24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5007:1613:2316:4319:2220:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "كورونا" ينهي حياة أستاذ في "عاصمة الشاوية" (5.00)

  2. هوفمان: العربيّة ضحيّة "التدخل المخابراتي" في البحوث الاستشراقية (5.00)

  3. الفنّان الجزائري إدير .. إبداع مغسول بنكهة الأرض وصوت الهدير (5.00)

  4. لسعات عقارب ترسل طفلين إلى الإنعاش بسطات (5.00)

  5. ترامب يطلب إجراء اختبار منشطات لمنافسه بايدن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | "الداخلية" تجرب محاربة العزوف بتعبئة التسجيل في اللوائح الانتخابية

"الداخلية" تجرب محاربة العزوف بتعبئة التسجيل في اللوائح الانتخابية

"الداخلية" تجرب محاربة العزوف بتعبئة التسجيل في اللوائح الانتخابية

فرصة أخرى تفتحها وزارة الداخلية، من أجل حشد مزيد من المشاركين في الاستحقاقات التشريعية المقبلة، من خلال فتح إمكانية التسجيل في اللوائح الانتخابية، إلى غاية نهاية السنة الجارية؛ وهو ما واكبته الأحزاب، بدورها، عبر حملات على مواقع التواصل الاجتماعي تستهدف إقناع المواطنين بالتسجيل قصد التصويت.

وعلى الرغم من توجهها المعارض للعديد من التوجهات الرسمية، فقد خاضت صفحات "فيدرالية اليسار الديمقراطي" بالشبكة العنكبوتية حملات واسعة من أجل ثني المواطنين عن عزوفهم "السلبي"، فاتحة المجال أمامهم لاختيار فعل المشاركة أو المقاطعة؛ لكن شريطة القيد في اللوائح، من أجل تبيان نسب واضحة لطبيعة الرافضين للعملية السياسية برمتها.

وفي مقابل الأحزاب المشاركة في الانتخابات، يستمر تنظيم "النهج الديمقراطي" وجماعة "العدل والإحسان" في مسلسل مقاطعتهما للعملية السياسية، ولم يعيرا اهتماما يذكر للدعوة التي أطلقتها وزارة الداخلية؛ وهو ما ينذر باستمرار تعبئتهما بخصوص العزوف عن الانتخابات التشريعية المرتقبة سنة 2021.

وفي السياق، أورد سعيد خمري، أستاذ العلوم السياسية والقانون الدستوري بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالمحمدية، أن "تراجع المشاركة في العملية الانتخابية هي ظاهرة عالمية لا تخص المغرب وحده؛ فحتى الديمقراطيات العتيدة تعاني من نفس المشكل، على الرغم من أن الأمر متعلق بأسباب مختلفة، ولا يمكن القياس بشكل مباشر".

وأضاف خمري، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "ضعف التسجيل في اللوائح الانتخابية يعود بالأساس إلى عدم التصاق الأحزاب بقضايا المواطنين"، مستدركا أنه لا يضع جميع التنظيمات في سلة واحدة، وزاد: "جل الأحزاب تتواصل مع المواطنين خلال المحطات الانتخابية فقط، وهذا ما يجعل علاقة المواطن بها يغلب عليها الفتور".

وأوضح الأستاذ الجامعي أن "الأدوار الحقيقية للأحزاب تكمن في التنظيم والتأطير والوساطة والتنشئة السياسية، وكذا التواصل بشكل دائم، ليس فقط خلال محطة انتخابية معينة"، مؤكدا أن "ما يجري حاليا يظهر الأحزاب وكأنها تستجدي صوت المواطن بشكل انتهازي، من أجل الفوز بالاستحقاقات الانتخابية".

وأشار خمري إلى أن "ضرورة الانتباه إلى أن الأحزاب ليست على نفس المسافة؛ فبعضها يبذل مجهودا من خلال عملها الميداني وتواصلها مع مختلف المنظمات الموازية، لكن الصورة العامة تحيل إلى تقطع العلاقة بينها والمواطنين"، مشددا على أن "الناس يبحثون بالأساس عن تغير يلمس حياتهم اليومية، من خلال قطاعات الصحة والنقل والسكن والتعليم".

