24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بنشماش "يطلق الرصاص" .. ورسالة الإكوادور "تشنق قيادة الجرار"

بنشماش "يطلق الرصاص" .. ورسالة الإكوادور "تشنق قيادة الجرار"

بنشماش "يطلق الرصاص" .. ورسالة الإكوادور "تشنق قيادة الجرار"

دخلت أزمة حزب الأصالة والمعاصرة منعطفا جديدا بعد شروع طرفي الصراع، المتمثلين في الأمين العام، عبد الحكيم بنشماش، وخصومه من المكتب السياسي، في توجيه الضرب تحت الحزام، وتبادل الاتهامات بتبذير المال العام.

واستغرب عدد من قادة الحزب الرسالة التي وجهها بنشماش من دولة الإكوادور، تاركا المهام الرسمية، ليشرع في كتابة رسالة عن الشأن الحزبي، وهو ما اعتبرته مصادر هسبريس مؤشرا على "شعور الأمين العام بقرب نهايته، بالتالي كان مضطرا للجوء إلى استعمال مختلف الأسلحة للنجاة".

وشددت مصادر الجريدة على أن "إطلاق بنشماش الرصاص في مختلف الاتجاهات، بما فيها صوب الذين أوصلوه إلى الأمانة العامة، يُبين أنه بدأ يفقد الأمل في الاستمرار على رأس الجرار، بعدما تمت محاصرته من طرف قيادات المكتب السياسي من مختلف الاتجاهات"، وفق تعبيرها.

وذهبت مصادرنا إلى اعتبار ما صدر عن الأمين العام "خرجة لإعلان النهاية"، مؤكدة أن التيار المعارض "غير مكترث بذلك"، وزادت: "نحن ذاهبون إلى المؤتمر الوطني، وحينها يمكنه تقديم ما لديه عن هؤلاء المليارديرات وعن هؤلاء الأخطبوطات كما تحدث عنهم".

واستغرب عضو من المكتب السياسي الكلام الصادر عن بنشماش، وتستره على الصفقات التي تحدث عنها، والتي قال إنها عابرة للجهات وممتدة حتى ماربيا، قائلا: "لماذا لم يرفض تواجد هؤلاء الأخطبوطات وأصحاب الصفقات بجانبه عندما كانوا يدعمونه، ولَم يلجأ إلى القضاء ضدهم؟".

وأوضحت مصادر الجريدة أن اللجنة التحضيرية للمؤتمر "تواصل عملها"، وزادت موضحة: "سيتم عقد لقاءات تواصلية مع مناضلي الحزب بمختلف الجهات، وذلك للتهييء للمؤتمر على أحسن وجه".

وبخصوص الموعد الذي سيتم خلاله عقد المؤتمر، أكدت مصادرنا أن هناك نقاشا حول التسريع في عقده، إذ يدفع البعض بذلك في يوليوز المقبل، بينما البعض الآخر يرى ضرورة الإبقاء عليه في موعده المحدد سلفا وهو شهر شتنبر.

ووجه بنشماش من الإكوادور اتهامات مبطنة إلى "رفاق الأمس"، وعلى رأسهم محمد الحموتي، رئيس المجلس الفيدرالي المطرود من مهمته، وإلى قيادات "البام" في مراكش وآسفي، في إشارة إلى أخشيشن بقوله: "أجزم بأن لهذا الأخطبوط رأسا تتساقط وتتكشف أقنعته تباعا، رأسا يتخذ شكل ما أجرؤ على تسميته بالتحالف المصلحي لبعض مليارديرات الحزب الجشعين؛ أبرز من يظهر منهم على المكشوف موزعون من حيث المنشأ والامتداد على مناطق طنجة والنواحي، الحسيمة والنواحي؛ بني ملال والكثير من النواحي، آسفي مراكش والكثير من النواحي أيضا".

وخرج بعض أعضاء الحزب المعارضين في رسالة غير موقعة، للرد على رسالة بنشماش، حيث خاطبوه بالقول: "يبدو أنك لبست "جلابة" أكبر من حجمك، فأقصى أحلامك في الأيام الخوالي أن تصبح عضوا في جماعة صغيرة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (32)

