24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:3913:1616:1618:4419:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ارتداء الكمامات .. السلطات تفرض غرامات على 624543 شخصاً (5.00)

  2. آيت الطالب: قطاع الصحة يحتاج إلى 97 ألف إطار (5.00)

  3. هذه قصة تبديد 115 مليار درهم من "صندوق الضمان الاجتماعي" (5.00)

  4. فضل الدغرني على العربية (5.00)

  5. تأخّر دعم الوزارة يشتت شمل عائلات مربّيات التعليم الأولي العمومي (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | "لجنة التنمية" تواصل الاستماع إلى الأحزاب لتجاوز مخلفات الجائحة

"لجنة التنمية" تواصل الاستماع إلى الأحزاب لتجاوز مخلفات الجائحة

"لجنة التنمية" تواصل الاستماع إلى الأحزاب لتجاوز مخلفات الجائحة

تواصل اللجنة الخاصة بإعداد مشروع النموذج التنموي الجديد الاستماع إلى الأحزاب السياسية المغربية، وذلك لاستقاء تصورها للنموذج التنموي على خلفية جائحة فيروس كوفيد-19.

وبعدما التقت اللجنة قبل أسبوعين حزب التقدم والاشتراكية المنتمي إلى المعارضة، استقبلت اليوم الإثنين حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة، بهدف الاستماع إلى مقترحاته في ما يتعلق بالنموذج التنموي المغربي الجديد؛ استنادا إلى المعطيات الجديدة التي فرضتها جائحة كورونا.

من جهة ثانية يرتقب أن تلتقي اللجنة غدا الثلاثاء حزب الاتحاد الاشتراكي، في انتظار لقاء آخر مع حزب الأصالة والمعاصرة، الذي يرتقب أن يتم نهاية الشهر الحالي، وهي اللقاءات التي جاءت بطلب من الأحزاب السياسية، بهدف تقديم المقترحات التي أغفلتها المذكرات الأولى، التي لم تتضمن التصورات حول مغرب ما بعد كورونا.

حزب العدالة والتنمية قال إن اللقاء جاء "في إطار تعميق اللجنة لأشغالها ضمن سلسلة جديدة من جلسات الاستماع والتشاور مع مختلف الفاعلين، من أجل توطيد مقاربتها التشاركية الرامية إلى بناء النموذج التنموي المتوخى، أخذا بعين الاعتبار تداعيات الأزمة الناجمة عن تفشي وباء كورونا".

وقدم وفد الحزب، حسب ما أوردته بوابته الرسمية، مذكرة تعرض تصوره للنموذج التنموي في ضوء المرحلة الوبائية التي يعرفها العالم والمغرب، وسبل تدبيرها، كاشفة أن "الحزب أبرز، بناء على دراسته لتحديات المرحلة الوبائية على المستوى الاجتماعي، أن الجائحة أكدت أن هناك حاجة إلى تحقيق التماسك الاجتماعي بسياسات اجتماعية محكمة".