وأردف المتحدث أن "المواطن إذا لم يلمس تغيرا مباشرا، فهو ينفر ويتراجع عن المشاركة"، مؤكدا في السياق ذاته أن "الديمقراطية تقتضي وجود ديمقراطيين وأحزابا سياسية، وبالتالي لا يمكن لومها لوحدها، نظرا لوجود أسباب وظروف موضوعية تحول دون قيامها بوظيفتها"، مطالبا إياها بـ"مزيد من الجهد، والقيام بحملة توعوية تبين للمواطن أنه محور العملية السياسية، من أجل إقناعه بجدوى المشاركة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (60)

1 - Mohamed hita الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:06
لا يوجد حزب في المغرب يريد مصلحة الشعب. نريد ازالة كل الاحزاب و البرلمان وليس فقط مقاطعة الانتخابات.
2 - سليم علي الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:11
الدولة لم تقدم على اصلاح جدي للإدارة والعدالة ولم تقدم على محاربة الفساد والريع وهناك غياب ارادة من الأعلى لاصلاح العمل السياسي !
فكيف يمكن للمواطن العادي والذي اصبح واعي الانخراط في العملية الانتخابية ؟؟
على من يضحكون
3 - مواطن الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:18
جميع الاحزاب وبدون اسثتناء تتواصل مع المواطنين خلال الحملات الأنتخابية للفوز بالكراسي بعد دالك يختفون وراء مصالحهم الخاصة لدالك لن اكون مطية لاحدهم ليغتني على حسابي كمواطن.
4 - مجيد الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:19
حتي ول لا ينتخب الشعب سيعرف كيف يزورون النتخب في المغرب كل شي مباح لا رقيب ولا حسيب لا نعرف من يحكم هديه البلاد
5 - مغربي الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:20
الإستيقاظ باكرا والتوجه للتصويت في الإنتخابات بالنسبة لي تفاهة وتضييع لساعة ربما يكون النوم أثمن منها ... قد يعتبر البعض كلامي هذا عدميا، لكن أعي تماما أولويات الحياة، ولا أعتبر التصويت إلا جزءا من تمثيلية لا أحبذ أن أكون طرفا فيها ، وليس بمقدور شخص- أي كان- إقناعي بالعكس
6 - طالب معاشو!! الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:22
التسجيل لماذا ؟! ﻻجل تصويت على أحزاب الفوضى ، والسب العلني والشتم !! أحزاب المدافعين عن حقوق اللواط والعلاقات الجنسية خارج نطاق الزواج !!؟ احزاب الريع ..!..اين حزب واحد يمثل الشعب !! تجار ديمقراطيات فارغة ، تجار دين ...ليست هناك أحزاب حقيقية ، انما هناك انتهازيبن ...استغﻻلييين !! نعم انا ﻻ اصوت ادن انا موجود.
7 - فرح الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:23
ليس في القنفذ أملس
في تواجد المال يصبح اي حزب سياسي مجردا من المبادئ و الاخلاق
8 - مغربي متفائل الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:26
لتحفيز المغاربة على التسجيل في اللوائح الانتخابية يجب اعطؤهم بطاقة تثبت تسجيلهم وانتخابهم للإدلاء بها عند الحاجة والإستفادة من حقوق المواطنة المكتملة بموازاة مع ذلك يجب على الدولة توفير التعليم والصحة الجيدة والتسهيلات اللازمة لرفاهية جميع المواطنين
9 - مواطن الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:27
وانا بدوري لن أشارك في الانتخابات لقد طفح الكيل وبلغ السيف الزبى
10 - Fatoma الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:30
منذ الإستقلال وأنتم تنتخبون ولم تحققوا حتى مستشفى للولادة.ولم يتم القضاء على التسول والبطالة وإرسال النساء إلى حقوق الفراولة. بالله عليكم لماذا تنتخبون وأنتم تعرفون أن الحكومة المغربية تأتيها تعليمات من الفوق مثل كل المؤسسات الأخرى فقط ينتظرون رواتبهم السمينة وإمتيازات أخرى.وهذا هو واقعنا المعروف عالميا
11 - مغربي الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:32
السلام
الصوت امانة على اعناقنا و انا صوت للاتحاد الاشتراكي و لحزب الاسلامي و خدلوني يعني اني لن اصوت على اي احد كيف ماكان برنامجه.انا اعتزلت السياسة مع العلم اني كنت من الشبان المنضوين تحت للواء حزب و تاكدت انا المصالح هي الشغل الشاغل لكل الاحزاب.
12 - عبد العزيز الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:32
انا لم اصوت في حياتي لاحد لان الاحزاب كلها بدون استثناء تريد الا مصالحها فقط
13 - أبو بكر الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:34
سواء صوَّتنا أم لا فالنتائج لا تُحسمُ في المدن أو التجمعات السكنية المتوسطة بل في البوادي النائية، و كأن تلك الشريحة السكنية لها اهتمام و دِراية بالفعل الانتخابي و الاقتراع .

