24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الجزائر "تبدل جلدها" في الخارج وتعين "سفيرا متشنجا" في المملكة

الجزائر "تبدل جلدها" في الخارج وتعين "سفيرا متشنجا" في المملكة

الجزائر "تبدل جلدها" في الخارج وتعين "سفيرا متشنجا" في المملكة

دُون وضوح صُورة مسار السياسة الجزائرية على المُستوى الداخلي، اختار عبد القادر بن صالح، الرئيس المؤقت للجارة الشرقية للمملكة، المضي في رسم معالم التوجهات الخارجية لبلده، عقب مباشرته لتعيينات جديدة في الأسلاك الدبلوماسية، يتقدمها منصب ممثل الجزائر بالأمم المتحدة، والذي أسند إلى سفيان ميموني.

ولا تلوح أي بوادر تغيير للسياسة الجزائرية الخارجية في علاقتها بالمغرب، خصوصا أن السفير الجديد بالأمم المتحدة كان هو صاحب الصفعة الشهيرة التي تلقاها مسؤول دبلوماسي مغربي، يشتغل في جزر الكاريبي، وأثار الأمر حينها ضجة كبيرة، استدعت تدخل وزير الخارجية ناصر بوريطة، وتصنيفه للسلوك في خانة "الخطير جدا".

وبالإضافة إلى المستجد الأممي، استقر المسؤولون داخل قصر "المرادية" على اسم عبد العزيز بن علي سفيرا بالمغرب، وهو بدوره ذو علاقات متشنجة مع مستقره الجديد، حيث سبق أن انتقد علنا قطع العلاقات المغربية الإيرانية، ومتهما ناصر بوريطة بالكذب، كما نفى أي علاقة لحزب الله بجبهة البوليساريو.

وباستثناء التغييرين اللذين وقعا في كل من المغرب والأمم المتحدة، لا تبدو المستجدات الحاصلة في باقي بلدان العالم حاملة لتموقعات جديدة للجارة الشرقية على المستوى الدولي، بعد احتفاظها بنفس الأسماء في عواصم الدول الحليفة، وتتقدمها روسيا الاتحادية والصين، وكثير من بلدان أوروبا الشرقية.

وفي هذا الصدد، قال خالد الشكراوي، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط، إن "السياسة الخارجية الجزائرية لن تتغير، فنفس أعمدة النظام قائمة"، مشيرا إلى أن "ما يجري حاليا على المستوى الخارجي هو مسألة داخلية صرفة، وتتعلق بتعيين أشخاص جدد مقربين من القايد صالح، بعد تراجع الجيل القديم".

وأضاف الشكراوي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "التحرك جاء لتغطية مواقع حيوية على المستوى الإستراتيجي، خصوصا الرباط ونيويورك"، مسجلا أن "نفس المدرسة تؤطر الفكر الدبلوماسي الجزائري، فالعسكر ينظر للمغرب بإخفاق وعدة نقص كبيرة، خصوصا في علاقته بالجيش المغربي".

وأوضح الأستاذ الجامعي أن "الجزائر تعتقد أن استمرارها يفرض وجود عدو مفترض، وهذا الخصم هو المغرب وتاريخه ومؤسساته ولحمته وثقافته"، مشددا على أن "هذا لا يعني الشعب الجزائري في شيء، بل يرتبط بسياسي الجارة الشرقية"، مؤكدا أنهم "لا يؤمنون سوى بعداوة ثابتة واحدة في الشرق والغرب والشمال والجنوب، وهي المغرب".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (74)

