24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3606:2213:3817:1820:4522:16
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | هل يؤجل المغرب الاستحقاقات الانتخابية بسبب تداعيات "كورونا"؟

هل يؤجل المغرب الاستحقاقات الانتخابية بسبب تداعيات "كورونا"؟

هل يؤجل المغرب الاستحقاقات الانتخابية بسبب تداعيات "كورونا"؟

بالتزامن مع الجهود التي يبذلها المغرب لتجاوز المخلفات الاقتصادية للأزمة التي تسببت فيها تداعيات جائحة كورونا، يتم تداول إمكانية تأجيل الانتخابات لبضعة شهور، وذلك لتهييئ الظروف الصحية المناسبة للتنافس السياسي.

واستبعد أكثر من مصدر حزبي في حديث مع هسبريس إمكانية طرح تأجيل الاستحقاقات الانتخابية الآن، خصوصا أن 2021 يفترض أن تشهد أكثر من استحقاق انتخابي؛ فبالإضافة إلى الانتخابات التشريعية، هناك الانتخابات الجماعة والجهوية.

رشيد لزرق، أستاذ القانون العام بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة، يرى في حديث لهسبريس أن "المغرب حسم في الخيار الديمقراطي بشكل لا رجعة فيه، وهذا ما يجعل فكرة تأجيل الانتخابات غير مقبولة لانعكاس ذلك على التجربة الديمقراطية المغربية"، معتبرا "طرح كورونا سببا لتأجيل الانتخابات وخلق أجواء استثنائية، ليس مبررا لكون الجائحة كما يتضح باتت داء يفرض التعايش معه".

وفي مقابل تأكيد الباحث في القانون الدستوري أن "مواجهة الجائحة تتم بقانون عاد سمي قانون الطوارئ الصحية من قبل الحكومة، من خلال مرسوم مشترك لوزارتي الصحة والداخلية"، سجل أن "دورية الانتخابات مبدأ مقدس للديمقراطية"، معتبرا أن "تأجيل الانتخابات فيه مس بمبدأ الانتخاب الديمقراطي".

وفي هذا الصدد، أكد لزرق أن رئيس الدولة، باعتباره الضامن للخيار الديمقراطي، حرص على عدم إعمال الفصول التي تؤطر الأحوال الاستثنائية، كحالة الاستثناء المنصوص عليها في الفصل 59 وحالة الحصار المنصوص عليها في الفصل 74، مبرزا أنها "تندرج ضمن الاختصاصات الدستورية التي تمارس من قبل رئيس الدولة في الحالات والظروف غير العادية".

"الدعوات إلى تأجيل الاستحقاقات الانتخابية تعد تراجعا عن مكاسب الخيار الديمقراطي التي تحققت بإعمال دورية الانتخابات"، يقول أستاذ التعليم العالي الذي نبه إلى أن "فكرة التأجيل الانتخابات القادمة هي بمثابة عملية ضرب للخيار الديمقراطي"، مضيفا: "لاحظنا أن البعض يحاول الترويج لفكرة تأجيل الانتخابات على خلفية جائحة كورونا والبعض الآخر يدعو إلى حكومة وحدة وطنية".

وشدد المتحدث نفسه على أن "هذه الدعوات تظل معزولة، لكنها بدأت تظهر هنا وهناك، خصوصا من قبل بعض محترفي البوز الإعلامي"، محذرا من غياب "التفكير في وقع ذلك على المصلحة العامة، وصورة المغرب دوليا، لأن تأجيل الانتخابات ليس من مصلحة المغرب".

ويرى لزرق كذلك أن "الضجيج الذي يحاول البعض خلقه بهذه الدعوات يدخل ضمن مناورات مكشوفة قصد الضغط بغاية تحقيق تعديل حكومي من قبل بعض فلول القيادات الشعبوية التي تسعى إلى عرقلة المسار الديمقراطي بهدف ضمان دخولها إلى الحكومة"، مضيفا أن "هذه الخرجات باتت أمرا ثابتا في مواقفها عن طريق خلق إرباك حكومي، عبر تصرفات عبثية لا أخلاقية، من خلال خلق تطاحنات وصراعات سياسية أنهكت الدولة وبات لها تأثير على المواطن في حياته اليومية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (52)

