24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4813:3117:0720:0621:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

1.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | مصادر جزائرية تستبعد تبادل الزيارات بين محمد السادس وبوتفليقة

مصادر جزائرية تستبعد تبادل الزيارات بين محمد السادس وبوتفليقة

مصادر جزائرية تستبعد تبادل الزيارات بين محمد السادس وبوتفليقة

استبعدت مصادر جزائرية ترتيب زيارة للملك محمد السادس، إلى الجزائر، أو زيارة الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، إلى المغرب، في القريب العاجل.

ونقلت صحيفة "الشروق" الجزائرية عن المصادر ذاتها أن المرحلة الحالية مخصصة بين البلدين لإعادة بناء العلاقات الثنائية وإبداء حسن النوايا والثقة".

وأفادت ذات الجريدة المقربة من الجيش الجزائري في عددها الصادر أمس الاثنين 6 فبراير أن "لوبيا" مغربيا يُحاول استغلال زيارة وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون شهر مارس القادم إلى كل من الجزائر والمغرب لممارسة "الضغط" على الجزائر، وليّ ذراعها حول مواقف ثابتة تؤكد الجزائر ـ دائما ـ أنها غير قابلة لا للتبدّد أو التعدّد أو التجدّد بخصوص عدة قضايا تخص البلدين منها قضية الصحراء وفتح الحدود مع المغرب.

ونفت مصادر الجريدة الجزائرية جملة وتفصيلا، أخبارا قالت أن أوساط مغربية، تحدثت عنها تفيد بأن هيلاري كلينتون ستزور المغرب أولا ثم الجزائر، وستقوم بوساطة بين البلدين لـ"التعجيل بعودة الدفء إلى العلاقات الثنائية، عبر تسريع فتح الحدود البرية"، مشيرة في مقال ذات المقال أن الجزائر "ليست بحاجة إلى أيّ وساطة، من أيّ جهة كانت"، وهو ما تمّ تفنيده في وقته، بشأن ما روّجته أوساط إعلامية (مغربية) بشأن وساطة سعودية وأخرى قطرية لحلحلة "الأزمة" بين الجزائر والمغرب، والدفع نحو فتح الحدود البرية المغلقة منذ 1994، ودائما حسب مصادر الصحيفة الجزائرية.

وشدّدت مصادر "الشروق"، على أن العلاقات بين الجزائر والمغرب، "تبقى علاقات مفتوحة، والقنوات الديبلوماسية مفتوحة أيضا"، مؤكدة بالقول:"الجزائر ليست بحاجة إلى أيّ وساطة بين دولتين شقيقتين، مشيرة إلى أن الزيارة الأخيرة لوزير خارجية المغرب، سعد الدين العثماني، إلى الجزائر، كانت واحدة من الاتصالات الرسمية والمفتوحة التي لا تقتضي التأويل والتحليل".

ويُنتظر أن تفتح زيارة هيلاري كلينتون، إلى الجزائر، رفقة المغرب، وعدد من الدول التي اجتاحتها رياح ما يسمى بـ"الربيع العربي" (تونس، ليبيا ومصر)، بداية شهر مارس القادم، عدّة ملفات، أبرزها، المسائل الأمنية والأسلحة المهرّبة والمسرّبة من مخازن السلاح بليبيا، وكذا صعود الإسلاميين إلى سدّة الحكم في عدد من البلدان، علاوة على الوضع في سوريا وقضية الصحراء المغربية، إضافة إلى مسألة محاربة الإرهاب وملاحقة فلول "القاعدة" عبر الساحل، والتعاون الأمني والتنسيق العسكري بين هذه البلداان وواشنطن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (27)

