24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3005:1512:3016:1019:3621:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. رجاء لا تبتزّوا الدولة في ملفات الاغتصاب والاتجار بالبشر (5.00)

  2. طعنة بالسلاح الأبيض تفضي إلى جريمة قتل بطنجة‎ (5.00)

  3. المغرب يتمسك باستعمال "الكلوروكين" لعلاج مرضى "كوفيد - 19" (5.00)

  4. المقاهي والمطاعم تستأنف العمل بالطلبات المحمولة وخدمات التوصيل (5.00)

  5. شبان يصممون جهازا للتعقيم بواسطة الأشعة‎ (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | هل تفرض المعارضة "الرقابة" على الترخيص للحكومة بالاقتراض؟

هل تفرض المعارضة "الرقابة" على الترخيص للحكومة بالاقتراض؟

هل تفرض المعارضة "الرقابة" على الترخيص للحكومة بالاقتراض؟

أثار رفض عمر بلافريج، البرلماني عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، التصويت في لجنة المالية بمجلس النواب على مشروع مرسوم بقانون رقم 2.20.320، يجيز للحكومة تجاوز سقف التمويلات الخارجية من الاقتراضات، العديد من التساؤلات حول إمكانية فرض المعارضة رقابة برلمانية على الترخيص للحكومة بالاقتراض.

وفي وقت أعلن ستة من أعضاء اللجنة أغلبية ومعارضة التصويت لصالح المشروع الذي قدمه وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، سجل بلافريج موقفا معارضا للجميع، وأعلن رفضه اقتراض الحكومة من الخارج لتجاوز الأزمة التي خلقها فيروس كورونا المستجد.

عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، اعتبر أن مؤسسات الدولة تقوم بدورها، وأن هذا وقت تقديم الأجوبة عن الأسئلة، مشيرا إلى أن الوباء ليس في البرنامج الحكومي أو قانون المالية، والمطلوب هو التعاون لإخراج البلاد من الأزمة.

وهبي، وهو يؤكد أن حزبه "كان دائما ينبه إلى أن الاقتراض يهدد الاقتصاد الوطني"، أوضح أن "الاقتراض اليوم من أجل الأكل وليس الاستثمار"، معتبرا أن "هذا الضغط المالي سيطرح تعاملا خاصا"، وأن "محاسبة الحكومة لا يمكن أن تكون تحت ضغط هذا الوباء".

وأعلن أمين عام "البام" أن حزبه قرر القبول بالدين الخارجي على مضض، لأن هناك احتياجات خاصة للمغاربة، رغم أن مبرراته العلمية غير موجودة، والمرتبطة أساسا بالاستثمار، مؤكدا أن "المهم هو الحفاظ على المؤسسات لتجاوز هذه الفترة".

وبعدما دعا إلى ضرورة الاعتماد على المنتجات الداخلية للتقليص من الاحتياج إلى استهلاك العملة الصعبة، قال البرلماني عن فريق "البام" بمجلس النواب: "قررنا ألا نجعل النقاش بين الحكومة والمعارضة"، مضيفا: "سنؤخر الملاحظات إلى ما بعد هذا الوباء".

وشدد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة على أن فريقه "قرر دعم الحكومة في هذا المرسوم"، مشيرا إلى أن "المطلوب منها القيام بواجبها، وفي مقدمته عدم الارتخاء في مواجهة خارقي الحجر الصحي".

وفي هذا الصدد أوضح البرلماني المعارض أن حزبه "صوت ضد القانون المالي"، مستدركا: "لكن استحضارا للبعد الوطني، ورغم أننا في تناقض مع موقفنا السابق ونعيش مأزقا، قررنا دعم الحكومة في هذا المرسوم"، مضيفا: "رفضنا القانون المالي وسنصوت على تعديل عليه حتى نمكن الحكومة من القيام بواجبها".

من جهته استبق حزب التقدم والاشتراكية المصادقة البرلمانية على مشروع المرسوم بقانون ليؤكد ضرورة تقيد الإجراءات المذكورة بواجب الخضوع للرقابة البرلمانية، معلنا سعيه إلى الإسهام في القيام به من خلال تمثيليته في غرفتي البرلمان.

وأكد الحزب، في بلاغ رسمي له، أنه يتابع، باهتمام بالغ، مصادقة الحكومة على مشروع مرسوم بقانون يتعلق بتجاوز سقف التمويلات الخارجية، معبرا عن تفهمه للأوضاع الاقتصادية والمالية الصعبة التي تعرفها، وستعرفها، بلادنا.

