24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3605:1912:2916:0919:3121:00
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية المغربية؟
  1. المعاناة تلازم عائلات في مشروع سكني ببوسكورة (5.00)

  2. المحكمة تؤجل ملف مغتصبي "خديجة" .. وأوشام الضحية جديدة (5.00)

  3. عصير المزاح -16-: مرض "بواسير المخ" .. و"سبيطار البقاء لله" (5.00)

  4. رصيف الصحافة: شركة "الطرق السيارة" تشكو فداحة الخسائر المالية (5.00)

  5. الفقيه بن صالح تحتضن أولمبياد الذكاء المعلوماتي (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | تفاصيل اعتراض المغرب على مشروع إدارة ترامب حول المينورسو

تفاصيل اعتراض المغرب على مشروع إدارة ترامب حول المينورسو

تفاصيل اعتراض المغرب على مشروع إدارة ترامب حول المينورسو

قدم وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، اليوم الخميس، إفادة أمام أنظار مجلس الحكومة بخصوص تطورات ملف الصحراء المغربية والتحركات التي تقوم بها الدبلوماسية المغربية على بعد أسبوع من تقرير مجلس الأمن الدولي حول هذا النزاع الإقليمي.

وقال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي تقدم بعرض حول مستجدات القضية الوطنية ومواقف المملكة المغربية من بعض التطورات الأخيرة المرتبطة بهذا الملف.

وأضاف المسؤول ذاته، في الندوة الصحافية التي تلت انعقاد المجلس الحكومي، أن بوريطة أخبر، في عرضه، أعضاء المجلس، بتفاعل المملكة مؤخرا مع بعض المتدخلين الدوليين في الملف بشأن مواقف المغرب من المسلسل السياسي على ضوء مائدتين مستديرتين عقدتا بجنيف في دجنبر 2018 ومارس 2019، وخاصة فيما يتعلق بمشاركة كل طرف فيها، وكذا سيرها ونتائجها.

وأوضح الخلفي أن النقطة الثانية التي قدمها وزير الخارجية تتعلق بـ "تدبير بعثة المينورسو وبعض الأفكار والمشاريع غير المنتجة التي تروج بشأنها"، دون أن يقدم أي تفاصيل حول طبيعة هذه التصورات غير المنتجة.

لكن مصادر رسمية مسؤولة كشفت لجريدة هسبريس الإلكترونية أن الأفكار والمشاريع غير المنتجة التي يتم الترويج لها تتعلق بموقف جون بولتون، مستشار الأمن القومي للرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي صرح سابقا بعدم ترحيبه باستمرار مهمة بعثة الأمم المتحدة "المينورسو" بسبب عدم إحراز أي تقدم في الملف.

ويظهر من خلال موقف المغرب الجديد بشأن مستقبل البعثة الأممية أن مستشار الأمن القومي ما زال يضغط على الولايات المتحدة الأمريكية وبعض أعضاء مجلس الأمن الدولي من أجل إنهاء مهمة "المينورسو" بالصحراء المغربية، وذلك بعدما أدى دورا محوريا في تقليص مدة ولايتها من سنة إلى ستة أشهر.

وكان بولتون عبر عن نواياه علانية في مداخلة له بمركز بحثي أمريكي في واشنطن حيث طرح استراتيجية إدارة الرئيس دونالد ترامب الجديدة بخصوص أفريقيا، وقال إنه يشعر "بخيبة أمل" كبيرة بسبب عدم حل نزاع الصحراء، مشيرا في الآن ذاته إلى أن الولايات المتحدة ستطلب إنهاء مهمات الأمم المتحدة في أفريقيا، التي توجد من بينها بعثة "المينورسو" إلى الصحراء، وذلك لكونها "لا تأتي بسلام دائم".

وتُحدِّد قرارات مجلس الأمن الدولي، آخرها القرار رقم 2440، مهمة "المينورسو" في حفظ السلام بالمنطقة عبر الحرص على تهدئة الأوضاع في الأراضي المتنازع عليها. كما تعمل على تدبير بناء الثقة وتخفيف التوتر بين أطراف النزاع، أي أنه لا علاقة مباشرة لها بالدفع بالعملية السياسية.