1 - البلغيتي الأحد 28 يونيو 2020 - 08:07
نرجوكم أن تعجلوا بها ... لا نريد سوى مخططات وبرامج جلالة الملك ..
2 - نزار الأحد 28 يونيو 2020 - 08:17
لا. دوزونا للإنتخابات واخة تكون كورونا وأخواتها
3 - الزرعي من آزرع الأحد 28 يونيو 2020 - 08:21
الان و بعد النجاح الباهر لحكومة السيد الدكتور سعد الدين العثماني في مولجهة كرونا بمساعدة كل اطر الدولة الابطال.وقرب الاستحقاقات الانتخابية ،لم تتضح الرؤيا بعد حول الموضوع لكن العديد من الاحزاب تتخوف من فوز كاسح لحزب العدالة و التنمية الذي يحضى على ثقة و تقدير الحميع على نزاهته و مصداقيته امام منتخبيه.
4 - فاقدون التقة الأحد 28 يونيو 2020 - 08:22
سواء اجلت او عجلت فأغلبية المغاربة لاصوتون لانهم لايتقون في منتخبيهم ونسبة المشاركة ضعيغة وخاصة في المدن.
5 - امازيغي صحراوي الأحد 28 يونيو 2020 - 08:26
ماكاينة تا معنى سواء أجلوها أو قدموها نفس الوجوه على نفس الاحزاب و نفس البرامج الانتخابية و نفس العجلة المفشوشة لنفس العربة المهترئة المسماة التنمية و ما كاين بو شي تنمية الله يدينا فالضوء وكان اما حمادي غادي فالخسران و ماعايق براسو
6 - Roma الأحد 28 يونيو 2020 - 08:27
السؤال الذي يجب طرحه الان: هل سنحتفل بعيد الاضحى؟ متى تفتح الحدود الخارجية؟ الانتخابات لازالت بعيدة
7 - med الأحد 28 يونيو 2020 - 08:27
نتمنى أن يزول هذا الوباء وتدوز الإنتخابات في وقتها بغينا نتهناو من شي وحدين والله العظيم إلى مليناهم . من نهار دخلو والمغرب لور لور
8 - احزاب بﻻ تاريخ الأحد 28 يونيو 2020 - 08:27
المشكل ليس تداعيات كورونا بل تداعيات الفساد شراء الذمم الرشوة ووو اليوم فرنسا تتجه إلى الدورة الثانية ﻻنتخابات البلدية والقروية بدون مشاكل ، اما المغرب المشكل الكبير أحزاب لها مشوار اسود في نشر ثقافة الفساد والمماطلة وﻻ ادنى شروط التنمية ..ووو .. وفي اﻻخير مازالت تطمع في كسب ثقة الناخب !!
9 - مراد الأحد 28 يونيو 2020 - 08:30
نتمنى أن لا تقوم الدولة بتأجيل الانتخابات،ليقوم المواطن بتغيير ما يمكن تغييره من رؤساء المجالس الجماعية في اقرب وقت،وأن تعمل السلطات بوقف كل التهديدات التي تصدر من هؤلاء في حق من ينتقدون تسيير هذه المجالس،فالتهديد بمحاكمة مواطنين لأنهم يدافعون عن جماعاتهم جريمة وتراجع في حق حرية التعبير الذي يكفله الدستور ،فالصراع السياسي مستمر من أجل مصلحة الجماعات الترابية ويحتاج الى رؤساء جماعات يتقبلون اراء المعارضين ويصبرون على انتقادهم في مواقع التواصل الاجتماعي ،واذا كان غير ذلك فليقدموا استقالاتهم بدل التشبت بالكرسي ويعيشوا مرتاحي البال.
10 - سعد جبار الأحد 28 يونيو 2020 - 08:39
لماذا يؤجلها ودول العالم تلتزم بإجرائها في وقتها المحدد لها.. لماذا يعطل المسار الديموقراطي.. ؟ نتوق إلى وجوه جديدة تشع بالروح الوطنية الحقة.. تضع المصلحة الوطنية فوق أي اعتبار.. فقد شهدنا سنوات عجاف مع بنكيران وخلفه وزمرتهما... ورأينا النفاق الشعبوي اللاسياسي المغلف بالدين بكل صوره، في هذه الكائنات الغريبة.
11 - مواطن الأحد 28 يونيو 2020 - 08:43
لا لتأجيل حتى نتمكن من إزاحة العدالة وتفلية من المشهد السياسي متى يأتي ذلك اليوم. لا يستحقون كل هذا سنوات على راس الحكومة.