1 - mohamed الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:21
UN DESACORD ENTRE DEUX DICTATEUR MET EN SUSPENS LES RELATIONS ENTRE DEUX PEUPLES FRERES...DEGAGEZ, ON N AS PAS BESOIN DE VOUS,
2 - mohammedallal الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:22
ما ذا سنجني من فتح الحدود مع هادا الجار الذي يريد لنا الا الشر نتمنى حفربحر بيننا وبينهم فلثبقى مغلوقه الى يوم يبعثون
3 - Ibno Adam الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:27
إذا كانت تبادل الزيارات بين ملكنا العزيز محمد السادس وبوتفليقة فيها خير أطلب من الله أن يجمعهما في خير وإن كان فيها غش أطلب من الله أن يحفظ قلب المغرب هو محمد السادس حفظه الله .
أطلب من ملكنا العزيزمحمد السادس أن لا يذهب إلى الجزائر أبدا ، لأنني والله العظيم أخاف عليه .
نحن نرسل إلى الجزائر إلا الوزير الخارجية ، فإذا حدث له شيء هناك ، نستطيع أن نغيره بسرعة أما ملكنا العزيز فإنه في مكان الأبوين.
وكما أطلب من الله أن يحفظ وزيرنا الخارجية فإنه في مكان الأخوة. طالبا من الله أن يحفظه في كل الزيارات التي يقوم بها لأجل مستقبلنا.
4 - أعوذ برب الفلق الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:32
ياسبحان الله ، كلما أرى بوتفليقة إلا ويزداد أيماني بسورة الفلق . الرجل سألته مرة صحافية لبنانية عند تولي محمد السادس الحكم بعد وفاة الحسن الثاني رحمه الله سنة 1999، سألته عن مستقبل علاقة الجزائر بالمغرب . فكان جوابه على قدر نيته " ماذا سيعطينا المغرب ؟ الطربوش والجلابة ؟؟؟" . هذا كل ما قاله الرجل . دارت الأيام ورأيت الجزائر . يا مغاربة احمدوا الله حمدا كثيرا ، أسواقنا فيها جبال الخضر وما طاب من الفواكه على مدار السنة، أنى للجزائر هذا . أسواقنا مليئة بالملابس الراقية ، أنى لهم هذا . أستاذ مساعد في الجامعة الجزائرية راتبه كراتب أستاذ التعليم الإعدادي في المغرب ، الجزائريون يتشوقون لزيارة المغرب .والحق يقال صادفت جزائريين في منتهى الروعة واللطف و لكن أيضا آخرين made bouteflika . لهذا فإننا نسأل اللطف عند فتح الحدود . لأننا نحن المغاربة رغم عيوبنا نحب عباد الله من كل بقاع العالم ونفتح الأبواب للجميع . جعل الله ذلك في ميزان حسناتنا وحفظنا الله بالإسلام قائمين وقاعدين وراقدين
5 - bel med الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:35
صحيفة "الشرور" تبقى الذراع القذرة للنظام العسكري.. فما فائدة هذا الحديث الآن؟؟؟ أظن أن النظام الجزائري يريد فقط ربح الوقت حتى تمر عاصفة الثورات وذلك بإعطاء مسكنات للداخل والخارج من قبيل الإيحاء بتطور العلاقة مع المغرب... لا توجد نية حسنة فمزيد الحذر والتأني..
6 - casa_-_-oui الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:38
جريدة الشروق اقل مايقال عنها وعن طاقمها انهم مجموعة من الحاقدين والمغرورين الدين يكتبون بعواطفهم لا بعقولهم ولله مستوى منحط في التعبير وتجريح .
ولا ننسا تعليقات بعض الجزائرين المستفزة ليس في كل ماهوا مغربي فقط بل كل شعوب العالم لايجب الى ان يتكلم عنهم احد بشئ وتنهال السباب كالمطر .
7 - عدو الفركوفونية الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:43
الجزائر تستغل ملف تقارب مع المغرب من أجل دوافع إنتخابية داخلية التي تجري في شهر ماي المقبل لا غير .
بعد إنتخبات تعود حليمة لعادتها القديمة لأن العقلية لن تتغير في نضرتها للأمور ولتحديات الإقليمية متسارعة خطيرة