وفي بداية الأسبوع الجاري، وزعت الولايات المتحدة الأمريكية على أعضاء مجلس الأمن القرار الجديد حول الصحراء، الذي أثار خلافا وتباينا في وجهات النظر بين باريس وواشنطن بخصوص مدة ولاية بعثة المينورسو بين الطرح الفرنسي الذي يدافع عن التمديد لسنة كاملة، والطرح الأمريكي الذي يتشبث بستة أشهر فقط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (49)

1 - زهير الخميس 18 أبريل 2019 - 18:23
النظام الجزائري المنهار أو بالأحرى في طريق الإنهيار هو سبب عدم حل النزاع المصطنع حول الصحراء المغربية
2 - عبدالله الخميس 18 أبريل 2019 - 18:28
انهم لا يريدون انهاء النزاع حفاظا على مصالحهم الاستعمارية ونهب خيراتنا دون مقابل.
لا ننتظر الاجمل.
3 - كرينبوش الخميس 18 أبريل 2019 - 18:28
الذي يسير المينورسو هو نفسه من يسهر على العملية السياسية. اذن المينورسو والعملية السياسية مترابطين. وباركا من تكذبو علينا..
4 - نجيب الخميس 18 أبريل 2019 - 18:40
لا أمريكا ولا الجن الأزرق المغرب في صحراءه والصحراء في مغربها إلى أن يرث الله عزوجل الأرض ومن عليها الأرض ومن عليها والشعب المغربي العضيم وراء ملك البلاد المفدى لن نفرط ولو في حبة رمل واحدة من الصحراء المغربية وسنقطع يد كل طامع في بلادنا الغالي أسد إفريقيا العضيم المغرب من طنجة العالية إلى الكويرة الغالية
5 - محمد الخميس 18 أبريل 2019 - 18:41
احسن فرصة للمغرب للدفاع عن الوحدة الترابية واقبار الحكم الداتي . وعودة المحتجزين المغاربة في تندوف المحتلة .
6 - مستفي المسناري الخميس 18 أبريل 2019 - 18:41
الصحراء بدون المينورسو يعني ان امريكا تفضل ان تتدخل عن طريق البيع والشراء وانهاك المنطقة في سباق التسلح. انهم تجار السلاح وليسوا رسل سلام. ترامب يرى في افريقيا والشرق الاوسط سوقا ضخمة للاسلحته بعدما فقد سوق التجارة المدنية امام الصين.
7 - وعزيز الخميس 18 أبريل 2019 - 18:42
تقول أمريكا :.... من بينها بعثة "المينورسو" إلى الصحراء، وذلك لكونها "لا تأتي بسلام دائم...


تريد اندلاع الحرب لتاتي للتدخل السريع كما تفعل في الحقول التي زرعت فيها الغاما لاحصر لها كما فعلت في أفغانستان و العراق و الصومال فلولا جر جثة جندي أمريكي في شوارع مقدشو لما خرجوا من هناك و في اليمين و في وفي
هم يقتاتون من أزمات يصنعونها و بطرق محبوكة تبدو فيها الحكمة و حب السلم للعالم و لكن خبثهم تفوه منه رائحة المكر لتكرار نفس الأساليب..

فحذاري قبول مقترحات أمريكا مهما غلفوها بأشكال مزركسة فهم يزرعون الفتن و بعد 20 سنة يحصدون التدخل و ما ادراك من بيع للسلاح و ابتزتر للدول ووووو

المغرب في صحرائه و الشرعية الدولية غالبا ما تكون وهما و ويلات لمن يركن إليها بلا أسلحة و مناعة تستخرج في وقتها ...

المغرب له من المناعة ما يكفي لكسر اطماع أصحاب الفتن و مراوغة الاملاءات اهم سلاح و عدم تصديقها... لأنهم يضعون السم في العسل..

