24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. طريق المنتخب المغربي إلى كأس إفريقيا تمرّ عبر الفوز على الكاميرون (5.00)

  2. حقوقيون يطالبون بإعادة التحديد الغابوي أمام "جوْر الرعاة" بسوس (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. التجار المغاربة يستعينون بالحديد المسلح الروسي (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

4.20

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | صحف الخميس: جدل دستوري وسياسي يتواصل حول حكومة بنكيران

صحف الخميس: جدل دستوري وسياسي يتواصل حول حكومة بنكيران

صحف الخميس: جدل دستوري وسياسي يتواصل حول حكومة بنكيران

تواصل الصحف الصادرة يوم الخميس، 5 يناير 2012، تغطيتها للحدث السياسي الأبرز في الساحة الوطنية، والمتمثل في تعيين حكومة عبد الإله بنكيران رسميا أول أمس الثلاثاء، وما أثاره من ملاحظات وسجالات دستورية وسياسية، في ظل انعقاد أول مجلس حكومي اليوم الخميس.

عجلة الحكومة تبدأ في الدوران.. وغبار الجدل يتطاير

"الأحداث المغربية" نشرت تغطية مفصلة لمجموعة من القضايا، المرتبطة بتشكيل الحكومة وانطلاق عملها، في أربع صفحات صدّرت لها في صفحتها الأولى، وقالت في خبر رئيسي، عنوانه "هل بدأت حكومة بنكيران عملها بخرق الدستور؟"، بأن إسراع بعض الوزراء في إجراءات تسلم السلط مباشرة بعد تعيين الحكومة يبدو أنه سيجر "الحكومة إلى مستنقع جدل دستوري جديد مفاده أن الدستور الجديد لا يعتبر أن الحكومة قائمة إلا بعد تنصيبها من قبل مجلس النواب".

واستقت الجريدة مجموعة من التصريحات عدّدت أغلبها بعض "الأخطاء الدستورية" التي واكبت وتلت تعيين حكومة عبد الإله بنكيران، منها ما قاله أستاذ القانون الدستوري المقارن عبد الرحمن بنيحيى "ليس هناك في الدستور الجديد شيء اسمه وزير دولة ولا وزير منتدب ولا حتى أمين عام للحكومة"، وهي التسميات التي وردت في الحكومة الجديدة، مستدلا على رأيه بنص الفصل 87 من الدستور الذي ينص في فقرته الأولى على أن "الحكومة تتألف من رئيس الحكومة والوزراء، ويمكن أن تضم كتابا للدولة"، وعن إجراءات تسلم السلط قبل حيازة الحكومة لمصادقة مجلس النواب أكد أن أعضاء الحكومة الجديدة لا يمكنهم ممارسة سلطاتهم إلا بعد مصادقة مجلس النواب على البرنامج الحكومي كما هو منصوص عليه في الفصل 88 من الدستور، في حين اعتبر أستاذ القانون الدستوري عبد العالي حامي الدين أن الحكومة الحالية يمكنها التوقيع على القرارات المتعلقة بتدبير الأمور الجارية لكن مع الامتناع عن اتخاذ القرارات الاستراتيجية.

"المساء" بدورها نشرت خبرا في نفس الموضوع حمل عنوان "بنكيران يترأس أول مجلس حكومي وسط جدل دستوري والملك يدعو له بالتوفيق"، قالت في مطلعه "ينتظر أن يترأس عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، صباح اليوم، أول مجلس لحكومته الجديدة، وسط جدل دستوري حول مدى دستورية هذا المجلس مادام مجلس النواب لم يمنح بعد ثقته لهذه الحكومة، وفق ما ينص عليه الفصل 88 من الدستور".

ونقلت الجريدة، نقلا عن مصادر حكومية، أن المجلس الحكومي سيتضمن "كلمة افتتاحية لرئيس الحكومة ينتظر أن تخصص في جانب كبير منها للوصايا وتعليمات بنكيران إلى الفريق الحكومي الذي سيشتغل معه خلال السنوات الخمس القادمة. كما سيكون المجلس الحكومي مناسبة للشروع في مناقشة البرنامج الحكومي".

