24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1806:4913:3217:0620:0521:25
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الأمم المتحدة تستبق محطة جنيف الثانية بإرساء "إجراءات احترازية"

الأمم المتحدة تستبق محطة جنيف الثانية بإرساء "إجراءات احترازية"

الأمم المتحدة تستبق محطة جنيف الثانية بإرساء "إجراءات احترازية"

في الوقت الذي كشفت فيه وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، الأربعاء، تشكيلة وفدها المفاوض الذي سيتوجه إلى جنيف، يومي 21 و22 مارس الجاري، للمشاركة في أشغال المائدة المستديرة الثانية التي ينظمها هورست كولر، المبعوث الأممي إلى الصحراء، سارعت الجارتين الشرقية والجنوبية للمملكة إلى الإعلان عن ممثليهما بأشغال الجولة الثانية من المحادثات.

وأكدت وكالة الأنباء الجزائرية في هذا الصدد، أن رمطان لعمامرة نائب الوزير الأول وزير الشؤون الخارجية، سيمثل الجزائر في الجولة الثانية من محادثات المائدة المستديرة حول الصحراء بجنيف، فيما أوردت وكالت الأنباء الموريتانية أن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني، قد غادر العاصمة نواكشوط رفقة محمد بمب محمد بمب، السفير المكلف بمهمة بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، صباح اليوم الأربعاء، متوجها إلى جنيف للمشاركة في اللقاء الثاني للطاولة المستديرة حول الصحراء.

ويدخل المغرب الجولة الثانية من المحادثات بوفد يقوده ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، وعمر هلال الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة بنيويورك، إلى جانب كل من سيدي حمدي ولد الرشيد رئيس جهة العيون الساقية الحمراء، وينجا الخطاط رئيس جهة الداخلة وادي الذهب، وفاطمة العدلي الفاعلة الجمعوية وعضو المجلس البلدي للسمارة.

وسينعقد هذا اللقاء، الذي دعا إليه المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة هورست كولر، على مدى اليومين القادمين في ظل إعلان الأمم المتحدة عن تقرير مفصل قدمه أنطونيو غوتيريس الأمين العام للأمم المتحدة لمجلس الأمن الدولي حول تقييم عمل بعثة "المينورسو" ويكشف عن ميزانيتها المالية في الفترة الممتدة ما بين 1 يونيو 2019 إلى غاية 30 يوليوز 2020.

وحصر تقرير الأمين العام الذي توصلت هسبريس بنسخة منه ميزانية البعثة الأممية المينورسو في مبلغ 56 مليون و369 ألف و400 دولار، مع استثناء التبرعات العينية المدرجة والبالغة 519 ألف دولار، تشمل تكاليف نشر 218 مراقباً عسكرياً و27 من أفراد الوحدات العسكرية و12 من ضباط شرطة الأمم المتحدة و82 موظفا دولياً بالأضافة 163 مستخدماً مغربياً و18 متطوعاً من متطوعي الأمم المتحدة و10 موظفين مقدمين من عدة حكومات.

كما رصد التقرير الأممي توقع الأمين العام للأمم المتحدة المتمثل في إحراز مبعوثه الشخصي إلى الصحراء هورست كولر، تقدم إيجابي نحو تسوية سياسية للوضع النهائي في منطقة الصحراء، داعيا أطراف النزاع لمواصلة دعم مجهوداته في البحث عن حل نهائي متوافق عليه.

وكشف التقرير سلسلة تدابير وإجراءات تلزم ممثله الخاص ورئيس بعثة المينورسو كولين ستيوارت، بتقديم تحليلات سياسية وتقديم المشورة والدعم اللوجستي لزيارات الوسيط الأممي هورست كولر إلى المنطقة، ثم نشر تقرير واحد مقدم من الأمين العام إلى مجلس الأمن الدولي.

وفرض التقرير ذاته، تقديم ستيوارت لإحاطتين فقط لمجلس الأمن الدولي بشأن النزاع وعقد اجتماعات أسبوعية لخلية التحليل المشتركة للبعثة وجلسات شهرية للفريق العامل المعني بالانتهاكات لتوجيه عملية حل الإدعاءات والانتهاكات بغرض منع نشوب النزاعات خلف وشرق الجدار العازل بين الأطراف. كما طالبه بعقد 4 اجتماعات مع طرفي النزاع قصد منع نشوب أي نزاع من خلال النظر في الإدعاءات والتصدي للانتهاكات أو غيرها من التطورات السياسية والأمنية في منطقة عمليات البعثة الأممية.

