24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2106:5313:3517:0920:0721:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. "أم الربيع" ينهي حياة تلميذ قاصر نواحي البروج (5.00)

  2. طبيب نفساني: "لعبة القط والفأر" تطبع علاقة المغاربة بالكحول (5.00)

  3. غرق الصحة (5.00)

  4. براهمة: المغرب يقف على حافة "السكتة الدماغية" (5.00)

  5. "حُكم دولة القرون الوسطى" .. عبارة أفقدت اليازغي منصبه السّامي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | المغرب يتجاوز "المكائد الجزائرية" ويحسم انتخابات البرلمان الإفريقي

المغرب يتجاوز "المكائد الجزائرية" ويحسم انتخابات البرلمان الإفريقي

المغرب يتجاوز "المكائد الجزائرية" ويحسم انتخابات البرلمان الإفريقي

دُون توقف، تمضي محطات الصراع الدبلوماسي الجزائري، داخل ردهات الاتحاد الإفريقي، نحو مزيد من حرب التموقعات، آخرها انتخابات الأمناء العامين للبرلمان الإفريقي، الذي انتهى أمس الاثنين بجوهانسبورغ، وأُقِرّ عبد الوحيد خوجة، الأمين العام لمجلس المستشارين، نائبا ثانيا للأمين العام للجمعية الوطنية لكوت ديفوار، بعد مناوشات عديدة مع الوفد الجزائري.

وانتخب المرشح المغربي داخل اللجنة التنفيذية للجمعية التي تضم عشرة أعضاء فقط يمثلون الجهات الخمس للقارة الإفريقية، وتمت تزكيته مجددا في المرحلة الثانية، نائبا ثانيا لرئيسها الإيفواري روجي نكودو دانغ، فيما انتخبت الأمينة العامة للجمعية الوطنية الناميبية نائبة أولى للرئيس، حسب ما كشفته مصادر حضرت الانتخابات لجريدة هسبريس الإلكترونية.

وتمتد ولاية مكتب جمعية الأمناء العامين للبرلمانات الإفريقية لمدة ثلاث سنوات، وتعد هذه الجمعية واحدة من المؤسسات الوظيفية التابعة لبرلمان عموم إفريقيا الذي يضم 54 برلمانا إفريقيا، وتتداول في العديد من القضايا المصيرية في علاقتها بالصدامات داخل القارة، وكذا بالتصديق على القرارات الصادرة عن عديد المؤسسات الموازية.

وشهدت عملية الانتخاب مناوشات كبيرة وتوترا حادا من طرف أطراف مناوئة للمغرب، حاولت فرض عضوية مرشح جبهة البوليساريو بمكتب الجمعية؛ لكن الأغلبية الساحقة للجنة التنفيذية رفضت الأمر، وصوتت لصالح المغرب، متجاوزة ما طرحه خصوم المغرب خلال الانتخابات بخصوص قضية الصحراء.

وفي السياق، قال الموساوي العجلاوي، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط، إن "الصدام داخل ردهات الاتحاد الإفريقي مسألة عادية، خصوصا أنه وظف على الدوام من أجل ضرب أطروحة المغرب"، مشددا على أن "العودة الجيدة للمغرب صوب الاتحاد تبقى من أجل تدارك هذا الأمر، والدفاع عن شرعية البلاد".

وأضاف العجلاوي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "المغرب يربح أوراقا كثيرة، آخرها مجلس السلم والأمن، الذي تخلت بياناته عن حدة الهجوم على المغرب"، مسجلا أن "البرلمان الإفريقي واجهة ثانية تحاول البوليساريو التحرك من داخلها، لتفادي الموت داخل التنظيم القاري"، وزاد: "يستحيل أخلاقيا وسياسيا عودة البوليساريو".

وأوضح الخبير في العلاقات الإفريقية أن "المناصب توزع باستحضار التجمعات الإقليمية؛ وهو ما يحتم على البوليساريو الغياب الدائم عن مؤسسات الاتحاد الإفريقي"، مؤكدا أنه "باستثناء ناميبيا وزيمبابوي وجنوب إفريقيا، كل الدول الأخرى موقفها من البوليساريو لا يتجه نحو دعم دائم"، مسجلا أن "التنظيم الانفصالي يشهد تراجعا كبيرا على المستوى الإفريقي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (57)

