24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2113:2716:0118:2319:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. غياب الدولة عند الأمازيغ وأثره على اللغة والهوية (5.00)

  2. الفرنسيون يتصدرون عدد ليالي المبيت بمدينة أكادير (5.00)

  3. باحثون يدعون إلى الضبط القانوني لتسليم رخص الأهلية للسياقة‬ (5.00)

  4. الحجمري يتسلم بباريس الجائزة الكبرى للفرانكفونية (5.00)

  5. حركة تنتقد جدارا رمليا عازلا في كورنيش الناظور (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | اتحاديون يطلبون "التصحيح" ومراجعة جذرية داخل حزب "الوردة"

اتحاديون يطلبون "التصحيح" ومراجعة جذرية داخل حزب "الوردة"

اتحاديون يطلبون "التصحيح" ومراجعة جذرية داخل حزب "الوردة"

حلقة أخرى من الصدام تنتظر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ادريس لشكر؛ فبعد تأكد عودة أحمد رضا الشامي إلى الواجهة، وجه اتحاديو جهة سوس انتقادات قوية اللهجة إلى القيادة الوطنية، مشددين على ضرورة "إجراء مراجعة جذرية وجوهرية تعيد للحزب مصداقيته النضالية والفكرية والتاريخية والشعبية".

القيادات الجهوية التي اجتمعت بمدينة أكادير، حمّلت القيادة "كامل المسؤولية فيما آلت إليه الأوضاع تنظيميا وجماهيريا، وهي بذلك قد استنفدت مبررات استمرارها لمخالفتها لكل التزاماتها، مما يستوجب الدعوة إلى محطة تنظيمية تصحيحية عاجلة لإعادة بناء الحزب على أسس تعيده إلى صلب المجتمع عبر مشروع مجتمعي وتنظيم حزبي".

وناشد المصدر ذاته "مختلف الاتحاديين إنقاذ الحزب وإعادة بنائه وفق المبادئ والقيم الاتحادية"، مطالبا بـ"ضرورة إنجاح المجلس الجهوي الذي سيعقد في مطلع شهر نونبر المقبل، بالإضافة إلى أجرأة التوصيات الصادرة عن اللقاء، ووضع جدولة محكمة تهم إعادة هيكلة التنظيمات الحزبية بالأقاليم والجهات".

وتأتي هذه التحركات الجهوية موازاة مع فرز وطني للصف الاتحادي أظهره حفل تأبين القيادي الراحل عبد الرحمان العزوزي، حضره محمد اليازغي والطيب منشد وطارق القباج، فيما استفاض أحمد رضا الشامي في استعراض "نكسات" الاتحاديين، كما عبر منشد عن أسفه الشديد لسلك الحزب "خيارات مضببة نفضت الحاضنة التي أحاطت به".

وحسب مصدر اتحادي، فقد "باشر الكاتب الأول ادريس لشكر اتصالات عديدة مع قيادات جهة سوس من أجل منع الاجتماع، لكن الأمر باء بالفشل"، مسجلا أن "نسف اللقاء ومنع الاتحاديين من ممارسة حقهم في الانتماء والحديث عن مستقبل إطارهم أمر غير ممكن".

وأضاف المصدر ذاته، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "المجتمعين غير مطمئنين لسياسة القيادة الحزبية التي يمثلها ويجسدها الكاتب الأول للحزب، باعتباره هو المالك لسلطة القرار بالفعل وبالتفويض"، مشيرا إلى أن "من التقوا بأكادير ليسوا غرباء، بل هم الكتاب الحزبيون بأجهزة سوس ماسة من الجهة إلى الأقاليم، فضلا عن مسؤولين أساسيين في قطاعات جماهيرية ومؤسسات موازية".