وفي نفس الموضوع نشرت "أخبار اليوم" خبرا في صفحتها الرئيسية عنونته بـ"بنكيران يرأس أول مجلس للحكومة اليوم"، سجلت فيه أن رئيس الحكومة لم يمهل "وزراءه لكي يلتقطوا أنفاسهم ويعتادوا على المواقع الجديدة على الكثيرين منهم، فبعد يوم حافل تسلم فيه الوزراء الجدد مفاتيح الوزارات من سابقيهم بعدما جاء الأمر من الديوان الملكي يلح بالتعجيل بذلك، توصل الوزراء الثلاثون بمراسلات من الأمانة العامة للحكومة، التي بقي على رأسها إدريس الضحاك، تطلب منهم الحضور صباح اليوم الخميس إلى مقر رئاسة الحكومة بتواركة، حيث من المنتظر أن يرأس عبد الإله بنكيران أول مجلس للحكومة".

وفي خبر ثان حمل عنوان "الوزراء الجدد يتسلمون مفاتيح الوزارات وساركوزي يعلن دعمه لبنكيران"، رصدت الجريدة أولى ردود الفعل الدولية على حدث تعيين الحكومة، والذي جاء من العاصمة الباريسية، حيث قالت بأن الرئيس نيكولا ساركوزي أعرب عن دعمه لحكومة عبد الإله بنكيران، ونقلت عن الناطق باسم الخارجية الفرنسية "برنار فاليرو" قوله إن "فرنسا، التي تدعم مسلسل الإصلاح الطموح الذي باشره ملك المغرب، تجدد تأكيد إرادتها الوقوف إلى جانب الحكومة المغربية الجديدة قصد تلبية حاجيات التعاون في إطار روح الصداقة والأخوة التي تجمع بلدينا".

أما "الصباح" فقد فضلت في خبرها الأساسي استقراء مضمر هيكلة حكومة بنكيران، ففي خبرها "أقطاب الدولة تهيمن على حكومة بنكيران" قالت بشكل قاطع "ظهرت بصمات الهمة قوية على التشكيلة النهائية لحكومة عبد الإله بنكيران، إذ ساهمت تدخلاته، من موقعه الجديد، مستشارا للملك، في تكسير حالة "البلوكاج" التي سادت بعد تسريب أسماء المستوزرين داخل الأحزاب"، ونقلت الجريدة، وفق مصادرها، بأن هذه التدخلات ظهرت في مضمون الهندسة الحكومية وخاصة في هدف "تأمين انتقال تدريجي لوزارات السيادة، سيما الداخلية والخارجية، وذلك بتكليف مسؤولين حزبيين على رأسهما ووضع وزيرين منتدبين إلى جانبهما"، ويتعلق الأمر بالشرقي الضريس في وزارة الداخلية، وتسمية يوسف العمراني وزيرا منتدبا بالخارجية.

ووقفت الجريدة أيضا عند اللغط الشديد الذي أثاره وجود امرأة وحيدة في الحكومة الجديد التي تضم 31 وزيرا، واستقت مجموعة من التصريحات النسائية التي تقاطعت جميعها، وإن اختلفت في الأسباب والمسؤوليات، في استغراب واستنكار واستهجان الأمر، معتبرة أنه تصغيرا واحتقارا للمرأة.

كما عرضت "الصباح" للأزمة السياسية المتصاعدة داخل حزب الاستقلال على خلفية تشكيل الحكومة، معتبرة، في خبر "الخليفة: البكاء وراء الميت خسارة"، أن "الخاسر الأكبر هو حزب الاستقلال الذي حاز على حقائب وزارية دون المستوى وفق تقديرات وتحليلات قياديين استقلاليين".