و أذا علمنا بأن نسبة الامية، و الفقر في البادية هما أكبر بكثير مما في المدن المتوسطة أو الكبيرة ، فهمنا جيدا سبب الاقبال في البوادي على المشاركة في الانتخابات.

و النتائج واضحة في البرلمان الحالي و الذين قبله ، نواب و مستشارين ( في المستوى ) الذي يطمح له السكان .
14 - Amazigh amkran الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:40
Dans le pays démocratiques ils suffit d'avoir une carte nationale pour pouvoir voter. Pourquoi m'imposer de m'inscrire? Je suis marocain et j'ai 18 ans ou plus, donc j'ai droit de participer aux élections
15 - أدربال الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:40
عدم التسجيل في اللوائح لا يخدم مصلحة الشعب
على كل المناضلين و الغيورين على هدا الوطن التسجيل في اللوائح الإنتخابية .
بنفورك من التسجيل لا يُسمع صوتك !
أما إلى تسجلتي فصوتك مسموع بعدم التصويت !
لأن أكثر ما يحرج النظام هو نسبة الأصوات المعبر
كلما كان قليلة كلما تأكد للنظام ان هناك نسبة عالية من السخط و عدم الثقة في الاحزاب و الحكومة خصوصا أمام المنتظم الدولي .
مثلا
عندنا 100 واحد مسجلين
في يوم الانتخاب إمتنع 70 واحد عن التصويت
كتبقى عدد الاصوات المعبر عنها قليلة مقارنة مع الممتنعين
وفي هدا إحراج كبير للأحزاب
لأن العزوف عن التصويت هو في حد داته تصويت يعبر عن عدم الرضى .
و في حالة عدم التسجيل هدا يدل على انك لست مهتما و هدا يخدم الاحزاب أكثر مما يشرها .
أنا غادي نتسجل و لكن مغاديش نصوت .
دِرو بحالي تْسجلو و مْتنعو عن التصويت باش صوتنا إوصل .
16 - عبد الله الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:40
اتخاذ القرارات وتفعيلها عملية إفرادية وقد تكون موجهة بالتلكموند، بمعنى أن جميع القرارات الحاسمة والمصيرية تنفذ بواسطة السلطة التنفيذية بمساعدة السلطة التشريعية والقضائية والشعب خارج هذه السلط، بالرغم من وجود تمثيليات حقوقية ونقابية وجمعيات مدنية كلها صورية ولا تخدم الشعب، بل تخدم فقط مصالحها الذاتية والفئوية واللحاسة وأصحاب دون ضمير، الكل يبحث عن الاشتراك والغنيمة من كعكعة المال العام، ناهيك عن المحسوبية والارتشاء في جميع مرافق الدولة بامتياز، اللهم إن هذا لمنكر، والمشارك المسكين في الانتخابات يزكي هذا التوجه الفاسد والخطير ويساهم بقدر كبير على الحفاظ على هذا النظام القئم الفاسد ويزيد في دمقرطته، لهذا المقاطعة واجب وطني للتغيير ولو بالقلب وذلك أضعف الايمان اللهم إن هذا لمنكر
17 - محمد الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:41
الانتخابات ليست الا مضيعة للوقت والمال والجهد فالمواطن المغربي وانا على سبيل المثال لا ارى فيها اية منفعة تخصني بل على العكس كل مرة تأتي فيها هذه المهزلة الا وطلبت ودعيت ربي ان تكون الاخيرة لانها دائما ماتصاحبها العديد من مظاهر الاستغلال لاناس بسطاء من اجل اغراض شخصية وشراء الاصوات وفي بعض الاحيان التصويت باسم اناس لم يحضروا لكي يصوتوا المهم هو الفوز فيها والطريقة لا تهم وفي الاخير احوالنا تسير نحو الاسوء والكل يشتكي لان من يسيرون هذا البلد ماضون به نحو الهاوية نسأل الله السلامة
18 - aziz الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:42
كما قال أحد مصاصي دماء الشعب:المغاربة ممربيينش.حتى نترباو على الحرب ضد المفسدين حقيقة ونقتص منهم ويحاسبهم الشعب مباشرة وإنزال أقصى العقوبات عليهم.آنذك نكون فعلا أمربيين وننتاخبوا.أما أننا نعيش نفس الحالة بل وتفاقمها منذ 60 سنة فلن ننتخب والمقاطعة هي سلاح اللي ماشي مربي.