وأكد الحزب في المقابل على ضرورة أن تكون الإجراءاتُ الواردة في النص المذكور استثنائيةً ومرتبطةً حصريا بتدبير أزمة هذه الجائحة، داعيا إلى التعامل بحذرٍ واعتدالٍ مع مسألة الاقتراض الخارجي، مع ضرورة التفكير في سبل توسيع التضامن الوطني على أساس مساهمةٍ أقوى للفئات الميسورة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (63)

1 - المطلب الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:21
كلنا بلافريج،الناءب البرلماني عن فدرالية اليسار ضرب احزاب الحكومة واحزاب المعارضة ضربة قاضية،انا لا اصوت ولكني مع فدرالية اليسار حتى ولو فازت الاحزاب فالفاءز هو حزب منيب لتعاطف وتماهي المقاطعين الذين يشكلون الاغلبية الساحقة مع راي بلافريج ولا ننسى ايضا راي بلافريج فيما يخص ميزانية الصحة والتعليم فيما سبق .ناءب واحد افضل من قبة مملوءة بالنوام الانتهازيين .انت صوتنا نحن المقاطعين شكرا لك.
2 - مواطن الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:23
على من تضحكون هل هناك معارضة في الساحة السياسية ببلادنا كلمهم دمى خيوطها ممسوكة في ايدي زمرة متنفذة تحركها كيفما تشاء وقت ما شاءت وما الخرجات المسرحية التي تطلع علينا بين الفينة والاخرى هي فقط خرجات استعراضية لاشغال والهاء الشعب ، دعاية انتخابية مجانية.لكم الله اي اشعب المقهور
3 - ﻻ امان وﻻ برلمان !! الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:29
لو ان هذه المعارضة نفسها في الحكم ماذا بودها ان تعمل !! اذا كان الفساد ينمو ويترعرع في احضانهم فﻻ خير في المعارضة وﻻ المواﻻة ، كلهم من طينة واحدة ! هاذه المعارضة ماذا فعلت للمواطن ، بمادا ساهمت ، بمادا ضحت !! بالمواطن بالمصالح باﻻخﻻق...
4 - richi الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:29
لماذا الاقتراض وصندوق كرونا مملوء. إلى أين يتجه المغرب؟اي سياسة هاته .كفى من الديون .
5 - علي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:31
لا نريد الاقتراض كل منا يساهم حسب استطاعته من اجل النهوض بهدا الوطن حتى لا نتقل كاهل وطننا الحبيب بالقروض التي ينهبها بعض المسؤولين الفاسدين والفاشلين منا ....في الكمليات التافهة
6 - عبدالناصر_إفني الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:34
أوضح البرلماني المعارض السيد وهبي أن حزبه "صوت ضد القانون المالي"، مستدركا: "لكن استحضارا للبعد الوطني، ورغم أننا في تناقض مع موقفنا السابق ونعيش مأزقا، قررنا دعم الحكومة في هذا المرسوم"، مضيفا: "رفضنا القانون المالي وسنصوت على تعديل عليه حتى نمكن الحكومة من القيام بواجبها":
القرض بفائدة كبيرة علما أن جميع العملات تتهاوى و البورصات السبب الحقيقي في التلاعبات المالية و سنؤدي الفائدة على مضض و ابتزاز الأبناك لثرواتنا و مقيدين بإملاءاتها.
حسبنا الله و نعم الوكيل
7 - بوعزا البوعزاوي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:36
يعتبر المغرب من الدول الغنية في العالم ، لما يتوفر عليه من ثروة معدنية وبحرية وفلاحية وصناعية وسياحية ...الا ان المشكل ليس في خيراته ، بل في الاحزاب واللوبيات وكماشة المستعمر الفرنسي والاسباني الذين ياتون على الاخضر واليابس ...
نحن يا سادة نعيش خيانة وطنية واستعمارا ناعما ، وعلينا بفك الاحزاب اولا وفك البرلمان ومجلس المستشارين وتعويضهم بمجلس للحكماء يختاره الشعب بالاقتراع لعد مقابلات عبر الاعلام الرسمي والمحلي ، كما علينا ان ننزل كل الوظائف للشعب من اجل التباري عليها بما فيها مايسمونها الوظائف السامية ...
وحتى نضع حدا لهيمنة المستعمر الخبيث ,علينا ان نتفتح على العالم الاخر ونفرض شروطنا تحت قاعدة : رابح رابح ، وليس كما تفعله فرنسا والاسبان ...
