24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

3.17

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الحمداوي يُقلّل من أهمية رسالة "الجماعة" وسيردّ برسالة شكر

الحمداوي يُقلّل من أهمية رسالة "الجماعة" وسيردّ برسالة شكر

الحمداوي يُقلّل من أهمية رسالة "الجماعة" وسيردّ برسالة شكر

أكد محمد الحمداوي رئيس حركة التوحيد والإصلاح أن الرسالة التي بعث بها مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان إلى حركته لم تحمل أي جديد، وأن كل ما تضمنته كان عاديا وكان محط اختلاف بين التنظيمين منذ أزيد من 30 سنة، مشيرا في تصريح خصّ به "هسبريس" إلى أن توصل الحركة برسالة جماعة عبد السلام ياسين صادف اجتماعا عاديا للمكتب التنفيذي للحركة يوم الثلاثاء 10 يناير 2012، و"تمت خلاله تلاوة نص الرسالة كباقي الوثائق التي تتوصل بها، ومناقشة ما جاء فيها دون التوقف عندها طويلا".

وشدد الحمداوي على أن ما أجمعت عليه قيادة حركته بخصوص رسالة العدل والإحسان كان هو تثمين مبادرة الجماعة في التواصل مع "التوحيد والإصلاح" بهذه الطريقة، مخبرا أن المكتب التنفيذي قرر أن يرد عليها برسالة شكر ستتوصل بها قيادة "العدل والإحسان" بعد يوم أو يومين.

وأضاف رئيس حركة التوحيد والإصلاح أن الإختلاف بين حركته وجماعة العدل والإحسان ليس وليد اللحظة وأن الرسالة جاءت في سياق الإختلاف فيما بين ما قال عنه مدرستين في الدعوة والإصلاح، وهما مدرسة التدافع والمشاركة من داخل المجتمع والمؤسسات والذي تجسده التوحيد والإصلاح حسب الحمداوي، وبين مدرسة المقاطعة وإبراز المواقف.

