24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1806:4913:3217:0620:0521:25
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار

المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار

المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، اليوم الإثنين بمراكش، أن "إفريقيا تواجه تحديات جمة وتحتاج إلى اجتماعات أكثر حتى تحرز العائلة الإفريقية تقدما في المواضيع الشائكة، والانكباب على الانتظارات المهمة، إذ تخلصت شعوبها من إرث ماضيها وأضحت تملك رؤية واضحة لبناء مستقبل يقوم على التعاون".

وخلال الجلسة العامة للمؤتمر الوزاري الإفريقي حول دعم الاتحاد الإفريقي للمسلسل السياسي للأمم المتحدة بشأن النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية، أشار بوريطة إلى أن من "المسؤولية التاريخية والأخلاقية لدول إفريقيا تفرض وضع حد للفوضى وإتاحة فرص التقدم لإرساء الطمأنينة والأمن والاستقرار".

"تأويل القرار الأممي رقم 93 مرفوض بشكل قطعي، لأن المطلوب هو دعمه وتعزيزه"، يقول بوريطة، موردا: "هذا ما يتجلى من خلال دعم معظم دول القارة السمراء لمسار الأمم المتحدة الذي يضع قضية الصحراء في إطارها المناسب؛ وهو ما يسعى إليه هذا المؤتمر باعتباره منصة لرفض كل الضبابية، لأن دور الاتحاد الإفريقي ينحصر في دعم الجهود الأممية لا التدخل فيها".

وتابع الوزير نفسه في هذا الصدد: "يجب على الاتحاد الإفريقي أن يسير على درب القرارات الأممية الداعية إلى حل وسط، لأن إفريقيا لا يمكن أن تحقق الريادة المنشودة بتكرار أخطاء الماضي، التي تشكل عائقا أمام تحقيق الانسجام والتنمية المستدامة والأمن والسلم والاستقرار"، مشددا على أن "المؤتمر الحالي يدعم مسار الأمم المتحدة الذي يسير في طريق التاريخ"، على حد قوله.

وختم الوزير كلمته بالإشارة إلى أن "هذا المؤتمر ينعقد في إطار الرؤية الحكيمة والرشيدة للدول الإفريقية من أجل تعزيز وحدة القارة، ورفض أي محاولة للانحراف بها عن أولوياتها الملحة في مجال التنمية البشرية المستدامة والاندماج الإقليمي ورفاهية مواطنيها".

وبهذه المناسبة أجمعت كل تدخلات ممثلي الدول الإفريقية التي حضرت هذا المؤتمر الوزاري (37 دولة) على دعم جهود الأمم المتحدة والمبعوث الأممي للوصول إلى إفريقيا متكاملة ومندمجة، تقوم على قواعد متينة، مؤكدين أن قرار هذه المؤسسة الدولية، ومقترح المغرب، كفيلان بوضع حد لمشكل طال أمده، وتعاني منه إفريقيا كثيرا بسبب حب الذات الكريه.

يذكر أن هذا المؤتمر يهدف إلى التعبير عن دعم قرار الجمعية العامة للاتحاد الإفريقي (رقم 693)، الذي تم اعتماده في القمة الحادية والثلاثين للاتحاد، المنعقدة يومي 1 و2 يوليوز 2018 بنواكشوط (موريتانيا)، والذي يجدد التأكيد على الاختصاص الحصري للأمم المتحدة في بحث النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

ويشار إلى أن هذا الاجتماع الإفريقي الوزاري يأتي في سياق الرد على بعض الممارسات التي تسعى إلى معارضة روح رسالة القرار 693، على الرغم من التقدم المحرز، والذي يرسي مناخا من الهدوء والصفاء داخل الاتحاد الإفريقي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - السوسي الاثنين 25 مارس 2019 - 14:38