19 - الهواري عبدالله الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:43
كان في الماضي السياسيون يكذبون على أبائنا فيصدقونهم،الجيل الحالي فهم لعبة السياسة والسياسيين،وفهم أيضا أن المغرب تحكمه فرنسا لا السياسيين،إنه الخبث السياسي والتضليل.
20 - المتوكل/ بركان الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:47
ااداخلية تعرف أصل المشكل والأحزاب جميعها والدولة، هؤلاء جميعهم يعرفون السر الكامن وراء عزوف المغاربة عن التسجيل والمشاركة في الاستحقاقات القادمة، لأن كل السياسيين يبحثون عن مصالحهم الخاصة ولا يعيرون أي اهتمام للمواطن المقهور، ولا يرون هؤلاء المنتخبون إلا مرة واحدة في الخمس سنوات. لا يهتمون بالتعلبم بالصحة بالشغل....
ليس بعيدا، بالأمس توسلت بعض الأحزاب إلى وزير المالية ليستعمل الفيتو المالى حول إعفاء المتقاعدين من إعفائهم من الضريبة على الدخل، وطلبوا من الوزير أن لا يضعهم أمام الشعب وجها لوجه، فثم ذلك بوضوح. بنكيران وحزبه وعدا المغاربة بالجنة قبل الآخرة، لكن الذي حصل هو العكس، بنكيران خرج بتقاعد سمين 7مليون وسيارة فارهة، البرلمان بتقاعد مهم 7000 معفى من الضريبة....
كل هذه السلوكات وما خفي أعظم وأفظع يجعلنا لن نصوت ولن نكثرت لهذه الانتخابات ولا من ترشح ولا من انتخب ولا من.. ولا من...
بكل صدق لو أن الدولة أصلحت هذه المفاسد وهذه الأعطاب لأسرع جل المغاربة إلي التسجيل والاقتراع على الرجل المناسب أن يفعلوا. أنا شخصيا لن أصوت حتى ولو وضعوا لذلك غرامات مالية باهضة.
21 - سعيد المقدم -بلباو الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:52
لكي يصل التسجيل إلى 100\100على الدولة ان تنتقل إلى منطق الترهيب بدل الترغيب،أي أن تعسكر الانتخابات،مثل فرض غرامات مالية على المواطنين،بمعنى أن يصبح الاستبداد مدخلا مركزيا و حتميا.الجميع مقتنع ان الانتخابات لا تنتج سوى تبذير المال العام و لا تصنع سوى نخب فاسدة و انتهازية.لا استغرب ان تقوم الدولة بنهج نظام تعسفي يفرض على الناس التسجيل في اللوائح الانتخابية بشكل قهري.
22 - اللائحة الفردية الخميس 12 دجنبر 2019 - 11:54
يجب العودة إلى الإنتخابات الجماعية باللائحة الفردية حتى يتسنى للكل اختيار بكل حرية و اقتناع من هو أهل لتمثيله أما اللائحة الجماعية فهي تكرس المشهد السياسي الذي تسبب بالأساس في ظاهرة العزوف.
23 - ماذا بعد ؟ الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:06
ماذا بعد الانتخابات ؟ تراجع في الترتيب العالمي لا محالة، حبذا لو وضع حدا لهذه الأحزاب الانتهازية بتعيين حكومة مستقلة تحت إشراف الملك، يكون ذلك خيرا للبلاد والعباد.
24 - non vote الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:07
concernant les frais des élus dans les deux chambres,un commentaire ici même publié il y a quelques jours,un élu revient chaque jour à 1 750 000 cts ,presque un milliard cts par jour pour l"ensemble des élus des 2 chambres de siestes ,je ne voterai pas,le chef ex du pjd recoit 7 millions par mois comme sadaka pension ,alors tous les élus auront des pensions à la fin de leur désignation comme élu,
je ne vote pas
25 - المهم هي المشاركة الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:09
ها الكلام المعقول؛أردف المتحدث أن "المواطن إذا لم يلمس تغيرا مباشرا، فهو ينفر ويتراجع عن المشاركة"