فاعل خير
8 - redouane الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:45
قهرتونا الحدود ما الحدود ، بحالا محادين مع السويد
9 - hamida الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 01:55
Et encore une fois le complexe de l'occident ! on est vraiment imbessiles, on crie joie quand un occidental nous rend visite, on attend toujours que le blond nous évalue pour nous sentir crédiblement évalué, on appelle les blonds pour venir surveiller nos elections sinon le peuple mettra en doute les résultats, bref on fait confiance fe elgawri plus que meme nos parents, on se bat pour l'honneur de qui le premier va recevoir la blonde en mars!!! alors que la dame ne viendra que surveiller ses intérêts elle s'en fout de notre cervelle pourrie! comme on est imbessiles nous!ça me fait mal! Les pays arabes sont devenus maskhara on est des mineurs devant les blonds,chouha wallah ila chouha waktach nefikou!
10 - SAHRAWI الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 02:00
نحن نعملوا بالسنة الحمدية نحن جيران نحن اشيقاء اما قضية صحراء المغربية انتهات المغرب في صحرائه وصحراء في مربها اقسم لكم اني في العيون كل مايروج لدى الجزائر وجبهة ماعدا اكذبة ويستغلال ناس لاذنب لهم سائلين العلي القدير ان يهدي LES GENERAUX الجزائريين حتى نرى اخواننا في وطنهم المغرب وان يتخلاصوا من المتاعيب تندوف وتحية مغربية جزائرية اخوية وسلام
11 - AHMED BRUXELLES الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 02:20
الشرور لا تدع الامور تمشي على احسن ما يرام حتى التعاليق لم تسلم من شرها دخلت بعد قليل الى موقعها وقرات مقال على المغرب ذكرت فيه ان بعض الصحف المغربية قالت ان زيارة هيلاري كلتون في الايام القادمة للجزائر والمغرب ستضغت كلنتون على الجزائر لفتح الحدود ...قرات بعض التعاليق لبعض المغاربة واردت ان اقيم التعاليق لكن ما اثار انتباهي هو انني كلما قيمت التعليق بجيد يخرج العكس جربت كل تعاليق المغاربة وبدات اقيم بعض التعاليق للاخوان الجزائريين بغير جيد لكن يقيم بالعكس اللي فهم شي حاجة افهمنا الله يرحم الوالدين واللي كذب اجرب
12 - سعيد الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 02:30
الحمد لله علئ المغرب الحبيب لانريد مشاكل ولا صداع الراس الشعب الجزائري زوين لاكن حكامه وجينيرالاته مفسدين اصدقاء السوء عليهم ان يعطيو حق للاصحابها ويحل مشاكل اللانتخاباة في جو من الديمقراطية وشكرا للشعب الجزائري لا لحكمائه وجنرلاته الفرنسيين.
13 - boumedienne الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 02:31
la volonté populaire l'emportera vers la fin,les politiques des deux pays le savent tres bien.
je suis un immigre algérien au Canada, age de 45ans,mes meilleurs amis sont marocains,
machaft fihoum ghir el kheir,rabi chahad
14 - nada الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 02:49