1 - كاينة الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:09
الجزائر في طريق الخروج من الازمة السياسية كما خرجت من الازمة الاقتصادية بينما المغرب يعيش ظروف اسوا وكلشي ساكت والقنوات المخزنية تسوق للعام زين
2 - ولد البلاد الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:09
خاوة خاوة و ديما عداوة....الجزائر لن تتبدل إلا بدهاب العسكر من الحكم عن طريق الشعب....
3 - امازيغ سوسي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:13
سؤال الى سياسيينا المراهقين : مادا يفعل سفير دولة تاوي . تسلح . تدرب . تمول . تعطي كل الدعم الدبلوماسي واللوجستيكي والعسكري لتنظيم انفصالي يعمل عل فصل جزء من الوطن ؟ كل الدول لا تتسامح في حالات اقل بكثير من هده الحالة فما بالك دولة تريد تقسيم البلاد فنستقبل سفيرها . ونرسل لها برقيات التهاني في مناسبة او غير مناسبة ونتوسلها فتح الحدود . هل هو ضعف ام مراهقة سياسية ام مادا ؟
4 - nadori الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:14
اللهم اجعل كيدهم في نحورهم واجعل قرونهم في جلودهم.المغرب والحمد لله لهم بالمرصاد اكثرمن 44سنة وسنصمد بحول الله وقدرته 44سنة أخرى ,سقف بيتي حديد ركن بيتي حجر فاعصفي يا رياح لست اخشى خطر,وسيرى الدين ظلموا أي منقلب ينقلبون
5 - عبد الرحيم الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:15
اللهم أَلِّف بين قلوب المسلمين في مشارق الأرض و مغاربها،و احفظهم من الشقاق والخصام،و هَيِّءْ لهم من أمرهم رشدا.
6 - شمالي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:16
في نظري بدل ان يعمل المغرب على تحسين علاقته مع الجزائر أرى أنه من الأفضل تحسين علاقاته مع الدول الضخمة و التي تقرر مصير العالم فالجزائر هي دولة معادية و عدوة لوحدتنا الترابية لذلك فلا سياسة ستنجح معها الا سياسة المعاملة بالمثل و من خلال كلامي هذا فانا لا اقصد الشعب الذي اكن له كل الاحترام
7 - عمار درنة الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:19
لا بد على الدول العربية اقصد شعوب الدول العربية الاستفادة من نظريات المرحوم معمر القذافي
الذي وضع افكارا ينهي بها الجدل حول الصراعات العنيفة على السلطة ، اوضح القذافي كذلك في كتبه عن الطريقة التي يمكن بها الوصول الى تحقيق مبدا ' قيام سلطة الشعب "
8 - المسعد ربيب الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:26
إذا خرج العسكر من الدائرة السياسية فإنه يعلم أن المحاكمات الشعبية تنتظره .....
9 - سعد الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:29
هدا السفير يكره المغرب ، والدليل هو ما قاله المعارض الجزائري العربي زيتوت، هدا المعارض انتقد القايد صالح لتعيين هدا السفير ، لدلك من الأفضل رفضه
10 - ميلود لوسور الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:29
هم يعينوا من يريدون لسفارتهم في المغرب والقانون العالمى اعطى المملكة المغربية الحق في القبول او رفض التعيين انتهى الامر
11 - مواطن درجة تانية الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:30
إلى السفير متشنج نعطيوه فليو ولى حتى قوالب يهدنوه،
يجب معرفة شيء واحد ان أي سفير لا يزاول مهامه بالدولة المرسل إليها الا بقبول أوراق اعتماده من طرف سلطات دولة الاستقبال، يعني بتعرابت يقول ليهم المخزن مرحبا ولا سير حتى تجي.
غبي من يظن ان الجزائر ستتوقف عن معادات المغرب في وحدته الترابية مادام العسكر يتحكم في زمام الامور
12 - Algerien الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:33
تعيين السفراء شأن داخلي لا تنازع فيه أي دولة .
13 - عمرو حوتي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:34
الجنرالات متمسكون بالمناصب والجلوس على كراسي الحكم وهو الأمر الذي جعل الشعب الجزائري أراد إستبدالهم بالحكم المدني لتضيء حياتهم في آفاق جديدة يشعرون فيها بالحرية بعيدين عن الفزع والعنف ليعيشو عيش السلام وتبقى أموالهم تتصرف في مصلحة البلد وليس في مصلحة المرتزقة التي تبذرها في تندوف دون نتيجة
14 - العيد الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:36
خاوة خاوة مع احترام ختيرات كل دولة لسفرائها وعدم التهجم علي السفرات وحرق علمها الوطني
15 - Karim الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:40
المشكل هو أن النظام في الجزائر يستعمل العداوة ضد المملكة المغربية كوسيلة لرص الصفوف و توحيد البلاد ضد عدو خارجي مزعوم ، و الخطر هو انه في حال احس النظام العسكري بدنو اجله المحتوم فقد يقدم على دفع المرتزقة لشن هجوم و بالتالي اشعال حرب ضد المغرب لتحويل الازمة الداخلية الى الخارج لتوحيد الجزائريين حول الجيش الذي يحمي الوطن ، هذا سيناريو خطير لكنه ممكن و يجب توقعه و الاستعداد له لأنه لماذا يتم شحن عقول الشعب الجزائري لسنوات و سنوات ضد كل ما هو مغربي ان لم يكن تحسبا لذلك اليوم.
16 - ملالي محمد الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:40
استعدوا جيدا، الجزائر لن يهدأ لها بال إلا إذا أذلت المغرب عسكريا.. أقول عسكريا...هي تنتظر الفرصة للانقضاض... فلا دبلوماسية ولا أي شيء سوى اللغة التي تؤمن بها وهي الردع
17 - قد نعتبر الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:44
* قد نعتبر مايجري في الجزائر شأن داخلي ، ولم ندري
ما هي عراقيل نقل السلطة إلى المدنيين ؟ هل لأسباب
داخلية أم خارجية ؟
* أما بالنسبة لعلاقات الجزائربنا و بالخصوص في قضية
الصحراء ، هل الأمر بيدها ؟
* تقول لناالجارة :" آجي ، إحنا خاوة ، شعب واحد ، توجد عدة نقط تجمعنا ،
عفا الله عما سلف ، والمسامح كريم ، يالله الصحراء ديالكم ، خذوها "
هل الأمر بيدها أن تقول أو تفعل ذلك ؟
* تذكروا عندما إنسحب صدام من الكويت ، هاجمه العالم بأكمله ،
ولا زال الشعب العراقي يؤدي الفاتورة .
* خلاصة القول الصحراء ليست مشكلا جزائريا ـ مغربياً فحسب .
18 - متتبع الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:45
يبدو ان صالح اختار طريق اخر غير النمودج السوداني و لهذا شهدنا عدم تدخل الاتحاد الافريقي في الحراك الجزائري الله يلطف ... التابعين للنظام الشيوعي السوفياتي القديم لايتركون الكرسي الا...لانهم شهدوا كيف وقفت روسيا مع الاسد لكنهم مخطئون
19 - مواطنة الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:47
اودي نساو علينا الجزائر يضبرو روسهوم وتحنا نديرو اللي كيبالينا صواب معندناش معاهوم نقلبو الفيستا ونساو الحدود الشرقية
