24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3317:1320:4522:18
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الحكومة تضع آخر اللمسات على تصميم نقل الاختصاصات إلى الجهات

الحكومة تضع آخر اللمسات على تصميم نقل الاختصاصات إلى الجهات

الحكومة تضع آخر اللمسات على تصميم نقل الاختصاصات إلى الجهات

أمام مختلف القطاعات الحكومية مهلة إلى غاية شهر يوليوز المقبل لإعداد تصميم مديري مرجعي يُوضح كيفية نقل الاختصاصات والإمكانات البشرية والمالية التي ستنقل إلى الجهات على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

وقد ناقشت الحكومة خلال اجتماعها الأخير، الخميس الماضي، مدى تنزيل مضامين الميثاق الوطني للاتمركز الإداري القائم على الجهوية المتقدمة، وهو ميثاق يحدد معالم نقل اختصاصات الدولة الممركزة إلى الجهات.

ويقصد بالإدارة المركزية مختلف القطاعات الوزارية التي تمارس مهامها على المستوى المركزي، أما المصالح اللاممركزة فهي البنيات الممثلة للإدارة المركزية على مستوى الجهات والعمالات والأقاليم.

وتُعول الحكومة على تطبيق هذا الميثاق وتعتبره إصلاحاً كبيراً في مسلسل تنزيل الجهوية المتقدمة الذي بدأ سنة 2015؛ إذ بموجب هذا الميثاق سيتم نقل عدد من الاختصاصات والموظفين والإمكانيات المالية إلى تمثيليات جهوية.

وعقدت اللجنة الوزارية للاتمركز الإداري، برئاسة رئيس الحكومة، لقاءات مع عشر قطاعات حكومية بهدف مواكبتها في إعداد تصميم مديري يوضح ما سيتم نقله إلى الجهات، لكن عددا من القطاعات تواجه بعض الصعوبات، خصوصاً تلك التي لا تتوفر على موارد مالية كافية لنقلها إلى الجهات.

ويسعى المغرب من خلال اللاتمركز الإداري إلى التوطين الترابي للسياسات العمومية من خلال أخذ الخصوصيات الجهوية والإقليمية بعين الاعتبار في إعداد هذه السياسات وتنفيذها وتقييمها، كما سيساهم ذلك في دعم عمل الجماعات الترابية في إنجاز برامجها ومشاريعها التنموية.

وستُمكن هذه العملية من تخفيض النفقات العمومية من خلال اعتماد مبدأ التعاضد في الوسائل المادية والبشرية، كما ستمنح لرؤساء المصالح اللاممركزة جهوياً صفة آمرين بالصرف جهويين، إضافة إلى تمكين رؤساء التمثيليات الإدارية اللاممركزة تدريجياً من صلاحيات تدبير المسار المهني للموارد البشرية الخاضعة لسلطتهم عل الصعيدين الجهوي والإقليمي.

كما سيُمكن اللاتمركز الإداري من تقريب الخدمات العمومية التي تقدمها الدولة إلى المواطنين المرتفقين، سواء كانوا أشخاصاً ذاتيين أو اعتباريين، وتحسين جودتها وتأمين استمراريتها، وتحقيق الفعالية والنجاعة في تنفيذ البرامج والمشاريع العمومية على مستوى الجهات والعمالات والأقاليم.

وفي حالة نجاح المغرب في هذا الورش، فإن ذلك سيخف العبء على الإدارات المركزية، ويحقق السرعة في اتخاذ القرارات على المستوى المحلي عوض انتظار قرار القيادة المركزية، وهو ما سيؤثر إيجاباً على عدد من الخدمات والمشاريع، إضافة إلى ضمان سهولة التنسيق بين الإدارات في الجهة أو الإقليم، ما سيعطي دفعة قوية للجهوية المتقدمة المتعثرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (55)

1 - موظف بسيط الأحد 12 ماي 2019 - 00:16
وما مصير الموظف البسيط الذي اشترى شقة بالكريدي ليقترب من اهله ودويه ليعيش استقرار معنوي و النفسي هل سيتم تنقيله الى جهة أخرى اذا كانت هده هي الاتمركز فسوف تكون أكبر جريمة تقوم بها الدولة في هذا الموظف البسيط الذي هو اصلا مقهور باجوركم شحيحة لا حول له ولا قوة الا بالله
2 - tayeb الأحد 12 ماي 2019 - 00:21
طفراناه حتى بالمركزية مابقا غا الجهوية واللا مركزية الى عندك شي غرض غاتوحل غير ما المقدم خللي عليك المسؤول او المؤسسة اللا مركزية عاد باش توصل ل اللامركزية
3 - موظف جماعي متضرر الأحد 12 ماي 2019 - 00:22