ما دام بؤساء الفكر هؤلاء لم يعترفوا بمغربية الصحراء ، في وقت كانت الأمبراطورية المغربية تتجاوز السودان ، وكل طفل في الإبتدائي يمكنه أن يدرك أن الصحراء المغربية لا تتجاوز هذه الحدود التاريخية للمغرب ، إذن ما داموا لم يعترفوا بمغربية صحرائنا فشخصيا لا يهمني لا بوتفليقتهم ولا نظامهم ولا دولتهم ولا يحزنون ، أما الشعب الجزائري فبيننا احترام الوحدة الترابية المغربية كأساس شرطي لحسن الجوار وبس ٠
15 - مغربي زعلان الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 03:24
التعليقات 2/3/5/6/7/8 انا معكم في نفس الراي لكن التعليق رقم 4 راه سا معايا خويا يعطيك الصحة في كل ماذكرت لكن هل تعلمون ان الجزائر هي السبب في ارتفاع نسبة الجرائم في المدة الاخيرة بسبب تهريبها لنا الاقراص المهلوسة (القرقوبي) يكفينا الزطلة التي تجمد عروق المجرمين
16 - AMAZIGH zi lhoceima الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 09:10
باسم الله الرحمان الرحيم
وتعاونوا على البر والتقوى ولاتعاونوا على الاثم والعدوان
انما الؤمنون اخوة
والفنة اشد من القتل
المغرب والجزائر شعبان مسلمان شعارنا واحد:لاالاه الا الله محمد رسول الله لانحتاج الى وساطة امريكية لتقرنا ..بالله علينا متى كانت امريكا تريد السلام للشعوب ???????????????????????????????????
17 - أحمد الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 10:44
الحمد لله
أولا لابد من التذكير بأننا كمغاربة وبأن إخوتنا في الجزائر، بفضل الله ،مسلمون وبالتالي فلا مفر ولا مناص لنا إلا التآخي والتعاون بل والتحاب ، وهذا منطق التاريح والجغرافيا والعقل، إضافة إلى الدين...
ثانيا إن منطق المصلحة والجغرافيا يقتضي بل ويلزمنا بالتعاون والتواصل ، وبالتالي فكل عمل ضد هذا المنطق وضد هذا التوجه هو التخلف عينه...
ثالثا إن المصالح الضيقة لبعض"النخب" واللوبيات النافذة في البلدين هي التي عرقلت التواصل الطبيعي والمنطقي بل والحتمي بين الشعبين الشقيقين،إلا أن منطق الحتمية التاريخية ،بحول الله تعالى ، هو الذي سينتصر قي آخر المطاف...
رابعا ،لايسعني شخصيا ولا أملك إلا أن أتضرع إلى الله جلت قدرته أن يرفع عنا تسلط هؤلاء المتسلطين ويُعجل بتواصل واندماج كامل بيننا وإخوتنا في الجزائر،،، ولا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم...
18 - بنت المضيق الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 11:14
مثل هذ ه الكتابات الرخيصة هي التي تسمم العلاقة بين الأشقاء ، فالمرحلة تقتضي الرزانة والتقل وترك العقلاء يتصرفون . وليصمت الجهلاء.فالصحافة المأجورة لامكان لها في زمن الربيع العربي النقي والطاهر، فتحية إجلال وتقدير لفخامة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة وجلالة الملك محمد السادس نصره الله ، والعزة والشموخ للشعبين الجزائريوالمغربي والذل والعار للمرتزقة . ومن سار على نهجهم والسلام.
19 - أمين الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 11:42
سبحان الله أغلبية التعاليق ليست في المستوى و كيف يمكن أن يكون هناك تفاهم بين المغرب و الجزائر مادام هؤلاء على وجه الأرض.
إعباد الله راه المغرب و الجزائر جيران و إخوان و عرب و أمازيغ ومسلمون,هل يمكن لك أن تقفل الباب في وجه أخيك؟
هناء مشاكل و مادامت هذه المشاكل مستمرّة لا يمكن للمغرب أو الجزائر التقدم , أنظروا إلى ما يصرفه البلدان الإثنان لشراء الأسلحة و ضد من سيستعملونها؟