1 - ولد حمودة الخميس 20 يونيو 2019 - 09:28
لقد كان في علمكم كل ما يحدث داخل الحزب وهوًلاء الاخطبوطات وأصحاب الصفقات هم وصلوك ان تكون أميناً عاما للجرار ، ولماذا ترشحت عن رئاسة الحزب
2 - محمد بلحسن الخميس 20 يونيو 2019 - 09:29
كنت أشعر أن "تواجد الأخطبوطات وأصحاب الصفقات بجانب (الزعيم السياسي)" غير منحصر داخل أحزاب الأغلبية !. محضوض ذلك الذي لا يشعر !
3 - Adam الخميس 20 يونيو 2019 - 09:40
كلما طالت أزمة الحزب فضحت أسراره. اتمنى أن تطول الأزمة حتى نعرف الكثير عن ما يخفيه الدكان.
4 - كلميمي الخميس 20 يونيو 2019 - 09:47
أتركوهم يتنابزون بالألقاب ويتبادلون التهم فذلك ليس لغريب عن حزب هجين لا إيديولجية له ولا تاريخ له ولا شئ يذكر...سينتهي سريعا كما بدأ وسينساه المغاربة كما نسوا العديد والعديد من الكيانات السياسية التي باعتهم الوهم وسوقت لهم صورة وردية لواقع مرير لا ولن ينزاح إلا بإرادة قوية نابعة من الشعب وإلى الشعب...
5 - Younes الخميس 20 يونيو 2019 - 09:49
يبدوا ان الداخلية لا تريد بن شماش على راس البام في الانتخابات القادمة حتى لاتكون مضطرة للقبول به كرئيس للحكومة..لان بن شماش ماضيه والمنطقة التي ينتمي لها لا تناسب الداخلية
6 - مصطفى الخميس 20 يونيو 2019 - 10:15
كلما تخاصم السياسيون سقطت اوراق التوت وانفضح المستور وكلما تصالحا اتفقا على اكل المحصول "' ورسالة الاكوادور" تخنق قيادة الجررار
7 - الخميس 20 يونيو 2019 - 10:22
ما قالته امينة ماء العينين في الحقاوي وما قاله بن شماس عن رفاقه يكشف بؤس السياسة في وطني ، هناك تماثلات بين نفس اللغة والتهجمات وان لا سباسة في وطني غير الانتهازية التي لم تفعل سوى انها تكشف عن نفسها اكثر ...
للاسف هذا الوطن حتما سيغرق يوما ما لان المركب الذي يركبه الجميع مثقوب اضافة الى ان البعض يمعن في توسيع الثقب ...
8 - بامي الخميس 20 يونيو 2019 - 10:33
بنشماس رمز الشرعية ، والأغلبية للمناضلين الحقيقيين ، وسنقف ضد الإنقلاب وضد التهافت ولن نقبل أن نكون عبيدا لأصحاب المال الذي يعلم الجميع مصادره ، لعلمنا أننا سنكون أول الضحايا على مسالخ ذبح الديمقراطية التي يجب ان تحاسب كل من أجرم في حق الحزب الذي لن نسمح لأي كان ان يجعله وسيلة لابتزاز المغاربة وطمس وسلب حقوقهم بل سنحافظ عليه قوة رادعة لكل من أراد بالمغاربة عكس ذلك ، ولصاحب المقال أقول : الشرعية أقوى من الموالاة بدون سند .
انشري يا هسبريس
9 - شاهد الخميس 20 يونيو 2019 - 10:40
اذن التماسيح التي تحدث عنها بن كيران حقيقية وليست من نسج خياله .
10 - متتبع الخميس 20 يونيو 2019 - 11:21
اعتقد ان تجربة الجرار تبين بمالا يدع مجال للشك ان مابني على باطل فهو باطل وان الصعود السريع لبعض الانتهازين يكون هبوطا اسرع ولكن بفضيحة.
على العموم هذا درس من دروس الحياة السياسية بالمغرب والتي تعكس ان الهدف الوحيد والاوحد هي المصالح الشخصية اما الحزبية فتبقى مجرد حملات اعلامية بحثا عن اصوات انتخابية او التموقع السياسي فقط.
لك الله ياوطني.
11 - الجلالي الخميس 20 يونيو 2019 - 11:25
اتمنى ان تطول هذه النزاعات حتى نعرف الكثير والكثير على هذا الحزب من السلبيات والاجابيات وووووووو.....الخ....
اما الذي نقراه في هذه الصحيفة بالنسبة للحزب لا تبشر بالخير من الممكن سيخسرون الكثير من الاصوات للانتخابات المقبلة اذا استمروا على هذة التناطكات السياسية والخلافات في المكتب السياسي والكثير الذي يهم الحزب ليرفع عجلاته الى الامام
12 - صاحب ضمير الخميس 20 يونيو 2019 - 11:38