علينا ان نستعد الى المرحلة المقبلة في ظل تفكك الاتحاد الاوروبي ،وان نعتمد على ثرواتنا ونصلح التعليم اصلاحا حقيقيا لا ترقيعيا وان نعطي الكلمة لحكماء الامة لا لاحزابها الانتهازية ...
اليوم علينا ان نقف وقفة تامل ونعبىء الشعب للتحذي ونحارب المستعمر بكل الاشكال بمافيها مقاطعة منتوجاته ...
علينا ان ننفتح على امريكا والصين وروسيا واليابان وتركيا..الخ
8 - مغربي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:37
أشمن حكومة واش من معارضة!!!! لي كيحكم في البلاد هو المخزن المعارضة ووالحكومة مجرد بيادق كياكلو من اموال الشعب و كينفدو الاوامر
9 - lacel الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:42
الاقتراض مزال ماعليه الحال دبا اش بغيتو بيه عنكم ركود اقتصادي و عندكم عجز و عندكم صادرات نقصات بزاف و عندكم شلل في السياحة و الازمة مزال غادة بينا في القعر و انتم تفكرون في القرض !!! اسيدي الازمة كاينة كاينة غير خليونا نعيشوها كشعب اما انكم تدوزو علينا الازمة و تزيدو تقربونا من الافلاس اللهم فلا .
البنك الدولي فهاد الفترة عندو ليطو طالعين بزاف بسبب الريسك . للاسف القراية ماكاتجمعش مع السياسة .
10 - Max الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:46
أموال ضاءلة ذهبت إلى أفريقيا للاستثمارات فيها لو بقيت في الوطن لكان احسن بكثير و منفعة للمغرب في هاذه الضروف الصعبة.
11 - Moulin Chicago الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:47
أكبر فيروس ضرب المغاربة هي حكومة العدالة و التنمية. سبحان آلله العظيم كل المشاكيل و الأوبئة و الجفاف و الركوض الإقتصادي ووو. عشناها مع هاده الحكومة!!!
أسأل من صوة على هاده الحكومة أن يبين لي العكس؟؟
12 - متعجب الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:49
نقترض لنأكل .نأكل لنعيش . وعشنا وشفنا
13 - السلاوي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:50
الدول التي تفكر جديا في حل اي مشكل لا تذهب مباشرة الى القروض او ضرب القدرة الشرائية للمواطنين بل اول شيء تقليص النفقات وتقليص اجور كبارات الدولة والوزراء والبرلمانيين والسفراء وايضا وضع حد لسفريات كبار المسؤولين الى الخارج سواء اثناء الازمة او بعدها وكما فعلت امريكا منذ سنوات عندما اصيبت بنكسة اقتصادية قوية قامت باغلاق 50 قنصلية وايضا العشرات من المراكز الثقافية بالخارج وتدبير حكيم للسيولة بالعملة الصعبة . اما الالتجاء الى الحل الاسهل بالنسبة للحكومة وهو الاقتراض ناسين ان هذه الحكومة ومنذ سنة 2011 اغرقت بما فيه الكفاية المغرب بالديون ووجب محاسبتها على سوء تدبيرها منذ توليها لادارة شؤون البلاد
14 - لا والف لا الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:50
أيتها الحكومة لمدا تتجاهلني مواطنيك دوما فمثل هده القرارات من المفروض عليك أن يشاركك الشعب وان تعملي استفتاء معه هل يقبل ام لا
15 - موحند الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:50
اخطر وباء اصاب الشعب المغربي قبل مجيء وباء كورونا هو وباء محكومات "عفا الله عما سلف وعما خلف" التي يقودها حزب الاخوان. هذه المحكومات عفت عن المفسدين ومهربي اموال الشعب واغرقت البلاد والعباد في الديون الاجنبية. وهي ذاهبة الى الاغرلق الكامل. اين الاموال التي هربت الى بنما والبنوك السويسرية والافريقية؟ هذه الاموال كافية لتملء خزينة الدولة بالعلمة الصعبة.
16 - NeoSimo الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:52
رغم أنني لست مع أي توجه سياسي سواء يساري أو يميني أو غيره... إلا أن ما قاله بلافريج منطقي...