و يريدون السلام الدائم بل لا يكرهون الحرب الدائمة... فلا أصدقاء لديهم و لا اعداء إنما إملاء و تدخل و بيع و ربح و ازدهار اقتصادي على حساب المستضعفين في الأرض...
8 - دكدوك الخميس 18 أبريل 2019 - 18:43
1 - زهير

النظام في الجزائر لن ينهار فلا تنتظر يا زهير
9 - كريم الخميس 18 أبريل 2019 - 18:44
ما لا افهمه هو خوف المغرب من التخلي عن المينورسو. اعتقد ان ذلك في صالح المغرب لانه في وضع اقوى واي هجوم للبوليزاريو سيكلفه كثيرا
10 - Omar33 الخميس 18 أبريل 2019 - 18:44
les troupes de l'ONU comme celle du Polisario n'ont rien affaire dans nos provinces du Sud
11 - Said الخميس 18 أبريل 2019 - 18:45
لماذا يخاف المغرب من ذهاب المينورسو فلماذا لا ينشر قواته في المنطقة باسلحتها الثقيلة وكذلك مادور القمرين الاصناعيين اذا لم يقوما بحماية حدودنا والضرب على يد كل من تطاول على الصحراء .
12 - yassine الخميس 18 أبريل 2019 - 18:48
بغيت نقول ليكم واحد الحاجة اخوتي المغاربة ، حتى لو اجتمعت الامم على شيء غير مغربية الصحراء ،ارض المعركة هي الفاصل ولن نسمح في حبة واحدة قسما بالله
13 - وناغ الخميس 18 أبريل 2019 - 19:02
لمادا ادن المغرب ضد انسحاب المنرسو
لمادا هدا الخوف وهدا الدل
وهدا الخوف وهدا الدل هو الدي شجع المؤسسة العسكرية الجزائرية لتستعرض علينا عضلاتها
ولمادا هدا السلاح كله الدي اتقل كاهل ميزانيتنا
ولمادا لا نغتم هده الضرفية الحالية
ام ان هده الضرفية ستمر كما مرت الاولى(العشرية السوداء)
قال الحسن الثاني (رحمه الله) في احد ندواته الصحفية
الوقوع في المصيبة خير من انتضارها
ويقول المتل المغربي
ضرب الحديد ما حدو سخون
14 - محمد اسبانيا الخميس 18 أبريل 2019 - 19:10
المستفيد من إنسحاب المنورسو هم الصحراويون الذين ليس لهم ما يخسرون فلا دور و لا قصور و لا أموال و أظن ان انسحاب المنورسو يعني دق طبول الحرب و الخاسر فيها هو من عاش طعم الحياة التي يسميها البعض بالراقية اما الموجودون بتندوف فشعورهم بنار الحرب إلا كشعور الميت بألم الجراح
15 - Sahraui الخميس 18 أبريل 2019 - 19:11
بعثة الامم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية، هل هذا الاسم سياسي ام تقني ؟
16 - mjalwake fnew york الخميس 18 أبريل 2019 - 19:12
l,administration trump est une Mafia, le maroc n,es pas l,arabie saoudite il n,a rien a Donner.
17 - Hooollandddddddssss الخميس 18 أبريل 2019 - 19:16
تحية كليرة للمعلق رقم12
امثالك هم اهل الوطن الحقيقيين وليس انفصالي الريف وانفصالي الصحراء
18 - مجرد رأي الخميس 18 أبريل 2019 - 19:17
كل حديث عن الصحراء المغربية و ما أضحى يلاحقها من مفاهيم من قبيل :"المينورسو "و" البوليساريو" و "الاستفتاء" و "تقرير المصير "و "حقوق الانسان " و"الشعب الصحراوي "و "المفاوضات " ....
كلها في الحقيقة لا تعني شيئا بل أنها مجرد سراب اذا ما ركنا إلى الأمر الواقع وتيقنا فعلا بأن الصحراء المغربية كانت ولاتزال و ستبقى مغربية تاريخا و جغرافيا ،بشرا و حجرا و سماء و بحرا. ...
كل ما في الأمر أن كل الأنظمة التي افتعلت النزاع قد تهاوت ومنها تلك التي غيرت موقفها و اعترفت بمؤامرتها على المغرب في السابق (السبعينات ) وبقي نظام العسكر في الجزائر ومعه بلاد مانديلا يتعنتون في سعي نحو الزعامة في إفريقيا ويرون في المغرب البلد المنافس رغم مصادر اقتصاده التي لا تعتمد أساسا على المحروقات. ..