وعلمت "هسبريس" أن مجلس إرشاد العدل والإحسان كان قد كلّف القياديّيْن في الجماعة محمد الحمداوي وعبد الكريم العلمي بزيارة محمد الحمداوي رئيس "التوحيد والإصلاح" وتسليمه رسالة الجماعة، التي تم إعدادها قبل أيام حسب مصادر مطلعة لتوضيح ما أثير حول موقف الجماعة من فوز حزب العدالة والتنمية الذي يُنعت على أنه الواجهة السياسية للتوحيد والإصلاح في انتخابات 25 نونبر وتمكنه من ترأس الحكومة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - aziz الخميس 12 يناير 2012 - 02:15
ce n'est là q'une distribution de roles entre les deux sectes avec un but commun:freiner la modernesation de notre pays.
2 - ahmed الخميس 12 يناير 2012 - 02:18
.تارة تارة تأتينا رسائل غيبية من العلام الخبير تحذرنا من فعل كذا وتنبهنا بترك كذا وتلخص لنا ما فعلناه وتحذرنا من مغبة الإستمرار فيه،وهذه الرسائل تأتينا على يد بشرملخصة في نصيحة مسداة أو عن طريق الواقع المتحرك والمحيط بنا أو عن طريق عثرة قدم أو شدة ألم أو زلة لسان ،كلها تنطق و تصرخ وبكل قوة وتقول لك أنت الفرد أو أنت الحركة أو أنت الجماعة لا تستمر في هذه الطريق فإن فيه ممر مغلق يضفي بك إلى المهالك ،وتستمر أنت وأنت في نفس الطريق بعد معرفة الحريق وتصم الآذان عن نصيحة الصديق ،ويمهلك الله الرحيم ويعطيك كامل الوقت للتنبه والإستيقاظ والعودة وعدم الركون وتصم الآذان مرة أخرى والله يعطيك الفرص تلو الفرص فإذا سبق في علمه ما أنت عليه أو أنت عليه أخذك أخذ عزيز مقتدر وأخذه سبحانه عزوجل للظالمين ومن ركن إليهم أخذ شديد أليم ًولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار ًسؤل ابن تيمية رحمه الله عن الخياط يخيط بإبرته ثياب الظلمة فأجاب رحمه الله بأن حامل الإبرة إلى من يخيط ثياب الطغاة هو من الذين ركنوا فما بالك بمن يعترف بسلطانهم وإمارتم ويغطي عن جرائمهم
3 - مندس الخميس 12 يناير 2012 - 02:20
سوف ترى أسي الحمداوي من المصيب من المخطئ...لقد أثبتت العدل و الإحسان صدقية توجهاتها و لم تثبتوا لحد الآن صحة توجهكم
و لقد نصحت قومي بمنعرج اللوا فلم يستبينوا النصح إلا ضحى الغد
4 - مغربي الخميس 12 يناير 2012 - 02:20
إذا أرسلتم لهم رسالة شكر، ذكروهم بالرسالة التي أرسلتموها لهم يوم 18 دجنبر 2005 والتي بعنوان: "رسالة نصح من حركة التوحيد والإصلاح إلى جماعة العدل والإحسان" حول خرافاتهم لخلافة 2006
والتي تجاهلوها تماما،
من أراد قراءة الرسالة فليكتب العنوان في جوجل،
5 - مصطفى الخميس 12 يناير 2012 - 02:22
العدل والإحسان كعادتهم لا يتناون في تقديم النصح لأئمة المسلمين وعامتهم وهم معروفون بصلابة مواقفهم التي في الغالب تكون صائبة
والمتتبع للشأن السياسي بالمغرب يدرك مدى صحة وقوة نصيحة العدل والإحسان لإخوانهم في العدالة والتنمية
التوحيد والإصلاح الآن يحاولون التقليل من أهمية الرسالة لكن الأمر جدي .سيندمون آجلا أم عاجلا
6 - سني مغربي عملي الخميس 12 يناير 2012 - 02:27
لقد أرسلتم لهم سابقا رسالة نصح بخصوص قومة 2006 وكان عنوانها "رسالة نصح من حركة التوحيد والاصلاح الى جماعة العدل والاحسان" وتجاهلوها وقالت عنها نادية ياسين "مثل هذه الأمور كنا نتوقعها دائما، ولا نعتبر الرسالة حدثا يستحق التعليق".
هؤلاء جماعة الانحراف والضلال تريد تخويفكم من العمل مع المغاربة، أعانكم الله على كل شر.
كنا دائما نناقش الاحداث السياسية الأخيرة بالمغرب ونقول لانخاف على العدالة والتنمية من اليسار وإنما من مستشاري الملك وجماعة العدل والاحسان.
اتركوا هؤلاء يعملوا ففيهم أمل الوطن، وإلا فستكون فتنة لايعلم أثرها وفظاعتها إلا الله سبحانه.
7 - محمد المغربي الخميس 12 يناير 2012 - 02:35
رسالة العدل و الاحسان تضمنت نصائح جد هامة لابناء العدالة و التنمية بطريقة جد مهذبة .. اذ ان الرسالة مليئة بعبارات المحبة و التقدير.
لكن قيادات العدالة و التنمية و التوحيد و الاصلاح لم تتقبل النصيحة على ما يبدو و لم تعرها اهتماما كبيرا ..
على اي تقبل الله من الجماعة نضالها ضد الفساد و نصحها لاخوانها و تهممها بامر الشعب المغلوب على امره
8 - متابع الخميس 12 يناير 2012 - 02:36
يبدو واضحا من خلال تصريحات الحمداوي و يتيم انه تم الاتفاق داخل المكتب التنفيذي للتوحيد و الاصلاح على التقليل من أهمية الرسالة باستعمال عبارة أنها لم تأت بجديد
و هذا فيه ما فيه من التكبر و العجرفة و عدم قبول النصيحة من أهلها