لن يشاركوا في المهزلة وقد تعبوا ،ضاعت سنون في النهب والكذب وماتت الثقة رحمها الله، المغاربة متربيون واعون وعلى أخلاق عالية،أما إعادت الترابي فيتسحقها الأحزاب عصابات لصوص المال العام.
26 - المتوكل/ بركان الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:11
دولة المخزن تهتم بالشكل ولا تهتم بالجور، بدلا من علاج المشكل الأصلي لماذا العزوف؟ نرى الدولة تريد علاج الأعراض، وهذه الأعراض لن تنتهي مادام المشكل قائما.
27 - عمر الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:13
يجب إلغاء اللوائح الانتخابية و الاعتماد على البطاقة الوطنية و عنوانها. فكل حامل للبطاقة الوطنية له حق التصويت في عنوان البطاقة و من غير عنوانه دون تغييره في بطاقته يحرم من التصويت. الممنوعون من التصويت الكمبيوتر يلغيهم. بهذا نتجاوز هذه المعضلة و يصبح للمواطنين الحق في التصويت و يمكن أن يقرر المشاركة في التصويت في أخر لحظة دون حملات الداخلية و الأحزاب التي ينفر منها الشباب
28 - لحسن الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:15
عندما ارى ان نواب الامة يصوتون ضد إعفاء معاشات المغاربة من الضريبة ...فأني افقد التقة ...عندما ارى ان ميزانية القصر تمر في ربع ساعة بإجماع ودون نقاش يذكر ...فإني افقد الثقة... عندما ارى ان الكلةيتهافت على المال العام من أجور ضخمة و تقاعد مريح دون مراعاة فقر و عوز الغالبية من المغاربة ... افقد الثقة ... .....
29 - ابو عدنان الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:17
اذا ارادت الدولة ان يسجل جميع المغاربة في اللوائح الانتخابية وان يصوتوا جميعا كذلك وجب عليها منح تعويض مالي قدره 1000 درهم وسترون النتائج ستفوق كل التوقعات الاكثر من هذا سيستغني المواطن عن التعويض المذل الذي يقدمه المرشح او سيضطر هذا الاخير الى رفع ثمن الصوت وهو في مصلحة الناخب بكل تأكيد لأن العملية من الاساس مبنية على تصور مغلوط ومعتوه ومشوه .......
30 - ناصر الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:28
لماذا التسجيل و لماذا التصويت؟
الإنتخابات الجماعية تُفرز مسؤولين أميني لا دراية لهم بتنمية المجالات القروية و الحضرية.
الإنتخابات التشريعية تفرز نوابا غريبين جدا:لا يحضرون الجلسات،و إن حضروا ناموا،يجمدون مشاريع القوانين التي تعود بالنفع على من إنتخبهم،يتهافتون على التعويضات و التقاعد،يصوتون ضدا على مصالح المواطنين.وآخرها و أخطرها عندما أوحى نواب البرلمان أمس لوزير المالية بإستعمال الفيتو ضد إعفاء معاشات التقاعد من الضريبة على الدخل.
" واش نتوما معانا و لا مع غانا"
جاي واحد الشكل جديد من محاربة هاد العصابات،وجدوا روسكم.
31 - Haroun الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:28
على من نصوت على جماعات تعمل ضد المواطن وكأنه عدو لها. جماعات لا تبحث إلا على امتيازات وكراسي ووجوه تطلع علينا منذ صبانا لم نعد نعرف توجهاتها. يصوتون في البرلمان ضد كل ما هو في صالح المواطن.
32 - محمد لعيوني الخميس 12 دجنبر 2019 - 12:39
العزوف غير مقبول والدليل ان شباب تونس استطاع تفيير الواقع بانتخاب رئيس للبلاد نكرة ومستقل فقط استاذ جلمعي.ادن التغيير لا يكون بالانتقاد والعزوف ومواقع التواصل الاجتماعي.علي الشباب تسجيل انفسهم بكترة وعلي الاطر التي ترئ نفسها مؤهلة ان تتقدم بدورها للترشح وستجد الشباب وراءها ولو مستقلين.اما العزوف فهو في مصلحة المفسدين فقط
33 - راوي الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:16
ان تكون مسجلا وتقاطع تحتسب لك وتعمق الوضع على من يراهن على المشاركة..لكن حتى المقاطعة هناك من يستفيد منها. كان من المفروض ان يكون فصل في الدستور يحدد نسبة المشاركة الادنى التي تلغي الانتخاب.
34 - مغربي امازيغي الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:21
