24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5608:2513:4516:3218:5720:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | منيب: "بّْاكْ صاحبي" تحرّك الحكومات .. والملفات بيد "مُول الشْكَارة"

منيب: "بّْاكْ صاحبي" تحرّك الحكومات .. والملفات بيد "مُول الشْكَارة"

منيب: "بّْاكْ صاحبي" تحرّك الحكومات .. والملفات بيد "مُول الشْكَارة"

ترى نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، والتي حلت ضيفة على برنامج "نقاش في السياسة"، أن المحرك الرئيسي للحكومات في المغرب ليست الكفاءات، معلنة رفضها تفويت القطاعات الاجتماعية، وخصوصا الصحة والتعليم.

واعتبرت منيب أن الأحزاب السياسية المغربية مطالبة بتحمل مسؤوليتها لتكون في مستوى طموحات الشعب المغربي، داعية إلى منافسة سياسية قائمة على البرامج، وترك الفرصة للمغاربة للاختيار دون توجيه للعملية الانتخابية، وحل الأحزاب التي صنعتها الدولة.

حكومات "باك صاحبي"

قالت الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد إن "الحكومات المتعاقبة لم تفكر في الكفاءات، بل تشتغل بمنطق "باك صاحبي وبنت خالتك وغيرها"، موردة: "هناك محاولة لضرب السياسة؛ لكن وجب التأكيد ألا ديمقراطية بدون أحزاب".

وضمن الحوار الأسبوعي السياسي أوردت القيادية في فيدرالية اليسار الديمقراطي أن المغرب "عبر العقود الماضية عرف العديد من التعبيرات، عن طريق المجتمع المدني والأحزاب والنقابات"، موضحة أن هذه المحطات كان فيها اليسار يقود المعارضة.

وشددت منيب على أن "الاحتجاجات الجديدة نوع من الانخراط عن طريق الإبداع وتجديد المطالبة بمحاربة الفساد والاستبداد"، معتبرة إياها "نوعا من المطالبة بالعدالة الاجتماعية والتوزيع العادل للثروة".

وفي هذا الصدد، شددت المتحدثة على أن "الحراك الذي يعرفه المغرب، من احتجاجات، والمقاطعة الشعبية لثلاثة منتجات السنة الماضية، يؤكد أن الشعب المغربي حي ومبدع"، مبرزة أن "هذه الحركية تعد استمرارا لموجات الاحتجاج العفوي التي خرجت لرفض ضرب التعليم ومواجهة فرض التقويم الهيكلي، وكذا مواجهة وزير الداخلية السابق غير المأسوف عليه إدريس البصري في ثمانينيات القرن الماضي".

"كل الاحتجاجات تحاول الدولة سل فتيل التسييس منها بهدف إضعاف التأطير السياسي، وخصوصا الأحزاب"، تقول منيب، التي أوضحت أن "الأحزاب في المغرب تتراوح بين الجادة والتي صنعها المخزن لخلق نوع من التوازنات"، مبرزة أن هذه "الظاهرة مستمرة إلى اليوم وهدفها ضرب الأحزاب الجادة ونزع المصداقية عنها".

اندماج للدفع نحو ملكية برلمانية

وعلاقة بسعي فيدرالية اليسار إلى الاندماج بعد تجربة سنوات التنسيق المشترك، أوضحت الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد أن "التوحيد هدفه مواجهة البلقنة التي يعرفها اليسار في المغرب"، مسجلة أن "هناك يسارا توحد مع المخزن لضرب الإسلاميين، وآخر يقترب من التيارات الإسلامية لمحاولة زعزعة النظام المخزني لدفعه إلى الإصلاحات، ويسار طبع مع النظام منذ تجربة التناوب التوافقي".

القيادية اليسارية اعتبرت في هذا الصدد أن "الاندماج لن يكون بين المكونات الثلاثة، بل سيظل مفتوحا، على أرضية مبادئ اليسار والديمقراطية"، مشددة على ضرورة الدفع نحو "إصلاحات سياسية بهدف الوصول إلى الملكية البرلمانية، وتجاوز الملكية التنفيذية القائمة على الحكم شبه المطلق".

