24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | تبون: "الأخوة الصادقة" تجمع المغرب والجزائر

تبون: "الأخوة الصادقة" تجمع المغرب والجزائر

تبون: "الأخوة الصادقة" تجمع المغرب والجزائر

توصل الملك محمد السادس، بمناسبة عيد العرش، ببرقية تهنئة من رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، عبد المجيد تبون.

وقال الرئيس الجزائري في هذه البرقية: "يطيب لي والمملكة المغربية تحتفي بالذكرى الحادية والعشرين لعيد العرش، أن أتوجه إلى جلالتكم بأصدق التهاني وأخلص تمنياتي للشعب المغربي الشقيق بمزيد التطور والرفاه".

وأضاف الرئيس عبد المجيد تبون: "وإنها لمناسبة أغتنمها لتأكيد عمق أواصر الأخوة الصادقة التي تجمع شعبينا الشقيقين، والتي تطبعها على الدوام قيم الترابط والتعاضد الراسخة في التاريخ المشترك؛ والإعراب في هذه السانحة الطيبة عن سعينا الثابت إلى مزيد من توثيق روابط الأخوة وحسن الجوار والتعاون بين شعبينا الجارين الشقيقين".

وأعرب الرئيس الجزائري في ختام هذه البرقية للملك محمد السادس عن أسمى عبارات التقدير والاحترام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (78)

1 - الحسين الثلاثاء 04 غشت 2020 - 01:55
الجزائر والمغرب خاوا خاوا رغم كل شئ
2 - زهران الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:02
لا اعرف كيف يفهم سي تبون معنى الاخوة الصادقة وتوثيق روابط الاخوة وحسن الجوار ...... مجرد تساؤل فقط
3 - العداء الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:05
يقول الاخوة. ان كان تسليح المجرمين ضد بلد جار يسمى عندكم بلاخوة فما بالكم بالعداوة الصادقة. لا اخوة بيننا ولا صداقة الا ان تعودوا الى صوابكم وتبتعدوا عن صحراءنا وعن اراضينا.
4 - قيم ديني الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:15
عن أي أخوة تتحدث سيادة الرئيس وأنت دائما تقف في صف من يسعون لتقسيم تراب المملكة المغربية. وتأتي لتتحدث عن الأخوة. قبح الله وجهك. قال الشاعر : أتبكي على ليلى وأنت قتلتها هنيئا مريئا أيها القاتل الصب
5 - aziz الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:20
العداوة ثابتة والصواب إيكون...
6 - rachida الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:23
السلام عليكم.وناري على كذبة قداش.هذا هو النفاق بعينوا.قاليك الأخوة الصادقة.السيد ديما كايهاجم المغرب فالطلعة والنازلة كون لقا إمحي المغرب من فوق الوجود ولكن غير ماقدرتش حيت المغاربة غايمحيوه قبل حتى مايدير رجلوا في المغرب.أنا حشمت بلاصطوا.والله ماكايمرg هاد خونا.قاليك الأخوة.سير بعدا شوف مع الشعب ديالك مسكين لي قهرتي وفقرتي عاد هظر على الأخوة ديالك مع المغرب.حرباية صافي
7 - مغرابي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:27
علينا تجاوز تعثرات الماضي بين المغرب و الجزائر بغية استشراف مستقبل موحد زاهر رسالة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يجب أخذها على محمل الجد و استثمارها لصالح العلاقة الثنائية بين القطرين الجارين شعوبنا تواقة الى الوحدة لإدراك قطار التنمية قبل فوات الأوان. ملكنا مد يده لهذا الغرض مرارا نتمنى أن يكون الوقت قد حان لتحقيق الحلم المغاربي
8 - BOUGAF الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:28
رسائل بروتوكولية معتادة، اما المواقف فهي مغايرة تماما. كلنا نتذكر الرسائل
" الغرامية " التي كان يبعث بها سلفه في المناسبات وما يقابلها من عداء فاضح على ارض الواقع.
انا لست متشائم لكن تجسيد الود والأخوة وحسن الجوار سيبقى بعيد المنال ما دامت الطغمة العسكرية هي الحاكم الفعلي في الجزائر.
