24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | رئيس السلفادور: "البوليساريو" دولة وهمية بدون أرض ولا جذور

رئيس السلفادور: "البوليساريو" دولة وهمية بدون أرض ولا جذور

رئيس السلفادور: "البوليساريو" دولة وهمية بدون أرض ولا جذور

بعد قرار بلاده رسمياً سحب الاعتراف بجبهة "البوليساريو" الانفصالية، قال نجيب بوكيلي، الرئيس السلفادوري، إن "العلاقات مع المغرب والعالم العربي ضعفت كثيرا وتعطلت بسبب التقارب مع جمهورية غير موجودة على أرض الواقع".

وأوضح نجيب بوكيلي، في مؤتمر صحافي بمقر رئاسة السلفادور، بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، أن تقارب السلفادور في مرحلة سابقة مع البوليساريو "كان لأسباب إيديولوجية أكثر من أن يعود بالنفع على الشعب السلفادوري".

"السلفادور اعترفت بطريقة أو بأخرى بجمهورية غير موجودة، وهي ما تسمى الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية..ليست لها لا أرض ولا شعب"، يضيف الرئيس بوكيلي، الذي أكد أن البوليساريو "جمهورية افتراضية جاء الاعتراف بها لسبب إيديولوجي أو لسبب آخر"، وزاد: "وهو الأمر الذي عزلنا تماما عن العالم العربي، وقبل كل شيء عزلنا عن المملكة المغربية".

واعتبر الرئيس المنتخب قبل أسابيع أن الاتفاقيات التي وقعتها السلفادور والمغرب، على هامش زيارة وزير الخارجية ناصر بوريطة إلى بلاده، "ستعزز مجالات حيوية للسلفادور، من قبيل الزراعة والنمو الاقتصادي والصحة وغيرها من القطاعات الهامة".

وزاد رئيس السلفادور: "أعتقد أنه بصرف النظر عن المنجزات التي يمكن أن نحققها من خلال جملة من الاتفاقيات الموقعة، فإننا اليوم نفتح علاقات دبلوماسية حقيقية ودائمة وثنائية ومتعددة الأطراف مع المملكة المغربية".

من جهته، كشف وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، عن قرب افتتاح سفارة السلفادور في المغرب، وقال إن "هذه الخطوة من شأنها أن تسمح لبلدان أمريكا الوسطى بفرصة الانطلاق في كامل منطقة إفريقيا والعالم العربي".

وكانت العلاقات الدبلوماسية بين السلفادور والبوليساريو تقوت في عهد الرئيس السلفادوري السابق موريسيو فونيس، حين قررا سنة 2010 تبادل السفراء بينهما؛ وتعود العلاقات بينهما إلى سنة 1989، أي نحو ثلاثين سنة، قبل أن يقرر الرئيس الجديد قطع هذه العلاقات التي راهنت عليها كثيرا "الجبهة" في حشد دعم دول أمريكا الوسطى.