اودي شوفو غر الفوضى لي فبلادكم زعما والله مابقينا نفهمو والو. صداع فدارك و باغي تفك صداع الناس
2 - Hassia Boukhnouna الاثنين 25 مارس 2019 - 14:45
شكرا لان المغرب اصبح قوة اقليمية و جهوية يضرب لها الف حساب بفضل صادراتها من السيارات و الطائرات و القطارات و الحبوب و المواد المصنعة.. و المغرب اصبح قوة تضاهي القوى الكبرى مثل فرنسا بل ان المغاربة يتكلمون بالفرنسية افضل من الفرنسيين و يقولون "تونتون شيراك" "تاتي شي شي" او "مامي شارلوت" و "بونسوا بونجه اوروفوار ميرسي بوكو بوووكوووو" - و بفضل سياسة جريئة انتقل المغرب الى تلك القوة التي طالما حلم بها منذ زمان و كانت هدفه الاعلى من حيث تقوية افريقيا و توجيهها و اصلاحها و تربيتها التربية الحسنة لا سيما ان المغاربة يتكلمون الفرنسية احسن من الفرنسيين مما اهلهم للعب دور كبير على الساحة الاقليمية و الدولية لا سيما و ان له ديموقراطية شابة و له صناعة مهمة في الادوية و التعليم مما يؤهله جيدا لافادة اخوانه الافارقة في الميادين التي يحسب لها الف حساب و حساب..ثم ان حاملة الطائرات المغربية تجوب كل افريقيا بحثا عن اللؤلؤ و المرجان بل و الاسماك مثل القرش و السردين و الطحلب و بفضل الاقمار الصناعية لم تعد افريقيا سوى صورة مراقبة من البلد الحبيب مجال المعادن و الغابات و الحيوانات المتوحشة و لغة سكان زحل..
3 - خالد F الاثنين 25 مارس 2019 - 14:48
تحاول الجزائر وجنوب إفريقيا أن يلعبا دور عراب السلام في إفريقيا على طريقتهما وحسب مفهومهما للسلام وحسب ما يملى عليهما من أجندات،واصلوا حفر البئر فالماء ما يزال بعيدا.
النفس تطمع والأسباب عاجزة***والنفس تهلك بين اليأس والطمع.
العلامة الكاملة لوزير الخارجية السيد بوريطة، عمل ممتاز.
4 - mosi. الاثنين 25 مارس 2019 - 14:58
المعلق رقم 1
ومن خلاله كل الذين يعلقون على العنوان و ليس المضمون ولا يقرؤن التقارير و يعلقون فقط من خلال قرأتهم للعنوان...
التقرير يتحدث عن اجتماع تم بمراكش لمناقشة القضية الوطنية الأولى الصحراء المغربية..وفي ذلك المنحى قالوا ان حل قضية الصحراء بعيدا عن العقليات المتحجرة و ما تدعو اليه الامم المتحدة من حل وسط و جر الى دهاليز الاتحاد الافريقي ضدا على قراراته و قرارات الامم المتحدة التي تقول بأن الجهة الحصرية المخول لها معالجة القضية هي الامم المتحدة..كل ذلك يجعل الدول الافريقية تتشتت و تضيع على نفسها فرصا للإندماج و التقدم...
النقاش كله منصب على القضية الوطنية فعن اي شيء تتحدث انت...ان لم تكن القضية الوطنية شأنا وطنيا داخليا...
قد نختلف جميعا عن الملكية و عن الدستور و عن شخص الملك و عن الحكومة و عن و عن و عن...ولكن الشعب المغربي قاطبة لا يختلف مطلقا عن القضية الوطنية....و الجبناء الفارغين رؤوسهم هم فقط من يقولون ان قضية الصحراء لا تهمه....
تزمت بعض الاطراف بمواقف متجاوزة ومتخلفة لدليل على ان غرضها ليس حل القضية بل معاكسة المغرب بشتى السبل طبعا لغرض و دافع دفين و كريه في نفسه...
5 - محب لوطنه الاثنين 25 مارس 2019 - 15:04
في الحققة فنعم الدبلوماسية المغربية فهي داءما في الصميم بقراءتها لكل الاحذاث وبمقارباتها الصاءبة واللتي لاتترك للا باطيل منفدا للدخول منه فمزيدا من التعبءة والصمود ونكران دات حتئ تحقيق كل الا ماني مهما كانت او استعصت او طالت بالتوفيق .
