24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  3. نقابي يتساءل عن التحقيق في واقعة "طبيب تطوان"‎ (5.00)

  4. "مكتب التعريب" يواكب الجائحة بإصدار "معجم مصطلحات كورونا" (5.00)

  5. أقصبي يُعدد "فرص كورونا" .. حلول واقعية واستقلالية اقتصادية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | بلافريج يتهم "البيجيدي" بعدم امتلاك الجرأة لرفض الاقتراض الخارجي

بلافريج يتهم "البيجيدي" بعدم امتلاك الجرأة لرفض الاقتراض الخارجي

بلافريج يتهم "البيجيدي" بعدم امتلاك الجرأة لرفض الاقتراض الخارجي

رفض عمر بلافريج، النائب البرلماني عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، الاتهامات التي وجهها إليه زميله في البرلمان عبد الله بووانو، رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، عن حزب العدالة والتنمية.

وقال بلافريج إنه لا يمكنه أن يُصوت لصالح مشروع أو مرسوم في غياب شفافية المعطيات المتعلقة بمشروع مرسوم تجاوز سقف التمويلات الخارجية من الاقتراض، الذي صوت عليه أعضاء لجنة المالية ورفضه هو وحيداً.

وردا على بووانو الذي اتهمه بصناعة "البوز" ومعارضة التصويت ضد قانون سيمكن المغرب من اقتناء مستلزمات صحية، أورد بلافريج أن وزارة الصحة توصلت مسبقاً بمبلغ ملياريْ درهم من الصندوق الخاص بتدبير مواجهة جائحة كورونا المحدث بتعليمات من الملك، مشيرا إلى أن الحكومة، في شخص وزير الاقتصاد والمالية، اعترفت بأن حاجيات الصحة هي ملياريْ درهم ويمكن إضافة مليار واحد على الأكثر.

وأضاف المتحدث في تصريح لهسبريس قائلا: "لا يعقل أن يقول بووانو إن الاقتراض من الخارج سببه شراء مستلزمات طبية، وللأسف هو طبيب ويروج أموراً مغلوطة، ووزير الاقتصاد بنفسه اعترف بأن تجاوز سقف الديون ليس من أجل هذا الغرض".

وكشف النائب البرلماني عن فيدرالية اليسار أنه طالب الحكومة بتوضيحات حول المبلغ المالي الذي تحتاجه من العملة الصعبة لكي يتمكن المغرب من اقتناء القمح والمحروقات والمواد البترولية، لكن الوزير بنشعبون رفض ذلك.

وأضاف أن "المغرب في أسوأ السيناريوهات لن يتعدى 20 مليار درهم من أجل تأمين هذه الحاجيات، علما أن صندوق كورونا يوجد فيه اليوم 30 مليار درهم، والقانون السابق ضمن ميزانية 2020 يسمح للحكومة باقتراض 31 مليار درهم، والخط الائتماني الممنوح للمغرب يسمح باقتراض 30 مليار درهم كذلك، وخط آخر مع البنك الدولي يوجد فيه ملياريْ درهم، أي إن المجموع 62 مليار درهم، لم نقترضها بعد كلها، إذن لماذا نلجأ اليوم إلى تمرير قانون يسمح بتجاوز سقف كل هذه المبالغ؟".

وحذر بلافريج الحكومة من تمرير هذا القانون لدعم "القطاع المُهمين ولوبي كبير في البلاد، خصوصا الفئات التي تستورد السيارات الفارهة والأشياء المكلفة التي نحن في غنى عنها اليوم".

وشدد النائب البرلماني على ضرورة توقيف الاستيراد من الخارج ودعم الشركات والمقاولات المغربية، مشيدا في الوقت نفسه بقيام بعض شركات النسيج بصناعة الكمامات الواقية من فيروس كورونا المستجد، داعياً الحكومة إلى تشجيع جميع شركات النسيج لتحويل أنشطتها لهذه الصناعة.

ودعا بلافريج أيضا الحكومة إلى أن تطالب شركات صناعة السيارات في المغرب بصناعة أجهزة التنفس مثلما فعلت العديد من الدول الأوروبية، وآخرها إسبانيا.

واتهم النائب البرلماني ذاته حزبَ العدالة والتنمية، من خلال تصريحات بووانو، بـ"عدم امتلاك الجرأة السياسية لمواجهة اللوبي المرتقب أن تدعمه الدولة من خلال هذا القرض الاستثنائي، أو بالتواطؤ مع هذا القرار في غياب وجود شفافية مالية".

وكان عبد الله بووانو، رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، قد علق، في تصريح سابق لهسبريس، على تصويت البرلماني بلافريج ضد مشروع المرسوم بقانون المتعلق بتجاوز سقف الاقتراض بالقول إن "التصويت ضد قانون سيمكن المغرب من اقتناء مستلزمات صحية والقمح والمحروقات وغيرها، مزايدات فارغة"، معتبرا أن "مثل هذه التصرفات تعد نشازا وتسقط القناع عن البعض".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (99)