ومباشرة بعد وصوله إلى الحكم، قرر رئيس السلفادور ذو الأصول الفلسطينية أن يعيد تقييم علاقات بلاده مع "الجمهورية الوهمية"، وصولا إلى مرحلة القطيعة النهائية مع "البوليساريو".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - Mohamed الأحد 16 يونيو 2019 - 15:40
ن لأسباب إيديولوجية أكثر من أن يعود بالنفع على الشعب السلفادوري
2 - خالد F الأحد 16 يونيو 2019 - 15:45
يا سلام على وزير الخارجية المغربي, الجرأة و الحنكة و احترام الجميع، النتائج تتكلم عن انتصارات الدبلوماسية المغربية.
La chance sourit aux audacieux ! 
3 - مصطفى الأحد 16 يونيو 2019 - 15:45
دير الخير أو نساه
ربما يعلم الرئيس السلفادوري بتعامل المغرب مع فلسطين
4 - مغربي في وطني الأحد 16 يونيو 2019 - 15:49
احتراماتي إلى السيد  ناصر بوريطة على الاقل كتلقى مسؤول كيدير خدمتو اول امس إلغاء التأشيرة مع جمهورية الدومينيكان اليوم ضربة موجعة إلى الكيان الوهمي وهذه فقط البداية والقادم اكثر بإذن الله تحياتي الى كل من يخذم الوطن بصدف
5 - عبد المغيت الأحد 16 يونيو 2019 - 15:49
نقطة تحتسب لدبلوماسية المغربية ، عمل اكتر من رائع معى متمنياتنا كمغاربة ان تمتد هده الفتوحات الى بلدان اخرى اكتر تأتيرا .فقد عمر هده الملف كتيراا ونرجوا ان يغلق ويطوى بصفة نهائية في أقرب وقت ممكن.
6 - مغربي صحراوي حر الأحد 16 يونيو 2019 - 15:50
اولا ليعلم الرئي العام ان بو ليساريو الملقطة من الهار بين من ليبيا و مالي ومرطانيا هم عبار ة على مرتزقة الجزائر لاستعما لهم لمصلحتها كمافيا بقيبلة وهمية لتجار ة المهربا ت بواسطة سيارات و اسلحة حكومة الجزائر عو ض افادتهم بصحراء الجزائر الواسعة فان المرتزقة محرضون لاستفزاز المملكة لاستعمار جنوب المغرب واحتجاز الصحراويين بتيندوف بحراس جزائر يين
7 - المهاجر الأحد 16 يونيو 2019 - 15:53
لاباس سعادة الرئيس من عرفتي الحقيقة ....بعد سقوط النظام العسكري بالجزائر ستعرف مالم يخطر لك بللبال. ..مؤخرا كوبا طالبت الجزائر بتعويضها بمبلغ أحتضان وتدريب عناصر من البوليساريو والخافي اعضم ....سيدي الرئيس البوليساريو كيان وهمي صنعه بومدين وصديقه بومدين في إطار صراع عالمي انداك بين القطب الاشتراكي والراسمالي تحت مسمى تحرير الشعوب خصوصا أن كانت الدولة المتصارع معها رأسمالية. ...كما حدت مع المغرب ....لكن وجدوا رجل بألف رجل اسمه الحسن التاني اللدي قلب الطاولة على الكل وحرر الصحراء بدون قطرة دم...وبنى جدار عازل وأرسل بعض الانفصاليين إلى ما وراء الجدار في تندوف بالجزائر....
8 - البوهالي الأحد 16 يونيو 2019 - 15:58
رئيس السلڤادور من أصل فلسطيني والفلسطينيون رجااااال
9 - youssef الأحد 16 يونيو 2019 - 15:58
هي ليست بدولة أصلا لكي تكون دولة وهمية. كفانا خزعبلات، نحن شعب واحد ويجب أن نتحد لأن في الإتحاد قوة (قوة بمفهومها الإقتصادي).
10 - عبد الله الأحد 16 يونيو 2019 - 16:00
من عرف حقيقة البوليساريو لابد أن يتراجع عنها انها فقط منظمة إرهابية مسلحة تعيش على الاعانات الدولية باساليب احتيالية
11 - احمد الأحد 16 يونيو 2019 - 16:01
لم يتبقى في أمريكا اللاتينية المعترفة ب المرتزقة سوا فنزويلا و المكسيك ونغلق هده القارة على المرتزقة
فنيزويلا مسألة وقت النظام التشافيزي الإجرامي قريب سوف يسقط و يقوم نظام جديد
12 - كريم بوزبيطة تطاون الأحد 16 يونيو 2019 - 16:13
بما ان نجيب بو كيلي فلسطيني الاصل فهو يعلم ان الصحراء مغربية لانه مطلع على الصراع المفتعل من لذن الدزاير التي تطمع في فتح منفد على الاطلسيعبر الصحراء المغربية لهذا فانه اعترف بالحقيقة فالحق يعلو ولا يعلى عليه
