24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الدرك يوقف متورطين في التهريب الدولي للمخدرات (5.00)

  2. عائلة مغربية تشكو عنصرية حزب "فوكس" الإسباني (5.00)

  3. غزو منتجات تركية وصينية يخفّض أسعار أجهزة التلفاز في المغرب (5.00)

  4. تركيا تستعد لـ"تحرير الفيزا" مع الاتحاد الأوروبي (5.00)

  5. هواوي تمنح برنامج المطورين 1,5 مليارات دولار (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | "تيار المستقبل" يرفض عودة تحكم العماري في "البام" عبر بكوري

"تيار المستقبل" يرفض عودة تحكم العماري في "البام" عبر بكوري

"تيار المستقبل" يرفض عودة تحكم العماري في "البام" عبر بكوري

في الوقت الذي تحدثت فيه بعض الأخبار عن وجود مفاوضات داخل صفوف حزب الأصالة والمعاصرة لرأب الصدع بين الرفاق، خصوصا تيار المستقبل والتيار المحسوب على الأمين العام عبد الحكيم بنشماش، فإن بعض المعلومات المتواترة تفيد بعدم وجود أي اتصالات في هذا الباب.

وأكدت مصادر جريدة هسبريس الإلكترونية أن المتصارعين لن يضعا يديهما في يدي بعضهما البعض، مشيرة إلى أن "تيار المستقبل" سائر في التحضيرات واللمسات الأخيرة لعقد المؤتمر الوطني الرابع للحزب، موردة أنه يعمل حاليا على اختيار المؤتمرين.

وشددت مصادر هسبريس على أن أعضاء التيار الذين يستعدون لعقد مؤتمرهم نهاية الشهر الجاري بمدينة بوزنيقة، يعملون حاليا على جمع تبرعات من طرف المناضلين لإنجاح هذا "العرس البامي"، بحسب تعبيرهم، رافضين "الإغراءات والمحاولات التي يقوم بها البعض من أجل التكفل بكل مصاريف المؤتمر".

وبخصوص اقتراح اسم مصطفى بكوري، رئيس جهة الدار البيضاء سطات، للعودة من جديد إلى قيادة حزب الأصالة والمعاصرة، شددت مصادر من داخل تيار المستقبل عدم قبولها به، معتبرة إياه "شخصية ضعيفة لم تقدم شيئا خلال مرحلتها".

وأكدت المصادر نفسها أن رئيس جهة الدار البيضاء سطات "وجد نفسه غير مرحب به من طرف قيادات الحزب منذ بداية هذه الأزمة، ما جعله يتوارى عن الأنظار"، مشيرة إلى أن "الحديث عن عودة بكوري هو رسالة برغبة إلياس العماري بالعودة للتحكم في دواليب الحزب من الخلف، خصوصا أنه خلال الفترة السابقة كان يتحكم فيه ويقوده من وراء الستار".

وواصل معارضو الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد الحكيم بنشماش، المراحل الأخيرة من الاستعدادات الخاصة بالمؤتمر الوطني الرابع الذي سينعقد نهاية شهر شتنبر المقبل بمدينة بوزنيقة.

