24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1107:3713:1716:1718:4620:01
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. أكاديمي إسباني: الأصولُ الأمازيغية لمواطني "جزُر الكناري" ثابتة (5.00)

  2. عقيلة صالح: الشعب الليبي متفائل جدا ويحتاج دائما إلى المغرب (5.00)

  3. غلق البوليساريو الكركرات يشلّ شاحنات في موريتانيا وجنوب المغرب (5.00)

  4. مغاربة ينخرطون في مقاطعة البضائع الفرنسية دفاعا عن النبيّ ﷺ (4.20)

  5. رصيف الصحافة: "إقامة إيكولوجية" ببنجرير تستقبل "الأمير الطالب" (1.67)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | سياسة | حزب مغربي يحذر من تنامي عداء النظام الجزائري‎

حزب مغربي يحذر من تنامي عداء النظام الجزائري‎

حزب مغربي يحذر من تنامي عداء النظام الجزائري‎

نبّه حزب جبهة القوى الديمقراطية إلى خطورة تنامي عداء النظام الجزائري للمغرب، "في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ الإنسانية، التي تستدعي التضامن والتعاون، بما يشكله من مغامرة غير محسوبة العواقب، وتهديد خطير لأمن واستقرار المنطقة، ولامتداداتها القارية والدولية".

وأدان الحزب، في بيان صادر عنه، سلوك النظام الجزائري "وحملته المسعورة الحالية، بهدف تغذية التوتر السائد بالمنطقة، للالتفاف على المطالب المشروعة للشعب الجزائري الشقيق، وإفشال حراكه السلمي، ولتبرير تضخيم دور العسكر، وشرعنة تدخله السافر في شؤون الدولة المدنية، التي تناضل من أجل بناءها القوى الحية بالجزائر"، منبها إلى تورط النظام الجزائري في إشعال فتيل وتغذية ورعاية النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، "بما يؤكد طابعه كنزاع إقليمي، وفق ما آلت إليه قناعة المنتظم الدولي، والقوى العظمى بالعالم.

كما دعا بيان الحزب الدولة المغربية إلى التدخل "الحازم والساحق، ضد كل المناورات المكشوفة، التي تحاك ضد بلادنا في الأقاليم الجنوبية، من أجل التغطية على تفكك "البوليساريو"، وما تعيشه من مخيمات تيندوف من احتقان وانتكاسات داخلية"، مطالبا جميع القوى الحية بالمجتمع المغربي بالمزيد من التعبئة الوطنية، من أجل "تمتين الجبهة الداخلية، والوقوف في وجه هذا المد العدواني المتجدد للنظام الجزائري وأزلامه، وتكثيف كافة الجهود للانتصار للروح الوطنية، على درب تثبيت سيادة المغرب على أراضيه، واستكمال مسلسل التنمية الشاملة ودمقرطة المجتمع".