العدل و الإحسان ارادت من رسالتها هذه النصيحة اولا
و توضيح موقفها السياسي المعارض للاستبداد
ثم تحذير الحركة منه

أدعو التوحيد و الاصلاح و العدالة و التنمية الى اعادة قراءة الرسالة

الرسالة واضحة
و الموقف قوي .
و هكذا هي جماعة العدل و الإحسان دائما
9 - max الخميس 12 يناير 2012 - 04:00
تذكير
إذا لم تصل إلى الحكم
فادع مع من وصل
ألم تعلم أنهم في النار أول
وسخط الشعب عليهم أول
أنت لك البكاء والصبر
وهم لهم دول
10 - would lhaj الخميس 12 يناير 2012 - 06:08
way can'you wait for the real work to start , than you can talk???
11 - ali الخميس 12 يناير 2012 - 06:16
السلام عليكم لللاءشارة فقط وللتنبيه في المرة المقبلة قل جماعة العدل والاحسان التي مرشدها عبد السلام ياسين .وان كانت العدل والاحسان يشرفها ان تنتسب لسيدها ولافخر....ولاءهل الفضل والسابقة من رجالها.اساءلك اللهم بلحظة صدق مع الصالحين مع اوليائك ان تتداركني برحمتك.وتنشلني من دركات النفاق والغفلة.ويااحبتي اذكروا محبا عثر عند ربكم.
12 - متابع الخميس 12 يناير 2012 - 08:44
رسالة لا تستق أن نتوقف عندها كثيرا
13 - متعاطف الخميس 12 يناير 2012 - 10:10
لا خير فيهم إن لم يقولوها و لا خير فيكم إن لم تسمعوها
واش مارضيتوش بالنصيحة زعما ؟ ايوا هنا ولات مشكلة

راكم بالعربية ديال تعرابت غادي يبدا يدخلكم الفساد شوية بشوبة
النصبحة معيور ؟

عاودو قراو الرسالة الله يهديكم
14 - مهتم الخميس 12 يناير 2012 - 10:57
مشيرا في تصريح خصّ به "هسبريس" إلى أن توصل الحركة برسالة جماعة عبد السلام ياسين صادف اجتماعا عاديا للمكتب التنفيذي للحركة يوم الثلاثاء 10 يناير 2012، و"تمت خلاله تلاوة نص الرسالة كباقي الوثائق التي تتوصل بها، ومناقشة ما جاء فيها دون التوقف عندها طويلا".
الرسالة كانت قمة في الادب ولكن هذا الرد لم يكن مؤدبا
تحية لجماعة العدل والاحسان
15 - المغربي الحر الخميس 12 يناير 2012 - 11:11
السلام عليكم ورحمة الله وبعد;
أين هو الحدث العظيم الذي زعم آل ياسين أن الله وعدهم إياه في مناماته وأين هو طوفانهوسفينته التي صنعها بيده؟ ليركبها من صدق بخرافته، وهولم يرفع رأسا في في نهاية هذه المآسي بشيء يقيم أود الأمة، أويسدد عوجها ، وهم أول من خان الله ورسوله واتخاذوهما موضوع تندر واستهزاء، جريا على سنة المستخفين والمسيئين للملائكة والرسل والصحابة في مناماتهم التي رأوا فيها الأنبياء يغسلون أرجل أتباعهم، يتزلفون إليهم بذلك ليُدخلوهم في دعاء الرابطة، ورأو الملائكة يحرسون بيت مرشدهم، وشاهدوا النبي بوجه أسود، وجبريل يوزع التمر ورسول الله يقلع رأسه ويبدله برأس الشيخ ياسين، يقولون إن لهم اليقين في الشيخ واليقين في الله.وما إلى ذلك من السخافات التي استنكرها العلماء، ومجها كل العقلاء.
اين هو محمد البشيري العضو السابق الذي طردوه ظلما وعدوانا وأخرج مجموعة من الاشرطة يفضحكم فيها: المربي المستبد ، همسات في أذن ياسين... ابحثوا عن الاشرطة في جوجل وستتعجبون من هول فضائح الشيخ ومريديه.
وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ
16 - via les votes الخميس 12 يناير 2012 - 11:36
Yassine, si tu veux arriver au pouvoir, c'est via la grande porte, passe par les votes, er regarde si le peuple veux te mettre au pouvoir au non, autrement c'est hors sujet., pourquoi as-tu laisser le chemin de 20fevrier, vous croyez que vous allez gagner l'amour du peuple, mais vous avez emprunte un mauvais chemin, ils faut changer de langage, votre langage doit etre economique, politicien plus que religieux, le peuple veux travailler, veux se soigner, veux etudier,
17 - mek الخميس 12 يناير 2012 - 11:45
أنا شخصيا اعتبرت مثل تصريح بنكيران هو بمثابة إعادة إنتاج للخطاب الاستئصالي" وبالتالي فالعدل والإحسان تبين موقفها من العمل من داخل المؤسسات الرسمية والذي يراد به تكريس الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان وكذلك احترام كرامة المواطنين، فهذا شيء مقبول، ولكن حين "يصبح العمل من داخل المؤسسات هوامش على متن الاستبداد"، كما ورد في الرسالة، وعندما "يصبح العمل من داخل المؤسسات إطالة في عمر الاستبداد"، فهنا يقتضي الأمر بعض التوقف .

