24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | وفد مغربي يبحث تطورات قضية الصحراء في إيرلندا

وفد مغربي يبحث تطورات قضية الصحراء في إيرلندا

وفد مغربي يبحث تطورات قضية الصحراء في إيرلندا

اختتمت سلسلة المباحثات الدبلوماسية التي يقودها الخطاط ينجا، رئيس مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، رفقة عدد من المنتخبين الممثلين لجهتي العيون الساقية الحمراء والداخلة وادي الذهب ضمن الزيارة التي دامت ثلاثة أيام في إيرلندا.

والتقى أعضاء الوفد المغربي، الذي يضم كلا من أحمد لخريف، عضو مجلس المستشارين، النعم ميارة، مستشار الغرفة الثانية والأمين العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، إلى جانب فاطمة سيدا، نائبة رئيس مجلس جهة العيون الساقية الحمراء ، ومرابيح رابو شايبطة، رئيس مركز الصحراء للدراسات والأبحاث في التنمية وحقوق الإنسان، برئيس مجلس النواب الإيرلندي، ورئيس لجنة الشؤون الخارجية المشتركة في البرلمان الإيرلندي، والكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية والتجارة، وعدد من النواب وأعضاء مجلس الشيوخ، وكذا مسؤولي المنظمة غير الحكومية "فرونت لاين ديفندرز".

المحادثات التي جرت بحضور لحسن المهراوي، سفير المملكة المغربية في دبلن، تميزت بتبادلات جد واعدة أبرز خلالها أعضاء الوفد المغربي وجاهة مخطط الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب، سنة 2007، لتسوية النزاع الإقليمي حول الصحراء"

كما شكلت المحادثات محطة فاصلة في القطع مع ادعاءات جبهة البوليساريو، المتمثلة في "التمثيلية الشرعية للصحراويين"، ومهدت للعب أدوار دبلوماسية هامة يقودها منتخبون ديمقراطيون ينحدرون من الأقاليم المتنازع عليها.

وأشار أعضاء الوفد المغربي، بمختلف مشاربهم السياسية وتلاوينهم الحزبية، إلى التطور التنموي الذي تشهده الأقاليم الجنوبية باعتباره أهم مؤشر على الإرادة السياسية التي تبديها الرباط في التسريع بإيجاد حل نهائي لهذه القضية ودحر الشلل الحاصل في تقدم بناء الاتحاد المغاربي.

من جانبهم، أبدى المسؤولون الإيرلنديون اهتماما كبيرا بالتوضيحات التي قدمها الوفد المغربي، معربين عن التزامهم بدعم العملية التي يقودها الأمين العام للأمم المتحدة بشأن قضية الصحراء، ومشيرين إلى أن هذه الزيارة لمنتخبي الأقاليم الجنوبية ستساهم بالتأكيد في تعزيز الشراكات بين المغرب وإيرلندا على جميع المستويات.

وفي هذا الصدد أكد الخطاط ينجا أن "الزيارة تدخل في إطار سلسلة مباحثات دبلوماسية مع عدد من المسؤولين الإيرلنديين، تروم التعريف بمقترح المملكة المغربية المتمثل في الحكم الذاتي كحل جاد وواقعي لنزاع الصحراء الذي عمر أزيد من أربعة عقود".

وأضاف رئيس الوفد المغربي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "منتخبي الأقاليم الجنوبية مثلوا المغرب أفضل تمثيل، ونجحوا في إبراز خطة الحكم الذاتي التي اقترحها المغرب سنة 2007"، مشيرا الى أن نظراءهم الإيرلنديين "تفاعلوا مع المقترح بشكل جاد، وعبروا عن التزامهم التام بدعم جهود الأمم المتحدة في إيجاد حل لقضية الصحراء المغربية".