1 - لماذا دائما ندافع الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:31
الى متى سنظل ندافع؟ جرب المغرب كل الاساليب مع الجارة الجزائر دون جدوى. اخاف على حكام الجزائر ان يصلوا بنا الى نقطة اللا عودة حينها مجبرين سوف يكون الرد المغربي حاسما و لو كان سيقود المنطقة الى الجحيم.
و ديروا عقلكم يا هؤلاء الذين يتحصننون بالمرادية و انصتوا لتطلعات الشعبين فقد اصبحنا معا رهائن لمرتزقة الرابوني
2 - سعيد الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:34
اللهم علاقات جيدة مع اسرائيل أو حتى إبليس و لا ما يسمى بدويلة الجزائر هههههههه
3 - رشيد المانيا الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:34
ماكاينش شي ولد الحلال يقول لهم راكم غاكتكبو الما فالرملة، را ماغتصورو والو من المغرب.
إحنا وراكم والزمن طويل إلى آخر دينار من ريع البترودولار.
4 - عابر سبيل الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:35
إدن العمل يجب أن ينصب على هاته الدول الثلاث تحديدا بربط المزيد من العلاقات الإقتصادية معها والمزيد من الإستثمارات المغربية فيها
5 - عبدالله الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:41
هادوك لي تا ينافقو خاوة خاوة او طيحو علينا الدل ، اقراو المقال مزيان باش تمحيو هاذيك الكلمة ديال مسيح الكابة ، ماكاين لا خاوة خاوة ولا سيدي بوزكري ، يمكن الجزاءريين القدماء لي شرفو وهرمون اما الجيل الجديد راه ضربو ليه ابراة السم ديال عداوة عداوة والعدو اللديد هو المغرب بحال اي ضربو المرتزقة الخوانة.
راه الى تا تفهمو العربية المغربية راه طيحتو علينا الدل والمغربي القح تا يعرف عدوه من صديقه او خاوة خاوة تا ياخدها كنقطة ضعف وخوف يا اغبياء.
نحن المغاربة الاحرار مستعدين للدفاع عن الوطن الى اخر نقطة دم والله العظيم وأقسم بالله الى مستعد للدفاع عن بلادي وشعبي العزيز او الله يعميها للاعداء ان يرتكبو الخطأ او يتصحابليهن المغرب دار العرس والله حتى يشوفو جهنم.
6 - ولد ماما الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:42
على المهللين و المطبلين لمنتخب وان تو تري ان يفهموا ان النظام الانقلابي في جار الشر ق لن يبقى ابدا مكتوف الايدي حتى يتسنى له ان يرى البلبلة و الفتنة تنخر بلدنا المغرب وق نجح في جعل المغرب العدو الاول في نظر شعب الجار الشر قي وهم على عهدهم الى يوم الدين اي اعداءللمغرب ومصالح المغرب الى ان يرت الله الارض وما عليها
7 - غيور الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:49
ما الفائدة من الصمت إذن .لقد سإمنا من تصرفات الإخوة الأعداء . لماذا هذا الحقد العلني . لا سبيل من حل نريد قطع العلاقات نهائيا ولن تعود المياه الى مجاريها حتى تنحي كل رموز النظام السابق .
8 - saad الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:51
صافي سالات نزوة خاوة خاوة وتعود حليمة الى عادتها القديمة....الطبع يغلب التطبع.....!!!!!!!
9 - Motherafrica الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:51
انا لا اعتبرها مكائد بل صراع على السلطة
و تفوق و سيطرة على القارة
يوم لك و يوم عليك
10 - Said الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:57
َوالل ثم والله لا أمان للجزائر يين لا حاضرا ولا ماضيا يكنون حقدا دفينا للمغاربة لا فرق بين المسأولين أو العموم منذ القديم قبل مشكل الصحراء المغربية
ابان الا ستعمار الفرنسي كان الجزائريون يساعدون المستعمر ضد المغاربة كانو يدعون بالولسطية ونحن سكلن المدينة القديمة بالدار البيضاء عانينا كثيرا من غدرهم لأنهم كانو محميين من طرف المستعمر لأنهم كانو يعتبرون أنفسهم فرنسيين من الدرجة الثانية
11 - مواطن غيور على وطنه الثلاثاء 06 غشت 2019 - 17:58
اتمنى ان تكون في المستقبل قيادة حكيمة في الجزاءر لصالح وطنها وشعبها وشعوب المغرب العربي الكبير حتى نكون اقتصادا جهويا يعم خيره المنطقة بعيدا عن الحزازات والتدخلات الاجنبية
12 - متقاعد الثلاثاء 06 غشت 2019 - 18:31
مستحيل ان ترجع المياه الى مجاريها بين المغرب والجزاءر ما داموا يحرظون من البوليزاريو ظد دولة شقية!! حتى وان رجعت المياه الى مجارها.فاكيد ستكون غير صالحة للشرب!!!!!!
13 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 18:32