9 - د.عبدالقاهربناني الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:31
شكرا جزيلا فخامة الرئيس تبون و لعمري فإن المغاربة لا يريدون إلا أن تتنمى هذه الروح الأخوية التي أعربتموها في برقية تهنئتكم للجالس على العرش مولانا المنصور بالله محمد السادس أمده الله بالصحة والعافية والبركة في العمر والذرية. كما نرجو من الله للشعب الجزائري أن يبارك لهم فيكم رئسا على طريق الصلاح والفلاح.
10 - محمد الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:32
عن اي اخوة تتكلم. نعم على الورق يصح ذلك اما على ارض الواقع فلا اضن
11 - محماد الوجدي مول المحلبة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:38
الرئيس تبون كان واضحا .. بعد تقديمه التهنءة ،وصف روابط الاخوة للشعبين الجزاري و المغربي ..أعادها مرتين ...ولم يشر إلى العلاقات بين البلدين...عادة تكون البرقيات شاملة لملوك ورؤساء الدول ...
12 - كبور الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:39
الشعبين يريدان الافعال وليس الاقوال سيدي الرئيس
13 - الحكيم الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:40
المهم هو حرص الجزاءر على السلم و عدم الانزلاق الى الحرب مهما بلغ اندفاع و تهور النظام الجزاءري.
اما فيما يخص قضية الصحراء الغربية المغربية فموقف الجزاءر يبقى مجرد موقف بلد عضو في الامم المتحدة كساءر الدول الاعضاء. المشكلة هي المحتجزون و خاصة المنحدرين من الصحراء المغربية و ضرورة حل مشكلة العودة و الادماج عن طريق الامم المتحدة.
14 - فكيكي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:40
الأخوة كاينة بالفم لكن للأسف غير مترجمة إلى معاملات ملموسة. بين الشعبين الأخوة موجودة في القلوب لكن لم تجد المجال للتعبير عنها.السبب يعرفه الجميع بل العالم وهو تجنيد الانفصاليين مغاربة ضد وحدة تراب المملكة المغربية لا أقل ولا أكثر.حينما يتفهم حكام الجزائر أن المغرب هو في أرضه ويطرد البولساريو من اراضيه لن تبقى حتى الحدود بين المغرب والجزائر و سنصبح من أقوى دول العالم.
15 - تبا تبون الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:44
السيد تبون ينال براءة اختراع كذبة غشت، الاخوة الصادقة تجسد على ارض الواقع بالافعال لا بالاقوال ، طهروا قلوبكم من الحقد و العداوة ضد المغرب للمضي قدما ، تحياتي لاخواننا في الجزائر
16 - hamid الثلاثاء 04 غشت 2020 - 02:49
ياسعادة الرئيس المحترم حدد لنفسك طريقا واحدا تسلكه عوض عدة متاهات ستنتهي بك الى دروب مغلقة البارحة فقط ذكرت في حوارك مع جريدة فرنسية ان الخطر ياتي من المغرب اليوم تنفي كلام الامس وغدا ستنفي كلام اليوم وهكذا الى يوم يبعثون فهل الاخوة الصادقة هي تخصيص ميزانية ضخمة عبر حوالي نصف قرن لاقتطاع الجنوب عن الوطن الام والله لااعرف هل تعرفون انكم تتمشخرون ام لا
17 - amin sidi الثلاثاء 04 غشت 2020 - 03:10
سلام الى الاخ زهران ماهي الى بطاقة تهنيءة وكلماتها ورود ولكن اغصنها من شوك ..گالك حسن الجوار والتاريخ .خاص الراءيس تبون هو الاول والسىابق لي تهنيءة الملك محمد الساديس بمناسبة عيد العرش
18 - مغربي من شرق كندا الثلاثاء 04 غشت 2020 - 03:18
تبون يخفي نواياه: "وإنها لمناسبة أغتنمها لتأكيد عمق أواصر العداوة الصادقة التي تجمع شعبينا العدوين، والتي تطبعها على الدوام قيم النفاق والنميمة والحقد الراسخة في التاريخ المشترك؛ والإعراب في هذه السانحة الطيبة عن سعينا الثابت إلى مزيد من توثيق روابط الحقد وسوء الجوار وعدم التعاون بين شعبينا الجارين العدوين"
19 - Sma الثلاثاء 04 غشت 2020 - 03:33
رسائل دبلوماسية لا علاقة لها بالواقع...
