24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3313:1716:2218:5220:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تقرير حقوقي: نصف المغاربة يعانون من أمراض نفسية أو عقلية (5.00)

  2. حمد الله يساهم في تفوق جديد للنصر السعودي (5.00)

  3. المغرب يواجه الجزائر خلال كأس إفريقيا لكرة اليد (5.00)

  4. هبات دول الخليج للمغرب تُشرف على النهاية .. والتعليم أكبر مستفيد (5.00)

  5. قرار تشييد مسجد يثير الجدل نواحي مالقا الإسبانية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | لشكر: استقبال الملك محمد السادس للعثماني يعجّل إجراء التعديل الوزاري

لشكر: استقبال الملك محمد السادس للعثماني يعجّل إجراء التعديل الوزاري

لشكر: استقبال الملك محمد السادس للعثماني يعجّل إجراء التعديل الوزاري

الاستقبال الملكي لرئيس الحكومة، أمس السبت، يلوح بمثابة تنبيه سياسي إلى سعد الدين العثماني بشأن التأخر في إخراج التعديل الوزاري إلى الوجود، خصوصا أن توجيهات الملك محمد السادس في خطاب عيد العرش، لضخ دماء جديدة في الحكومة والإدارات، مر عليها ما يزيد عن 55 يوماً.

وطيلة هذه الفترة، لم يعقد سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية رئيس الحكومة، إلا لقاء واحدا فقط مع قادة الأحزاب السياسية المشكلة للأغلبية، ولم يشرع بعدُ في نقاش تفاصيل التعديل الوزاري وتلقي اقتراحات الأسماء الوزارية مع حلفائه، على الرغم من اقتراب موعد افتتاح الدورة البرلمانية في العاشر من أكتوبر المقبل.

ويبدو أن تأخر العثماني في تنزيل التعديل الحكومي قبل الدخول السياسي، المرتقب بعد أيام، هو ما دفع الملك محمد السادس إلى استفسار رئيس الحكومة حول تقدم تفعيل التوجيهات الملكية الواردة في "خطاب العرش" لسنة 2019.

وتتعلق هذه التوجيهات الملكية أساساً برفع رئيس الحكومة إلى الملك محمد السادس اقتراحات بخصوص تجديد وإغناء مناصب المسؤولية، سواء على مستوى الحكومة أو الإدارة.

وفي رده على سؤال بشأن دلالات الاستقبال الملكي وعلاقته بالتأخر في القيام بتعديل وزاري، قال إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إن رئيس الحكومة المكلف من قبل الملك محمد السادس هو الجهة المخولة بالجواب.

وأوضح لشكر، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "أية محاولة لتحميل أي طرف في الأغلبية مسؤولية التأخير عن إخراج الحكومة الجديدة لا معنى لها"، مضيفا: "تصريحات صادرة عن قادة الأغلبية أعلنت للرأي العام انتهاء الجولة الأولى من المشاورات، وكل طرف في الأغلبية أبلغ العثماني بتصوره للحكومة المقبلة"، في إشارة إلى أن المبادرة بيد رئيس الحكومة وليست لدى "الأغلبية."

وأورد لشكر أن "الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عبّر بشكل واضح عن موقفه بشأن التعديل الحكومي، وقال إن هذه الحكومة الحالية ثقيلة عدديا ويجب تقليص عدد وزرائها وثقيلة سياسيا بستة أحزاب بحيث يجب تقليص عدد أحزابها".

وتابع المسؤول الحزبي نفسه: "على الرغم من أن رئيس الحكومة لم يطلب بعدُ رأي الاتحاد الاشتراكي في تفاصيل الهيكلة الجديدة، فإننا اقترحنا ألا يتعدى عدد الوزراء في الحكومة المقبلة 22 وزيرا وليس 40 وزيرا، انطلاقا من تصور سابق كنا قد قدمناه لحظة تأسيس الحكومة الحالية".

وإلى حدود اللحظة، يُضيف لشكر، لم يقدم رئيس الحكومة أي جواب على مقترحات الاتحاد الاشتراكي أو أي جواب على خلاصات الجولة الأولى من المشاورات، موردا: "نحن في انتظار رد العثماني لكي يبلغنا توجهه ورأيه وماذا يقترح؟".