20 - محمد بنحده الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:49
المغرب في صحراىه والصحراء في مغربها كما قال صاحب الجلاله والقايد صالح يريد الوصول للسلطة بل هو السلطه لن يسمح لاخواننا الجزائريين بالانعتاق من قبضه العسكر ولن يسمح للبوليزاريو بان يخالفوه في الراي انه متعنت يلهي الخوه الجزاييرينبقضيه مفتعله وهو اول من يعرف ان الصحراء مغربيه
21 - ابن حاسي البيضاء الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:50
اسم عبد العزيز لم يكن يوما فال خير على المغرب:
- عبد العزيز بلخادم رئس الحكومة اناذاك قاطع زيارته للمغرب بسبب كلمة
الصحراء المغربية ادرجت في خطاب الترحيب .
- عبد العزيز بوتفليقة معروف بحبه للمغرب و اكرمهم بتمتين اغلاق الحدود بالاسمن و الحديد.
محمد عبد العزيز انتاع بوليزاريو ..قد داق المغرب من كاءسه.
محمد ولد عبد العزيز الموريتاني كان لا يفوت دقائق معدودات عند استقبال المبعوتين المغاربة.
و اخيرا عبد العزيز بن علي الشريف عين ردا على طلب المغرب التقرب و فتح الحدود.
22 - الحقيقة نقلا عنdeterte الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:55
لا وجود لثورة سلمية نجحت في تاريخ البشرية منذ الازل ولن تكون انتفاضة الشعب الجرائري استتناء بين الامم فانتم تواجهون عصابة الجيش وهي مسلحة ومتكتلة حول مصالحها ولن تتنازل عن امتيازاتها بسهولة وباشعارات الجوفاء فمن اغتصب الحكم بالدم لن يتنازل عنه الا بالدم وهذه قاعدة حثمية لا خيار سواها فقد تتطلب اخراج الجنرالات الفرنسيين استشهاد مليون جزائري ولابذ من نفس التضحية اذا رغبتم في اخراج عصابة الجنرالات الحاليين الذين ما زالوا جاتمين على صدور الثوار الجزائريين ثانيا لابد من اتخاذ ساحة البريد كميدان لتحرير والاعتصام فيه بصفة مستمرة ومن منصة التحرير سيخرج من يمثل الحراك ويملي شروط الشارع اما احتجاج الجمعة والثلاتاء فكونوا على يقين لن يؤدي الى نتيجة والايام سوف تنخره من الداخل وسوف تقبلوا بالفتات مثل السودانيين في اخر المطاف وسوف تغيروا بوتفليقة بشبيهه وسيحكمكم جنرالا اخر فالقايد صالح يلوح دائما بالحل الدستوري لكن من اعطاه الحق اصلا وفي اي فصل من فصول الدستور الجزائري يعطي لقائد الجيش ان يحكم المرحلة الانتقالية وباي حق ما زال رئيس البرلمان يحكم بعد مرور تسعين يوما
23 - علي وتنغير يندد بالموقف الجزايري الثلاثاء 27 غشت 2019 - 18:56
النزاع المفتعل حول القضية الوطنية الاؤولئ مبدئيا بدئه القدافي بالتآزر مع الرئيس بومين ومنذ اغتيال القدافي تدخلت جهات اخرئ للوقوف وراء الجزاير لتمديد امد النزاع اذا المرتزقة يوجهون من طرف الجزاير والجزاير نفسها توجه من طرف جهة معينة والسفير المعين لدى المملكة ما هو اللى الة يستغلها اناس لهم مصلحة في ابطال وحدة المغرب العربي المرتزق والجزاير التين يستغلهما اناس اخرون والسؤال لمصلحة من ياترئ
24 - الطاهري الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:02
تستمر النزاعات في الجزائر من أجل بقاء النظام العسكري ، لا سيما في الوقت الراهن التي تمرُ منها الجزائر ،العسكر يريد تقسيم الوحدة المغاربية: إنهم يريدون وسيلة عبور للمحيط الأطلسي ضدا في المغرب ومضاعفة جهودهم من أجل تحقيق ذلك.
ليتذكر الجيش الجزائري ما فعله أسلافهم في حرب الصحراء وحرب امكالا مع مرتزقة البوليساريو بسلاح الجيش الجزائري، إنهم مستبدون ويتخيلون أن الجيش المغربي ضعيف لكن العكس هو الصحيح
فالمغرب له جيش قوي مستعد للدفاع عن الوطن وعلى صحرائه حتى اخر قطرة دم في عروقه
25 - وجدي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:03
الحكومة الجزائرية ليست شرعية بحكم الدستور الجزائري نفسه وبالتالي السفير المعتمد لدى المغرب غير شرعي ولم يعين من مؤسسات شرعية مثل رئيس الجمهورية هذا من جهة ومن جهة اخرى الشعب الجزائري السيد لا يعترف ايضا بهذه الحكومة ولا حتى بجينيرالات العسكر الذين يسيرون البلاد وعلى راسهم القايد صالح وخير دليل الشعار المرفوع من طرف الشعب "تنحاو قاع"
26 - يونسمحمد الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:04
السلطة في الجزائر حتى لا أقول الجزاءر لان هدا سيشمل الشعب الجزائري الشريف لان الشعب الجزائري الشريف بريء من عداوة المغرب وشعبه كبراءة الذيب من دم يوسف!
أقول السلطة في الجزائر قد أدركت الخطأ الكبير الذي
ارتكبته عندما تجندت لعداء المغرب باختضانها البوليساريو دعمه بالمال السلاح والتدريب العسكري
إلى أن اصبح البوليساريو الآن خطر على الجزاءر وامنها، بل حتى خطر على المؤسسة العسكرية نفسها باعتبار درجة التسليح الذي يتوفر عليه البوليساريو. فلهدا نرى العصابة الآن تحسب الف حساب لاي خطوة تقوم بها نحو علاقتها مع المغرب.
فهي لا بد وان تتظاهر بأنها ستبقى ضد مصالح المغرب وامنه في اعين البوليساريو . حتى تتفادى أي
مشكل معهم.
27 - Daanoun hassan الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:10
Soy marroquí y prefiero ojo rojo
Ellos nunca van cambiar sus políticas
Normalmente los argelinos tienen que solucionar sus problemas interiores
Todo el mundo sabía que han gastado mucho dinero y van seguir a perderse más sobre un grupo que no trabaja esperando comer y caca
Sus intereses es romper la economía y comercio marroquí con África
Viva Mohamed 6 ha hicho un buen trabajo con los africanos
28 - لا لا الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:11
الإنفتاح على المغرب معناه الإخفاق بالنسبة إلى هذا النظام وخاصة عند الشعب الجزائري، كبرنات فرنسا لن يستسلمو بكل سهولة ، أولا في وجه الشعب الجزائري و ثانيا في وجه المغرب الذين خاضو ضده حربا بالوكالة لأنم يعرفون الشعبان لن يحاربوا بعضما البعض إلا بهض المناوشات القليلة هنا و هناك. ولا في وجه مجتمع الدولي لإيجاد حل واقعي وهنا يستعملون النفط والغاز و خيرات الشعب الجزائري من أجل شراء الدمم، لقد تحولت هذه دولة من محاربة إلى الاستعدمار الغربي إلى البقر الحلوب إلى هذا الأخير الذي يجري و رائها أي مستعمر في الغرب، ولا يمكن لأي دولة غربية و لا روسيا والصين أن تفرط في هذه الورق الرابحة التي هي المغرب التي بسببها ركعة النظام الجزائري . و هده الورقة لن يفرط فيها أحد حتى تصبح الجزائر متعصبة مرة أخرى و هذا ليس في مصلحتها.