حينما يوجه الكثير من المعلقين المغاربة سهامهم نحو النظام الجزائري و كشف عورته و مكائده و فساده تنهال عليهم التعليقات المضادة من طرف كتائبه المخابراتية و تصفهم بانهم دعاة فتنة بين الشعبين الشقيقين او العياشة و عملاء المخزن الى غير ذالك من الاوصاف و لكن حينما يطلع القارئ الكريم على ممارسات هذا النظام و انشغاله بعقدة المغرب و تدبير المكائد ضد وحدته الترابية و تحالفه مع قوى اجنبية لضرب بلدنا على المباشر او في كواليس هذه المؤتمرات و المنتديات سيتاكد من الاسباب التي جعلتنا نقارعه و نوجه له الضربات من كل جهة و نشر غسيله امام العالم و بالاخص امام الشعب الجزائري و سيتاكد باننا على حق و اننا نواجهه بالكلمة الصادقة و الحقائق و بالحجج و البراهين فهذا النظام هو من اشد الانظمة غباء في هذا العصر لانه مازال لم يفهم سبب عودة المغرب الى الاتحاد الافريقي بالرغم من وجود كيانه الوهمي التافه الذي اصطنعه فوق اراضيه و حاول تسويقه في القارة الافريقية التي تسلل اليها في تلك الفترة التي كانت اغلبية الدول الافريقية تحكمها انظمة فاسدة فسد الابواب في وجهه و محاصرة اقزامه هو السبيل لتقزيمه في اخر معاقله.
14 - بورادة -زوريخ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 18:44
الى مواطن غيور على وطنه 11
وهل توجد في المغرب قيادة حكيمة حاليا ،،وهل كانت عندكم قيادة حكيمة في الماضي. ألا تعلم بان غلق الحدود كانت بسبب فرض التأشيرة على الجزائريين ، لو كانت هناك قيادة حكيمة لمَ تم اتخاذ هذا القرار ، نحن نرى ان القيادة في الجزائر في قمة الحكمة والتبصر فهي اتخذت موقفا ولم تغيره لانه اتخذ بعد مشاورات ودراسة وهي غير نادمة عليه ، في نظرك ان القيادة في المغرب في قمة النضج كان عليك ان تستعمل اصطلاحا يكون مقبولا ومعقولا
،بناء المغرب العربي انتهى وليس هناك شيئ يسمى الاتحاد المغاربي لقد اعلن عن وفاته محمد السادس في احدى القمم الافريقية هل تريدون احياء الموتى من جديد ؟ ام تقتلون وتحيون كما تشاؤون
15 - سعيد اسماره الثلاثاء 06 غشت 2019 - 18:55
المغرب مشمز من دور الافارقه في قضيه الصحرا' ويناطح كبار القاره في هذه القضيه المصنفه باخر مستعمره في القاره ويريد ان يكون من طليعه القاره وهو يحتل دوله منها. ولا يحتمل كليمه محتل التي سمعها من بانكي مون ومن الجزائر وجنوب افريقيا وناميبيا ونيجيريا وبقيت دول القاره.لكن قد يروم من كان مشمزا.
16 - الهواري عبدالله الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:02
الشعب الجزائري غير نظرته للمغرب والمغاربة،كذلك بالنسبة لشعب المغربي مع أخوه الجزائري،لكن للأسف الحكومة الجزائرية لم تتغير،ولن تتغير مستقبلا،لأن من شب على شئ، شاب عليه،حكومة قديمة ولا تفهم،ولا تعرف ولا تنظر لدين والأخلاق.
17 - تنغير تحيي الانتصارات المغربية الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:03
قل جاء الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا فمنذ الاعلان عن مبادرة الحكم الداتي والمغرب يسير في خط تصاعدي ضد الخصوم للوحدة الترابية سواء داخل الاتحاد الافريقي وكذالك داخل الامم المتخدة ولم يبقئ امام الخصوم الى ان يعلنوا عن الا ستسلام والطريق ممهد لذالك بحول الله وفي لقرب وقت ممكن لان الظررف مواتية
18 - Farid lahrech الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:14
اننا على ابواب من عيد الفطر ومن يوم تدعون بيد الممدود ولم نردو عليكم هاليوم تتضح الأمور ووجوهكم الأصلي وترددنا نفس الكلام حتا لما قدما ملفكم للانخراط الى الاتحاد الأفريقي. وافقت الجزاءر من دون شروط هوناك شيءاً الاتحاد الأفريقي من دون الجزائر ونيجيريا أفريقيا الجنوبية لايوجد اتحاد أفريقي وبماذا تقفون في وجهاالجزاءر .فرنسا.......
19 - مجرد رأي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:14
كل هذه الاعتداءات و كل هذا الهجوم وكل هذا العدوان الذي تمارسه الجارة الجزائر على المغرب موازاة بتسلحها المفرط يقابله المغرب بكثير من التبصر والحكمة والصبر واليد الممدودة.
رسائل المغرب الرامية إلى طي صفحة الخلاف التاريخي و الدعوة إلى فتح الحدود يقرؤها صغار العقول في الجانب الآخر على أنها استكانة و ضعف وتملق أوشيئا من هذا القبيل. لكن الحقيقة غير ذلك تماما إذ الأهداف النبيلة لرسائل الود والتعاون والصداقة والأخوة لا يفهمها صغار العقول من ذوي التصور العدواني الفوضوي وهي الأهداف التي ستنعكس إيجابا لا محالة على مستقبل المنطقة بشرا وحجرا وشجرا .