وأكد القيادي الحزبي أن "الاتحاد الاشتراكي هو الحزب الوحيد الذي أطلق داخليا الدعوة في الأقاليم والجهات والقطاعات للبحث عن بنك للأطر"، قبل أن يُشدد على أن "الوردة" "جاهز للمساهمة في تجديد النخب، سواء في المناصب الإدارية أو الحكومية؛ لكن لم يُطلب منا تقديم أي اقتراحات في هذا الصدد". وتوقع الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي أن يُعجل الاستقبال الملكي لرئيس الحكومة بخروج التعديل الوزاري خلال الأيام القليلة المقبلة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (55)

1 - مفروض علي التعاقد الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:21
التعديل الوزاري يهدف الى اعفاء اشخاص معينين حتى يتفرغوا الى الحملة الانتخابية و لم لا الفوز فيها. و نحن بدورنا كمواطنين نراكم كلكم متشابهين و لن ننسى الخرجة التي قمتم بها لإتهام الريفيين بالانفصال
2 - محيي الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:22
40 وزيرا لم نر إلا الخير فيهم. لا يتذخلون في شؤون الناس. فما الذي سيحصل عندما يتم تقليص العدد إلى 22 فقط?
3 - مغربي حر الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:23
لشكر ينتظر الاستوزار لينهي مساره السياسي بوزير و تقاعد مريح مين كيران صاحب ٧ ملايين ... اذا استوزر لشكر .الانتخابات المقبلة لن يحصل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية سوى 7 أو 12 مقعد لان الاتحاد مات يوم اصبح لشكر كاتب أول كما قال الأستاذ الاشعري
4 - كلميمي الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:24
ميسكين لشكر تيقناك نعم اس...
إذا لم تستح فإصنع ما شئت...من يسمعكم تتحدثون يخال له أننا نتوفر على سيايين من الطراز الرفيع همهم الوحيد هو مصلحة الوطن والمواطنين ولكن هيهات فنحن بصدد شردمة من الإنتهازيين يأخذون ولا يعطون ، لا ولن يهدأ لهم بال حتى يمنحوا الأصدقاء والأحباب والأصهار أفضل المناصب وأحسن الرتب وليذهب أبناء الشعب إلى الجهيم...
اللهم أرنا فيهم يوما إنك سميع مجيب .
5 - بوحاطي الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:26
نفس الوجوه نفس الكلام و لا تغير و تبقى دار لقمان على حالها العفو
6 - ابو مهدي الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:27
كان الأولى بالسيد لشكر ان يهتم اكثر بالكفاءات التي طردها من حزبه...الاتحاد الاشتراكي لم يعد رقما مهما ولا صعبا في معادلة المشهد السياسي.
الأفضل لك ان تذهب للتقاعد
7 - abdo الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:27
ليس هناك حل ٠الحل الوحيييييييد لي بقا كيبلي أن كشاب موجز عندي 35 سنة طرقت جميع الأبواب هو الهجرة السرية ٠ وعدلو وغير كيف بغيتو ولكن يوم نقف أمام رب العالمين غدي نسولك أسي المسؤول فهل أعددت الجواب ٠٠٠٠
8 - abderrahim الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:31
الشعب لا يريد تعديل ولا تجديد يريد استقالة جماعية للحكومة و محاسبتكم والتحقيق في ممتلكاتكم وأرصدتكم من أين كسبتموها و في الرخص والتوظيفات والصفقات المشبوهة
9 - مغربي الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:35
المواطنين منتظرين تحسين أوضاعهم الإجتماعية و انتم مرة بلوكاج مرة تعديل وزاري مرة رؤساء الأحزاب مشادين مع بعضهم البعض و فاش كيضحوك قلوا لك التنمية البشرية .
10 - jabour الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:35
je vote pas et je m intersse pas a la politique a cause de ces visages
11 - سكزوفرين الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:37
ولكن ما شانك بالامر.
العثماني ضامن للاغلبية بدون مقاعدك ال 20.
معضلتنا في المغرب انه عوض ان تكون المشاركة في الحكومة سببا لفقدان المقاعد يحدث عندنا العكس لان الاحزاب تستغل المناصب لضمان الرجوع في الانتخابات اللاحقة.
وهنا يظهر دور القضاء الإداري في ممارسة رقابة شديدة على قرارات وتعيينات الحكومة.
12 - سعيد الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:38
عدد وزراء جمهورية الصين بلد المليار ونصف المليار مواطن 18 وزير
عدد وزراء أمريكا بلد الـ 350 مليون مواطن 15 وزير
عدد وزراء حكومة سويسرا أغنى شعوب العالم 8 وزراء
ونحن في المغرب بلد 40 مليون عندنا 40 وزير أي وزير لكل مليون مواطن وكأننا أحسن من هده الدول معادلة صعبة في بلد أصبح كل شيء فيه صعب