20 - الخميسي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 03:35
هذا هو النفاق والشقاق اسي الرئيس إن كنت تتمنى لنا الخير ارفع أو ارفعوا انت وجيشك أيديكم عن قضيتنا الوطنية ،ليس الأخوة بالكلام بل بالأفعال اسي الرئيس.....
21 - عبد الهادي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 03:43
الءخوة الصادقة هي حسن التعامل مع بلدان الجوار واحترام سيادتها التاريخية على كافة ترابها وتوطيد العلاقة مع نظامها الشرعي ومؤسساته لا مع المرتزقة الخونة يا سيد تبون
22 - جمال الشبلي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 04:07
ربما هناك تفاهم حصل بين المغرب والجزائر في عهد الحسن التاني عندما ضهرت البوليزاريو لأن إدا أرادت أي دولة أن تقوم بتسليح نفسها بدون رقيب عليها أن تفتعل عدو لكي تجد سبب التسليح المفرط كما يفعلون الآن العالم سياسيا غير مفهوم هناك أشياء غير منطقية بين السعودية وإيران وبين المغرب والجزائر ومصر وليبيا والحلقة التي تربط بينهم هي تركيا ماذا يطبخون الدول الإسلامية في ما بينهم
23 - ملاحظ الثلاثاء 04 غشت 2020 - 04:22
مللنا من كلام تفنده أفعال. ......
24 - نادي زهور الثلاثاء 04 غشت 2020 - 04:36
لطالما تشدق وتغنى الحكام الجزائريون بأواصر الأخوة والصداقة التي تجمع الشعبين الجزائري والمغربي من أمثال بوتفليقة ويمين زروال وغيرهم والآن يأتي دور تبون ليعزف على نفس الوتر دون تجسيد هذه الاخوة والصداقة على أرض الواقع حتى إذا ماسنحت الفرصة لتبون كشر عن أنيابه وقال في المغرب قولا يقطع حبل كل مايدعيه كأن لم يكن بيننا وبينه مودة ولعل ماقاله لمساهل في المغرب خيردليل على نية الحكام الجزائريين
25 - كذبون الثلاثاء 04 غشت 2020 - 05:25
لمعرفة المعنى الحقيقي للتهنئة وجب عليك عكس جميع المفردات ذات المعاني الجميلة، إنه نظام منافق وقد عهدنا ذلك ،حتى شعبه لا يصدقه كيف سيصدقه شعب آخر! فحتى شعاراته الانتخابية لم يحقق منها اي واحدة على الخصوص تلك التي تتعلق بالاموال المنهوبة التي تصل قيمتها مئات الملايير من الدولارات والتي كان يؤكد انه يعرف أين توجد لم يأتي حتى بعشرة منها! حتى المحاكمات التي بدأت قبل توليه الرئاسة يحكمون على (جزء من النظام السابق-الحالي) وضعو بعض السياسيين و رجال الاعمال و الجينيرالات في السجن بدون استرداد ولا دينار جزائري واحد !
26 - المغربي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 05:38
لعداوة ثابتة والصواب يكون .عجيب امر حكام الجار ة الشرقية!
27 - ناجي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 05:46
هذا نفاق السياسة الذي لا يخدم البلدين
28 - سليم الثلاثاء 04 غشت 2020 - 06:29
اي نوع من الاخوة تتكلم عليه
الله يعطينا وجهكم
29 - متتبعة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 06:32
لم استوعب بعد مفهوم الأخوة الصادقة عند هذا الرجل!! بتلك النية تلقى الله.. لكن أخوة الشعبين الشقيقين والمحبة الصادقة بينهما، فهذه لا شك فيها على الاطلاق.
30 - مغربي أمازيغي صحراوي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 06:43
الأخوة الصادقة للشعبين المغربي والجزائري ثابتة على عدة واجهات لكن نظام الحكم في الجزائر يتناقض في تصريحاته بدعمه على أراضيه بالمأوى والمال والسلاح لمجموعة لا يتعدى عددهم سكانها أصغر مقاطعة مغربية اقلية مشكوك في هوية المنتمين اليها ضد الحقوق التاريخية المشروعة ل 36 مليون مغربي من عرب صحراويين وغير صحراويين وأمازيغ على صحرائهم...