1 - مغربي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:13
لو كان هذا البلافريج رئيس الحكومة أوكان ورانا حنة ايديه..
2 - Mahzala الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:14
دولة عندها ألفين سنة او اكتر وماوفرات والو للكوارت صراحة انا لا أفهم اين تدهب ثروات البلاد
3 - تزاربن الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:14
اذاكان أحداث صندوق جائحة كرونا هو تغطية كل المصارف المتعلقة بتداعيات هذا الوباء على جميع القطاعات وخاصة الصحة وووالشق الاجتماعي.. فلماذا الاقتراض... البنك الدولي والمؤسسات المالية العالمية.. هي التي اوصلتنا إلى هذه الحالة... إلى أين تتجه هذه الحكومة...
4 - موعدنا الانتخابات الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:15
يكفي اننا راينا عمر بلافريج هو الوحيد الذي وافق على رفع ميزانية الصحة و التعليم بينما رفض البقية من النواب الذين انتخبهم الشعب ، انا سوف اصوت له في الانتخابات القادمة المهم هو ان ينزاح عنا كابوس العدالة والتنمية
5 - Yassir الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:17
On attend avec impatience l'arrivée de la fédération de la gauche démocratique au Pouvoir. A mon avis, il s'agit du seul parti politique marocain dont les interventions au parlement émanent d'une réflexion logique et pragmatique
6 - هشام كولميمة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:18
بعد هذا الرد من السيد بلافريج و هذه التوضيحات،نطلب من السيد بووانو أن يوضح للمغاربة سبب هذا الاقتراض في إطار الشفافية و الوضوح لا أقل و لا أكثر.و لا أعتقد أنه سيفعل ذلك،لماذا؟لأنه و ببساطة فإن حزب النذالة و التعمية وصولي انتهازي تجار الدين و المصالح الشخصية.موعدنا بعد الجاءحة إنشاء الله في الاستحقاقات المقبلة.
7 - عتيق من صفرو الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:21
هذا النائب يريد فقط الركوب على الامواج للرفع من شهرته
فلوكان فعلا له من الافعال مثل الاقوال لمثل منخبيه فيالبرلمان مجانا دون أن يأخذ تلك الملايين الشهربة والتعويضات الخيالية ,ولرفض الفنادق المجانية والولائم اللذيذة,
لكنه يعارض من أجل المعارضة فقط , لاتهمه مصلحة البلاد والعباد
8 - جواد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:22
النائب البرلماني بلافريج ممثل للامة في البرلمان ومن حقه مطالبة الحكومة بتوضيحات حول المبلغ المالي الذي تحتاجه من العملة الصعبة لكي يتمكن المغرب من اقتناء القمح والمحروقات والمواد البترولية، لكن الوزير بنشعبون رفض ذلك. بصراحة هذا استهثار بالمؤسسة التشريعية , على سي بوانو وأغلبيتهم ان الاقتراض هو مال مقابل السيادة الوطنية
9 - oussama الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:23
حقيقة بلافريج عندو الصح إلى أنه البيجيدي ليسوا أصحاب القرار .... راه ولا كلشي واضح و باين, البيجيدي ليسو إلى "كاراكيز" يقررون في الأشياء التافهة ...، أما مثل هذه القرارات فيتخذها "المخزن"
المغرب ضعيف في السياسة الخارجية و البنك الدولي يريد أن يغرقه أكثر و أكثر في الديون ليدمرنا في آخر المطاف، أو أن نصبح عبيدا عنده ...،
للأسف أصحاب القرار مفهمتش مالهم معندهمش الجرأة لمواجهة البنك الدولي و السياسة الفرنسية ...
10 - %%%% الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:24
arretez moi si je me trompe .l endettement extérieur n est pas pour combattre le covid 19 mais plutot pour combattre les séquelles du virus et augmenter la reserve en devise pour sauver les entreprises qui font du commerce extérieur avec des taux relativement bas dans cette etat de crise .puis imposer aux marocains une politique d hosterite allant de trois a cinq ans
11 - رشيد الورزازي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:24
احسن حل بعد تقليص النفقات و التخلي على التعويضات لكبار المسؤولين و غيرهم ممن يستنزفون ميزانية البلاد سد الخصاص الاقتراض من مليارديرات المغرب أنفسهم و تجنب الاستدانة من الخارج.لان شروطهم ستكون قاسية على البلاد و العباد...حتى لا نعالج المشكل بمشكلين
12 - مجرد وجهة نظر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:25
سقط القطاع منذ إسقاط الدعم عن المحروقات و التسلط على الموظفين و شروط التقاعد ثم التعاقد ثم اللجوء إلى القروض والتسلط على مالكي العربات في واجب التأمين تحسبا للكوارث الطبيعية التي تعتبر كورونا إحداها و...ما خفي أعظم .
13 - ايت الراصد:المهاجر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:25
ولو اننا لانتفق مع بلافريج في أشياء الا انه في هذه القضية يبدو انه متمكن من معطيات رسمية وله كامل المعرفة من غرض الاقتراض "في غياب شفافية المعطيات المتعلقة بمشروع مرسوم تجاوز سقف التمويلات الخارجية من الاقتراض، الذي صوت عليه أعضاء لجنة المالية ورفضه هو وحيدا "
بالاضافة الى كذب المسمى بوانو وتزييفه لحقيقة الغرض من الاقتراض ..
14 - ملاحظ الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:25
العدالة والتنمية ليست لهم رؤية واضحة للحكم هما دمى فقط ...
15 - Ayoub الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:26
On voit le niveau de responsabilité de nos politiciens en ce moment de crise contre le Coronavirus, il FAUT CHANGER CE GOUVERNEMENT
16 - منير الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:26
لم يكن لي اي انتماء سياسي على الإطلاق، و لم يكن لي ان كنت مع هذا أو ذاك. لكن العمل السياسي بالمملكة المغربية ابان عن عدم توفر الأغلبية السياسية لأية رويا مستقبلية حتى قبل جائحة الوباء. و لعلي برأيي الموضعي أتبنى مواقف السيد بلافريج التي ما فتأت أؤيدها لسبب وحيد، لكونها مبنية على أسس منطقية و بعيدة عن كل انتهازية...بدليل ان توجه حزبه هو الرفع قدر الإمكان من ميزانية الصحة و التعليم في حين ان الأغلبية ترفض هذا الطرح الذي ابان عن وجاهته...أما الاقتراض الخارجي فلا أساس له على الأقل في هذه الآونة. فكيف لدولة ان تقترض بعيد أسبوعان من الإعلان عن حالة الطوارئ؟ و عكس ذلك معناه الإقرار بإفلاس الدولة ...