وأوضح مصدرنا أن "الاجتماع سيتخذ بعده التنظيمي عما قريب، خصوصا أمام الخلط الحاصل بالمشهد الحزبي بين اليمين الليبرالي واليسار واليمين الأصولي والوسط الاجتماعي"، مؤكدا أن "الصلح الذي تطلقه قيادة الاتحاد مشكوك في جديته"، متهما لشكر بـ"سوء تدبير المصالحة بين القيادة والقواعد".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - لا منتمي الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:26
يجب تجديد القيادة من اجل تجديد الأفكار، فلا يعقل ان يستمر حزب يقوده سياسيون من العقود القديمة و يستجيب لمتطلبات حديثة.
يجب تشبيب الأحزاب كفانا نفس الوجوه. و لكم في احزاب الدول الغربية أفضل مثال.
2 - Anas fes الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:31
نحن نريد شخصيات و رجال يتحملون مسؤولية و يعلمون أن المغرب فيه مرضى و صغار و مسنين و أراميل و أيتام. ليس هناك من يفهم المسؤولية . السياسيون هم مجموعة من الدكور لا صلة لهم بالمسؤولية يأكلون أموال الناس بالباطل . و المغاربة يلزمون الصمت و لاكن يوما ما ستتفجر الأمور. كما وقع في أوروبا.
3 - مكلخ مغربي قح الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:31
فقد الحزب هبته وانهارت شعبيته الي الحظيظ لما تقلد مثل هوءلاء تسيير مقاليد هذا الحزب العتيد .رحل الشرفاء الفقيه البصري وبن بركة وبوعبيد ولم يبقي منهم الا اليوسفي واليازغي .اما الشرذمة الحالية المسيرة فلا تمثل اية صلة بالحزب ليست الا انتهازية واعطت له صورة قاتمة .
4 - Simo الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:32
Dans cette partie politique que des profiteurs
5 - موساوي الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:45
على سلامتكم، فقتوا من بعد الجزائر وتونس...
نصيحتي لكم، الشعب ليس غبي، وكل ما فرنس، برفع الفاء و جر النون، فهو جسم غريب علينا نحن المغاربة..

لذلك الشعب يطالب بمبدعين سياسيين في مستوى العالم وشمال افريقيا، وليس أغبياء مصر.

نريد فكرا سياسيا مغربيا وطنيا ، يختاره الشعب وليس العكس...ان يفرض السياسي نفسه على الشعب...

نحن الشعب من نختار ونطلب من يسيسنا، وليس كل سياسي يطلب المنصب . اي قضاء مصلحته...
6 - Allal الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:45
آن الأوان أن تلتئم القوى الإتحادية الحقة والصرفة لتعيد الحزب إلى السكة لتصدر المشهد السياسي كما كان في الماضي قبل أن يسيطر عليه أصحاب المصالح الشخصية٠ الإتحاد هو دينامو اليسار في البلاد واليسار هو الوحيد القادر في هذه المرحلة بالذات أن يخرج المغرب من الضبابية التي تطبع مساره السياسي ، ذلك لأن اليسار له أطر ذو تكوين متين في جميع المجالات وله رؤيا واضحة للمشاكل التي تتخبط فيها البلاد ٠
7 - الكفاءة اولى الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:47
التقادم وانتهاء الصلاحية وعدم الكفاءة قضت على الاحزاب والسياسة. انظروا تونس حتى الرئيس اختير من التكنوقراط وفشلو ممثلي الاحزاب لعدم الكفاءة.
8 - أصحاب الكهف الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:54
حزب اوهم الشعب بانه مناضل من أجله الطبقة الكادحة ولما تولى هلك البلاد والعباد بخوصصة المؤسسات العمومية بدرهيم معدودة و افرغ الادارة من الاطر بالمغادرة الطوعية بملايين الدراهم..لقد نال نصيبه من الكعكة الحكومية حزب مازال يعيش على الاطلال والوهم اغلبية الشباب الحالين لا يعرفون لامناضليه ولا تاريخه.
9 - اتحادي حر الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:58
عندما يرحل المهرولون سيستعيد الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بريقه
10 - عباس فريد الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 07:59
من اكبر الإنجاز الذي حققه مهندسو الدولة العميقةً هو تدمير الأحزاب التي لم تخرج من رحمها وعلى الخصوص حزب الاتحاد فمن عاش مرحلة قوة هذا الحزب الدب كان حينها أعضاؤه يزلزلون اركان الإدارات المخزنية و يضرب لهم الف حساب لمواجهتهم يوميا سواء في الجماعات أو البرلمان أو الشارع حينما كان الانتماء للحزب يعد افتخار اما اليوم فأصبح الانتماء لهذا الحزب خزي وعار !!
تخريب طال على الخصوص القيادة بطرق وأساليب مختلفة أدت إلى اختفائه وتقطيع أوصاله
11 - Mounir usa الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:07
نحن نعلم يا صاحب الجلالة أن كل من الحكومة و الأحزاب ما هي الى بياديق . أما ما هو المعقول هو انك انت المسؤل الأول. بعد الربيع العربي و انتخابات التي فازت بها العدلة و التنمية وضعت العصى في الرويضة و بعد تعيين العتماني و ضعت العصى التانية و كل هادا نفهمه . و نفهم أن اخنوش يحضر للإنتخابات المقبلة . زمان التروات في النهاية و المعقول أن الشعب ينتضر التغيير
12 - ملاحظ الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:17
ديموقراطية يحق فقط للمنتمين بالبطاقة وأداء واجب الانخراط واحترام الحزب الدفاع عن سياسته الحديث عن الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية.