الجماعات الترابية ومنها الجهات و المجالس الاقليمية، تعاني من قلة و كفاءة الموارد البشرية مع العلم ان بها موظفين حاملي الشواهد العليا من ماستر و اجازة لم تسوى بعد وضعيتهم الادارية و المالية و لهم كفاءات وجب استغلالها في ورش الجهوية المقبل وذلك رغم ان الجماعات الترابية تحقق فائضا ماليا قدر سنة 2017 ب 450 مليار سنتيم، الا ان وزارة الداخلية لازالت تتماطل لتسوية وضعيات نشاز لحاملي الشهادات بالجماعات الترابية على غرار قطاعات كالعدل و الصحة فمتى ستستجيب الداخلية لهذا المطلب العادل؟
4 - الملاحظ الأحد 12 ماي 2019 - 00:25
قبل ٱن تنقل الحكومة بعض اختصاصات الادارة من المركز الى الجهات،يجب ٱن يسبق هذه العملية إجراء في غاية الاهمية يتمثل فيما يلي : ٱن يعاد تكوين كل الموظفين المغادرين للمركز الى الجهات في مجال التعاطي مع حاجيات المواطنين باحترام القوانين الجاري بها العمل و تطبيق هذه القوانين على الجميع،صغارا و كبارا.ثم فتح نقاش وطني يكون بمثابة التزام من طرف الدولة المغربية بالعدالة المجالية عبر تحديد آليات تطبيقها لكي تتحقق المساواة مع إنشاء شباك وضع الشكايات في حال كانت هناك إشكالات مع تحديد آجال قانونية لمعالجة ملفات الشكايات. وضع ملصقات في جميع الادارات تشرح للمواطن كيفية الحصول على جميع الخدمات مرفقة بالوثاءق المطلوبة و ٱين تسحب. الزام رؤساء جميع المصالح بالحضور في الوقت القانوني و المكوث بالادارة لغاية استنفاذ الزمن العملي القانوني.سن قانون ٱو عرف لتحصيل بالوثاءق في يومها،تطبيق القانون خصوصا عندما نعلم ٱن ما راج حول البطاقة الوطنية لا يطبق،فلا نريد قوانين لا تحترم حتى من طرف الادارة.حل جميع مشاكل المغرب ممكن فقط عبر تطبيق القانون على الجميع. هذه ستكون ثورة حقيقية إن كنتم صادقين.
5 - Rachid الأحد 12 ماي 2019 - 00:30
اشنو غدين انقلو لينا اذهب ديالنا زعما ،اقربوه لينا
6 - مواطن بسيط الأحد 12 ماي 2019 - 00:38
نقل الإختصاصات في تدبير الشأن العام الى الجهات يتطلب المواكبة المستمرة والمراقبة الصارمة من طرف السلطات المركزية بشكل دائم ومستمر بتشكيل آليات متنوعة منظمة ومباغتة للمشاريع والصفقات والتوظيف والميزانية لكل جهة وما الإختلالات التي عرفتها قفة رمضان هذا الأيام في بعض المناطق إلا مثال بسيط للتسيب الذي يمارسه بعض المفسدين
7 - مدوخ الأحد 12 ماي 2019 - 00:45
عن اي جهوية متقدمة تتكلمون. وابغينا غير جهوية متأخرة ماكايناش. سياسة الشفوي. قهرتونا. هل تنتظرون انتفاضة شعبية لتتحركوا؟ وسيكون قد فات الاوان . والله يعطينا وجهكم.
8 - Søûķa Marocaine الأحد 12 ماي 2019 - 00:45
مشاريع و مخططات إيجابية.. تخفيف العبء و نقل الاختصاصات و تحقق السرعة...لكن الصفة الايجابية تقتضي الجودة في الخدمات و تقديمها بشفافية و نزاهة و حسن تطبيق القانون ..
9 - موظف متتبع الأحد 12 ماي 2019 - 00:45
هناك تداخل واضح بين قانون الجهات و المجاس الاقليمية فالاثنين معا لهم هدف واحد هو تنمية الجهة اقتصاديا و اجتماعيا و اداريا، في نظري المتواضع ان ميزانيات المجالس الاقليمية يجب دمجها في ميزانية الجهة لتوفير الموارد البشرية و المالية لهذه الجهات عوض تبديد المسؤولين الاقليميين للاموال دون وجود برامج واضحة للتدخل وغياب الكفاءة لدى رؤساء هذه المجالس الاقليمية التي كانت من قبل تحت سلطة الوالي او العامل اليوم اصبح التسيب واضحا في التدبير في غياب او اهمال الموارد البشرية الكفاة لدى المجالس واسناد الامور الى غير اهلها
10 - Anas الأحد 12 ماي 2019 - 00:46
كين بزااف مابتقال وأول حاجة هي خاسنا نشوفو الدراسات اللي دارتها الدولة باش طبق هادشي ماشي غا نجيو ونقلو من دول أخرى
هادشي كامل باش يديرو تعميم الخوصصة .. ماغاديش تسمى الدولة اللي كتبيع المؤسسات العمومية ولكن الجهات هي اللي كتدير هادشي .. بغبتو تديرو تنزيل الجهوية المتقدمة عطيو لكل الجهات تدبير الموارد المالية ديالها .. ماشي الضرائب والخيرات ديال الارض تكون مركزية والتدبير لا مركزي
إذا كنا غاادي نديرو جهوية موسعة بحال الولايات المتحدة را خاسنا كل جهة يكون عندها إمكانيات ديالها وحدها ..