لكن الليل سينجلي لا محالة و سيعقبه نهار مشرق.
19 - ريفي من الريف المهمش المفقر الخميس 18 أبريل 2019 - 19:18
الدولة لي كتنهب الملايير الدولارات وكتوزع قفة رمظان على الشعب المهمش من العام العام راه ماعمرها غادي تزيد القدام ابدا وماعمرها غادي تربح شي قظية ابدا وابدا حيت الدعاء ديال الشعب المظلوم قوية بزاف
20 - Nor الخميس 18 أبريل 2019 - 19:29
الكعكة ياحبيبي. بين فرنسا وامريكا. وخاسر اكبر هو الشعب الدي لم يستفد ولن تستفد من خيرات الصحراء. هناك شركات تستغل تروات والحاكم و(مسوولين) ياخدون نصبهم وان جاء دور امريكا.
21 - Guérin charles الخميس 18 أبريل 2019 - 19:30
Le Maroc defend une resolution de ce problems d'une facon realiste et durable si non il ne veut continuer a poursuivre les tables de negocition avec les autres protagonistes. Il a raison puisque tous ca n"a rien Donne. Pourtant la question qui se pose pourquoi on veut maintenir la presence de la munorso si cette presence n'aboutira a rien.
22 - الكوباي مخلص لابتزازه الخميس 18 أبريل 2019 - 19:31
بولطن لا يضغط على اعضاء مجلس الامن ولا على بلده بل بهذا الاتجاه يريد الضغط على المغرب لابتزازه انهم لا يعرفون صديق ولا حليف ولا سيدي زكري بل مصالحهم ومصالح بلدهم هل رأى منا احد في مجلس شيوخهم ومجلس سيناطوراتهم تناطح بالرؤوس والاشتباك بالايادي إنهم اناس صادقين مع مواطنيهم وانفسهم .
23 - متتبع الخميس 18 أبريل 2019 - 19:37
من لايعرف ترامب؟الشخص الذي يصطاد في الماء العكر يريد بيع سلاحه بأية وسيلة لا أمريكا ولا الجن الأسود يوقفنا عن الدفاع عن وطننا ووحدته الترابية إلى الأمام والكفاح مستمر
24 - مول القهوة الخميس 18 أبريل 2019 - 19:41
خطأ ارتكب سنة ١٩٧٥ و مازال المغرب يدفع ثمنها غاليا من قوته و من كرامته الي يومنا هذا .
ما اخذ بالقوة لا يعود إلا بالقوة و ليس بمسيرة بنفسجية تم استجداء تمويلها من بلد عربي شقيق .
25 - عبدالكريم بوشيخي الخميس 18 أبريل 2019 - 20:03
اعتقد ان الدبلماسية المغربية بقيادة السيد محمد بوريطة تتابع مجريات الاحداث و مناقشات مجلس الامن السرية و العلنية و تدخلات الاعضاء الكبار و من هنا نفهم تصريح الناطق الرسمي باسم الحكومة الذي تحدث عن اعتراض المغرب على مشروع ادارة ترامب حول المينورسو و في اعتقادي الشخصي ان جون بولتون يقوم بدور خبيث ضد بلدنا و يحاول سحب السيادة المغربية من الصحراء المغربية و وضعها تحت وصاية المينورسو و هذا ما لا يقبله المغرب و لا يقبله 40 مليون مغربي و يجب التصدي له فالوضعية القانونية الحالية للمينورسو هي مراقبة وقف اطلاق النار اما الاستفتاء فقد تجاوزه الزمن و المنطق بسبب استحالة تنظيمه و وجود اشكالية في تحديد هويات الذين يحق لهم التصويت و رفضه ايضا من طرف غالبية سكان الصحراء المغربية الذين يعيشون تحت الراية المغربية و هم الاغلبية الساحقة مقارنة مع بعض المئات او الالاف من بقايا الصحراويين المغاربة في مخيمات حمادة تندوف فالمينورسو تمارس دورها المنوط بها و هو القيام بدوريات لمراقبة وقف اطلاق النار من العيون الى تندوف حتى الكركرات و يجب اتصدي لاي مؤامرة لتوسيع صلاحياتها لان ذالك يعتبر انتقاصا من سيادة المغرب
26 - المداغي المغربي الخميس 18 أبريل 2019 - 20:19
الصحراء المغربية والمونرسو

