24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. "هيسبريس تمودا" تتصفُّحَ قرنا من البحث بالمغرب (5.00)

  2. حملة وطنية تقيس المشاكل الصحية وسط المدارس‬ (5.00)

  3. عالم اجتماع يبسط معالم "حداثة مضغوطة" في تجربة كوريا الجنوبية (5.00)

  4. المنتخب الوطني في المركز 39 ضمن ترتيب الفيفا (5.00)

  5. خطف تلميذتين يضع شخصين في ورطة بابن أحمد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | العثماني يصف ترويج "بلوكاج" مشاورات التعديل الحكومي بالأوهام

العثماني يصف ترويج "بلوكاج" مشاورات التعديل الحكومي بالأوهام

العثماني يصف ترويج "بلوكاج" مشاورات التعديل الحكومي بالأوهام

رفض رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، الحديث عن وجود "بلوكاج" بمشاورات التعديل الحكومي المرتقب، قائلا إن "الأمور تسير وفق المنهجية المطروحة وبالطريقة السليمة، ومن يربط الواقع الحالي بأزمة فهو منخرط في الأوهام".

وأضاف العثماني أنه "رغم ضعف الإقبال على العملية السياسية داخل المغرب من طرف المواطنين، إلا أن هناك تتبعا وانخراطا داخل العديد من الأحزاب السياسية، وهو ما يجب تطويره من أجل إقناع الجميع بتجاوز حملات التبخيس المنتشرة".

وأوضح رئيس الحكومة، مساء اليوم الجمعة، في لقاء بمناسبة الجمع العام الأول لمؤسسة عبد الكريم الخطيب، أن "مصادر التشويش على حزب العدالة والتنمية معروفة، ولن تزيد التنظيم سوى صلابة وعزم على مواصلة العمل".

وأشار العثماني إلى أن "مصلحة الوطن تبقى فوق أي اعتبار، فالبلاد أولا ثم الحزب ثانيا"، مشددا على أن "تجويد الحياة السياسية والاجتماعية يحتاج مجهودات أكبر".

وطالب المتحدث بـ"ضرورة الاهتمام بجوانب التغيير الثقافي، وترسيخ قيم الوطنية والعيش المشترك والاختلاف داخل الوطن الواحد"، مسجلا أن "واقع التردي الحالي هو نتاج عدم الاستماع للمفكرين ونتائج دراسات المراكز البحثية".

وقال العثماني بخصوص مؤسسة عبد الكريم الخطيب: "نتمنى أن تكون لبنة أساسية من أجل البحث في مجال السياسات العمومية، وأن تعزز العمل الذي تقوم به العديد من المؤسسات التي أطلقتها أحزاب أخرى".

وأردف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية أن "شخصية عبد الكريم الخطيب رفعت من سقف تحدي السياسي النموذجي"، مطالبا بـ"مزيد من الارتقاء بالممارسة السياسية، ومواصلة إعداد الخلف للسلف".

وأورد العثماني أن "الخطيب ناضل سياسيا من أجل الديمقراطية، كما كان من بين مؤسسي جيش التحرير، وناصر المظلومين في كل بقاع العالم، وعلى رأسها جنوب إفريقيا، حيث كان نيلسون مانديلا يحتفظ بذكريات طيبة مع الرجل".