17 - Abdou الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:26
هل انتم عصابة ام حكومة
لا حول ولا قوة الا بالله
18 - مواطنة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:27
المغرب بلد جميل وفيه ثروات عديدة يمكن ان تجعله من اغنى وارقى الدول ولكن هناك من لا يريد ان يتحقق هذا الرقي والتقدم لبلدنا وهم اعداء النجاح.السنوات الاخيرة شهدت ا رتفاعا صاروخيا في حجم الاقتراضات لم يستفد منها اي قطاع بل وما يزيد في الطين بلة اهو الاصرار على الاقتراض بدل التوقف عن دفع التقاعدات للبرلمانيين
19 - إيكو الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:30
المغرب "مجبر" على طلب قروض و تسهيلات ميسرة من المؤسسات الدولية والإقليمية المختلفة كالبنك الدولي، صندوق النقد، البنك الإفريقي للتنمية، الصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي،البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية (المغرب عضو في كل هذه المؤسسات)
يجب كذلك طلب قروض من دول بعينها لتنويع الاحتياطيات الدولية (الين الياباني،الجنيه الأسترليني، الفرنك السويسري) و العمل على تحويل جزء مهم منها إلى سبائك ذهبية "نقدية".
الصين صاحبة احتياطي نقد أجنبي يفوق 3000 مليار دولار وأكبر مقترض من البنك الدولي لازالت "تحوم" حوله للاستفادة من قروض تفضيلية مخصصة للدول النامية باعتبارها "دولة نامية" أصابتها الجائحة!...أكرر، المغرب "مجبر" ولا توجد حلول سحرية آنية؛ فإذا اشتعلت النيران ببيتك، فستكون مجبرا على إطفاء الحرائق أولا قبل البحث عن من كان السبب ولماذا وهل توجد حلول أخرى لتفادي نفس الحوادث مستقبلا!
20 - ولد حميدو الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:33
حتى و ان توفرت مبالغ قياسية في صندوق كورونا فهي بالدرهم اما ما يحتاجه المغرب من الخارج فلا بد من العملة الصعبة فلو توقفت الحركة في العالم فلن ينفعك لا درهم و لا يورو او دولار بحيث ستقع ازمة اقتصادية عالمية عندما تقفل جميع الشركات و حينها سيعتمد المواطنون على الدولة لتساعدهم و لكن لن تجد ما تشتريه فحتى المياومون في الفلاحة او الصيادون سيجلسون في منازلهم عندما تصبح الاموال بدون قيمة بعد دعم الدولة فلمادا يعملون
21 - بلفريج على صواب الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:34
الاقتراض من احل الكماليات تحت غطاء كورونا هدا مرفوض ، بصراحة الاسلاميون يبحنون عن تمويلات من اجل برتمجهم السياسية متدرعين بكورونا, و سينهبون صندوق كورونا ، نعم للاقتراض و لكن فقط لصندوق كورونا. خطاب بوانو غير ديموقراطي ، دلك افقه وفاقد الشيء لن يعطيه مثلا في فرنسا المعارصة رفضت ايضا ،مقترحات الاغلببة لمواجهة كورونا قالت انها غير كافية وترفص تلك. المقاربة لمواجهة كورونا ،بينما في المغرب ،الاقتراض من اجل برامح اولا غير كافية وهدا مفهوم لتواصع المغرب, و تانيا غير واضحة ،اي هي حق يراد بها باطل ، فالثقة منعدمة في الاسلاميين ، نعم لمواجهة كورونا ولا و الف لا لاستغلال الازمة من اجل برامج حزلية ضيقة ،
22 - مراكشي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:39
أودي تجار الدين لا خير يرجى منهم ، وهم أخطر من جميع الدكاكين السياسية، همهم المناصب والترقي الاجتماعي السريع . وهم يشكلون خطرا على الدولة والديمقراطية .. لا ثقة فيهم أبدا ابدااا ولكم في مصر عبرة .
23 - سعيد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:40
كنت نائما عندما قرأت هذا المقال و استفقت من هول خطورة ما سيقدم عليه المغرب من تجاوز سقف الإقتراض.
لا يمكن أن نسمح بحصول هذه العملية لأنها ستسمح بالفساد بالعملة الصعبة وترك البلاد بين أيدي المقترضين.
صناديق الدولة فيها الخير و البركة و الصناديق السوداء أيضا يمكن اللجوء إليها زيادة عن الميزانيات التي لم تعد مهمة في ظل هذه الظروف من قبيل ميزانيات السفريات و الفنادق و السيارات و البنزين و المهرجانات و غيرها من الامور التي اجلها مرض كورونا.
لدى لا تستحمرون الشعب بهذا القانون الذي سيغرقنا و سيقدم البلد لصندوق النقد الدولي.
قراءة هذا القانون لا تحتاج دراسة أو أي تخصص لكن نشم في هذا فخ من فخاخ حزب الذل و العار و اللاعدالة و اللاتنمية. اتقوا الله في البلد و لا تمرروا هذا الفخ......
24 - كريم سلا الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:42
أليس لنا الحق في المعلومة بما أن الاقتراض يهم جميع المغاربة.وما نحن فيه اليوم من ضعف في القدرة الشرائية للمواطنين أليس بالديون الخارجية وتوصيات البنك الدولي
25 - كمال الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:44
واش هاد السيد سامح فخدمتو أو سالير ديال 9مليون أو واحد تيقول خاصو إسامح فالأجرة ديالو بالبرلمان.
سبحان الله كل واحد فهاد البلاد عندو هم عليها يتهم بأنه يريد جلب البوز هاد الشي كيبين بأن كاين واحد الفئة من شعب فاقدة التقة فراسها
مع العلم بأن عندنا كفاءات جبارة ممكن تقوم بمعجزات تحت القيادة ديال الملك وذلك لو فتحت لهم النخبة السياسية الحالية الطريق نحو مراكز المسؤولية.
26 - bouthirit الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:46
اين ترواتنا اعباد الله صندوق قرونا ونزيد على دلك بالاقتراص . بعض المسؤولين يسيرونا بنا إلى الأسوء إلى الانقراض. الله ياخد فيكم الحق . انا عرفت ان كورونا ستسير بنا إلى الأسوء . وهدا سيكون مصير العديد من الاقتصاديات العالمية خصوصا تلك التي يسيرها أصحاب المصالح الشخصية الضيقة . وبالتالي مزيد من التبعية ومزيد من التأزم الاقتصادي والعودة بالاقتصاد الوطني الى الحافة والوراء ..
27 - Karim الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:47
انا شخصيا سوف أصوت في الانتخابات المقبلة على فيدرالية اليسار....تعبنا من العدالة والتنمية تسريبها للكثير من القطاعات كان ضعيفا مثل التعليم والصحة والشغل.....
28 - Amnay الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:48
التدبير الواقعي لا يستطيع حزب العدالة والتنمية أن يلجأ إليه، لأنه لا يحاول التفكير في الحلول المنطقية التي تستدعي الكفاءة. يفضل قياديو الحزب حلولا سهلة ولو كان لها انعكاسات سلبية على المدى المتوسط والبعيد. وقد وقع الحزب في فخ سوء التدبير منذ عهد الشيخ بنكيران، وما زلنا نئن تحت نتائج تسيير عشوائي لا يستند على دراسات معقولة. وكلما عجز الحزب عن تبرير قراراته، يطلق سيلا من الاتهامات على معارضيه لتغيير مسار النقاش.