وأصر الأمين العام كذلك على رئيس البعثة بعقد اجتماعات شهرية لفريق إدارة الأمن و3 اجتماعات مع مجموعة أصدقاء "الصحراء الغربية" و3 اجتماعات مع ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي بـ"الرباط" لمناقشة الحالة في الميدان والتطورات على الصعيدين السياسي والأمني في الإقليم.

وحث أنطونيو غوتريس على وجوب إعداد 320 موجزاً إعلامياً عن القضايا الإقليمية والدولية المتعلقة بالصحراء، فضلاً غن تقديم إحاطات سياسية وتنظيم زيارات ميدانية ودوريات حراسة للوفود الزائرة للعيون وتندوف القادمة من الدول الأعضاء وممثلي المنظمات الدولية والحكومية والمؤسسات الإعلامية حسب الطلب.

وتوقع الأمين العام في هذا التقرير أن يتم استئناف برنامج تدابير بناء الثقة الذي ترعاه مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين المتوقف حالياً، لافتا إلى أن تحقيق ذلك يرتبط بإحراز تقدم نحو حل القضايا الإنسانية، خاصة "القضايا المتصلة باللاجئين" مشيراً إلى احتمال بقاء الإجراء معلقاً خلال هذه المدة وموضحاً في الوقت ذاته أن المفوضية ستواصل البحث عن حل للمضي قدماً.

وكشف الأمين العام أن استئناف تدابير بناء الثقة يستلزم إشراف ضباط شرطة الأمم المتحدة في البعثة على 20 زيارة وتيسيرها بما يشمل مرافقة 21 ألف فردا من أفراد الأسر في الزيارات الأسرية المتبادلة التي تيسرها المفوضية بين تندوف والإقليم بما في ذلك المساعدة على الإجلاء الطبي للمستفيدين وزيارتهم في المستشفيات.

