24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:2905:1512:3016:1019:3621:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | غياب دائم لبرلمانيين يُسائِل النظام الداخلي في مجلس المستشارين

غياب دائم لبرلمانيين يُسائِل النظام الداخلي في مجلس المستشارين

غياب دائم لبرلمانيين يُسائِل النظام الداخلي في مجلس المستشارين

على خلاف مجلس النواب، لا يقتطع مجلس المستشارين من التعويضات الشهرية لأعضائه الذين يتغيبون مراراً وبدون عُذر مقبول، ونتيجة لذلك بات عدد منهم في "عداد المفقودين" بعدما طال غيابهم لأشهر عديدة.

وحسب مُعطيات توصلت بها هسبريس، فإن الغياب أصبح ظاهرةً حقيقيةً في مجلس المستشارين، والأمر لا يتعلق بغياب واحد أو مرتين بل دائم يصل لأشهر؛ منهم، على سبيل المثال، مُستشار يشغل مهمة رئيس لجنة العدل والتشريع ينتمي إلى حزب الأصالة والمعاصرة لم يظهر له أثر منذ بداية الدورة الحالية.

وينضاف إلى المستشار سالف الذكر مُستشار برلماني من الحزب نفسه كان سابقاً يشغل مُهمة رئيس فريق؛ لكن جرى عزله من هذه المهمة، ولم يظهر له أثر هو الآخر منذ أشهر بعد تفجر شبهة اختلاسات في مالية فريقه، وتحدثت عدد من المصادر أن المُستشار البرلماني المعني يُوجد خارج الوطن.

وعلى الرغم من أن هذه الغيابات تجاوزت الأشهر، فإن أصحابها يتوصلون بتعويضاتهم الشهرية البالغة أكثر بقليل من 3 ملايين سنتيم دون أن يشملها الاقتطاع كما يفعل مجلس النواب بالنسبة إلى المُتغيبين، حيث تصل الاقتطاعات إلى 1300 درهم عن كل يوم تغيب بدون عذر مقبول.

وكان موضوع الغيابات حاضراً في ندوة الرؤساء لمجلس المستشارين التي عُقدت الثلاثاء، يحضرها الرئيس وأعضاء المكتب ورؤساء الفرق واللجان، حيث تمت الإشارة إلى عجز المجلس عن المصادقة على النظام الداخلي الجديد ليُعوض الحالي الذي يتميز بكون غير دقيق فيما يخص الغياب.

وجرى الاتفاق، خلال ندوة الرؤساء المذكورة، على برمجة المصادقة على النظام الداخلي المُعدل لمجلس المستشارين الأسبوع المقبل ومُلاءمته مع ملاحظات المحكمة الدستورية بعدما أقرت ببُطلان حوالي 51 مادة منه في شتنبر الماضي.

ويرجع ورش مراجعة النظامين الداخليين لمجلسي البرلمان، النواب والمستشارين، إلى سنة 2016؛ فقد نصَّ الدستور على ضرورة مراعاتهما للتناسق فيما يخص المسطرة التشريعية. وإذا كان مجلس النواب قد نجح في هذه الخطوة منذ حوالي سنتين، فإن مجلس المستشارين لم يفلح في الأمر إلى حد الساعة.

وينص النظام الداخلي الحالي لمجلس المستشارين على الاقتطاع من تعويضات الأعضاء في حالة الغياب بدون عذر مقبول؛ لكنه لم يفصل في هذا الأمر بشكل واضح ومحدد، وهو ما يُعتَبر ثغرةً لأن بإمكان أي مستشار مُتغيب أن يرسل اعتذاراً كيفما كان ويُعتَبر ذلك عذراً مقبولاً، ومع ذلك لا تطبق هذه المقتضيات.

أما النظام الداخلي الجديد الذي لم يتم اعتماده إلى حد الساعة فقد حصر الغيابات المقبولة في حالات قليلة، وهي حضور المستشار المعني لنشاط ملكي أو نشاط رسمي داخل الدائرة الترابية أو نشاط حزبي تقريري أو لظروف صحية مُحددة.

وإلى جانب غياب أعضائه، يواجه مجلس المستشارين غياب عدد من الوزراء، بحيث لا يحضرون الجلسات الأسبوعية للأسئلة الشفوية.

وقد أفادت مصادر برلمانية بأن محمدا بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، من أكبر الغائبين، على الرغم من أن يُشرف على أكثر من قطاع.