أما المعاكسة من أجل المعاكسة أو من أجل مرتزقة أنانيين خانوا أوطانهم وخانوا عهودهم فذلك والله لن يقابله المغاربة إلا بمزيد من الحماسة و الشجاعة للدفاع عن أرضهم مهما كلفهم الثمن ومهما طال الأمد. .
20 - مغربي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:34
واش البلد الي بقا فيه المستعمر مائة سنة وما يزيد هل سيبقى نفس النسل
هادى راه لقطاء فرنسا
وليدات النصارى
لا خزائن ولا خاوة مع اولاد فرنسا
21 - علال 18 الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:35
نطلب من اخواننا الجزائريين ان يعدرونا ،لا قدر الله ، لاننا سنكون مجبرين لمواجهتهم دفاعا عن الشرعية والبلاد، ادا استمرت المرتزقة المتحصنة وراء مسؤولي قصر المرادية ، عندها لا يبقى لا اخوة لا تاريخ، لا دم واحد، ما لا نريده ، لكن بإستمرار استفزازات البوليزاريو، وتعنت القائد العجوز، فكما يقول المثل، للصبر حدود، للصبر حدود ، يجب على المغرب أن يحسم فربما هذا المشكل الطويل الامد ، سئمنا من خزعبلال البولزاريو ، ادن ان نكون او الا نكون ، يجب محو هم على الخريطة و الى الابد، ان استدعى الأمر أعراق اي احد سولت له نفسه مساعدتهم، جزائري كانت أو مورينانيا، يجب اعطائهم الدرس القاسي لكي يرتاح الجيل القادم و يقود المغرب الى مصف الدول القوية
22 - ملاحظ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:50
بعد مناوشات عديدة مع الوفد الجزائري. الوفد الجزائري في البرلمان الافريقي ! هذا مضحك ! و استهزاء بافريقيا ! اي وفد هذا وهو لا يمثل الشعب. هذا الوفد لا يمثل حتى الجيش. بل يمثل القائد صالح و زميله شنقريحة.هؤلاء الطغاة هم من يعينون شياطين البرلمان الجزائري، و الا كيف يعقل ان تكون هناك تمثيلية جزائرية، و القائد صالح هو الذي لعب في تنصيب بوتفليقة ليفصله و يسجن عائلته و حاشيته ليرمي الفساد عليهم بينما هو رب فساد الدزاير و يريدها فسادا بالمغرب الكبير و أفريقيا. ثقافته هذه اكل عليها الدهر و شرب. ذلك أن افريقيا وعت و أصبحت تفكر في اقتصاد بلدانها الذي هو المخرج لبناء أمن و كرامة و قوة بلدانها و شعوبها. بينما القائد صالح فقيه الجيش الجزائري لا يفقه في الاقتصاد و مدارس تقنيات المشاركة بين الدول في البحث عن النمو و التعاون في التنوع و التكامل الاقتصادي الذي هو اساس القوة و الامن في ردع الفتنة و الارهاب و الجهل و التخلف.ذلك خيار افريقيا. بينما لا وفد و لا برلمان في الجزائر ما دام القايد صالح يحاول بسط ديكتاتوريته على شعب يطالب برحيل كل رؤوس الفتنة و الفساد و على رأسهم قائدهم الطاغية القائد غير صالح.
23 - محمد الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:54
الجار اد كان شريرا فما عليك سوى الدعاء له بالهداية،الحرب معه لن تنفع خاصة اذا كنت تشترك معه في الدين واللغة ووو... لذلك كان جبريل عليه السلام يوصي الرسول صلى الله عليه وسلم بالجار كما جاء في الحديث الشريف.
والتاريخ والوقائع تؤكد عدم جدوى الحرب بين الجيران الاخوة مثال على ذلك ايران والعراق ضاعت سنوات التنمية للدولتين سدى،والان حرب اليمن....
24 - وناغ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:55
كل المرتزقة
يحكون لنا فقط اخر القصة
فهناك من يقول
ان المغرب هاجم الجزائر عندما نالت استقلالها
ولم يبدا من البداية
ويقول ما السبب
ويقولون كدالك (رقم 14).
ان المغرب اغلق الحدود وفرض التاشيرة
ولم يقل مالسبب
تمتعوا بكفركم انكم مجرمون
25 - Agourram الثلاثاء 06 غشت 2019 - 19:58
دبا شلفو التقارب ديال الشعبين خاص يلقاو شي تخريجه باش اشتتو لبابنا الشمل.
26 - زوزو يصطاد السمك الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:12
یجب علیهم بالاحری حل مشاکل الشعب الجزائري والله ما فیهم قطرة دم دیال خاوا خاوا ولکن ستدور الایام واظن انکم فهمتم ما اقصد اما المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها الی اخر مغربي احبوا او کرهوا لا هم ولا بوزبال وهم یعرفون ذلک ویعرفون المغاربة ایضا یقولون خاوا لا والف لا هم جزائریون ونحن مغاربة اذن لا مجال لمحاولة الضحک علی الدقون لاننا حذقون واکرر لا مجال لتضییع خیرات الجزائریین لمساندة الازبال لان الشعب سیثور طال الزمن او قصر وسیکون قد فات الاوان وعلیهم ان یاخذوا العبر من الاحکام التي تصدر ضد المفسدین الفاسدین في الماضي القریب وحتما سینالون نفس المصیر قریبا حین یتغبر النظام وسیزجون في السجون نتیجة هدر خیرات الجزائریین .