وبعدما أكدت القيادية اليسارية، في هذا الاتجاه، أن "الملكية يجب أن تدخل العصر مثل باقي الملكيات في العالم"، قالت إن تيارها السياسي "فتح نقاشا واسعا حول الاشتراكية التي يريد، لأن الاشتراكية في العالم تحاول التكيف مع العولمة"، معتبرة أن هذه المكونات تعتبر نفسها "يسارا جذريا، ولكنه يسار يتكيف مع الأوضاع".

وفي هذا الإطار ترى منيب أن "الفكر اليساري يعود بقوة"، وأن "المغاربة اليوم إذا وصلتهم المعلومة الصحيحة عن اليسار لا يمكن إلا أن يكونوا معه، ولا يمكن أن يكونوا ضده؛ وذلك بفعل المبادئ التي يقوم عليها"، مضيفة: "نحن حزب لم يشارك إلى حدود الساعة في الحكومة، ولن نشارك إلا إذا كان هناك فصل حقيقي للسلط".

"بعض القيادات اليسارية التي شاركت في حكومة التناوب أضاعت علينا فرصة كبيرة، لأنها لم تطالب بإصلاحات سياسية حقيقية"، تقول منيب، التي أعلنت أن "الفكر اليساري ليس فكرا ملحدا، ولا يريد أن يأتي بفكر يواجه الهوية المغربية، بل يريد الانتصار للحق في الوطن".

وأكدت المتحدثة نفسها أن "العديد من القضايا الداخلية إذا تم الحسم فيها يمكن الاندماج قريبا، وإذا لم يتم ذلك فلا مشكلة في الاندماج بعد الانتخابات"، مشيرة إلى أنها "لا ترغب في أن تكون منسقة للفيدرالية"، وزادت مستدركة: "لكن في الوقت نفسه أنا ضد الشباب الانتهازي، الذي يعتبر أن الاندماج يمكن أن يتحقق في حال مغادرة منيب"، مردفة: "إذا كان عدم الاندماج متوقفا علي فإنني مستعدة للمغادرة".

كما سجلت منيب أنها تستحق أن تكون رئيسة حكومة، موضحة: "لم أر رؤساء حكومات متميزين جدا إلى درجة ألا أرى نفسي أستحق هذا المنصب، بل بالعكس"، وزادت: "من يتحدث عن "الأنا" بالنسبة لمنيب فهو يكن لها العداء، وضد النجاح..هناك من اتكأ على ظهري حتى أصبح معروفا وأصبح يتحدث عني بشكل غير مقبول".

تزوير ضد الفيدرالية

ونبهت الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد إلى أن "المستوى الانتخابي الذي وصلت له الفيدرالية ليست مسؤولة عنه، بل الدولة العتيقة هي المسؤولة لكونها مارست التزوير ضدها"، مضيفة: "أنا ضد المظلومية.. لم نتبع مساطر الطعن رغم توفرنا على المحاضر المزورة"، وشددت على أن "الإصلاح في المغرب يجب أن يكون بمدخل سياسي، قائم على الديمقراطية والمحاسبة واستقلال القضاء، وإيقاف الريع والفساد؛ كما أن الدولة مطالبة بتحمل مسؤوليتها في ما يتعلق بالتعليم والصحة وعدم ترك هذه الملفات الاجتماعية "لمول الشكارة".

وربطت منيب مشاركتها في أي حكومة بضرورة أن تكون قائمة على المساءلة والمحاسبة؛ "وبالتالي لا بد من تغيير للنظام حتى لا تكون جميع الحكومات محكومة"، وزادت: "مشاركتنا ستكون مرهونة بربط المسؤولية بالمحاسبة وفصل حقيقي للسلط واستقلال القضاء..إذا كنت في الحكومة، أو أي من أعضاء الفيدرالية، فإن ذلك يعني الاستقلالية والحكم بشكل فعلي. والمغرب يستحق أن نكون في الحكومة"، معلنة أنها لا تؤمن بمنطق التعويضات أو التقاعد بالنسبة للبرلمانيين أو الوزراء، "بل بالاشتغال بعيدا عن منطق الجوع الذي يحكم البعض اليوم".

