24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | المالكي: إفريقيا تحتاج إلى تثمين مواردها البشرية

المالكي: إفريقيا تحتاج إلى تثمين مواردها البشرية

المالكي: إفريقيا تحتاج إلى تثمين مواردها البشرية

قال الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، إن المؤشرات الإنمائية والاقتصادية المحققة في إفريقيا تؤشر على أنها قارة المستقبل، "وأنها بالفعل قارة صاعدة، ولكنها بالتأكيد في حاجة إلى تثمين مواردها البشرية وتوفير مزيد من أسباب الصعود الإفريقي والاستثمار الأمثل لمواردها البشرية والحفاظ على طاقاتها العلمية وكفاءاتها ووقف الهدر المكلف لأدمغتها".

وأضاف المالكي، في تصريح صحافي بمناسبة يوم إفريقيا العالمي الذي يصادف 25 ماي، أنه في سياق العولمة واستحضارا للمسؤولية، "فإن المجموعة الدولية مطالبة بالوفاء بالتزاماتها إزاء إفريقيا، سواء في مجال مواجهة الاختلالات المناخية وانعكاساتها، أو التصدي لأسباب الهجرة، أو القضاء على الفقر وتوفير أسباب الاستقرار بالمساعدة على بناء اقتصادات دامجة وتحويل إمكانيات القارة إلى موارد".

ودعا المالكي إلى التصدي لما تبقى من أسباب ظاهرة النزوح واللجوء، "وذلك بتسوية النزاعات والوقاية من الأزمات، وبالأساس باحترام سيادة الدول ووحدتها الوطنية والترابية في زمن التكتلات الكبرى".

ولم يفت رئيس مجلس النواب لفت الانتباه إلى "الأهمية الاستراتيجية لعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي قبل عامين؛ إذ شكل رجوع المغرب إلى أسرته المؤسسية، الذي قاده الملك محمد السادس بتبصر كبير وحكمة وبعد نظر ثاقب، قيمة مضافة كبرى للعمل الإفريقي المشترك وللإعمال الأمثل لمفهوم التعاون جنوب-جنوب وللتضامن الإفريقي الذي يحرص جلالته على إعطائه مضمونا عمليا منتجا".

كما استرجع المالكي إطلاقَ الملك الراحل محمد الخامس، إلى جانب قادة أفارقة كبار، لدينامية التحرر الإفريقي "سواء في إطار مؤتمر ومجموعة الدار البيضاء أو مؤتمر أكرا، وإسهامه النوعي في تحرر القارة، كما يستند إلى المساهمة التاريخية والجهود الدؤوبة للملك الراحل الحسن الثاني من أجل إفريقيا المستقلة والمستقرة".

وختم المالكي تصريحه بالتأكيد على أن مجلس النواب "يواصل العمل في إطار المنظمات البرلمانية الإفريقية والدولية مرافعا من أجل مصالح القارة وحقوقها. وكما في الإطارات متعددة الأطراف، يواصل مأسسة التعاون مع البرلمانات الوطنية الإفريقية في إطار دبلوماسية برلمانية تضامنية تفضل التعاون والدعم المتبادل خدمة لقضايا القارة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - كمال الأحد 26 ماي 2019 - 17:57
وكلام كبير أسي مالكي افريقيا ارض مستعمرة من الدول العظمي لا احد يمكن ام يتكلم عنها الا هم وجنرالتهم الذي يعملون معهم وينهبون الأموال ويرسلنها الي ابناكهم وعندما تتكتمل مهمتهم يقتلونهم او يصبحون مجرمين حرب اما شعوبهم فهي تريد الدخول الي المغرب قصد الحريك لان مشكلتهم تتمثل في تقافتهم وخوفهم من الحروب التي تلتهمهم من اجل عقائد خرافية هذا هي افريقيا التي تتحدث عنها اما الذين يأتون ألي المغرب وتقومونً بأخذ الصور معهم ليسو موجودين في افريقيا وإنما في اوربا ويقومون مقام إخوانهم في افريقيا
2 - تثمين وتسمين الأحد 26 ماي 2019 - 18:00
في افريقيا يتم تسمين ثروات العصابات الحاكمة,غير هذا ليس هناك شيء اخر
3 - متتبع الأحد 26 ماي 2019 - 18:06
انتم لم تثمنوا حتى الموارد و الكفاءات المغربية ملايين من الشباب العاطل و دولة لم تحقق حتى الاكتفاء الذاتي من الفلاحة و تفتقر الى الصناعات، لم تجدوا حلا و لو لمشكل الازبال و تظنون انكم حققتم شيئا بادخال الالاف من الافارقة مقابل بضع ملايين من الاورو و اعطيتموهم بطاقة لم تسمن او تغني من جوع حتى اهل البلد فما بالك بالاجنبي.تمسك غريق بغريق
4 - صاحب دراجة الأحد 26 ماي 2019 - 18:39
تهلاو غير ف المواطن لي بشمال إفريقيا بحال المغرب مثلا. مطالبين والوا غير وقفوا ف تطبيق قانون الشغل و إصلاح التعليم ؤ الصحة و إصلاح طرقات. و العيش الكريم ؤ دفاع عن الحد الأدنى للأجور بشي 5000dh شهريا. ؤ حفظ الله زعيمنا عبدالرحمان اليوسفي صديق المواطن البسيط.
5 - bouthirit الأحد 26 ماي 2019 - 19:44
صراحة لقد سئمت الشعوب خطاب الجعجعة وكدلك الأفارقة . ما تريده من للمسوولين هو العمل والأفعال. وبنود اتفاقيات فعلية عوض الحملات الدعائية الحزبية والسياسية أو الانتخابية . والتي اكل الدهر عليها وشرب .
6 - amazighi الأحد 26 ماي 2019 - 23:40
Les africains n'ont pas de leçon à recevoir de quiconque en matière de promotion et valorisation de leurs ressources humaines tres developpees par rapport aux nôtres.
7 - محمد صابر الاثنين 27 ماي 2019 - 11:04
ثمن غير ديالك،كانت الاتحاد الاشتراكي،ملي كانو فيها الرجال، والأطر اما اليوم غير الطماع واخوه،فين اليوسفي،فين الݣحص،...،اما المالكي ،والشكر ،والعلوا،....الباحثين عن لقمة العيش في السياسة
8 - Khalil الاثنين 27 ماي 2019 - 20:10
يجب على افريقيا تثمين مواردها الطبيعية من السمك الى الذهب
9 - aziz الاثنين 27 ماي 2019 - 23:11
حتى تثمن مواردها الطبيعية وثرواتها. عاد نشوفوا البشر الذي استعبدتموه باستثماراتكم الهجينة مع المستعمرين القدامى الجدد. دائما نفس الخطاب تسبقون العصى قبل الغنم.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.