وإذا بغينة النهضة ديال البلاد را خاسنا نهتمو بالانسان والمواطن قبل كل شيئ لانه هو الثروة الكبيرة ونستثمرو الاموال فيه باش يعطينا مواطن باغي يزبد القدام .. ماشي نهلكو المواطن ونقولو حنا باغين التقدم
11 - Simmo الأحد 12 ماي 2019 - 01:02
لم نعد نثق في أكاذيب المحكومة.
12 - سمير الأحد 12 ماي 2019 - 01:02
بوجود الرجل المناسب في المكان المناسب وبتطبيق مقولة باك صاحبي ستتحسن الاوضاع بشكل جيد
13 - said الأحد 12 ماي 2019 - 01:11
اتمنى من الله ان اسمع او ارى شيئا خرجت به هذه الحكومة لصالح الشعب لانه طيلة السنوات التي ظهرت فيه هذه الحكومة والتي سبقتها لم نسمع الا ما يفقر الفقير ويغني الغني.حكومة اختصت في حلب المواطن بالزيادات والاقتطاعات.اللهم الطف بنا يارب.تعبنا من ارتفاع الاسعار وضيق العيش. فما اصعب العيش لولا فسحة الامل. ولكن الامل في الله.اما بالنسبة لهذه الحكومة فلا أمل والله المستعان.
14 - aziz الأحد 12 ماي 2019 - 01:16
دخلتم في إعطاء الجهات حق التصرف دون الرجوع إلى إعادة النظر في التقسيم الجهوي. والمشاكل والشكاوي التي أبانت عنه كل هذه الفترة التجريبية. وبما أنني من مدينة مكناس الاسماعلية التي أصبحت تحت الوصاية كأنها لم تكن من قبل عاصمة المملكة في عهدها الزاهر لما كانت فاس سوى مدرسة القرويين. ياتوها الطلاب للتزود بالعلم والمعرفة. فكيف اعدمتم للمدينة الاسماعيلية كل تاريخها الثقافي وقطعتم ذاك الرابط والموروث العظيم الذي كان بين كل الأجناس والأنساب . أمازيغي عربي صحراوي مع تواجد يهود منهم من ارتبط بالمنطقة لدرجة أنه دخل في الإسلام. فمكناس لها تاريخ أكثر شيوعا من فاس في عهد المولى إسماعيل بن المولى علي الشريف .والذي وضع أسس الدولة العلوية. وأول مهندس في الماء. وأول قائد للجيوش. فكيف يقع هذا الحيف وتصغير الكبير. من ولاية إلى عمالة وغدا ممكن أن تصبح قيادة أو مشيخة. فإذا لم تستحيوا افعلوا ما شئتم .فلا أريد ان اكون تحت حكم فاس مع العلم أن مدينة خنيفرة أكبر من فاس. فينك يا مكناس تافيلالت. نصف المغرب.
15 - سليمان الأحد 12 ماي 2019 - 01:26
ان تنزيل الجهوية المتقدمة يجب ان يبدأ اولا بارساء برلمان الجهة وحكومة الجهة انذاك سيتم التعامل مع اطر الجهة بكل سلاسة وديموقراطية الغريب ان حكومة العدالة والتنمية تطبق العكس وتطبق املاءات صندوق النقذ الدولي تفويت الاختصاصات يجب ان يبدأ من رئيس الحكومة بحيث يجب المرور الى رئيس حكومة الجهة يليها باقي الوزراء ثم انهاء مهام العمال والولاة والقائد والمقدم والشيخ هذه هي الديموقراطية اما ما تقومون به الان فهو العكر على الخنونة .
16 - زكرياء.ن الأحد 12 ماي 2019 - 01:38
الجهوية المتقدمة،واللاتركيز واللاتمركز الإداريين آليات ديموقراطية فَعَّالة،لكن ما مدى تأهيل أحزابنا يمينها ويسارها و...لنُخَب حزبية قادرة على مسايرة هذه الآليات وتفعيلها تفعيلا منتجا وناجعا،لأنّ واقع حال كثير من الهيئات الجهوية المنتخبة حاليا يؤكِّد ويُبرهن على ابتعادنا عن تحقيق طموحات الجهات 12 جميعها وتبقى مجرد واجهات ديموقراطية بدون محتوى!