13 - الي مزبلة التاريخ الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:39
وهل تجار الدين سيقبلون بالنقصان اي تخفيض عدد وزارتهم انهم ومند 2011 قد وضفو كافة اتباع جماعتهم بادارة الدولة كل خميس صباحا لاتسمع سوى تم التعين بمناصب عليا هدا جعل البلد يختنف ويتقهقر الى ان اصبحنا نعيش كارتة سياسية وتسيرية عميقة نتيجة خلط السياسة بالدين فالمغاربة كلهم مسلمون يؤودن الفرائض ولاكن لايمكن لجلهم ان يمارس السياسة ويتخد القرارات البليدة في حق رقاب الشعب لهدا وحتى كنت ملتزما لايعيطك الشرعية بان تسير الكفاءة ودوي القلوب الرحيمة هم من لهم الحق في الحكم وليس بولحية منافق
14 - Le moi الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:42
اهلا بكم معشر المزاليط بحالي،
الدولة لاتحتاج في الوقت الراهن الى تعديل حكومي او الى تقليص الوزارات، فلو بقيت وزارة واحدة فسوف لن تجدي المواطن في شيء. كل هذه الاجراءات هي املاءات من البنك الدولي ولا داعي لاستحمار الشعب المغربي العظيم لانه يعرف هذه الخدعة. البلد يحتاج الى جنرال دكتاتوري يعيد تربية المواطنين بكل اصنافهم. وعليه ان لا تاخذه رافة باحد مهما كان وعليه ان يكون صارما صرامة ادولف هتلر. هذا ليتسنى له ان يخلق جيلا اخر مثل جيل ما بعد ادولف هتلر. والاقتراح الثاني يكفينا شخصا واحدا وطنيا مثل مهاتير محمد الذي استطاع ان يجعل من ماليزيا دولة لها وزن ويضرب لها العدو الف حساب. وحذا حذوه نجيب طيب اردرغان. اما الانصياغ الى املاءات البنك الدولي وتطبيق ما يمليه علينا فلن يزيد الازمة الا تازما.
15 - الشحايطي الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:43
خليونا غير نحركو وانتموما ديرو لي ابغيتو
16 - محلل فوق العادة الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:43
على ما يبدو لي وكاستنتاج شخصي ان السيد العثماني ينشد السلم والسلام مع كل الاطراف السياسية في البلاد بل ولا يجرؤ على اتخاذ اي قرار مزعج او مثير لغضبهم وذلك حفاظا على منصبه واستمراريته فيه . فهو يلاقي معارضة شرسة داخل حزبه حيث وفي كل مرة ينتظر ان تهدا العاصفة وتمر الزوبعة للاستمرار في نهجه الرامي الى تنفيذ توصيات صندوق النقد الدولي ..بل وحتى من داخل الحكومة حيث نرى ان السيد وزير الحكامة يصرح باستمرار ان قضية التسقيف مودعة لذي السيد العثماني وهذا محرج جدا حيث يدل دلالة قاطعة ان السيد الوزير الاول غير مؤهل وتنقصه الجراة في اخذ القرارات الصعبة..فاذا كان الامر كذلك في قضية محددة فكيف بتشكل حكومة جديدة بكل اطيافها ...اذن لا نعول على السيد لاخذ اي قرار او مبادرة مما يبرر عجزه الكلي وفشله الظاهر...
17 - المندوبية السامية للمقاومة الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:45
للاشتراكين حقيبة المندوبية السامية للمقاومة والتخطيط يمكن الاستفاذة من تغييرها وارضاء الخواطر بها .كما ان المندوبين السامين عمروا بها لاكثر من ١٩ سنة ويتجاوز سنهم ٨٠ سنة
18 - مهدي ميد الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:55
لم يعد في المغرب إلا مهرجين في صفة سياسيين لكن الا ترى ان فساد السياسيبن في مصلحة الدولة كلما كتر فساد المسؤولين إلا وتعتبر ورقة ضغط علي كل مسؤول كي لا يفتح فمه فعلا هذا ما يقع لا يمكن لي اي مسؤول العمل بشرف وحسن نية كل مسؤول يعمل تحت راية الدولة لذلك لا يتم محاسبتهم كونهم تنفيد للأوامر لا اقل ولا اكتر هكذا هيا عقلية التفكير لدى الدول المتخلفة مهما علا شأن مسؤول مغربي والدولة متخلفة يبقي للمسؤول كذلك متخلف بنظرة الغرب لا يحترموننا حاليا وإنما كانو مند زمن وهل متل هؤلاء سنكسب الإحترام
19 - رحو حمو الأحد 22 شتنبر 2019 - 14:57
جايبن أربعة ديال المقاعد ولولا الزعيم المظلي المدلل وبيعهم الماتش وفرض البلوكاج الشهير لما سمع الشعب بمجموعة تسمى الاتحاد الاشتراكي ولكن في بلد العبث كل شيء غريب وعبثي ممكن !!
ادخال هذا الحزب لحكومة رغم انها صورية هو احتقار للذين ذهبوا لصناديق الاقتراع والاستهزاء من اختياراتهم
20 - citoyen الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:05
المخزن يخاطب المغاربة حسب مستوي ذكائهم
اين هي الاطر التي تتغني بها الاحزاب
همها المناصب والاستوزار وثمن النضال
البيع والشراء في اصوات الناخبين ومسرحية العمل السياسي رديئة الاخراج