29 - Zhr hfd الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:48
لم ارغب يوما في الإدلاء بصوتي في الانتخابات لكن لو تقدم الأستاذ بلافريج هاته المرة لانتخابات رئاسة الحكومة سأصوت بأعين معصوبة والله ولي التوفيق
30 - عادل الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:48
عندما يصبح بلفريج رءيسا للحكومة غيدير ما هو أكثر. وانا أمثلة بالجملة .حكومة التناوب بنكيران .....العثماني....
31 - محمد الكرجمي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:48
هاد العدالة والتنمية بغا تغرق الدولة والشعب المغربي في الديون
32 - مخلوفي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:49
برافو توضيح في محله رغم ان شرح الواضحات من المفضحات رفضوا دعم ميزانية الصحة والتعليم اثناء مناقشة الميزانية وذهب كبيرهم ابعد من ذلك حيت دعا الى رفع يد الدولة عن الصحة والتعليم واليوم جاء المستشار بوانو ليزايد ويظهر وطنيته على المغاربة (حشومة كونو اتحشمو ) يا سبحان الله من يريد البوز الان بلافريج الدي دعا الى الزيادة في ميزانية الصحة والتعليم ام بوانو وجماعته (الله استر )
33 - mbarak الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:49
أعتقد ولا أظن أن سياسات صندوق النقد الدولي والجهات المانحة هي التي دفعت بنا إلى الوضع الذي نعيشه ، والصندوق الذي أحدثه جلالة الملك بحكمته حفظه الله فيه ما يكفي لمواجهة الجائحة ورصيدنا من القروض يكفينا وزيادة ، فلماذا التصويت للمزيد من القروض ؟
كان على "الدكتور " العثماني أن يبحث مع مستشاريه ووزرائه عن طريقة يشجع بها الجالية المغربية المقيمة بالخارج لتحويل العملة الصعبة للبلد ، وهذا ما نحتاجه في هذا الوقت بالذات.
34 - مواطن مغربي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:52
اعتقد أن السيد بلافريج على صواب لمطالبته توضيح طلب الاقتراض من الخارج بمبرر اقتناء مستلزمات لوزارة الصحة علما أن صندوق جاءحة كورونا جد كاف لتدبير الأزمة دون الحاجة لمزيد من الديون و اصلا المغرب غارق في ديون كثيرة لن يكون بمقدور الأجيال القادمة تاديتها فكفى مديونية.
35 - سعيد الحسني من الجديدة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:53
1) علينا التمييز بين العملة الوطنية الدرهم موضوع صندوق كورونا و بين العملة الصعبة سواء الدولار او اليورو...فصندوق كورونا فيه الدرهم لا ينفع لشراء متطلباتنا من الغرب و انما لخلق موازنة نسبية ( ناخدو من الناس اللي عندهم و نعطيو للناس اللي ما عندهمش في اطار داك الشي اللي موجود في بلادنا)اما القرض اللي ناخدوه يخص الدولار نشريه بيه القمح و ما يدور حوله من الغرب لان الدرهم شكون بغاه منك...اليوم ربما نلقاو اللي يسلفنا اما بعد شهر ما نلقاوش شكون يسلفنا حينذاك نقول.
و اذا المنية انشبت اظفارها /// الفيت كل تميمة لا تنفع
36 - شاب مغربي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:53
نشكر الصحافة لمنحنا الفرصة لمعرفة حجة كلا الطرفين. الحجة التي قدمها سي بلافريج تبدو معقولة و معارضته لا أظن شخصيا أنها من أجل البوز بل من أجل إعطاء المعلومات والتوضيحات لهذا القرار السياسي. المعارضة لاتعني دائما السلبية، فلكل الحق في التعبيير عن رأيه.
37 - أيوب الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:54
رفع سقف الإقتراضات الخارجية أمر فارغ إذا كان لا يتحلى بالشفافية التامة مع المواطن خصوصا في هذه الظروف من حيث السبب وراء هذا الإقتراض وإلى أين موجه .و هل المغرب بلغ و استنزف كل ما لديه من موارد ليلتجأ إلى الإقتراض .أظن أنه يجب إعادة التفكير في هذا القرار علما أن أي قرار متهور له عواقب أو سلبيات
38 - عبدالله الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:54
انا أشاطر النائب بلا فريج الرأي ، لأن تراكم الديون سيجعل أزمة خانقة بعد و الدرهم يصبح لا يساوي شيئا ، و زيادة تحكم صندوق النقد الدولي في سياسة البلاد ، أما أحزاب الحكومة و على رأسهم العدالة و التنمية فهم من يصوتون بالتيليكومند
39 - المحمدي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:55
المصوتون يعرفون ان هذه المبالغ سوف تمرر بطريقة او بأخرى لصالحهم ..
لذلك يرى منتقدو بلافريج انه نشاز و يريد البوز
الشعب لا يوافقكم هذا الرأي
هل الشعب يريد البوز كذلك ؟؟؟؟
40 - Le révolté الأربعاء 08 أبريل 2020 - 00:58
في الظروف الحالية أعضاء البيجيدي عبارة عن أثات يُزيٌن به المشهد السياسي المغربي، حضورهم أو غيابهم في البرلمان سواء، حكومة الخفاء هي من تمرر القوانين التي تراها ملاءمة للظرف الحالي.
41 - scary الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:03
سبحان الله نفس السيناريوا ديال الزيادة لميزانية الصحة،واااعباد الله نقصوا من ميزانيات الاضرحة و الزوايا و البرايمات ديال البرلمانيين حنا داخلين فنفق مضلم وهاد البرلمانيين عاد تيكسيرييييييو
42 - الوجدي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:04
المغاربة المغتربين في إسبانيا وحدها حولوا في سنة 2018 وحدها ما مجموعه 662 مليار . وماذا عن المغتربين في فرنسا والمانيا وايطاليا وامريكا والخليج ووو اموال طائلة وميزانيات ضخمة وملايير يتم تحويلها المهاجرين الى المغرب كل يوم وكل شهر . ولكن اين تذهب كل هذة الملايير ومن يستفيد منها .
دولة المخزن لم تستطع الصمود 20 يوما امام الحجر الصحي واغلاق الحدود لتسارع الى الاقتراض والارتماء في احضان البنك الدولي
هناك فرق كبير بين دولة مؤسسات ومجرد بلد فقط
43 - الاقتصاد الوطني الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:04
هده هي الاستراتيجية لاقتصاد قوي:
الصناعة
التعليم والبحث العلمي
الصحة
الفلاحة
السياحة
حنا عندنا العكس غير الصحة هي الاخيرة.
44 - farid الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:04
بصراحة بلفريج عندو الحق باش يعارض لان هاذ الحكومة ولفت اغتنام الفرص.وهاذ الفرصة ديال جائحة كورونا عمرها تعاود .شنو قالو ارا نطلبو هاذ القرض و نتخابعو ف كورونا .و البلاد مشات مشات اش خاسرين هوما.