وفي هذا الإطار، قدم الأمين العام اقتراحاً لبعثة المينورسو يلزمها بتوفير الموظفين الطبيين العسكريين التابعين لها في مطارات العيون والداخلة وتندوف، وعلى متن رحلات الطائرات التي تنظمها مفوضية شؤون اللاجئين دعما لعشرين 20 زيارة متبادلة بين الأسر في تندوف والإقليم، مشترطا على البعثة الأممية عقد اجتماعات وجلسات إحاطة نصف شهرية مع مفوضية شؤون اللاجئين لاستعراض تنفيذ برنامج بناء الثقة عند استئنافه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - مسلم الخميس 21 مارس 2019 - 08:13
وقت البوليساريو إنتهى مع النضام الجزائر ي لا داعي لتدخلات خارجية،لا يبقى إلا أسابيع معدودات..
2 - الوجدي الخميس 21 مارس 2019 - 08:20
اخطاء تاريخية كبرى ارتكبت في تسيير هذا الملف .
النظام البائد في شرق المملكة أيامه معدودات !
لكن على المغرب ان يقوم بدوره الفعال ولا ينسى مواقف الجارة الجنوبية كذلك.
أنظمة بائدة دمرت أحلام منطقة باكملها .
3 - العبت الخميس 21 مارس 2019 - 08:23
اقامة دولة تانية وهمية لم يسبق ان وجدت فوق الاراضي المغربية يعني زوال المغرب اي ان كل هده الجلسات عبت ومضيعة للوقت با حتى رجوع المرتزقة للمغرب يجب ان يخضع للتمحيص الدقيق للهوية واظن ان القضية تدهب مع عرابيها
4 - حبيب الله الخميس 21 مارس 2019 - 08:26
وحث أنطونيو غوتريس على وجوب إعداد 320 موجزاً إعلامياً عن القضايا الإقليمية والدولية المتعلقة بالصحراء، فضلاً غن تقديم إحاطات سياسية وتنظيم زيارات ميدانية ودوريات حراسة للوفود الزائرة للعيون وتندوف القادمة من الدول الأعضاء وممثلي المنظمات الدولية والحكومية والمؤسسات الإعلامية حسب الطلب
5 - محمد بنحدة الخميس 21 مارس 2019 - 08:34
يعتبر رمطان لعمامرة من أشد خصوم وحدتنا الترابية لذلك سيكون حضوره للمفاوضات تشديد للرقابة من قبل الجزائر كي لا تفلت الأمور من أيديهم وعرقلة لكل حل قد تأتي به المفاوضات خاصة أن الأجواء في المخيمات محتقنة والإنشاءات في صفوف البوليساريو في تزايد وغالبية سكان المخيمات مع العودة إلى الوطن لكن الجزائر هي من يقرر ولا قرار قرار في يد طغاة البوليساريو انهم أدوات في يد الجزائر تحركهم كما تشاء
6 - زهير الخميس 21 مارس 2019 - 08:42
الجبهة الإنفصالية التندوفية هي من صنع جنيرالات الجزائر و بمساعدة القذافي و كاسترو .. تم ذلك أثناء الحرب الباردة في السبعينات من القرن الماضي .. لا تنازل عن حبة رمل واحدة من الصحراء المغربية حتى و إن استمر النزاع مئات و آلاف السنين .. الصحراء في مغربها و المغرب في صحرائه للأبد.
7 - مسترسل الخميس 21 مارس 2019 - 08:50
الآن هذا الوزير لا يمثل إرادة الشعب الجزائري.. إذا تكلم صوابا فلا بأس و إذا بقي على وجهة من سبقه فيجب التريث حتى يتقدم ممثل شرعي للشعب الجزائري.. و سنرى هل مشكلتنا مع الشعب الجزائري أم مع سياسيون يرفضهم الشعب الجزائري..
8 - نتمنى ان ... الخميس 21 مارس 2019 - 08:59
... يستحضر الرئيس الالماني السابق كيف تم السماح لبلاده بجمع الشمل بين المانيا الشرقية والمانيا الغربية لما سقط جدار برلين بدون اعتراض روسيا ولا فرنسا ولا بريطانيا ولا اية دولة اخرى.
ولماذا يريد المجتمع الدولي حرمان المملكة المغربية من جمع الشمل بين شمالها وجنوبها ؟.
والى متى سيبقى مجلس الامن رهين اهواء جماعة الانفصال وعقوق الوطن واهواء قادة الجزائر في تقسيم المغرب لاضعافه وحرمان المنطقة من نعمة التعاون وحسن الجوار ؟.
ام انه حلال على المانيا ان تتوحد وتتعاون مع فرنسا لتحقيق الوحدة الاوروبية ، وحرام على المغرب ان يتوحد ويتعاون الشعبان المغربي الجزائري لبناء مستقبل البلاد المغاربية ؟.