رسالة العدل و الاحسان تضمنت نصائح جد هامة لابناء العدالة و التنمية بطريقة جد مهذبة .. اذ ان الرسالة مليئة بعبارات المحبة و التقدير.
لكن قيادات العدالة و التنمية و التوحيد و الاصلاح لم تتقبل النصيحة على ما يبدو و لم تعرها اهتماما كبيرا ..
على اي تقبل الله من الجماعة نضالها ضد الفساد و نصحها لاخوانها و تهممها بامر الشعب المغلوب على امره
18 - القنيطري الخميس 12 يناير 2012 - 11:55
يمكن القول أن الفصيلين الإسلاميين تفاوتا في المواقف وفي الميدان واستطاعت حركة التوحيد والإصلاح ومن تم حزب العدالة والتنمية شق طريق الاندماج السياسي تدريجيا وبخطى ثابثة ومتغلبا على صعوبات وتحديات عديدة نحو دعم تموقع الإسلاميين في المشهد السياسي المغربي بل نجاحه في تحقيق تألق ملحوظ بوصوله إلى سدة الحكم بل في اختراقه الواضح لنسيج ولوبيات الصناعة لواقع السياسة المغربي وإعادة تعجينه وفق منطقه الذي يوافقه هو لا خصومه. ومن المنتظر أن تعرف الأيام المقبلة حركية غير مسبوقة في اتجاه إصلاحات مهمة ستزيده سندا شعبيا وثقة من المواطنين.
في نفس السياق يمكن التنبؤ بانسداد أفق العمل السياسي للعدل والإحسان مما سيضطرها إلى إعادة النظر في طريقة عملها وظهور تيار من داخلها يدعو إلى تشكيل حزب سياسي.
19 - rahhali mn dalas hwidi الخميس 12 يناير 2012 - 11:57
مدرسة التدافع والمشاركة من داخل المجتمع والمؤسسات والذي تجسده التوحيد والإصلاح

مدرسة المقاطعة وإبراز المواقف.