خرجات اليازغي وولده فشلت كما فشلت تجارب أخرى منشقة عن الحزب
على من له غيرة على الحزب ومن له الرغبة للعودة الطوعية أن يثبت إلتزامه به وبمقررات أجهزته وتقديم نقد ذاتي وماعدا ذلك تشويش


لشكر منتخب ديموقراطيا ولن يمكن الطعن في نتيجة المؤتمر

لكن لا يمكنه أن يقود حزب الوردة أكثر من ولايتين
13 - قفا نبكي من ذكرى الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:19
اااتحادالاشتراكي حزب اصبح من الماضي ولا علاقة له باجيال الحاضر .. حزب اعطيت له الفرصة في ظرفية كان الشعب و الشباب المغربي يامل فيهم التغيير الحقيقي و القطع مع سيبة وفساد سابقيهم لكنهم بمجرد ما اوكلت لهم مهمة المسؤولية و الوزارات و سكنوا فيلات الدولة و ركبوا سياراتها الفخمة و تذوقوا ما لذ و طاب قلبوا الفيسطة و انقلبوا على من صوتوا عليهم و فعلوا اشبه ما فعله حزب الزيادة و قلة التنمية فعاقبهم الشعب بالتجاهل و المقاطعة... و اليوم لم يبق من الاتحاد الاشتراكي الا الاطلال تذكرنا بانه كان هناك في زمن ما حزب يدعي الاشتراكية ينبذ اللاعدالة و الفوارق الاجتماعية اقرب الى الفقراء و الشباب من الاغنياء و اصحاب المصالح... اليوم ما عسانا الا قول باي باي الاتحاد الاشتراكي...
14 - السلاوي الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:23
الاتحاديون يريدون تغيير القيادة الحالية كاملة وخصوصا لشكر والمالكي هذا ما يتداوله كل اتحادي وحتى غير اتحادي من اجل حزب له تاريخ نضالي وحزب ما زال راسخا في المخيلة المغربية وعدد كبير من الاتحاديين يريدون الرجوع الى حضن الاتحاد واليسار عندما يتم تغيير هؤلاء الذين ساهموا في تمييع الاتحاد وجعله حزبا اداريا يتصارع على المناصب ويقيم تحالفات ضد عن مبادئ والاسس التي نشا عليها الاتحاد ومات من اجلها المئات من خيرة ابناء هذا الوطن
15 - محمد بلحسن الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:29
استفاض أحمد رضا الشامي في استعراض "نكسات" الاتحاديين !!!
أحمد رضا الشامي يصغرني بـ 751 يوم (2 سنوات) ولا أتذكر أنه ناظل في USFP !
أستغرب, أستغرب, هل الإتحاد الإشتراكي قادر على إفشال إتحاد الشركات ؟!!
أينك يا السي محمد بنعبد القادر قادر على إعادة الإتحاد الإشتراكي لسكته الحقيقية بملمسة فنية تراعي التقلبات السياسية وحث أحمد رضا الشامي وأقرانه وأسياده بالبقاء في عالم المال والأعمال ولكن لمسات إنسانية تراعي كرامة الطبقات المعتمدة على عرق الجبين لتحقيق الطموحات المشروعة.
16 - جليلة الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:43
هههههههههههه يجب فسج كل هده الاحزاب لان زمنها ولى ولم تعد تقنع حتى نفسها والشباب لا يثق بها لانها وطيلة 60 سنة كانت لزوم الديكور السياسي فقط فلا داعي للاستمرار في اللعبة.لان هدا الجيل فايق وعايق فلا داعي لتغطية الشمس بالغربال.ونطالب السيهم العثواني ان يجبد يلا عندوا شي صح و معقول...اما بلا بلا بلا فقد سئمناه كما سئمته كل الشعوب العربية وما ما حصل في تونس ببعيد.فاعتبروا يا اولي الالباب.
17 - الرعب الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 08:57
يجب تجديد الشعب وليس الأحزاب فالأحزاب كلها الى جهنم وبئس المصير ، الأحزاب هي التي خربت ولا زالت تخرب في هذا الوطن الذي لا يستطيع أن يشكو ضعفه إلا لله
كل الأحزاب التي مرت على المغرب منذ الإستقلال فاسدة ومفسدة لم نرى منها إلا الويلات
الأحزاب الحقيقية تخدم الوطن والمواطن ولكن أحزابنا تخدم مصالحها الشخصية لو كان لهذه الأحزاب ضمير مهني لجعلت من المغرب سويسرا لأن له من الموارد ما يجعله في طليعة الدول المتقدمة