9 - عبدالله الخميس 21 مارس 2019 - 09:01
متى سيتم احصاء هؤلاء اللاجئين و التاكد من انتمائهم الحقيقي للصحراء
10 - خالد F الخميس 21 مارس 2019 - 09:09
( وحصر تقرير الأمين العام الذي توصلت هسبريس بنسخة منه ميزانية البعثة الأممية المينورسو في مبلغ 56 مليون و369 ألف و400 دولار )
يجب إلزام جمهورية بومدين دفع هذا المبلغ مادامت تحتضن وتمول عصابة البوليزاريو ومادام الضامن هو مول الشكارة.
11 - الخنفساء المزعجة الخميس 21 مارس 2019 - 09:20
سواء وقع تغيير في الجزائر أم فإن ملف قضية الصحراء لن يقع فيه أي تغيير وسوف يضعون العصا في عجلة المفاوضات ، اليوم تأكد بالملموس أن فزاعة المغرب كانت ضرورية بالنسبة لإستقرار الجزائر ، أما الأن وقعت ورقة التوت عن النظام ، فهناك ثلات سيناريوهات ، الأول يقتضي بأن لا يقع أي تغيير ، أما الثاني فسيتم فيه الأبقاء على وجود لها نفس الاتجاه ، أما في حالة وجود تغيير ، فإن العناصر الجديدة التي ستكون مشبعة بقيم الحرية والكرامة سوف يكون لها انطباع سلبي على وضعية حقوق الإنسان في المغرب : القمع الهمجي ضد أبناء الريف ، التنكيل بالأساتذة ، الإستقواء بالخارج ، إجمالا هناك في المغرب سياسة الجزرة بالنسبة للمستثمرين الخارجيين وخصوصا الفرنسيين وكذلك بالنسبة لأثرياء المغرب والعصا بالنسبة للشعب ، ناهيك عن غياب حرية الصحافة ، وسيادة القمع المخزني .
12 - الى 9 عبد الله الخميس 21 مارس 2019 - 09:32
البوليزاريو لي كاينين في مخيمات تندوف او خارج الصحراء تيقولو للعالم بانهم يمثلون الصحراويون لي مازال موجودين في المدن الصحراوية ولكن المشكل الخطير والمزلزل وهو ان اهل الصحراء متيبغيوش يخرجو للشارع في المدن الصحراوية ويقولو للعالم بانهم لا علاقة لهم لا بالبوليزاريو ولا بالانفصال ويقولو بانهم مغاربة ويهزو الراية المغربية ,انا عطيت لك فقط مثل بسيط جدا ومهم جدا جدا.يعني القرار راه فيد اهل الصحراء اهل المنطقة لي متواجدين حاليا في المدن الصحراوية والسكوت ديالهم راه ماشي فصالح المغرب وتيبينو للعالم بانهم خايفين ينتفظو وخلاو لي يدافع عليهم في الخارج.
13 - ماسينيسا الأمازيغي اليعربي الخميس 21 مارس 2019 - 09:51
الشعب الجزائري لا يتزحزح قيد أنملة عن مبادئه،إذا أراد الشعب الصحراوي تقرير المصير والاستقلال فالجزائر تدعمه،وإذا أراد الانضمام للجزائر فهي ترحب بذلك، وإذا أراد شيئا آخر فهو حر يختار ما يراه في مصلحته...
14 - نور الدين الخميس 21 مارس 2019 - 09:51
لاول اقرأ في جريدة هسبريس مقالا متزنا يعكس حقيقة ما يجري دون لف ولا دوران وربما يعود هذا الى ان كاتب المقال من العيون هو بعيد عن الضغوط التي يتعرض لها الصحفيون في الجهة الشمالية وربما يعود الا انه صحفي متمكن من مهنته
على العموم كان مقالا قل ما نرى مثله في الاعلام المغربي بهذه المصداقية التي تدل على حرفية ومهنية فحتى استعمال بعض المصطلحات المحرمة في الاعلام المغربي ،،فقط ،،لم يكترث لها وعبر عما يجري فعلا حقيقة بكل ما يتطلبه الاعلام من حيادية ومصداقية دون وصف جارح لهذا الطرف او ذاك ودون مغالطات وبالتالي وضع القارئ في كامل الصورة كما هي دون مغالطة او زيادة او نقصان وهذا شيئ معروف لدى سكان الصحراء المعروفين بالصدق والاخلاص والشهامة والرجولة فهم يقولون الحق ولا يتملقون احدا ولا يخشون في الله لومة لائم
ما احوجنا الى قراءة مثل هذه المقالات دون زيف اوتزييف
15 - امزيان الريفي الخميس 21 مارس 2019 - 10:05