وبعدها يتم استغباء المواطن بالعيارات الرنانة
العدالة الانتقالية
الانصاف والمصالحة
البناء الدمقراطي
تعليمات السامية
الائتلاف الحكومي
الموتمرات الوطنية
المشهد السياسي

وكذلك باك صاحبي وفي كل مجال: الريع والفساد
21 - هاشمي الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:07
استقالة الحكومة بأكملها هو الحل الوحيد لحل الأزمة و تشكيل حكومة تكنوقراط و بعدد لا يتجاوز 20 وزيرا و إلغاء منصب الكتاب و خفض الرواتب و حذف المعاشات ووووووو بزاف ما يتقال.
22 - مهاجر الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:08
الجميع يعرف ان رئيس الحكومة مجرد موظف لا قرارت له لا هيبة و لا كاريزما فهو ينفد ما يملى عليه و بعد 5 سنوات سينال تقاعد 7مليون مريح .هل هذا رئيس حكومة دولة ؟
23 - محمد المربع الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:13
اللهم أعف عنا منهم ،واجعل الانتخابات القادمة هزيمة لكل الاحزاب،واجعل النصر حليف من همه خدمة العباد والوطن...
24 - غييور الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:14
نريد حكومة تكنقراطية أما الأحزاب تمشي اتهىء للانتخابات ولو أنها لاثغي ولا تسمن من جوع
25 - Moumine مؤمن الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:15
لشكر: استقبال الملك محمد السادس للعثماني يعجّل إجراء التعديل الوزاري
ما قلته أ الس لشكر معروف لدى جميع المواطنين. كنا ننتظر منك سبقا صحفيا سيما وأنك على رأس حزب ضمن أحزاب "تسير" الشأن العام المغربي. إجراء التعديل الوزاري له مراحله لا يعلمها إلا الملك ورئيس الحكومة؛ والباقون فما عليهم إلا السمع والطاعة والصمت والتنفيذ مقابل ريع سمين. ومن قال لك بأن لائحة التعديل لا توجد بين يدي الملك؟
26 - nomade الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:21
التعديل الحكومي هو إتاحة الفرصة لوجوه أخرى، بل لبطون أخرى لكي تلتهم نصيبا من الوجبة. هذه البطون تتنافس ليس من أجل الشعب، إنما من أجل الظفر بامتيازات وتعويضات ومنح وتقاعد... فالناهب يذهب ويأتي ناهب آخر. وهؤلاء لن يتركوا أي فرصة لذوي النيات الحسنة لخدمة المجتمع... كان المتاسلمون يعدون الشعب بمحاربة الفساد، وإذا بهم يعفون على الفاسدين، ويتقاسمون معهم عرق المغاربة البسطاء، دون استحضار لخطاباتهم الشبيهة بخطب الجمعة... تأخر العثماني أو لم يتأخر، لا أرى في تدبير الفقهاء المزورين للشأن العام إلا الأزمات تلو الأخرى.
27 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:25