في مثل هذه الظروف تقاس شجاعة الشعوب وحب الوطن وخدام الدولة من خونتها.
في هذه الظروف نريد أن نعرف الشجعان من الجبناء، وفي هذه الظروف التي نريد أن يرينا أولئك الذين ينهبون خيرات الوطن أن يدافعوا عن الوطن ويطردوا الطامعين، كوننا نحن البسطاء لا نستفيد من عائدات خيرات الوطن.
أرونا شجاعتكم وحب الوطن والدفاع عنه كونكم أنتم من يستفيد من خيراته.
27 - المداغي المغربي الخميس 18 أبريل 2019 - 20:19
الصحراء المغربية والمونرسو

في مثل هذه الظروف تقاس شجاعة الشعوب وحب الوطن وخدام الدولة من خونتها.
في هذه الظروف نريد أن نعرف الشجعان من الجبناء، وفي هذه الظروف التي نريد أن يرينا أولئك الذين ينهبون خيرات الوطن أن يدافعوا عن الوطن ويطردوا الطامعين، كوننا نحن البسطاء لا نستفيد من عائدات خيرات الوطن.
أرونا شجاعتكم وحب الوطن والدفاع عنه كونكم أنتم من يستفيد من خيراته.
28 - omar الخميس 18 أبريل 2019 - 20:31
على هاذ الحساب السيد بولتون ما علرفش شحال من سنة هاذي واحنا عايشين في سلام
الحمدلله منذ اتفاق إطلاق النار واحنا هانيين رغم بعض التحركات ديال البوليزاريو قرب الجدار
إذا كان هذا ليس سلاما فماذا يسميه السيد بولتون
مع الاسف معروف عن السيد بولتون أنه مع الطريقة العنيفة لتحقيق سلام بسرعة نحن تفكيرزا ينبني على الصبر والتاني وقرع الحجة بالحجة ونحن نعرف أننا على حق
ليقرا السيد بولتون الاتفاقية الثلاثية مدريد 1975
التي حررت الصحراء من الإستعمار الإسباني واعطتها للمغرب وموريطانيا
بعد ذالك تنازلت موريطانيا عن حقها للمغرب
بعد ذالك كانت حروب مع البوليزاريو ما جعل الأمم المتحدة تتدخل ويوقع اتفاق قف إطلاق النار وانتدبت للسهر على حمايته بعثة المينورسو ومنذ قرابة عشرين عاما ونحن،والحمد لله،نعيش في سلام
رجاءا السيد بولتون اذا كنت حقا تفكر في السلام فابق الأمور في إطار الأمم المتحدة وساند بعثاثها للسلام في اي مكان من العالم
الحرب كلها خسارة حتى لمن يظن أنه انتصر
اللهم قنا شر الحروب وشر الفتن ما ظهر منها وما بطن
29 - إيكو الخميس 18 أبريل 2019 - 20:41
ألاحظ برودا في العلاقات المغربية الأمريكية.
أمريكا هي الممول الرئيسي لمعظم المنظمات
الأممية، و لي الذراع لن يصلح معها.
على المغرب أن يكون ذكيا في تعاملاته الخارجية خاصة اتجاه أقوى قوة في العالم ، فترامب لا يؤمن إلا بالقوة و المال و ( لكان جيبك خاوي ما عندو ما يدير بيك)
30 - مجرد رأي الخميس 18 أبريل 2019 - 20:46
كل حديث عن الصحراء المغربية و ما أضحى يلاحقها من مفاهيم من قبيل :"المينورسو "و" البوليساريو" و "الاستفتاء" و "تقرير المصير "و "حقوق الانسان " و"الشعب الصحراوي "و "المفاوضات " ....
كلها في الحقيقة لا تعني شيئا بل أنها مجرد سراب اذا ما ركنا إلى الأمر الواقع وتيقنا فعلا بأن الصحراء المغربية كانت ولاتزال و ستبقى مغربية تاريخا و جغرافيا ،بشرا و حجرا و سماء و بحرا. ...