الى 9 عبد الله,في مخيمات تندوف فوق الاراظي الجزاءرية فيها ازيد من 150 الف ديال اللاجئين الصحراويين تحت رعاية الامم المتحدة,سير بعدا شوف وسمع اشنو تيقولو الصحراويين ديال الداخل واش مع المغرب ولا ظدو
16 - إسلام الخميس 21 مارس 2019 - 10:20
الصحراء مغربية إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، نتمنى في أشغال المائدة المستديرة الثانية التي نظمها هورست كولر، أن تنتهي بالحسم في هذا الملف وتعلن لنا عن سيادة المغرب لصحرائه وتنهي المفاوضات للأبد.
17 - مجرد رأي الخميس 21 مارس 2019 - 10:23
هل يستطيع المسمى رمطان العمامرة أن يتحدث عن "حق تقرير المصير " وهو الذي أدار ظهره إلى صوت الشعب الجزائري المنادي بحقه في تقرير مصيره متوجها في زيارة إلى روسيا الحليف الاستراتيجي والعسكري للجزائر ؟؟؟!!!! ألا يعني ذلك خذلانا لشعب يتوق إلى الكرامة والحرية و تغليبا لمنطق :أنا ومن بعدي الطوفان؟ ؟؟!!! من أعطى الشرعية لرمطان العمامرة لتمثيلية الدولة الجزائرية في وقت يعيش فيه الشارع الجزائر على صفيح ساخن مطالبا النظام القائم بالرحيل و العمامرة أحد رموز هذا النظام؟ ؟؟!!!
لماذا يتغاضى رموز النظام العسكري في الجزائر عن الشأن الداخلي لبلادهم و يوجهون بوصلتهم إلى قضايا لا تهم الشعب الجزائري إطلاقا؟ ؟؟!!!!
أسئلة تنتظر الجواب فهل من محللين؟ ؟!!!!
18 - وسميح حماد الخميس 21 مارس 2019 - 10:31
المغرب أعطى أقصى ما يمكن أن يعطيه مند 2007 وهو الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية مع حفظ مصالح الأشقاء في الجزائر ولكن الأشقاء في الجارة الشرقية للمملكة ما يزالون متمسكين بمواقف بائدة مع الحرب الباردة. أيها الأخوة في الجزائر اغتنموا الفرصة وأجيبوا لليد الممتدة لكم من طرف العاهل المغربي فالحل التوافقي لا يمكن له الخروج عن الحكم الذاتي المتقدم الذي اعترفت الكثير من الدول بمصداقيته.
لقد أصبحتم لوحدكم مع صنيعتكم في الطرف النقيض فنقول لكم كفاكم التمسك بمواقف اللا حرب ولا سلم
المغرب قدم لكم الدعم الكامل حتى نلتم الاستقلال والنعتاق من الاستعمار وانتم الآن تعضون اليد التي ساعدتكم
ساهموا في تنمية منطقتنا المغاربية الأمازيغية العربية ومحاربة العقلية الرجعية التخلفية
19 - hamid sahrawi الخميس 21 مارس 2019 - 10:58
Morocco is just wasting time to set down and negotiate with polizario. I don't understand what is the role of Algerie and Mauritanie in this meeting.? I strongly believe the war is the solution to oust polizario from the region.
20 - عبدو الخميس 21 مارس 2019 - 11:04
شيئا فشيئا تصبح الجزائر غصبا عنها هي المسؤولة عن افتعال المشكل والذي طالما نفته . راهي مقولبة مزيان والايام بيننا
21 - ملاحظ الخميس 21 مارس 2019 - 11:14
جلوس المغرب إلى جانب الجزائر والبوليساريووموريطانيا حول الصحراء المغربية خطأاستراتيجي قاتل شانه في ذلك شأن عودة المغرب للاتحاد الافريقي الجزائر تسعى لتقسيم المغرب وفق اجندة ممنهجة ابتدأت بحرب الرمال وهاهي لازالت مستمرة مع الصحراء المغربية وحتى لو حل المشكل برمته فاتنظروا افتعال مشكل آخر لأن مصالح القوى العظمى هي التي تحرك الجزائر وموريطانيا في المنطقة زما البوليساريو سوى بيادق تحركها الجزائر ، وعلى المغرب أن يراجع علاقاته مع روسيا والصين وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية ودول الخليج + دول الاتحاد الافريقي، الجزائر المحتضن الفرنسي -الروسي - الامريكي تراهن على تقسيم المغرب مهما كان الثمن ولو على حساب ترواث الشعب الجزائري ومعاناته ، والايام بيننا ليصدق كلامي أو يكذب