17 - سوفيان بوشكور الأحد 12 ماي 2019 - 01:39
شيء إيجابي ولكن يجب الحسم أولا في عدد التمثيليات الجهوية اذ لا يعقل ان تكون لكل وزارة تمثيلية جهوية. يجب تحديد اقطاب جهوية متكاملة تمثل على الأقل اربع وزارات : قطب اجتماعي ، قطب اقتصادي، قطب ثقافي ورياضي . قطب البنيات التحتية.... لا تهم التسميات بقدر ما تهم فكرة التجميع. كما ان بالجهات توجد ادارات منحت اختصاصاتها للجهات وعليه وجب إدماجه أطرها وموظفيها بالولايات والجهات لتنزيل امثل للجهوية ما دام الأمل هو توفير مخاطبين قطاعين قارين ومحاربة كثرة المتدخلين في قطاعات متشابهة.
18 - بداية شماعة الجهة الأحد 12 ماي 2019 - 01:40
كما قال احد المعلقين هذه بداية خوصصة قطاع التعليم الالزامي والتعليم العالي والصحة وكذلك ربما الامن كذلك ليصبح كما هو في الولايات المتحدة واسبانيا وبلجيكا امن محلي اقليمي وامن من نوع اخر مركزي وطني او فدرالي.
ويتحول بعدها التوظيف تحت مسمى التوظيف الجهوي او بالاحرى التعاقد لكن باسم اجمل.
كل هذا سيصب في صالح الاحزاب لانها هي من تتراس الجهات ويصبح باك صاحبي وتصبح مباريات التوظيف بدل ان تنظم من طرف الادارات المركزية تنظم من الجهات.
في حين ستوظف جهة 50 شخص في السنة ستوظف جهة اخرى فقيرة 3 اشخاص في السنة.
وسكان مدينة الرباط هم الاكثر استفادة داخل هذه المعادلة لان الرباط ستضم نوعين من الموظفين موظفين تابعين لجهة الرباط وموظفين اخرين تابعين للادارات المركزية.
اذا ليرحل الجميع للرباط وينتهي الاشكال حتى تكون هناك عدالة مجالية ومكانية وحكامة ديمقراطية مادامت ستبقى الرباط اكثر جهة امتيازا.
بعد بداية العمل بهذا النظام بسنوات سياتي يوم يتمنى الكثيرون لو انهم ولدوا في الرباط.
الشيء الوحيد الذي سيبقى كما هو هو الجيش بما فيه القوات المساعدة.
اما ترقية الموظف ستصبح نادرة في الجهات ذات المزانية الضعيفة.
19 - رأي الأحد 12 ماي 2019 - 01:46
فتح المجال أمام بعض المسؤولين الجهويين المتعطشين للسلطة لتنزيل مشاريع باك صاحبي
20 - محمد الأحد 12 ماي 2019 - 01:55
كيف نطلب مواطنا يسكن في فكيك ان يودي ديوان استثمارات وجهت الى الدارالبيضاء او استثمرت بأكادير ملف الجهوية سيمكن من عقلانية الاستثمارات بعض المناطق التي تتوفر على مفاتح الروءية الواضحة ستسير بعجلات النمو بوثيرة سريعة وستصبح نموذجا الازدهار في جميع المجالات ومناطق اخرى مع الأسف سيكون النمو ضعيفا لانها تفتقد بوصلة القرارات الإيجابية ولأنها تعودت على ممارسة السياسة في ضَل لغة العدامية ماذا حققتم وانت مارستم السياسة لعقود عديدة
21 - عسو اللي مقرا والو الأحد 12 ماي 2019 - 02:00
المشكل ان بعض المصالح والمديريات الجهوية ليست لها مقرات وموارد بشرية فكيف سيتم توفيت الاختصاصات المركزية لها وكل عقارها متمركز في اماكن لا تتبع لها وهناك تداخل في لبعض الجهات فبعض المديريات الجهوية لها تقسيمها الترابي الخاص بها ...
22 - محمد كلميم الأحد 12 ماي 2019 - 02:09
جهة كلميم واد نون متوقفة لأجل غير مسمى من طرف الداخلية لمن ستنقلون هذه الاختصاصات ولا هادشي نسيتوه
23 - Authentique الأحد 12 ماي 2019 - 02:16
Les partis politiques qui ont déjà participé aux différents gouvernements depuis l'indépendance du Royaume n'ont ni la vision ni l'expérience pur réussir un projet de telle teille
Ce grand projet mérite d'être gouverné par I un nouveau parti car qui commence bien probablement finira bien aussi et vice vera
24 - إتباع الأقوال بالأفعال. الأحد 12 ماي 2019 - 02:30
منابيع كثيرة سيتم نقلها من الوزارات إلى الولايات، و هذه العملية عرفت تأخرا كبيرا لأن الوزراء لم يتقبلوا أن يقتص عدد مهم من اختصاصاتهم و ينقل إلى سلطة الوالي حسب ما جاء في مرسوم اللاتمركز الإداري، اعتبر الوزراء هذا انتقاصا و إضعافا لسلطاتهم مقابل تقوية سلطات الوصاية و المراقبة الإداربة التابعة لأم الوزارات : لالة الداخلية، و لذلك فمن الصعب إتباع الأقوال بالأفعال.