ولكن هنا يطرح السؤال كيف لأمي أن يتحزب ويخدم البلاد؟ فنصف البرلمانيين أو أكثر غير حاصل حتى على شهادة المتوسط إذن هنا حق عليكم قول الرسول عليه السلام ( إذا أسند الأمر لغير أهله فانتظر الساعة ) وها نحن ننتظرها بكل صبر وعناء
18 - غريب الديار الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 09:06
وجوه ملها الشعب المغربي كل يوم يضهرون في الصورة كأن ألمغربيات لم يلدن غيرهم .انهم يحملون افكارا أ أكل عليها الزمان وشرب .على اغلب امناء الاحزاب السياسية الإنسحاب ويتركون الفرصة للشباب لكي يسيروا الشان العام وفق ما يمليه العصر الحديث.الاستعمار رحل وترك لنا بعض الوجوه تحمل افكاره اللتي تحارب التقدم والازدهار الاقتصادي والاجتماعي والثقافي......؟
19 - Washington الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 09:11
نعم رقم 11 أنا معك المغاربة أصبحوا يعرفون حقيقة الأحداث وزمان الثروات و القصور بدأ في الاندتار .
و جبد شي معقول الى كان يا صحب الجلالة .
20 - عبد الله الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 09:11
الاحزاب أو الدكاكين تبيع وتشتري مصالح المواطنين والمواطنات بكل جرأة ووقاحة وانسلاخ تام من الاخلاق والانسانية والديموقراطية، كيف لكاتب عام كيف ما كان نوعه أن يبقي كاتبا عاما أكثر من ولاية؟؟، هل الدكان دكانه أم ماذا يجري في المغرب، تكوين حزب يتطلب مجموعة بشرية لا فرد واحد ينفرد بالقرارات داخل هذا الحزب أو ذلك، لم يتعلموا هؤلاء قطاع طرق الانتماء والترشح للمناصب العليا في الحزب، يستغل صلاحياته القانونية قصد التطرف وارهاب الاخرين عبر ارسال بلطجياته للتشويش وفرض الامر الواقع بالعنف والوعيد والتهديد وبممارسات همجية غير انسانية ويتحثون عن انخراط الشباب الذي فهم اللعبة السياسية المتسخة التي لم يعد له مكان فيها مجرد رقم للتداول والانتخابات ليس إلا.
21 - نادية الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 09:40
رضا الشامي لم يكن يوما مناضلا، داخل حزب الإتتحاد الإشتراكي، جيء به في عهد محمد اليازغي، لأن والده كان اتحاديا، اما رضا فكان يدرس خارج المغرب مع نخبة معينة ولم ينخرط في النضال ولم يعرف يوما معنى التنظيم ولا أجهزة الحزب ولا حتى أسماء المناضلين ولا أسماء الشهداء أمثال كرينة وووو
22 - Vive le maroc الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 09:49
Le discour Royal a indiquè la route de
compètence et de renouvelement pour la gestion des affaires d'etat donc il faut en finire avec le passè et ouvrir une nouvelle Page Les partis politiques et Les syndiques sont Les plus conçernès
23 - Foad الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 10:30
أن احترم كل السياسيين ومبادئها لاكن هاد الحزب كيف كان تاريخيا ولأن اصبح حزب الميوعة السياسية
24 - imad الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 11:12
أتمنى عودة حزب الإتحاد الإشتراكي إلى سابق عهده أيام ا لمعارضة حيث كان يقام له ويقعد لأنه و بكل صراحة هذا هو حزب الشعب اذا رجعنا إلى مرجعيته و تضحية مناضليه و تاريخه النضالي فمنذ دخول هذا الحزب للحكومة لم تعد هناك معارضة في المغرب و ها نحن نشاهد المشهد السياسي المغربي كيف أصبح الكل يتهافت على الريع و على المصلحة الخاصة ففي عودة هذا الحزب لسابق قوته خير لهذا البلد
25 - حزب الورطة الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 12:01
حزب الوردة بسبب انانية بعض مسؤوليه ، وتراجع رصيده الديمغرافي بين الاحزاب، أصبح يسمى حزب الورطة..
26 - Rules of the road الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 12:17
Il faut passer une loie sure les partis politiques au Maroc.
Transparence total