كل ما في الأمر أن كل الأنظمة التي افتعلت النزاع قد تهاوت ومنها تلك التي غيرت موقفها و اعترفت بمؤامرتها على المغرب في السابق (السبعينات ) ولم تعد تعترف بالوهم .
وبقي نظام العسكر في الجزائر و معه بلاد مانديلا (جنون افريقيا) مستمرين في التعنت و دعم مرتزقة تندوف أملا في إضعاف المغرب الذي استطاع بدون بترول أو غاز أن يحقق نموا أو تقدما ما،
تحية للشعب الجزائري من ذوي العقول النيرة التي صدحت علنا في وجه العسكر بأن الصحراء مغربية ، و دعوا الى احترام حقوق الجار و إلى وضع نهاية لهذه المسرحية التي طال أمدها و انعكست سلبا على الشعبين الشقيقين الجزائري والمغربي لصالح المرتزقة و تجار السلاح.
31 - المعلق الصغير الخميس 18 أبريل 2019 - 20:58
أرى أن المغرب افرط في التأني و الانتظار
و نحن نعلم جميعا أن المجتمع الدولي غير عادل و يقتات و يعيش بالازمات التي يختلقها و يتسبب فيها عمدا
فصاحب الكلب الذي يهاجمك. لن تشكو اليه كلبه و هو الذي أرسله عليك
أرى انه لو نهج المغرب نهج المشير خليفة حفتر في ليبيا متوكلا على الله و معتمدا عليه ثم على حلفائه الحقيقيين الإمارات و السعودية و دول الخليج لكان الحسم ممكنا رغم الخسائر ثم نضع المجتمع الدولي أمام الأمر الواقع و نترك الكلاب تنبح حتى يبح صوتها
هذا رأي فقط
و الأمر في يد الملك المفدى حفظه الله و رعاه
32 - amouddou الخميس 18 أبريل 2019 - 21:01
دكدوك
زهير يقصد بالنضام الجزائري ما يسميه الحراك عندكم بالعصابة او مجموعة بوتهليكة
33 - boullayali driss الخميس 18 أبريل 2019 - 21:02
يجب الوقوف بحزم أمام هدا الرئيس المجنون العنصري وادا غيروا اختصاصات المينورسوا فنهاية جنوب السودان نعرفها جميعا من الأحسن ان يرحلوا والمغرب قادر على حماية حدوده
34 - حضن وطنهم الدافئ الغفور الرحيم الخميس 18 أبريل 2019 - 21:06
وجب التعامل بالحزم المطلوب مع جميع الأطراف ذلك أن نظام أل بوتفليقة في طريق الإنهيار و عصابة الرخيص إياها قد بدت عليها علامات التشردم والتيه وسط الصحراء وما المعركة التي دارت مؤخرا بين عائلتين لأجل قطعة أرض جزائرية معروضة للبيع إلا دليل على يأس المحتجزين من الوعود التي أغذق عليهم بها مغتصب الصحراويات أبراهيم الرخيص غير أنني كمواطن مغربي أعدهم برغد العيش إن هم عادوا إلى حضن وطنهم الدافئ الغفور الرحيم.
35 - الحمداوي الخميس 18 أبريل 2019 - 21:41
السؤال الذي يجب على المسؤولين الاجابة عليه وتوضيحه للشعب : لمذا المغرب يرفض قرار سحب قوات المينورسو ؟؟؟؟؟
36 - Med الخميس 18 أبريل 2019 - 21:44
ترامب يعرف اين نقطة ضعف المغرب فرنسا تنهب في ثرواتنا من اجل فيطو في قضية الصحراء وترامب يريد ان ياكل من الاناء الذي تاكل منه فرنسا بعد ما شبعت روسيا والشعب المغربي يعاني من الفقر
37 - كريم مبشور الخميس 18 أبريل 2019 - 22:53
كلما زادت الأعوام كلما تعقد المشكل أكثر و كبر حجمه، ترامب و إدارته مند البدء يلوحون بورقة حل المينورسو و ترك المجال لقيام حرب مستعرة في المنطقة قد تغير الكثير في الوضع الحالي الذي دام 4 عقود دون مخرج سياسي، الكرة الآن في معترك المغرب الذي عليه أن يفرض سياسة الأمر الواقع و الذي يمتلك كل مقوماتها على الميدان، لا نريد سياسة خانعة و مهدبة مع الأطراف الأخرى للمغرب الحق التاريخي على صحرائه.