13 - مغربي الأحد 16 يونيو 2019 - 16:13
الى مزبلة التاريخ يا بوليساريو ومن يدعمك والفاهم يفهم
14 - casawi الأحد 16 يونيو 2019 - 16:16
ان محتضنين اللقيطة ما فتؤوا يساوون بينها و بين فلسطين و يشبهون المغرب بجيش الاحتلال الصهيوني، حتى انهم صنعوا لهم قماشا يشبه علم دولة فلسطين ليبيعو الوهم للدول الساذجة او المرتشية. لكن هيهات، ان حبل الكذب قصير، فتجد الفلسطينيين اول من يساند المغرب الشريف في ارضه.
15 - El facil الأحد 16 يونيو 2019 - 16:17
أنا لست من العدميين لكن هذا ليس إنجازا. هناك ديبلوماسية تتقاضى أجرا من ضرائب المواطنين عليها العمل ليل نهار من أجل مسح نهائي لهذا المشكل أنذاك نصفق لهم ونرفع القبعة.
لحسن حظنا أننا نتواجد بشمال إفريقيا ليس هناك تجاذبات دينية. وبعيدين عن شياطين الشرق الأوسط رغم ذالك تصلنا الشظايا.
لو كان الإختلاف بيننا وبين الجزائر ديني بمعنى مذهب مختلف والله لتكالبت علينا دول المستنقعات. التي تحب اللعب في الوحل.
أما مشكلنا مع الجزائر مشكل سياسي بين الأشخاص وليس بين الشعبين، مجموعة من الأشخاص مختلفين فكريا و سياسيا واستراتيجيا من كلا الجانبين المغربي والجزائري عندما يذهب هؤلاء الأشخاص يذهب معهم المشكل. لكن لو كان المشكل عقائدي والله لن يحل أبداً.
16 - zaki .cat الأحد 16 يونيو 2019 - 16:18
السلام عليكم
لنكن واقعيين ولندع العاطفة جانباً ولنحلل المسألة سياسيا . سحب الإعتراف لن يفيد شيئاً ولنفرض جدلا أن كل العالم سحب اعترافه ب"الجمهورية الوهمية " والتي لاصفة قانونية لها دوليا وعُرضَت القضية على مجلس الأمن للحسم فيها ستصوت روسيا ضد أي مشروع ِلأنها الحليف التقليدي للجزائروروسيا لديها مصالح عدة في الجزائر.
إذن القوى الإمبريالية هي التي تتحكم وتصنع القرار .
وقد سبق لي قد أدليت برأْيي في هذا المنبرحول قضية الصحراء . يجب الحوار مع الجزائرالتي بيدها كل مفاتيح الحل أما فرنسا وأمريكا التي هي "الطاعون والطاعون أميركا " فلن يفيدا في الأمر شيئاً .
17 - El Oujdi الأحد 16 يونيو 2019 - 16:19
نجيب أبو كيلة
ولد نجيب أبو كيلة في يوم 24 يوليو عام 1981. والدته هي أولغا أورتيز أبو كيلة ووالده هو آرماندو أبو كيلة قطان وهو رجل أعمال مرموق من أصل فلسطيني، وقد اعتنق الإسلام وصار إماماً في مساجد السلفادور.
18 - Chebli الأحد 16 يونيو 2019 - 16:23
الله ايرضي عليك يا رئيس السلفادور ويكثر من الرؤساء امثالك ذوي العقل والحكمة.الحق يعلو ولا يعلى عليه.تحياتي اليكم من نيوجرسي
19 - عكاشة / ب . الأحد 16 يونيو 2019 - 16:31
نعم "البوليساريو" دولة وهمية بدون أرض ولا جذور خلقت من طرف بوخروبة والقردافي في اطار ما كان يسمى بالحرب الباردة بين المقبور الاتحاد السوفياتي وامريكا عندما شرعت المملكة في تحرير اراضيها المغتصبة . اذن لا يجب التفاوض مع المرتزقة تحت اشراف الامم المتحدة ، فالمرتزقة لا وطن لهم . وكما قلت سابقا سيتهون في صحراء الساحل . وكما قال سيدي رحمه الله في احدى خطبه التاريخية ، ’’ اهبطوا تندوف فلكم ما سألتم ’’ رحمك الله يا مبدع المسيرة الخضراء السلمية التي ابهرت العالم . والاعتراف تم شراؤه بالمال البترول والغاز ومحو الديون ، لكن العالم فطن لألاعيب من هم الآن وراء القضبان يحاكمون في اطار’’ يتنحو كاع ’’ ...
هل سيطرد الشعب الجزائري الشقيق هؤلاء المرتزقة من فوق ارض تندوف ؟ ذلك ما نامله .



