12 - أنا مع الأحد 28 يونيو 2020 - 08:47
* أنا مع تسريح المنتخبين الحاليين قبل الأوان ، و تأجيل جميع الإنتخابات
بشتى أصنافها إلى أجل غير مسمى ، أو إلى 2021 هجرية .
* و توزع تلك الأموال على المحتاجين .
13 - متقاعد الأحد 28 يونيو 2020 - 08:52
اذا كان تأجيل الانتخابات لا بد منه في ظل الجاءحة التي يمر منها المغرب. ارجو من ملك البلاد ان يعطي أوامره السامية بازاحة هده الحكومة واستبدالها بحكومة تقنوقرط تسير البلاد برءيس للوزراء تقنوقراطي في انتظار حكومة بديلة مع انتخابات شفافة!!! هذه الحكومة وزراءها اكثر من تسع سنوات ويجب أن تتقاعد وان لا تعود مرة أخرى مع بعظ الاستثناءات من الوزراء التقنوقرط الذين خدموا البلاد بجد !! ولملك البلاد الرأي السديد!!!!
14 - المراكشي الأحد 28 يونيو 2020 - 09:02
السلام عليكم
سيتم تاجيل الانتخابات و تشكيل حكومة كفاءات الى حين تنظيمها ... سيكون من الجيد دخول الاحزاب غمار الاستحقاقات و هم بعيدين عن المناصب الوزارية
15 - جمعية المرجة الخضرا@ الأحد 28 يونيو 2020 - 09:02
لا لتاجيل الانتخابات المقبلة بل ينبغي تحيين قوانين جديدة تتعلق بتعديل اشكال الاقتراع ومراقبة العملية الانتخابية وتشجيع المراة القروية للمساركة في الاستحقاقات المقبلة والزام المرشح للانتخابات ان يتوفر علي مستوي دراسي اعدادي علي الاقل .
16 - عباس الأحد 28 يونيو 2020 - 09:07
تأجيل الانتخابات تمس بمصداقية الديموقراطية غريب أمرك يا استاد واين مصلحة الوطن ( اقتصاديا وصحيا ) ؟؟؟
17 - تازي الأحد 28 يونيو 2020 - 09:14
في المغرب سواء بقيتم على توقيت الإنتخابات أم أجلتموه فلن يتغير شيء لا نريد برلمان ولا مستشارين ولا حكومة المنافقين.
18 - Mostapha الأحد 28 يونيو 2020 - 09:21
اش من انتخابات ولامنتخبين كيف بقاو هادو وكيف تغيرو حتى شيحاجة ماغادي تتغير حيث البرلمان ماهو إلا ديكور باش تتسمى عندنا ديمقراطية وفرصة للأحزاب باش يحصلوعلى مقاعد وتعويض سمين وتباعد فابور ومناصب فالحكومة وكلشي مقاد على قياس باش يستفيدوا كاملين من الغنيمة 390مقعدديال النواب و120مستشارين برلمان الشينوا مافيهاش هاد العدد عاد الربحة لكبيرة ديال مناصب الوزراء 40بزولة خاص تغيير بزاف الامورعاد نقولو عندنا انتخابات حقيقية وممثلين ديال الشعب حقيقين اماهاد الشي لكائن دبا ليس سوى العبث
19 - خحمد الأحد 28 يونيو 2020 - 09:46
وهل يا ترى نحن نحضى بإنتخابات ؟ هذه ليست الا مسرحيات مللنا منها وهي ومن يساهم فيها اوصلونا الى هذا الحال
20 - يالطيف الأحد 28 يونيو 2020 - 10:01
ما فاءيذة الانتخابات وما دورها ان كانت تفرز نخبة سياسية فاسدة لا تستطيع حل حتى ادنى مشاكل الشعب
21 - محمد فاس الأحد 28 يونيو 2020 - 10:02
لا نريد إنتخابات نريد إلغائها وحل الأحزاب السياسية
22 - عزيز الأحد 28 يونيو 2020 - 10:12
الإنتخابات أجريت ام لا عندنا صاحب الجلالة نصره الله
و من الاحسن ان تمر حتى قبل اوانها ان ارادوا
23 - ولد حميدو الأحد 28 يونيو 2020 - 10:13
لا يمكن فالاحزاب المنافسة تنتظرها بفارغ الصبر فهل سيتركون الحكومة الحالية لمدة اطول
اظن تم رفع الحجر المنزلي من اجل الانتخابات
24 - أحمد الأحد 28 يونيو 2020 - 10:24
مسرحية الإنتخابات في المغرب سواء أجلت أو عجلت أو جرت في وقتها هذا لا يغير من الواقع البئيس شيئا.