45 - rachid الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:05
كرونا أثبتت لنا أن السياسة سواءا كمعارضة أو أغلبية. لم تعد تهمنا. أنا كمغربي أود أن أصبح فعالا. أتمنى أن أصبح مسؤولا في أسرتي و في مجتمعي وفي مهنتي. لا أريد أن أضل أنانيا. لا أريد أن أضل صامتا عن الباطل. أريد أن أتوب عن ذنوبي. أريد اتباع الطريق الصحيح. لا أريد ان أكون منافقا أو متملقا أو منهزما. عندما نصبح جميعنا كذلك. عندما نربي أبنائنا كذلك. عندما نعلم أبنائنا المسؤولية كونوا على يقين سنصبح منتجين لا مستهلكين. سنساهم في الاختراعات التي تفيد البشرية و لن ننتظر الإقتراض من أحد. و سنساعد من كان في حاجة إلينا. لأننا كمسلمين نسامح و نحن في موقف قوة. و لا نتسامح و نحن في موقف ضعف.
46 - جهاد الصويري الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:10
والله يالخوت ماعندي درهم فجيبي وفالشك واش نستافد من هاد الدعم ديال كورونا!! داكشي علاش تانقول مع راسي دبا يتسلفو ولا مايتسلفوش.. ادييرو فايييت ولا يبيعو لبلاد والله مبقاش عندي السوق.. يتقشفو فالميزانية ولا يديروا بيها شي حاجة أخرى يصدقوها ولا يفرقوها.. والله مبقاش عندي السوق.. راه السوق لي مانتشد حسابو اش قربني ليه!! اش وصلني من هادشي كووولوووو.. والوووووو..
متبع إجراءات السلامة ماشي حيت الدولة قالتها لي.. انا اصلا متبعها قبل من الطوارئ الصحية.. وعايش أيامي ..
تصوروا حتى لكمامة معنديش باش نشريها..!! ونصدع راسي بالديون والعملة الصعبة وداكشي...
47 - Hamza الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:10
تعجبتي صراحة شجاعة وجرأة النائب عمر بلافريج ورئيسته نبيلة منيب ممثلي حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي، واقعيتهم هذه تجعلهم غير مرغوب فيهم أتمنى أن يفوز حزب بلافريج ومنيب (فيدرالية اليسار الديمقراطي) في الإنتخابات القادمة، لكن سيناريو الإنتخابات القادمة ينسج خلف الكواليس.
48 - حسبما الله ونعم الوكيل الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:11
العدالة والتنمية عارفين حتى حد مغادي يصوت لهم مستقبلا وهادي ضربتهم الاخيرة. جاو على الاخضر وكرونا هي اليابس مايمكلهمش يفلتوها ولو يكون القرض لحساب لوبي من لوبيات البلاد لكل مصوت على المشروع نصيب.....
49 - العم حام الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:16
اليد الواحدة لاتصفق ...وحيدا يعارض من أجل الحاضر والمسنقبل ..المستقبل المرهون للبنك الدولي ولدول عديدة ديون وديون وبفوائد عالية لقد باعوا كل شيئ ......
......
50 - ساخط على الواقع؟ الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:25
الاقتراض من أجل دفع الرواتب الوزراء بالدوار هههه أو شراء السيارات الفرعة المستلزمات الغير الضرورية أمن بعد شكون لي غادي ارد لكىيدي بالزيادةيعني بالربى نتوما الفقراء المغاربة واوا عريو على كتافكم باش ترجعوا هذا لكريدي في اقرب وقت ممكن الي غادي تخدمو ولا لي غادي تبعية اتشريو ولا لي غادي يتوضفو وأجود رؤوسكم الضرائب والسلام
51 - Ghaouti Mustapha الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:36
تحليل معقول ومنطقي لماذا اغراق البلاد في قرض إضافي.
52 - خلدون الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:36
اقسم بالله الا هاد السيد رجل سياسة واقتصاد بامتياز تحليلها منطقي وصاءب هناك وجوه تريد تدمير المغرب وجعله دولة تابعة ومستهلكة فعلا لماد نعتمد على الخارج في كل شيء لماد شركات السيارات ان تعطى لها صلاحيات تصنع محلية لاجهزة طبية ومستلزمات الصحة وبهدا تطور صناعتها ونصبح كدولة مصنعة وهدا الوباء هو فرصة للاقلاع شركات النسيج تعمل الان وتستفيد من أموال تصنيع الكمامات ادا نجعل شركاتنا الكبرى المتضررة اقتصادية ان تستفيد من صناعة محلية أخرى عوض استيراد وبهدا اموالها تبقى بلادنا ويمكن ان مصدر ونضمن عملة صعبة اقسم بالله نريد فقط الملك والان وزراء كبلافريج والعسكر والامن وها نحن دولة متطورة عوض الاتكال على مجموعة تريد استغلال الضرف من اجل ملء جيوبها واغراق المغرب
53 - مول البيكالة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:40
من حق البرلماني بلافريج أن يعرف الهدف من القرض وأين سيصرف قبل التصويت عليه . أما الصحة فكبير العدالة والتنمية دعا سابقا إلى رفع يد الدولة عن التعليم والصحة واليوم صغيرهم بوانو يقول نريد شراء المستلزمات الطبية كذب كذب . بلافريج رد على بوانو بالأرقام وأنا متأكد بأن الأخير لن يعقب على تصريح بلافريج هذا.
54 - مواطن منطقي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:41
كشاب مغربي وملاحظ للمشهد السياسي ببلادنا، اظن ان السيد عمر بلافريج شخصية محنكة في المجال السياسي ولا يستسيغ دائما قرارات ليست في الصالح العام والتي قد تقود الى تبعتها الى ما لا يحمد عقباه، من جهتي ولأول مرة صأقوم بالتصويت لصالح حزب اليسار الديمقراطي، موعدنا مكاتب الاقتراع انشاء الله.
55 - ملاحظ الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:41
الله يجازي بالخير هذا البرلماني الغيور على هذه البلاد، هذا المعدن افتقدناه منذ 40 سنة ، كما قلت سابقا يجب العمل على الناشئة إذا اردنا ان يزدهر مغربنا الحبيب ، اما هذا الجيل فيا حسرتاه !!!!
56 - المخير و المسير الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:46
السيد بلا فريج أيقونة للبرلماني الحديث و المستقل فكريا و إراديا، السيد يعمل مجهودا تواصليا جبارا مع كافة شرائح المجتمع و له إرادة مستقلة و يفكر عقلانيا و له قوة الإقتراح.
لماذا تم إجهاض قانون الإثراء الغير المشروع إذا كان المغرب يسير بخطوات ثابثة نحو العدالة المجتمعية و الازدهار و النمو و الرخاء...... كما نسمع في التلفاز؟
لماذا يصوت البرلمانيون بنسبة ٩٩ في المئة على بعض الميزانيات و بإجماع رغم الخلفيات الاشتراكية و الليبرالية و التقدمية و الإسلامية و غيرها من المرجعيات المفرغة من محتواها.
كمواطن أضم صوتي لحزب الاشتراكي الموحد لا لشيئ إلا ضدا على من انقلبوا على إرادة الشعب و لرد الإعتبار لهذا الشخص، كونه يكافح وحيدا ظد قطيع مسير عن بعد يخدم مصالحه و مصالح من له مصلحة معه و مصالح من له مصلحة في إبقاء الأمور على حالها.
للأسف كنت من القطيع الذي صوت للبيجيدي لجمال كلمات بنكيران الرنانة التي تعد بمغرب جديد.