حل "البام" و"الدستوري"

منيب، وضمن الحوار الأسبوعي السياسي، قالت إن "على الأحزاب أن تجدد نفسها وأن تتحمل مسؤوليتها"، مطالبة بتذويب بعض الأحزاب حتى تخرج في شكل جديد، وخصوصا الأحزاب التي صنعت صنعا من طرف الإدارة.

وجوابا عن سؤال حول التنظيمات المعنية، أكدت منيب أن "الأحزاب التي لا تملك مشروعا وترعاها الدولة عليها أن تحل نفسها، لأنها تدخل الانتخابات دون أدنى مجهود وتحقق نتائج كبيرة"، خاصة بالذكر الأصالة والمعاصرة والاتحاد الدستوري، باعتبارهما "ليسا حزبين بالمفهوم التقليدي للأحزاب، إذ خلقا في سنة واكتسحا الانتخابات في فترتين متفرقتين من تاريخ المغرب.

وأكدت منسقة فيدرالية اليسار الديمقراطي أن "هذا الوضع أنتج في المغرب حكومات مشكلة من فسيفساء تجعل رؤساء الأحزاب يهدفون إلى إيصال الأقارب عوض الكفاءات"، معتبرة ما وقع في شتنبر من تعديل "لا يعدو أن يكون تقليصا للوزراء دون وجود كفاءات، وهو ما يضرب السياسيين والسياسة".

من جهة ثانية حذرت منيب من "وجود مشكل كبير في المغرب يتجسد في المتاجرة بالدين، بسبب التيارات الإسلاموية المسيسة"، معتبرة أن "تيار الإخوان المسلمين بعدما فشل في الاستيلاء على السلطة حاول الوصول إليها عن طريق الانتخابات وباستعمال مثلث الإحسان والدعوة والسياسة، واليوم يغزون جهات الوطن".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - عبدو من الرباط الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:20
كلكم كتقولو هاكدا فالاول غي كتشدو الحكومة والمناصب كتبداو بالشعب هو الأول سياسة إفقار الفقير وإغناء الغني كتسري ليكم فالدم .
2 - المحلل الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:25
منيب تقول ما هو موجود ....لكن التنازلات تبقى محال
3 - حسن من الري______ش الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:30
انا مواطن عادي جدا ,من الريش لجهة درعة تافيلالت الجهة التي كانت لطي النسيان منذ (الاستقلال)ومما زاد الطين بلة هو عهد هذه الحكومة التي اصبحت فيه الجهة مرتعا للفساد والمفسدين في صمت مخيف للدولة واجهزتها ...........!السياسة بالمغرب مغشوشة احزاب مهترئة صنعت لاقناع العالم بان لدينا احزاب لكن في الحقيقة مجرد اورام سرطانية تنهش الوطن وتسنزفه داخليا....واتحدى ايا كان ان لم يصبح اخنوش رئيسا للحكومة حتى ولو لم يصوت اي مواطن ;والايام بيننا........!احزاب للديكور ببوصلة تائهة:فاقد الشيء لا يعطيه.
4 - مغريي الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:30
اختي العزيزة سئمنا من السياسة ووجوهكم. كلامكم واحد ولا تقة فيكم. تتكلمون كثيرا ولا تحققوا شيئا للمواطن والوطن عليكم بترك مكانكم للشباب ا لكفىء الدين تضعونهم خارج الصرب. لا نراكم سوى عندما اقترب الانتخابات لتقتربوا من المواطنين.