على رئيس الحكومة ان يتحمل مسؤولياته و ان يعمل على تنفيذ الاوامر الملكية التي جاءت في الخطاب الاخير لجلالة الملك حفظه الله و رعاه بضخ دماء جديدة في الحكومة و في الادارات العمومية و الشبه العمومية و مؤسسات الدولة تتميز بكفاءة عالية و مشهود لها بالتفاني في خدمة الصالح العام و النزاهة و حسن السلوك لكن ماذا ننتظر من حكومة و مسؤولين لا ينفذون حتى اوامر اعلى سلطة في البلاد فاذا كانت التوجيهات الملكية لا تنفذ فهذه مصيبة عظمى و دليل على الاهمال و اللامبالات و التسيب و الفساد الذي تفشى في مؤسسات الدولة بسبب هؤلاء المسؤولين الصم البكم الذين لا يعقلون ممكن تقبل اهمال بعض الامور لكن ان يطال الاهمال و اللامبالاة حتى خطابات جلالة الملك فهذا امر غير مقبول و يحتاج الى محاسبة و اقالة كل المسؤولين المتقاعسين عن اداء واجباتهم و الشعب المغربي سيكون وراء ملكه في كل قراراته و توجيهاته السامية لاننا عرفنا سبب الغضبة و المشاكل التي ادت بجلالته الى تخصيص استقبال لرئيس حكومته لتذكيره بعدم تنفيذ التوجيهات التي جاءت في خطابه الاخير نحن نثق في رئيس الحكومة و نعترف بنزاهته و اياديه النظيفة لكن تنقصه الصرامة و الجدية
28 - كونوا هانيين الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:36
سواء تم التعديل او لم يتم وسواء تم تجديد النخب اولم يتم فان الوضع في المغرب لن يتغير لان المشكلة في بلادنا اعمق بكثير
29 - Karim الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:45
و ما جدوى تعديل و زاري بدون صلاحيات او بمعنى اخر بدون حقيبة مالية و في الأخير نرى الشعب الفقير و الذي فقره يزداد يوم بعد يوم و يلوم في الحكومة الذي لا حول و لا قوة لها إلى أين نتجه
30 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:47
امن اعطينا شي حقيبة وزاريه الله ارحم الوالدين(())
نعم الكل ينتظر بفارغ الصبر هل سيحصل على الحقيبة الوزارية السيد العثماني وضع في موقف لايحسد عليه علئ من يتخلا وعلى من يحتفظ كلهم اصدقاء والمطلب الملكي هي حكومة الكفاءآت وامنآء الاحزاب يريدون مكومة الموالات السيد الرئيس المحترم بين امرين احلاهما مر.........؟:!؟
31 - حسابات مغلوطة. الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:48
كل له حساباته الخاصة أكانت شخصية أو جماعية و كل فريق في التشكيلة الحكومية الحالية ، يسعى إل طرح مقترحاته ، لكن حسابات رئاسة الحكومة لها دلالة خاصة بحيث أنها تنبع من الإحاطة بجميع الأمور التي قد تسهل لها في الإحتفاظ بكراسى الحلفاء و تقسيم الكعكعة بينهم ؛تمهيدا للإنتخابات المقبلة و إعداد برنامجها بطرق سلسةكي تدخل بها هذه الإستحقاقات ، لكن الظروف الحالية التي عبر عنها جلالته ، ستغير كل الحسابات المعبر عنها و الغير المعبر عنها، الأمر الذي جعل رئيس الحكومة يتأخر في مقترحاته أو نظرته في الحكومة المقبلة الأن لأمر أصبح معقدا للغاية أمام المتغيرات التي يشهدها العلم ، لكن في النهاية ستكون الكلمة للشعب خاصة و أنه تذوق جميع التجارب التي تناوبت على رئاسة الحكومة ...
32 - مغربي الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:50
ممثلين من التراز الرفيع..كل يؤدي دوره...الضحية انا انتا الاخرين ...
33 - عامر الأحد 22 شتنبر 2019 - 15:57
كم من وزير انتخبه الشعب باقتراع مباشر؟ على زيوس الأصابع.
احسن ان تكون الحكومة تكنوقراطية بدون محاسبة
34 - خديجة الأحد 22 شتنبر 2019 - 16:09