31 - عبد الصبور الثلاثاء 04 غشت 2020 - 06:45
كلمة "الأخوة الصادقة" يجب أن تكون نابعة من "القلب" ولنبادلك نفس الشعور برهن عليها وبادر بتفكيك المخيمات واطلق سراح المغاربة الصحراويين المحتجزون وافتح لهم طريقا آمنا لكي يعودوا إلى وطنهم الأم الوطن الغفور الرحيم، عند ذلك تجدنا إخوتك تعتمد علينا ونضحي من أجل بلدك مثلما نضحي بالغالي والنفيس من أجل بلدنا.
32 - عبده. وجدة الثلاثاء 04 غشت 2020 - 06:53
لا حول و لاقوة إلا بالله .أمر يحير الأذهان.
33 - habib الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:20
منافق كباقي رؤساء الجزائر.لا نتق فيكم
34 - maroc الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:21
هاد هو النفاق بعينه .اخوة ولا تريد فتح الحدود وتمول البوليزاريو لضرب وحدة المغرب .بركة من النفاق فإنك ميت فماذا تقول لربك حينها
35 - شرف الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:26
نعم، تجمع الشعبين الشقطقين المغربي والجزائري أواصر أخوة وصداقة ومحبة وقرابة قوية ضاربة في التاريخ. العيب في نظام الحكم الجزائري الذي سار عكس هذا التوجه، نظام يفتعل الخصومات مع المغرب، يعاكس وحدته الترابية بدعمه لمرتزقة البوليزاريو وترويج خطاب معاد للمصالح المغربية في المحافل الدولية، ويرفض فتح الشريط الحدودي مع المغرب رغم الاضرار والخسائر الكبيرة التي يتكبدها البلدان من جراء ذلك... اما الشعب الجزائري فله منا كل التحية والمودة والمحبة.
36 - مكناس الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:40
لو كانت صادقة جميع اليرقيات التي تتبادل بين ملوك ورؤساء العالم لما كنا نعبش افضل
37 - مغربية الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:41
الاخوة و الصداقة لها مفهوم خاص لدى الجزائر لا مثيل له بالعالم اسيدي غير عطينا التساع ما بغينا لا برقيات و لا صداقة معاك البعد عليكم راحة .دولة شريرة و منافقة
38 - mbarek الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:41
je ne croix pas un mot de ce qu,il dit l,algerie restera l,ennemi du maroc pour toujourset ils sont l,obtacle du maghreb unis.pas confiance dans ce regime militaire.a jamais
39 - كمال الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:41
اصابعهم على الزناد وفي نفس الوقت يتبادلون التهاني . لا يمكن ان نرى نفاقا اكبر من هذا.
40 - yassine benfkir الثلاثاء 04 غشت 2020 - 07:57
لا افهم حكام الجزايرين يصفون الملكية بالمخزن وفي الرسالة مملكة هذا نفاق.
41 - محمد الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:01
السن يضحك للسن، والقلب فيه الخديعة.
42 - عبدالرحمان الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:18
الأخوة و الجوار ربما مفهومهما لدا مسؤولوا الجزائر مقلوب و معور
43 - الوطنية الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:18
الأخوة الصادقة التي تجمع الشعبين وليس الحاكمين لان الحاكم الجزائري يكن عداء دفينا للمغرب وسببه الصحراء المغربية التي تسيل لعابكم من أجل الظفر بقطعة منها عن طريق البوليزاريو . لماذا الكذب
44 - مواطن الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:28
و نحن كدلك نحبك يا تبون حبا جما
45 - مغربي من فرنسا الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:32
جميع رؤساء الجزائر لهم انفصام في الشخصيه،من جهة يرسل رسالة توضح العلاقات الإخوة بين المغرب والجزائر،ومن جهة أخرى يساعد جبهة البوليساريو الإرهابية بالمال والسلاح والعتاد لتقسيم المغرب الى دويلات صغيرة وزعزعة استقراره ،انا من رأيي قطع جميع العلاقات المتبقية مع هذا الكيان نهائيا حتى يتغير ،
46 - مغاربي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:38
أجل هناك أواصر الأخوة و الروابط التاريخية تجمع الشعبين الجزائري و المغربي. و لكن للأسف، تبعثرها و تفككها على الدوام أيادي الجنيرالات التي تحكم حقيقة البلد الشرقي الجار. لأن هؤلاء ما فتئوا يحملون ضغينة و حقدا دفينا يتوارثونه في ما بينهم كعقدة أزلية منذ عهد بو خروبه. نرجو من الله أن يتخلصوا من عقدتهم و يرجعوا عن غيهم لمصلحة الشعبين.