Limitation des mandats a 3 ans non renouvelable pour tous les positions de leadership

Assemble general au moins 2 fois par ans sinon les partis non conform sont interdis De participer au prochaines election automatiquement non negotiable et no exceptions

Inclusion d'au moins 35% des femmes dans les bureau executives et les positions de leadership

Expulsion automatic des tricheurs et voleurs et leur presentation a la justice

Le budget et toutes les transactions monetaires ddu parti doivent etres publier sure le site Internet du parti

Audit annuel des finances des partis par un organism independant et non partisant qui repond au offices de Mr. jettou

Et beaucoups, beacoups plus
27 - محمد أيوب الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 12:36
هيهات:
يقول صاحب التعليق رقم24 ما يلي:"اتمنى عودة حزب الإتحاد الإشتراكي إلى سابق عهده أيام ا لمعارضة حيث كان يقام له ويقعد..."...وأنا أقول له:هيهات.. فذلك زمن ولى من غير رجعة..ومن الصعب أن يصلح العطار ما أفسده الدهر..العطار هنا ما بقي من حزب الوردة والظهر هو آلة السلطة وامتيازاتها التي تسيل لعاب ما تبقى من حزب/دكان الوردة..كثير منا يتذكر ضربات ولعلو على طاولات البرلمان وصيحاته وزملاؤه في البرلمان..نتذكر أيضا عزمهم على الإستقالة من عضوية البرلمان وكيف تراجعوا عنها خوفا ورهبة..حزب الوردة مات بموت اليسار بصفة عامة بعد أول ضربة هوت على سور برلين معلنة سقوط الاتحاد السوفياتي ومعه مرجعية اليسار عامة..وما بقي هو مجرد شطحات تمتح من الحريات الفردية والخضر وغير ذلك من المصطلحات الجديدة لليسار والتي يروم من خلالها الحفاظ على موطئ قدم له بالساحة..كان الحزب يتوفر على جناح نقابي وطلابي رائد يحسب له ألف حساب.. حاليا تشرذم الكل ولم تعد ال" CDT"تستقطب حتى منخرطيها الذين انفضوا عنها وانخرطوا في دكاكين ومقالات أخرى بحثا عن تصيبهم من الريع السياسي والاقتصادي بعدما عاينوا كيف اصبح(الرفاق) من البورجوازية..
28 - اللمبي الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 14:42
الشبيبة الحزبية وحدها القادرة اعادة مسار الحزب الى سكة السلامة.
29 - معير الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 17:49
للأسف ما تعيشه السياسة و الساسة الحاليين يمكن خلاصتها في كلمة مأساة سنستيقض و نفتح أعيننا على نتيجتها سنة 2030 و بعد ذلك ستحل الكارثة و لن ينفع الندم و غدا لناظره قريب
30 - صابر عبد الصبور الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 19:15