مزيدا من الأخبار

وفي صحف الخميس أخبار أخرى متنوعة تتناول حدث تعيين الحكومة وتداعياته المختلفة، فـ"الصباح" نشرت: "شجرة الأنساب في حكومة بنكيران" و"بنعبد الله يتنفس الصعداء بعد تعيين الحكومة" و"وزراء بنكيران يشرعون في مهامهم".

و"أخبار اليوم" كتبت: "البقالي: اختيار وزراء الاستقلال تحكمت فيه العائلة والمحسوبية" و"وزراء بنكيران يصرحون بالذرية واللغات وينسون التصريح بالزوجات" و"جبهة الغاضبين على حكومة بنكيران تتسع".

و"المساء" عرضت لـ: "كيف استقبل المواطنون حكومة بنكيران" و"عقبات اعترضت طريق بنكيران" و"ما لا تعرفونه عن وزراء بنكيران".

و"الأحداث المغربية" تطرقت لـ: "بنكيران يرأس أول مجلس حكومي للحسم في خلافات التصريح الحكومي" و"المعارضة تتحفظ في انتظار مناقشة التصريح الحكومي" و"تمثيلية النساء تشعل فتيل الغضب داخل الحركة النسائية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - مغربي 1987 الخميس 05 يناير 2012 - 02:57
ماذا قدمت النساء في حكومات سابقة ....
ماذا قدمت ياسمينة الضاحكة
ماذا قدمت العابدة للتعليم
ماذا قدمت نزهة الصقلي
اذا كان الغرض من تعيين نساء هو تزيين المجلس الحكومي بالجنس اللطيف فمن الافضل ان لا يكون مطلقا ...نتمنى رؤية نساء في الحكومة لكن نتمنى اكثر كفاءة الوزراء سواء كانو رجالا او نساء
2 - عبد الصمد*باريس* الخميس 05 يناير 2012 - 03:12
بعض الصحافيين استسهل السخرية بالدين، فلا أدري هل يشعر هؤلاء أن السخرية بالدين كفرٌ مبين؟ ولحاق بركب المنافقين؟ ولو كان من المازحين!!
هذا شان رسام الكاريكاتير ، قال:أنا أسخر برجال الدين لا الدين!
ج/إن كانت السخرية بهم بسبب الدين الذي يحملونه فهذا كفر،وإن كان بهم لذواتهم فالله يقول:(ويل لكل همزة لمزة)
عن د. عمر المقبل
3 - Muslim الخميس 05 يناير 2012 - 03:25
قال الله تعالى { وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَءَايَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ (65) لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ ..... } سورة التوبة

المرجو من صاحب الكاريكاتير تعديل الصورة وعدم العبث بالقران الكريم.
4 - يوسف الخميس 05 يناير 2012 - 03:37
طيب لماذا لا نشكل جمعية .. تتفرغ للقراءة القرآن
وكل أسبوع نآخد جزء من آية ونضع عليها مثال على الحكومة
ولما لا يتعدى الأمر وننقد كل شيء بآسلوب من آيات القرآن
هذا جهل بكتاب الله عزوجل
الذي وضع هذا الكاريكاتير ليقرأ كتاب الله كلامه عزوجل عن الكفار وعن المنافقين والمستهزئين
طيب نقرأ قول الله عزوجل ( الله يبدأ الخلق ثم يعيده ثم إليه ترجعون ) سورة الروم الايه 11
ماذا ستقول لربك غدا وماربك بغافل عما يعمل الظلمون
وستذكرون ما أقول لكم .. الله المستعان وعليه التكلان
5 - patron856 الخميس 05 يناير 2012 - 03:42
تفائلوا بالخير تجدوه