هذا ليس بغريب ولا بجديد ولا حتى بمفاجئ ..فاذا كان الاسلاميون او المتاسلمين كما يحلو للبعض ان يسميهم وقعو في الفساد المالي والاخلاقي وقشروا عن انيابهم للشعب بل ورموه في غيابات الجب فماذا عسانا ان ننتظر من السياسيين الاخرين ..الكل يعلم ان الفساد بلغ مبلغه في البلاد حتى اصبحنا نسمع اختلاسات بالملايير وصفقات مشبوهة تشمل كل القطاعات ولا ادل على ذلك سوى تقارير وفحوصات المجلس الاعلى للحسابات برئاسة السيد ادريس جطو وما خفي اعظم ....والسؤال المطروح هو الى متى سيستمر مسلسل انعدام العقاب والحساب....
13 - ورديغة الخميس 20 يونيو 2019 - 11:41
حزب الجرار حزب الحمام حزب الحصان حزب الورد حزب السنبلة حزب العدل وغيرها كثير من الأسماء كلها لم نرى فبها خير إلا السباق على الكراسي الى مأدبة إفطار عذاء عشاء وملىء البطون على حساب الشعب
كلوا واشربوا حتى ياتي يوم الحساب وهكذا تدور رحى الأحزاب الى ما شاء الله
14 - لا لاحزاب الخميس 20 يونيو 2019 - 12:02
انا دبا وصلت واحد الحقيقة بلي حتى حزب مفيه تيقا,علاش يحكمنا هاد الاحزاب الشفرة لا لاحزاب في المغرب.كاينين كفأت كل واحد نعطوه منصب ليستحق بلامنصوتو ما والو.
15 - عمر الخميس 20 يونيو 2019 - 12:16
والله لفرصة مناسبة لمساءلة النواب والمستشارين والحزبيين والنقابيين "من اين لك هذا؟"ارى هذا الشخص مثل الثور بعدما تلقى ضربات بواسطة الخنجر على مستوى الرقبة والقفى .هنا لا مكان للقبلية،المصلحة الشخصية تطغى على مصلحة الحزب والوطن.نصيحة لله:ضع مفاتيح الجرار وادفع باب خم الحمامة لا شك انها ستستقبلك بصدر رحب.
16 - rachid الخميس 20 يونيو 2019 - 12:29
ان كان كلامه صحيح و بأدلة تتهم المعنيين بالأمر فإن النيابة العامة ستفتح تحقيق و أما أن كان كلام سياسي شعبوي فمصيره النسيان فكلهم يدعون محاربة الفساد و لا فساد حرب و إنما هم الفساد باعينه يتحاربون على المناصب و الامتيازات
17 - MAO 1951 الخميس 20 يونيو 2019 - 12:52
C'est un parti politique cocotte minute , créé en son temps pour casser et diviser les partis politiques traditionnels . tous ses membres sont des opportunités et des profiteurs . Ce parti doit disparaître le plus tôt possible et ses membres doivent retourner travailler s'ils en sont encore capables , l'économie du pays se trouvera soulagée et la chose politique gagnerà un peu en clarté .
18 - عريب الخميس 20 يونيو 2019 - 12:58
يقول المثل اذا تخاصم السارقان ظهر المسروق .فهاهي بداءت تظهر ممتلكات الريع ...
19 - شفيق بن المختار الخميس 20 يونيو 2019 - 13:16
بنشماس يعلم او لا يريد ان يعلم ان حزبه قد استنفذ مهامه....الان حزب البام مقبل على ان يكون حزب عادي جدا في الخريطة السياسية على ان يكون حزب الحمامة هو اكبر حزب في المغرب مستقبلا..اتتهى الكلام نقطة الى السطر
20 - فضولي الخميس 20 يونيو 2019 - 13:16
...واتركوا السياسة جانبا ان السياسة امرها لمطلسم . عجبي من شعب لا زال يرزح تحت وطاة الجهل والامية والتخلف بكل اشكاله ان يتكلم في السياسة .شعب لازال يؤمن بالخرافة والشعوذة ,يتفلسف في السياسة . اقول لاخوتي ابناء جلدتي...ها هنا سنبقى مع السواد الاعظم من اخواننا الجهلة .الى قيام الساعة .
21 - غيور الخميس 20 يونيو 2019 - 13:18
لي مكيوصلش الكرموسة يقول عنها خامجة هذا هو حال السياسة في البلاد المعارضون الآن عندما يصلون غدا سيصبحون قراصنة أين هي التماسيح والعفاريت الذي كان يتغنى بها بنكران إن هاته التصريحات لها أهداف أنا شخصيا أعتبر أن كل الأحزاب لها عقلية واحدة
22 - محارب سابق الخميس 20 يونيو 2019 - 13:47
الجرار لم يصل إلى تسيير دواليب الدولة كنا كان يمنون أنفسهم و هاهي عاصفة التسونامي تضربه من جديد. و بدأوا الإخوان الأعداء يتهمون بعضهم البعض بتبدير المال العام إذن على ضوء هذه الاتهامات من الواجب على السيد رئيس النيابة العامة الأمر بفتح تحقيق في الموضوع لأن الأموال هي أموال دافعي الضرائب.