نحن الشعب أيضا ندعو العدل و الاحسان الى المشاركة من المؤسسات و غير دلك فيبقى مجرد عصا في العجلة و لا طائل منه .
فالأمور متشعبة و أنتم لا تنضورون الا من زاوية واحدة . حاولو النضر من جميع الزوايا كي تتضح الرؤيا
و أعانكم الله لما فيه الخير
20 - خالد يزوغ الخميس 12 يناير 2012 - 12:03
مشكورين اخواننا في العدل و الاحسان على النصيحة نسأل الله تعالى أن تكون خالصة لوجه الله و أن يجعاها في ميزان حسناتهم
وللامانة لابد أن ندكر بحدث مهم حصل في بدايات تأسيس الجماعة , توجه وفد من الحركة ابان محاولة الاخوان في الرابطة لجمع الشمل عند الاستاد ياسين وبعد الاخد و الرد في الكلام اقترح الاخوة توحيد التنظيمين على أساس الشورى وانتخاب مجلس تنفيدي أو مجلس ارشاد باسم تنظيم واحد فكان جواب الشيخ مع الاسف مفاده أن أي وحدة بين التنظيمين لابد أن تحصل على أساس أن يكون الشيخ ياسين المرشد العام وعلى الاعضاء أن يعملوا تحت امرة الشيخ كما هو حاصل الان في العدل و الاحسان
هدا الحدث يجعلني دائما أشك في نوايا الاخوة في العدل و الاحسان واستحضارهم لمصلحة الاسلام و المسلمين
21 - Tariq الخميس 12 يناير 2012 - 12:03
اقول لاخوتي في جماعة العدل والاحسان كمَا قال رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " الْمُؤْمِنُ الَّذِي يُعَاشِرُ النَّاسَ وَيَصْبِرُ عَلَى أَذَاهُمْ أَفْضَلُ مِنَ الْمُؤْمِنِ الَّذِي لا يُعَاشِرُ النَّاسَ وَلا يَصْبِرُ عَلَى أَذَاهُمْ "
22 - الحسن الجراري الخميس 12 يناير 2012 - 12:28
المدافعة و المشاركة خيار مدروس نابع من تجربة و حنكة لدى التوحيد و الاصلاح,حافظوا و عززوا اليات العمل المهندس الحمداوي وفقكم الله و سدد خطاكم
23 - أمريبطي77/السمارة الخميس 12 يناير 2012 - 12:31
ل أنكم تصنعون أجيال العنف والرهط الفكري تتصيدون فئات من شباب المغرب الواعد على أمل الحياة المليئة يكل معاني ومفردات التعاطي الايجابي والمواقف الطبيعية السليمة والبناء المتدرج لفلسفة الحياة غير المعقدة اجتماعيا تتلألأ ببساطتها ونقاوتها وجمالها تتصيدون شبابا معطاءا ليكون في قلب فكر مؤدلج منغلق وتنظيم هدفه التحصيل الرقمي وهامشية الاستقطاب والتمثيل الجماهيري الوهمي .تنفذون فيهم أحكام التفوق الايديولوجي لتنظيمكم وشمولية طرح الجماعة وتنفذون حكمكم في أبناء الشعب بالتضليل والأفكار المسبقة وفي أجسام وعقول طرية لم تكتمل بعد مناعتها الفكرية والمعرفية فأي نهضة تساهمون من أجلها
24 - مغربي أمازيغي الخميس 12 يناير 2012 - 12:32
كتبت الرسلة من مجلس الإرشاد الى الحركة وذلك لتلميح على أن الحركة هي المتحكمة في حزب العدالة والتنمية
أتمنى أن تجيب الحركة برسالة شكر وتوجهها لشيخ عبد السلام ياسين في رد جميل عن الجميل وفي تلميح مضاد على أن المتحكم في مجلس الإرشاد و الدائرة السياسية والجناح النسوي هو الشيخ العالم بالله وعن الله وبالله... هو ياسين عبد السلام
25 - علال الخميس 12 يناير 2012 - 12:54
لا شك أن الرسالة تحمل فعلا من النصيحة والقيمة المضافة ما يدل على قدر الجماعة ووزنها في الحراك المغربي منذ عقود، وهي تدعو إلى القومة وامحاربة الفساد والاستبداد. وهذا ليس جديدا لأنه مطلبها الأبدي، ولكن ما يعاب على الجماعة وتفوق فيه عليها جزب العدالة، الذي كان هو الآخر يدعو من وراء حجاب، أنه فهم أن الإصلاح لا يكون بالتنظير والتنبؤ، ولا يكون بالرسائل ومجرد النصح، بل يكون بالمشاركة ومخالطة الناس، والتدافع الفكري وملء الفراغ في الساحة دون تركها للآخرين وحدهم، وهو ما نجح فيه الحزب المتسم بالواقعية والاعتدال والتوازن والمرونة... مما لم تستوعبه الجماعة ولم تستسغ مشاركة الغير في التنظير والتدبير، متناسية أن التدرج سنة إلهية في كونه وفي كل شيء.
ولذلك عند التدقيق في الرسالة نجدها تحمل نصحا في ثوب من التأسف على اختيار الحزب تخاذ قرار مشاركة الآخرين في تدبير الشأن العام وخدمة الوطن، مؤنبة إياه على عدم التريث عتى إسقاط الاستبداد وإقامة الخلافة المنتظرة !!
هكذا ترى الفرق بين التنظيمين، تنظيم يفهم الواقع ويواجهه بالمرونة والتدرج، وتنظيم ينأى بنفسه حتى... متجاهلة أن من أراد تقويم الضلع كسره.
26 - يونس الحاقد الخميس 12 يناير 2012 - 13:36
واعلم يا بنكيران و حركة الاصلاح و التوحيد انكم خنتم جيلنا، جيل الثورة على "الطريقة البوعزيزية"، وهذا ما لم يفهمه لا "بن كيران" ولا الملك ولا حماة المخزن، فنحن جيل متعطش للحرية، ولا يقبل ان يرتشف من كأسها جرعة جرعة كما يقترحها علينا "مالين الكراسي" أو "صحاب الملك" "هاد لجيل باغي يخوي كاسو" لإطفاء نار عطشه، فله معارك كبيرة تنتظره و هو عازم على تحقيق انتصار بمقاومة شرسة و ليس بمساومة ذليلة.