واه لاباس السيد ماخليتوه حتى اشري صباط جديد ش ويا ديال الصبر

زواج ليلة تدبيره عـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام
6 - PROMOROCCAN الخميس 05 يناير 2012 - 04:14
خليوهم غي يتنفسو يا بن حكرة... من بعد حلو فامكم و الشعب يقول كلمتو
المرجوا تسليط الاقلام على الاوليات اي: التعليم(المستتر) الخ...
7 - medz الخميس 05 يناير 2012 - 04:18
شوفو ناس ليممسجلينش ولي ماصوطوش ناس باغيا لخدمة هادوك الى صوطو يا اما ...............<1 2 3 اصحاب المصالح قبل التغير
8 - magnum الخميس 05 يناير 2012 - 05:10
En lisant la plupart des commentaires negatives sur la femme, je comprends parfaitement pourquoi on est dans un Bled du tiers Monde...Un Bled patriarcal qui ne respecte pas sa femme...et le pire c est que certaines femmes sont contre la disignation des femmes ministres aussi quelle hshoumaaaa. Comme, il existe des hommes competents, il en est de meme pour les femmes...ASSEZ DE DIRE DES NIAiSERIES SUR LA FEMME QUI PEUT ETRE TA MERE, TA SOEUR OU TA FEMME...ET ASSEZ DE CETTE MENTALITE DEGRADEE. ...
9 - الفلالي صلاح الخميس 05 يناير 2012 - 06:50
استغربت من تحليلات العديد مما يصفون انفسهم بالخبراء في شان الاحزاب الاسلامية, ووقفت متاملا , بعدها توصلت الى نتجتين : اما كرههم لما هو اسلامي او جهلهم بالاسلام...
هؤلاء يعتقدون ان وصول حزب العدالة للحكم سوف يشرع في تنفيد الحدود الاسلامية من قطع يد السارق وجلد الزاني وغلق الحانات والشواطئ ... الاسلام نظام كامل لا يظهر صلاحة الا في مجتمع كامل . ومن كمال المجتمع ان يشبع بطن جائع , ويكتسي كل جسم عاري , ويتعلم كل انسان جاهل ويحقق كل مواطن اكتفاءه الذاتي من سكن محترم ومصدر رزق مستقر . بعدها ان وقعت سرقة مثلا من شخص ما تكون وقتئد حالة شادة ولا يرتكبها الا انسان مجرم .
والاسلام جاء لردع وتخويف وترهيب هؤلاء بل وشدد في تطبيق الحدود بقاعدة تسمى ( ادراوا الحدود بالشبهات ) . فليطمئن الحقوقيون والعلمانيون ان هذا لن يعود بكم الى عصر الظلمات حسب تعبير احدى الحاقدات . فدستور المغرب يقر بالاسلام كدين للدولة وهذا ما يصبغ بعض الاحزاب بهذا الطابع الروحي والاخلاقي , هذه القوانين والنظم منفذة في المجتمع المغربي بوازع نفسي وخلقي . لاننسى ان المهاجرين عاشوا سعداء ابان الاحزاب المسيحية قبل وصول اليمين المتطرف.
10 - KHALID LE CITOYEN MAROCAIN الخميس 05 يناير 2012 - 07:07
SALAM IKHAWANI
J'AI BEACOUP AIMÉ L'IDÉE DE YOUSSEF MSG 4 , ET J,INVITE LES INTERESSÉS A PARTICPER A CETTE BONNE ET OBJECTIVE MANIERE DE CRTIQUE , WAHADA MIN BAB ATTAWASSI BI AL HACK WA ASSABR WA ALAMRAHAMA
11 - yassine الخميس 05 يناير 2012 - 09:12