أناس يزحفون على بطونهم يتبعون الشدق والمرق والطيب من الأرزاق. الديمقراطية في المغرب فقط للإسترزاق وليس لخدمة الشعب والوطن.
25 - مراقب الأحد 28 يونيو 2020 - 10:38
الانتخابات أجلوها أو لم يؤجلوها لا تعنيني شيئا لأن هاته الأحزاب لا تمثلني ولا علاقة لي بها لأن الأحزاب المغربية مجرد مسرحيات و مسلسلات. مبنية على النفاق لا واقع لها على الأرض الواقع
26 - _FARHAT الأحد 28 يونيو 2020 - 10:45
التعجيل التعجيل من اجل الترحيل والتغيير مللنا من حكومة برامجها معطوبة . نطالب بالبرامج الملكية من انتقال المغرب الى بلد الشباب العامل من اجل التغيير وحكومة مواطنة وملتزمة ببرامج على ارض الواقع و لا لسياسة الترقيع والتفقير ونطالب بالماحسبة للحكومة الحالية بكل عناصرها مند 2011 الى يوم المغادرة
27 - Said الأحد 28 يونيو 2020 - 10:49
الله يجعل البركة كليتو وشربتو وعمرتو الحساب البنكي وخدمتو ولادكم صافي الله يجعل البركة ملينا من كمامركم عطيونا التيساع ديرو لبلاصة لوحدين اخرين يشبعوا حتى هما حيث مادمنا نصوت باللائحة ديما كروش لحرام هما لغيفوزوا .
28 - برجوووق الأحد 28 يونيو 2020 - 11:03
اولا ..يجب تعديل قانون الانتخابات.. ترفض اللائحة.. كل حزب يقدم مرشح وحيد للدائرة الانتخابية ... البرلماني لا يحق له أن يترشح للانتخابات الجماعية ، ولا يحق له أن يكون وزيرا في الحكومة..ونفس الشروط بالنسبة للمستشار البلدي أو القروي .. .ثانيا ...يجب على كل مرشح للبرلمان أو المجالس البلدية والقروية أن لا يتعدى سنه الستين سنة ويكون حاصل على شهادة البكالوريا فما فوق ....
من الافضل ان تمر الانتخابات التشريعية والبلدية في نفس اليوم ...ويبقى على المواطن المغربي أن يشارك في الانتخابات حتى يقطع الطريق على السماسرة .....
29 - محمد لعيوني الأحد 28 يونيو 2020 - 11:08
تحايل منطقي هناك بعض القيادات الحزبية تريد حشر نفسها للاستفادة من حقيبة وزارية في اللحظات الاخيرة لتستفيد من التقاعد. وعليه ادا ارادوا فيجب ان تكون حكومة وحدة وطنية بدون بدون احزاب اولا لتسيير هده المرحلة الحرجة ولو بعشر وزراء وتانيا للاشراف عاى الانتخابات بحياد. وتبقى فكرة استمرار الحكومة الى نهاية ولايتها عين الصواب لكي تحاسب في الصناديق ولكي لا تجد مبررا خلال الاقتراع بكونها ازيحت من المشهد قبل اكمال برنامجها
30 - مواطن غيور الأحد 28 يونيو 2020 - 11:11
ليست من مصلحة المغرب تأجيل الاننخابات بل ينبغي ان تتم في وقتها رغم تزامن الانتخابات الجماعية مع الانتخابات التشريعية. فيمكن ان تتم الاولى في يونيو والثانية في شتنبر قبل افتتاح البرلمان في الجمعة ااثانية من أكتوبر. الا ان ما يجب ان يقوم به البرلمان قبل نهاية ولايته هو تعديل القوانين الانتخا بية بحيث لايسمح للمتخبين الجمع بين عدة مناصب : عضو في البرلمان .رئيس جماعة .عضو في المجلس الاقليمي... كما ان اي منتخب تولي منصبا وزاريا او ديبلوماسيا فيجب ان يعوضه الذي احنل المرتبة الثانية في نفس الدائرة. كما يجب اعادة النظر في تقاعد البرلمانيين.
31 - noureddine الأحد 28 يونيو 2020 - 11:12