وفد العدالة والتنمية أكد أن "ثقة المواطنين في المؤسسات الوطنية تعززت وكُرست نسبيا خلال الجائحة، ما يفرض على الفاعلين صون هذه الثقة وتغذيتها بأسباب النمو والاستمرار"، مشددا على "ضرورة توفر الإرادة الجماعية عن طريق الإشراك الفعلي لكافة الأطراف الفاعلة، وضرورة استثمار الذكاء الجماعي باعتباره فلسفة اشتغال، لاسيما في مجال المقاولة؛ فضلا عن تعزيز البحث والابتكار والاقتصاد الرقمي، وإرساء منظومة صحية شاملة وناجعة في خدمة المواطن".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - فارس بلا جواد الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:07
نحن نحتاج إلى تجواز مخلفات الاحزاب اما كورونا فستدهب ان عاجلا او اجيلا ان شاء الله
2 - HASSAN الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:10
يجب على اللجنة التواصل مع المواطنين وليس الاحزاب والجمعيات لان المواطن العادي هو الذي يعيش ويلمس الواقع المعيشي . كذلك الحوار مع المثقفين ورجال الاقتصاد والعلوم
3 - التكتيك الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:11
املنا كبير في الخالق ...اما احزابنا فقدنا رجانا فيها قبل الجاءحة....اما في عز ازمات حورونا فهي لا تسمن و لا تغني من جوع
4 - كمال الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:15
انا كمواطن مغربي لا أعترف بشئ إسمه حزب سياسي فالمغرب
5 - houssam الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:25
اذن اللجنة سقطت في متاهات الاحزاب وهم أصلاً من أسقطوا كل شئ في متاهات لا حصر لها والهدف الحفاظ على الدعم والمناصب والامتيازات الضخمة لأعضائها وافرادها. كنا نتمنى حقا ان تستقلَّ هاته اللجنة بشؤونها اللتي أُوكلت أليها لكن سنُركِنها الى جانب باقي الاحزاب اللتي لاخير يُرجى منها
6 - benhmido الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:30
نعم للقاء المعارضة ولكن الأغلبية لماذا؟لو كان عندهم تصورا أو برنامج للتنمية لطبقوه واخرجونا من التأخر والأزمة التي نعيشها. فهم الحكومة وهم البرلمان وهم المجالس للجهات والمدن والبوادي
مع الاسف أحزابنا لا تتقن الا لغة الوعود وكفى.
7 - محسن الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:32
التنمية لا تحتاج إلى لجنة. بل للديمقراطية، العدالة، التعليم الصحيح، البحث العلمي ... الأحزاب لا تنمي حتى وزة! رؤساء الأحزاب ينمون ثروتهم فقط.
8 - مجرد رأي من مواطن بسيط الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:36
لتجاوز مخلفات كورونا. الحل بسيط وقف الزواج وتوقيف الولادات لمن عنده اولاد والاكتفاء بطفل واحد لمن ليس له ولد لمدة معينة .. لأن هذه الجائحة بينت بالواضح أن فئة عريضة من المغاربة تلد وتترك التربية للشارع...
9 - ابن آسفي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:44
المبادرة اسهل بكثير من كثرة هده اللقاءات التي في الاصل هي سبب تفشي الفساد المهم تمشيط الشارع من الاشخاص الغير منتجين الضارين بالمجتمع تصحيح ما يمكن تصحيحه في طريق تنميتهم و تعايشهم السليم في المجتمع عدم اغفال المقاربة الامنية في نطاق المقبول اعطاء نفس جديد للتعليم و الصحة وضخ استثمارات تؤهل المواطن مند طفولته الاهتمام بالبحث العلمي و دمجه بالإقلاع الاقتصادي هكذا يمكن الرفع من معادلة تعليم اقتصاد شغل الامر سوف يتطلب اقل بكثير من فترة ولاية حكومية اقل من خمس سنوات
10 - تصور الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:44
تصور الشعب هو : التقشف : بنقص عدد البرلمانيين إلى النصف أو برلماني عن كل عمالة أو إقليم + إلغاء معاشات الوزراء و البرلمانيين و اعتبار العمل السياسي عمل تطوعي له تعويض ينتهي بانتهاء مدة الانتداب و من بعد الرجوع إلى العمل الأصلي + حل مجلس المستشارين + رفع العتبة ل 10% لمحاربة البلقنة و تعدد الوزراء المنتدبين و الإكتفاء ب 20 وزير كحد أقصى مهما كان عدد الأحزاب و تطعيمها أو تعيين حكومة كفاءات في حال عدم توفرها داخل الأحزاب وووو المهم لن تنهض البلاد بدون ميزانيات ضخمة للتعليم و الصحة و الشغل و البنية التحتية عوض تشتيت التعويضات على نهاب الدولة ..... يتبع
11 - متطوع في المسيرة الخضراء الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:45
اللجنة ماضية في الطريق الدي رسمته دون تغيير على الرغم من أن الجائحة كورونا كشفت عن المستور حيت اتضح للشعب أن جميع اللجان هي بمتابة دك الرماد في العيون فقط على السيد رئيس اللجنة المحترمة عدم إهدار المال العام في الأشياء التي لاتجدي نفعا والتي لايمكن تنفيذها إطلاقا حبذا لو اهتمت اللجنة الموقرة بتنزيل الدستور إلى ارض الواقع بربط المسؤولية بالمحاسبة وعلى اللجنة أن تجيب عن تساؤلات الشباب الذي طالب بالكشف عن مال الثروات الطبيعية التي تستخرج من باطن الأرض أين عائدات الفوسفاط والفضة والدهب والمعادن الأخرى وعائدات الصيد البحري المغرب غني بترواته وفقر بالسياسة التي تنهجها الحكومات المتعاقبة ربط المسؤولية بالمحاسبة والحكامة والعدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص الوظيفية هو الحل الأمثل لتجنب الانهيار الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والله الموفق والشكر الجزيل لجلالة الملك حفظه الله ورعاه
12 - حميد الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:51
باراكا من الضحك على الناس.وربح الوقت. الدولة عااااارفة ما يجب القيام به من اجل تحسين مستوى عيش المواطن. لكنها دايرة راسها ماعارفاش وكاتسولنا. قديييييمة
13 - عادل الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:52
مغرب 2020 :لا صحة لا تعليم لا امن لا قضاء لا بنية لا تحتية ولا فوقية لا شغل لا اقتصاد لا مساواة....اش من اجتماعات واش من عبث راه عار هادشي وآلله منسامح ليكم غذا امام الله
14 - fes الاثنين 21 شتنبر 2020 - 21:59
نفس الوجوه و نفس النتائج السلبية التي لا ترضي تطلعات المواطن المغربي .
هنا يكمن الخلل .
15 - Nomade الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:01