بدلا من صرف تلك المليارات من الدولارات على شعوبهم هم يهبونها لإلى أمريكا و المملكة المتحدة لإزدهار إقتصادهم.
نحن العرب و المسلمون هذا حالنا:من هو عدوك , الجواب أخوك.
و إني أطلب من كل المغاربة الذين ليس لهم معرفة بالأمور و ليس لهم أهلهم في الجزائر و لا يسكنون في الجهة الشرقية أن يكفوا عن التعليقات عن ما يقع بين الجزائر و المغرب.
نعم نحن مغاربة و جزائيين إخوان و أهل لبعضنا و أنساب من القديم و لا يفرُّقنا إلاّ السُّفهاء الذين لا علم لهم بالأخوّة التي بين جيراننا و إخواننا في الجزائر.
20 - مغربي و كفى معتدل الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 12:54
على كل حال يتبين لي أن الحكام الجزائريين أذكياء شيئا ما..يعني شوية مطورين....مرة مرة يهمسون أنهم سيفتحون الحدود من أجل مصلحة ما و من بعدها ..عَمممر الشمس ما شرقت..
الآن هم بصدد جلب تكنلوجيتنا في الزراعة و استغلال الماء ..عن طريق التبادل التكنلوجي .ليتمكنوا من منافستنا فلاحيا و تحسين ميزانهم التجاري ...ثم يعودوا لوقفهم العدائي..
قالها السلاوي رحمه الله ..آحضي راسك من شي قومان يا فلان ..يا (بنكيران و العثماني)..
21 - adil الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 15:31
في الحقيقه ما النفع من فتح الحدود مع هذا الجار العدو الله ما أفصل ما بيننا وبينهم بنهر من الجحيم لا لفتح الحدود لا للتقارب لا حتى للتفكير فيهم فهم حكومه لا تستحق حتى ......... فيعلم الجميع أنهم هم ا لسبب في كل هدا التخلف الدي يعيشه المغرب العربي، الحقد والغذر والجهل يسيطر على عقولهم إد كان لديهم عقل أصلاً مع كل إحترماتي إلى الشعب الجزائري المحترم والله الشعب الجزائري لا يستحق سوا الخير و البركه وهدا الحاكم لا يستحقٌ حكم شعب مثل الجزائر أنشر أنشر يا خيرة الصحف المغربيه إلى المام إلى الأمام
22 - mo3alik الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 20:53
OUI POUR LA FERMETURE DES FRONTIERES JUSQU'AU DEPART DE BOUTFOU ET SES GENERAUX DE PACOTILLE EXPORTATEURS DE KARKOUBI VERS NOTRE PAYS BIEN AIME
23 - hassan الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 21:13
راحنا والله العظيم عايشين مزين احسن من فتح الحدود مع الجزائر من الاحسن ننساو بان هناك بلد اسمه الجزائر في حدودنا الشرقية اش من ربح عندنا معهم والو غير غادي يعلموا اولادنا السرقة و التشفارة لالفتح الحدود لالالالالالالالالالالالالالا
24 - الافريقي الثلاثاء 07 فبراير 2012 - 21:24
يضهر انه لازالت حبوب العائلة العلوية بقيادة الحسن الثاني الراحل تتحكم في رؤوس المغاربة ولم تشفي عقولهم التي غرس فيها الوهم باسم اعداء الوحدة الوطنية وباسم البيعة لسيطرت حكمه على شعب لم يكن ابدا تحتى سلطة سلاطين العلوين. فتوجه كل الشتائم والتلفيقات للجزائر وحكامها وشعبها. يامغاربة اسألوا من كان يريد التوسع على الجيران ومن كان يوهمكم باسم البيعة لاحتلال ارض الغير. نعم نعلم ان الشعب المغربي بريء قبل ان يستنشق عطر العائلة العلوية العفين من قبل وفي وبعد طلب الحماية الفرنسة والاسبانية . حماية ضد من ضد بعض المغاربة الاحرار الدين كانو ضد سيطرة هده العائلة والتي لا زالت جاثما على جسد الشعب المغربي.