ويُسبب العدد الكبيرة المقاعد الموجودة في قاعة الجلسات الحرج للمجلس، لأن عددها لا يقتصر فقط على 120 مقعداً؛ بل يصل عددها إلى 265 مقعداً منذ أن كان عدد أعضائه يضم أكبر من الحالي، وهو ما دفع بعدد من الفرق إلى اقتراح إعادة تهيئة القاعة أو تحديد المقاعد المخصصة للجلوس في الجلسات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - Kénitra city السبت 25 يناير 2020 - 12:10
حضورهم او غيابهم ماذا يفيد الشعب ؟؟
كل شئ مضمون لهم مم اموال طائلة
والشعب يفرضون عليه الضرائب والاقتطاعات والقوانين وووو
2 - ملاحظ السبت 25 يناير 2020 - 12:17
بعض البرلمانيين انتهت مهمتهم بمجرد نجاحهم في الانتخابات وضمان دخل شهري قدره 36000 درهم وتعويض عن التنقل قدره 3000 درهم شهريا.و قاموا بإنشاء مشاريع شخصية ولايهمهم لا شعب ولاوطن بصيغة الجمع.
3 - امير السبت 25 يناير 2020 - 12:18
وعلاش غيحضرو معندهوم حتى دور الاحسن حل هاد البرلمان فهو فقط اهدار للمال العام ومصدر للاستغناء
4 - hossin السبت 25 يناير 2020 - 12:20
يمتلؤ المجلس بالبرلمانيين 100% لما يطالبون بالمزيد في أجورهم فقط
5 - abbes السبت 25 يناير 2020 - 12:25
انها المسؤلية والمحاسبة . فكيف فهم المتغيبين احترامهم للقوانين بصفة عامة في الطريق في الإدارة في الواجبات الضريبية في ...... اكيد انهم يعتبرون أنفسهم فوق القانون
6 - citoyen السبت 25 يناير 2020 - 12:26
il faut arrêter leur salaire qui n'est pas mérité,et le donner aux pauvres
7 - فارس السبت 25 يناير 2020 - 12:28
هذا من بين السلوكيات التي تدل بأن البلاد ليست في حاجة إلى المزيد من المشاريع الإسمنتية بقدر ما هي في حاجة إلى تنمية آدمية حقيقية تزرع في المغربي و المغربية ثقافة الواجبات قبل ثقافة الحقوق. اللهم إني بلغت.
8 - le sage du MAROC السبت 25 يناير 2020 - 12:29
à quoi sert un représentant du peuple ?
Il sert les intérêts des CYTOYENS qui l'ont élu (en particulier )ainsi que l'ensemble des CYTOYENS, à travers des projets de loi qui régulent les relations entre CYTOYENS, L'ÉTAT, LES ADMINISTRATIONS,LES COLLECTIVITÉS TERRITORIALES etc.....
Si ce représentant est ABSENT, COMMENT PEUT IL SERVIR LES CYTOYENS ?
DONC ,L'ABSENCE de ce représentant doit être sanctionné par UNE ÉRADICATION Compléte des LISTES DES REPRÉSENTANTS avec impossibilité de se représenter à VIE, si on veut que notre pays progresse et que le devoir des représentants des CYTOYENS soit noble et respectable.
9 - Samiiir السبت 25 يناير 2020 - 12:31
غيابهم كحضورهم لا فرق . يجب اغلاق هذا المجلس بالكامل ونتهناو
10 - YASSINE السبت 25 يناير 2020 - 12:31
و اين المشكل يحز في نفسي فقط الشعب الذي يصوت عليهم الشعب الذي لديه الحق فقط في التصويت
11 - عزالدين لعيون السبت 25 يناير 2020 - 12:34
اعتقد ان على الدولةحل مجلس المستشارين واكتفاء بي مجلس النواب وان يكون المترشح لي مجلس النواب شخص له إلمام بي سياسة الداخلية والخارجية ولن تكون له وظائف آخرا أو تجارة أو مشاريع تلهيه عن أداء وظيفته .أم ان بقي هدا الحال فلا تنتظر من برلماني انه سيترك اشغاله للحضور للبرلمان وخصوصا إنه لا يوجد اقتطاع
12 - مغريبي السبت 25 يناير 2020 - 12:38
هدي هيه السيبه والله مبقا راقيب فهاد البلااد فلوس تهدر بذون حساب ولا راقيب من احسن يتم اغلاق هاد المجلسين نتمنى ينتبه الملك لهاد الحوايج ولات بلاد غير ليهوم وهدشي لي خاصو يتعلج بسرعه قبل متفوت الاوااان
13 - رامي علي السبت 25 يناير 2020 - 12:42