ماهي المقترحات التي سيقدمها حزب العدالة والتنمية؟ لو كان باستطاعته أن يقترح ما من شأنه أن يساهم في تنمية البلاد، لما انتظر هذا اللقاء. التنمية، كما يفهمها الحزب، تتلخص في النقط التالية: 1- غض الطرف عن الفساد والفاسدين. 2- إتاحة الفرصة للمنتمين للجماعة، خصوصا النشطين منهم، للكسب السريع والاغتناء المجاني. 3- تفقير الشعب، خصوصا الطبقة المتوسطة منه. 4- سن قوانين جائرة ولا شعبية وتمريرها بكل الوسائل... هذا هو البرنامج الحقيقي للمتأسلمين على الصعيد الداخلي... فاقد الشيء لا يعطيه. وعليه، يجب على اللجنة أن تبحث على الاقتراحات الإيجابية لدى من لهم فعلا غيرة على البلاد والعباد، ودراية صحيحة بأمور الإقتصاد والسياسة. وليس لدى دعاة متدربين.
16 - سرفر الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:02
منذ الإستقلال الناقص و مسؤولي هذا البلد يبحثون عن نموذج تنموي للنهوض بهذا القطر من الكرة الأرضية، و الأن و بعد كورونا تم العثور على هذا النموذج، لكن حسب مصادر موثوقة فإن هذا النموذخ تضهر عليه أعراض المرض و بالتالي فهو غير مجدي، الانتخابات على الابواب و النموذج للتمويه ليس إلا.
ممصوتينش ممصوتينش . بع
17 - سلام صويري الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:04
يلا كان الكلام مع الفاشلين( الصورة) فتلك مؤامرة على هذا الشعب البءيس وتكريس الاستهزاء من ذكاءه فهولاء أبانوا عن فشلهم وعبثهم بل وخيانتهم لمبادىء احزابهم وتخلوا عن الشعب فكيف لهم ان يدلوا بآراءهم !!
مصيبة حقيقية يواجهها هذا الشعب البءيس اذا كان مصيره مرتبط براي هولاء !!
الا يخجلوا من انفسهم ؟؟
18 - زائر الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:05
لجنة التنمية بالنسبة كانت كتمتل المستوى الكبير لي وصلو المغرب فالارادة ديالو لتطوير حياة المواطن المغربي وانا بدوري شاركت معاهم بمقال فيه الرأي ديالي ولكن ولسوء الحظ جاء ڤيروس كوڤيد واربك عملها وتوجهاتها بشكل كبير لأن مخلفات الجائحة قاسية جدا على الاقتصاد المغربي
19 - لم أعد مهتما الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:09
النموذج التنموي واضح :
- الاهتمام بقطاع التعليم.
- الاهتمام بقطاع الصحة.
-الاهتمام بأمن المواطن.
- محاربة الفساد و المفسدين.
- العدالة الاجتماعية ( ان يكون هناك توازن بين الراتب الشهري الأعلى و الأدنى.
20 - الفيلا لي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:11
اجتماع لجنة التنمية مع الا حزاب... وغدا مع الا تحاد الا شتراكي. كاتحادي غاضب هل ما زال في الساحة حزب اسمه الاتحاد...؟؟ فهل يستطيع انسان ان يحيي العظام وهي رميم؟؟
21 - meryem الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:25
ملخص عمل اللجنة : بِماأن الشعب عاق و عرف بأننا كنسرقوه و بدأ يُطالب بحقه في ثروات المغرب، يجب إيجاد طُرق جديدة لِنَهبه دون عِلمه. هذا هُوهدف ما يُسمى بلجنة التنمية.
إسألوا طفل صغير عمره عشر سنوات و سَيقول لكم ما يجب فِعله. فحتى الأطفال عاقوا بكم.
22 - Samir الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:29
لا تنمية والمغرب ما زال تابعا لفرنسا.نحن بتبعيتنا لهذه الدولة نحكم على أجيال المستقبل من المغرب بالتخلف عن ركب التطور والتنمية. و مقارنة بدول إفريقية تتعامل مع الصين و امريكا نجد أن نموها السنوي افضل من المغرب بفضل تعاملهم مع دول جد متقدمة و تبنيهم تعليما عصريا ليس كخرافات الفرنسيين.
23 - Minneapolis الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:32
احزاب فاشلة لن تفيد البلاد في شيء سوى الكلام الفارغ والنوم والسفريات والبروجيات والفيرمات وتسمين الارصدة
24 - Abderrazak الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:34
هذه المسرحية الرديءة ما زالت لم تنتهي قصتها الحامضة .تخيلو معي عمال يطالبون بحقوقهم لكن المدير عوض الجلوس والاستماع الى مطالبهم يجلس مع ناءبه ومع الكوطابلي ومدير الموارد البشريه ويطرح عليهم السؤال ما رايكم في مطالب العمال .
25 - مواطن مغربي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 22:39
لازم اشراك المواطنين أما الاحزاب لا تفكر في المواطن يفكرون في المناصب فقط المغرب محتاج الى التعليم والصحة للجميع والقانون يكون سواسية امام القانون وحق في التشغيل ليس عن طريق باك صاحبي أو الوسيطة أو المعارف عندك عند معندكش معندكش صافي ولازم تقليص الاجور لبعض المسؤولين وبيها لازم فرض فرص الشغل متل نريد نصنع طائرة تفرق على الجهات كما تفعل الدول الاوروبية أو الامريكية لازم التعاون بين الجهات 12 ولازم المحاسبة المسؤولين
26 - رأي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 23:11
نفس الوجوه بالاحزاب لا تتغير ، خلال الجائحة لم نرى هذه الاحزاب
27 - عينك ميزانك الاثنين 21 شتنبر 2020 - 23:22
ليس هناك حل الا إعادة النظر في كتلة الاجور و جعل الحد الادنى للاجور يستجيب لمتطلبات الحياة الكريمة لرفع الاستهلاك وبالتالي يرتفع الانتاج الخالق لمناصب شغل تستوعب البطالة المرتفعة مع تشجيع الشباب الحامل لشهادات من خلق مقاولات و مواكبتهم لتخطي عقبات البداية كما جعل التكوين المهني التقني والبحث العلمي عصب الاقتصاد الوطني
28 - معاد الاثنين 21 شتنبر 2020 - 23:23
وهل لا زالت هناك أحزاب جديرة نالا ستماع اليها
29 - مغربي الاثنين 21 شتنبر 2020 - 23:54
ليس للأحزاب من رؤية تقدمها في باب التنمية فهي سبب خراب هدا البلد بسبب النهب واستغلال المال العام والنفود والسلطة و تراكم الثروات ومعارضة القوانين التي تجرم الاغثناء السريع. وما المطالبة بالمشاركة ما هو الا وضع اليد على النصيب من الكعكة وإلا وضع العقدة في المنشار.
هاته الأدوار والثمتيليات سئمنا من مشاهدتها الا القيل من الوجوه النزهاء.
30 - خالد الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 00:24
فاقد الشيء لا يعطيه.
كيف لاشخاص بنكيران و لشكر والمالكي و أخنوش استنزفوا خيرات البلاد و اعتنوا اغتناء فاحشا أن يقدموا رؤيا جديدة للتنمية.
بنموسى نفسه، ليست له القدرة لتقديم أي شيء.
هؤلاء الأشخاص من أسباب تخلف البلاد.
31 - Jamy الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 00:40
استنجد غريق بغريق.