الانتخبات تتطلب 50 مليار لاجل الاقتراع وفي ظل هذه الجاءحة التي لايعرف احد متى تنتهي والتى اثرت على الاقتصاد بشكل كبير وعليه يجب ضخ هذه الميزانية في صندوق كورونا وتاجيل الانتخبات لانقاذ ما يمكن انقاذه اما الديموقراطية التي يتحدث عنها السيد الازرق انه يعلم بان الاحزاب السياسة دون المستوى لبلوغ الهدف.
32 - رضوان الأحد 28 يونيو 2020 - 11:18
بالعكس يجب التعجيل بالانتخابات من أجل تغيير هذه الحكومة الفاشلة التي مصت دماء الشعب و همشت الفقراء و انتخاب حكومة جديدة ذات كفاءات و حنكة سياسية لتجاوز هذه المعضلة
33 - مغربي الأحد 28 يونيو 2020 - 11:19
يضحكني أمر اولائك الداعين للانتخابات والداعين لها وكأن المغرب سيصبح أحسن من النرويج، يجب إلغاء مسرحية الانتخابات فهي مجرد ريع وفساد يستفيد منه بعض المحظوظين ولن تقدم أو تؤخر شيئا في هذا البلد.
34 - يوسسسسسسسسف الأحد 28 يونيو 2020 - 11:26
الى كانت شي انتخابات ان شاء الله، غادي نصوت على منظفي الشوارع ومعقمي الازقة والفلاح اللي وفر لينا القوت بإذن الله . و الاطباء والممرضين وسائقي سيارات الاسعاف و.....راكوم عارفين الكل اللي كايعملو وما كايتكلموا وما ما كايواعدوش بالكذوب
35 - ملاحظ فقط الأحد 28 يونيو 2020 - 11:41
إلى الزرع من ازرع* ادا كنت تنتمي إلى حزب العدالة والتنمية فهاد يهمك انت وحدك .اما جل المغاربة فقدوا كل شئ فهد الحزب المتسلط علينا .والدي ابان عن ضعف منتخبي أعضائه في كل المجالات ولهدا نتمنى أن يختفي هدا الحزب من الوجود فالمغرب الحر
36 - NAJIB AMINE الأحد 28 يونيو 2020 - 11:53
بلا ما تأجلو الإنتخابات .أصلا لمغاربة دايرين دائما فيها التباعد الإجتماعي والسياسي لأنهم عارفين فيروس الدكاكين السياسية أخطر من فيروس كورونا.
37 - غادي نقسم الثروة بالتساوي الأحد 28 يونيو 2020 - 11:54
ومن بعد ستكون انتخابات نزيهة وشفافة وستكون مشارك كتيفة المشكل هو قلة المنتخبون لان ببساطة لن تكون عندهم اي امتيازات
38 - Yoyo الأحد 28 يونيو 2020 - 12:13
نريد اولا وقبل الانتخابات المقبلة الغاء التقاعد للبرلمانيين والوزراء،لكي يتم الترشيح لمن يريد خذمة البلد لا شخصه،وكمرحلة انتقالية نريد حكومة تقنوقراطية معينة من صاحب الجلالة،ونتكلم عن الانتخابات حتى يتغير تفكير الاحزاب وتغيير الوجوه التي اصبحت بمثابة الوريث الوحيد للحزب،عندها سنتثق في الاحزاب مجددا،فكفانا احباطا راينا ما راينا من شخصيات العدالة والتنمية وما خفي كان اعظم
39 - المعطي الأحد 28 يونيو 2020 - 12:14
لماذا لا يتم اعلان حالة استثناء وغلق الرلمان واراحة هذه الدكاكين السياسية مدة 10 سنوات حتى يتسنى لها ترتيب بيتها وممارسة سياسة نظيفة هدفها خدمة المواطن والوطن ونشر الوعي بعيد عن الاسترزاق السياسي والمصالح الضيقة والمشاركة في هذه المهزلة التي عشنها ونعيشها ولعل هذا الاستثناء سيوفر مبالغ ضخمة يمكن أن توضع في صندوق تدبير الجوائح
40 - الفوارات ناحية مكناس الأحد 28 يونيو 2020 - 12:19
نحن الآن في أزمة خانقة ....فيجب تأجيل الانتخابات ولكن توقيف الأجرة الشهرية للنواب كشرط أساسي ...وفي المستقبل تخفيض الأجرة الشهرية لأن العمل السياسي يجب أن يكون عمل شبه تطوعي ...مع مراعاة النواب المحتاجين وكذا الغيابات
41 - ALHAK الأحد 28 يونيو 2020 - 12:21
الشعب يختار ممثليه عبر الانتخابات ليدافع عن مصالحه لكن بمجرد الفوز