25 - نورنا راه المقال دوخنا الأحد 12 ماي 2019 - 02:58
المركزية و اللامركزية والممركزة والجهوية واللاجهوية والاقليمية والغير متأقلمة والنطيحة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما اكل السبع . ألِّي فهم شي حاجة ينَوَّرْنا .
26 - واحد من المداويخ الأحد 12 ماي 2019 - 04:10
مع تقليص عدد الجهات واش من تقريب الادارة للمواطن بالعكس مشحال من واحد بعيدة عليه الولاية بزاف.إنجاز فاشل وزايدون الا تعطات الميزانية للجهة مشات فيلات دابا كل شي من الرباط وكاين الاختلاس عاد إلى قسموها للجهات سهلو عليهم علمية أكل أموال الشعب المقهور
27 - ملاحظ الأحد 12 ماي 2019 - 04:20
المنتخبون في المغرب ومعهم الاحزاب السياسية اثبتوا انهم يتهافتون عن المناصب لقضاء اغراضهم الشخصية وممارسة النفاق السياسي مع المواظن بوعود معظمها كاذبة حيث فقد المواطن الثقة بالكل، ورش الجهوية يتطلب تكوين الكفاءات البشرية للتدبير و التسيير و اعادة التكوين قبل اخراج الجهات الى حيز الوجود، والا سنضيع سنوات في سوء التدبير و استنزاف الموارد دون نتائج، اما من جهة الرقابة المركزية فيجب ان تشدد على المنتخبين المسيرين للجهات و محاسبتهم في اطار قانون المحاسبة الذي يجب توضيحه وتفعيله واعطاء المفتشيات الترابية الموارد البشرية و المادية للقيام بدورها بكل شفافية ونزاهة لمحاسبة مبدري وناهبي المال العام
28 - حمزة الأحد 12 ماي 2019 - 04:38
بصحتك الشعب المغربي الخنوع
فاش يخرجو المعلمين يغاوتو على التعاقد بقا تقول عليهم أصحاب مصالح...
29 - مهتم الأحد 12 ماي 2019 - 05:38
لإنجاح الجهوية المتقدمة يجب أولا اختيار العنصر البشري الكفا والنزيه وأن يكون واعيا وعيا تاما ومكونا تكوينا مستفيضا بكيفية تدبير الشأن الجهوي الجديد وما نخشاه هو سوء التدبير الذي يمارسه بعض الرؤساء ونوابهم بحثا عن الاغتناء السريع وضرب الادارة بعرض الحائط وأكبر دليل على سوء التسيير والتدبير في جميع الإدارات وأجزم انها بدون استثناءهو:ان جميع الرؤساء والمديرين لا يجتمعون بموظفيهم ولا يسألون حتى عن المهام المنوطة بهم ولا يستمعون حتى إلى معاناتهم مرؤوسين ورؤساء، فكيف تريدون إنجاح هذه الورشات بهذه النوعية وهذه العقليات والتي همها الاغتناء بشتى الوسائل، وهذا ما نخشاه أكثر لذا يجب أولا اختيار العنصر البشري الكفا والنزيه "الرجل المناسب في المكان المناسب و إلا لن نتقدم أبدا بما نعيشه ونعاينه مادام ينقصنا الوعي بالمسؤولية ومخافة الله
30 - ابو عدنان الأحد 12 ماي 2019 - 05:48
اعتقد ان الانتقال الى الجهوية الموسعة الحقيقية اساسه اللامركزية وتسيير محلي سليم وهذا هو المتعارف عليه في الدول التي راكمت تجربو رائدة في هذا المضمار والمغرب منذ ان بدا العمل بظهيي ٣٠شتنبر ١٩٧٦ الى يومنا هذا انتج نخب فاسدة ساهمت بشكل كبير في تراجع الخدمات على المستوى المحلي الشيء الذي انعكس بشكل سلبي على المجال التنموي والحالة هاته ان اغلب هاته النخب هي التي ستتولى التدبير الجهوي لا محالة بحكم نفوذها المالي والسلطوي وبالتالي لن ننتظر الا خرابا في خراب وتخلف في تخلف خصوصا ان لسيت هناك محاسبة او تتبع من طرف الجهات الوصية كل هذا سيضيع على المغرب سنوات اخرى من التجارب التي ستفضي بالبلاد الى النفق المظلم
31 - الصنهاجي الأحد 12 ماي 2019 - 07:47
عن اي نقص موجود في الموارد البشرية تتحدثون، هناك الآلاف من الاطر الكفءة المتخرجة التي يجب تكوين ورشات تدريبية لتساهم في تغطية هذا النقص، زيادة على الاطر التي تتركونها تهاجر مجانا بعدما تكونت على حساب مال الشعب، انتم لا تحبون ان تعطى الجهات لكي تتصرف وحدها، تريدون ان تبقوا تتحكمون في كل شيء من الرباط خوفا على مصالحكم و كراسيكم.