22 - غباء الخميس 21 مارس 2019 - 11:29
معظم التعليقات تقول ان الشعب ينتظر تغيير الحاكم الجزائري لإحداث تغيير على قضية الصحراء... اتظنون ان الجزائر حتى لو حكمها عادل سيكف يديه عن قضية الصحراء وهي ليست عبارة عن تراب بل موارد من شأنها أن تغيير اقتصاد دولة؟؟
23 - مغربي غيور الخميس 21 مارس 2019 - 11:32
حضور لعمامرة هو مؤشر على ان النظام الجزاءري يريد التوصل الى حل وسوف يقومون يتنازلات لصالح المغرب لان النظام الجزاءري هو في موقف ضعف ويريد اخلاء ذمته من هذا الملف الذي اصبح يؤرق الشعب الجزاءري.
24 - وناغ الخميس 21 مارس 2019 - 11:32
الى رقم 15
كل مرة تنتحل اسما مستعار
بما انك اعطيت جوابا لرقم 9
فانا ساجيب عن سؤالك
عدد الصحراوين الان عندنا حسب القانون الدولي
وحسب مخط بيكر
الدي يقر بان كل من ازداد في الصحراء
اومكت فيها عشر سنوات ولو كانت متقطعة
فان لديه الحق في الاستفتاء
وبهادا سيكون عدد الصحراويون اليوم قد فاق مليون ونصف
وهنا اقول لك وللدين يطالبون بالاستفتاء
اننا يوما سنرجع الى هدا المخطط انما نعد له العدة
فاوراقنا كثيرة
فسنطرحها عند الضرورة
25 - قاهر الانفصاليين الخميس 21 مارس 2019 - 11:37
فصل الصحراء عن المغرب ليس له إلا جواب واحد وهو زوال المغرب من خريطة العالم....ولا أتصور أن الشعب المغربي سيقبل بذلك ولو في الأحلام...إذن المعادلة صعبة جدا ولا حل لها إلا بإثنين: إما أن يرضخ ساسةالجزائر ويفكوا الحصار لعودة المحتجزين إلى وطنهم... وهذا حتما سيقودهم إلى محاكمة ومتابعة من الجزائريين على الأموال المهضورة...الحل الثاني هو الاستمرار في التعنت وهذا له تكلفة باهظة تؤديها الخزينة الجزائرية... إذن ماهو الحل المقبول؟
الحل المقبول والمنطق هو أن يضع شيوخ المرادية أيدي بعضهم مع بعض وينتحروا جماعيا وبالتالي ينتهي وجع الرأس وتفتح صفحة الحلم المغاربي
26 - أيت السجعي الخميس 21 مارس 2019 - 12:43
نظام آل بوتفليقة الذي يمثله رمضان لعمارة مرفوض من طرف الشعب الجزائري الشقيق. يجب وقف المفاوضات حتى يقرر الشعب الجزائري الشقيق مصيره أو على الأقل التكامل وربح الوقت. الوقت يعمل لصالحنا. يجب تقديم أي تنازل إضافي وسحب الحكم الذاتي من على طاولة التفاوض لانه منطقيا لا يمكن للمغرب ان يتفاوض مع الجزائر في شأن داخلي يهم منح الحكم الذاتي لجزء من التراب الوطني.
نحن نعتقد بأن على المغرب التشبث بالدمج الكامل لأقاليمنا الجنوبية في الوطن الأب وتقوية القوات المسلحة الملكية وانتظار تشتت البوليزاريو التي بدأت تظهر عليها أعراض التفكك والضعف.
حفظ الله المغرب من كل مكروه.
27 - مواطن بسيط الخميس 21 مارس 2019 - 12:58
الحل سيفرض والحل لن يخرج عن مبدا حق الشعوب في تقرير المصير وسيعيش الشعب الصحراوي جنبا الى جنب مع اخيه المغربي في سلام ووئام واستقرار...انتهى زمن الحرب والويلات...رغم ما تعرضنا له من ظلم من طرف اسبانيا المغرب وموريتانيا الا اننا شعب متسامح
28 - ضد الضد الخميس 21 مارس 2019 - 13:26
إنها جمعة الحسم في الجزائر الشقيقة.. ربما هذه هي الفرصة الذهبية للعمامرة بأن ينجو بنفسه من قبضة الشعب الجزائري و سيطلب اللجوء في سويسرا
29 - Hassan الخميس 21 مارس 2019 - 14:50
المغرب في مغربه من كاب اسبارطيل إلى الرأس الأبيض جنوب الداخلة و الصحراء في مغربها ... و التاريخ و الجغرافيا العالمين لم و لن يشهدوا غير قباءل تحت حكم السلطة المغربية منذ عهود خلت ... و التاريخ و الجغرافيا لم و لن يشهدوا في هذا الإقليم وجود دولة أو كيان مستقل اللهم إذا استثنينا المستعمر الإسباني الذي ترغم بدوره على الرحيل على يد المواطنين المغاربة و أجانب في مسيرة 1975م.