ما لا يعرفه معظم المغاربة أن التعديل الوزاري يكلف الخزينة العامة (فلوس الشعب) الكثير : التعديل الوزاري له كلفة ثقيلة ، فالوزير الذي يغادر يأخذ معه امتياز المغادرة prime de sortie ما يعادل عشر شهور من مرتبه ، وديرو الحساب من حكومة بن كيران كم تعديلا وزاريا وقع وما هي الكلفة الباهضة من دماء هذا الشعب المفقر ، أول تعديل ف حكومة بن كيران مشاو 5 دلوزراء وداو معاهم لبريم د سورتي : 3 ملايين و500 ألف درهم ، وف ماي 2015 مشاو 2 دلوزراء وداو معاهم 2 ملايين و800 ألف درهم ، والتعديل 2018 5 وزراء عقب أحداث الحسيمة 3 ملايين و500 ألف درهم ، المجموع : 9ملايين و800 ألف درهم ، هادشي كلشي + ريع المعاش مدى الحياة دون وجه حق (14 وزير ) ما يعادل أزيد من 22 مليون درهم كمعاشات
35 - Mohammed الأحد 22 شتنبر 2019 - 16:21
Notre frère jabour 10 a raison,moi aussi je ne vote pas,moi je n ai jamais voté, en plus nous devons boycotter tous les produits qui ont subit la hausse des prix,bon courage a tous
36 - الفاشلون الأحد 22 شتنبر 2019 - 16:21
حكومة فاشلة..أحزاب فاشلة..وزارات فاشلة ......جماعات فاشلة...ولايات و عمالات فاشلة ...مؤسسات فاشلة...تعني غضب و حقد و غل شعبي و .......
37 - محمد الأحد 22 شتنبر 2019 - 16:27
كنت اقنعت خالتي ان تصوت للوردة وندمت على ذلك اليوم الى الان.
لشگر رصاصة الرحمة للاتحاد الاشتراكي عندما شتته. هل شاهدتم كيف يتحدث؟ عندما يتكلم لشگر لا تتمنى في تلك اللحظة سوى ان يسكت.
38 - niions الأحد 22 شتنبر 2019 - 16:33
وأكد القيادي الحزبي أن "الاتحاد الاشتراكي هو الحزب الوحيد الذي أطلق داخليا الدعوة في الأقاليم والجهات والقطاعات للبحث عن بنك للأطر" هذا دليل انكم لم تكونوا سابقا تبنون تصوراتكم عن طريق البحث عن الاطر وإنما عن باك صاحبي ... ارى ان حزب الوردة بقيادة لي على بالكم سيدخل بقوة للحكومة مع كل افراد عائلته فبعدما تدخل لابنته في صندوق التدبير والايداع زعما كان يوجدها لمنصب وزيرة
39 - خدوج الأحد 22 شتنبر 2019 - 17:08
مجرد التصويت يعطي الشرعية لمنظومة انتخابية فاشلة ، تشكل الحكومة لا لخدمة الشعب ومستقبل البلد بل لخدمة مصالح ضيقة لفئة تتحكم في اقتصاد البلاد ومصيره وهي نفس الفئة التي تسهر على مصالح فرنسا...
40 - محمد الأحد 22 شتنبر 2019 - 17:08
من اليوم الذي سمعت فيه باجتماع العثماني مع قادة الأحزاب السياسية المغربية وانا أتساءل... اية طبخة جديدة تلك التي ستعدها هذه الاحزاب و هي التي أوصلت المغرب الى السكتة الدماغية التي يعيشها حاليا.... لطفك يا رب
41 - وجدي الأحد 22 شتنبر 2019 - 17:50
أن المهزلة التاريخية التي يعيشها بلدنا الحبيب حاليا. فالحكومة كالفرقة الخاسرة ب10 أهداف مقابل 0 ولم يبق الآ بضع دقائق على نهاية المبارة والفرقة الخاسرة تطلق نداء لاستحضار ميسي ونايمار ورونالدو لأنقاذها من الخسران. هذا ليس بتعديل حكومي وأنما تبهديل حكومي وضياع للوقت تؤدي ثمنه المملكة المغربية بكل مكوناتها. الله يحفظنا من المفاجئات الخارجة عن قدرتنا .