6 - ستيتو حمو الاثنين 25 مارس 2019 - 15:11
المغرب لاجل ان يكون قويا وتسمع كلمته وله تاثير يجب ان يصلح أحواله الداخلية بشكل جذري وعميق ومن اهم الاجراءات هي إقرار الديمقراطية ودولة الحق والقانون واستقلال القضاء وهو السبيل الوحيد لفرض وجوده لمواجهة جنوب افريقيا وما غير ذلك سوى كلام فارغ
7 - الوطنية الاثنين 25 مارس 2019 - 15:12
الجزاىر تصطاد في الماء العكر مثل الفكرون عوض ان تنتبه إلى شؤونها الداخلية تابعة المغرب اللي الداها الهوية
8 - سامي الاثنين 25 مارس 2019 - 15:15
للأسف بعض الدويلات المريضة عوض الإندماج مع الإتحاد الإفريقي تغرد خارج السرب دائما، تخلق المشاكل لتبقى مستفيدة ،كما تعطل مسار التنمية والديمقراطية بالقارة السمراء، إفريقيا الآن في حاجة أكبر إلى إتحاد حقيقي متماسك بعيد عن الإزدواجية في الخطاب والنفاق، أما قضية الصحراء المغربية فهي بيد مجلس الأمن الدولي وكفى.
9 - عابر الاثنين 25 مارس 2019 - 15:29
على المغرب ان يطرد السفير الحزائري والقاء مكانه سفير القبائل ومدعم بجميع الحاجيات لكي يحققوا الاستقلال عن الجارة الخبيثة اما هذه السياسة فكأننا نلعب طوم وجيري الكيل بالكيل ولما هذه العلاقة اصلا مع اعدائنا؟ بيعه افظل من كسبه ما دام هم اعداؤنا فإلى الأبد نحن لسنا أقلهم شانا
10 - حاميدو الاثنين 25 مارس 2019 - 15:31
بعض البلدان الافريقية كتستافد من استثمارات مغربية ضخمة وتدعم البوليساريو والانفصال....واش هادي هي سياسة رابح رابح التي ينهجها المغرب في افريقيا.
11 - elias الاثنين 25 مارس 2019 - 15:36
Alger est aveuglee par son interet personelle et geostrategique du sahara et ne pense pas au peuple maghrebin. L'afrique du sud fait tout pour que l'instabilite dure dans le north africain pour continuer a etre la premiere puissance africaine et attirer le maximum d'investissement etrangere. Le malheur des uns fait le bonheur des autres.
12 - حاميدو الاثنين 25 مارس 2019 - 15:52
مشروع الغاز نيجيريا المغرب تكلفته 2،5 مليار دولار مبلغ يسيل اللعاب مبلغ يجعل ابليس يسير على الطريق المستقيم ومع ذلك نيجيريا حاضرة اليوم في بريتوريا لدعم البوليساريو....هل هو ذكاء أم غباء.
13 - Adam الاثنين 25 مارس 2019 - 15:53
قبل ان تتحدث عن افريقيا ومواجهتها لتحديات مختلفة ...ركزوا اولا على مشاكل وتحديات المغرب الداخلية ....فهروبمم الداءم للامام هو السبب في تفاقم مشاكل المغاربة ..وانصتوا. ولو مرة لقول السلف . ...طوبى لمن شغله عيبه عن عيوب الناس
14 - younes/morocoo الاثنين 25 مارس 2019 - 15:53
السؤال المطروح لماذا لم يحضر الوزير المصري او من يمثل مصر
15 - محمد الاثنين 25 مارس 2019 - 15:55
الف ليلة وليلة مع البوليزاريوا ولكن الف ليلة وليلة لم تنتهي الا بملايين بملايين .الى اخر الزمن . والله يضيعون الوقت . محمد السادس وبوتفليقة نفس مدة حكمهم .اروني اهم انجازات الملك محمد السادس مع الرئيس البوتفليقة الفرق بين السماء والارض . الملك محمد السادس عرف بان المسالة الصحراء المغربية ستطول خدم وطنه اكبر الميناء المتوسطي الطاقة الشمسية القطار فائق السرعة وغيرهما كثير مادا قدم السيد البوتفليقة احلام للجزائريين والشعب الجزائري يتكلم بحرقة عبر القنوات الجزائرية مادا نسمع . شوفو مروك فين وصلوا ... بقوا حضيين المغرب .يكفيكم ان تخدموا اسيادكم الصحراوين الدرجة الاولي في الجزائر .انتم في الاخرة .