بالمقاعد

تصبح مصالح الشعب في خبر كان بينما البرلمانيون يوظفون اولادهم

ويحققون مصالحهم المادية ولا يطالبون بالديمقراطية الحقيقية وربط المسؤوية

بالمحاسبة ووو

اذن فلا داعي للمشاركة في الانتخابات
اذن فلا داعي للمشاركة في الانتخابات
اذن فلا داعي للمشاركة في الانتخابات
42 - التويزة الأحد 28 يونيو 2020 - 12:50
الم تتعبوا من هاته المسرحيات مند الاستقلال المزعوم ما الفرق بين نظامنا و نظام كوريا الشمالية اموال تصرف لتحسين و تلميع الواجهة بأن لنا ديمقراطية و دولة قانون و حريات ووووو كثير من الشعارات و الماكياج و واقعنا مرير و مصنفين في أدنى الموشرات العالمية للصحة والتعليم و التنمية البشرية و غيرها ما فائدة اهدار المزيد من الأموال فلذينا حكومة مخزنية يقودها القياد و العمال و مسؤولي الداخلية فهم المسيطرون و المسيرون الفعليون اللبلد فلاحاجة لنا بماكياج و حكومة موازية بدون صلاحيات فهو هدر المال و الجهد و لا داعي للقلق فكل الدول تعرف حقيقة اجمل بلد في العالم
43 - Bouselham hassan الأحد 28 يونيو 2020 - 13:38
الاستاذ الجامعي محق في ما قال.اوافقه جملة وتفصيلا.لابد من اجراء الانتخابات في موعدها حتى لا تنسف فكرة الديمقراطية ومبدا المساواة وتكافىء الفرص وهو مبدا كوني.فنحن كما اوضح الاستاذ لسنا في حالة استثناء.بل حالة طوارىء على وشك النهاية.بل حتى لواستمرت وهذا مستبعد فلابد من اجراء الاتنخابات في موعدها.
لا للتاجيل.
44 - Abdou الأحد 28 يونيو 2020 - 14:47
نعم للانتخابات لكن دون حملات وتجمهرات في الفضاءات ودون جولات في الاحياء لشباب 100 درهم ودون توزيع اوراق الترويج لفلان وعلان.
مارأيكم : هكذا نحافظ عما يسميه الاستاذ " الخيار الديموقراطي أو الفكوس الديموقراطي !!!" ونحافظ على أرواح الناس.
45 - نتيج الأحد 28 يونيو 2020 - 15:02
لافائدة فى الانتخابات اجريت .أجلت ام الغيت لاننا ملينا من نفس الوجوه وسياسات الريع واباك صاحبي
46 - naji ouardi achraf الأحد 28 يونيو 2020 - 15:16
في ضل تداعيات الأزمة الراهنة لن تكن سببا في تأجيل الانتخابات , بل الامر عادي عندما نرى ان الحكومة فتحت الاقتصاد والسياحة لإرضاء اللوبيات التي تشكل تحالف معها
#لا لتأجيل الانتخابات 2021 لأنه ليس بالحل الخير وليس بالمشهد المتجانس مع حقوق الانسان
47 - عمر الأحد 28 يونيو 2020 - 15:31
كانت مقاطعة التصويت تنعمون بها و حينما أصبح التهديد بالتصويت بالشطابة من طرف الغاضبين أخذكم الرعب و تريد تأجيل الانتخابات إلى ما لا نهاية لأن مسلسل كورونا مازال طويلا
48 - أبو سامي الأحد 28 يونيو 2020 - 15:48
المشكل ليس في تأجيل الانتخابات ولكن المشكل يكمن فيما يلي :
- أولا يتعين إعادة النظر في القوانين الانتخابية وعلى رأسها رفع العتبة إلى 10% على الأقل لكي تفرز لنا الانتخابات أقطابا حزبية قادرة على تكوين حكومة إتلاف ل 3 أحزاب على الأكثر .
- الأخذ بعين الاعتبار في تقسيم الدوائر الانتخابية المساحة الجغرافية وعدد السكان لتحقيق تكافؤ الفرص بين المرشحين.