29 - متتبع الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:15
كايد صالح لا زال يعاني من هزيمته من طرف المغاربة له في امكالا و هروبه والتخلي عن جيشه وهذا ما صرح به الجنرال المتقاعد خالد نزار وعقدة جنرالات الجزاءر هو المغرب منذ الاستقلال ولن ننتظر منهم ان يرمونا بالورود ومنهم عبد العزيز مجاهد
30 - عبود الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:18
ان العسكر الجزائري يتهاوى و يترنح و يسقط معه الاقتصاد و الاخلاق . قريبا سنرى القايد صالح يصفع مثل القدافي .الشعب الجزائري مصر على طرد هؤلاء . ماهي الا ايام او شهور و سوف تنقرض هاته ديناصورات الخبيثة .
31 - Arsad الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:28
مسالة السفير ممكن للمغرب ان يرفضه وهنالك طرق دبلوماسية يأخذ بها في هذه المسألة ونتذكر موريتانيا واسبانيا حينما رفضتا استقبال سفرين عينهما المغرب اما في الامم المتحدة السفراء ليس لهم اي دور خارج التمثيل الديبلوماسي .
32 - ali الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:43
كيفما كان هذا التغيير، الجزائر لم تعد تهديدا أو خطرا على المغرب و وحدته الترابية. الاان يجب على الدبلوماسية المغربية الاهتمام بعلاقاتها مع جنوب افريقيا التي لا زالت المرضعة الرئيسية لعصابة البوليساريو
33 - Sim الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:44
للسؤال المطروح هل يحق للمغرب بعدم قبول هذا السفير
34 - عبدالله الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:47
على المغرب ان لا يتسلم اوراق اعتماد هذا السفير لا تريده في بلادنا والسلام
35 - العصابة الحقيقية... الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:48
....هي التي تريد تنظيم الإنتخابات في أقرب الآجال تحت اشرافها كما جرت العادة مند الإستقلال بمشاركة أفراد الجيش الوطني الشعبي وحاملي السلاح الدين يتلقوا الأوامر العسكرية بالتصويت الجماعي الموحد لجهة واحدة لتغليب الكفة لصالح الموالون للجنرالات المتسلطين على رقاب الجزائريين مند الإستقلال
36 - مغربي حر الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:49
النظام الحالي في الجزاءر هو نفسه لم يتغير وبالتالي العداء ضد الشعب المغربي لن يتغير المشكل هو بالنسبة للجزاءر لان هدا النظام يقود الجزاءر الي الهاوية الحتمية سوف يدخل الجزاءر في انهيار شامل هو نظام شمولي عسكري ومصير البلداء الدي يحكما متل هده الانظمة هو الخراب لا اعتقد ان الحزاءر سوف تقوم لها قاءمة مدام هدا النظام في الحكم اما المغرب فله رجاله يدافعون عنه
37 - عامر الثلاثاء 27 غشت 2019 - 19:54
المغرب والجزائر شعب واحد برأسين كالامننيتين أو الفتنامين أو الكوريتين لا يمكن أن يعيشوا متفرقتين إلا بانفعال أزمات.
لمصلحة من؟ حلل وناقش.
38 - sami الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:14
ما علينا الا رفض تلك التعيينات و لا نريد علاقات دبلوماسية مع أعداء وطننا و السلام!!! ما هذا النفاق!!!!
39 - محمد من تمارة الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:17
انا الملاحظ المتواضع لدي شبه اليقين بأن النظام الدي لم ينجح في تنمية بلده لن يهمه علاقة حسن الجوار ولا حتى علاقة براكماتية بدون عواطف....يجب على أصحاب العقد والحل على تحصين المغرب من الداخل بالاستثمار في العنصر البشري اولا....
40 - شعبان الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:21
السيد عبد العزيز بن علي لم يعين كسفير بالمغرب بل قائم بالاعمال حيث انه لحد الان لم تقم الجزائر بتعيين اي سفير بالمغرب بعدماسحبت سفيرها أثناء الاعتداء على القنصلية الجزائرية العامة بالمغرب حيث مزق العلم الجزائري ومنذ ذلك التاريخ لم يتم تعيين أي سفير لحد الان ولذلك لا يحق للمغرب رفضه القائم بالاعمال لانه يمثل مصالح الجالية الجزائرية بالمغرب
41 - اسامة الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:27
نتمنى عدم المصادقة على اوراق هذا السفير الجديد ،مادام العسكر هو نفسه المتحكم في الجزائر فلن يتغير اي شيء لا داخليا ولا خارجيا ،انا شخصيا اتمنى ان يبقى النظام في الجزائر على ماهو عليه فسوف يُحطم نفسه بأيدي جينيرالاته و سيجد نفسه داخليا مفلس إقتصاديا و خارجيا مُنتكس سياسيا ،لدينا مناءات ضخمة و سواحل طويلة و حدود مفتوحة مع دولة اوروبية شمالا و اخرى جنوبا فما حاجتنا بهذا النظام العسكري الشرقي الذي لا يفقه إلا عداوة الوحدة الترابية للمغرب ولو كلّفه الامر آخر دولار في خزينته !! حنما يصبح نظام مدني و يعود عسكرهم الى ثكناتهم و كل يعمل حسب تخصصه آنداك حدّثوني عن الحدود و الاقتصاد و حتى الأُخوة
42 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:29
الشعب الجزائري الشقيق غير معني بهذه التعيينات الغير الدستورية لان النظام الذي اصدر قرار تعيين هؤلاء الدبلماسيين في الوقت بدل الضائع فاقد للشرعية بعد ان زلزلت الارض من تحت اقدامه ثورة شعبية عارمة مازالت مستمرة الى اليوم لان اولى اولويات الثوار هي اسقاط النظام و بناء جزائر جديدة حرة تنعم بخيرات نفطها و غازها لكن كما اقول دائما ان نظام الجنيرالات و المخابرات منشغل بمركب النقص و العقدة من الامبراطورية المغربية اكثر من انشغاله بوضع الجزائر الداخلي المتدهور و قد تجلى ذالك في تعيين سفيرين جديدين في نيويورك و الرباط لان صراعهم الابدي يتمحور في هذه العواصم الرباط تمثل لهم كابوس و عقدة نفسية و مصدر فشلهم و امراضهم و مصائبهم و مشاكلهم نيويورك و اروقة مجلس الامن تمثل لهم المصحة النفسية التي يعتقدون انها ستخلصهم من امراضهم المستعصية فكل قرار لا يكون في صالحهم سيعمق جراحهم و كل قرار متوازن مسكن لاعصابهم الصفعة التي وجهها ميمون سفياني لدبلماسي مغربي كانت كافية لترقيته الى درجة اعلى و اعتبارها نصرا تاريخيا ضد المغرب لكن ماذا حقق لعمامرة و الاخضر الابراهيمي و صبري بوقادوم في نيويورك حتى يحققه سفياني
43 - Nabil الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:41
على حسب علمي من حق المغرب ان يرفض اي سفير لا يريده، بما ان هدا السفير الجزائري الجديد سبق له ان تهجم على المغرب فمن حقنا الا نتعامل معه. السفير يجب ان يكون شخص مرغوب فيه من طرف الدولة التي سيشتغل فيها.
44 - رون بورغوندي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:56
أطلب من الدولة الجزاءرية تسهيل منح الجنسية الجزاءرية وتقليص مدة السكن المطلوبة من 7سنوات إلى عامين أو 3سنوات.

