24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السعدية بوطالب .. ناشطة جمعوية تنير ليالي المدمنين والمتشردين (5.00)

  2. الفرشم .. حرفِيّ يحول "نبتة الدوم" إلى تحف فنية (5.00)

  3. "أصحاب الشكارة" يتحكمون في أسعار كراء الطاكسيات بالدار البيضاء (5.00)

  4. سكان تاكلفت بإقليم أزيلال يحتجون ضد "تأخر إحداث إدارة تربوية" (5.00)

  5. "ميدايز" يُناقش تحديات دول القارة لأجرأة اندماج الاتحاد الإفريقي (5.00)

قيم هذا المقال

3.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بنكيران يستقبل زعماء الأغلبية وأبيض يعود بخفيّ حنين

بنكيران يستقبل زعماء الأغلبية وأبيض يعود بخفيّ حنين

بنكيران يستقبل زعماء الأغلبية وأبيض يعود بخفيّ حنين

عاد محمد أبيض، الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، من المقر المركزي لحزب العدالة والتنمية، بخفي حنين، ولم يشفع له جلوسه إلى رئيس الحكومة المعين عبد الإله بنكيران بمكتبه لمدة تجاوزت الساعتين، بتلقي أي وعد بخصوص مشاركة حزبه في الحكومة المقبلة.

ورفض محمد أبيض، الإدلاء بأي تصريح لوسائل الإعلام المرابطة بالمقر المركزي لحزب بنكيران، مُكتفيا برسم ابتسامة واسعة، وتفضيل أن يتحدث مضيفه رئيس الحكومة بالحديث بدلا عنه، فارتجل بنكيران كعادته تصريحا صحفيا مقتضبا "استقبلت الأخ محمد لبيض، واتفقت معه -بعدما حسمنا في موضوع الأغلبية الحكومية مع ثلاثة أحزاب تعرفونها-، على أن تظل علاقتنا طيبة كما كانت في السابق، كما تواعدنا على الاستمرار في مد جسور التعاون فيما بيننا".