هناك العديد من التدابير التي يمكن اتخاذها بدل اختيار أسهل طريق للكسالى الذين لا يريدون التفكير خارج الصندوق...

بدل الاقتراض هناك حلول أخرى

وقف استيراد كل ما يمكن إنتاجه بالمغرب
وقف استيراد الكماليات إلى ان يتعافى الاقتصاد والاقتصار على الضروريات
دعم الفلاحة الوطنية لكي تستمر في تزود المغرب بما يحتاجه من غذاء
دعم قطاع النسيج والقطاع الطبي والصناعي لكي يلبي احتياجات المغرب إلى أقصى حد ممكن

خطة تواصل محكمة لكي تصل الرسائل بشكل واضح وسليم لعموم المغاربة لكي يتكافلوا مع بعضهم البعض و يطبقوا أفضل طرق تجنب العدوى و يتعاملوا مع المواد الاستهلاكية الأساسية بتعقل و يتجنبوا شراء كل ما هو مستورد

و ان تخطط الدولة في الأخير بعد مرور هذه الأزمة إلى أفضل الطرق to kick start الاقتصاد بشكل محكم

أما الاقتراض في المرحلة هذه فهو حركة غبية لأن الدول كلها تحتفظ بالأساسيات لشعبها بدل تصديرها
ولهذا فنحن لسنا بحاجة لعملة صعبة في هذه المرحلة بقدر ما نحن بحاجة إلى مصانع مثل مصانع الكمامات و اجهزة التنفس
17 - said الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:53
خاص يكون واحد الهاشتاغ الخوت # لا لاقتراض.
لا يجوز الحكومات المتناوبة على تسيير البلاد تختار الطريق القصير والسريع نحو الاقتراض..
تساؤل يفرض نفسه بالحاح، مادا يمكن لاحزاب ان تقدمه من حلول من اجل رفاهية الشعب المغربي..فكل الاحزاب عامة يمينية ( الاستقلال، العدالة والتنمية..) يسارية (الاتحاد الاشتراكي ،التقدم ..) او الاحزاب الادارية التي هي في خدمة المخزن اولا ومصالح الطبقة البورجوازية ثانيا( البام، الاحرار، الاتحاد الدستوري، الحركة الشعبية..) ستقول لك ليس لدينا عصا سحرية لحل مشاكل بلد مثل المغرب..
لربما ساقول المغرب فيه 35 مليون، مثل عدد سكان متروبول طوكيو والضواحي والناتج الخام 870 billion dollar, شنغهاي الصينة كدالك 33 مليون، ناتجها الخام 550 billions $.
لمادا لا نبني دولة عصرية تقوم على اساس التعليم والصحة والعدل وفتح الاقتصاد امام اصحاب المبادرات عوض جعل البلاد في يد خمسة اشخاص..لا نريد احزابا ادارية خاضعة للوصاية، لا نريد برلمانا معاقا باشخاص همهم الوحيد توريث ابنائهم الثروة وكدح الطبقة الفقيرة.
18 - احمد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:53
لازم نطبق المقولة جوعي في كرشي وعنايتي في راسي فين غادي بيا اخويا فين غادي بيا بهاد الانقراض وليس الا قتراض
19 - Hamid الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:56
في الانتخابات المقبلة سوف أصوت على فيدرالية اليسار .....في الحقيقة أظهر حزب العدالة والتنمية فشلا في تدبير قطاعات مهم من الدولة وكان في كثير من المرات ضد إرادة المواطن
20 - تاوناتي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:57
مؤسس تويتر وهب مليار دولار لبلده.وهو في نظر حكومة الخوانجية وفكرها كافر سيدخل النار..بينما هؤلاء الوزراء ومعهم الاحزاب يريدون اغراق المغرب في الديون للحفاظ على رواتبهم وامتيازاتهم..لماذا لايتخلون عن سيارات المرسيديس ومزايا التنقل مادام المغرب يعرف الحجر..ولماذا لايساهمون في صندوق كورونا بالقليل مما كدسوا من اموال..
21 - portarieu الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:00
لو استعاد المغرب كل الثروات التي نهبها بعض هؤلاء كل من موقع مسؤوليته واعيد النظر في رواتبهم بتقليصها لدفع المغرب كل ديونه لكنهم حرصين على الاقتراض ليبقوا في مراكز القرار والشعب الى الجحيم بلافريج اسد بين الذئاب قل نظيره ويا ليته كان منه عددا كبيرا لنغير امغرب
22 - MdM الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:05
داك القانون داز, به اولا بلا به, هوا لفقد طعاطف المغاربة في هاد الضرف الصعب علينا كاملين!
23 - نحارب سابق الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:16
النائب البرلماني عمر بلافريج على صواب في معارضته لمرسوم الاقتراض و رهن مصير البلاد .لان اغراق البلد في الديون الخارجية ليس حلا للخروج من الازمة التي خلقها هذا الوباء يجب البحث عن حلول وطنية داخلية يساهم فيها الكل.مثلا فرض ضريبة "او زكاة" على الثروة .تخفيض الاجور السمينة بالنصف او على الأقل بالثلث. منع استراد كل ما هو غير ضروري للحياة . ادماج جميع عائدات مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط و ما شابهه في ميزانية الدولة . ادماج جميع المبالغ المالية للصناديق السوداء المعروفة او الغير المعروفة في الميزانية العامة الا ما يتعلق بالامن الخارجي للبلاد. ترشيد جميع نفقات الدولة و الجماعات و المجالس الاقليمية و الجيهات الى الحد الادنى. و اذا ما لا قدر الله و تفاقمت الاوضاع نسلك مسطرة التقشف على الجميع.