والجماعة جماعة انطلقت بالحق و على الحق وعليه بقيت و لم تغير في مبادئها التي عاهدت الله عليها و كما قال الشيخ الشهيد احمد ياسين رحمه الله ان الله لا يرضى بالظلم وان الظلم زائل لا محالة ولكن حزبكم و حركتكم خانتنا و سقطت من اعين الشعبو رميت في مزبلة التاريخ مع الاحزاب الملكية البائدة ان شاء الله

اما الجماعة ضحت و لا زالت تضحي و حسبنا قوله تعالى
{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }الأحزاب23

اقتربت ساعتكم فاستعدوا
27 - المصطفى الخميس 12 يناير 2012 - 13:37
بعد 2006 ألم تراجع الجماعة أوراقها ؟ألم تفكر في تغيير قيادتها ؟ألم يتساءل أعضاؤها عن مصداقية زعيمهم ؟ كيف لرجل يؤمن بالله واليوم الآخر أن يضلل أتباعه أرى أن الاولى بالنصيحة هو الزعيم الروحي للجماعة , أما عن النصح لحركة التوحيد والاصلاح فهو واجب شرعي ولا خير في قوم لا يتناصحون
28 - مشاركة مشروطة الخميس 12 يناير 2012 - 13:59
العدل والإحسان كذلك اختارت المشاركة والتدافع ولكن بشروطها هي وليس بشروط المخزن. وهذه من صفات الإنسان الحر الذي يريد التغيير الحقيقي وليس فقط الوصول إلى السلطة مهما كانت الظروف.
فبعد الله عز وجل، وبمشاركة الجماعة في الحراك الشعبي من خلال 20 فبراير أرغم النظام المخزني،على غير عادته، على قبول فوز الإسلاميين بالانتخابات. وهذا من ثمرات التدافع والمشاركة من خارج المؤسسات.
الأيام ستبين الخطأ من الصواب.
29 - خالد الفاتح الخميس 12 يناير 2012 - 14:02
بسم الله الرحمن الرحيم
أنا صراحة لا أعترف بجماعة العدل الإحسان لا كونها حراكا سياسيا ولا دعويا و لااجتماعيا وليس عدم اعترافي بها بمنظور الدولة و لا بمنظور باقي الأطياف السياسية والجمعوية الأخرى في البلد ولكن لأنهم مجموعة من الأشخاص الحالمين والطوبويين الدين يستغلون الإسلام والإسلام منهم براء كما الشعب المغربي برئ من تصرفاتهم وأرآئم المعتوهة المتسمة بانفاصم الشخصية واختلال الواقف والمبنية على الخرافة التي لا علاقة لها لا بالإسلام ولا بأي شيء أخر ، لدلك أقل ما نقوله في هدا الباب هو : نسأل الله العالي القدير لهم جميعا الهداية ...
وأن يصحوا من غفلتهم ...
ثانيا والله أعلم و لا أبالغ إدا قلت أنهم ليسو أهل للنصيحة لأنهم ليسو قدوة ثم إن فاقد الشيء لا يعطيه.
والله اعلم
30 - مراد البعزاتي الخميس 12 يناير 2012 - 14:11
شتان بين العدل و الاحسان والعدالة والتنمية ودراع العدالة _ التوحيد والاصلاح
افمن يركع للملك وللمخزن كمن يركع فقط لله عز وجل
هذه الرسالة وان كان لا جديد فيها كما قال الحمداوي فاانها تذكير بالرسالة القديمة والله عز وجل يقول _ وذكر فاِن الذكر تنفع المومنين _