طبعا الجميع يستغرب هذه التمثيلية النسوية الهزيلة للمرأة في حكومة بن كيران، ولقد اعتبرت التمثيلية النسوية في الحكومة السابقة الأكبر منذ الأِستقلال بسبع وزيرات، إذن ماذا جنى الشعب من عملهن؟ لا شيئ!! ماذا قدمت الوزيرة اليسارية -نزهة الصقلي- للمرأة والأسرة؟ قطاع الصحة في المغرب عرف كوارث عديدة في ِظلِّ الوزيرة المحامية -ياسمينة بادو- والكل يعلم قصة خروج الأِشتراكية والممثلة القديرة ثريا جبران من نافذة وزارة الثقافة بعد ان طبقت قولة المقربون أولاً فكان تعيينها لزوجها كرئيس لديوانها وبالا عليها وباقي الحكاية معروف، والأمثلة كثيرة.. في هذا البلد الجميع، رجال ونساء، همهم الوحيد هو المصلحة الشخصية الضيقة..
12 - حسن الخميس 05 يناير 2012 - 09:25
نحن نحتقر التساء دون ان نشعر يجب ان نترك النساء يفرضن اننفسهن ذون ان نقدم لهن الصدقة من الكوطا ليس من المفروض وجود المراة ويمكن ان تشكل الحكومة كلها من النساء وايضا كلها من الرجال ليس هذا هو المهم الاهم هو ماذا ستضيفه الحكومة سواء كانت رجالية او نسائية نحن نريد نتائج تقود المغرب الى الخروج من ازمته ويشعر المغاربة ان مناك شيء جديد ونترك الحكومة تعمل وبعد ذلك نفدم النقد البناء
13 - hibbi الخميس 05 يناير 2012 - 10:06
سرعان مانسي المحللون, القضية الجوهرية التي يجب متناقشها للاصلح , قبل مناقشة الحكومة والوزارة هي الدستور وتعديل الدستور او تغيير الدستور. كانت الحديث في البداية هده. وجاانا دستور من العهد القديم وراوغنا اصحابه ومرروه رغما عن كل الاعراف والقوانين ورضخنا للامر الغير الواقع وعاود الفريق مراوغته بالانتخابات الممنوحة النتائج و مرة الامور امام اعيننا وكان شيئا لم يكن وتعين الحكومة ونبدء في الحديث عنها وكان المسائل عادية. انما الاعمال بالنيات قاعدة فقهية .قبل الشروع في اي عمل يجب استحضار النية .من لم يستحضر نية عمله ,فكل مايقوم به فهو مردود عليه ولا يناقش . من نوى ان بغسل اطرافه قصد التبرد لا يناقش هل سيصلىهدا الظهر او العصر اوالنوافل او انه سهى في صلاته وعليه بسجود السهو او هل سيتابع يومه بنفس الغسل لصلاة الجنازة او الاستسقاء . لو انه نوى الوضوء للصلاة لناقشنا ما سياتي من بعد .ولكن لم تكن النية بتعديل الدستور اصلاحه , واعطاء صلا حيات اوسع لرئيس الحكومة , والقضاء على الاستبداد . ادا كان هنك خطءاو نسيان من الحكومة فمن العبث الحديث .لان ما بني على باطل فهو باطل. الدستور
14 - أبا نادية الخميس 05 يناير 2012 - 10:46
الربيع المغربي الذي انطلق في 1998 بتعيين حكومة اليوسفي لم يدم سوى 13 سنة خلالها أحست نساء هذا الوطن العزيز الذين يمثلون نصف المجتمع بدورها الكبير في تقدم وتطور هذا الوطن إلا أن ربيع الأمل لم يدم طويلا وما يقع اليوم هو تراجع لا يشرف أحدا وهذا طبعا مخالف للدستور الجديد فرسالة ألأغلبية الحكومية وصلت وعلى الأحزاب التقدمية في المعارضة أن تقوم بدورها في الدفاع عن المكتسبات التي ضحى من أجلها شرفاء هذا الوطن
15 - mohamedbendik الخميس 05 يناير 2012 - 10:53
يست طموحاتنا محدودة بموعد انتخابي أو تناوب على السلطة، لأننا نعلم أن تغيير حكومة أو دستور معين لا يكفل إلا حل أزمة عرضية إن كفل وهيهات! ولا يستطيع إلا تهوية الجو السياسي ريثما يدفع تآكل النظام فرقة أو حزبا معينا إلى الانسحاب في مستراح المعارضة الحزبية ليُلمِّع صورته.