5 - محمد الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:32
فكر راقي ايتها المناضلة اتفق معك جملة وتفصيلا
6 - مقاطع الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:32
في الديمقراطيات العريقة تتمحور البرامج السياسية للاحزاب حول برامج واقعية ترتكز اساسا على الرفع من وثيرة الاقتصاد و التخفيف من العبء الضريبي لاستمالة الناخبين . بينما احزابنا ترتكز برامجها على بيع الوهم للمغاربة وتقطير الشمع على بعضها دون الاتيان ببديل منطقي وواقعي و قابل للتنفيذ .
7 - جيت سكي محمديه الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:34
قراء متتبعي صفحات هيسبريس تعليقي حول ماجاء به الموضوع أعلاه مند دخول حزب بنكران لغمار المعارضه لمزيفه وتحريض عل دولة وعل أشخاص استحمر ملاين المغاربه بالدين والبكاء ولفقر فتحت له ريق والأبواب بسبب عزوف حوالي 20مليون مواطن كم. ذكرن بسبب تحرض بنكران وأتباعه وتبيعات كون خليه وبيادق وجيوش مهمته استغباء شعب بالعود وشعارات استغل مساجيد كتاب مؤسسات عموميه وخاصه بساعده بعض لمعلمات ومعلمين تصدر لنتخابات نتيجه تمرير قرارت املاءات حذف لمقاصه غير ملايرها لجيوبهم زيادات همجيه في ثمن لغزوال نقل طريق سيار اشطر الما والكهرباء ارتفاع اثمان كل لمواد لغذاءيه وزيوت وكل مواد لمصنعه بلوكاج مشاريع وظاءف أعطى فرصه ذهبيه لخليته ان يستلو عل جميع لوظاءف وتعينات منهم استغل زبونيه ولمحسوبيه لحزبيه ََََََََستفاد من شواهد مزوره مرض اجازت ذكتورا ماستر تدريس أبناءهم بجامعات تركيه تابعه لادروغان مقابل فتح طريق لتركيا ان تغزو المغرب تجاريا ثقافيا فنيا اقتصاديا ونتيجه كم يعلمه الجميع انتشار الفقر لبطاله الاجرام لنتحار بينم اتباع وتبيعات اصبحو من اغنياء. واعيان الوطن يتحكمو في كل كبيره وصغيره وفي عقول المغاربه
8 - مهتم الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:41
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بصراحة لأول مرة ساقف وقفة احترام وتقدير لبربماني احس وأشعر أنه صادق في ما يقول في زمن يصعب فيه ذلك. لكن ماهو اصعب اننا لم نجد امثالا لمنيب في كل أنحاء البلاد.
9 - من روما الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:46
لا تيقة فعتيقة المهم لفراس الجمل فراس الجمال طريقكم واضحة وضوح الشمس ولهذا فالشعب لن يبيع ضميره لمن ارادو الاستغناء وليس الإصلاح
10 - دون وجود الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:47
معتبرة ما وقع في شتنبر من تعديل "لا يعدو أن يكون تقليصا للوزراء دون وجود كفاءات، وهو ما يضرب السياسيين والسياسة".