- عكـــــــــــــــــــاشة . ب
20 - منى الأحد 16 يونيو 2019 - 16:46
تمعن في الصورة ستفهم أين الرجولة
21 - كمال الأحد 16 يونيو 2019 - 17:00
ما هو استراتيجي وغير متوقع أمام الضربات المتوالية للدبلوماسية المغربية والهزات المأساوية لجبهة البوليزاريو هو ماهو الموقف الذي يمكن أن تتخذه المملكة في حالة ما إذا قرر الانفصاليون التوبة والعودة جماعة ركبانا وزرافات إلى أرض الوطن للانخراط في اللعبة السياسية من الداخل وإنهاء مشكل الصحراء ؟ هل أعددنا لذلك جيدا ؟ هل هناك إحصاء ؟ هل هناك ميزانية لتقبل حدة الزحف ؟ وهل هناك تقبل أصلا لمثل هذا الطرح المتوقع ؟
22 - نبيل المغربي الأحد 16 يونيو 2019 - 17:21
هذا يؤكد ان الوعي الفلسطيني بمسألة الصحراء يتجاوز بسهولة خداع النظام الجزائري المختبىء وراء دعم القضية الفلسطينية و اطلاق الشعارات الرنانة، الفلسطيني يعلم علم اليقين من يمثل دور البطولة في بلاطوهات المؤتمرات و من يدعم بكل هدوء و رزانة و بدون ضجيج. الفلسطيني اختار بشكل طبيعي الدفاع عن وحدة المغرب لانه يعاني منذ قرن من الزمن من فرض دويلة وهمية تسلط كل مظاهر العذاب على الشعب الفلسطيني، الصهاينة خلقوا بدعم غربي دويلة لهم على انقاض حقوق الشعب الفلسطيني، و معسكر الشرق الشيوعي حاول خلق دويلة في جنوب المغرب. شكرا نجيب بوكيلى و تحية لفلسطين من المغرب.
23 - إحصاء المخيمات، قرار أممي. الأحد 16 يونيو 2019 - 18:25
و الآن و قد إنكشف سرّ المؤآمرة الماكرة الصهيونية المتعفنة التي حيكت ضد بلدنا المملكة المغربية ، التي سعوا من خلالها إلى المزيد من العداوة و التفرقة بين الأخوة و الأشقاء و المزيد من التمزق و الإنشقاق، و تعطيل عجلة النمو ليس فقط بالنسبة للمغرب ، و إنما المنطقة برمتها ، و عطل شعوبها من الوحدة و التقدم.
المغرب معادلة صعبة بالنسبة لأعداءه الطامعين في أرضه، و الصبر معهم كان شاقا و صعباً، لكن الليونة لم تأتي بأكلها معهم ، فكان لا بد من تغييرها إلى المعقول و الجدية ، فهذا ما تقوم به دبلوماسية ملكيتنا الآن .
ملخص التصريح الذي جاء به الرئيس الجديد للسافادور آخر معقل للإنفصاليين ، فهو ملخص دقيق و واقعي و عبرة لمن أراد الإعتبار ، و كانت تلكم الضربة القاضية للكيان الوهمي الذي أراد سرقة قميص الشعب الفلسطيني البطل.
24 - Walid الأحد 16 يونيو 2019 - 18:31
" رئيس السلفادور: "البوليساريو" دولة وهمية بدون أرض ولا جذور"
انها الحقيقة وليست مجاملة.
25 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 16 يونيو 2019 - 19:24
بدون شك سحب دولة السالفادور لاعترافها بكيان افتراضي غير موجود اصلا على ارض الواقع شكل ضربة قاتلة لجنيرالات الفساد في الجزائر و مخابراتهم التافهة خصوصا في هذه الظروف التي يصارعون فيها جبهتين قويتين جبهة داخلية تتمثل في انتفاضة الشعب الجزائري الشقيق ضد ذالك النظام الفاسد و المستبد و جبهة خارجية تتمثل في حملة الدبلماسية المغربية بامريكا اللاتينية لتدمير اخر معاقل دويلة البوليساريو الافتراضية الوهمية كما قال الرئيس السالفادوري فهذه الضربة الموجعة موجهة ايضا لدولة جنوب افريقيا المتحالفة مع جنيرالات الجزائر الفاسدين و انتقاص من قيمتها على الصعيد العالمي لانها اعترفت بكيان لا وجود له و الاكثر من هذا حاولت مقارنته بالقضية الفلسطينية في حين جاءتها الضربة من زعيم سالفادوري من اصول فلسطينية و هذا هو الدرس المهم لتلك الانظمة الفاسدة التي مازالت تؤمن بخرافة الدولة الصحراوية الافتراضية الغير الموجودة اصلا على ارض الواقع اما بسبب انتهازيتها او اديولجيتها او بسبب اموال نفط و غاز الشعب الجزائري التي تستفيد منها بسبب دعمها لهذا الكيان الوهمي الذي لم يشهد العالم مثيلا له و ما طالبت به كوبا ليس ببعيد.