إن تغيير وجهة المجتمع الذي ننشده لا يمكن أن يقتصر على سياسة موسمية هدفها التناوب على السلطة أو على إصلاحات قصيرة المدى ينفذها تناوب ديموقراطي حقيقي أو "توافقي" مزيف يقوم على نفس نظام الفكر والقيم الذي أوصلنا هذا الدرك.
16 - الغيرة على الحزب الخميس 05 يناير 2012 - 11:48
أتساءل فقط
هل ممكن دستوريا أن تستقل من حزب قصد الاستوزار؟
إذا كان الوضع كذلك! فأين القيم الغيرة على الحزب الذي احتضن الشخص، وأاعطاه منصب في البرلمان أو الجهة....
أعتبر هذا نكران للجميل، فكيف سيتعامل مع الشعب؟ هل بنفس الطريقة التي تعامل بها مع الحزب ومع الإخوان المناضلين؟
وشكرا
17 - عماد الدين ق الخميس 05 يناير 2012 - 12:06
البعض يريد تمثيلية للنساء بالنساء و كأن الرجل يمثل الرجال فقط ثم نحن معشر المواطنين لا يهمنا الجنس بقدر ما تهمنا النتائج حتى لو كانت الحكومة كلها وزيرات اضف إلى ذالك ان الاحزاب الاخرى لم تستوزر و لا وزيرة واحدة...خدمو عقلكم شويا هادي راه حكومة ماشي عرض الازياء
18 - salah الخميس 05 يناير 2012 - 13:34
le parlement a voté pour Monsieur ghalab donc c'est logique qu'il va voter pour le gouvernement pourquoi perdre du temps et attendre le vote du parlement
une femme ou + dans un gouvernement ne signifie pas que on ne respecte pas les femmes
donc arrêtez de nous prendre pour des cons l'objectif du gouvernement est d'aller du pays à l'avant trouver de l'investissement et créer de l'emploie résoudre les problèmes des marocains
salam
19 - ياسين الخميس 05 يناير 2012 - 13:51
السياسوية دائما حاضرة في مقالات الصحف المغربية ويجب التذكير أن مايعني المغاربة هو الانكباب الفعلي لإيجاد حلول واقعية للشغل للتعليم للصحة لدعم القدرة الشرائية......................
20 - karim الخميس 05 يناير 2012 - 14:08
ما هو موقف السيد الوزير من كثرة السيارات الحاملة م الحمراء التي تنقل الأطفال الى المدارس
الخاصة على نفقة الشعب ثانوية ديكارت؛بنبارك؛المنبع،الأطلس....بالرباط
21 - عبدالرحمان الخميس 05 يناير 2012 - 15:10
أعني جريدة التجديد ! لماذا لا نجد تغطية التجديد .. يهمنا أن نعرف رأيهم
22 - بورواين الخميس 05 يناير 2012 - 15:18
الذي يثير في تبادل السلط هذا هو الوجوه التي خيمت في رئاسة الحكومة والتي يرى بعض عناصرها في الصورة والتي كانت بعض رؤوسها تشرئب في التلفزيون والتي فيها مجموعة لاتقوم بشي سوى قراءة الجرائد وقد خلدت لاهم لها سوى انتماؤها لهذه المؤسسة والمثير ما وقع مؤخرا في واقعة ترحيل بعضها إلى ملحقة رئاسة الحكومة
على رئيس الحكومة تطهير هذه المؤسسة من بعض هذه الطفيليات التي لا تسمن ولا تغني وفارغة من كل شيء إذا أرادت أن يكون لها إشعاع لدى الجاهير التي صوتت عليها . كما عليها التحقيق في الميزانيات التي تتوفر عليها هذه المؤسسة والتي يجب التدقيق فيها بواسطة هيئة مستقلة لأن فيها تلاعبات كثيرة بواسطة المسؤول عنها الخالد منذ حكومة عز الدين العراقي والذي كان كاتبه الخاص وزبانيته والتحقيق في مجموعة من المتقاعدين الذين يستفيدون من علاقات عائلية أو حزبية .