وبعد أن أصر رئيس الحكومة، على توديع ضيفه، إلى حيث يركن سيارته، عاد إلى مكتبه في انتظار ضيوف آخرين من الوزن الثقيل، وهم حلفاؤه الأمناء العامون لأحزاب الاستقلال والتقدم والاشتراكية والحركة الشعبية، الذين جاؤوا تباعا، امحند العنصر، ثم نبيل بنعبد الله، وأخيرا عباس الفاسي، الذي اعتقد الصحافيون أنه مستحيل حضوره بعدما اعتذر لحضور حفل توزيع جائزة الصحافة في نفس اليوم، بسبب وعكة صحية ألمت به حسبما ذكر زميله خالد الناصري وزير الاتصال، إلى أن توقفت سيارة الأمين العام لحزب الميزان قرب المقر المركزي لحزب المصباح بحي الليمون المظلم، ليخرج منها في اتجاه اجتماع مصيري في ثان جولة من المشاورات بين أحزاب الأغلبية الحكومية، للتفاوض حول الحقائب والوزراء و الهندسة الحكومية، ورئاسة مجلس النواب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - benyahya الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 02:00
PPS est un grand parti, il va grandir
2 - أييس الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 02:25
ياليت لو اكتفى بن كيران بالتحالف مع الاحزاب الاخرى غير الاستقلال . هذه صدمة اولى جاءتنا من العدالة والتنمية والصدمات الاخرى قادمة نطلب من الله أن يلطف بنا وأن يعطف على هذا الشعب المسكين والمغلوب على أمره .
كل من وضع فيه هذا الشعب ثقته يستخف بمشاعره ويضرب مطالبه عرض الحائط بعد الفوز مباشرة . كم طالبت حركة عشرين فبراير باسقاط الحكومة ومحاكمة المفسدين , وها هم هؤلاء الذين طالبت هذه الحركة بمحاسبتهم يعودون الى الحكومة من أبواب أخرى غير أبواب احزابهم. يا لطيف ويا لطيف اللطف. يا لطيف ويا لطيف اللطف ...
3 - agadir الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 09:25
مند سنة 83 تاريخ ولادة هدا الحزب في احضان الادارة و المعطي بوعبيد وزيرا اولا ,وتطوعه انداك للعب دور القنطرة لتمرير سياسة التقويم الهيكلي ,مند دلك التاريخ وامجاد هدا الحزب تتطاير خصوصا انه ترك لوحده من طرف البصري وهو لم يتعلم بعد جيدا المشي ,يعيش حالة تساقط الاوراق خارج فصل الخريف نظرا للتربة الغير الطبيعية التي خلق منها.
اما خلال هده السنة فالعجب ثم العجب من السيد الابيض فلا هو في المعارضة ولا في الاغلبية فلا هو لبيرالي ولا محافظ ...ام ان الكراسي اعمت الجميع فهده الفضيحة ,ان يمارس السيد البقالي القيتو على مشاركة حزب الابيض في الحكومة ويخضع حزب الاستقلال لدلك ويمارس الضغوط السياسية عاى رئيس الحكومة المكلف لاخراج الابيض الى غرفة الانتظار فهده تكفي ليعلن الابيض استقالته عوض هده التبهديلة ...........................
4 - FOUAD الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 10:21
ان لم تحصلوا على وزارة الداخلية فلا خير فبكم لانها ام الوزاراة ولاعب الرئيسي فالبلاد ...لاتخنعوا وانتم الاعلون اووووووووووصيكم بالداخلية ارجووووووووووكم ياااا مصباااااااح الخير
5 - kamal الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 12:28
Prenez l’exemple de la Belgique sans gouvernement depuis 1 ,5 ans et le pays continue son développement.Le pjd va faire de son mieux mais il a de pas bcp de leviers.Un petit conseil à benkirane dans tes différents entretiens tu as répété que tu cherches des gens compétents pour gouverner, je pense que la compétence n’est pas suffisante, la plupart des anciens ministres sont très compétents « grandes écoles, belles expériences dans les multinationales … » leur rendement n’était pas à la hauteur, il faut plus de la compétence des gens honnêtes ayant de l éthique.Je n’ai pas tout les éléments pour juger mais c’est mon petit point de vue
6 - lambawi الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 15:33
هناك من سيطلب المستحيل من الاستاذ بن كيرا من قائل له لا تتحالف مع الاستقلال ومن قائل لا تتحالف مع اي من مجموعة الثماني ومن قائل لاتتحالف مع التقدم بربكم مع من سيتحالف ؟؟؟؟ اتركوا سي بن كيران نحن وضعنا ثقتنا فيه ولن يخذلنا باذن الله نتمنى لك التوفيق يا استاذنا الى الامام ونحن معك فيما تتخذه من مواقف فلا تبالي بالمشوشين
7 - AMMOU الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 15:37
Je conseillerais à Mr BENKIRANE de faire vite;certains ministrables auraient juste le temps de se procurer leurs vetemments traditionnels à la RUE DES CONSULS à RABAT et en faire faire des retouches nécessaires avant le jour J.Pour ceux qui se contorsionnent dans le but de figurer dans le prochain gouvernement à tout prix, le leur dirai:PIERRE QUI ROULE N'AMASSE PAS MOUSSE.
8 - الاتحاد الدستوري الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 15:39
هل يعلم المغاربة ان حزب الاتحاد الدستوري حزب مزبلة التاريخ ولا وجود لهذا الحزب لا من حيث هياكله القانونية بل _ زريبة _ لسكير المحامي الفاشل الفاشي الفردوس وزميله في الكفاح سائق الطاكسي الراضي هم وكلابهم تتناكح بعضها البعض وتلد كلابا مسعورة ليس لها مؤوى في ازقة المغرب العظيم.
9 - مصطفى المغارى الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 15:56
بمعرفتى المتواضعة بالاحزاب المغربية وعلى رأسها الاحزاب التى دخلت فى التحالف الحكومى واخص بالذكرهنا حزبي الاستقلال والتقدم والاشتراكية استطيع ان ازعم بان حزب العدالة والتنمية قد ارتكب خطأًً فادحا بعدم ضمه لحزب الاتحاد الدستورى للحكومه التى سيرأسها.
هدا رأيى المتواضع ولى فى دلك حجج وبراهين لا يتسع المجال لدكرها اللأن .
أتمنى صادقا أن يكدبنى الواقع ،لأن فى دلك مصلحة للبلاد،اما إدا حصل ما نخشاه فإن النتائج لا تخفى على أحد.
10 - غبدو الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 16:33
الشعب المغربي هو من زكى حزب الاستقلال ب 60 مقعدا بعد قيادته للحكومة وهده شهادة اكدتها انتخابات نزيهة وعكس المتوقع فالشعب لم يعاقب حزب الاستقلال الدي انتقل من 45 مقعدا الى 60 وهدا ما اهته للمشاركة وليس العدالة و التنمي
11 - احمد الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 17:08
حان الوقت لعقد مؤتمر استثنائي لحزب الاتحاد الدستوري ، لانه من بعد المعطي بوعبيد والسملالي لم تقم قائمة لهذا الحزب الذي تم احتكاره من طرف ثلة من الاعضاء يعدون على رؤوس الاصابع مسيجة بحائط اسمنتي لا يمكن دخوله من طرف اي كان ،
فموقع الحزب مع الليبراليين الحداثييم امثال البام والتجمع الوطني للاحرار وليس مع اليسار او اليمين المحافظ من العدلاويين و الاستقلاليين ، و المستقبل كفيل بكشف التصنيفات المذكورة والواقع يكذب الغطاس
12 - صمود الثلاثاء 13 دجنبر 2011 - 23:56
لمادا الكلام عن الاحزاب والإنتخابات والحكومة والبرلمان في ظل نظام لا ديموقراطي لا شعبي لا وطني -مادا ينتظر الشعب المغربي من هدا وداك -أكثر من نصف قرن على حيازة المغرب لاستقلاله مادا تغير ومادا استجد على الساحة الإجتماعية غير الفساد والإستبداد والطغيان والتفقير والحرمان والحكرة وتردي التعليم والصحة والسكن -لما لم يتفطن الشعب لما يجري في الشارع من حراك إجتماعي نبيل لمادا لم ينضم الى ملفه المطلبي الدي تناضل من أجله حركة 20فبراير الصامدة بحناجر وعزيمة شبابها وشباتها -إن الحديث عن الحكومة وبنكيران والأحزاب وأمنائها المترقبين للوزارات المشبوهة هو صب للملح على جرح قديم يسعى شرفاء هدا الشعب الى محو اثاره فلا تجعلوا من نفسكم خونة وإمعة لأن التاريخ لن يغفر لكم إن سرتم في هدا النهج وهده اللعبة المخزنية المعادية لإرادة الشعب المغربي
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التعليقات مغلقة على هذا المقال