32 - youssef patterson الأحد 12 ماي 2019 - 08:51
و ماذا عن عدم تكافؤ الموارد في الجهات
وهل سيتم تقسيم التمويلات من المركز بشكل متساوي ام سيتم مراعات هشاشة بعض الجهات عن الأخرى ؟
33 - mohajir الأحد 12 ماي 2019 - 09:06
مشكلة المغرب الرئيسية قبل كل هذا هو وجود سلطتين متوازيتين بل متعارضتين أحيانا ومتناقضتين ، ففي كل جهة تجد المنتخبين كباقي دول العالم ولكن في نفس الوقت تجد المخزن أي الشيخ والقايد والباشا والعامل وهم أشخاص غير منتخبون ولكن سلطتهم أقوى وأشد ونفودهم أكبر وأهم وهم من يقرر كل كبيرة وصغيرة وهنا تكمن مشكلة المغرب .
34 - Charouani hassan الأحد 12 ماي 2019 - 09:09
يجب توفير السكن الوظيفي و االامكانيات اللوجيستيكية قبل تنفيذ هذا القرار
35 - مجرد وجهة نظر الأحد 12 ماي 2019 - 09:35
أنه تهييء لرجال التعليم الذين فرض عليهم التعاقد للقبول للادماج الجهوي ، غير أن المنطق والديموقراطية ولانصاف تحتم البدء من الاقدم الى القديم تم التوظيافات الجديدة تأتي في المراحل الاخيرة.
36 - مواطن حر. الأحد 12 ماي 2019 - 10:10
السؤال المهم هل نحن فعلا نتوفر على البنية المادية والثقافية لتنفيذ اللاتمركز الاداري في اٍطار الجهوية المتقدمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ أعتقد أنه مشروع فاشل.... النية المبيتة ليست هي الاصلاح بل تخلص الدولة من مشاكل المجتمع...
37 - kher hasa الأحد 12 ماي 2019 - 10:15
في نظري ناخدجهة من الجهات كتجربة اولى. نعطيها جميع تالحاجيات مع المراقبة وتسجيل جميع التعثرات والاجابيات
38 - jilai الأحد 12 ماي 2019 - 10:40
كفى من الكلام الفارغ . منذ 2011 لم نلاحظ اي تغيير يذكر .
8 سنوات هي ولايتين في الدول التي فيها رجال حقيقيين .
من جهة أخرى الجهات التي مواردها قليلة هي الجهات التي فيها ثروات باطنية بحرية فلاحية سياحية تسرق منها دون وجه حق .
حتى الرباط و البيضاء لو استثنينا الترامواي فلا شيء جديد فيهما .
فقط مراكش هي التي تغيرت بشكل ملحوظ إلى الأحسن .
يمكن نظافة طنجة كذلك و معامل القنيطرة و لا اذكر شيئا آخر .
39 - ما فاهم والو الأحد 12 ماي 2019 - 10:52
السلام عليكم هذا الكلام جميل ومنطقي ويعطي نتايج واضحة للدولة والمواطنين من تبسيط المساطر والسرعة في التنفيذ. والفعالية ولكن ؟؟؟؟!!!! هناك أولويات فمصدر اَي عمل ناجح هو البشر اَي العنصر البشري ؟؟؟؟؟!!! لمي يتم النجاح في المشروع يجب أو المرجو ان تعتنو أو ان تشجعو الموظفون وخصوصا الصحة النفسية فدراسة تقول ان اكتر من 70بالماءة منهم مرضى نفسيون ؟؟؟؟! ولهذا لا يمكن من الموضف ان يشتغل بفاعلية ونفسيته متدهورة والسلام ؟؟؟! ءاعتنو بالصحة النفسية فالمغاربة تفروحو يعني تسطاو ؟؟؟! اقسم بالله العلي العضيم دخلت مرة الى الادارة وجدت موضف هندامه وكلاهم لا يتبين لك انه سوي عقليا وقس على ذلك وهذا الموضف مسؤول على قطاع كبير
40 - arroub الأحد 12 ماي 2019 - 11:09
بالنسبة للتعلقات كتبوا كتبوا من فضلكم تعليقات ملخصة و هادفة راه ماعندنتش الوقت باش نقراوها كلها.
41 - الى السيد رئيس الحكومة الأحد 12 ماي 2019 - 11:13
اطن ان احصاء الكفاءات بالجهات و خاصة اصحاب الشواهد العليا سواء بالجماعات و المجالس الاقليمية و تسوية وضعية بعضهم الادارية و المالية في افق ادماجهم بالجهات و لم لا اعادة انتشارهم بالجهة لتحقيق التوازن بين اقاليم الجهة و كما قال احد المعلقين و جب ادماج موظفي المجالس الاقليمية في الجهة لان اختصاصاتهم اي المجالس الاقليمية و الجهة هي واحدة، بدل تبديد الاموال و الموارد البشرية في مايسمى المجالس الاقليمية
42 - salama الأحد 12 ماي 2019 - 11:19
الجهوية ستقسم البلاد إلى جهات مستقلة اداريا وماليا،وهذا سيجعل من الجهات الفقيرة أكثر تضررا،أما على صعيد الموظفين فسيصبح الموظف سجين الجهة،إلاَّ إذا وجد من سيتبادل معه في حالة القبول بالتبادل،وقد يكون الهدف من الجهوية الاستفراد بجهات أقل سكانا وأكثر غناء .....