و نسأل الله اللطف لأنه هو القادر على تغيير الاحوال فسبحان الله العلي القدير.
24 - مغربي و افتخر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:22
نحن في أزمة لا نعلم متى سوف نخرج منها ،علينا توحيد الصف،و الاعلان عن سياسة التقشف،وعدم اغراق البلاد لأننا لا نعلم من اصطنع الوباء،و ماهو مبتغاه.
25 - القصراوي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:24
مشاكل السيولة لا تحل بمزيد من الإقتراض لأغراق الوطن بل بتشجيع الإنتاج و الإستثمار و محاربة الفساد و الريع و الإحتكار و التحكم و رداءة و تحيز الإدارة و بإرساء قيم العدالة و تكافؤ الفرص لكل المغاربة أمام المحاكم و المناصب و الصفقات و التفويتات و التعليم الجيد و الصحة. كيف لبلد فقير كالمغرب أن يكون له هذا العدد الكبير من سيارات الدولة و هذا العدد الكبير من البرلمانيين و المستشارين و الوزراء و هدا العدد الكبير من المجالس و الهيئات و الوكالات و المراصد و أن يمنح تقاعد غير شرعي لوزراء و مستشارين بعد بضع سنوات من العمل فقط
26 - علي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:25
نتمنى من احزابنا التي كانت تدافع بالامس بمختلف شراءحها ومكوناتها وبتصادماتها وبنومها ان تكون في المرحلة لانها ساندت في القريب العاجل المنضمات الحقوقية والتخريبة في الوطن بمسميات تفننت فيها اذا في هده اللحضة بالدات نريد منها ان نرى مدى غيرتها على هدا الوطن لا التفكير في الدهاب الى الصندوق الدولي من اجل الاقتراض واتقال كاهل الوطن
27 - انا الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:34
لقد فشلت في أول امتحان لك السي وهبي، اتضح انك تتقن فقط الشفوي. بلافريج له الحق في عدم التصويت فمثلا يمكن استعمال الاجر الشهرية التي يتقاضاها الوزراء والبرلمانيين وسوف لن نحتاج للقرض اذا صرفت هذه الأموال في محلها. لماذا؟ لأن البرلمان حاليا لا دور له ولأن وزارة الداخلية والصحة هما الوزارات التي تشتغل في هذه الظرفية أما الباقي فلا دور لهم.
28 - بلال الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:37
في رأي لماذا الاقتراض كل يساهم بما يستطيع ولنصبر ونصابر ونرابط حتى تمر هذه الأزمة
29 - رشيد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:39
الحكومة أصبحت هي السلطة التشريعية وليس البرلمان هي التي تقرر والبرلمان يصفق ويصادق حلل وناقش اما الأصالة والمعاصرة فأصبح من الاغلبية يساند كل شيء باعين مغلقة نحن حاليا ليس عندنا اي نقص في السيولة المالية لقد وصل مداخيل جايعة كورونا اكثر من 30مليار درهم لحد الآن اكثر من كافي كما ان جل مجالس الجهات والعمالات والأقاليم تساهم أصبحت السلطة التشريعية تمثل الحكومة وليس المواطن
30 - عمير علي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:41
الاقتراض فقط من اجل مواصلة حياة البذخ لسلطة التحكم ورموز السلطة والسياسة !!
هذه هو الواقع مع الاسف !!
اما مثل هذه القرارات فهي ليس بيد الحكومة او البرلمان وكما يعلم الجميع فهي في يد الدولة العميقة وها هولاء فهم فقط يقومون بدور النكافات
31 - مُعارض معروض للبيع الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:50
فينهيا المعارضة الله يرحمها ماتت منذ زمان ملّي كاتدخل للبرلمان وهي خابطها بنعسة ما كايبان منها غير يدها مرفوعة للقبول بأي شيء يُصَوَّتُ عليه حتى ولو كان يستحق الرفض فهو مقبول عندها غير كاتهز راسها كاتسمعهم كايتكلمو على كورونا كاتحط راسها على الطولة وتعاود تاني تخبطها بنعسة . قاليك المعارضة آبّا حنيني .
32 - ابراهيم الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:53
الدين الخارجي له نسة وله مدة لسداد فلم تناقش الصحافة ولا المعارضة هدين البندين علما ان صندق النقد الدولي يالتزامه بتسجيع الأقتصاد العلمي على الخرج من ازمةكوفيد -19 يجب البحت عن المسكوة عليه فادا كانت النسبة ولو 1/100 والعالم سيدخل في سبات اقتصادي الله وحده يعلم متى سيخرج منه العالم نعم هده النسبة ستكون تقلا على المواطن ولكن ما سبق لي قرأته في الصحيفة ان القروض بدون فائدة واي فائدة ستعلن غليها الحكومة ستكون شبهة عليها حداري
33 - مواطن غيور الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:55
ادا كان الاقتراض من أجل مساعدة الشعب على تجاوز الازمة وعمل سياسة التقشف والتحكم في النفقات فهو مقبول اما ادا كان من اجل إنقاذ شركات كانت على حافت الإفلاس ك دوزيم ولارام و... هادا يعد استهتار وسرقة باسم الوباء ...
34 - A max الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:08