تساهل ومجاملة السلطة التي أوجدت هذه المخلوقات الطفيلية من اجل تمرير كل الاجراءات اللاشعبية في اطار ديمقراطية الواجهة والريع هذه المهمة جعلت من الطفيليات تحيا في بءية ملوثة كما ارادها المخزن !! لانه لو كانت هناك ارادة جدية لردع المتغيبين لما عمت السيبة !!
المخزن ارادها كما توجد عليه الان
14 - ميدو السبت 25 يناير 2020 - 12:54
مادام الراتب الشهري كبير وتقاعد مضمون يحضرون أو يغيبون
15 - مستخدم السبت 25 يناير 2020 - 13:02
لو تغيب اي مستخدم عن الشركة لطرد من زمان اما البرلمانيون فحدث ولا حرج. الله يجعل اخرنا احسن من اولنا.
16 - مواطن2 السبت 25 يناير 2020 - 13:16
الغائبون يطبقون المثل القائل " منايضش....منايضش "...وما دام الحضور لا يختلف عن الغياب فلم الحضور ؟ المهم الراتب يدخل شهريا الى الحساب سواء كان الغائب في المغرب او في القطب الشمالي....وعموما يظهر ان الغياب او الحضور لن يغير من الامر شيئا. ما دامت المحاسبة غير واردة." كلوا واشربوا هنيئا لكم " الشعب خاسر خاسر.
17 - مجرد رأي للقراءة فقططططططط السبت 25 يناير 2020 - 13:28
اولا ،وجب إلغاء مجلس المستشارين والاكتفاء فقط بمجلس النواب، لعدة اعتبارات، التعويضات ، تمطيط عمليات التصويت على القوانين ..ثانيا . مجلس النواب. وجب حذف اللائحة والترشبح بصفة انفرادية مع تزكية الحزب .. ثالتا..شروط المنتخب النائب. السن لا يتعدى 55 سنة . مستوى بكالوريا أو أكثر.. رابعا .مهمة البرلماني ..لا تجمع صفة برلماني مع منصب حكومي ، أو رءيس جماعة أو جهة أو مجلس مدينة ..الحضور ضروري مع خصم ايام الغياب.. سحب صفة برلماني أذا تجاوزت مدة الغياب في كل دورة .....( تحدد المدة ) ....وهكذا سيمكن لنا أن نرى البرلماني في الطريق الصحيح لخدمة الوطن والمواطنين....
18 - سعد جبار السبت 25 يناير 2020 - 14:00
غيابهم مثل حضورهم.. لا فائدة ترجى منهم سوى قضاء مصالحهم ومآربهم بعد الظفر بالرواتب السمينة والعلاوات والإمتيازات والتعويضات والسفريات.. وضمان تقاعد مريح.. مقابل تمرير مشاريع قوانين والمصادقة عليها والتصفيق عليها..
19 - متطوع في المسيرة الخضراء السبت 25 يناير 2020 - 14:10
هل القانون فوق الجميع المطلوب تنفيد القانون أداء الأجر يعطى مقابل العمل صحيح والغياب عن العمل بون عدرا مقبول وقانوني تلاتة مرات متتالية يتم إقصاء العامل عن عمله غياب النائب البرلماني عن أداء مهامه يتطلب العزل والمتابعة أمام لجنة تأديبية لأن التهور والتهاون يؤديان إلى إفشال الآخرين الدين يهتمون بالمسؤولية التي تحملوها قصد المطالبة بالإصلاح الأحوال الشخصية والمدنية للمواطنين الأبرياء
20 - جابر السبت 25 يناير 2020 - 14:18
شخصيا لا يهمني حضورهم أو غيابهم. لكن الخطير في الأمر، هو أن هناك قوانين، ضد مصلحة المواطنين، ُتَمر في قاعة فارغة ( وفارغة على عروشها ) بنسبة 15 صوتا ضد صوت واحد، ويقال أن المجلس صادق بالإجماع !! ماهذا ؟؟ هل هذا معقول ؟ أهذه دولة المؤسسات ؟؟
21 - احمد السبت 25 يناير 2020 - 14:19
يحضرون كلهم يوم التهافت على الحلوى و العصير و بعد ذلك ينهمكون في عد ايام الشهر للنط على الاجرة السمينة الباردة و المحصلة دون مجهود ثم يقولون اللي عندو غير باب واحد الله يسدو عليه...
22 - مواطن السبت 25 يناير 2020 - 14:20
القانون الاداري يطبق عندما يتعلق بالموظف البسيط
23 - محمد السبت 25 يناير 2020 - 14:29
انها مهزلة نواب الشعب يتغيبون عن دراسة امور شعوبهم انها الكارثة كلكم راع وكل راع مسؤول عن رعيته مادا سيقولون لبارءهم اهكدا تحمل المسؤولية لا حول ولا قوة الا بالله انا عرضنا الأمانة على السماوات والارض والجبال فابين ان يحملنها تحملها الإنسان انه كان ضلوما جهولا