27 - مكانش إستفتاء يا أغبياء. الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:21
إفرقيا لم تعد ملاذا و تحصينا للبوليساريو تتخبؤ من ورئها لطرح مشاكلها الهامشية التي باتت تشكل مضيعة للوقت بالنسبة للدول الإفريقية. فعجلة إفريقيا قد إنطلقت بوتيرة تصاعدية على أرضية صلبة لم تشهدها من قبل ، و هي الآن قد أدركت المشطبات و العوائق الي كانت تعترض طريقها ، و تحاول تصحيح مسارها التنموي بثبات يكون خاليا من النزاعات و الحروب و المجاعة و الأمراض الفتاكة و التخلف برؤية موحدة و متبصرة نحو مستقبل جديد .
فعودة المملكة المغربية الى الإتحاد الإفريقي ، بدأت تعطي ثمارها من خلال وع حد للنفوذ الجزائري داخل الإتحاد على حساب المملكة ، و من خلال إغلاق الابواب و المنافذ على الجبهة الإنفصالية.
البوليساريو على سرير الموت ، و الحركيين و دولتهم على وشك الإنهيار .
28 - من بعيد الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:29
الى 2 - سعيد
هذي هي الحقيقة التي مازالت تمارسها سياسة المخزن, علاقات اخوية مع اسرائيل و حتى الحفلات التي ينشطها الفنانين المغاربة في قلب تلافيف بالمناسبات الصهيونية تحت غطاء يهود المغاربة. انت لا تخطئ في كلامك في حق العدو اللدود الذي صنعه المخزن للشعب المغربي حتى اصبح يلقبه البعض بالجارة الشرقية و بالقاب لا داعي ذكرها احتراما للاحرار المغاربة فقط و ليس للعياشة الذين انعدموا من الكرامة. اسمع يا بني و تذكر كلامي جيدا: حين تتحرك سياسة الجزائر, الابله يخرص و يعرف قيمة قدره و الكثير من العياشة يدركون جيدا ماذا اقول...
29 - مواطن الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:39
مجهودات ملموسة تقوم بها الديبلوماسية المغربية . لكن ان تنجحوا في السياسة من داخل البلاد كالقضاء على الفساد و اصلاح التعليم و الصحة و الشغل فلا يكفي الانتصار في التموقع في مراكز المسؤوليات في المؤسسات الافريقية . البلاد القوية من الداخل لا تهزم في الخارج .
30 - مغربي أمازيغي صحراوي الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:51
يا إخواننا الجزائريين والشعب الجزائري... هل تدركون حجم الأموال التي تصرف وميزانيات التسليح والتغدية ورواتب الوزراء والسفراء وكوادر كيان وهمي فوق أرضكم وكدا ميزانية البعثات والمؤتمرات التي تهدر على صحراويين تجمعوا فوق أرضكم على مدى 46 سنة بحجة دعم الشعوب المستضعفة ويكذب عليكم حكامكم بزعمهم أنهم ضيوف عندكم فروا من الصحراء المغربية وهم في الحقيقة لاجئين ورحل يسترزقون قدموا من مختلف أرجاء الصحراء الكبرى حتى انهكوا الإقتصاد الجزائري ووصلتم إلى هذه الحالة من المتوترة التي أنتم عليها الآن ؟.. أليس فيكم رجل شجاع يقول كلمة حق؟.. لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
31 - احمد الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:53
الفتنة نائمة نعل الله من أيقضها..في الأخير راه حنايا مسلمين بحالنا بحالهم والنافخون على نار الفتنة سواء منا كمغاربة أو جزائريين ستحرقهم وحدهم فقط ...شوفو مثلا بين فرنسا والمانيا حروب وإحتلال ورموا كل ذلك وراء ظهورهم وتوحدوا رغم كل شئ وانظروا الى ما وصلوا اليه من تقدم وإزدهار ورخاء ونحن نسب و نكره بعضنا بعضا منذ الإستقلال وكلانا كدولتين يعاني من الفقر والعوز والتخلف ووووو
32 - جمال الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:53
كيف لبلد يسير من طرف "عصابات " كالجزائر ان يتبنى مرتزقة يستهدفون خلق كيان او "دولة" على غرار ما يسمى جبهة بولزاريو ؟ انظر ، انظر..مصير بوتفليقة(المجهول) ورؤساء الحكوماتالجزائرية السابقة (سجن الحراش) وغيرهم من الوزراء والمسؤولين الكبار في اجهزة الدولة الجزائرية ..الا يتطلب الامر اعادة النظر في العلاقات بهذه الدولة التي كانت تحكم بمزاج حكامها المسجونين حاليا،او غير مرغوب فيهم،على الاقل من طرف الشعب الذي نعتبره شقيقا للشعب المغربي بدون مواربة ؟..اسئلة كثيرة حية تتناسل اليوم في هذا الصدد في ظل الوضع السائد اليوم في الجزائر..نرجو الله التوفيق للجزائريين في همهم،ولنا التوفيق في همنا ..فلتحيا وحدتنا الترابية ودام لنا النصر والتمكين في ظل القيادة الوارفة لجلالة الملك محمد السادس ،ايده الله ونصره.