اظن ان ابن كيران اراد ام يقول للعدل والاحسان _ما أحسن ما تدعون اليه وما اعظم مواقفكم انتم رجال الامة والسياسة الحقيقيين اما نحن فمجرد لعبة في يد النظام المستبد الذي يوجهنا حيث تهوى ريح هواهم .؟
نحن لا قيمة لنا خصوصا عندما سلب منا النظام عذريتنا حتى صرنا عراة وحفاة المواقف والمبادئ الانسانية والاسلامية؟؟؟
اصبحنا شياطين لان الساكت عن الحق شيطان اخرص مثلنا ,... ولكن حب الرئاسة والدنيا شغفنتا وسيطرت على قلوبنا وشكرا لكم على الرسالة
31 - ثبات الجماعة على غيها الخميس 12 يناير 2012 - 14:19
قال الله عز وجل فيمن يترك طريق الحق و يتبع طريق الضلال:" فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ" صدق الله العظيم.
هذه الرسالة تعبر على أن هذه الجماعة لازالت على غيها و لم تراجع موقفها المنحرف عن الصراط المستقيم رغم انهزامها في مخططها الخبيث لزعزعة استقرار المغرب عبرة "القومة" بمعنى الثورة على الملكية لإنشاء جمهورية على شكل الجمهورية المجوسية الإيرانية و ليس الإسلامية لأن المسلمين لا يكفرون أزواج وصحابة رسول الله صلى الله عليه و سلم.
و لقد حذر الشيخ البشيرى رحمه الله وهو من المؤسسين لها الجماعة من مرشدها عبد السلام ياسين لما رآه خرج عن المنهاج النبوي الحق إلى منهاج الخميني الضال.
32 - zoubir الخميس 12 يناير 2012 - 15:16
إذا أرسلتم لهم رسالة شكر، ذكروهم بالرسالة التي أرسلتموها لهم يوم 18 دجنبر 2005 والتي بعنوان: "رسالة نصح من حركة التوحيد والإصلاح إلى جماعة العدل والإحسان" حول خرافاتهم لخلافة 2006
والتي تجاهلوها تماما،
من أراد قراءة الرسالة فليكتب العنوان في جوجل،
33 - الباحث الخميس 12 يناير 2012 - 16:57
كثر الحديث في الشهور الأخيرة عن عبد السلام ياسين مؤسس و مرشد جماعة العدل و الإحسان بالمغرب و ما يروجه تباعه من رؤى و منامات و مشاهدات أثارت ردود أفعال من طرف الناس منهم من صنفها في خانة الخرافات و منهم من اعتبرها تكتيكا سياسيا لإثارة الإنتباه إلى الجماعة و حشد و تعبئة مريديها و منهم طائفة من العلماء من أبانوا أن الجماعة تعيش داخل انحرافات عقدية خطيرة على عقيدة التوحيد و بعيدة عن سنة المصطفى صلى الله عليه و سلم.أصابني العجب مما سمعت على لسان عبد السلام ياسين و أتباعه.فالمرشد يدعي أنه ولي من أولياء الله وأنه يجالس و يحاور و يشاهد الرسول صلى الله عليه و سلم يقظة و يرى الملائكة يقظة و يدعي أن أمه تكلم من قبرها أتباعه الأحياء و يعتبر أن ما يراه مريدوه من منامات و رؤى و مشاهدات هو تثبيت من الله
34 - Moroki الخميس 12 يناير 2012 - 19:18
يبدوا ان جماعة الخرافة والمنام تريد الرجوع للواجهة باي ثمن بعدما تساقط عليها الغبار وافاق لها الشعب...
عدلاوة الآن يتحسرون ويحسدون العدالة والتمنية والتوحيد والاصلاح على الثقة التي منحهم اياها الشعب ويريدون الالتصاق بهم والركوب على ما حصدوه من نتائج.