16 - مصطفى أغروم الاثنين 25 مارس 2019 - 15:59
قيل لأحدهم لو كانت النار تلتهم منزلك والمؤذن يؤذن فهل تذهب للمسجد لأداء فريضة الصلاة أم تعمل على إطفاء النار التي تقضي على من في البيت من أولادك ومتاعك؟
17 - مغربي حر الاثنين 25 مارس 2019 - 16:00
الى رقم 4
المغاربة لا يخلفون عن الوحدة الترابية للملكة
ولا يختلفون عن الملكية وعن شخص الملك
ولا يختلفون في اختيار التعددية
المهم الصحراء مغربية وستبقى كذلك الا ان يرت الله ومن عليها
18 - مغربي غيور الاثنين 25 مارس 2019 - 16:38
الى رقم 70
واش مفراسكش انه اليوم في مراكش دار المغرب مؤتمر ضم اغلب دول أفريقيا باش يرد على مؤتمر جنوب افريقيا
ويأيد مقترحات الامم المتحدة ويدافعو على الحكم الداتي كحل لانهاء النزاع
19 - abdou الاثنين 25 مارس 2019 - 16:49
الفوضى الموجودة في البلاد اولى ان تحارب.
20 - عبد الغاني المرابط الاثنين 25 مارس 2019 - 16:50
يعتبر المؤتمر الوزاري الافريقي المنعقد بمراكش أحسن رد على انزلاقات السيسي وموسى فكي حيث أرادا بإيحاء من الجزائر وجنوب افريقيا إقحام الاتحاد الافريقي في نزاع الصحراء المغربيىة، وأن هذا الرد الدبلوماسي المميز يعتبر بحق ضربة معلم كما يقول المثل المغربي فتحية مرة اخرى للدبلوماسية المغربية على حنكتها واحترافيتها.
21 - عبدالكريم بوشيخي الاثنين 25 مارس 2019 - 16:59
مؤتمر جنوب افريقيا الممول من قوت الشعب الجزائري الشقيق و من اموال سوناطراك السائبة يناقش تفاهة البوليساريو و تقسيم البلدان الافريقية و مؤتمر مراكش يناقش وحدة الدول الافريقية و تطورها و التخلص من ارثها الاستعماري ; تاملوا معي في هذه المفارقة الغريبة النظام الجزائري الغير الشرعي يمول مؤتمرا لبعض الدويلات الافريقية في بريتوريا لمناقشة تفاهة البوليساريو و كيانها الغير الشرعي و اعتقد ان لجوءه الى تمويل هذه المؤتمرات خارج الجزائر هو خوفه من هيجان الشعب الجزائري الشقيق من احراق مقر المؤتمر و تدميره من فوق رؤوس المشاركين فيه كما فعل خلال ثورة اكتوبر 1988 ضد مقر ما يسمى بالجمهورية الوهمية التندوفية و احراقه عن اخره فالشعب الجزائري لن يتسامح مع ناهبي امواله في قضية تافهة لا تعنيه بل اصبحت مصدر مشاكله و فقره و ثورة 22 فبراير ستعرف كيف تقتص من مصاصي دماء الشعب بعد تحقيق هدفها الاول بازالة النظام
22 - مرتن بري دو كيس الاثنين 25 مارس 2019 - 17:01
الكلام كثير عن الأمم المتحدة..وهل فعلا هناك امما متحدة..بل نجد الولايات الأمريكية المتحدة..فلما يضرب فرعون زمانه عرض الحاءط الاطارات القنونية الدولية والمواثيق..ويعترف لاسراءيادل بالقدس كعاصمة..واليوم بالجولان المحتل. كبلد بهودي..وغدا يبحث عن حصن خيبر في المدينة المنورة..ثم صحراء سيناء وستكون بداية لإسرائيل الكبرى على يد فرعون العالم ..فلا امم متحدة ولا قانون دولي بل الولايات المتحدة..وقانون الغاب...ومن كانت فيه رجولة عربية ينتفض .....مكانشdomage
23 - شفيق بن المختار الاثنين 25 مارس 2019 - 17:08
ضربة معلم من طرف المملكة المغربية الشريفة لنظام الكابرانات و ربيبتها البوليساريو
24 - علاش كتحلمو بزاف ??? الاثنين 25 مارس 2019 - 17:10
بدون تقسيم العادل للثروات وفك الحصار عن المناطق المهمشة والمفقرة وقظاء نزيه وديموقراطية حقيقية والزج بالمفسدين في السجون راه قسما بالله ماغدي نفرحو بالصحراء ووالله وثم والله ماغدي نربحو القظية ديال الصحراء.