مقابل ذلك، فإن أعضاء اللجنة التحضيرية التي شكلها بنشماش ومن معه أكدوا، على هامش لقاء لهم مؤخرا، أنهم تدارسوا "التصور العام للتحضير للمؤتمر الوطني الرابع، والتصور الخاص لمهام اللجنة التحضيرية، ثم التصورات الموضوعاتية لمهام اللجان الخمس المكونة للجنة التحضيرية وتحديد منهجية اشتغالها ورسم خطة الطريق لإنجاز مهامها على الوجه الأمثل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - سعيد سعدات الأحد 08 شتنبر 2019 - 12:12
كل ما يقع الآن لحزب الأصالة والمعاصرة يدفع ا"العصايرية" خريجي مؤسسات التيئيس والتبخيس لشن حرب عشواء على الحزب. لسان حالهم يقول ان كل الاحزاب عسل علي عسل وانها خرجت من رحم النضال.وانها تبحث عن مصالحهم ,فقط هناك حزب واحد نشاز هو حزب الجرار.علي حد قولهم ... من هذا المنطلق يجب ان تبدد السحب التي بددت سماء الجرار وان يلتئم الجرح وتوحد الجهود لكسب الرهانات المستقبلية لسحب البساط علي تجار الدين واخواتهم هذه عي القضية الاولي وما تبقي تفاصيل . ..
2 - مسعود بلعربي الأحد 08 شتنبر 2019 - 12:12
واش بالصح هذا حزب؟ هل هذا الدكان حزب بالمعنى الحقيقي ام هو لقيط ولد مشوها و ربما بلا روح او عقل؟ ما الفرق بين البام و الاحزاب الادارية الاخرى؟ الحزب يعبر عن المجتمع و عن فئات و تيارات فكرية بالمجتمع و ليس قرار اداري و اوراق و مكاتب صورية و غيرها من الشكليات...على البام حل نفسه قبل فوات الاوان و الاعتذار و ارجاع اموال الشعب التي رصدت له بشتى الطرق
3 - Hor الأحد 08 شتنبر 2019 - 12:42
Je ne comprend pas les marocains qui votent pour des partis qui se chamaillent pour le pouvoir dans leurs partis ils se bousculent pour être le président du parti et une fois président il regardent que leurs intérêts personnels soyez vigilants
4 - sellam souiri الأحد 08 شتنبر 2019 - 12:45
Cette créature du makhzen ne requiert pas les conditions pour être considéré comme un parti politique comme il est défini par les instances internationales !!
Il n’est pas indépendant il n’a pas de base populaire aucun principe immuable ne lie ses adhérents il n’a pas de programme propre à lui il n’a pas de tendance !
Un ensemble de personnes venues de toutes les horizons grâce à l’homme fort !!
C’est le makhzen qui décide de celui qui le dirige !!
5 - Said الأحد 08 شتنبر 2019 - 12:59
يبدو لي فيلم الاحزاب والمقالات والجمعيات لن ينتهي في المغرب
الحكام الحقيقيون بنهبون الأمة .والشعب الودود في دار غفلون
6 - سفيان الأحد 08 شتنبر 2019 - 13:03
يجب تغيير الاستراتجيات والافكار لخدمة الشعب اما هؤلاء الاشخاص الذين يتنافسون على الزعامة فافكارهم واحدة لن يغيرو شيء من الواقع السابق
7 - salim الأحد 08 شتنبر 2019 - 13:07
انا مع التعليق رقم 1سيلتءم الجرح ومن يراهن على الانقسام التي هي ما تبقى لهم من رصيد فهم واهون بنتظرون فقط الفرصة للاستقطاب ربما يتحقق دلك 2026
8 - اجديك الأحد 08 شتنبر 2019 - 13:07
بالله عليكم لاحظو معي مدي الاستعدادات لخطف مراكز ومناصب في هاته الأحزاب التي سام الشعب منها، مشاكل البلد في واد والأحزاب التي من المفروض أن تتطرق الي المشاكل المطروحة في واد آخر، والله سنكون سعداء لو ان الحكومة تكون مسيرة من طرف تكنوقراط تتوفر فيهم الكفاءة المطلوبة دون الانتماء الي اي حزب...
9 - Allal الأحد 08 شتنبر 2019 - 13:12
الأحزاب هي المرآة التي يرى الإنسان فيها نفسه٠ نحن في المغرب لا نستحق أحسن من هذا الذي تموج به الساحة من دكاكين تفرخ الإنتهازبين والمفسدين ٠ ذلك لأن هذا الشعب سلب منه كل شيئ فأصبح جسد بلا روح٠ هذه كانت خطة ممنهجة يقطف ثمارها أبناء الذين خططوا لها ٠ تم القضاء على كل شيئ: تعليم، صحة وثقافة٠ لا شباب واع( همه الوحيد كرة القدم ، الهجرة و الكلام الساقط في وسائل التواصل الإجتماعي) ولا شيوخ مسلحين بالحكمة ولا ضمائر حية لتنقذ البلاد٠ فمن الذي إذا يمنع مثل هذه الأحزاب أن تصول وتجول؟!!!!