47 - بناء المغرب العربي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:43
الجزائر دولة النفاق والعناق . عداوة حكام الجزائر ازلية مند عصور فلا داعي للتملق
48 - متفائل الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:46
لا يلدغ المؤمن من نفس الجحر مرتين اما نحن في بلاد المروك فحدث ولا حرج عن عدد اللدغات التي تلقينا من عش الدبور . كلما ازددنا إيمانا بأننا خاوة خاوة ازدادت لسعات الدبور ايلاما وشراسة ترى هل نبقي على إيماننا ونستسلم للدبور الأصفر الجميل .ليلسع كما شاء متى شاء أم مادا..... مجرد سؤال.
49 - علي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 08:53
وإذا رأيت أنياب الليث بارزة / فلا تحسبن أن الليث يبتسم
50 - Khalid الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:02
سيدي الرئيس، لو أن كاتب الرسالة كان مواطنا جزائريا عاديا لما استغربت، لكن أن تكون من انشاءكم فهذا يدل على نفاق واضح و فاضح، و بالتالي فهي مرفوضة .
51 - مغترب الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:07
الى المعلق 24 :هل من فضلك إفادتنا بما قاله مساهل في المغرب لتكون لنا حجة للدفاع عن أنفسنا امام المتعنتين الذين نعيش معهم؟
52 - مواطن ريفي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:09
النفاق السياسي (يقولون بافواههم ما ليس في قلوبهم)
53 - مغربي ... مغربي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:17
عن أي أخوة تتكلم عليها سيادة الرئيس وأنتم طردتم وشتتم شمل ألاف العائلات أيام المجرم بومدين..عن أي أخوة تتكلم وأنتم تريدون تقسيم تراب المملكة...عن أي أخوة تتكلم وانتم تدعمون مرتزقة بشتى الوسائل من مال وعتاد و...وووو... نحن لسنا بأخوة ايها الرئيس حتى تعودوا الى صوابكم...أنتم العدو الاول لنا حتى تبتعدوا عن زعزعة توابتنا المقدسة والسلام.
54 - سعيد الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:22
الحكومة الجزائرية ورؤساءها هم أكبر المنافقين على وجه الأرض رسالة إلى تبون الصحراء المغربية مغربية أما البوليساريو فهي عصابة إرهابية مسلحة وسيأتي يوم ستدفعون ثمن خطاء كم باحتضانكم لعصابة إرهابية لأنها ستنقلب ضدكم وتأخذ أرضكم لتشكيل تنظيم إرهابي كبير في القارة الأفريقية
55 - أبو وصال الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:27
إذا كانت الطباع طباع سوئ، فليس بنافع فيها أذيب
56 - عبدالله الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:29
التضح له ان المغرب لا يمكن هزمه وان خزعبلات نظام العسكر لاتساوي شيء وانه مهما طال الوقت فالنظام الجزائري خاسر مئة بالمئة المغرب عريق وله عروق متينة وتاريخ مليء بالتحديات نصبر ولكن لا نطيق الهزيمة .
57 - المخلوف الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:31
الاخوة ليست بالاقوال.الاخوة هي نتاج افعال ونبينا عليه السلاك
58 - Omar Malaga الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:34
مجرد كلام وبروتوكول يدخلان في إطار الدبلوماسية لا غير ما فيه لا أخوة صادقة لا خاوة. برقيات التهاني بمناسبات الأعياد الدينية والوطنية كانت في الماضي ولا زالت معمول بها ولكن الحقد الدفين والضغينة يسيطران على أدمغة العسكر الذين لهم اليد العليا فوق تحركات وتصريحات وتدخلات الرئيس الجزائري الذي هو من صنعهم واختيارهم ومشاركتهم.