PSU DERNIER ESPOIR DES MAROCAINS
57 - خطاك العيب الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:57
الى كل من ينتقدون بلافريج، كلامه سليم، فهو طلب توضيحات بخصوص الداعي الحقيقي لطلب القرض، و ابان تدليس بوانو، اذ تبين ان لا علاقة للقرض بقطاع الصحة، و انما استعمل اسم القطاع لتجييش عاطفة المغاربة في هذه الظرفية الحساسة، و تاليبهم على بلافريج، في حين ان موقفه سليم، فهو طلب لماذا نحتاج رفع سقف الاقتراض على ما هو موجود في قانون المالية، و في ماذا ستصرف و كيف، من باب الشفافية. و هذه المسالة لا تقوم على التخمينات و الاستنتاجات، و لكن على المعطيات التي يجب ان توفرها الحكومة لتبيرير داعي الاقتراض. اذا فموقفه بين و واضح و سليم، و من بعد هذا فغير ذالك لا يعد الا مزايدة.
58 - محمد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 01:57
كاين التماسيح والعفاريت يستغلون الفرص كالكوارث والامراض،باش يقترضو من البنك الدولي باش يعمرو الجيوب ديالهم ،وهذا ماكان ،
59 - رأي1 الأربعاء 08 أبريل 2020 - 02:01
حسب المعطيات الواردة في رد بلفريج فان بوانو لا علاقة له بالسياسة لانه لا يعرف الهدف من الاقتراض.فهذا الاخير يدعي بان الغاية منه هي توفير الوسائل والاسباب الصحية لمحاربة الوباء.بينما يرى بلفريج بان هذا القرض ستستفيد منه فئة محدودة هي كبار الرأسماليين.واذا صح كلام هذا الاخير فمعنى ذلك ام هنالك من يستغل هذه الجائحة لتوسيع ثروته.ومن هنا الحاجة الى فرض رقابة قوية على ما ينفق من اموال في هذه الظرفية العصيبة.فالمطلوب ان توظف الاموال المرصدة لمواجهة الوباء في ما يفيد في محاربته واعتبار كل من يستغل الظرفية لخدمة مصالحه الخاصة خائنا ومجرما.
60 - أبو سعد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 02:03
إلى عتيق من صفرو.
عمر بلافريج هو سليل أسرة أحمد بلافريج الوطني الكبير وله علاقة عائلية مع عبد الرحيم بوعبيد الوطني التقدمي .وهو يعارض التوجهات السلبية للدولة. هو الوحيد الذي امتلك الشجاعة وطالب بالتقليد من ميزانية القصور وتحويلها إلى مجال التعليم والصحة. فلا داعي للدفاع عن الرداءة البرلمانية الممثلة في تجار الدين.
61 - الريسوني الأربعاء 08 أبريل 2020 - 02:16
تبارك الله على السي بلافريج...نموذج للبرلماني الوطني النزيه...لايخاف في قولة الحق لومة لائم ...اما اخوان العدالة والتنمية للاسف حشمونا وندمونا على اصواتنا الانتخابية التي ذهبت عبثا ...ولاحول ولاقوة الا بالله.....باختصار وبغض النضر عن اي مبالغة ...العدالة والتنمية ضحكت علينا استهزأت بنا ..استفادو هم كاشخاص من ملايين الاجور والتعويضات والامتيازات وتركونا لوحدنا في مواجهة مستقبل لايعلمه الا الله...
62 - kamal الأربعاء 08 أبريل 2020 - 02:17
بحال هاد الأمور بلافريج عندو الصح فيهم لحقاش كيشوف المصلحة العليا ديال البلاد باش ماتزيدش تغرق فالمديونية كتر ماهي غارقة.ويحسب له كذلك عدة مواقف أخرى كيكون فيها هو الوحيد ضد الحكومة.لكن عيوب هاد النائب البرلماني هو أنه من الأشخاص لي كايطالبو بعدم تجريم العلاقات الرضائية وكذلك يقول أن من حق المرأة أن تقوم بالإجهاض.وكذلك من المطالبين بالمسواة في الإرث
63 - moh الأربعاء 08 أبريل 2020 - 02:41
au lieu de demander un pret, il ya l'argent au maroc, diminuer les salaires des ministres, des deputes
et des hauts fonctionnaires.
64 - بان عيبك أ بوانو الأربعاء 08 أبريل 2020 - 02:58
السي بوانو دافع بشراسة على تحرير أسعار المواد الغذائية والمقايسة فالمحروقات
ولو كان بلافريج حينها فالبرلمان وعارضه لإتهمه "بالبوز" وخالف تعرف وووو من الاتهامات التي وجهها لبلا فريج اليوم
وبعد ذلك عندما تصارع اللصوص حول المسروق خرج ليقول بأن شي ناس ربحو 17 مليار من المقايسة ولم يعطو للدولة فلسا وووو.
المهم العدالة فالتنمية منين تكون معاهم يعطيوك صكوك الغفران ومنين تعارضهوم يخرجو ليك التهم والذنوب
مالقا لبلافريج حتى تهمة غير البوز حيت بلافريج وصاحبو بجوج هوما صوت الكداح فديك القبة ما عندهم منصب ما عندهم طوموبيلات ولا والو
واللي كايقول بلا فريج عاجبو المعاش والمانضة دبرلماني نقولو ليه راك ماعارفش بلافريج هو أول واحد يسمح فيه قنع انت غير دياول العدالة والتنمية يتخلاو عليه
راه كبيرهم الذي علمهم السحر ما كفاهش المعاش العادي وطلب هو كاع معاش إستثنائي رغم أنه يعيش في أرقى الأحياء. وله مدارس خاصة ومطبعة .....
الشعب يفرضون عليه التقشف وهوما يعيشو فالبذخ ويجي يضحك عليك بتسبيح وعباية وجوج أحاديث
65 - ريفي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 03:30
ما قاله بلافريج صحيح المغرب قادم على ازمة كبيرة قلة الموارد ضعف العملة الصعبة ٠ اضافة دول العالم كلها تعيش ازمات فمن سيقرض الاموال للمغرب
يجب على الملك حل الحكومة و البرلمان بغرفتين و و الغاء معاشات جميع الوزراء و البرلمانيين وتعين حكومة فقط من 4وزراء
من ااافضل على بيادق بيجيدي السكوت لا خير في كلامهم
66 - khalid الأربعاء 08 أبريل 2020 - 04:00
بزاف عليكم هذا السيد غير قيلوه عليكم، راجل ديمن كوقف ضد تيارات السرقة و النهب و تجار البلاء، رجل مثقف و كعرف اش كقول، وهذو لكعلقو عليه هنا راه كدافع على مصالحكم و مصالح الشعب يا بنو جهل، اشمن بوز ولا زمر، واش مشاركين معاهم الكصعة؟ لي دافع على بلادي و الشعب انا معاه بغض النضر على اي تيار كنتمي ليه، مكرهتش هذا السيد يبقا فيل المعارضة حيت لا مشا الضفة الاخرى غدين يغلبوه، و يريث تكون عندنا معارضة قوية تواجه هاذ اللوبيات و تصدى بقوة لاي تمرير لقوانين في صالحهم هما و ضد مصالح الشعب، بركا من التخربيق
67 - مواطن بسيط الأربعاء 08 أبريل 2020 - 04:49
الكثير من المعلقين يساندون بلافريج فقط لانه عارض الحكومة و لا يفهمون شيئا في الاقتصاد او امور الدولة.كورونا سوف يدمر اغلب اقتصادات الدول النامية و بالتالي فان تلك الدول ستدخل في خانة ما يعرف في القانون الدولي بالدول الفاشلة.لذا سوف يحق للدول الغنية الحجر على تلك الدول.تذكروا كيف فرضت الحماية على المغرب.
68 - FARHAT الأربعاء 08 أبريل 2020 - 05:42
امر هذه الحكومة غريب وسياستها متناقذة
69 - غير دايز الأربعاء 08 أبريل 2020 - 05:45