الاحزاب لم تقدر حتى على التدبير اليومي فما بالك بالتفكير في التصور التنموي.
32 - ساخط الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 01:17
اه صافي هاهما لقاو لينا الحل الاحزاب ديال تشفارت غادين احتمعوا معانا عفوا معاهم باش اتافقو علينا باش احسنو لينا الزغبات لي بقاو علا روسنا غير شوف وش بالمقص ولا الطوندوز لالا بلا صابون الاحزاب ديالنا ماكدير الصابون حيت ماعندهاش الوقت تبقا ترطب ثم مع الممارسة والحنكة كايولي داك الشي فالدم
33 - Yassin yassin الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 03:59
قال أحد القادة الفرنسيين وهو "Clemenceau": ادا أردت أن تُقبر شيئا إجعل له لجنتاً ترعاه.
34 - Citoyen الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 08:52
فقدان الثقة سببه التستر و غياب محاسبة من راكموا الثروة بسرعة البرق من المال العام من مقاولين و دخلوا لتسيير جهات و جماعات لاكمال الباقي مع انهم يفتقدون لاي مستوى تعليمي وكل موظف يرفض تجاوزاتهم يتم التضييق عليه امام انظار من وجب عليهم حماية تطليق القانون وهدا ما يفسره المواطن ان الفساد محمي
35 - Lila الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 10:55
Je suis devenue allergique à M. LACHGUER

Il a tué le parti socialiste et sali toute idée du socialisme
les vieux socialistes doivent le maudire de leur tombe !
36 - berkanais الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 11:46
بدون تعليق الصورة كافية توضح كل شيء.
37 - Kari الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 18:41
À quoi sert les partis au Maroc qu est ce qu ils ont donné a la nation rien zéro à part leurs budgets et leur campagne électorales ses partis vendent les accréditations et les postes de la plus petite commune aux hauts postes..
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.