وأطلب باختصار الشروط والوثاءق المطلوبة لأنني كلما أراجع شروط منح الجنسية أصاب بصداع نصفي.

وشكرا
45 - معاد بن جبل الثلاثاء 27 غشت 2019 - 20:59
يعتقد البعض انه من الممكن بناء المغرب الكبير فقط على شعارات مثل: الاخوة،التاريخ المشترك،النضال المشترك،العروبة،الامازيغية،الاسلام،المذهب،الجوار......و هذا خطا فادح.التكتلات تبنى على المصالح المشتركة لا غير.
46 - بوگصعة الثلاثاء 27 غشت 2019 - 21:02
تيضرني خاطري وبغمرني الغضب والحزن حين علمت ان بلدي المغرب قبل هاذ العدو سفيرا. ارفض واشجب هذا الاستفزاز والاحتقار الصادر من العصابة البوخروببة الشريرة..يجب قطع العلاقات مع العصابة الحاكمة بالجزائر والتي تهدد وجود بلدي المغرب وتعتبر نا عدوها الاستراتيجي. نحن المغاربة نعرف العصابة ومدى حقدها وغدرها وعداءها وكرهها ونفاقها وخبثها وشرها .لن تخيفنا يا عصابة الاشرار
47 - شعبان الثلاثاء 27 غشت 2019 - 21:05
لم افهم من المقال ولا من تعليق السيد بوشيخي هل ذكر الصفعة التي وجهها الديبلوماسي الجزائري الى نظيره المغربي هي مدعاة فخر للمغرب حتى يتم ذكرها ،،استر ما ستر الله ،،عندما اتذكر هذا اشعر بالخجل وخاصة تلك الصورة التي يظهر فيها الديبلوماسي المغربي ملقى على الارض وهو فاقد للوعي
48 - عبده الثلاثاء 27 غشت 2019 - 21:34
الجزائر تضيع وقتها....وأموالها...المغرب في صحرائه إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها
49 - مغربي حر الثلاثاء 27 غشت 2019 - 21:45
نجيكم من لخر راه مكاين لا عسكر لا مخزن ..مول الدعوة هي فرنسا..راه مايمكنش تكون شي علاقة اخوية بين الدولتين لان الخاسر الاكبر في هذه الحالة هي مماهم فرنسا..راه العسكر و المخزن كل يؤدي دوره بتعليمات فرنسية و اي تقارب صادق ستتدخل اللفعة فرنسا...راه مزلين مستعمرين
50 - مكلخ الثلاثاء 27 غشت 2019 - 21:46
اولا في اغلب الدول ترسم السياسة الخارجية على مستوى رءاسة الدولة و ليس في السفارات من طرف السفير،ثانيا نظرا للتطور الذي تشهده وساءل الاتصال في عصرنا الحاضر و الذي يسهل الى حد بعيد التواصل المباشر بين الرؤساء و وزراء الخارجية لم يبق للسفير ذلك الدور الكبير الذي كان له في الماضي،بل اصبح شبه رمزي. في وقت غير بعيد كان سفير الجزاءر في المغرب هو الجنرال العربي بلخير و يطلق عليه لقب "صانع الرؤساء" و مع ذلك بقيت العلاقات كما كانت.
51 - الوافي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 21:56
الى بو كصعة 46
رغم كل ما قلت وما تشعر به صحيح. 100% الا ان بلدك هي التي تبادر دائما الى مد يدها من اجل ان تطعمك وتطعم ابناء وطنك في الجهة الشرقية من الوطن ، حيث اصبح فتح الحدود ضرورة ملحة لانقاذ الاقتصاد المغربي انت تحكم على الامور بالعواطف والدولة تبحث عن المصالح ،صدقني لو كان بامكان المغرب قطع العلاقات مع الجزائر لمَ تردد لحظة واحدة ولكن كما يقول المصريين العين بصيرة واليد قصيرة ،،تصور فقط الضرر الذي يلحق بالمغرب حاليا من خلال غلق الحدود 4,5مليار اورو خسارة سنويا فما بالك اذا تم قطع العلاقات كم تكون الخسائر ..حكامك يا اخي مرغمون لا مخيرون
52 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 22:25
رقم 21 ابن حاسي بيضاء : اسم عبدالعزيز نذير شؤم على النظام لجزائري و البوليساريو لانك عكست الاية دون ان تدري لان جميع الاسماء التي ذكرت في تعليقك اختفت من الساحة و رحلت اما الى مزبلة التاريخ او بسبب الموت و المرض او ثورة شعوبها اما المغرب بقي و سيبقى شامخا
رقم 47 المدعو شعبان : ترقية المسؤولين في اي بلد تتم وفق شروط محددة اهمها التفاني في خدمة المصالح العليا للشعب و حينما ذكرت في تعليقي اعلاه ان تلك الصفعة بسبب جرثومة البوليساريو كانت كافية لترقية المدعو ميمون سفياني الى درجة اعلى و في مدينة اغلى من جميع المدن العالمية اردت فقط كشف عورة النظام الجزائري و تذكير القراء الكرام بحجم معاناته و استفحال عقدته فلو وقع نفس الشيئ في اي دولة اخرى لتم توبيخ الجاني و توقيفه عن ممارسة مهامه الدبلماسية او على الاقل تجميد ترقيته لسنوات اخرى حتى لا يتصرف مثل المجرمين و رجال العصابات لانه يمثل دولة و لا يمثل جماعة المشرملين و الدولة المسؤولة لا تسمح لدبلماسييها بخدش صورتها امام العالم خصوصا و ان الفعل ليس له علاقة بمصلحة الشعب الجزائري الشقيق لكن هذا ليس غريبا في بلد تحكمها العصابات و العقدة من المغرب