وأكد رئيس الحكومة أن "فكرة المؤسسة التي طرحت اليوم قديمة وتعود إلى سنة 2008"، مشددا على "ضرورة تشجيع مختلف المراكز البحثية باسم شخصيات وطنية، فهي أحسن وسيلة لترسيخ عنوان هذه الشخصيات في التاريخ".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - مغربي السبت 14 شتنبر 2019 - 00:03
لا يشرفني رئيس حكومة ليست له شخصية لفرض رأيه وتنفيده.
2 - المبروكي شبشوب السبت 14 شتنبر 2019 - 00:04
الخطيب ناضل سياسيا من أجل الديمقراطية،
سي العثماني خلينا ساكتين حسن ....
و الله يغفر للجميع ....
3 - عباس فريد السبت 14 شتنبر 2019 - 00:11
نعم ولكن ليس في قدرتك شيء ولا يمكن ان تقرر في شيء او تفرض شيءا مجرد حكومة تسيير الاعمال !!
غريب يوهمون انفسهم انهم يحكمون وهم يعرفون من يتحكمون ورغم ذلك فهم صامتون تاركين البلد يعيش في مهازل السياسة الفريدة والدي يعتبر استثناء في ابشع حالة منذ عشرات السنين مما ادى بالبلد الى النفق المظلم
4 - حداوي مغربي مغربي السبت 14 شتنبر 2019 - 00:18
كل السياسيين ومن يدور في فلكهم يبيعون الاوهام..افهمتني و لا لا....انتهى الكلآم ....الله اعونكم على قوالبكم....
5 - خالد السبت 14 شتنبر 2019 - 00:36
لقد اصبح حزب عدالة وتنمية مستهلاكا وشعبيته ضعيفة جداا بين المغاربة بعدما كان هو رقم واحد واطره محبوبون عند المغاربة.. لقد وقع لحزب باجدة نفس ماوقع لحزب اتحاد الاشتراكي الدي انقد بلاد من سكتة القلبية وسهر على نقل سلطة بين ملكين بسلاسة... المخزن في كل ازمة تمر بها البلاد يخرج ورقة المعارضة ويزج بها زجا في سلطة نفس سياسة حرفيا مزالت متبعة والان المخزن يعد لفدرالية اليسار العلمانية ويقويها في المعارضة على الله وعسى يحتاجها في مصيبة قادمة تخفيها السنين لبلدنا الحبيبة
6 - فُـقِـدت الثقة السبت 14 شتنبر 2019 - 00:38
* الخدمة الإيجابية الوحيدة التي قدمها PJD ، للمواطن المغربي ،
هي أنه عَـلَّـمهم ألا يثقوا في أي كان .
* وإذا فُـقِـدت الثقة ، تصبح البلاد في مهب الريح . فلا أمل في منقذ .