43 - عقلية المنتخب الأحد 12 ماي 2019 - 11:36
كشفت تحقيقات ماراثونية قادتها المفتشية العامة للإدارة الترابية، تورط رؤساء جماعات في “البيع والشراء” في الأراضي التابعة للجماعات المحلية التي يتم اقتناؤها بثمن رمزي، ويصادق عليها في الدورات، ثم يتم “بيعها” لديناصورات عقارية بأثمنة بخسة.ووجهت وزارة الداخلية 20 استفسارا لرؤساء جماعات ينتمون إلى أقاليم طنجة القنيطرة والخميسات وفاس وكرسيف والناظور ومكناس ومراكش وورزازات وتازة والرشيدية وزاكورة وقلعة السراغنة، إذ طالبتهم بجواب معلل حول الأثمنة التي بيعت بها العقارات الجماعية، ومن هم المستفيدون، وذلك في أفق اتخاذ القرار النهائي.ولمحاصرة التفويتات التي كشفت عنها التحقيقات الداخلية للجان التفتيش، قررت مديرية الممتلكات بوزارة الداخلية، إعداد خطة عمل تمتد إلى 2020 تورد “الصباح”.
44 - خير كتير جاي لينا الأحد 12 ماي 2019 - 11:49
الزرده جات باين عليها غنمشي حالا نجدد انخراطي في حزب البام قريبا سنحكم نحن سكان الريف ارضنا نجري نجدد باش ناكل طرف خبز مع المكتب الاقليمي الفرص الان لنا مع السلامة الرباط ونطالب بان لا يكون للمركزية حق التدخل في شؤون الجهات الخاصة في اطار الديموقراطية والمساواة بين كل الجهات.
45 - Youssef الأحد 12 ماي 2019 - 11:58
سيستشري الفساد في البلاد . سيتم تبذير اموال دافعي الضرائب بدون جدوى تذكر.احتفضوا بهذا الكلام الى ذاك الحين
46 - تفتيت الإحتجاج الأحد 12 ماي 2019 - 12:11
وأيضا، نقل الإدماج، والتوظيف، والترسم،
إلى الجهات، يعني تأكيد مبدأ التعاقد في التوظيف العمومي، وسحب البساط من تحت المحتجين في العاصقة، ونقله إلى الجهة، ما سيضعف قوة وكثافة المحتجين، بتوزيع احتجاجاتهم على الجهات٠
47 - عمر الأحد 12 ماي 2019 - 13:06
الجهوية تبدأ بنقل صلاحيات تدبير الثروات إلى الجهات مثل فوسفاط خريبكة و ذهب الجنوب و ضيعات السهول. بدون مداخيل مستقلة لن تنجح مجالس الجهات
48 - محمد بلحسن الأحد 12 ماي 2019 - 13:13
نجاح الورش الكبير - نقل الاختصاصات إلى الجهات - رهين بقدرة مختلف القطاعات الحكومية توفير الــمـــواكـــبـــة لسد الخصاص من الكفاءات المهنية.
أشعر أن بنعبد القادر قادر على مواكبة نقل الاختصاصات المتعلقة بالوظيفة العمومية. أتمنى لــ عبد القادر وزير أم الوزارات في إبرام و تدبير الصفقات العمومية التوفيق و النجاح في إنجاح الجهوية الموسعة بالاعتماد على خبرات مكتنزة طيلة 101 سنة أي مند ميلاد إدارة الأشغال العمومية.
تذكير بما صرح به وزير التجهيز في الملتقى الوطني الأول حول ذاكرة الأشغال العمومية الذي نظم في 5 مايو 2018: "هناك من الجيل الحالي من أُطر هذا القطاع من لا يعرف تاريخه العريق، والذي يمتد إلى أكثر من قرن من الزمن (...) هناك تراث لا مادي يجب أن يكون حاضرا، وأن ينقله السابقون إلى الحاضرين لينقلوه بدورهم إلى اللاحقين".
أنا من المعجبين بحكم جلالة الملك:
"نود أن تكون قيم الجدية و المسؤولية قيما مشتركة بين الجميع".
كما أود التعبير على إعجابي بحكم Winston Churchill من بينها:
Plus vous saurez regarder loin dans le passé, plus vous verrez loin dans le future
شكرا لهذا المنبر الاعلامي المحترم.