53 - وجدي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 22:31
يجب ألا ننتظر شيئا أيجابيا من الجزائر. لكن يجب علينا أن نقبلها بعيوبها . فالجزائر كما يقول الوجديون كالكوبة تحكها يسيل دمها تخليها يطول همها.
54 - افران الاطلس المتوسط الثلاثاء 27 غشت 2019 - 22:37
الى 51 - الوافي
ولو تكون حتى 7000 مليار اوروخسارة سنويا مع النظام الجزائري العدو لا لا لفتح الحدود (حتى تستوي قضية وحدتنا الوطنية الا هي (الصحراء المغربية) وايضا استرجاع الاراضي المغتصبة للمغرب منذ فترة الاستعمار الفرنسي . (تنذوف حاسي بيضة وقنادصة واماكن اخرى الى الجانب الشرقي . وتعويض جميع الاسرالتي تم طرهم من غير سبب . وايضا تعويضجميع المغاربة الاسرى في سجون الجزائر لمذا تم خطفهم وتعديبهم في سجون مخابرات الجزائر . المغاربة لا يهمهم اموال الجزائر بل يريدون تعويضات على انتهاكات حقوق الانسان منذ (1975)
55 - متتبع متتبع الثلاثاء 27 غشت 2019 - 22:47
كل التعابين تغير جلدها لكنها لم ولن تغير عادتها مشكل الجزائر والمغرب هو مشكل العبد وسيده الجزائر لن ينسوا اننا إمبراطورية وكان اقزاما فيها
56 - الحداد مطفى الثلاثاء 27 غشت 2019 - 23:12
هده حالة شاده وغير مفهومه الجزائر تمول وتسلح عصابة البوليساريو فلماذا نقبل ب سفيرها عندنا من يعادينا لايمكن ان يكون صديق لنا لا للخنوع من واجب المغرب مساندة شعب لقبائل المعاملة ب المتل لانريد فتح هده الحدود مادا سنسنفيد من الدول العربية أغلبهم يطعنون بعضهم البعض
57 - مغربي الثلاثاء 27 غشت 2019 - 23:20
صاحب التعليق الأول..كاينة..كم يساوي الدرهم المغربي من دينار جزائري؟؟؟؟ 1 درهم =10 دينارات جزائرية.وتتحدث عن الأزمة الإقتصادية المغربية بخلاف الجزائر،...واش عندك لوجه علاش تحشم؟؟؟
58 - المغترب الحزين الثلاثاء 27 غشت 2019 - 23:24
بكل بساطة المغرب ذو سيادة يمكن رفض اوراق اعتماده وانتهت الحكاية هنا واظن المغرب سيفعل ذلك حتى يرسلوا من يوافق علية المغرب وهذا في موجود في الديبلوماسية
59 - Hassan maknassi الأربعاء 28 غشت 2019 - 00:03
منذ ان حصلت الجزائر على اسقلالها ومسؤولوها السياسيون يكنون العداوة و البغضاء للمغرب و المغاربة و بنوا عقيدة الكراهية عند الشعب الجزائري تجاه المغرب، وذلك لعدة اسباب و من اهمها هزيمتهم في حرب الرمال في بداية الستينات من القرن الماضي ثم تاجج الامر مع استرجاع المغرب لصحرائه، و لذلك لا اعتقد ان الجزائريون سواء مواطنون عاديون او سياسيون فهم يشتركون في هذه العقيدة الفاسدة و اعتقد لن يتنازلوا عنها انهم شعب تشبع بكراهية المغرب، في رايي المتواضع لا لاضاعة الوقت مع هذا الجار المتكلس حتى النخاع.
60 - مجرد رأي الأربعاء 28 غشت 2019 - 00:49
هي رسالة مشفرة موجهة بالأساس الى الشعب الجزائري الذي يطالب برحيل رموز النظام الفاسد،
تعيين شخصيات ديبلوماسية متشبعة بالفكر العدائي ضد دول الجوار والمستمد من سياسة العسكر التي التي لازالت تحن إلى العهد الشيوعي و الحرب الباردة و النزاعات الإقليمية التي لا ترجى منها فائدة. . !!!!
المغرب سيبقى شامخا بسياسته الخارجية خاصة في علاقاته مع دول شمال افريقيا والتي يغلب عليها التبصر و بعد النظر و الحوار والنزوع نحو السلمية والتعاون والصداقة والأخوة بعيدا عن لغة التوتر والخلاف و العداوة و المعاكسة.
ستبقى التمثيلية الديبلوماسية بين القطرين الشقيقين قائمة و ستعود العلاقات الثنائية بين المغرب والجزائر إلى سابق عهدها بما تميزت به من متانة و روابط عريقة وذلك عندما تنتصر إرادة الشعب الجزائري في التغيير ، وتنحي رموز النظام العسكري لصالح نظام مدني يتوخى سياسة الانفتاح مع المحيط الإقليمي بدلا من سياسة السباق نحو التسلح التي فوتت على المنطقة فرصا كثيرة و كبيرة في سبيل تحقيق الأهداف النبيلة السامية التي تعود بالنفع على الجميع ....
61 - ملاحظ الأربعاء 28 غشت 2019 - 01:34
هذه التعيينات تؤكد للشعب الجزائري ان النظام الذي يطالبه بالرحيل لا زال قائما، و أن القائد غير صالح يستهزئ بالشعب. كذلك تشهد العالم ان جنيرالات الجزائر يتلاعبون بالشعب الجزائري و بالمنطقة و دول الجوار . هذه نازية فساد و عنصرية و كراهية أخرى ظهرت في الجزائر لتحدث أضرارا بالمغرب الكبير.
62 - محمود الأربعاء 28 غشت 2019 - 02:00