* أما الذين ، يدَّعون بوجود عراقيل (ضغوط من طرف المخزن أو حكومة
الظل أوتوجيهات الملك أو.....) ، تمنعهم من تنفيذ وعودهم وبرامجهم
التي أتوا من أجلها .
*أقول لهم لاتكذبوا علينا ، فأنتم تعرفون بوجود أولئك قبل ميلادكم ، إذن
لماذا تمتهنوا السياسة ، وتعطوا وعوداً للبشر، وتعلمون أنكم لا تحققونها.
7 - nomade السبت 14 شتنبر 2019 - 00:41
....ولن تزيد الحزب إلا صلابة لمواصلة العمل!!!!!!! أي عمل يا سيدي؟؟؟ الحركة ميتة في جميع القطاعات: التعليم، الصحة، التشغيل..... واضح انك تتكلم عن العمل من أجل المزيد من القهر والتفقير. في هذه الحالة، انت صادق. أما الصلابة، بحزبك ليس في حاجة إليها في العناد والتمادي في الكذب على الشعب... الإنتخابات آتية...
8 - س ر السبت 14 شتنبر 2019 - 00:56
سي العثماني عايش الدور. خسارة ما مثلتش فمسرحية شاهد ما شافش حاجة ههههه
9 - Mosi السبت 14 شتنبر 2019 - 00:59
ا سي العثماني..
شوف شوف...
هز التيليفون و عيط لأخنوش و لشكر و بنعبد الله و العنصر و ساجد....قوليهوم عطيوني قدا و قدا دالكفأت للي بغا سيدنا...ماتعطيونيش دوك الشراف للي مولف..عطيوني الجديد للي قاري و داري و نزيه و كايخدم ليل و نهار...راه تبارك الله البلاد عاااااامرة كافاءات...عطيهوم سيمانة يتشاورو و يقلبو مع ريوسهوم...يصيفتوليك لي ليست هزهوم كاتجري للقصر حطهوم لسيدنا و رجع بلاصتك تسنى.
شتي شحال ساهلة ماهلة...مااااالك ا صاحبي كاتصعبها على راسك و كاتبين راك ماقادرش تاخد حتى شي مبادرة ولا قرار....زعم شوية مالك مكمش.
10 - Grengo السبت 14 شتنبر 2019 - 01:18
boa noite para todos os comentários, já que você conhece o problema, propõe uma solução e consome oque e a repulsa se não fechar a boca
11 - Hossam السبت 14 شتنبر 2019 - 01:44
و الله لا أ رى في حزبكم سوى دمار للمغرب. لا تفقون شيء . المغرب يتدمر بسرعة فائقة سرعة البراق...
12 - متطوع في المسيرة الخضراإ السبت 14 شتنبر 2019 - 03:35
الطبقة الكادحة كبرت وتربت وترعرعت مع الاوهام لذالك نسائلك سيدي رئيس الحكومة ان توضح للرائي العام لماذا تاخر تعيين الحكومة غياب الشفافية والنزاهة امران متميزين يعرقلان المسيرة التنموية بالمغرب المغرب متل البقرت الحلوب
13 - محارب سابق السبت 14 شتنبر 2019 - 06:42
الايام امامنا يا معالي رئيس الحكومة سنرى من يتوهم ؟
14 - محمد بنحده السبت 14 شتنبر 2019 - 07:04
نريدها حكومة بكفاءات مغربية قوية فاعلة منتجة وفي الميدان تسهر على خير هذا الوطن وعلى خير مواطنيه كما يريد ملكنا حكومة افعال لا حكومة اقوال وخطابات تواكب الحاضر وتستشرف المستقبل وترتقى بحياة الناس من الطفل الى المرأة و الشيخ والمسن تقدم حلولا للبطالة والفقر والأمية والجهل والانحراف والتسول والكوارث والفوارق....وننتهي مع الحسابات الانتخابية الضيقة والتمسك بالمناصب وفقط
15 - وزير السبت 14 شتنبر 2019 - 07:32
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم، حزب شامخ يخرج منه هذا ضعيف الشخصية ويتولى الميؤولية. ما شاء الله.. بلادنا تحتضر.
16 - kata السبت 14 شتنبر 2019 - 08:12
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته وا العثماني راه نتا لي موهم راسك بءنك راك غادي في الطريق الصحيح واش نتا كادير الخاطر اصحابك باش يستولوا على المناصب العليا وتجي وتقول بءنه حگا راه حنا متفاهمين ء مكينش خلاف بين الأحزاب السياسية وسير دير لراسك شخصية بعدا عاد خرج لمغاربا ء عاد شرح ليهم معنى الاوهام راك غير داوي خاوي هههههه
17 - معلق السبت 14 شتنبر 2019 - 09:39
ا لسؤال هو الم يكن صاحب الجلالة على علم بان الحكومة لاتتوفر على كفاءات مند نشاتها .عشرون سنة من الحكم لكي نعرف هدا المشكل.
يجب علينا انتظار عشرون سنة اخرى لكي نعرف هل فعلا كنا في حاجة الى كفاءات او الى اخلاق و ضمير و نكران الذات
مسؤول مخلق و نزيه خير من كفاءة و فاسد و لص
18 - مواطن مغربي السبت 14 شتنبر 2019 - 10:59
يجب القطع مع رموز الفساد والسمسرة والتقاطبات السياسية لأجل تقنين الربع والاجهاض على مقدرات الدولة والمال العام وفسح الميثاق الحكومي مع التحالف الهجين.
كما يجب الفصل بين السلطة والمال وتقديم طلب المجلس الأعلى للحسابات لإجراء فحص لميزانيات القطاعات الإستراتيجية للبلد لأن ميزانيات ضخمة صرفت ولم تنعكس نتائجها ومردوديتها على المواطن.
يجب المندات على الكفاءات الوطنية الشريفة ولو كانت من العاطلين والمستقلين لحماية ما بقي من البلد من أيدي العابتين ورموز النهب والفساد.
المرحلة هي مرحلة تثمين وتصحيح لكل الاختلات التي تم تمريرها وإلا تتحلمون وحزبكم مسؤولية دلك.
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.