من جهة ثانية حذرت منيب من "وجود مشكل كبير في المغرب يتجسد في المتاجرة بالدين، بسبب التيارات الإسلاموية المسيسة"، معتبرة أن "تيار الإخوان المسلمين بعدما فشل في الاستيلاء على السلطة حاول الوصول إليها عن طريق الانتخابات وباستعمال مثلث الإحسان والدعوة والسياسة، واليوم يغزون جهات الوط
11 - مواطن بلا حقوق. الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:47
لقد مل الشعب من هده الخطابات الشعبوية ، العالم كله يتغير الا هده البلاد التي مازال فيها اصحاب الحال يحكمون بعقلية القرون الوسطى.
12 - الشيوعيون الجدد الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:49
السيدة منيب لا تختلف عن " الطلبة القاعديين" في الجامعات الذين يستغلون أي فرصة للصعود على الطاولات والموائد والكراسي ويلقون خطابات.المصطلحات الفضفاضة والدعوة إلى تغيير الأوضاع والثورة ضد البورجوازية والإمبريالية والتبشير بالمستقبل الاشتراكي وسقوط السادة الجدد.
13 - الحسن العبد بن محمد الحياني الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:50
فعلا المستقبل لليسار؛ ولكن الرفيقة القائدة والزعيمة منيب؛ سيكون يسار إسلامي معتدل يدافع عن المؤمنين المستضعفين عوض التيارات الإسلامية أو باقي الأحزاب السياسية التي أنهكت كاهل المستضعف بكل أنواع القهر منذ خمسينيات القرن الماضي؛ أو أي يسار آخر ينهل جوهره من موسكو ؛ كل الأحزاب التي تقلدت المسؤولية عاشت بمنطق باك صاحبي واقضي لي نقضي لك وتبقى بيننا وغيرنا معفي من المكلة؛ إلا العرايض في الطبلة الانتخابية أيام الحملة المعلومة، وهي فقط داخلة في سمانة ديال الباكور ؛ اليسار آت إن شاء الله ولكنه سياسة إسلامية إنسانية فعلا وليس إسلام سياسي؛ إسلام علم وعمل بحكمة الكتاب؛ القرآن الكريم سينزل لنسعد به في دار الدنيا قبل الآخرة؛ وتسعد معنا البشرية بالدين الحق؛على حقه وطريقه؛وعقلي فيها على كلامي إلى طول الله في العمر؛وكما يقال:" عند الفورة يبان الكذاب"؛وإلى غبنا ما يغيب وعد الله: "وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ" (5)؛واقرئي إن شئت قصيدة من الزجل الشعري الروحي بعنوان:" إسلام العز آت الحسن العبد"؛له الحمد منه البشرى.
14 - زكريا الأحد 15 دجنبر 2019 - 21:56
ما لم تجرؤ الأستاذة منيب على قوله ،هو قبل الحديث عن الأحزاب والبرامج ،لابُد أنْ نقولها صراحة أن المحرك للانتخابات هي موائد (الزْرُود) ،والأوراق المالية الموزعة قُبَيْلَ ويوم الانتخاب !إذن يجب أنْ نتَحدَّثَ عن نوعية الناخب قبل أن نتحدثَ عن المنتخب والحكومة!فاليأس والتجويع والتفقير والعدمية هي التي أوصلتنا لهذا الحال!
15 - ما فاهم والو الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:02
السلام عليكم اشتراكية يسارية تدافع على الفقراء ؟؟؟! وتلبس ملابس باهظة التمن ؟؟؟! كوني ليبرالية حينها نتفق معك ؟؟؟! السياسيين في المغرب أضحوكة العالم ؟؟؟لاحضو معي عبد الواحد الراضي اشتراكي يملك هكتارات ؟؟؟! كملو من راسكم
16 - simo الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:02
وحل الأحزاب التي صنعتها الدولة السيدة منيب لا لسياسة الإقصاء و خير مثال تونس التي لم تقصي حزب بن علي. منيب من الآن تعلل خيبتها في الإنتخابات المقبلة بالدولة العميقة بدل الابتعاد عن الحب مشي جريمة. والابتعاد عت الجماعة. والرجوع إلى أحضان الشعب بدون تعالي بحجة الثقافة و الفلسفة الاشتراكية والماركسية. الغنى ليس عيب أو جريمة الغني لديه أشياء عدة يخاف عليها عكس السياسوي الذي يجرب فينا النظريات. وفي الأخير يقول (ما صدقاتش نعاودو)
17 - جواد هرهورة الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:05
اربعين سنة عندي و عمرني ماصوت..وماعمرني غادي نصوت
ولكن صدقوني .. فين ما كنشوف هاد السيدة ونسمع ليها كنلتمس فيها الصدق والحسرة على ضياع الوطن بين أيدي الشفارة وتجار الدين..