البوشيخي : بمجرد ما يظهر إسمك وقبل قراءة تعليقاتك من طرف المرتزقة والبيادق الداعمة لهم يؤشر عليها بالسلبي... وهذه قمة في النزاهة وروح المناقشة التي لقحوا بها وتربوا في خضمها.. يدل هذا الفعل على أنك فعلا تشربهم العلقم ووحدك كاف بأن تنوب عن المغاربة الدين حسموا أمرهم وهم صامتين مطمئنين في عرينهم...
63 - المغترب الحزين الأربعاء 28 غشت 2019 - 02:03
اخواني المغاربة من طنجة الى لكويرة الغالية تحذير المرتزقة يعلقون باسماء جزائرية لانهم يعرفون الجزائر فهم كيان داخل دول كالمرض الخبيث يسبون المغاربة لتكون هناك فثنة ولا يعلمون ان الله عز وجل يقول في محكم كتابه الفثنة اشد من القتل قاتلهم الله اصدقائي من الجزائر حذروني من خبثهم لان لا انفاصاليي الداخل ولا الموجودين فوق التراب الجزائري خوفهم من اي تقارب بين الشعبين لانهم يعرفون انها نهاية وهمهم الذي وعدهم به بومدين انشاء جمهوهمية فوق الصحراء المغربية
64 - بنت الشاوية الرجلة والنيف DZ الأربعاء 28 غشت 2019 - 06:29
كلامك صحيح وكل ما قلته هو في محله وزد على هذا أخرجت كل ما جابتك وأوضحت لنا ما بي داخل النفوس ولكن هل تعلم أن الله عندما يفضح عبده فالعيد هو الذي يفضح نفسه بنفسه واحلف لك بي رب العزة كلامك صحيح 100% ولكن لم تعرف كل ما قلته هو العكس صحيح وكمى يقول المثل الشمس متتغطاش بالغربال وكل شيء واضح ومن يكشف ما كشفته انت لنا هو نفسه يعيش أزمة نفسية حادة ويحاول يتخلص منها ولكن ما دامت القلوب تعفنت فلا تنتضر شراءها وهذه هي الحقيقة انشريها يا عزيزتي هسبريس جزاكم الله خيرا وشكرا
65 - haron الأربعاء 28 غشت 2019 - 07:02
قلتها واعيدها موضوع الصحراء يحل في جلسۃ او جلستين علی الاكثر لكن كلا النضامين يريدون بقاء الامر علی ما هو عليه بمباركۃ امريكيۃ فرنسيۃ
انشر من فضلك زميلي العزيز فلا يوجد اي سبب لرفض هذا التعليق الا الخوف من الحقيقۃ
66 - مهتم الأربعاء 28 غشت 2019 - 07:45
من خلال التعليقات التي قرات يتبين ان معظم المعلقين يحللون الامر من الناحية العاطفية
السياسة يا اخواني لا تعرف العاطفة و الحكومة الجزاءرية لها الحق و كامل السيادة لتعيين من تريد لكن علينا نحن ان نستعد و نتوحد للتخطيط و اعداد النفس لما هو قادم و ليس للتصدي سياسة التصدي انهكتنا ماديا و دبلوماسيا
يجب الحسم في الامور المصيرية لن نتهتم لتعيين سفير بل لتوقيفه عند حده اذا تجاوز ما جاء من اجله
و تحية لشعبيين الشقيقين
67 - شعبان الأربعاء 28 غشت 2019 - 08:55
انا من قراء هسبريسالمدمنين عليها وايضا من تتبع اخبار ما يدور في الجزائر من احداث واتابع بشغف ما ينشر على الصحف الجزائرية ، وقد لاحظت ان اهتمام الاعلام المغربي بما يدور في الجزائر اكثر بكثير مما يكتبه الاعلام الجزائري على الاحداث الدائرة بالمغرب رغم اهميتها مثل نصب المحرقة اليهودية الذي تناولته مختلف اجهزة الاعلام العالمي الا الجزائرية في حين ان أبسط خبر يحدث في الجزائر ينشر وتنهال عليه مجموعة من التعليقات السلبية التي تنال من التقارب بين الشعبين وآخرها تعيين القائم بالاعمال لدى سفارة الجزائر بالرباط وهو خبر اقل من عادي ..فما سبب هذا التهويل هل له علاقة بما يجري من رفض الجزائر حول حوار فتح الحدود ام ماذا ؟
68 - هشام الأربعاء 28 غشت 2019 - 13:42
يتنحاو كاع ، ....يجب اخراج حكومة كفاءات وطنية من ابناء الحراك ،وابعاد العسكر نهائيا عن الحكم...
69 - إلى رقم 67 شعبان الأربعاء 28 غشت 2019 - 13:45
اهتمامك بما ينشر في جربدة هيسبريس المحترمة من مقالات وتتبعك الدائم لها (و معك الكثير )
وعدم اكتراث المغاربة بما ينشر في الجرائد الجزائرية و لا مبالاتهم بأخبار المرتزقة يجعل تعليقك مردود عليك.
أسي شعبان ... راه رمضان وعيدي الفطر والأضحى قد ولوا ونحن على مشارف السنة الهجرية الجديدة وانت لازلت تلازم شعبان! !! هل وصلت الرسالة؟ !!
70 - Mehdibn الأربعاء 28 غشت 2019 - 15:07
الجزائر تسير في الطريق الصحيح والمغرب كذلك ...لكن لا أحد يشير للانفصاليين أو يهتم بهم للخروج إلى الحل السلمي الذي يرضي الجميع ...نحن أمة واحدة ولا ننتظر من المنافقين أن يذهبو بهذه الأمة إلى المجهول عبر المنصات والمتاجرين ....فابشرو
71 - المحاميد الأربعاء 28 غشت 2019 - 22:59
هاد السفير ماهو الا حجر عثرة وغير مرغوب فيه جاء لخلق المشاكل بين الشعبين الشقيقين المغربي والجزائري لا غير وسترون بام اعينكم اخلوضها وشد الطيارة الصحراء مغربية احب من احب وكره من كره
72 - لطفي عبقلة الخميس 29 غشت 2019 - 01:38
إلى شعبان صاحب التعليق 47