سلام عندما يتحكم اناس يقدمون مصلحتهم فوق مصلحة الشعب فمادا تنتظرون بلله عليكم هل تعتقدون ان حكومة بنكيران هى التى تتحكم فى القرارات الكبرى لا والف لا ماهم الى سبورة سوف تمتلئ تم تمسح من طرفهم ! لأن الاقتراض مفروض على الحكومات وما نحن الى باوراق الشجر في غابة كتيفة بالاشخار فكيف تزور الغابة وتتمتع بطل الاشجار دون الدوس على الاوراق .لن يغير الله .......
70 - mekkkki الأربعاء 08 أبريل 2020 - 06:12
السي بوانوو وبلا فريج فينا هي 17مليار لدوها شركات المحروقات ولا نسيتوها .؟..؟؟؟
7:30درهم لتر الكازوال ثمن معقول ... اين تسقيف الأسعار المحروقات الذي وعد به الداودي الوزير المقال؟؟؟
71 - متقاعد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 07:20
نعم عوض اللجوء الى القروض نزيد في صندوق كورونا راه المال موجود من عادات الثروات المغربية والمغاربة لي لاباس عليهم يزيد شويا ونفكو لبلاد بتضامن اما باش تجي تقول لنا القروض لشراء اللوازم الطبية كلام مرفوض.لنفرض قالو لك اسيدي لا نعطيك القروض ماذا تفعل .المملكة عندها ملك حنك ولكن اغلب المسؤولين لا يدبرون الامور يعرفون مصالحهم .لازم ان شاء الله التنقيب عن رجالات وطنية خالصة تكون وراء جلالة الملك.
72 - عبدالناصر_إفني الأربعاء 08 أبريل 2020 - 07:20
نتحدث عن جائحة كورونا و الأسباب المنطقية التي أدت لتدهور اقتصاد العالم هي الأفعال و الأعمال الربوية مثل القروض التي يُــتَــحـدّث عنه، هناك حلول رجولية يجب الخوض فيها مثل تنازل جميع الهيئات المنتخبة، التي تتقاضى تعويضات من المال العام، على ثلثي تعويضاتها و نمر إلى الاكتتاب الوطني دون التفكير في الاقتراض الذي له آثثارا سلبية في الوقت الراهن لأن الكل ينتهز القنص في المياه العكرة. و لنفكر مليا في فكرة إنشاء الصندوق الخاص بتدبير مواجهة جائحة كورونا منذ إحداثه كم تم جمع من الأموال و الحمد لله فاقت 35 مليار درهم فلتلجأ الحكومة و البرلمان لدراسة المشروع محليا و الله المستعان
73 - abdokaouaz الأربعاء 08 أبريل 2020 - 07:36
والله لا فهمتي شي حاجة ف هاد السياسين لي عندنا ،كيتسناو بحال هاد الفرص.ناس كيموتو و هو ما مضاربين واش نسلفو ولا لا اسيدي لي دارها الملك ديال البلد حنا معاه.
74 - من طنجة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:10
العدالة والتنمية أصبح يعيش أيامه الأخيرة المعدودة ربما يرى أنها آخر وليمة تحية وتقدير للسيد عمر بلافريج
75 - jamais الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:28
Le Maroc a déjà une dette extérieur assez lourde. Plu la dette est importante, plus le service de la dette est important. si on continue comme cela, le risque de commencer à emprunter pour payer les intérêts est grand. C'est peut-être déjà le cas. D'autres pistes pouvaient être exploitées en plus de celles proposées par Balafrej. Répondre à la demande locale (nous qui sommes à la recherche d'un modèle de développement, cecci est une piste) . Vous fabriquez des masques ou des respirateurs localement, vous créez de l'emploi et vous économisez des devises et en plus , vous pouvez vendre à l'étranger le surplus de produits. L'autre piste est d'émettre des bons d'états sur 5,10 ou 20 ans et demander au marocains de les acheter avec un bon rendement, ca sera toujours moins cher que les dettes en Dollars ou en Euros
76 - Rachid الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:31
je crois qu'il faudra bien penser à cette question d'endettement.....la crise que va connaître le maroc pendant que cette pandémie durera encore et encore....peut une année où plus..... est surtout économique puis sociale très aiguë.......les hauts dirigeants préparent le pire des scénarios qui est fort probable........l'arrêt de l'économie marocaine et le début des tensions avec la population pauvre qui est majoritaire........bref cet argent servira certainement à permettre au gouvernement de continuer à acquérir les produits vitaux dont à besoin le maroc depuis l'étranger et avec de la devise étrangère....et c'est ça l'objet de ce prêt....que Dieu puisse garder notre pays de tout mal...aaamine.
77 - تحية لك الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:38
تبارك الله عليك أسي بلافريج، في المستوى، رجل و الرجال قلائل، نرجو لك النجاح لتكون صوتا لما لا صوت له في هذه البلاد التعيسة
78 - احمد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:57
الزمن لايسمح التنابز
كل مداخلات البرلماني بلافريج السابقة كانت موفقة الا هذه المداخلة الأخيرة فهي غير مقبولة لان الفصد ليس مصلحة الوطن بقدر ما هو مشاحنة سياسية
الزمن ومحاربة الجائحة ضرورة والضرورات تبيح المحظورات ومعظم دول المعمور لجأت الي الاقتراض (الاضطراري )
والأهم الان الحفاظ علي التلاحم بعيدا عن تصفية الحسابات السياسية
79 - Hssini الأربعاء 08 أبريل 2020 - 08:58
لما أنت لا تفهم في السياسيين اي شيء لمادا تحشر أنفك في مثل هذه الأشياء.. .
السيد اعترض عن الاقتراض الخارجي بالحجة والدليل
على انه الصندوق الخاص ب كورونا مملوء عن آخره ولمادا الاقتراض. مساعدات اوروبية ومن أمريكا
ومن المغرب من جميع المؤسسات العمومية والشبه العمومية والجمعيات والتعاضديات...
الاقتراض الدي اراده بوانوا عن حزب البيجيدي الله أعلم مادا يريد من وراءه. لانهم من اصحاب اغتنام الفرص...
80 - مواطن مغربي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:01
حزب الباجدة لا يملكون شجاعة و لا كفاءات قادرة على تدبير الازمات هم مجرد وصوليين انتهازيين استغلوا الدين وسذاجة المغاربة لنيل اصواتهم حتى يصلوا الى البرلمان والحكومة .
81 - عبدالفتاح الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:49
أنا أحيي وزراء العدالة و التنمية على جرأة اتخاذ القرارات في التصدي لجائحة فيروس كورونا بالتعاون مع الجيش و جلالة الملك. الصراحة إجراء ات في الوقت المناسب جنبت البلاد من كارثة تاريخية من وفيات لا تعد و لا تحصى في شهر واحد، انظروا للجارة إسبانيا و مذا وقع بها و تتصورون معي حجم التنقلات بيننا و بينها.