59 - وجدي من فرنسا الثلاثاء 04 غشت 2020 - 09:37
ارد على المتذخل (((متفائل))،اول حاجة من اداب الحديث لما تتكلم على المغرب لا نقول بلاد المروك ولكن نقول المملكة المغربية الشريفة هذا اداب الحديث اللذي لا يعرفه امثالك ،اما ثاني حاجة انت تقلب الحقائق ربما لا تعرف التاريخ جيدا ،اللسعات تاتي من عند بلادك الجزائر وليس العكس كما تدعي،
من طرد الآلاف من المغاربة أليس الجزائر،من يساعد جبهة البوليساريو الإرهابية بالمال والسلاح والجنود أليس الجزائر،من يمول حكومات بالاموال لكي يكون ضد المغرب أليس الجزائر،ومن ان ارسل إرهابيين للقيام بعمليات ارهابية في المغرب أليس بلادك الجزائر، غريب امركم كما الاخوان المصريين تقتل القتيل وتمشي في جنازته
60 - حسن النتيفي الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:04
مجرد كلام للالهاء ماكاين لا خاوة ولا عبو الريح. تحاول بكل ما لديك من قوة تجنيد المرتزقة ضد وحدتنا الترابية للمملكة المغربية وتقولي خاوة الله يعطيني وجهك
واذا لم تستحي فقل ماشئت
61 - دكتور من المانيا الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:11
الجنرالات هي التي تقرر مع الاسف في الجزائر . احساسات الرئيس الجزائري لا تشبع ولا تغني من جوع وعلى المغرب ان يعول على نفسه .
62 - مغربي حر الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:12
سي تبون دبا غير تبت معنا مرة تتهاجم المغرب مرة اخوة و الصداقة مابقنا عارفين معاك والو صراحة انت رئيس بلد جار و عزيز على قلوب كافة المغاربة وجب عليك الالتزام بمواقف واضحة .فادا كنت تغدق بالسلاح على هادوك المرتزقة فكون هاني المغرب في صحراائه و الصحراء في مغربها حتى يرت الله الارض و من عليها كون هاني.
63 - مذكوري الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:32
ابتعدوا عن المغرب يا جيران السو؛ فإذا عطشتم تقولون ان المغرب سرق مياهكم وإذا جعتم تقولون أن المغرب سرق محصولكم وإذا انهارت عملتكم تقولون ان المغرب دبر مؤامرة ضدكم فماذا بقى لكم يا خونة
64 - اخوة دائما الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:38
تغيير الوضع يبدأ بتغيير الافكار ولغة المحاورة ما فيها الكلمات... فكلمة تشعل احرب او تطفأها... فعلينا احترام وتقدير وتشجيع وتلقي كل كلمة طيبة بنية صافية ... وان كان هناك شيئ فالله يرا كل طرف ونيته!... لكن احث اخوتي المغاربة بالتقارب والتبشير والحدر من الذين يريدون اسعال نار الفتن بين الشعبين الحبيبين... والسلام لاخوتنا الجزائريين.
65 - هشام الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:48
السياسيون الجزائريون منافقون من الطراز العلي.
66 - عبدالله الثلاثاء 04 غشت 2020 - 10:56
هاد العصابة عندهم مرض في الشخصية ديالهم، تا يديرو للنفاق عشرة وميسة.
على اش من اخوة تا تكلم يا رءيس ؟ راه تا تزيد تشوه براسك بهاذ الرساءل التي لا تسمن او تغني من جوع، من الاحسن اقتصد رساءلك او خليها عندك راكم وليتو شوهة.
اش من عالم انتم آتين يا رجل؟ من الاحسن وهو عطيونا التيساع او خليونا عليكم من نفاقكم وأتمنى من عمق قلبي ان لا تفتح هاديك الحدود اللعينة حتى تنحاو كاع.
67 - محمد موحm I الثلاثاء 04 غشت 2020 - 11:12
والله نتمناها ان تكون اخوة صادقة . معظم الشعب الجزائري يكن للشعب المغربي محبة صادقة بالفعل وكذالك معظم الشعب المغربي يبادله نفس الاحساس. نتمنى تجاوز مطبات الطريق كما فعلت الشعوب الاوربية التي طوت صفحات العداء وركزت على مستقبل ابناءها وشعوبها في التنمية والتعاون الصادق ....