أتمنى لرئيس الحكومة التوفيق والنجاح واختيار ديوان متماسك لمواجهة الفساد الذي ينخر هذه المؤسسة التي تعتبر مرآة الحكومة والقضاء على جيوبها المعششة منذ زمان
فالله الموفق
23 - samantha الخميس 05 يناير 2012 - 15:38
je comprend pas ce qui se passe dans la tete des marocains, pendant de 5 longue années les fassis et les fihri ont pillé les tresors du maroc, et les voila qui partent en toute tranquilité sans qu'ils soient inquiété par la justice marocaine, c grave donc n'importe qui pourra venir gouverner et piller le maroc et ensuite partir, et le pire c'est que ces grand voleurs sont toujours dans leur demeurs de luxe a rabat et ils se promenent en voiture de luxe dans les villes du pays, non seulement ils ont voler les pauvres marocains mais aussi ils ont reussi a faire taire la justice contre toute poursuite ou mme une simple enquete, il a raison le françias ki m'a dit un jour, le maroc est le seul pays au monde ou tu baise, tu vole , et on te respecte, et si tu fait pas tt cela tu es mal respecter , paradoxe totale
24 - احمد الخميس 05 يناير 2012 - 16:09
ما يثير الدهشة أننا نحكم قبل ثبوت الأدلة، ونطلق العنان للكلمات وكأن همنا هو أن نتكلم أو نكتب، لنُعرف. والأغرب في الأمر هو عندما نسمع من رجل كان بالأمس القريب في مركز القرار، وخدم بالفعل مصالحه، والآن تحضره الكلمات وينطلق لسانه ويبدي ملاحظات وانتقادات بصوت عال، دون حياء، ينتقد لا أدري ما ذا ينتقد. ولكن هذا ليس غريبا على هؤلاء وأمثالهم ممن لا يستحيون.
25 - مولاي عبد الرحيم الخناتي الخميس 05 يناير 2012 - 16:49
|فيما يتعلق بخرق الدستور بالنسبة لاعضاء الحكومة حسب راي القانوني يحيى اعتبره تحليلا ضيقا للفصل 87 من الستور الحالي فالحكومة تتألف من رئيس الحكومة و وزراء و كتاب الدولة
ادن لكل وزارة اسم و على رأسها شخص ينعث وزير و بالتالي فالامانة العامة للحكومة وزارة و على رأسها وزير - كما ان وزير الدولة هو وزير متفرغ مهمة التسيير لكنه مكلف بمهمات اخرى الاستشارة النيابة عن رئيس الحكومة في المحافل الدولية ...
ستكون صائبا ادا استدليت بفصل من الدستور يحدد و يسمي الوزارات و هدا غير موجود فاجتهد يا منتقد
هيا الى العمل فلن ينجح المغرب دون انخراط الجميع لمساعدة حملة مشروع الاصلاح و الفلاح و التخليق و العدالة الاسلامية والتنمية الشاملة وفقهم الله
26 - مغربي السبت 07 يناير 2012 - 16:58
أنا أستغرب من الذين ينتقدون الحكومة الجديدة بدعوى أنها لا تمثل النساء أي ما فيها إلا إمرأة واحدة. فلست أدري واش الرجال يمثلون الرجال فقط ؟؟؟؟إذا كان الجواب نعم يمكن لكم تطلبوا ما يعادل الرجال من النساء . اتقوا الله واتركوا الشعب يتطلع لهذه الحكومة الجديدة راه مقضينهاش من قبل لا بالرجال ولا بالنساء غير خلونا دابا نشوفوا مع هذا الحكومة الجديدة
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

التعليقات مغلقة على هذا المقال