يا للعجب حزب من حجم الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بتاريخه العريق ومساهمات ونضحيات نسائه ورجالاته في دخول الحداثة من باب المناداة بالديموقراطية والعدالة الاجتماعية والحرية وحقوق الإنسان يصير اليوم قزما مع كاتب اول ضخم الجثة وقيادة من كرتون . ملعونة هي السياسة مع الاغبياء التي تجعل من الاقزام عظماء ومن العظماء اقزاما.
31 - Abdou الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 22:14
في الحقيقة ما يقع اليوم داخل حزب المهدي وعمر سببه الرئيسي هو ذلك المدعو إدريس لشكر.
لقد أقسم بيمينه أنه لن يرتاح له البال الا وهو عضو بحكومة العثماني، لكن قسمه ذهب سدى.
لقد استعملوه في الأول بعد الإنتخابات حيث كان الياس العماري هو ورقة المعادلة السياسية، بعد ذلك تحول إلى حليف آخر هو أخنوش الذي استعمله هو كذلك ورماه بعدما ظل هو وزيرا في حكومة العثماني، في حين ترك ادريس لشكر في الهامش ولم يفتح لسانه بأية كلمة رغم الانضباط الأعمى له .
32 - رأي1 الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 23:37
احزاب الوسط واليسار بوجه خاص خدعت الشعب وسلمته لليبرالية جشعة جائعة متوحشة مجردة من القيم الانسانية مسكونة بوسواس الجمع والمراكمة.لقد تخلى عن مبادئه بعد ان تم احتواؤه وتحول الى خادم مطيع لقوى الهيمنة الاقتصادية والاجتماعية مقابل اجر.فلو ظل اليسار كما كان ايام قوته لما بلغت الاوضاع الحد الذي وصلت اليه.ان المجتمع يعاني من ثغرة كبيرة نتيجة عدم وجود طرف يخلق التوازن بين الطبقات .وهي فجوة تزداد اتساعا مع الوقت بسبب الموت التدريجي لليسار واستفحال ظاهرة الوصولية والانتهازية.
33 - رأي1 الخميس 17 أكتوبر 2019 - 06:49
فلو كان اليسار فاعلا ومؤثرا في الحياة السياسية لما ترك الباب مفتوحا على مصراعيه لفئة قليلة تتصرف بطريقة عبثية في موارد المجتمع وتلقي به بين انياب المؤسسات المالية العالمية لتمتص خيراته وتعطل حركته.كان على اليسار والكتل ذات البعد الوطني مواجهة هذا المد المتزايد للاستعمار المالي عبر وضع برامج تحمي المجتمع وتصونه من هذا الخطر او على الاقل تستغله استغلالا مفيدا للتنمية.ان الانسحاب شبه الجماعي للقوى اليسارية والوطنية والديموقراطية من الساحة السياسية هو من بين الاسباب الرئيسية فيما نشهده من انتكاسات في برامج التنمية لان الفاعل الوحيد الذي يحرك المجتمع هو الليبرالية المتوحشة.ليست الليبرالية عائقا للتقدم لكن لا بد من وجود من يحد من حركتها السلبية ونشاطها المعرقل للعدالة الاجتماعية.
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.