24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الملك يعزي الرئيس المصري في وفاة حسني مبارك

الملك يعزي الرئيس المصري في وفاة حسني مبارك

الملك يعزي الرئيس المصري في وفاة حسني مبارك

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على إثر وفاة رئيس جمهورية مصر العربية الأسبق محمد حسني مبارك.

وقال الملك في هذه البرقية " تلقيت ببالغ التأثر نعي رئيس جمهورية مصر العربية الأسبق، المرحوم محمد حسني مبارك، تغمده الله بواسع رحمته وأسدل عليه أردية غفرانه".

وأعرب الملك للرئيس المصري ومن خلاله لسائر أفراد عائلة الفقيد، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة في هذا المصاب الأليم، مستحضرا "ما كان يتحلى به الراحل من غيرة صادقة على مصالح بلده العليا، وما كان يربطه بالمملكة المغربية من وشائج الأخوة المتينة والتقدير الكبير، فضلا عما كان مشهودا له به من التزام وحرص على الدفاع عن القضايا العربية والإسلامية".

وأضاف الملك " وإذ أضرع إلى العلي القدير أن يلهمكم جميعا جميل الصبر وحسن العزاء، وأن يحفظكم من كل مكروه ويديم عليكم نعمة الصحة والعافية وطول العمر، أرجو أن تتفضلوا، فخامة الرئيس وأخي العزيز، بقبول أصدق مشاعر تعاطفي، مشفوعة بأسمى عبارات مودتي وتقديري".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي الأربعاء 26 فبراير 2020 - 23:52
محمد مرسي أول رئيس مصري مدني منتخب بطريقة ديمقراطية لما توفي دفن ليلا وحضر جنازته أربعة من أقاربه.. أما مبارك المخلوع الذي حكم المصريين بالنار والحديد وجعلها دولة بوليسية لمدة ثلاثة عقود أقيمت له جنازة عسكرية كبيرة حضرها كل اكابير البلد وأقيم له حداد لمدة ثلاثة أيام وبرقيات التعازي لا تتوقف من كل بقاع العالم..
2 - نبيل المغربي الخميس 27 فبراير 2020 - 07:38
لنا تجاربنا مع الانظمة العسكرية و أضننا نعرف ان هذا النوع من الانظمة لا ثقة فيه، لا خير فيهم و لا بركة تحل بالتعامل معهم...من الافضل البقاء بعيدا عن هكذا تلوث.
3 - مصري الخميس 27 فبراير 2020 - 09:22
الى رقم 1

هذا يوضح الفرق بين الثريا (مبارك) و الثرا (مرسي).. مبارك لم يكن ليحكم الشعب المصري بالحديد و النار .. عرفنا الكثير من الحريات فى عهده .. هو حكم المتطرفين بالحديد و النار

أما مرسي لم يكن يعترف به أحد سوي تفرعات و تشعبات جماعات الاخوان و حلفائهم فقط لا غير .. كانت سنة سودة يوم ما حكم مرسي .. و أخيرا قبل ان تدعى مناصرتك للديمقراطية عليك بمناصرة الديمقراطية فى بلدك أولا .. أرجو النشر
4 - مواطنة 1 الخميس 27 فبراير 2020 - 15:05
فعلا ، الرئيس المصري مبارك كان رحمه الله - رغم كل ما حصل - الأب الرحيم بشعبه ، معه عرف المصريون الحريات والديمقراطية ، حتى أن عهده كان أكثر ازدهارا وديمقراطية من عهد السيسي . رحمه الله - البشر خطاء - أما من يدعون المرجعية الدينية فهم فقط يستعملونها من أجل مصالحهم وخير مثال ما حصل في المغرب مع العدالة والتنمية الذي انتخبه المغاربة ضانين أنه الخلاص ، فما كان منهم إلا أن أصبحوا مثلهم مثل أي مسؤولين فاسدين يعملون لمصالحهم . لا نريد توظيف الدين في السياسة . نعرف ديننا ودين أبائنا ومن يريد أن يحكم يجب أن يحكم بالقوانين الكونية .
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.