ادعو كل مغربي لتسجيل اسمه في اللوائح الانتخابية ويوم التصويت إذا أعجبه حزب أو مرشح فليصوت واذا لم يعجبه أحد فليفعل ما يمليه عليه ضميره وقناعته.اما التصويت على شخص أو ضده أو الامتناع أو بورقة فارغة.اما العزوف عن التسجيل ففيه خطأ، لنفترض أن يوم الانتخاب اعجبت بشخص وانت غير مسجل فلا حق لك في التصويت،اما اذا كنت مسجلا فإما تصوت أو تمتنع.اخي سجل نفسك الان ويوم التصويت صوت أو امتنع.
35 - مغير الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:41
لست غبيا إلى درجة أن أصوت على كائن لكي يربح على ظهري 30000 درهم وآخر 90000 درهم ...أعتبر ذلك منتهى الغباء لم يكد و لم يعرق له جبين و لم يسهر الليالي و في الأخير يربح مبلغ شهري محترم نتيجة صوتي لا أعرف كيف يفكر البعض حين يمنح صوته نظير دريهمات قليلة و يجعل كائنا من كان يتحكم في مصيره 5 سنوات و يجمع ثروة تقدر بالملايير على حساب أصوات ناخبين صوتوا من أجل دريهمات أو من أجل منافع محدودة ..
36 - ahmed الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:45
و لماذا لا يكون التسجيل أوتوماتيكيا عندما يصل الشخص 18 سنة, كما هو هنا في أوروبا? إبني لديه 18 سنة و في الإنتخابات السابقة هنا بإسبانيا توصل بالبريد ببطاقة التصويت دون أي تسجيل.
37 - علاء الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:47
سواء أكنت تريد التصويت أم كنت تريد المقاطعة فيجب عليك التسجيل.
إذا قاطعت ولم تصوت وأنت مسجل فهذا ينعكس على نسب المشاركة بشكل سلبي، أما إذا تكن مسجل فأنت غير موجود وغير معني، إذا كنت مواطنا يجب عليك التسجيل، وبعدها يأتي الكلام.
38 - لا امل في الافق الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:52
مالفرق بين العدالة والتنمية والاحرار؟الشيء الوحيد هو تغير الاسم.ماداتنتظر من حكومة تراجعت عن اصلاح ضرائب المتقاعدين والتي لا تكلف الا شيء قليل.لقد فقد كثير منا الامل.ومن لم يصدق فليزر مستعجلات المستشفى الموجود في مد ينته. الحكومة لا تبالي بالمواطن ،مصالح السياسيين فقط.
39 - حائر الخميس 12 دجنبر 2019 - 13:59
ما معنى المشاركة في ((اللعبة الانتخابية)) مع احزاب متعجرفة وخالية من الكفاءات وتنعدم بها الديمقراطية؟كيف يمكنني ان اختار واحد منها وهم ابناء (عبد الواحد)؟وبالتالي ان شاركنا في الانتخابات هل ستتغير احوالنا ويزول القساد والاستبداد ام ان الامر يتعلق فقط بلعبة (الدراري) والضحك على المهمشين اصلا والمفقرين؟لكم لعبتكم ولنا حرية عدم المشاركة او المقاطعة او اي شيئ اخر كل حسب مخه وطموحاته و...
40 - achraf الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:06
نصيحة, الجميع عليه أن يسجل نفسه, و بعدها إن أراد أن لا يصوت, لأن إذا لم تكن مسجلا و الدولة قالت أن نسبة التصويت 40% يعني 40% من المسجلين فقط و ليس من كافة الشعب, يعني في الحقيقة فقط 10 أو 15% من الشعب الذي صوت , و هنا الخدعة التي تنهجها الدولة لحفظ ماء وجه نسبة المشاركة, و لهذا السبب لا يتم التسجيل أوتوماتيكيا عند وصول 18 سنة. واش فهمتوا? وا فيقوا معانا.
41 - بوطونة الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:13
انا غادي نتسجل متأكد منها، ولكن يمكن ما نصوتش لأسباب تقنية
42 - متطوع في المسيرة الخضراء الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:25
اخواني الأعزاء أخواتي العزيزات علينا أن نكون متفائلين خيرا وان لاتكون متشائمين طبقا لوصية المصطفى عليه الصلاة والسلام وعلى كل من لم يسجل نفسه في اللوائح الانتخابية والدين يقاطعون الانتخابات عليهم أن يعلموا علم اليقين انهم يقدمون مساعدة بنائة للمتلاعبين والدين يناضلون ويدافعون عن مصالحهم الشخصية وبذالك التسجيل والتصويت هو السبيل الانجع للقضاء على الريع و المساهمة الفعالة في تنفيذ المحاسبة التي في دستور 2011 والتصويت بكتافة به سيخلق برلمان ذوا أغلبية من الكفاءات التي بإمكانها إلغاء التقاعد الخيالي وتخفيض الرواتب الخيالية ومحاربة الرشوة والريع بكل أشكاله ولكم واسع النظر