25 - القافلة تسير وال..... الاثنين 25 مارس 2019 - 17:34
إلى رقم 2 الحنون
الحمدو الله المغاربة يتكلمون الفرنسية احسن من أبناء الجنود الفرنسيين وهدا يرجع لدكاء الشعب المغربي لم يقولون عليه ادكى الشعوب من فراغ الحمدو الله المغرب رائد في كل المجالات بالإدارة الحكيمة لأمير المؤمنين الملك محد السادس والشعب الحر المتحضر الواعي اما بخصوص حملات الطائرات فهي هدية من عندكم للاعتراف بما قدمه المغرب لكم من دعم اتناء مقاومتكم للاحتلال وهدهي الحاملة لطائرات ستجعلنا نستمر في التقدم والإبتعاد بمئات السنين ليسى عشرات السنين وترك أعدائنا مشغولين بحسدهم وكرههم وغبائهم
26 - Sam الاثنين 25 مارس 2019 - 17:51
خطة ذكية واحترازية بل واحترافية أيضا موضوع وحدتنا الترابية لا يمكن ان تتحرك قاطرته برأسين الاتحاد الأفريقي غير مؤهل لذلك لافتقاد معظم رووساىه للشرعية من طرف شعوبهم وجارنا الشرقي أولهم فهو يحضر بفريق رفيع ليشجع على الفتنة وسينكر غدا امام المنتظم الدولي ان ليست له مآرب اخرى في هذا النزاع المفتعل . شكرًا لطاقم الخارجية وعلى رأسهم بوريطا شباب واعد وطاقة متجددة ومواقف مشرفة في العديد من المحطات بكل التوفيق وسحقا سحقا لاعداء الوطن أينما كانوا
27 - موفق المغرب في هذه القمة الاثنين 25 مارس 2019 - 17:54
قمة موفقة من طرف المملكة للرد على العدو الجزائري و الحكم الشاذ في جنوب افريقيا وبعض الأنظمة الاستبدادية في القارة. في الوقت الذي يريد المغرب لافريقيا ان تنظر إلى المستقبل و حل الخلافات و دعم التنمية المشتركة نرى بعض الأنظمة الباءد ة و التي تعاني الكثير ومصيرها قاب قوسين او أدنى من الانهيار تريد الرجوع بافريقيا إلى الخلف. ان اكبر عائق أمام تقدم أفريقيا هو النظام الجزائري و النظام الجنوب إفريقي. انهم هم شياطين أفريقيا. منذ استقلال جنوب افريقيا ما ذا أضافت هذه الدولة القارة لا شيء إلا المشاكل اما الجزائر فهي مصيبة المصائب.
28 - احمد الاثنين 25 مارس 2019 - 18:10
اين هم الوزراء الافارقة الذين حظروا ها المؤتمر المزعوم ?
29 - مغربي عربي حر الاثنين 25 مارس 2019 - 19:04
ليعلم المغرب ان حكومة الجزائر براسة القيرد صالح طالح ترشي عن طريق مرتزقتها اي جهة لارباك الحلول المغربية وكل دولة تتواطء مع البوليساريو يعني مرتزقة الجزائر فانها مرتشية من حكومة الجزائر الجبانة والتي تستغل هده المرتزفة المشردة بخلاء صحرائها لاستفزاز المملكة لمصلحتها وليس لمرتزقة الجزائر وان بعض الافارقة لايهمهم الحقيقة ىقدر ما تهمهم الرشاوي
30 - احتمالين الاثنين 25 مارس 2019 - 19:29
مصر لم تحضر في هذا المؤتمر لأن نظامها نظام مدني بزي عسكري مثل الجزائر.. او ربما تريد الحياد في هذه الفترة التي تترأس فيها الإتحاد الإفريقي..
31 - ali الاثنين 25 مارس 2019 - 20:43
مقابل هذا المؤتمر الذي انعقد في مراكش، دعت جزائر الكابرانات و دولة الابرتهيد الى لقاء بجنوب أفريقيا تطلب فيه الدعم لمرتزقتها.. في هذا المؤتمر لن تحصل دولة الكابرانات الا على 5 دول لتأييد أطروحتها مقابل 37 دولة في مراكش تؤيد المغرب . و المضحك ان الكابرانات و دولة الابرتهيد استعانت بدول مثل كوبا و نيكاراكوا. حفظك الله يا مغرب .
