24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. "هيسبريس تمودا" تتصفُّحَ قرنا من البحث بالمغرب (5.00)

  2. حملة وطنية تقيس المشاكل الصحية وسط المدارس‬ (5.00)

  3. عالم اجتماع يبسط معالم "حداثة مضغوطة" في تجربة كوريا الجنوبية (5.00)

  4. المنتخب الوطني في المركز 39 ضمن ترتيب الفيفا (5.00)

  5. خطف تلميذتين يضع شخصين في ورطة بابن أحمد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | حزب "النّهج" ينتقد أزمة التعليم واعتقال الريسوني

حزب "النّهج" ينتقد أزمة التعليم واعتقال الريسوني

حزب "النّهج" ينتقد أزمة التعليم واعتقال الريسوني

سجّل حزب النّهج الديمقراطي "استمرار أزمة التعليم العمومي مع الدخول المدرسي الحالي"، مضيفا بعد اجتماع كتابته الوطنية أن "إشكالات الخصاص وضعف البنية التحية وتأخر المقررات المدرسية عن الصدور"، تستمرّ بإيعاز من "اللوبيات المتحكِّمَة بها، من أجل رفع الأثمان وتحقيق أكبر هامش من الربح".

وذكر "الحزب الماركسي" المعارض أن رسوم التسجيل والدّراسة في المؤسسات الخاصة تعرف ارتفاعا مُهولا، في غياب أدنى مراقبة من طرف الدولة، وفي ظلّ سكوتها عن كافة التجاوزات التي يعرفها هذا القطاع، ما يستدعي "توحيد كافة الجهود للدفاع عن التعليم العمومي ومجانيته وجودته".

وتحدّث "النّهج" في بلاغ كتابته الوطنية عن "دعمه كافّةَ النضالات التي تخوضها الطبقة العاملة المغربية بمختلف المدن، في مواجهة جشع رأس المال المحلي والعالمي"، وخصّ بالذّكر "اعتصام أزيد من 300 عاملة بشركة "أنتراترونيك" بالدارالبيضاء"، مدينا "الهجمة المستمِرَّة التي تشنها الدولة للإجهاز على الوظيفة العمومية، امتثالا لتوصيات المؤسسات المالية الدولية".

ودعا "النهج الديمقراطي" إلى "النّضال الوحدوي من أجل إسقاط "مشروع القانون التّكبيليِّ للإضراب"، باعتبار الحق في الإضراب أحد أهم أدوات الطبقة العاملة للدفاع عن حقوقها ومصالحها المشروعة"، مضيفا أن "المخزن عمل من خلال مشروع القانون الحالي على الإجهاز على الحق في الإضراب، من خلال إفراغه من محتواه، وحصره في التّنظيمات النقابية، وعدم إدراج مجموعة من الفئات، كالحرفيين والطلبة".

كما تضامن الحزب نفسه مع ساكنة كافة المناطق التي تضرّرت من الفيضانات الموسمية، "في ظِلِّ غياب تحرك سريع وكافٍ لكافّة الأجهزة المسؤولة، من أجل ضمان سلامة المواطنين وممتلكاتهم ومحاصيلهم".

وأدان النّهج "الاعتقال التعسفي الذي تعرّضت له الصحفية هاجر الريسوني"، مضيفا أنّه يندرج في إطار "تصاعد التَّغَوُّلِ البوليسي للدولة المخزنية، ونهج سياسة فبركة الملفّات لتكميم كافة الأفواه المخالِفَة"، وطالب بإطلاق سراحها وسراح كل من اعتقل معها، داعيا إلى "إعادة النظر في كافة القوانين المجحفة في حق النساء، ومن بينها الحق في الإجهاض الذي يندرج في إطار حقوق المرأة".

وحيّى حزب النّهج الديمقراطي "معتقلي حَراك الريف وعائلاتهم على صمودهم في معركتهم العادلة، من أجل انتزاع حقوقهم المشروعة، من خلال مجموعة من المعارك التي يخوضونها من داخل السجون"، وحمّل "المخزن" مسؤوليةَ تدهور وضعيّتهم الصحية، جراء ظروف اعتقالهم، والإضرابات عن الطّعام التي يخوضونها، مطالبا بـ"إطلاق سراحهم الفوري والاستجابة لمطالب ساكنة الريف المشروعة".

كما عبّر "النّهج" عن تضامنه مع "جميع فصائل المقاومة الفلسطينية، خاصة بقطاع غزة، إثرَ القصف الذي تعرضت له من قبل جيش الاحتلال الصهيوني"، مشيدا بـ"المقاومة اللبنانية في مواجَهة الغطرسة الصهيونية، ودفاعها عن سيادة الأراضي اللبنانية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - متتبع الجمعة 13 شتنبر 2019 - 07:22
لقد عودنا هدا الكيان السباحة ضد التيار وما الريسوني الا امراة كساءر النساء قد تخطا وقد تصيب والبشر ٨طاءون بطبيعتهم والقانون يسري على الجميع فكيف ت٦ارضون من اجل المعارضة عجيب امركم
2 - عبدالواحد الجمعة 13 شتنبر 2019 - 09:22
هذا الحزب الماركسي اللينيني فقد بوصلته واصبح يسبح خارج التيار.
3 - متتبع متتبع الجمعة 13 شتنبر 2019 - 17:56
بدأ الانتهازيون يستعدون من الان استعدوا لانهم سيخرجون من جحورهم فقد انتهت فترت السبات السياسي الان الى غاية يوم الانتخابات ستراهم في كل مكان في الاسواق والاعراس و الجنائز ووووووو سيكثر العناق والابتسامات
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.