ياشعبان هل هذا الأمر يعتبر غريبا بالنسبة إليك،أي مغربي ستصفعه سيقسط مغشيا عليه مثل باءعة الهوى،بعد تعليقك عرفت علاش المغاربة تيتحاماو على الرجال حيث المغربي واحد ماتيسواش راجل يالاه خاصهم يكونوا ربعة وتكون معاهم عصا ولاحجرة ولاجنوية ومحال يسواو راجل، فصدقتم أيها الجزاءريون عندما سميتم المغاربة بالنساء.
73 - السميدع من امبراطورية المغرب الجمعة 30 غشت 2019 - 11:17
لطفي 72

باينةعليكم رجال 480 عام تحت حذاء التركي لاجل الحماية مقابل العرض و الارض كما مع الفرنسي قرن و نصف القرن لنس الغاية !!!!
بينما اسيادكم المغاربة قارعوا الايريين لقرون و ما يطلب الحماية الا الانثى

الجزائر انتى دائما محمية من قبل الجاو زايرين يا السيهم لطفي و لا تقارن بلدا مصطنعا في سايس بيكو باراضي منهوبة شمالا و يمينا و الجزائر كلها نساء لانكم اجبن خلق الله في ارضه حتى مبوذنا بوتفليقة حكمكم 10 سنوات و هو مغشى عليه اصم و ابكم و لا حياة لمن تنادي لانكم كلم نساء و لا اقول العلالت الحارشات راهم بزاف عيلكم .
-باينة عليكم رجال حيث هربتم من حرب الصحراء بالوكالة التي اعطيناكم فيها الطريحات تلو الاخرى و منعناكم من الاطلسي الى يوم القيامة و بسبب رجولتكم الزائدة ها انتم التجاتم لاسلوب العاهرة اي المال و شراء الذمم و كلما ضربناكم تبكون و تدعون المضلومية كالعادة و ما ستعمالكم اطفال غزة على انهم صحراويين الا عربونا على رجولتكم كما طحطحتطك لرزق ابنائكم 950 مليار دولار في الاروقة العالمية لشراء الذمم للمقاولة البوليسارية تثبت فعلا انكم رجال!! الله يحفظكم من العين يا السيهم لطفي
74 - محمد بنحده الجمعة 30 غشت 2019 - 18:32
بن صالح ينفذ اوامر القايد صالح الرئيس الفعلي. والسفير هذا متشنج ام لا لا يهمنا ومعروف ان بوتفليقة ترك في الجزائر وهم هو انها داهية في الدبلوماسية وفي كواليس الامم المتحدة وهذا السفير سينفذ ما يمليه علي القايد صالح كلهم ادوات تنفيذ ليس الا
المجموع: 74 | عرض: 1 - 74

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.