33 - Med-dz الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:55
تعليقات المغاربة تدل على ان الحدود بيننا لن تفتح حتى يرث ربك الارض ومن عليها .
34 - Moi الثلاثاء 06 غشت 2019 - 20:56
Au n 20 et le pays ou le colonisateur il est depuis 6 siècle a aujourd’hui ont dit quoi à ta place j’aurais Honte de dire ça le batard c celui que le monde entier vient je termine pas par respect au gens honte a bonne entendeur
35 - ملاحظ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:05
على الذين ينتقدون الاخوة المغاربية،خاصة المغاربة، ان يرجعوا الى رشدهم.حتى الاشقاء مستهدفين. ذلك أن فئة من شياتة النظام الجزائري و خاصة ابناء الحركي الطاغي الوريث من الاستعمار لا يرتاح الا و جعل المغرب و شعبه عدوا لشعب الجزائر. خاوة خاوة خاوة غير مطمئنة للنظام الجزائري و لا للقائد صالح الانهزامي الفاشل الذي اختار الطغيان ضد الشعب الجزائري الحر، الا لمحاربة الشعب المغربي بوكالة مدنية ارتزاقية إرهابية(غير عسكرية)، و ما هذا الا من ثقافة الجبن و الإنتهازية. أسلوب نازي عنصري لنشر العداء و التخلف و الفتنة بالمغرب الكبير و الشمال الافريقي. لهذا علينا ان نتساءل لما جنوب افريقيا و نميبيا و زمبابوي و دول جنوب افريقيا يحاربون المغرب ؟ ذلك انهم يرثون الثقافة الإستعمارية العنصرية من عند من أورثهم. يستعملون النظام الجزائري لزرع العنصرية و الفتنة و الانفصال ضد المغرب لكسر اي حضارة او وحدة او تكثل اقتصادي مغاربي شمال أفريقي ينافس جنوب القارة. جنوب افريقيا تستعمل البوليزاريو لايجاد موطئ قدم الهيمنة على شمال افريقيا، لتهيمن بذلك على كل القارة الأفريقية.
36 - Ahmad abad الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:16
المكائد الجزائرية و المخزنية هي في نهايتها قريبا ان شاءالله......البوليزاريو لعبة في يد فرنسا.......شعوب فاقت......سوف نقضي على الاعيب الاستعمار.......من اجل شراء الأسلحة و استنزاف الخيرات .....لعبة صحراء انتهت.... المسرحية دامت 45 سنة.......
37 - Marokkii الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:18
اظن هناك سبب رئيسي لكيجعل القايد صالح ضد مصالح المغرب ربما هناك فيديو فاضح للقايد صالح ومن معه مع فتيات في فندق ما لهدا جميع الجينيرالات ضد المغرب لانهم مههدون من من مخابرات دولة ما .وراه بزاف هد الشي
38 - fraternité الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:26
les algériens ne lâcherons jamais leurs frères sahraouis même si toute la planète les laisse tomber, c'est la mentalité algérienne, nous sommes avec eux s'ils veulent devenir marocains ou sahraouis, nous les soutiendrons jusqu'à l'obtention de leurs droits. Acceptez-nous comme nous sommes ou bien oubliez-nous nous serons jamais frères.
39 - le marocain الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:27
Je suis contre toute cette manifestation accordée à cet homme. Pour l'instant il n'a rien fait au peuple Marocain.Tous les responsables ayant passé un temps à la tête du Gouvernement n'ont rien pour ce pays qui leur a tout donné(argent,avantages,voiture,villas,voyages gratuits,scolarisation de leur enfants(pour nous RIEN
Je suis pauvre de naissance,et je le suis encore.
Aucun parti ayant l'honneur ne nous a rien apporté de bien,sauf des augmentations des factures en eau,électricité,IAM, les prix des marchandises ne cessent d'augmenter de ois en mois.
Les mêmes responsables changent seulement de poste afin d'augmenter le salaire.
Pour moi,je fais des voyages d'Oujda a Agadir, j'ai
remarqué seulement l'auto-route et les stations "Ifrica,avec ses cafés.
Nos responsables sont bon pour faire le commerce avec le citoyen pas plus. On nous oblige a acheter ce que nous ne voulons pas.
Car le commerçant est bien défendu et personne ne réclamer. Mais toute chose a une fin.
PSV
40 - وناغ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:36
الى الاخ المحترم
عبد الكريم البوشيخي