الإستثمارات في إِفريقيا " بنوك و رؤوس الأموال وووووو " الخواص ليست الحكومة مثل موازين لا دخل للحكومة
35 - وناغ الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:09
انا في نظري
ادا كان هدا هو الحل
فاي منا يمكنه ان يتحمل
مسؤولية
وزارة المالية والاقتصاد
ويسير هده البلاد كدالك
وحتى فاطمة تباعمرات
المغنية
يمكنها تحمل هده المسؤولية بواسطة الكريدي
اين هو البرامج
اين هو النمودج المغربي
اين هي الخبرة المالية يابن شعبون والحواهري
(كل احتراماتي للبرلمانية فاطمة)
36 - الوعدودي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:12
كل ما يتعلق بالمال ترى الاعناق تشرئب
لو لم يعرف هؤلاء اللاهثون وراء الأموال انها في مصلحتهم الشخصية لما تسابقوا على التصويت على الاقتراض
37 - سام الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:16
حينما يكون العداء عداء العقيدة لا اقل و لا اكثر فكل شيء ممكن حتى ولو قامت القيامة و ترى الناس سكارى و ما هم بسكارى
38 - الحل الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:20
الناس الذين يقولون ( لماذا الاقتراض و صندوق كرونا مملوء ) ، نعم صحيح لكنه مملوء بالدرهم ، الذي لايساوي شيئ خارج المغرب ، لا توجد أي دولة تقبل التصدير مقابل الدرهم ، المغرب في حاجة للعملة الصعبة حتى يوفر حاجياته من الإستراد كالطاقة و القمح ، قد تسغرب من القمح لكن للأسف المغرب يستورد القمح .
حتى لو كانت المجاعة انا كمواطن مغربي أرفض بشكل قاطع الإقتراض ، في هاته الظروف لأن المقرض غالبا ما يستهدف تدمير قطاعي الصحة و التعليم لتوفير المال.
في هاته الضروف المزرية نحن في أمس الحاجة لثروات الوطن من فوسفاط و معادن ،قد لايتم ذكرها كمصدر للعملة الصعبة ربما بسبب أن عائدتها لاتوجد أصلا في المغرب ، لكن الأن وجب إعتمادها لمصلحة الجميع ،
39 - فاطمة لحرش الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:00
كان على الحكومة ان تبدع وتقوم بمراجعة شاملة لطريقة لتسييرها الامور ويقوم الوزراء والنواب والاطر الكبرى بالبلاد باول بادرة وهي مطالبة الدولة بان يتم التقليص من اجورهم والغاء كل التعويضات التي تمنح لهم . انذاك الشعب سيعرف انه هناك تغيير في عقلية الذين يسيرون البلاد واما وان ولا احد طالب بتخفيض اجرته الى النصف والغاء تعويضاته . فاني لا اثق في هؤلاء الناس ولا هم وطنيون بالفعل في وقت الشدة . واتفق مع احد المعلقين ان تبدا الحكومة بتقليص النفقات وبالقيام مسؤولي البلاد باداء ثمن البنزين الذي يستعملونه بسيارات فارهة تستهلك قدر كبير من البنزين وايضا ليتم اغلاق القنصليات بما ان العديد من دول العالم وخصوصا المتحضرة اصبحت تتواصل مع جالياتها بطريقة عصرية اي الاتصال عن بعد وقضاء حاجياتهم لكي تقلص من استنزاف العملة الصعبة وهناك شيء ضروري وينادي به منذ سنوات العديد من المواطنين هو ان يكتفي البلد ببرلمان واحد وان يتم الغاء الغرفة الثانية اي غرفة المستشارين لان لا دور لها ولا اهمية لها فقط هي موجودة وتستنزف الملايير
40 - الحقيقة كما يراها الجميع الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:14
أتقوا الله في هذا الشعب الصابر يا حكام ، لقد رهنتموه حيا و تريدون رهنه ميتا ؟ ألا تخسون عذاب الله . تقترضون اموالا طائلة لتكتنزوها في سويسرا و باريس دبي و شعبكم يقاسي الأمرين ، ألاف اليتامى و المشردين يسائلونكم غدا أمام الله ، يوم لا ينفع مال و لا بنون ، ألا تتعضون بهذا الوباء ، ألا فأعلموا أن الله يمهل و لا يهمل و أن عذابه لشديد ، اليوم لا مهرب إلا لله الحي القيوم فأين ستأوون ؟؟؟
41 - الفاروق الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:15
هههههه
مكاين لا معارضة لا حكومة
خليونا وخليو الملك هو لي ياخد القرار كلهم نفس الطينة
لكن موعدنا الانتخابات
42 - عابر سبيل في ارض النفاق الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:20
حان الوقت لكي يستردو ملايير وملايين الدراهم المنهوبة من طرف بعض رؤساء الجامعات وبعض الوزراء وبعض الامناء العامين لي بعض الاحزاب السياسية لا للمديونية من الخارج نطلب من رجال المخابرات الشرفاء ان يتخدوا جميع الاجراءات الازمة في حق ناهبي اموال الدولة لاسترجاعها حسبي الله ونعم الوكيل فيكم يانخبة الويل واللصوص والشلاهبية والنصابة الله ينصر ملكنا جلالة الملك محمد السادس نصره الله هو الوحيد الدي يفكر في شعبه الله يحفظو من كل سوء
43 - houssam الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:37
وهبي، وهو يؤكد أن حزبه "كان دائما ينبه إلى أن الاقتراض يهدد الاقتصاد الوطني"، أوضح أن "الاقتراض اليوم من أجل الأكل وليس الاستثمار"