24 - محمد بني حكم السبت 25 يناير 2020 - 14:34
غياب مستمر للبرلمانيون وهم يتقاضون الملايين شهريا من جيوب المواطنين دافعي الضرائب ويتمتعون بامتيازات كبيرة ويطالبون بالتقاعد ادا من يمتل ومن يدافع على حقوق أبناء الشعب وحل مشاكلهم هي هي الفجوة الكبرى التي تستغلها الحكومة لتمرير ملفات تضر بالمواطن ادا اليس هدا على على جبين هؤلاء البرلمانيون ألغاءبون النائمون. .
25 - man السبت 25 يناير 2020 - 14:45
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.دبا هادو تعول عليهوم.
26 - hamou السبت 25 يناير 2020 - 14:50
بالنسبة للمستشار الاول رءيس العدل و التشريع له عذره في الغياب لانه يدري ﻻعدل يطبق فلماذا يضيع وقته و يكلف نفسه عناء القيام من ابنوم و تعب الطريق
27 - بريطل حسن السبت 25 يناير 2020 - 15:07
اظن انه ان الاوان لكي يتم وضع حد لمجلس المستشارين ببلادنا فهو لا فائدة منه وقد تم خلقه من طرف الحسن الثاني فقط لمعارضة البرلمان ذات الاغلبية انذاك من برلمانيي حكومة التناوب برئاسة اليوسفي كعرقلة لكي لا يتم تمرير قرارات لا يوافق عليها شخصيا . ثانيا حاليا ما فائدة منه تصرف عليه ملايير سنويا ما احوج بلادنا اليها . انه طلب يراود المغاربة عبر كل المواقع والتعليقات وهي وقف مهزلة مجلسين ببلد غرق بالديون والمشاكل الاقتصادية
28 - محمد احسينة السبت 25 يناير 2020 - 15:10
ما البرلمان و لا مجلس المستشارين الا مسرحية لدرالرماد في عيون الشعب المغربي المغلوب على امره ام هذان المجلسان فيمثلان الريع في صوره المثلى فهؤلاء جميعا لا يمثلون الا انفسهم و مصالحهم الشخصية و خاصة المنتمين لحزب الندامة و التعمية حزب الضلال و الرجعية ما يصطلحون عليه بحزب العدالة و التنمية .
29 - حسن حسني السبت 25 يناير 2020 - 15:44
لماذا نلومهم ونكتفي بالبكاء والشكاوى والتذمر. ...ما هو دورنا كشعب حر غيور على وطنه. ...أليس من حقنا أن نقف وقفة رجل واحد لوضع حد لهذه المهزلة؟ ها هو الإعلام قام بواجبه ونشر الخبر. ..إذا أين نحن مما يقع ويجري هؤلاء نحن من صنعهم ونحن من ولاهم زمام الأمور. .....ونحن من يطيح بهم وتلقينهم درسا ليكونوا عبرة للباقي. ....
30 - Aghbalu السبت 25 يناير 2020 - 15:45
يجب علينا جميعا أن نتفق على مفهوم الحكومة قبل الكلام على حضور او غياب النواب. من هوا الحاكم الحقيقي في المغرب و من هم اصحاب القرار؟ فعل سوف يغير حضورهم او غيابهم شيءا؟
31 - AbdeL السبت 25 يناير 2020 - 16:25
حرام ان يهضر المال العام في مجلس شبه خاو.
هذا يدل على ان المنتخبون لا يحترمون مجلسهم وبذلك وجب الغاء هذه الغرفة لانها تسئ الى العمل الديموقراطي.
32 - papa السبت 25 يناير 2020 - 18:24
tout simplement un people sans parlement,ou l etat peut renvoyez un parlementaire ou minister ou meme un juge.la fause democratie et devenu un example au maroc
svp ne parlez pas du parlement comme represantant de people,alors que leur droit et fixe au pose des question banale et pleure devant le publique,merci dieux que le palais derige tout le droit la politique les partie choisie le premier minister grace au ministere de l interieur ou la police
les policier ou militaire intervenir ds la vie de people c est la meme chose ,c est l etat de controle par la force de l arme et pas par le droit et le vote libre
33 - Naturaliat السبت 25 يناير 2020 - 18:54
اقتراحي أن يكون المرشح للبرلمان او الغرفة الثانية أو الجماعات ذو دبلوم على الأقل باك + 2 ولايمارس اي عمل ....
ومن نجح في مهمة تسيير الجماعة المرة الجاية اطلع بلا انتخابات