42 - ولد الشعب الأحد 22 شتنبر 2019 - 18:16
يقول المثل الشعبي الشهير *هدرا ماتشري خضرا* ولدا يا سادة كفى من الكذب والبهتان.... إلى متى... الشعب يريد الفعل وليس القول.
43 - هشام الأحد 22 شتنبر 2019 - 18:16
الحقيقة واضحة وهذا الكلام دليل على ان المؤسسة الملكية هي المتحكمة في كل شيء .
44 - Moumine مؤمن الأحد 22 شتنبر 2019 - 18:48
Répondre à jabour n°10 et aux autres
Que vous votiez ou pas et que vous vous intéressiez à la politique ou pas, à cause de ces visages ou autres, les élections auront lieu tout de même, selon les principes de n’importe quelle démocratie. Mais pour chasser ces malfaiteurs dinosaures des postes de responsabilités, il faut mener, dès maintenant, une campagne acharnée contre eux, auprès des citoyens, des proches, des collègues etc., et vous voterez alors pour les moins pires. Ainsi peu à peu l’oiseau fait son nid. Mais ne pas voter c’est laisser la porte d’entrée grande ouverte aux grands profiteurs et ennemis du peuple marocain.
45 - hicham الأحد 22 شتنبر 2019 - 18:51
التعديل الذي ينتظره المغاربة هو أن يعفي ويحل صاحب الجلالة كل هذه الأحزاب ،ويريح المغاربة من مكر وخداع هذه العينة من البشر التي اتخدت السياسة كطريق للنهب والإغتناء الفاحش على حساب المغاربة الأحرار . ويحاسبهم على جرمهم لأنهم عطلوا بسبق الإسرار عجلة التنمية والرخاء التي عمل من أجلها وإطلاقها صاحب الجلالة نصره الله. ذكروني إن كنت مخطئا ما هي الأوراش التي تم إنجازها من قبل كل الحكومات المتعاقبة منذ أن تولى الملك حكم البلاد .كل المشاريع والمنجزات كانت له وبمجهوده الشخصي ،بينما هذه الشردمة كانت منهمكت في تحقيق مصالحها الشخصية الضيقة وصراعات داخلية دفع ثمنها المغاربة غاليا .لا صحة لاتعليم لا.لا........كم أنا حزين عليك يا وطني .
46 - الزرعي٣ الأحد 22 شتنبر 2019 - 18:58
مسيو ادريس لشكر مصاي يعقدة الاستوزار و حلمه هو ان يصبح وزيرا كيفما كان نوعه لان لذة السلطة و الكرسي خيالية و اهم من اي شيء.
لكنه يتجاهل ان الثقة مفقودة فيه شخصيا و في الحزب الذي خربه هو ومن معه. فعليه ان يستيقظ من حلمه قبل ان يصبح كابوسا.مخيفا
47 - محمد غاضب الأحد 22 شتنبر 2019 - 19:24
العجز بارز على العثماني ودفىء الكراسي لن يتركه هو وحلفاؤها على التزحزح منها .فكيف لهم التفكير في البديل ؟ الحل الوحيد هو حكومة مستقلة ومبعدة لهذه الأحزاب التي عبر الملك صراحة عن انعدام كفاءتها .والملك هو المخلص للشعب من أنانية الأحزاب ورغبتهم في العيش في الرفاه ولو على بؤس المواطنين .
48 - عامر الأحد 22 شتنبر 2019 - 19:27
إلى 45 الدكاكين الانتخابية تغلق بقرار اداري
49 - من خنيفرة الأحد 22 شتنبر 2019 - 19:37