68 - gamgam الثلاثاء 04 غشت 2020 - 11:36
الأخوة الصادقة. فعلا ديال هاد الزمان ديما مدابزين
69 - لا ثقة فيكم الثلاثاء 04 غشت 2020 - 11:59
لا ثقة في نظام يهاجمنا ليل نهار، المبادرات المغربية المتكررة لرأب الصدع ولحل المشاكل العالقة بالحوار لا تجد الا الصد وعدم المبالاة، لكم يوم ايها النظام العفن. لا ثقة لنا فيكم.
70 - sami الثلاثاء 04 غشت 2020 - 12:04
هههه باينة من اغلاق الحدود كحد ادنى ...وكرههم ومساندتهم لعصابة البول ليساريو افلح ان صدق.
71 - عبده/ الرباط الثلاثاء 04 غشت 2020 - 12:13
خطاب بروتوكولي لا أقل و لأ أكثر .... نريد ترجمة تلك النوايا الى واقع...أما تنميق الكلمات فلا يفيد شيئا...
72 - علي ناصر الثلاثاء 04 غشت 2020 - 12:49
فعلا لم يقل الا الحقيقة، الشعبين المغربي والجزائري تجمعهما اواصر الأخوة والمصاهرة وووووو ولكن مع الأسف النظام والعسكر لهم رأي اخر تجاه المغرب، انهم لا يفوتون فرصة لزعزعت إستقرار المغرب ومعاكسته في استكمال وحدته الترابية ، اللهم ان كان هذا الرءيس يرى في إيواء وتموين وتسليح مرتزقة فوق تراب الجزاءر عملا لتمتين عرى الصداقة فهذا كلام اخر وعلى الاختصاصيون في العلاج النفسي ابداء رأيهم لأني لم اعد افهم شيءا
73 - الحاج الثلاثاء 04 غشت 2020 - 13:51
سبحان الله!
من جهة يعبر الرئيس الجزائري عن محبته و ارتباطه بالجوار، و من جهة اخرى يأوي و يسلح و يدعم أعداء وحدتنا الترابية.اذا لم يكن هذا السلوك من باب النفاق فإنه نوع من مرض السكيزوفرينية.
74 - Yous الثلاثاء 04 غشت 2020 - 14:01
علينا تجاوز تعثرات الماضي بين المغرب و الجزائر بغية استشراف مستقبل موحد زاهر رسالة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يجب أخذها على محمل الجد و استثمارها لصالح العلاقة الثنائية بين القطرين الجارين شعوبنا تواقة الى الوحدة لإدراك قطار التنمية قبل فوات الأوان. ملكنا مد يده لهذا الغرض مرارا نتمنى أن يكون الوقت قد حان لتحقيق الحلم المغاربي
75 - Abdc الثلاثاء 04 غشت 2020 - 16:30
في مصلحة البلدين ان يكونا قويين اقتصاديا وعسكريا.لأنهما اذا اتحدا سيكونان قطبا يضرب له الف حساب .ويكونان(المغرب والجزائر)سوقا اقتصاديا مهما يعود بالنفع الكثير جدا لالشعبين التواقين لالازدهار والتطور في جميع المجالات
76 - Moo meed الثلاثاء 04 غشت 2020 - 20:43
هذه الرسالة يفهمها اطباء الجراحة بالتنويم الميغناطيسي، كلام معسول وجرح عميق
77 - محمد بنحده الثلاثاء 04 غشت 2020 - 22:23
الخطاب المزدوج أخوة وعداء من صفات الجاره الشرقية بذلك تبعد عن نفسها مسووليتها عن هذا النزاع المفتعل وتتهرب من مسووليتها المباشرة عن وجوده وانها تظهر للمنتظم الدولي انها والمغرب على وئام في الظاهر وفي الباطن العداء والتحريض والتسليح والتموين المرتزقة
78 - مغربي حر الأربعاء 05 غشت 2020 - 00:41
العداوة تابتة و الصواب كاين. بارك من هاد أكذوبة
المجموع: 78 | عرض: 1 - 78

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.