اعلم
وكن على يقين
ان
اكثر
من
95 في المائة
من الدين
يردون
على تعليقات
المغاربة
هم
من
جهة
واد نون
حاول ان ترد عليهم
باسم المرتزقة
41 - [email protected] الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:45
حكام الجزائر بجميع رتيهم أدوا القسم على عرقلت جميع مصالح المملكة المغربية ولو على حساب الشعب المغلوب على أمره ماذا جنت الجزائر من مساندتها وتدريبها واحتضانها لهؤلاء المرتزقة سوى تفقير الشعب وهي الخاسر الأكبر المملكة رسمت طريقها بعيدا على مناوشات الجزائر رغم العراقيل التي تضعها لا سياسيا ولا رياضيا واقتصاديا المغاربة في صحرائهم ولن نفرطوا في شبر من أراضينا ولو على حساب الجزائر
42 - عدنا هههه الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:49
عدنا.....
والعود أحمد
كرهت الانفصاليين و كل المتعصبين من هذه المناطق
اشتغلت معهم وكم هم وقحون في الادارة
الموظف منهم يتهاون ويتغيب ومع ذلك يترقى في الرتبة والسلم ويحصل على المكافآت
اما الذي ليس من ابناء عمومتهم فهو الذي يقوم بكل العمل ولا يأخذ شيئا
اللهم ارحنا منهم كما ارحت نبينا من كفار قريش
43 - ملاحظ الثلاثاء 06 غشت 2019 - 21:53
28 - من بعيد اي من الجيش الالكتروني لفقيهك العجوز الغير صالح.الدول تبني اقتصادها مع جيرانها لتتحد و تكسب استراتيجية قوية و تكامل اقتصادي قوي. بذلك تكسب قوة و مناعة كما هو شأن اوروبا و الحلفاء العسكريين و الاقتصاديين العالميين.حتى جنوب أفريقيا تستعمل النظام الجزائري لبث التفرقة بين الاشقاء و ابناء الأمة الواحدة من الأمة الإسلامية. اذا كنت من بعيد فحقيقة انك كذلك لست من الشعب الجزائري الحر،الذي يدرك جيدا ان قوته من اشقائه و ليس من الانتهازيين الخونة و الشياتة او المرتزقة،الذين يزرعون الفتنة و التفرقة بتحريض من دول الالحاد و الإنتهازية بجنوب القارة ضد شمال القارة.فاي سياسة لدى الطغاة الذين يطؤون على مطالب شعب و انت تشيت ضده و تحرض العداء لاشقائه.احلم كمراهق بثقافة النازية الفاشية التي لا مكان لها امام الاحرار الحكماء.سياستكم نعرفها جيدا لها عواقب سلبية بالمغرب الكبير تفرح حلفاؤكم بجنوب أفريقيا.سياستكم تدفع إلى ميزان القوة و جذب الحبل و التبعية للاجنبي كيف ما كان حتى ولو كانت امريكا او اسرائيل.اي سياسة لذى نظامكم اذا دفع الجميع بدون استثناء الى التبعية التي قد تهدد الجزائر و المنطقة كلها.
44 - وأعدوا لهم الثلاثاء 06 غشت 2019 - 23:35
رموز العهد الديكتاتوري البايد بقصر المرادية لا تزال تتربص بالمغرب رغم ثورة الشعب الجزائري ضدها.على الديبلوماسية المغربية أن تبقى يقظة لأن العسكر لا زال يسيطر على هذا البلد.
45 - اللهم انتقم الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:00
اللهم اجعل كيد أعداء المغرب في نحرهم و تدبيرهم في تدميرهم. اللهم شتت شملهم. اللهم اجعل الفتن لا تفارق دارهم. اللهم زدهم تخلفا فوق تخلفهم و زدهم وهنا و اجعلهم في أسفل سافلين....آمين آمين يارب العالمين...
46 - مواطن الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:02
لن أطيل ،أريد فقط أن أوضح للبعض ،تبقى الرياضة رياضة والسياسة سياسة والصحراء مغربية.
47 - قاهر الانفصاليين الأربعاء 07 غشت 2019 - 00:57
الى fraternité هل حقا تعتقد أنه يوجد "شعب صحراوي" يستحق كل هذا "الكرم الحاتمي" والعداء للجانب المغربي؟اسمح لي لقد بحثث في كتب التاريخ والجغرافيا فلم أعثر على "الشعب الصحراوي"وإذا كان لذيك كلام آخر فلتتفضل وتوضح للقراء الكرام تاريخ هذا الشعب وسلاطينه وعملته وآثاره...ما أعرفه هو أن الصحراء الكبرى تعج بشعوب صحراوية متعددة فكيف يختص شعب محدد بلفظ "الشعب الصحراوي"؟أما قولك أن الجزائريين لن يتخلوا عن إخوانهم"الصحراويين"ولو تخلى عنهم جميع سكان الأرض فهذا كلام يتجاوز حدود العقل...وكما تعلم فالشعب المغربي قد أقسم قسما ولا يمكن أن يخلفه أن الصحراء ستبقى في مغربها...ضياع الصحراء بالنسبة للشعب المغربي ليس له سوى معنى واحد وهو نهاية الأمة المغربية وهذا أمر مستحيل كما ترى....بالمناسبة حول حديث الأخوة أين وصل ملف شعب الأزواد ؟أظن أنهم هم أيضا إخوتكم ألى تفكرون في مساعدتهم على الاستقلال أو حتى الحكم الذاتي ؟ نأمل أن يتعقل الاخوة في الجزائر فحرب المواقع وشد الحبل يفوت فرص التعاون ويجعلنا أضحوكة العالم ومحط أطماع المتربصين....
48 - mqd الأربعاء 07 غشت 2019 - 01:27
الحمذ لله الشعب الجزائري العظيم عاق بحكامه المجرمين، الله سبحانه وتعالى، جعلهم اقضو على بعضيتهم وتنحاو كلهم بإذن الله باش الشعب الجزائري العظيم اتمتع بالحرية وخيرات بلادو
49 - med الأربعاء 07 غشت 2019 - 06:45