برافو و شابو مادام منيب..
18 - Rachid الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:12
A vrai dire, En écoutant ces déclarations, et en les combinant avec les conditions socio-économiques désastreuses actuelles, ajoutant à cela l'expérience qu'on a souffert avec le Pjd, je suis convaincu qu'il s'agit que de promesses trompeuses à l'instar de l'ancien Benkirane c'est à dire avant son élection. Car une fois élu, le pjd a semé le chaos et la terreur aux marocains regressant le Maroc au plus bas echelle.
19 - علي الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:29
تركبون هنا وهناك على المظاهرات التي تقع بين الفينة والأخرى في شوارعنا وتتصارعون في قبة البرلمان بالكلام الساقط لأنكم اصلا لا تتوفرون على الكفاءات من أجل تسير الشأن العام للوطن والمواطنين والإسهام في إيجاد الحلول الناجعة للرقي بالوطن فقط صراعات سياسوية من أجل المناصب لخدمة احزابكم الضيقة وليس لخدمة المصالح العليا للوطن والمواطن المغربي الدي مل منكم مند الستينيات
20 - مهندس دولة الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:36
أحييك دكتورة على هذا الكلام الشجاع و العقلاني بدون لغة خشب الصادر منك، سأصوت طبعا لحزب الفيديرالية آملا ان تكتسحو الانتخابات، رغم انني اعلم يقينا ان جل المغاربة لا يزالون مغسولي الدماغ بالاحزاب الاسلاماوية التي تطرب آذانهم بكلام الله و كلام الرسول و ينصبون انفسهم خلائف الرسول في الارض و هم في الواقع اكبر تجار دين، او تلك الاحزاب التي تستغل سذاجة و فقر الناس لتشتري اصواتهم ببعض العراضات و طبسيل ديال دجاج و قرعة موناضة. نأمل فعلا ان يفوز حزبكم بمقاعد اكثر و اكثر في الانتخابات القادمة حتى تصبح لكم الكلمة و الثقل في البرلمان لكي تضغطوا اكثر على الاحزاب التقليدية العجوزة التي سئمنا من وجودها و لم نستفد منها شيئا.
اذا لم أجد نتيجة بعد هذه الانتخابات فسأهاجر لاستكمل حياتي في بلد اوروبي او اسيوي، فانا اتلقى يوميا الكثير من طلبات العمل هناك و ارفضها فقط لانني لا ازلت املك املا، الى حدود الانتخابات القادمة، في ان ارى تحركا ديمقراطيا ساعيا بنية صافية نحو تقدم هذا الوطن الذي أفنينا شبابنا من أجله.
21 - FOUZIA RD الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:40
اما ادريس البصري رحمة الله عليه فكان الرجل المناسب في المكان المناسب وكان الاساتذة والمعلمون في ايامه يحفضون دروسهم مثلهم مثل التلاميذ ويستعدون لسنة الدراسية الجديدة في العطلة الصيفية وكان التعليم والتحصيل في ايامه في اوجه وكذلك الاحزاب السياسية سواء التي كانت في الحكومة او في المعارضة كانت في المستوى وفي عهده ولج ابناء الفقراء المناصب العليا بدون محسوبية ولا رشوة.ادريس البصري والحسن التاني رحمهما الله رجلان عظيمين في تاريخ المغرب.
22 - Zidane الأحد 15 دجنبر 2019 - 22:41
Mme Mounib est une citoyenne intègre connue pour son patriotisme je crois qu’elle fera mieux que la plupart des chefs de gouvernements qui se sont succédés. Des compétences similaires existent soit à l’intérieur ou à l’étranger mais qui sont malheureusement marginalisées . C’est comme dans une équipe de football où les meilleurs joueurs restent cloués sur le bon de touche car ils ne rentrent pas dans le système de jeu de l’entraîneur
23 - عالم غرييييب الأحد 15 دجنبر 2019 - 23:19
عن اي احزاب تتكلمين .!؟الاحزاب يمارسون الديمقراطية فيما بينهم على حساب الطبقة المهمشة فقط
24 - DONKICHOTE الأحد 15 دجنبر 2019 - 23:44