10 - أحمد الزفزاف الأحد 08 شتنبر 2019 - 14:05
رسالتي إلى الإخوة في الحزب اصلحوا بينكم و كما تعلمنا٢في الصغر الإصلاح يكون بارضاء الجهة التي تطالب بذلك إذن اتركوا لهم الفرصة ليختاروا والايام تدور
11 - مجرد وجهة نظر الأحد 08 شتنبر 2019 - 15:51
الباكور والكرموس نفس الفاكهة من نفس الشجرة ؛ إذن ما الفائدة من تسميات مختلفة
12 - مواطن2 الأحد 08 شتنبر 2019 - 16:43
قبل كل شيء اود القول بانني مواطن مغربي متقاعد يناهز سني ال75 سنة قضيت منها 40 سنة في الوظيفة لم انخرط في اي حزب من الاحزاب ولا في اية نقابة ولم انخرط في اي اضراب ولو لساعة واحدة.ومن هنا اقول بان الحديث عن السيد العماري برفض عودته الى قيادة الحزب ليس من الديموقراطية في شيء.فهو مواطن مغربي يتمتع بجميع الحقوق التي يخولها له القانون.والحزب الذي ينتمي له هو من جملة الاحزاب الموجودة في البلاد.ولا احد يمكنه الادعاء بانه مغربي اكثر من الآخر.في اعتقادي المتواضع ان اي شخص ينتمي لحزب معين يمكنه ان يكون رئيسا له ..مع الاشارة الى انني لا اعرف هذا الشخص ولا انتمي لا لحزبه ولا لغيره...ما دام الكل متفق وانا من بينهم على ان الاحزاب في المغرب لا تخدم الا مصالحها ......وانا انطلق من المقولة " كم حاجة قضيناها بتركها "
13 - Lakbir الأحد 08 شتنبر 2019 - 18:52
Lors du congrès, prière de faire une commande spéciale en assiettes et en nombre très suffisant.
14 - وجدي الأحد 08 شتنبر 2019 - 19:15
أن مدة صلاحية هذا الحزب لا تتعدى أربع مؤتمرات وسيحتضر مع توامه العدالة والتنمية في الأنتخابات القادمة. تاكتيك اللعبة هي ـن الأحزاب القوية التي ستكون حكومة 2021 يجب أن تختفي في هذا التعديل والا ستفقد مفعولها عند الشعب. لأن ليس لنا عدة أختيارات ولكن هذا هو الموجود. المهم في بلادنا يجب التركيز على الجهات أي الولات والقياد والشيوخ والمقدمين الحكومة الحققيقية للمغرب. أما الأحزاب فثانوية.
15 - محمد الأحد 08 شتنبر 2019 - 22:17
بنشماس رمز الشرعية و المشروعية في البام وكل انتصار لغيره هو دعوة للفوضى وفقدان الثقة في كل شئ .
16 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 08 شتنبر 2019 - 22:20
الاحزاب السياسية تعقد اجتماعاتها والتحضير الجيد للاستحقاقات المقبلة والمجتمع المدني يتفرج المطلوب من المجتمع المدني الفاعل ان يتدخل على الخط لإحباط هذه المناورات بتعبئة الشباب بالتسجيل في اللوائح الإنتخابية للمشاركة في التصويت بكتافة على المرشحين الاحرار (لامنتمون) الدين سيغييرون الخريطة السياسية في المغرب لاخراج الاقتصاد من الركود الحالي بسبب الزبونية والمحسوبية التي ادخلت الاقتصاد في ازمة الحقاىب الوزارية (37)الرواتب الخيالية التعويضات المشبوهة........؟
17 - ولد البلاد المواطن الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 14:05
...وعليه فإن الهياكل والمؤسسات داخل هذا (الحزب ) مجرد أجهزة صورية ولا مجال للديموقراطية داخل هذا الحزب الهجين غلى غرار معظم الأحزاب.
وبكل صراحة (حزب ) الأصالة والمعاصرة ككيان (سياسي ) معلب وبخلطة هجينة يمثل وزنا (شحما ودهون ) فاءضا في الجسم الحزبي المغربي الذي هو اصلا يعاني من الترهل والسمنة الفائضة. ...وأعتقد أن القلة القليلة من الشخصيات النظيفة التي تورطت في الانتساب لهذا الكيان المصطبع سوى المبادرة بحله أو على الأقل الانسحاب منه ، فلا مستقبل لهذا الكيان أي مستقبل بالمشهد الوطني، واصلا مشروع الحزب مجرد رؤية (محششة ) وبتعبير بنشماس (مكيفة )، فأما الجمع بين (مشروع محافظ (الاصالة ) ومشروع حداثي (المعاصرة ) مشروع فاشل ولا يجتمع النقيضان، وهي المحاولات التي فشلت كل التجارب السياسية التي عرفتها شعوب الشرق الأوسط وشمال افريقيا منذ انهيار الخلافة العثمانية ونشوء الأنظمة (الوطنية )، منذ اجتهادات محمد عبدو والأغاني. .....
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.