غير ذلك فهو وهم !
30 - رد لصاحب التعليق٢٧ الخميس 21 مارس 2019 - 15:04
ليس هناك مشكل بشرط ان تعرفنا باسم وتاريخ هده الدولة وعاصمتها وعملتها ورؤساؤها ومتى كانت جارة للمغرب بل اعطنا اي اشارة لها في كتب التاريخ وبالطبع كل هدا قبل السبعينات
31 - المحاميد الخميس 21 مارس 2019 - 15:34
المشكل بين المغرب والجزائر هو سرطان البوليزاريو ومصيره الزوال دواه عندما تتفق الجزاير والمغرب سيزول السرطان وتفتح الحدود ويرجع الماء مجراه ونتعش المغرب العربي الكبير ويزول السرطان
32 - محسن الخميس 21 مارس 2019 - 15:39
الصحراء مغربية منذ زمن بعيد أحب من أحب وكره من كره
33 - شفيق بن المختار الخميس 21 مارس 2019 - 15:47
هل رمطان لعمامرة يمثل الشعب الجزائري الشقيق ام يمثل كابرانات الجزائر هذا هو السؤال الذي يطرح نفسه بإلحاح....السؤال الثاني...هل لعمامرة له الشرعية السياسية حتى يحضر اجتماع مصيري كهذا؟؟؟؟نحن نعلم ان لعمامرة عين من طرف بوتفليقة المنبوذ من طرف الشعب الجزائري المجاهد الذي أخرج الاستعمار الفرنسي و خسر انذاك المليون و نصف المليون شهيد بعد ثورة مجيدة انقلب عليها فيما بعد بوخروبة و مجموعة وجدة الذين يكنون حقدا دفينا للشعب المغربي...رمطان لعمامرة هو من بقايا الحقبة البومديينية نقول لك كشعب مغاربي ارحل قبحك الله
34 - الى رقم 33 الخميس 21 مارس 2019 - 17:02
نعم العمامرة مازال يمثل من نصبه حتى اخر شهر ابريل
35 - الى 24 وناغ الخميس 21 مارس 2019 - 18:36
باختصار شديد,المهاجرون المغاربة لي مشاو يسكنو في الصحراء حتى واحد منهم ما عندو الحق في التصويت ابدا وابدا واخا سكنو في الصحراء الف عام حيت اهل المنطقة موجودين في الكناش وما ادراك ما الكناش والمهاجر في حالة النزاعات تيبقى ديما مهاجر وماعندوش الحق في التصويت,على حسب الهدرة ديالك اذن علاش المغرب تيرفظ الاستفتاء ?????
36 - قاهر الانفصاليين الخميس 21 مارس 2019 - 18:52
من يظن أن الشعب المغربي سيتخلى عن صحرائه فهو واهم بامتياز...ليس هناك أي جهة في العالم مهما كانت قوتها أن تغامر مغامرة غير محسوبة العواقب....نحن في القرن21 وليس في زمن الحرب الباردة والمصالح بين الدول جد معقدة وأي خطوة متهورة قد تكون مكلفة وقد تنسف السلم في المنطقة المغاربية بل وتهدد خاصرة أوربا... ولا أعتقد أن كبار ساسة العالم يغيب عنهم هذا الأمر...إذن هناك سعي لحل وسط يحفظ ماء وجه الجميع ويبقي على الاستقرار لضمان مصالح الجميع....أما ذلك الذي يقول"تقرير مصير الشعب الصحراوي"أقول له إنك تنفخ في رماد...عن أي شعب صحراوي تتحدت والكل يعلم أن الصحراء الكبرى تعج بإثنيات صحراوية متعددة...وحدود إفريقيا حدود هشة لأنها من تأليف وتصميم الدول الاستعمارية....الحل التوافقي صمام الأمان...فالشعب المغربي لن يسمح بمسبة ضياع الصحراء لأنه إن فرط فيها فهي وصمة عار لن يمحوها الزمن.
37 - مواطن بسيط الخميس 21 مارس 2019 - 19:28
طلبت مني اسماء الرؤساء قبل دخول المغرب للصحراء وكأنك اخي تنسى ان حق تقرير المصير هو حق للبلدان والشعوب وليس للبلدان فقط...الصحراء الغربية تعتبر منطقة لم تقرر مصيرها بعد.هي موجودة ومعروضة منذ 1963 على الامم المتحدة والمغرب كان يطالب بتقرير مصيرها...وهذا الكلام موثق اخي....استسمح اتحدث اخي بلغة القانون الدولي وليست العاطفة والمطالب التاريخية التي ليس لها اي تاثير لان العالم يتحدث لغة اخرى .تحياتي