وراه الاشكالية هي انه موجه للاكل او ماشي للاستثمار ...يعني غادي يكون النتائج ديال هاذ لكريدي فالواد الحار .
وكيفما كان لكريدي فانه شر لا نريده
44 - ملاحظ الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:42
لا افهم هذه الكلمة : كلنا مع بلافريج.
واش هذا السيد عندوا العصى السحرية ؟ خاص هذا الناس لي حادكين غير في الهدرة وراء الستار ، يخرجوا و يعطيونا أشخاص لي باغين يخدموا هذه البلاد بكل شفافية كل في تخصصه ، و باراك من الشعارات الفارغة ( انا مع فلان غير بالشفوي ) .
45 - ربان دراجة هواءية .من وجدة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 11:47
الاقتراض من اجل الاكل .هذا ما قاله وهبي .اذن المغرب ليس ببلد فلاحي كما يروج له . توقفت الصناعة و السياحة و التجارة و الفلاحة وهو ليس ببلد بترولي هذا يعني الانهيار
46 - فضولي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:02
لا للا قتراض من الخارج .انتم خاءفون فقط على رواتبكم السمينة والتي لاتستحقونها اصلا وامتيازاتكم . ارجعوا ما هربتم للخارج وسيحل المشكل ,عدا ذلك فنحن ضد قراركم الاخرق .
47 - fatyاسبانيا الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:09
هد الحكومة معندها شغل غير القروض وتغرق بابانا حتئ الودنين وفين هيا العملة الصعبة والقروض اللي ثم قرضها من البنك الاروبي والبنك الدولي والبنك العربي والبنك الافرقي وفين زيدين فيه يجيب البحت والتحقيق فين مشات هد القروض والضرائيب اللي تيخلصها المواطن خاص الناس تعرف فين مشات هد الاموال الطائيلة في لشراء السياراة الفارهة والفلات والسكن التاني في اسبانيا و توركيا والاموال في سويسرا وبنما والملديف وووووالموطين اخلص طول عمرو واحفادوووووالله عمرنا عرفنا بحال هد الحكومة في تاريخ المغرب.
48 - حمزة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:36
إلى السيد وهبي الآن نحن المغاربة في أشد الحاجة إلى عدم الإقراض
والاكتفاء الغذاءي موجود بالمغرب
نحن مع بلافريج بهاذا الشأن
49 - maghribi qohhh الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:41
أين هي المعارضة ؟ لا وجود لها نهائيا ..باستثناء السيد بلافريج .
50 - الرأي الآخر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:44
توسيع التضامن الوطني على أساس مساهمةٍ أقوى للفئات الميسورة. نعم هذا ما يجب فعله
51 - عمر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:51
تحية للجميع،أكيد أن مشروع هذا المرسوم سيمر وسيطبق.نفترض أن الححكومة المقبلة ستتشكل من الأصالة والمعاصرة والإتحاد الإشتراكي وو..هل ستحملون المسؤولية للحكومة السابقة؟ أي حكومة السيد العثماني؟.هل ستبررون عدم تطبيق وعودكم الإنتخابية بأداء المديونية؟
52 - فضولي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 13:37
نعم سيدي عمر رقم 51 ,هذا ما سيفعلونه تماما . لا يفكرون الا في رواتبهم . الازمة ستصيبنا نحن ولسوا هم , لا نهم دارو علاش يرجعوا . كيتنا حنا . يقول مثلنا الدارج :واحد ياكل الفول , واحد يتنفخ فيه . هذا ما سيقع لنا تماما . صراحة : مشينا فيها .
53 - مصطفى الأربعاء 08 أبريل 2020 - 13:41
إذا كانت مبادرة الملك خلق صندوق خاص. بتدبير الفترة الحالية لا يفي بالغرض نظرا للحاجة الملحة من العملة الصعبة، اقترح ان يتم تطعيم هذا الصندوق بصناديق بالخارج بكل قنصلية يساهم فيها إخواننا المغاربة المقيمين بالخارج لجمع تبرعاتكم من العملة الصعبة. في ظرف ٣ايام يمكن آنذاك ان نقيم الوضع من جديد. اللجوء إلى الاقتراض الاني هو اسهل الحلول لمن لا يجتهد في البحث عن حل للأزمة.
54 - متطوع في المسيرة الخضراء الأربعاء 08 أبريل 2020 - 14:42