38 - الحداد مصطفى الخميس 18 أبريل 2019 - 23:11
مشاكل العالم التالت فهي غنيمه تمينه بالنسبة للدول الكبرى للابتزاز .كل ما كانت الضرورة..وكذلك استرزاق لبعض المنظمات الحقوقية. الصحراء المغربية .فهي مطلب شعب بأكمله .وهدا هو الدي يجب ان تفهموه دولت الشيطان الأكبر. امريكا
39 - الحق الخميس 18 أبريل 2019 - 23:25
تحتاج الطغمة الحاكمة في الجزائر الى عدو يبرر ما. تبتلع المؤسسة العسكرية من مقدرات مالية .كما يحتاج المخزن الى استمرار الصراع لإخلاء مؤسسته العسكرية الكل يعلم أن الانقلابات انتهت في المغرب مع بداية الحرب في الصحراء . الطرفين مستفيدين بنفس القدر.
40 - الخيار العسكري ضد البوليزاريو الخميس 18 أبريل 2019 - 23:51
على المغرب أن يفعل كما فعلت مصر في سيناء ان يتدخل في المناطق بلاسلحة التقيلة والدخيرة الحية
41 - مجرد رأي الخميس 18 أبريل 2019 - 23:55
إذا كان المجتمع الدولي يرى أنه لا جدوى من وجود قوات حفظ السلام في الصحراء المغربية ولن أسميها أبدا "المينورسو "لأنه يستحيل إجراء استفتاء خاصة باكتظاظ خيام تندوف البالية بمرتزقة من مختلف الجنسيات و ووجود الأغلبية الساحقة من الصحراويين فوق التراب المغربي و تحت السيادة الوطنية للمغرب.
إذا كان لا جدوى من بقاء القبعات الزرق في الصحراء فليعلن المنتظم الدولي إذن بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية أن الصحراء مغربية و أن الحكم الذاتي هو الخلاص اذا كان فعلا مجلس الأمن الدولي يسعى إلى تسوية النزاع سلميا و إذا كان المنتظم الدولي يحترم شؤون الدول الداخلية و إذا كان فعلا ينتصر للشرعية، فكل الدلائل واضحة و التاريخ لا يرحم و كفانا من خلق بؤر التوتر في الشرق الأوسط و شمال أفريقيا.
42 - Mowaten الجمعة 19 أبريل 2019 - 01:14
واوضح ..وقال.. ومن المرتقب وكثير من القيل والقال واللف والدوران...وحتى الغثيان..كلام في كلام دون جدوى...ضعفاء وجبناء امام المجتمع الدولي ..لكن بالمقابل ومعنا نحن ابناء الوطن أقوياء ظلما وعدوانا يوجهون اسلحتهم القمعية نحونا ...بلهاء..الصحراء ينقصها رجال حقيقيون حتى تتحرر شبر شبر ...لكن بيع وسمسرة في الوطن برمته ممن تعرفون...واسفي ..
43 - سعيد الجمعة 19 أبريل 2019 - 01:23
عرفتو علاش تجنيد اجباري دبا
حيت ملي اتحيدمينورسو اتكون حرب مع الجزائر و مايسمى بولزاريو
هممم التجنيد توما معامن
44 - مواطن من مراكش الجمعة 19 أبريل 2019 - 01:36
قضية الصحراء بين مصالح فرنسا من جهة ومصالح الولايات المتحدة الأمريكية كل واحد يريد نصيبه من الكعكة والمخزن موقفه ضعيف لأنه يحاول إرضاء فرنسا من جهة وأمريكا من جهة أخرى، وعليه انتضار عقود من الزمن حتى تتغير موازين القوى بين الطرفين فرنسا وأمريكا.
45 - دكدوك الجمعة 19 أبريل 2019 - 06:43
32-amouddou