واسترسل المسؤول الأول عن مجلس جهة الداخلة وادي الذهب بالقول: "الوفد المغربي أوضح للمسؤولين الإيرلنديين شمولية المقترح المغربي، خاصة شقه السياسي، الذي يشكل حلا واقعيا وقابلا للتحقيق، وأنه يندرج تماما في الإطار الذي حددته الأمم المتحدة، كما جاء في قرار مجلس الأمن 2440، الذي يدعو جميع الأطراف إلى التقدم نحو حل سياسي واقعي وعملي ودائم وقائم على حل وسط".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - إحصاء المخيمات، قرار أممي. الأحد 16 يونيو 2019 - 10:33
الآن و قد تفهم العالم لغز قضية الصحراء المغربية و إستعصاء فهمها و حلها في وقتها ، حيث تعطلت لسنوات عدة ، تعرض خلالها شعبنا الحصراوي المحتجز بمخيمات تنذوف بالجزائر ،تعرض فيها لك أنواع الإضطهاد و القمع و الحرمان و القتل و التعديب ، كما أكدتها التقارير الأممية و الدولية ، زيادة على ما عانه خلال فترة الإحتلال الإسباني الغاشم، و هو الأمر الذي تفطن له العالم أخيراً بما في ذلك الدول التي تربطها علاقات إديولوجية مع النظام الجزائري البائد، وهذا يرجع كله للسياسة الحكيمة لصاحب الجلاة أيده الله و نصره، دون أن ننسى دور مجلس الأمن و الأمم المتحدة و أمينها العام السيد غوتريز و ممثله السيد كوليهر.
و الآن و قد تأكد العالم صحة القضية المغربية ، فمذا بقي لإنهاء هذا النزاع المفتعل ؟ و الفراغ ممثل أممي جديد ، يبشر بإقبار هذا الملف الذي عمر طويلاً .
2 - خالد الأحد 16 يونيو 2019 - 11:05
كم الاموال والاوقات والجهد صرف على هذه الأرض التي هي ارضنا.
لا ننتضر من احد ان يعترف لنا بأحقية الصحراء فهي مغربية شاء من شاء وابا من ابا.
ان لم نأخد بزمام الأمور ونحسم الامر بأنفسنا كمغاربة،فإن اصحاب القوانين(الدولية)سيضلون الى الأبد يساوموننا في حقنا ويستنزفون خيراتنا واموالنا وجهدنا دون طائل.
وجهة نظر للمسؤلين لقد حان الوقت لكي تعود الصحراء الغربية للمغرب الان وليس غدا اما عن طريق مسيرة خظراء او حمراء المهم ان نحرر الارض كمغاربة ولا ننتظر احد(فما حك جلدك الا ظفرك)
3 - Kamal Deutschland الأحد 16 يونيو 2019 - 12:37
هذا ماكان يجب فعله من زمان،أي أبناء المنطقة المتخبون والوحديون والذين يريدون العيش الكريم والعيش تحت راية واحدة وأمة مغربية واحدة،التي في ٱختلاف مناطقها ولهجاتها غنى حضاري وثقافي وإنساني كبير،هم من يجب الدفاع عن الصحراء في المحافل الدولية ومواجهة الخونة والحاقدين والمرتزقة الذين يتاجرون بإخوانهم من أجل جمع المال والعيش في فنادق أوروبا والأكل في مطاعمها بدعوى تمثيل الساكنة،بينما سكان المخيمات يعيشون الذل والمهانة تحت رحمة عسكر جارة السوء من جهة وتحت لهيب الشمس الحارقة والنوم جنبا إلى جنب مع العقارب والأفاعي في الحمادة في بناء عشوائي من خيام بالية وأكواخ مهترئة.زد على أن زعيمهم الرخيص مشهور بأغتصاب القاصرات والمتزوجات وقد صدرت ضده مذكرة ٱعتقال في إسبانيا بشكل رسمي.هؤلاء عصابة همهم الوحيد مصالحهم الشخصية حتى ولو مات جميع من في المخيمات.
4 - مغربي الأحد 16 يونيو 2019 - 13:08
إن المرحلة التي تمر منها القضية الصحراء المغربية بعد استقالة مبعوث أممي كولر الفاصلة و الحاسمة لحلحلت ملف بالمحافل الدولية بل تعد الظرفية مناسبة جدا لكسب مواقف و دعم دول لمبادرة حكم الذاتي من خلال ترويج له عبر ديبلوماسية ناجعة جدية منتجة مقنعة واسعة انتشار عالميا تقتحم قلاع داعمي و مؤدي الاعداء المرحلة دقيقة يجب استغلالها الى أبعد حدود واغتنام جميع فرص متاحة فيها و بها وفق اجواء التطورات الإقليمية الحاصلة خاصة و ان الاعداء علنيين في محطة ضعف لم يسبق له مثيل على رأسهم الجزائر الى الجانب التطورات العالمية الغامضة مضطربة على راسها حروب مشتعلة بين قوى استعمار بزعامة كبار حول العالم الاقتصاد وهي أمور لم يسبق أن اجتمعت في السابق مما يفرض علينا بالحاح توظيف جميع آليات و السبل متاحة للمملكة بما فيها الصحراويين لخدمة مصالح العليا التي تعد فوق كل اعتبار على رأسها القضية الصحراء المغربية لتهيئة الارضية لطي ملف نزاع مفتعل نهائيا مستقبلا.
5 - مواطن الاثنين 17 يونيو 2019 - 01:11
ملف الصحراء المغربية ورقة تسخرها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ودول أخرى لابتزازه سياسيا واقتصاديا، كما يستفيد منها قادة البوليزاريو لتحقيق مآربهم الشخصية وتتخذها الجزائر مطية من أجل الكيل للمغرب، أما الأمم المتحدة ومعها أمينها العام فهما أذاتان في يد الدول العظمى،ولهذه الأسباب لم تجد قضية الصحراء طريقها إلى الحل. كان الله في عون المغرب....
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.