لان لكل بساطة لخدامين وارباب الشركات ممسالينش لا للبرلمان ولا للجماعة

اما لغرفة الثانية فليس لها دور في اعتقادي .....للبرلمان هو من يمثل الشعب
34 - abd السبت 25 يناير 2020 - 20:24
à quoi sert la deuxième chambre ? a servir des rentes aux élus présents et aux absents. si la rigueur n’est pas appliquée avec ceux qui sont censés produire les textes de lois pour faire avancer le pays et le peuple avec on peut conclure que nos élus ne pensent point à l’intérêt national. il est temps de comprendre que les discours de sa Majesté le Roi ont forcé de loi devant laquelle l’on doit se plier.
Dans le secteur privé tout absence répétée est sanctionnée par une révocation.
35 - Fellah السبت 25 يناير 2020 - 20:55
Supprimer la 2 ème chambre.
Réduire le nombre de parlementaires à 100...
Si absence déduire 5000 DH/j d'absence et non 1300dh. Car ils travaillent moins de 7j dans le mois
Soit 5000 DH/j...
36 - zouhir li ma3ndou zhar السبت 25 يناير 2020 - 21:14
التقاعد مضمون، الأجرة مضخمة أدايزة فراس الشهر ، اللي إبرر الغياب كاين ، المشاريع الشخصية كثيرة ، الفلوس موجودة، مايدار ماكانش، الرئيس ما قدر إدير حتى حاجة !!!!إوا لاش غادي اجي؟ أزيدون داكشي كايتعاود دائما! حتى بنادم ولا كيديه نعاس بقوة الگلاس. اللهم إمشي إقضي شغالو الى بقات ليه شي سويعة خاوية إجي إتلفها مع صحابو، إتغاوت معهم بلعاني شوية بحال الى كيدبزوا على عينين الناس على ما إتسالا الوقت القانوني ديالو كيف العادة ومشي، الشعب إزيد إصبر على مشاكله من بعد، (أزيدون ما مسالينش دابا الانتخابات راها قربات) راهم بصدد الحملة باش إعاودو إنجحوا باش إبرعونا هده المرة..
37 - مواطن صالح من سلوان السبت 25 يناير 2020 - 22:38
وتستمر معانات ساكنة الدواوير التالية : لعسارة - لخميس اقديم - سوطولازار - - ابقوين - لغريبة .....الخ .... اقليم الناظور بسبب توقيف المفاجىء للحافلتين للنقل الحضري الحضري بالناظور vectalia . مما اضر بالساكنة اعلاه .. فهم يطالبون من المسؤولين التدخل العاجل من اجل الفك العزلة عنهم .رغم انهم اودعوا طلب اعادة الحافلتين خط رقم 16 لخدمة الساكنة وسجل بالعمالة بتاريخ 2019.10.31.ولكن لم نتوصل باي جواب الى يومنا هذا ... لا حياة لمن تنادي ...
38 - مواطن السبت 25 يناير 2020 - 23:05
هذيك الميزانية ديال الغرفة الثانية هطيوها لوزارة الصحة تقاد بها المستشفيات ولونسا تراقب المواد الغذاءية افضل للمواطن
39 - Moh الأحد 26 يناير 2020 - 16:06
IL FAUT QUE CHAQUE PARLEMENTAIRE QUI NE SE PRÉSENTE PAS IL FAUT FAIRE UNE PONCTION DE SON SALAIRE PARCE-QUE UN JOURNÉE SANS TRAVAIL C'EST EST UNE JOURNÉE SANS SALAIRE COMME LE CAS DU PERSONNEL ET IL FAUT AUSSI RÉFORMER LA RETRAITE DES PARLEMENTAIRE OU BIEN LE GOUVERNEMENT FAIT CECI QU'AUX FONCTIONNAIRE C'EST PUR SEGREGATION
40 - محمد غاضب الأحد 26 يناير 2020 - 17:53
الكيل بمكيالين ،تلك سياسة الحكومة المحكومة ،لماذا إذن لا تقاطع من البرلمانيين ؟ أهذا خوف منهم ،أو كما سيدينون سيدانون ؟ لماذا يقاطعون من الموظفين ؟ ألأنهم كما يقال الحاءط القصير .اللهم إن هذا ظلم فارفعه عن المظلومين .أبناء هذا الشعب المقهور .
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.