43 - marcain الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:28
أقسم بالله لن أسجل ولن أصوت على أي قندوح ولو ألزمونا بذلك
44 - لا للتصويت الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:41
انا في حياتي لم اصوت ولن اصوت على احد لانني لانني لا أومن بالاحزاب السياسية الساعية وراء مصالحها الشخصية، ولا أومن بالحياة السياسية في هذا البلاد المقهور اهله والمترف اصحاب السياسة الفارغة فيها نظرا للظروف التي تحكمه من الداخل والخارج فا إلي متى سنعيش هذا الوضع من خزعبلات السياسة الفارغة والتي يتحكم فيها من كل الجوانب. والسلام
45 - CITOYEN الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:41
أنا عمري 57سنة و لست مسجلا في اللوائح الانتخابية و لن أسجل نفسي لأنه ليس هناك حزب وطني يستحق صوتي كلهم متشابهون يعملون لصالح أبنائهم إذا نجحوا هل طالب فيهم أحد بوقف ريع معاشات البرلمانيين والوزراء هل أصلحوا التعليم الصحة منذ الإستقلال و نحن نسمع سوف وبقينا في التسويف
46 - مغربي امازيغي الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:45
من لم يسجل نفسه لا يحتسب عند المنتظم الدولي،لا مع المصوتين ولا مع الرافضين ويقال عدد المصوتين كذا والرافضين كذا والأوراق الباطلة كذا،اما من لم يسجل فلا مكان له في النسبة.اما اذا كان المسجلون 1000 وصوت 10 أو لم يصوت أحد فهذا له تأثير ويدفع الدولة الى البحث عن السبب،اما غير المسجلين فلا يعتبرون في العد والنسبة وعند المراقبين.ولك واحد ضميره وعقله يميز به.وهذا العقل هو أعظم نعمة منحها الله للإنسان للتمييز بين الصالح والطالح.مجرد رأي انسان بسيط لا دخل له في السياسة.
47 - الخوة الخاوي الخميس 12 دجنبر 2019 - 14:57
لا اريد ان اصوت على شخص كذاب لكي يصبح وزيرا او برلماني يتقاضى الملايين في الشهر وتقاعد مدى الدهر.ماذا ساستفيد من التصويت لهؤلاء المنافقين.نحن مجرد أداة ليصبحوا اغنياء ويضمنوا مستقبلهم ومستقبل اولادهم.انا ايضا اريد ان اصبح برلمانيا أو وزيرا فليصتوا لي جزاهم الله خيرا شكون كره ديك النعمة ديال مانضة صحيحة فالشهر بلا قراية بلا صداع الراس وتقاعد مبكر راه الخير والخمير هداك.
48 - عبدالكريم الخميس 12 دجنبر 2019 - 15:34
التسجيل في اللوائح الانتخابية يعود بالأساس إلى عدم التصاق الأحزاب بقضايا المواطنين"
49 - رشيد كلميم الخميس 12 دجنبر 2019 - 17:00
في يوم الانتخابات سأنام نوما عميقا و لن اعطي اي اهتمام لهذه الانتخابات المضحكة و التافهة , الوحيد من يحكم و يسود في المغرب هو الملك و كفانا كذبا و استهزاء
50 - احمد الخميس 12 دجنبر 2019 - 17:31
هذا التنافس بين الاحزاب والتسابق للمناصب في الانتخابات؟ هل هو لمصلحة الشعب؟
الجواب كفيل بأن نصوت أو لا نصوت!!!
الممارسات السياسية يجب أن تكون عن طواعية bénévoles أو على الأقل ألا تكون بمقابل أجر خيالي قد ينسي الناخب كل ماهو جدير بفعله ويهتم فقط بمصالحه ومصالح عائلته!!!
لماذا السياسيون يتلاعبون بالاموال وهم أصلا لم ينتجوها؟
51 - سيمو الخميس 12 دجنبر 2019 - 20:00
لن اصوت مرة اخرى لصالح الفساد كفى لن اصوت ليحصل بنكيران على تقاعد عشرة ملايين شهريا من رغيف ابنائنا
52 - مقهور الخميس 12 دجنبر 2019 - 20:15
والله لن اصوت لانها شهادة زور من جهة لا اريد ان اشاهد مواطن في ارمة وانا مساهم فيها بتصويتي على منتخب فاشل وسارق كل الاحزاب بدون الاستتناء ليس لها توجه وخطط همها الوحيد الريع توظيف العائلي والخروج بتقاعد مريح الاضافة الى استغلال السلطة والنفود للمصلحة الشخصية
53 - موازين مختلة الخميس 12 دجنبر 2019 - 20:29
الانتخاب معناه انني انا المواطن نختار من بين المترشحين واحد يمثلني ف البرلمان