- تقليص عدد النواب إلى 100 برلماني لا غير يكون الثلثين منتخب بالاقتراع المباشر والثلث يمثل النقابات والغرف المهنية. وذلك ترشيدا للنفقات لآن 517 برلماني المتواجدين حاليا بمجلسي النواب والستشارين يثقلون كاهل الميزانية العامة بمصاريف زائدة مع العلم أن نسبة حضور هؤلاء ضعيفة جدا.
- إلغاء مجلس المستشارين والتي أثبثت التجربة قيامه بنفس عمل مجلس النواب ولا قيمة مضافة له في المجال التشريعي إن لم تكن عرقلة المصادقة على عدد من مشاريع القوانين.
- تحديد سقف المستوزرين في 20 حقيبة لا أكثر ووضع حد لكتاب الدولة أو الوزراء المنتدبون الذين لا فائدة من تواجدهم سوى ترضية المكاتب السياسية للأحزاب السياسية.
49 - عبدالرحيم الأحد 28 يونيو 2020 - 17:22
اولا قبل ما شيء .يحب إعادة النظر في الكيفية التي تجرى بها الانتخابات. التقطيع الانتخابي مازال كما كان يتم به صنع الخريطة السياسية لذلك مازال تقريبا نفس الأشخاص يعبرون بواسطته. اللواء الانتخابية فاسدة فسادا لامثيل له وتقريبا نصف المغاربة غير مسلحون. يحب إعادة النظر حتى لو تطلب ذلك التأجيل. اما كورونا فلن تغير شيء إذا تم التأجيل بسببها.
50 - BOUYBAWN ISA الأحد 28 يونيو 2020 - 18:08
سيرا على النهج الديمقراطي الذي انطلق منذ عقود بالمغرب والذي ادى الى التناوب على سلطة الحكم بين مختلف الفعاليات السياسة ونظرا لكون القانون ينص على ان الفترة الانتدابية محصورة في ست سنوات فانه من الديموقراطية والعدالة الالتزام بست سنوات كما جرت العادة واحتراما للقانون والواثيق الدولية والوطنية وارضاءا للجميع ومنح فرصة التدبير والتسيير للشان السياسي لفاعاليات شبابية .للتذكير في مختلف الدول فترة الانتداب 4 سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة فقط.
51 - مواطن2 الأحد 28 يونيو 2020 - 19:53
لما نسمع عبارة " الاستحقاقات الانتخابية " يتخيل للمرء انها ستكون احسن من سابقاتها والحقيقة ان الامور لا تتغير والافضل ان توفر الدولة الملايير التي تخصصها للانتخابات لتجعل الولاية لمدة 20 سنة على الاقل ذلك لان الوجوه لا تتغير.وبقليل من التامل تجد قوما قضوا اكثر من 30 سنة وهم اعضاء في الجماعات او رؤساء او برلمانيون.بل هناك من خلد ذكره في هذا الميدان . كان هناك امل في التغيير لكن العبارقة تفطنوا للامر وشرعوا" التصويت باللائحة " لضمان خلودهم على الكرسي. الشيء المؤكد ان الامور لن تتغير مطلقا مع نظام الاقتراع باللائحة..............وما على القارئ الا تتبع الاحداث.وكل آت قريب.
52 - brahim chahimi الاثنين 29 يونيو 2020 - 10:13
أعتقد أنه رغم ما طرحته وثائق ارشيف نانت من صدمات في مفاوضات اكس ليبان ....فقد أكد التاريخ المغربي أن حزب الاستقلال يبقى تلحزب الوحيد الذي يمكن أم يقود سفينة الحكومة لاعتبارات ثقافية و سياسية و مالية ..أقول هذا اذا كان لابد من حزب يحكم دون التكنوقراط ...رغم أنه ليس في القنافذ أملس...أنا أنتصر لمصلحة بلدي و ملكي و شعبنا الذي عانى خلال هذا العقد الأخير أكثر من ذي قبل .
المجموع: 52 | عرض: 1 - 52

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.