j me rappelé et j ete petit que si le roi hassan2 (allah irahmo) a donner feu vert au général dris ben Omar l algerie sera sous commendemant marocaine .or Hassan 2 cherche la paix et a arrêter les glorieux soldats a se retirer après une bonne leçon donner a ceux que maintenant disent sont eux qui ont libérer l algerie de colonie française or le feux mohamed 5 quant les français lui ont demander de faire les frontières entre l Maroc et l algerie il répond les algériens et les marocains sont frères et il demande la libération de l algerie mais ceux qui commende l algerie ont oublierces choses là j declare que c est pas l peuple algérien qui crée cette haine , sont ceux qui vole les richesses des algériens qui seme la haine entre les peuples
50 - ولد الجزائر الأربعاء 07 غشت 2019 - 06:57
الجزائر مع الشعوب الضعيفة والتي تسببت منها أراضيها واستعمرت وشردت وطردت وهي معهم ضالة أو مظلومة وعلى رأسهم فلسطين الحبيبة
أما سياسة الجزائر كالذهب الخالص الذي لن يتبدل لونه لأنها سياسة في صالح المظلوم أما الظالم اكيد دائما يحاول تلطيخ صورة الذي يقف حاجزا أمامه اطلب من الله ان ينصر الحق على الباطل ولا حيلة معه ومن له حق ياخذه وترتاح الشعوب من العذاب الذي سببه الأطماع التوسعية التي خلقت العداوة والحقد والكراهية
انشر جزاك الله
51 - Daanoun hassan الأربعاء 07 غشت 2019 - 09:40
Prefiero aumentar relaciones políticas y económica con ISRAEL mejor que perder más tiempo con los argelinos
Los argelinos son un obstáculo a la zona y GRANDE UNIÓN MAGHRIBAN
Los argelinos tienen una visión clásica
Los argelinos pensan que estan en liberación
Los argelinos no saben
que todo esta cambiando en el mundo
Hoy tiene economía fuerte vive cómodo
52 - Said الأربعاء 07 غشت 2019 - 09:57
Réplique au 38 la mentalité algérienne ? De quelle mentalité parle cet énergumène ? La mentalité des traîtres des ingrats des batards ? On vous accueulli on vous a aidé lors de votre prétendu combat de libération vos leaders ont tous étudié chez nous ce que nous regrettons amèrement c'est le fait de ne pas vous avoir écrasé lors de la guerre des sables Mentalité algérienne mon c
53 - مغربي صحراوي شرقي الأربعاء 07 غشت 2019 - 11:19
رد على ولد الجزائر 50 : أنا كذلك اقول لك آمين يا رب العالمين اللهم انصر الظالم على المظلوم لأن المغرب هو المظلوم وأهل الصحراء المغربية هرب معظمهم إبان المستعمر الإسباني الى داخل الوطن ليستقروا فيه وشعب الصحراء الدي تدعون الوفوف معه لا حصر له لأن الصحراء كانت وما زالت مفتوحة على مصراعيها ولا حصر لها فلا تتركوا يا إخواننا الجزائريين حكامكم يستغبونكم في هذه القضية
54 - ولله في خلقه شؤون الأربعاء 07 غشت 2019 - 13:04
الى ابن الجزائر هل صحيح ماتقوله؟كأني بك تتكلم مع صبية صغار بكلام إنشائي وتنتظر منهم أن يصدقوك...تق بي أن كلامك لا أساس له من الصحة...وكله أكاذيب...فماذا عن شعب الأزواد لماذا تصرون على إبقائه قسرا تحت مظلة الحكم المالي؟هل هو خوف من لهيب الانفصال الذي قد يصيب الجنوب الجزائري ذو الاغلبية التارقية؟ لذلك نجد إصرارا قويا ورفضا غير مفهوم لطموحات شعب الأزواد...أم ترى أن هؤلاء ليسوا مظلومين؟ اتقوا الله في أنفسكم فقد بلغت بكم كراهية المغرب والمغاربة ما لا يمكن تصوره فحتى اسرائيل لم تفعل ما فعلتموه.
55 - وناغ الأربعاء 07 غشت 2019 - 13:39
الى 54
الدين يردون عليكم هنا ايها المغاربة
ليسوا جزائريين
انهم من طانطان
هدفهم
هو
خلق العداوة بين الشعبين
المغربي والجزائري
اما كلام
انهم مع المستضعفين
فهم ليس لهم راي
الشعب الجزائري
يطالب الان
بالمادة 7 و8 من الدستور
يريد ان يكون له راي
الم يكون مع القدافي
ضد شعبه
الم يكونو مع بشار
ضد شعبه
كلام مع المستضعفين
كلام فارغ
56 - المحاميد الخميس 08 غشت 2019 - 11:29
الجزاىر يكفيها مافيها اعطها الله على قد نفعها حكامها مصيبة على شعيها حكامها خرجو على البلاد والعباد اغلب حكامها في سجن المرادية سببهم اطروحة مرتزقة البوليزايو والشعب ناىم مع اصحاب الكهف مادام متعنتين والله يعطيهم امواج من المصاىب لانهم ظالموم
57 - المحاميد الخميس 08 غشت 2019 - 16:24
لبد ان تخلص في الدنيا قبل الاخرة هدا بدون شك الله يمهل ولا يهمل والعربون في القدافي وعبد لعزيز المراكشي والان بوتفليقة ما هوميت ولهو حي والسجن يلاحقه هو واخوته والعصابة وزدهم بومدين دهب بلا اعوين المغرب بلد الشرفاء واولاياء الله الصالحين الدين قيل فهم اولاياء الله الصالحين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون
المجموع: 57 | عرض: 1 - 57

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.