الجواب كان من الاولى ان يكون كالتالي:
السلام على من اتبع الهدى,
الفرق بيننا وبينكم شاسع فنحن اهل سنة وجماعة بينما انتم اهل تصوف فاسد وبدعة مفرطة لم يسبقكم بها احد من العالمين. نحن اهل جد وعمل ومشاركة وانتم اهل احلام وكسل ومقاطعة وعزوف. نحن اهل مساجد ووضوح في النهار وانتم اهل تجمعات سرية واختلاطات ليلية بالقاصرين...
انى يقارن الليل بالنهار...
35 - soumia الجمعة 13 يناير 2012 - 01:33
إلى التعليق رقم 10
اخطأت العنوان سيدي ، فعبد السلام ياسين قبل تأسيسه لجماعته قام بجولات على كل الحركات الإسلامية المغربية بغية لم شملها في جماعة واحدة ، لكن ذهبت جهوده سدى . فقرر تأسيس جماعته لعل الآيام تعمل على نضج الفكرة في رؤوس الإسلاميين الآخرين و يتحدوا يوما ما .
أرجو أن تقرأ جيدا تاريج عبد السلام ياسين قبل النطق بأي معلومة عنه
تحياتي
36 - ا بومعاذ السبت 14 يناير 2012 - 03:26
..... رسالة جماعة ياسين مليئة بالمغالطات ففى الوقت الذى اشادت بالثورة بمصر .. محملة العدالة والتنمية بتفويت الفرصة على الشعب المغربى متناسية الاستثناء الحاصل بين نظام واخر بحيث ان هامش الحريات يتفاوت بشكل ملحوظ . ولعل اسوء الاحتمالات الذى اعتمده حزب العدالة والتنمية لحظة الفرصة السانحة لذا البعض حينما اعلن عن عدم المشاركة فى 20 فبراير . وبالتالى يكون حزب العدالة قد ساهم فى انقاذ البلاد والعباد من كارثة لا يعلم مداها الا الله . وان شئتم فاقرؤ حديث (السفينة ) وعلى ضوءها سيعرف من يستقل اسفلها من اعلاها ........
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

التعليقات مغلقة على هذا المقال