انشري ياهسبراس يا من تدعون بحرية التعبير وشكرا
25 - CHERGuI MOHAMED الأربعاء 15 فبراير 2012 - 12:22
علما علي إن الله سبحانه وتعالي سخر للإنسان كل المبيحة المنعكسة منها أو المضطرة " وليس المحرمات " وما كان مرد ديته في صالح الإنسان والإنسانية. نحن نعلم علي إن هناك بعض الصيغ في مجلس الأمن " اتفقوا عليها ( ألا يتفقوا ) " لاعتبارات سياسية كونية تتمشي مع حق " الفيتو Veto "علي حسب نضرتهم الأصولية ومكاييلهم الازدواجية ونمط الراية وتكافؤ بحكمة الحكامة مرتبطة بمصلحة المصالح , لأن الأزمة الاقتصادية العالمية تتطلب من ذوي صناع القرارات من وراء الكواليس, خلق دينامكية آلية كهرومغناطيسية جديدة تلعب دورها الفعال في تضارب سياسي وإستراتيجي, لتغطية مبتليات كوادر الأزمات ومعالجتها بِأعجوبة مؤثرة وخفية تتمشي مع ثقافات هذه الألفية المتحضرة بغية من وراء ذلك جر المنطقة إلي تمحور والتضارب السياسي وبلورة إستراتيجية جديدة قابلة للمد أو الجزرمما أدي إلي رفض المقترح السيد لوليشكي الممثل لمغربي لدي المم المتحدة والمجموعة الدول الأوروبية
ولكن نحن عندنا { ذاك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين } صق فيه تشريعات ومضامين كينونة فينومينولوجيا للإنسانية وحقوقه المشروعة الذي يعلو عن المادة والجاه وإظهار عليه مظهر
تابع
26 - CHERGuI MOHAMED الأربعاء 15 فبراير 2012 - 12:32
وإظهار عليه مظهر العظمة, مصداقا لقول الله تعالي{ من قتل نفسا بغير نفس أو فسادا في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا } صق
يفرض علينا الواجب الأخلاقي والإنساني أن لا نفرق ( بين هذا وذاك وبدون تحيز كلنا سيواسيه ), أن نعلن عن " مسيرة الترغيب والترهيب " وأن نطوف بهذه المسيرة السلمية علي مدار الحدودية السورية بدون غلو ولا قصور ولا تجاوز الحدود السياسية الفاصلة بين كل دولة ( ألمسؤولية بعين اليقظة ) ويفرض علي دول الجوار أخلاقيا وإنسانيا حاليا ــ ما حك جلدك مثل ظفرك ــ الإسراع في بنا الخيام وروضات للصلوات ومنصات للخطب والدعوات والتهليل والتجليل أمام مرآي ومسمع من الرأي العالم.
والدعوة مفتوحة إلي جميع علماء الأديان السماوية الكونية وجمعيات ومنظمات العالمية ومنظمات حقوق الإنسان ومحبي السلم والسلام وكل الراغبين حتي تكون( مسيرة الترغيب جماهيرية شعبية من مختلف الجنسيات والألسن والثقافات ) علي شكل دائري لسوريا: هناك تقرع الطبول وهنا تدق الجرس وهنالك يؤذن المؤذن في الأوقات المتعارف عليها يطالبون بوقف بالحرب ويرغبون من الحكومة والمعارضين إيجاد تقارب وجهات نظر
تـابع
27 - CHERGuI MOHAMED الأربعاء 15 فبراير 2012 - 12:48
ي هي أحسن أقوالا وأفعالا ونتوجها بالمسيرة التظاهر" الترغيب والترهيب السلمية والنظيفة " للمحافظة علي الروح المعنوية المصيرية للبشرية جمعاء, لا فرق بين المسلم وغير المسلم ولا بين العربي والعجمي أو الجنسي والآدمي...
الشكر الجزيل, إلي كل من يساهم من بعيد ومن قريب علي تطبيق هذه المبادرة في أسرع وقت ممكن... وما توفيقي إلا بالله العلي العظيم: أحد يبلغ الآخر... عاجل الجزاء من الله أولا والشكر من الشعب ثانية
الشعب يبيد يا حماة الدين والملل إن الشعب السوري يحترق أمام مرئي ومسمع من الرأي العالمي المتحضر... والسلام عليكم يا صاحب الجلالة سيدنا محمد السادس المنصور بالله وعلي مقامكم العظيم

محمد الشركي
المجموع: 27 | عرض: 1 - 27

التعليقات مغلقة على هذا المقال