26 - يوسف بن تاشفين الأحد 16 يونيو 2019 - 20:40
تحية تقدير للدبلوماسية الوطنية برءاسة السيد بوريطة الذي يعمل منذ توليه هذه المسؤولية بتفان دون كلل..وهو يحظى برضى ملكه وشعبه ووطنه..وليعلم السيد رءيس السلفادور المحترم ان المرتزقة حصلوا على الاعترافات من اموال الشعب الجزاءري الشقيق..وهم عصابة جمعتهم والنظام البوتفليقي مصالح النهب ..وسخروا لذلك مءات المواطنين من الصحراء وموريتانيا وماي والنيجر وتشاد
27 - قاهر الانفصاليين الأحد 16 يونيو 2019 - 21:11
آن الأوان للدبلوماسية المغربية أن تضرب بقوة وتهدم قلاع وحصون مرتزقة الخيام البالية...سحب السالفادور اعترافها بالبوليساريو هو بداية العد التنازلي للجبهة الوهمية في دول أمريكا اللاتينية...وعلى محرك الدبلوماسية المغربية أن يبقى مشتغلا فلا تزال قلاع أخرى بالمكسيك وبوليفيا وفينيزويلا...فلا شئ مستحيل بعون الله...نعيدها مرة أخرى ليس هناك ما يسمى"الشعب الصحراوي" إنما الأمر يتعلق بإيديولوجيا الحرب الباردة وإلا فجميع دول الصحراء الكبرى معنية بلفظ"شعب صحراوي"منطق التاريخ والجغرافيا ينسف الادعاءات المغرضة...فقبل الستينات لم تكن هناك دولة اسمها"الدولة الصحراوية" ثم "احتلالها"لذلك...فهناك وسيلتين للدفاع عن الوحدة الترابية: أولا تصحيح المغالطات والادعاءات... وتوظيف المعطى الاقتصادي والاستثماري....فليس البوليساريو ماتقدمه غير الكلام الفارغ...والدول العاقلة تتعامل مع العقلاء
28 - Ali الأحد 16 يونيو 2019 - 21:33
Bravo à la diplomatie marocaine. L ambassadeur et son équipe ont obtenu une grande victoire .
29 - ملاحظ الأحد 16 يونيو 2019 - 23:09
شكرا للسالفادور. وتحية للسيد بوريطة.
30 - مجاهد الاثنين 17 يونيو 2019 - 00:13
مادامت وهمية .....لماذا تعذر حل المشكل منذ أكثر من 44 سنة؟
31 - مواطن مغربي الاثنين 17 يونيو 2019 - 01:16
انا بغيت نعرف غير كيفاش رئيس دولة من امريكا اللتينية اسمه نجيب بوكيلي لدي حدس انه من اصول مغربية و الله اعلم .
32 - نور الاثنين 17 يونيو 2019 - 04:58
لا غرابة في الموقف وقد قال ابن خلدون اذا عربت خربت .
اذن فليكبر السلفادوريون على بلدهم اربع بعدما جعلوا حاكمهم عربي .
33 - إلى خالد ..وهو يعرف الاثنين 17 يونيو 2019 - 06:06
إلى المدعوا خالد ..فاش تقلدكم دول شمال إفريقيا في الركوع أو السجود او بيع العرض او إرسال النساء الى حقول الفرولة...او التصدير اللحم المفروم الى الخليج وتركيا..او بيع القصر في موراكوش....
لا نحن لانقلد اوانما نحن الأصل.
أما عن القارة التي كانت للاتراك ثم الا حتلال الفرنسي
اسمها الجزاير المحررة شبر شبر شبر شبر.
أما سلاطينك باعوا أرضهم وباعوا عرضهم..
وانت الآن مستعمر وتضرب امك بالعصى كالبغال أمام عينك.
روح توضأ باش تكرع سبع ركعات راه قريب عيد العرش.
34 - الصحراء المغربية الاثنين 17 يونيو 2019 - 06:24
إلى المعلق الذي يتساءل لماذا المشكلة وهمية....طبعا كما نعلم لو كانت هيئة الأمم المتحدة ذات مصداقية عالية لتم حل هذا النزاع لصالح المغرب بدليل أن محكمة العدل الدولية بلاهاي أقرت بوجود روابط البيعة بين سلاطين المغرب إضافة الى أن هيئة الامم المتحدة اعتبرت مقترح المغرب حول الحكم الذاتي جدي وذو مصداقية زيادة على سحب عدة دول اعترافاتها بالجبهة الانفصالية...لكن حينما تتداخل المصالح الدولية وتدخل القوى الكبرى على الخط تتعقد الأمور....وهذا حال جميع القضايا العربية....
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.