38 - تعقيب الخميس 21 مارس 2019 - 20:41
اخى العزيز الشعب يتواجد لزوما داخل دولة والا اصبح المغرب عدة دول بسبب تشكل الامة المغربية من عدة اتنيات واما التاريخ الدي دكرت ففيه طالب المغرب بنفسه ادخال القضية الى اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار الاسبانى
39 - قاهر الانفصاليين الخميس 21 مارس 2019 - 21:36
عن أي لغة قانون تتحدت ؟ هل تظن أن هذا القانون وحي مقدس؟فمن وضع هذا القانون لا يطبقه على نفسه...الأمم المتحدة سبق أن أقرت تقسيم أرض فلسطين سنة 1947 واعترفت بقيام "دولة اسرائيل"سنة1948 النتيجة أنها جنت على الشعب الفلسطيني وشردته تشريدا...فهل هذه شرعية دولية يا سيادة القانون؟
خرافة شعب صحراوي أسطوانة تنتمي للحرب الباردة ونتاج الحدود الموروثة عن الاستعمار الغاشم صاحب هذه المصائب كلها....هذا الاستعمارلم يغادر إفريقيا حتى دق مسامير وزرع وأشواك وألغام...تقرير المصير والبند السابع وووو معاول هدامة يراد من خلالها تفتيت الدول بإسم شرعية دولية ليس لها أساس سليم لأنها محكومة بمنطق الدول الكبرى صاحبة الفيتو ....وغير هذا هراء وضجيج....الصحراء المغربية قضية الشعب المغربي قاطبة ولسنا في حاجة إلى من يعطينا دروسا في القانون الدولي وخاصة ممن أبادوا الشعب الجزائري وانقلبوا على ديمقراطيته اليتيمة خلال تسعينيات القرن الماضي...عجيب أن ترى عاهرة تحاظر في الشرف...إنه لشئ اعجاب.
40 - مجرد رأي الخميس 21 مارس 2019 - 22:25
إلى 37
عن أي لغة قانون دولي تتحدث؟ ؟؟!!!!
أبجديات القانون الدولي تشترط 4 شروط لتكوين الكيان المسمى "دولة " هاته الشروط الأربعة هي :
1 وجود إقليم .
2 وجود شعب .
3 وجود سلطة حاكمة
4 الاعتراف الدولي.
حسنا، أولا الإقليم: الأقاليم الجنوبية تابعة للسيادة المغربية و سبق لمحكمة العدل الدولية أن أصدرت قرار يقضي بوجود روابط البيعة بين سكان الصحراء المغربية مع سلاطين المملكة طيلة قرون مضت .ثانيا ما يسمى بالشعب الصحراوي يمثل فيه الصحراويون المغاربة الاغلببة الساحقة وهم يقطنون بالاقاليم الجنوبية للمملكة ويعلنون ولاءهم للعرش العلوي و يمارسون حقوقهم وواجباتهم ب ويتشبتون بوطنيتهم .
ثالثا : السلطة الحاكمة اذا كان الديموقراطية تؤمن بمنطق الأغلبية فإنه لليس يحق لأحد أن يمثل أو يتكلم باسم الصحراويين لأنه يفتقد للشرعية و هذا هو الحاصل لقيادات ما يسمى بالبوليساريو إذ يمثلون ساكنة لا تتجاوز بعض المئات من الناس قد لا تضاهي مدينة صغيرة في الصحراء المغربية.
4. الاعتراف الدولي. لك انت أن تعد عدد الدويلات التي تدعم الوهم لحاجة في نفس يعقوب. .. لأن الشروط الثلاثة السابقة هي الكفيلة بالاعتراف.
41 - قاهر الانفصاليين الجمعة 22 مارس 2019 - 05:14
عن أي لغة قانون دولي تتحدت ؟ هل تظن أن هذا القانون وحي مقدس؟فمن وضع هذا القانون لا يطبقه على نفسه...الأمم المتحدة سبق أن أقرت تقسيم أرض فلسطين سنة 1947 واعترفت بقيام "دولة اسرائيل"سنة1948 النتيجة أنها جنت على الشعب الفلسطيني وشردته تشريدا...فهل هذه شرعية دولية يا سيادة القانون؟
خرافة شعب صحراوي أسطوانة تنتمي للحرب الباردة ونتاج الحدود الموروثة عن الاستعمار الغاشم صاحب هذه المصائب كلها....هذا الاستعمارلم يغادر إفريقيا حتى دق مسامير وزرع وأشواك وألغام...تقرير المصير والبند السابع وووو ...معاول هدامة يراد من خلالها تفتيت الدول بإسم شرعية دولية ليس لها أساس سليم لأنها محكومة بمنطق الدول الكبرى صاحبة الفيتو ....وغير هذا هراء وضجيج.
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.