البرلمان صوت على اشياء كثيرة لو انها تعرضات ف استفتاء شعبي ما كانت غتحصل حتى على 3 ف لمية من اصوات الشعب

اذن البرلمان ماشي صدى للشعب ماشي ممثل للشعب

البرلمان عبارة عن ادارة مهمتها المصادقة على ما يريده المخزن كيفما كان

نعم كيفما كان

واش سبق ليكم شفتوا شي قانون رفضو البرلمان؟

يعني من يسمى نائب برلماني ليس نائبا عن الشعب انما هو موظف من موظفي المخزن مثله مثل المخزني او المقدم او القايد

الفرق الوحيد ان البرلماني يُعين من خلال تصويت المواطنين عليه

كيصوتوا عيه باش يولي موظف ديال المخزن

كيعطيو من وقتهم مقابل والو

مسألة جد غريبة

انا بصراحة مع ان تلغى الاحزاب ويلغى البرلمان بغرفتيه وتلغى الحكومة

والمخزن يسير البلاد بشكل اداري فيه كل مسؤول عبارة عن موظف

اجتاز مباراة توظيف

وغيشتغل مع المخزن حتى يخرج تقاعد

هكذا افضل مليون مرة
54 - علي الخميس 12 دجنبر 2019 - 20:56
انا عازف يوم أشاهد احزاب في مستوى انتظارتنا ساصوت اما هده الأحزاب فمجرد أحزاب تلهث وراء مصالحها فقط وليس مصالح العليا للوطن والمواطن
55 - marrroki الخميس 12 دجنبر 2019 - 21:03
التصويت يكون بالبطاقة الوطنية فقط،المغاربة فوق 18 سنة لهم الحق بالتصويت يعني البطاقة الوطنية كافية فقط
56 - مريمرين الخميس 12 دجنبر 2019 - 22:41
تستفيق الدولة كما الأحزاب في المحطات الانتخابية فقط ، لتدفع المواطن للتسجيل و التصويت . لماذا تغط الدولة في النوم العميق حين يتم النصب على مئات وآلاف المواطنين : فهذه فضيحة " شركة النجاة الإماراتية " وهذه فضيحة " مجموعة باب دارنا " ، والآتي يعلمه الله .
لك الله يا وطني
57 - سمير الخميس 12 دجنبر 2019 - 22:50
الانتخابات يجب ان تكون بالبطاقة الوطنية، أما اللوائح الانتخابية غي التخربيق ، في الحقيقة جميع الانتخابات غير قانونية ، لمغاربة ما كينتاخبوش، الي كينتاخب غير المتجولين. غادي تنتاخب على من ؟ على واحد ما عارف يسير حتى حياتو و الطوب دال الطوب ديال السياسيين ما قدرو يديرو واااالو ، التعليم فاشل ، الصحة وااالو، الشغل وااالو، الفقر كيزيد، كلشي باغي يهرب......الخ
58 - El ghaleml abderrahim الجمعة 13 دجنبر 2019 - 11:58
الفرد هو المجتمع و مادام هذا الا،خير غير مؤهل ثقافيا و اءخلاقيا وبعيد كل البعد عن القيم والمبادئ ولا هدف له في الحياة الى من رحم ربي سيبقى يعيش تحت حمة الخونة و المتربصين بالوطن الحبيب والنتيجة هي اءننا أصبحنا شعب ينعت بالقطيع والمداويخ وعديمين التربية وهكذا ينظرون اءلينا الاشخاص الذين وكلناهم على شؤننا السياسي فعلى وزير الداخلية الدي لم اءشكك قط في كفاءته ا،ن يضع حد للمهزلة التؤ يقومون بها بعض المتسلطين على الشؤن السياسي ويجب عليك اخد التدابير واءنزال العقوبات الازمة وهدا هو اءحد المفاتيح للحل عن العزوف السياسي فرغم الجهود الدي ؤقوم بها الملك ورغم توجيهاته وغضباته المتكررة ورغم اءداءهم للقسم ىكن دون جدوى الحل سيدى اءعادة الثقة الى الشعب و لكن الشعب الدي يبيع صوته فلا خير فيه و يستحق الطبقة السياسية التي يستحق
59 - مواطن الجمعة 13 دجنبر 2019 - 15:36
أنا سأسجل نفسي في اللوائح الانتخابية، ثم لن أصوت، لأن نسبة التصويت تحتسب بالنسبة لعدد المسجلين في اللوائح الانتخابية و ليس بالنسبة لعدد المواطنين المستوفين لشروط التصويت.
إن كنا نريد إحراج الدولة بمقاطعة الانتخابات، فأول خطوة هي التسجيل في اللوائح.
60 - مدوخ الجمعة 13 دجنبر 2019 - 16:43
مقاطعون لإنتخاباتكم. مهما فعلتم. كلمة الشعب غير مسموعة في الإنتخابات فقط مسرحية .النتاءج محسومة مسبقا
المجموع: 60 | عرض: 1 - 60

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.