24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5908:2913:4316:2518:4920:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الممتلكات العامة (5.00)

  2. 3 قاصرين يسرقون المارة باستعمال كلب "بيتبول" (5.00)

  3. رصيف الصحافة: القصر الملكي في أكادير يتحوّل إلى منتجع سياحي فخم (5.00)

  4. المغرب ينتقد ألمانيا ويرفض الإقصاء من "مؤتمر برلين" حول ليبيا (5.00)

  5. إطفاء الإنارة العمومية يسائل المردودية الطاقية لـ"الساعة الإضافية" (4.67)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | لطفي ينادي بتعديل دستوري لبلورة نموذج تنموي

لطفي ينادي بتعديل دستوري لبلورة نموذج تنموي

لطفي ينادي بتعديل دستوري لبلورة نموذج تنموي

اعتبر علي لطفي، الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للشغل عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، أن النموذج التنموي الذي يتم الحديث عنه، والذي دعا الملك محمد السادس في خطاباته الأخيرة إلى بلورته، يتطلب عقدا اجتماعيا جديدا.

وبحضور زميله في الحزب صلاح الدين أبو الغالي، شدد علي لطفي، في ندوة عقدت مساء الأربعاء بالمركب الثقافي مولاي رشيد بالدار البيضاء أدارها الصحافي ناجي معدوم، على أن "النموذج التنموي يتطلب عقدا اجتماعيا جديدا، فإذا بقي النموذج بشكله الحالي سنظل تحت ضغط الفوارق الطبقية الاجتماعية".

ولفت لطفي، المستشار البرلماني بالغرفة الثانية، في مداخلته بهذه الندوة، إلى أن المنظمة الديمقراطية للشغل ترى أن النموذج التنموي الجديد الذي ستعكف عليه اللجنة التي يترأسها شكيب بنموسى، السفير المغربي بباريس، يجب أن "يحترم الديمقراطية وحقوق الإنسان الأساسية".

وأوضح الكاتب العام للمنظمة النقابية المحسوبة على حزب الأصالة والمعاصرة، في هذا السياق، أن تحقيق هذا الأمر يتطلب "تعديلا دستوريا تفاديا للفراغات الموجودة في الوثيقة الدستورية الحالية، وذلك حتى نصل إلى دولة الحقوق الأساسية وحقوق الإنسان".

وأورد لطفي أنه "لا يمكن الحديث عن نموذج تنموي دون الحديث عن توزيع الثروة الوطنية، حيث يستفيد حوالي 20% من ثمار النمو بينما البقية يوزع عليها الفتات"، على حد تعبيره، مؤكدا أنه "بدون عدالة اجتماعية لا وجود لنموذج تنموي".

من جهته، تحدث ابراهيم الإبراهيمي، الأستاذ الجامعي المتخصص في القانون الضريبي، في مداخلته على ضرورة "وضع نظام ضريبي جديد من أجل النموذج التنموي الذي يجب أن يكون مغربيا وبخصوصيات مغربية"، وفق تعبيره.

وأوضح الأستاذ الجامعي أن النموذج التنموي والاقتصادي الجديد "سيمر عبر المؤسسة التشريعية، ولذلك على البرلمانيين أن يكونوا يقظين لمناقشته والتفاعل معه ومع الاقتراحات التي ستأتي فيه".

وبعدما أكد ضرورة توسيع الوعاء الضريبي وإنهاء بعض الاعفاءات الضريبية في الأقاليم الجنوبية والمساواة بين جميع المناطق في هذا النموذج التنموي، دعا المتحدث نفسه النقابيين الحاضرين في الندوة إلى اليقظة بدورهم تجاه هذا النموذج.

ودعا المتدخلون من الحاضرين في هذه الندوة إلى ضرورة بلورة نموذج تنموي جديد قادر على استيعاب جميع المغاربة ووضع حدا للفوارق الاجتماعية، خصوصا وأن الهوة اتسعت بين طبقة الفقراء وطبقة الأغنياء، فيما صارت الطبقة الوسطى التي تعد عَصب المجتمع في خبر كان.

كما شددت بعض المداخلات على النهوض بالعنصر البشري باعتباره ركيزة أساسية في النموذج الجديد، إلى جانب تفعيل الجهوية المتقدمة، وتسهيل المساطر، والقطع مع التعقيدات الإدارية التي تؤثر بشكل مباشر على المواطنين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - جميل الخميس 05 دجنبر 2019 - 09:40
كلام صحيح الدخل لأي تنمية حقيقية تمر عبر عقد اجتماعي جديد، لكن كلام سي لطفي يبقى في إطار اللعبة السياسية، و التصعيد في الكلام دون الافعال، حتى يرضى عنهم النظام ويعطي لهم الريع لاسكاتهم. هناك اسي لطفي أصوات جادة تنادي أيضا ولسنوات بعقد اجتماعي جديد مثل الأستاذ الساسي، و الأستاذة منيب و بعض الشرفاء المثقفين. لماذا لم تنظموا اليهم في جبهة واحدة ان كنتم صادقين؟!
2 - منتقد الخميس 05 دجنبر 2019 - 15:17
لا علاقة للدستور الممنوح بالتنمية، هو فقط واجهة لا اقل ولا اكثر
3 - Fellah الخميس 05 دجنبر 2019 - 15:45
وهل ستسمح التماسيح والعفاريت توزيع ثرواتها...طبعا لا وستقاوم هذا التوجه كما تفعل الآن...
ولا سيما ان الرجل السياسي دمية في يد الاقطاعيين وارباب الشركات الكبرى...

من يستطيع الغاء مأذونيات النقل، والصيد في أعالي البحار، وبعض انشطة الاستيراد ووووو..
4 - التنمية قديما ... الخميس 05 دجنبر 2019 - 16:28
... وحديثا لا تتحقق الا بانتاج سلع مطلوبة في الاسواق الدولية.
ولهذا فان البلدان التي تقوم بالبحث العلمي وتنتج المعرفة (الصناعة والتكنولوجيا) وتبيعها للبلدان المتخلفة استغنت وتقدمت.
تتبعها في الغنى البلدان التي تنتج المحروقات المطلوبة في السوق الدولية.
لم يبق للبلدان المتخلفة الفقيرة التي لا تنتج لا معرفة ولا محروقات ، الا العنصر البشري الذي يجب تعليمه وتكوينه وفق حاجات سوق الشغل الدولية.
يجب تلقينه مزيدا من العلوم والتقنيات الحديثة باللغات التي تنتجها.
وكلما تعلم العنصر البشري لغة من اللغات المنتشرة عالميا كلما توفرت له فرص الشغل في ارض الله الواسعة.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.