49 - Isam الأحد 12 ماي 2019 - 14:52
وهل الجهوية هي نقل الصلاحيات المركزية الى الولات والعمال ام نقلها كما هو ديموقراطي ومتعارف عليه الى المنتخبين كرؤساء الجهات ورؤساء المجالس الإقليمية والبلدية ادا كان الأول هو الصحيح فهدا ليس ديموقراطي وهو ضحك على الادقان واستهتار بعقول المغاربة والجهوية لا تصلح ولن تنفع بدون ربط المسؤولية بالمحاسبة ......
50 - اللاتمركز الأحد 12 ماي 2019 - 17:20
في نضري لايجب إعادة نفس الخطأ وتركيز جميع المصالح للجهة في الاقليم مركز الجهة وإنما تقسيمها على أقاليم الجهة لتستفيد بالتساوي كل أقاليم الجهة
51 - محمد بلحسن الأحد 12 ماي 2019 - 22:53
نجاح الورش الكبير - نقل الاختصاصات إلى الجهات - رهين بقدرة مختلف القطاعات الحكومية توفير الــمـــواكـــبـــة لسد الخصاص من الكفاءات المهنية.
أشعر أن بنعبد القادر قادر على مواكبة نقل الاختصاصات المتعلقة بالوظيفة العمومية. أتمنى لــ عبد القادر وزير أم الوزارات في إبرام و تدبير الصفقات العمومية التوفيق و النجاح في إنجاح الجهوية الموسعة بالاعتماد على خبرات مكتنزة طيلة 101 سنة أي مند ميلاد إدارة الأشغال العمومية.
تذكير بما صرح به وزير التجهيز في الملتقى الوطني الأول حول ذاكرة الأشغال العمومية الذي نظم في 5 مايو 2018: "هناك من الجيل الحالي من أُطر هذا القطاع من لا يعرف تاريخه العريق، والذي يمتد إلى أكثر من قرن من الزمن (...) هناك تراث لا مادي يجب أن يكون حاضرا، وأن ينقله السابقون إلى الحاضرين لينقلوه بدورهم إلى اللاحقين".
أنا من المعجبين بحكم جلالة الملك:
"نود أن تكون قيم الجدية و المسؤولية قيما مشتركة بين الجميع".
كما أود التعبير على إعجابي بحكم Winston Churchill من بينها:
Plus vous saurez regarder loin dans le passé, plus vous verrez loin dans le futur
شكرا لهذا المنبر الاعلامي المحترم.
52 - نورالدين توقاست الأحد 12 ماي 2019 - 23:02
أنا مع التعليق رقم 14
في الحقيقة قبل ان نفعل الجهوية المتقدمة كان و لابد ان نقيم التقسيم الجهوي الجديد فبالنسبة لجهة مكناس فاس و بعد ما كانت مكناس تافلالت فإننا كنا بكل صراحة نحس بتناغم وطيط بين جميع المناطق التابنة لهذه الجهة فإبن الراشيدية في مكناس لا يشعر بالغربة. و إبن ميدلت إن سافر للدراسة او التطبيب في مكناس لا يشعر بالغربة و لا فرق بين هؤلاء و ابناء زيان كل يشعر بانه في مدينته. لأن في الأصل هذا الترابط الجهوي له جدور قديمة حيث نجد بعض الأحياء في مكناس كأنك في الرشيدية أما الأن فإبن خنيفرة فيلزمه وقت طويل لكي يندمج مع البنملالي و الخريبكي و تادلوي و البجعدي.
53 - نورالدين توقاست الأحد 12 ماي 2019 - 23:27
حسب رأيي إن لم يتحقق التوازن الثقافي و الإجتماعي و اللغوي. فأتمنى أن يحقق هذا التقسيم الجهوي الجديد التوازن اﻹقتصادي بين الجهات.
54 - التقسيم الاداري جاءر الاثنين 13 ماي 2019 - 01:41
التقسيم الاداري الجديد تقسيم جاءر وتقسيم مهين لإقليم خنيفرة ...التقسيم الاداري الجديد هو تقزيم لإقليم خنيفرة ..... خنيفرة هي اكبر من أن يتم اقتلاع جزء من جهاتها واقحامها في إقليم بني ملال ...هدا اختيار سياسي لغرض في نفس يعقوب ..... خنيفرة هي جوهرة الاطلس وعاصمة زيان شاء من شاء وابا من ابا ومهما تفننت الدولة في النسيم والتهميش فلن تنال منها شيء
55 - مغربي الاثنين 13 ماي 2019 - 10:12
إحصاء الكفاءات و حاملي الشواهد من موظفي الجماعات و المجالس الاقليمية يجب ان يكون المدخل للجهوية "شنو عندنا من الموارد البشرية ونوفروا ليهم الموارد المادية"، واعادة انتشار على مستوى الجهة لتحقيق التوازن، الداخلية قامت مؤخرا باحصاء رجال السلطة وتقييمهم نفس الشيء يجب فعله مع الموظفين حاملي الشهادات بجميع الجهات ال12.
المجموع: 55 | عرض: 1 - 55

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.