يا عجبا حزب الإتحاد الإشتراكي ذو المبادئ الماركسية اللينية والستالينية والتي جعلت من حكام آلهات كالقدافي والأسد وحتى ليسفاليسا وتشاوسيسكو أصبح ينادي بالديموقراطية والمشاركة في الحكم
25 - البيضاوي الاثنين 16 دجنبر 2019 - 01:50
" منيب تريد أن تكون رئيسة حكومة وتريد ملكية برلمانية يعني أنها ستكون عندها أغلبية في البرلمان للوصول لتحقيق ما أشار إليه صاحبها بلفريج بما أنها رئيسته في الحزب السماح ب " الحرية الفردية - العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج - الخيانة الزوجية - المثلية - هذا ما قاله واحد من توابعك ولم يقله لا جاك ولا شارون زلا بنكريون هل لتحقيق هذا تريدين رئاسة الحكومة وربما تعينين بلفريج وزيرا للعدل لتطبيق برنامجكم ما دام أن الملكية ستكون برلمانية فقط ولتنفيذ الفكراليساري الذي قلت أنه " ليس فكرا ملحدا، ولا يريد أن يأتي بفكر يواجه الهوية المغربية،" هل يوجد فكر يريد مواجهة الهوية المغربية أكثر من هذا ؟ أما قولها أن " الفكر اليساري سيعود بقوة " فهذا كلام باطل لأنكم أوصلتم فعلا للمغاربة المعلومة الصحيحة عنكم وهي ما قاله بلفريجكم أما عن المتاجرة في الدين فالمغاربة لن يقبلوا من يتاجر معهم بالدين لأنهم أصلا متدينين إلا من أبا وكرأي شخصي أفضل تيار إسلامي مسيس على تيار يساري ملحد
26 - Aicha الاثنين 16 دجنبر 2019 - 03:21
ا مول الشكارة! انت لي سرقتي الملفات? اجي لهنا جيب الملفات! ههههه
27 - Samir الاثنين 16 دجنبر 2019 - 04:57
اليسار اامغربي النزيه يجب ان يجدد نفسه من داخل الاسلام. الاستلهام من المفكر الايراني الكبير علي شريعتي مثال على ذلك. انها تجربة فريدة في اجتماع كل القوى النزيهة في ايران لانجاح التغيير هناك حتى اصبحت ايران بحمد الله دولة اسلامية تقدمية واعدة بالنجاحات و الامال. عندما ارى مساجد المغرب ممتلءة في الجمعة و خلال رمضان. ارى طاقة هاءلة يجب توجييهها لاحداث قيمة مضافة كببرة في مجتمعنا.
28 - L autre الاثنين 16 دجنبر 2019 - 06:44
السياسة كيف ما كان لونها تقيم باختباربن أساسيين: درجة التمكين وحرية التعبير الشعبيين -le choix et la voix. في المغرب يتم التمكين والاختيار للشعب في ضرب القيم فقط لا غير... اما الباقي فيتم تقريره من طرف الدولة المركزية وتنفيذه من طرف الدولة العميقة... ورسم السياسات يوكل الى "خبراء" القدرية السياسية le déterminisme politique لارتهان الإرادة الشعبية بمسارات قهرية يصعب تغييرها ... وكفى !!!
29 - فكيكي الاثنين 16 دجنبر 2019 - 08:16
الباك صاحبي لغة لا تليق بمسؤول حزبي كبير ومولد اشكارة كلها لغة تجاوزها الزمن والعصر الحديث نحتاج إلى لغة حزبية تحليلية للأوضاع مرفوقة بمقاربات علاجية واقعية بعيدة عن الكلام الشعبوي المستعمل لاستمالة ذوي الإحتياجات المعيشية. إلى صفوفهم وكسب أصواتهم .انتهى عهد الخطابات الجماهيرية الغير النافعة. على اليسار إعادة النظر في خطاباته وعلاقاتهم مع مريدهم.
30 - متابع الاثنين 16 دجنبر 2019 - 09:13
لم اكن اصوت و لم اسجل لكنني ساسجل كلما سمعت كلام هاته السيدة تحيي ان هناك امل ،ليس الكل متشابه برافو صدق في الكلام مناضلة صادقة .
سامنحك صوتي
31 - ucef الاثنين 16 دجنبر 2019 - 09:49
مركل المغرب مدعمهم عل اقل رهم ناس قاريى او اندها مستوى
32 - NeoSimo الاثنين 16 دجنبر 2019 - 10:50
الحكومات المتعاقبة هي فعلاً مرآة للشعب فهناك من يصوت لمن يدغدغ مشاعره الدينية و هناك من يصوت لمن يدغدغ جيبه بدريهمات و هناك من يصوت خوفاً من أصغر سلطة في الحي وهناك من يمتنع عن ممارسة حقه في التصويت لكي يمارس هواية الاعتراض والسلبية.... و هناك من تم منعه من التصويت مثل المغاربة الذين يعيشون خارج الوطن لأنهم خارج التأطير المخزني و معظمهم داق الديموقراطية الحقيقية...
33 - محماد الاثنين 16 دجنبر 2019 - 10:55