هل تستجيب النيابة العامة لهذه الاتهامات و تأمر بفتح تحقيق؟
23 - wald.lablad الخميس 20 يونيو 2019 - 13:48
السلام عليكم.ان اشهد بأن اغلبية البامين في جهة اسفى.مراكش كانو موضفين عادين فاصبحو من اصحاب الملاير فى ضرف وجيز املاك وقصور في البيضاء.مراكش.الولدية.اسبانيا فرنسا. بدون محاسبة.في المقابل نرى مسؤول أوروبى اشترى دار الضيافه في مراكش استقال من منصبه ومتابع أمام القضاء.حللو معى جزاكم الله شكرآ هسبريس
24 - مراد الخميس 20 يونيو 2019 - 14:12
ارتفاع الظالم لا يعني اهمال الله له ،فكلما زاد الارتفاع كلما كان السقوط مرعبا .وهذا ما يحدث مع حزب الاصالة والمعاصرة الذي عرف صعودا غير مفهوم ومصيره السقوط المدوي.
25 - salim الخميس 20 يونيو 2019 - 14:14
انا انسان محايد لايهمني لازيد ولا عمرو قفط لينتبهو هدا الحزب الى امر مهم هو ان المنافسين في هيءات اخرى يترقبون باهتمام ما يقع لاتعطو الفرصة ليتفوو اكثر انتم لستم محنكين ولا دبلوماسيين قوتكم في تلاحمكم من جديد لتكسبو استحقاقات ٢٠٢١
26 - مغربي مدوخ وأفتخر الخميس 20 يونيو 2019 - 14:33
هههههه عندما يستفيد كل الأطراف من الفساد يبدو لك المظهر على ما يرام وحين يقع ما يقع تسمع عن التماسيح والعفاريت والاخطبوطات والدلافين و الملايير ووو لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
اللهم اظرب التماسيح بالعفاريت واخرجنا من بينهم سالمين.
اللهم اخرجنا من هدا المغرب فإن عدنا فإنا ضالمون
27 - مواطنة الخميس 20 يونيو 2019 - 14:39
لطالما استهزاتم وسخرتم من بنكيران وهو يتحدث عن التماسيح والعفاريت فاذا بكم تتحدثون عن الاخطبوطات
28 - غاداييز الخميس 20 يونيو 2019 - 15:05
السياسة عالم غامض مليئ بالأسرار و الحروب السرية من أجل جزء من الكعكة، العاقل من تزود لآخرته و لم ينس نصيبه من الفانية، وخير القول هو الحمد لله في الأولى و الأخرة.
29 - salamat الخميس 20 يونيو 2019 - 15:34
كلمة اقولها ترى من له مصلحة مابين العدلة ومايبن الجرار في هده الصراعات الداخلية لربما ادركتم الان كل شيء الصمت الرهيب
30 - Citoyen الخميس 20 يونيو 2019 - 18:57
النيابة العامة عليها فتح بحث في ماجاء على لسان رئيس مجلس المستشارين «صفقات الجهات فهدا مال عام » و ماربيا فلها ربما علاقة بممتلكات بالخارج .......يزغ بالسلطان «سيادة القانون» ما لا يزغ بالفرقان
31 - علال 18 الخميس 20 يونيو 2019 - 19:09
نتمنى ان تنكشف اسرار الاخطبوطات الأخرى في كل الاحزاب ، وبدون الشك هي الاخطبوطات القوية بعمرها الطويل، نتمنى ان تتصدع هده الكائنات السياسية و تنحل، لتترك المجال للظمائر الحية لتشكيل احزاب جديدة غيورة، لتقود سفينة هذا البلد مع عاهل البلاد إلى مستقبل منشود
32 - حسن الخميس 20 يونيو 2019 - 22:01
حقيقة يجب مسالة هؤلاء" المتاحزبين" عن كل فلس تاجروا به في كسب الاصوات "سواء بخصوص الناخبين الصغار او الكبار" حيث تتحدث الالسن عن صرف ملايير السنتيمات" للفوز "بتولي مسؤولية عدد من المؤسسات المنتخبة وهل هو استثمار "مشروع" للربح و باي طريقة؛ لقد حولوا "العمل الانتخابي" الى اكبر سوق للاستثمار وكسب الملايير من خلال الصفقات التي لم تعد"عمومية" واصبحت "هاك ورا مافيها تخبية"؛ وبالتالي هدر كبير لموارد البلاد وتضييع اجيال من التقدم والازدهار ؛ وجريمة في حق البنية التحتية والتجهيزات الاساسية لمناطق البلاد ؛حيث لا ينكر هذا الواقع المتدهور الا جاحد ؛ الضمير والاخلاق والغيرة على حالة السياسات العمومية للبلاد في خبر كان ......
المجموع: 32 | عرض: 1 - 32

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.