الحراك عندنا لم يسمي ، القايد صالح هو الذي سمى مجموعة مقصودة
بالعصابة ، وأما كلمة نظام فهو الجهاز المسير للدولة ، وهذا لن يحدث
له شيئ لأنه هو نفسه الجزائر ، ومجسد في الشعب والجيش الوطني ومختلف
المؤسسات الجزائرية ، إنها شبكة متراصة فلا تنتظروا شيئا .....الرؤساء
زائلون ، والنظام باقي ، والمبادئ هي هي يا amouddou
46 - إلى 45 دكدوك الجمعة 19 أبريل 2019 - 10:52
عن أي مبادئ تتحدث؟ ؟؟!!!
هل الإساءة إلى الإخوة الجيران في المغرب و اعتبارهم أعداء و احتضان المرتزقة الإرهابيين في تندوف و احتجاز المغاربة الصحراويين هناك لعرقلة مسيرة التنمية بالمنطقة المغاربية و السباق نحو التسلح و غلق الحدود و ...الخ
أهاته هي المبادئ التي تتبجح بها !!؟؟
لا يهمنا نحن المغاربة النظام السياسي القائم في الجزائر ولا من يحكم الجزائر ، لكن الذي يهمنا هو أن يتخلى نظام العسكر في الجزائر عن الإساءة لوحدة المغرب الترابية و التدخل في شؤونه الداخلية، لأن ذلك سيجلب على المنطقة شرا لا يطاق،
احتكم إلى العقل و اترك العاطفة جانبا، فما أحوج المنطقة إلى عقلائها.
47 - tarek ibn zayad الجمعة 19 أبريل 2019 - 11:06
moi l'homme fort comme tarek iben ziade je dit au minorsso ------ au revoir et je prepare mon armée et je dit au monde que le sahara et marocain avec une attaque sans petier sur le polizzbal et sur les généraux d’Alger surtout en ce moment ...... les responsables au maroc ont peur pour leurs richesses tu va rien prendre avec toi au cimetière
48 - موح السبت 20 أبريل 2019 - 01:22
خزعبلات وزارة التربية الوطنية تزيد الطين بلة. العالم باسره شاهد كيف تم تعنيف وضرب ومطاردة الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في مدن الصحراء المغربية علما انهم كانوا يتظاهرون سلميا. هذا سبب واضح لجعل هذه المنظمة الدولة تشك في ادعاءات المغرب انه يحترم حقوق الانسان في هذه الاقاليم وبالتالي تحاول وتضغط للتدخل في هذا المجال.
49 - العودة : الحل الكريم السبت 20 أبريل 2019 - 04:53
نطلب من الشعب الجزائري و من رئيس أركان الجيش الجزائري أن:
ـ يطرد عصابة البوليساريو الإرهابية والإجرامية المتاجرة بمآسي الصحراويين المغاربة المحتجزين؛
ـ يرشد إخواننا وأخواتنا المحتجزين ألى طريق الكرامة صوب وطنهم و وطن أجدادهم المغرب الكريم.
كي تنعم المنطقة المغاربية بالأمن والسلام والإستقرار والتنمية والوحدة والإزدهار.
المجموع: 49 | عرض: 1 - 49

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.