اختصار اصلاح المرأة اولا الاجيال من المراة تربية و تعليم لكي تكون مرآة في المستوى مملكة المغربية انها ايست جمهورية
34 - dorafi khalid الاثنين 16 دجنبر 2019 - 12:36
je suis totalement d'accord avec le commentaire n° 3. j'y ajoute que la solution est de dissoudre tous les partis" politiques" et ce en ne pas participer aux prochaines législatives . le jour que les parlementaires votent l'annulation de la retraite parlementaire, on dira qu'on a vraiment des partis politiques
35 - AmiraL الاثنين 16 دجنبر 2019 - 13:10
Je conseille aux lecteurs de faire une enquête sur le parcours de cette femme pour comprendre ses .orientations idéologiques et politiques
Personnellement , je ne lui fais pas confiance et ne lui accorde aucune crédibilité . Elle n'est pas sincère
A bon entendeur
36 - أسد أسود الأطلس المتوسط الاثنين 16 دجنبر 2019 - 13:51
المغاربة الأحرار لارغبة لهم في كل الأحواب ، المغاربة لهم رغبة في حزب الله ، وهو حزب ستين حزبا مع الحكم الشرعي الأ لاهي ، قال تعالى ، وأن احكم بينهم ةبما أنزل الله ، ولا تتبع أهواءهم فاحذهموا أن يفتنوك فيما أنزل الله إليك ولا تكن للخا ئنين خصيما ..صدق الله العغظيم ..وقال تعالى ..وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا ..ربنا لاتزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من للدنك رحمة إنك ـأنت الوهاب ..صدق الله العظيم ..ولينصرن الله من ينصره ، إن الله لقوي عزيز..المغاربة يرغبون في حكم الله الشرعي ولا رغبة لهم في حكم القانون الوضعي ..أكتبي ياصحافة هسبريس جزاك الله خير عن الأسلام والمسلمين .
37 - hossin الاثنين 16 دجنبر 2019 - 14:20
ليس هناك بطل لتحرير البلاد من الفاسدين وكيف والأبطال يصبحون فاسدين غذاة ترشحهم؟
38 - sami الاثنين 16 دجنبر 2019 - 15:10
سياسات اليسار أصبحت مفلسة في العالم ونحن ليس خارج العالم أما الإسلام السياسي فتمكن مع ماسمي بالربيع العبري من أجل وصول حركة الإخوان المسلمين في العالم العربي لأنها حركة لاتؤمن بالوطن وهي أكبر حركة تخدم مصالح مع الغرب فالاحزاب في المغرب أحزاب من صنيعة البصري مهندس السياسة في المغرب ونحن نعيش تبعاتها إلى الآن بالإضافة الدستور الممنوح والنظام الشمولي نحن الآن إلى أحزاب وطنية حقيقة لها غيرة على الوطن والمواطن ولا تكون محكومة من اي جهة وإلى هيئة مستقلة لانتخابات تحت إشراف قضاء نزيه وبعيد عن مهندسي الخريطة الانتخابية وعن إشراف الداخلية وبدالك ترجع تقة الناخبين في العملية السياسية
39 - مصطفى أبو يحيى الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 00:15
لو كان فيكم الخير ما كنتوش تفرعتو لأحزاب إشتراكية، عوض حزب موحد، من الإتحاد الوطني للقوات الشعبية، الإتحاد الإشتراكي، حزب الطليعة، ........ومازال هاد الموحد ديالكم غيتشتت لأنه بدات تتشم الريحة ....
40 - ابو العتاهية الثلاثاء 17 دجنبر 2019 - 06:36
ما اكثر الاحزاب حين تَعُدهم ، ومن ملمّات الاحزاب النائبات مُنيبُ .

شعر ابو العتاهية .
41 - moha raiss الأربعاء 18 دجنبر 2019 - 00:12
الله يعطيك الصحة . للاسف الشديد الشعب الاغلبية فيه وااااااعية بالسياسة حين لايفرقون بين الاتحاد الاشتراكي واليسار الاشتراكي .بالله عليكم كيف ستقنع هذا الكاءن بالتصويت ؟؟ المعتقلين الذين دافعوا عن هذا الشعب المحقور في السجن وهم ينتقدونهم لااحد تاخده الغيرة عليهم الا اليسار وحده .لكن الاتي بحول الله بعد فرض صندوق النقد الدولي الزيادة في الضراءب والماء والكهرباء واقتطاعات من رواتب الموظفين واقتطاعات من اجل الكوارث الطبيعية وزيدوزيد ربما سيحس ويشعر بما تقوله السيدة الذكتورة المحترمة . امراة بالف رجل ونحن عندنا فقط دكور وليس الرجال
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.