الم تعلموا أن المسؤولية امانة والأمانة مسؤولية خاب ظن كل من يعتقد ان المسؤولية تشريف اكتر من ماهي تكليف اسألوا أهل الذكر أن كنتم لاتعلمون توزيع الثروة بالعدل والمساواة بين أبناء الوطن الواحد واجب شرعي وأخلاقي وإنساني وديني
55 - محمد صفيرة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 15:08
قال تعالى "ويمكرون ويمكر الله والله خير المكرين"ويقول المثل "لزرعتوه تحصدوه"
56 - أبو أدم الأربعاء 08 أبريل 2020 - 15:19
كفاكم مسرحيات ذات اﻹخراج الرذيئ، عن أية أغلبية ومعارضة تتحدثون؟ إنهم يشكلون توجها وحيدا وينهجون سياسة متفق عليها مسبقا أﻻ وهي نهب واستنزاف خيرات البﻻد وقهر العباد. وأفضل مثال حكومة الملتحين الذين كانوا يدعون حسن نواياهم وطهر سريرتهم، ولما تمكنوا تواطؤوا مع كل أبالسة اﻷرض وحصدوا اﻷخضر واليابس وﻻ يزالون يتفننون في عدائهم للمواطن المغربي، الذي كان كل ذنبه تلك الثقة العمياء التي وضعناها فيهم ووهبناهم رقابنا.
57 - المواطن المسالم الأربعاء 08 أبريل 2020 - 15:20
قرأت العديد من التعليقات،البعض على صواب والبعض الآخر يصب في طريق الهروب من الحق.لست بمتحزب ولا بسياسي.الموضوع:الاقتراض من الخارج،
ولما لا تقترض الدولة من الداخل والحمد لله نمتلك الكثير من السيولة؟؟؟؟على الدولة أن تقترض من جميع أغنياء أغنياء...المغرب بدون فائدة. ويكون هذا هو الحل السليم.هذه هي المواطنة .ويبقا خيرنا في بلادنا.مجرد رأي عشوائي.
58 - متتبع الأربعاء 08 أبريل 2020 - 15:54
الاقتراض ليس هو الحل،التقشف هو الحل، الامتيازات، تخفيض الأجور لكل من يتجاوز 10000 درهم بنسبة 30%,أموال السيارات والبونات ديال المازوط وأموال الفنادق والطرق السيارة،فرض ضريبة على الثروة للناس لي لباس عليهم، الإهتمام بزراعة الحبوب(الذرة)،توقيف استيراد السيارات،بشتى أنواعها،السياحة خارج الوطن ممنوع،اللهم نصبروا عام أو نغرقوا الأجيال القادمة، فينبغي التريث، لديهم مبلغ مهم من العملة الصعبة التي ينبغي توجهه إلى الطاقة، والمستلزمات الصحية إلى باغين دوزوا كورونا، بدون كورون
59 - مهاجر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 19:15
تركيا اقترضت من الشعب لمدة 10 سنوات بدون الفاءدة وشرعت في تنمية البلاد حتى وصلت الىً ما عليها الان، والآن ترد الديون تدريجيا للشعب،
ولكن سواسيتنا يتطرفون الىً القرض من البنك الدولي الذي اصبح يتدخل في الإصلاحات حسب رايته لضمان أمواله المقترضة والضحية هو الشعب.
60 - مغربيه الأربعاء 08 أبريل 2020 - 20:42
مشكل العملة الصعبة يمكننا حله اذا منعنا الأغنياء من تبدير أموالنا بالخارج وإذا ساهم الأغنياء بما نهبوا وأدخرو في بنوك غربية المغرب بلد فلاحي و يتوفر على تروات معدنية و بحرية و بشرية الله يهديكم على المزلوط
61 - غفراناس الخميس 09 أبريل 2020 - 01:27
في نظري لازم يكونو عندنا 2 أحزاب بحال كاع الدول .الله اجعل البركة وقاضيين غرض.
62 - mbarak الخميس 09 أبريل 2020 - 01:55
لنكن على يقين من أن الأموال التي سيتم اقتراضها ستخصص للاستهلاك....... وستخرج من جيوب المغاربة على شكل تقشف تدوم لسنوات .
63 - Mdm الجمعة 10 أبريل 2020 - 03:09
Pourquoi voulez-vous que le Maroc se charge de rapatrier ces binationaux,de surcroît marocains, vers leur pays d'adoption ?
Ne sont-ils pas des citoyens des ces pays d'accueil !!!?
A mon humble avis le Maroc n'a pas s'occuper des affaires intérieures des pays.
Pour les Mre qui n'ont que la nationalité marocaine, le Maroc devrait faire un geste pour les aider à rejoindre leur lieu de résidence principale.
المجموع: 63 | عرض: 1 - 63

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.