لكن في نفس الوقت لا أتفق مع السيد النائب بوانو الذي وصف السيد بلفريج بركوب البوز، حتى لو اعتبرناه بوز فالسيد عمر من حقه كنائب للأمة أن يستفسر عن السبب الرئيسي لرفع سقف الاقتراض الخارجي و خصوصا أن هناك صندوق خصص لمكافحة الأزمة و أننا لا نحتاج للوقت الحالي صدقة من أحد.
لقد حان الوقت أن تستفيد الحكومة من قدر كافي من عائدات الفوسفاط لتدبير الأزمة المالية التابعة لكورونا. الزراعة في هاته الظروف هي من أهم القطاعات في العالم التي لا يمكن توقيفها بل بالعكس يجب إنتاج أكثر لتوفير غذاء أكثر و لذلك لا أتوقع أن حجم معاملات الأسمدة الزراعية في العالم سيتأثر بشكل كبير و المغرب يستحوذ على 30% من صادرات العالم للفوسفاط...
شكرا
82 - بنعمر الأربعاء 08 أبريل 2020 - 09:55
Je demande à notre gouvernement de faire un emprunt auprès des marocains qui ont des comptes en devises dans les paradis fiscaux (suisse, Luxembourg, iles ….).
Ces quelques milliards de dollars ne vont pas les ruiner.
83 - جواد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:04
تحية لبلافريج لي اليقين ان الذباب الإلكتروني سيهاجم كل التعليقات التي تشيد بهذا البرلماني
84 - adil الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:06
المغرب محتاج العملة الصعبة لشراء محتجبات ضرورية لا يصنعها المغرب .صندوق كورونا يتوفر على الدرهم .ثم مادخل شركات اجنبية بصناعة اجهزة التنفس الصناعي بالمغرب وبلدانها محتاجة لنفس الاجهزة .الظاهر ان السيد بلافريج يعتقد ان بهده الخرجات فانة يتميز .
85 - زعفان الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:07
السياسي الذي يعتمد على الدين الخارجي تجده سياسي متواكل كسول بلا خيال سياسي وبعيد كل البعد عن الوطنية وما اكثر هذا الصنف في بلدنا، أما بلافرج فهو يعرف جيدا ان الدين هو نوع من أنواع بيع البلد وكرامة المواطن وجعل القرار في يد ابناك دولية التي لا يهما استرجاع الدين بل على تحصيل الفوائد
حاليا للخروج من التخلف و التبعية يوجد رجلان في الساحة السياسية لهما القدرة على ذالك هما السيد بلافرج و السيد حفيظ العلمي
86 - كل نقمة وراءها حكمة لا نعلمها الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:15
هاذ كورونا هوا الي غادي يجيب سيس ضوس للحكومات الفاشلة الّي ما فيديهاش غير الشفاوي و لَكْلام الخاوي و لكريدي من البنك الدولي .
87 - abdo الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:19
أريد أن أفهم كيف يمكن الاقتراض لشراء المحروقات مع العلم أنها ليست مدعمة من طرف الدولة والمواطن المغربي هو الذي يؤدي ثمنها بما يفوق بكثير ثمنها الحقيقي. وأن الشركات الكبرى للمحروقات هي المستفيذة من بيع المحروقات. فهذا هو اللوبي الذي يتكلم عنه السيد بلفريج والذي يسيطر على الحكومة.
88 - halmi الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:33
اين يوجد المهرج الكبير بن كيران في زمن كورونا
89 - ملاحظ الأربعاء 08 أبريل 2020 - 10:51
الملك يقول : يجب محاربة المفسدين.
الاحزاب تقول انها مع الملك في القضاء على المفسدين.
الشعب يقول نحن مع الملك لمحاربة المفسدين.
السؤال: واش احنا المغاربة ماشي سكيزوفرين؟
90 - عبد الرحمان بنزروال الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:08
لمدا الأفتاء بدون علم جميع المشتريات من السوق الدولية تتم بعملة الصعبة ونحن بحاجة الاقتراض العام الفلاحي يندر بكارثة زائد مشتقات البترولية بالأصالة المستلزمات الأستشفائية كفوا عن المزايدات يرحمكم الله السلام عليكم
91 - مواطن الأربعاء 08 أبريل 2020 - 12:11
الوحيد لعندي فيه الثقة حاليا في داك البرلمان هو بالفريج الباقي غا داوي خاوي
92 - مواطنة الأربعاء 08 أبريل 2020 - 13:00
مع بلفريج في كل ما يقوله. تحية للسيدة نبيلة منيب من هدا المنبر
93 - simow الأربعاء 08 أبريل 2020 - 13:09
سيناريو باين، اليوم غدي التسلف او غدا الشعب هو لغدي اخلصها من جيبو
94 - budget الأربعاء 08 أبريل 2020 - 13:26
Mais il a tout à fait raison. Il. Suffit simplement d annuler le budget du ministère qui gère les palais royales, qui nous coûtent chaque année 259 Millions de Dollar et investir cet argent dans le secteur publique.
95 - abdo الأربعاء 08 أبريل 2020 - 13:35
هاد البرلماني سي بلفريج لي كنحييه من هدا المنبر هو الوحيد الدي يرى بعين بصيرة مستقبل الأجيال القادمة حيت سيزيد حزب الخوانجية من فقامة الوضع بالمغرب علما اننا تجاوزنا الخطوط الحمراء بخصوص الدين الخارجي والسؤال المطروح حاليا لمادا المزيد من الاقتراض و خاصة وأن الصندوق الخاص بكرونا سيتكلف بجميع القطاعات المتضررة من هدا الوباء. تعقلوا يا حكومة اللاعدالة في القرارات التي تتخدونها.
96 - علي الأربعاء 08 أبريل 2020 - 21:09
ماذا ننتظر من نواب الاحزاب السياسية الدين لا يملكون كفاءات فكرية وعلمية للبحث عن الحلول الناجعة سوى الارتماء في احضان البنك الدولي من اجل الاقتراض
97 - طامو الأربعاء 08 أبريل 2020 - 23:04
الميزانية مرتبطه بالاقتصاد .بلدية باريس وحدها اضعاف ميزانية الدولة المغربية.نريد الزيادة في الأجور .وبنية تحتية قوية.لكن.هل ميزانية الدولة تستطيع.عندما يودي جميع المغاربة الضرائب.علما ان فقط 30% يودونها.حينداك ستكون لدينا ميزانية ب 100 مليار دولارتلبي بعض طموحات المغاربة
98 - اقتراح الخميس 09 أبريل 2020 - 07:41
علاش ما نقتارضوش من عند اخنوش و امثاله من الأثرياء المغاربة المكدسة اموالهم بالخارج و بالعملة الصعبة أيضا ليظهروا وطنيتهم ولو بإعفائهم من المساءلة مقابل الاقتراض من دون فائدة ربوية ؟. و بدل اقتراض كل شيء من الخارج ادعموا الصناعة المحلية و هي الوحيدة القادرة على النهوض من هذه الازمة . و التضييق على اصحاب الزراعات التصديرية للتحول إلى الزراعات الأساسية بدل التصديرية لتحقيق الاكتفاء الداخلي
99 - سعيد بن عمر الخميس 09 أبريل 2020 - 15:15
السلام عليكم.
أنت على حق.
للدولة صندوق كورونا،كافي للوازم الصحة،لا نقترض لشيء آخر.
نحن متضررين،ونزيد الضرر.
لا حولة.
المجموع: 99 | عرض: 1 - 99

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.