خطاب الاستاذ زعيم عصابة،بشأن تقليص عدد الوزراء من ما يفوق 40 شخص إلى 22 "مسؤول" خطاب عار من الصواب وبه تحقير لنبل وإدراك القواعد الشعبية،من له الصلاحيات المطلقة والفعلية لتحديد عدد الوزراء وكتاب الدولة ومديرو المؤسسات الحكومية هو سيدنا المنصور بالله، ام ما تمرن عليه فهم ونضج المواطن هو أن الحكومة المقبلة ستتطور تدريجيا إلى 40 وزير،بمعدل شخصين لكل حقيبة: الوزير وكاتب الولة واكتر من وزير بدون حقيبة،أما ما يهدف آلية زعيم العصابة هو اقتناص حقيبة وزارية أو وزير دولة بدون حقيبة أو حصول أحد أبنائه على حقيقة أو حقبة امتياز على الاقل إذا فرضت اللعبة السياسية إرضاء حزب الزعيم،السيد الرئيس بالتعيين يحقق مصالحه الشخصية والخاصة، فما نصيب مناظلوا الجماهير الشعبية لحزب المهدي وعمر والزايدي؟ ام ان سهام القدر لاتصيب في مقتل إلا الشرفاء بهذا البلد الاستثناءي في كل شيىء!!!وما خفي اعظم.
50 - Moumine مؤمن الأحد 22 شتنبر 2019 - 19:42
Mise au point du commentaire de Mohammed n°35
Notre frère, Jabour n°10, a raison. Moi non plus, je ne vote pas et je n’ai jamais voté. En plus, nous devons boycotter tous les produits qui ont subi la hausse des prix. Bon courage à tous!
Observation: Je te conseille de te référer à la réponse n°44 de «مؤمن Moumine » ci-dessus.
51 - تعلم الأحد 22 شتنبر 2019 - 19:58
يكفينا من سي لشكر (لست نادم) في برنامج ظيف الاحد تبثه 2m
52 - محمد الأحد 22 شتنبر 2019 - 20:45
النبوغ و العبقرية السياسية البعيدة المنال للعوام
53 - Maria الأحد 22 شتنبر 2019 - 22:24
متفقة مع الاستاذ لشكر انه يجب البحث عن كفاءات و تجديد الاطر و ربما يمكن لجلالة تالملك ايضا ان يختار من اللامنتمين كفاءات على ما يراه مناسبا, هناك مسالة اخرى هو انه يمكن استبدال حزبي الحركة الشعبية و التقدم و الاشتراكية, بحزب الاستقلال, لان حزب الاستقلال عنده مقاعد اكثر و حزب وطني عريق و لذيه ما يقوله في قضية الصحراء, لان له هناك حضور قوي.
54 - بالمختصر المفيد الأحد 22 شتنبر 2019 - 22:57
بالمختصر المفيد:
جلالة الملك نصره الله امر بتحديت وتشبيب مسؤولي مناصب القرار بجميع الميادين وذلك لحرصه على إيجاد الرجل المناسب في المكان المناسب. ولكن بالدارجة المغربية ما عرفتش بحال هاذ الناس واش ما كايفهموش اللغة اللي تكلم بها سيدنا. راه هاذي الوجوه هما اللي كانوا وزراء ومسؤولين على مجموعة من القطاعات وماخدموا فيها والو. وماعرفتش علاش باقين تيهدروا وفاش طامعين. الله يلطف بنا.
55 - marroqui الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:19
au numéro 10
non il faut voter et en masse
il faut voter pour quelqu'un qui n'a jamais été élu auparavant peu importe son programme ou son parti car les programmes de nos partis c juste du blablabla
comme ceux qui sont vont savoir qu'ils ne seront plus la
المجموع: 55 | عرض: 1 - 55

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.