32 - عبد الله الاثنين 25 مارس 2019 - 20:51
عما قليل سنسمع أخبار سارة قادرمة من الجزائر حين يستطيع الشعب الجزائري تقرير مصيره والتخلص من العصابة المتحكمة في قراراته السياسية التي تخدم مصالحه لكن العصابة تلهيه بعدو خارجي من صنع خيالها ولا تجد مسوغا لذلك الا بمشكل الصحراء المغربية
بالنسبة للشعب المغربي استرجاع الصحراء من المستعمر الاسباني تم بصفة نهائية وهو قادر على الدفاع عن حوزته
المنتصر عسكريا لا يقدم هدايا لأعدئه أذا لا داعي للمناورة
33 - Marocainde Taounate الاثنين 25 مارس 2019 - 22:28
je suis curieux de savoir si la Mauritanie,la Tunisie et l'Egypte sont avec les 37 pays amis ou les 15 pays ennemis
34 - الصحراء ستظل مغربية الاثنين 25 مارس 2019 - 22:46
الجزائر الأنانية لا تريد إتحاد مغاربي لأنها تمتلك بلدا شاسعا على حساب جيرانها وبالخصوص المغرب وتونس، وبلدا غنيا بالثروات.
وأكثر من هذا فالجزائر الغبية والمغرورة بسلاحها تريد الهيمنة على شعوب المنطقة عبر العصابات الإرهابية والإنفصالية لتقسيم جيرانها.
أما دولة جنوب إفريقيا فتريد موطأ قدم في المنطقة عبر بيادق ومرتزقة وخونة جماعة البوليساريو الإرهابية.
35 - kamal hafidi الثلاثاء 26 مارس 2019 - 01:02
دفاعا عن المغرب و ملك المغرب وشعب المغرب و أرض المغرب و صحراء المغرب
كان الأجدر بكم أن تعملوا على الحصول على جوازات سفر جزائرية أو مصرية أو جنوب إفريقية ؛ هذا إن لم تكونوا أصلا من تلكم الدول ، أو من شرذمة انفصاليي أو خونة الداخل أو الخارج أو من المخابرات العدوة أو عملائها أو المافيات الدولية وما أكثركم ، لأن مثل تلكم التعاليق التي انبريتم بها لا تصدر إلا عن مثل أحد المشار إليهم أعلاه ، لأن المغربي المتأصل والغيور على وطنه يموت وهو ملتزم و متمسك بالقولة المأثورة :
بلاد المغرب أرضي
نحميها ونحمي عرضي
وبعزمي لازم نقضي ع اللي يْمَكَّر فيها
و يحاول يجني عليها وهي أرض أجدادي
بلادي

فكفى نهيقا
36 - الصحراء مغربية الثلاثاء 26 مارس 2019 - 02:27
التونسيون والجزائريون والمغاربة/الموريتانيون شعب واحد.
الصحراء مغربية أو الحرب و تقسيم الجزائر.
37 - سعيد الثلاثاء 26 مارس 2019 - 06:50
السلام عليكم الكثير من القمم لا فائدة لها وحدة بمراكش والأخرى ابرتوريا هذا ضياعة للوقت هناك فرصة من ذهب وعلينا استقلالها هي إجراء استفتاء للشعب الصحراوي وان كان المغرب إجراء مشاريع تنموية هاءلة وتشرح صحراويين من أبناء المنطقة بصورة ديمقراطية يمثلون الأقاليم الجنوبية فأين المكلفين اجراء استفتاء المنطقة
38 - دكدوك الثلاثاء 26 مارس 2019 - 09:06
21 - عبدالكريم بوشيخي
أحكيها لغير الجزائريين ....الجزائريون يعرفون مصلحتهم ...
39 - Moni الثلاثاء 26 مارس 2019 - 10:30
ا لمغرب بلد : اسلامي و التضامن و التعاون و التواصل و الاخوة و الجورى و الشورى و المصداقية و العز و الجود و الكرم و الروح الوطنية و الصحراء المغربية و التسامح و السلم و الامن و الطمئنينة و راحة البال الله الوطن الملك
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.