كما أكد الحزب في الأخير ثقته في قدرة الشعب الجزائري، وكل شعوب المنطقة، بقواها الحية، "على فرض إرادتها لتنفيذ تطلعاتها المشتركة إلى الديمقراطية والتنمية والأمن والسلام".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - الأشهب الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:14
اللهم أهدي حكام الجزائر على إخوانهم المغاربة الشعب المغربي والجزائري شعب واحد تجمعهم الدم المشترك والجوار
2 - ضد الثراء الفاحس لﻻحزاب ! الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:14
احذر من عدوك مرة واحذر من صديقك مئة مرة !! النظام العسكري الجزائري عداؤه للوحدة الترابية ليست وليدة اليوم ونحن على اثم اﻻستعداد والتصدي لها ؛ لكن العداوة المخفية لبعض أﻻحزاب وضياعهم للأمانة وفسادهم أشد مصيبة من غيرهم ...
3 - العربي عربي الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:33
طال هذا الصراع بل هو عناد. وحسد لا ينتهي الا بانهاء الحسم رسميا وطنيا وامميا في وحدتنا الوطنية .والبداية بتفعيل الجهوية الموسعة والشاملة .وترسيم الحدود بيننا والجزائر
4 - مراد الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:33
كان على النظام الجزائري احترام الجوار والتعاون مع المغرب لمجابهة التحديات والتخلف الذي نعاني منه لكن هذا حال الأنظمة العسكرية المستبدة.
5 - salah35 الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:35
يبدو أن حزب جبهة القوى الديمقراطية قد استفاق من سباته العميق مع قرب موعد الاستحقاقات الانتخابية, ولم نسمع له صوتا منذ رحيل زعيمه المرحوم التهامي الخياري
هذا حال الدكاكين السياسية في المغرب, تغلق لمدة 05 سنوات ولا تفتح سوى مع قرب الانتخابات
6 - الخميس الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:38
العسكر الجزائري العدو الأبدي للمغرب يريد تقليد كوريا الشمالية في العداء لكوريا الجنوبية لكن للأسف يقلدونها فقط في العداء المجاني ولا يقلدونها في البناء والتشييدوالتنمية، لأن أموال البترول والغاز الطبيعي الجزائري يدخر في بنوك سويسرية وبريطانية وأمريكية ويتمتع به المفسدون الذين لا يرغبون في السلم والأمن والسلام لأن هذا كله ليس في صالحهم.
7 - نصيحة لحكام الجزائر الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:41
انصح حكام الجزائر أن لا يهتموا بملف الصحراء المغربية؛ لأنها 100 /100 مغربية ،لدا هناك ملفات دولية أخرى عبر العالم يمكن لهم أن بتدخلوا فيها وبالتالي تضييع 45 سنة أخرى في ما يسمى بالدارجة المغربية ((في الخوى الخاوي )).
8 - abdo agadir. الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:49
مع الأسف هدا ما نلاحظه نحن المغاربة لدى يجب علينا أن تتقوى الجبهة الداخلية أكثر من دي قبل حتى ندحظ جميع الدساءس التي يخططها النظام الجزائري الخبيث اتجاه بلادنا وقضيتنا العادلة الصحراء مغربية وستبقى مغربية رغم أنف جنيرالات الجزائر وشعارنا الله الوطن الملك ..وويل للمعتدين ..
9 - Yous الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 13:51
Les organisations politiques sont le grand problème de notre épanouissement. Ce parti ,comme d'ailleurs ts les autres ,était aux postes de commandement (gouvernement,parlement,hautes administrations....), Ils ont un langage tt à fait différend quand ils ne sont loin du gateau; donc les choses qui n'ont pas changé depuis plus de cinq décennies ne vont pas changé du jour au lendemain
10 - حياتي لك ياوطتي الحبيب. الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 14:04
هكذا يكون رد الجميل من طرف كبرياء الجزائر للشعب المغربي الذي ضحى بأرواحه وأمواله من اجل تحرير أرضه، شكراً وألف شكر يا ناكري الخير والجميل، وقد صدق من قال:
إن اكرمت الكريم ملكتة# وإن اكرمت اللئيم تمردا...
لكن فليعلموا هذه الحفنة من الكبرنات أن أحفاد المولى إدريس الاكبر، ويوسف بن تاشفين ويعقوب المنصور والمولى إسماعيل انهم دائماً على عهد إسلامهم باقون ، والإبل كل الويل لمن سولت له نفسه المس ولو بحبة رمل من أرضهم الشريفة...
11 - أبو المهدي الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 14:10
جيراننا لهم مشاكل كالجبال. المناوشات والتدخل في شؤوننا مناورات لحل مشكلة داخلية. وستبقى الجزائر ترمي بمشاكلها على الجيران إلى أن تفكك وتظهر عدة دويلات منها دولة التوارك ودولة القبائل ووو.حينها ستشعل معارك بين هذه الدويلات وتنسى المغرب ظرفيا.
12 - وناغ الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 14:15
ضعف
شخصية
الرئيس
الحالي
للجزائر
هو
السبب
13 - Lamya الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 14:16
اتفق مع بيان حزب جبهة القوى الديمقراطية, الذي اصدرته في حق حكام الجزائرو الله المستعان و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم.
14 - مواطن الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 14:42
حكام الجزائر في واد والشعب الجزائري الشقيق في واد. نتمنى للجزائريين كل خير كما نتمنى لهم ان يتحرروا من الطغمة العسكرية الجاتمة على البلاد وان يبنوا دولة ديمقراطية حقيقية توزع الخيرات التي تزخر بها البلاد على كل المواطنين. أما عداء الشردمة العسكرية الجزائرية للمغرب فلن يزيدنا نحن المغاربة الا التحاما بملكيتنا من الدفاع عن كل شبر من وطننا العزيز المحرر منه او الذي لازال يرزح تحت الاستعمار وليع حكام الجزائر كلامي جيدا.
15 - العابر الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 14:52
قلة فراسة سياسية و مبالغة في قراءة الأحداث!! مثل هذه التحذيرات هي فقط لإعلان الوجود بالنسبة لهذا الحزب!!! الناس نسيت أن هناك احزابا أخرى غير المألوفة(الأحزاب الحكومية و من هم خارج الحكومة و يسجلون حضورهم بالعبث) لهذا فالحزب أراد تسجيل حضوره لأن الانتخابات في الأفق!!!! أما الجزائر فلا داعي للحديث عن كيفية تصريفها لمازقها الداخلي عبر الأحداث الخارجية!!!!
16 - بلد الشرفاء الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 15:18
العالم كله يعي مناورات و الدغاءن التي يكنها العسكريون الجزائريون للمملكة المغربية، فهم من وقف حجرة عثرة في طريق النماء و والازدهار للمنطقة المغاربية كلها، بزرع الفتن و خلق كيان وهمي لا وجود أصلا، عوض العمل على تلبية متطلبات الشعب الجزائري الشقيق الدي مازال مستعمرا من قبل هذه الفءة المتهورة من العسكر، متهورون لأنهم لم يستوعبوا بعد بأن الشعب المغربي الباسل، الشجاع لن و لن يفرط في شبر من صحراءه، لأنهم شعب واحد متراص وراء قاءده الملك محمد السادس نصره الله، وهنا فقط تكمن قوته، عكس القوى الطاغية التي تجيد تكميم الأفواه و تزوير الإنتخابات و استغلال كورونا حسب أجندتها، فهذه القوى الشريرة لا يرجى منها الخير لا للاخوان الجزائريين و لا لجيرانهم، و لهذا وجب أخد الحيطة والحذر منها و العمل على دحر كل مناوراتها و خداعها للعالم و الاستعداد لكل الاحتمالات على شتى الأصعدة، و عدوا لهم ما استطعتم من رباط الخيل حفضنا آلله من شرهم و جعل شرهم يعود إلى نحرهم آمين يارب العالمين.
17 - الطاسة والقرطاسة...... الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 15:24
وهل أنتم تشكون في ذلك ؟؟؟؟!!!!!!
إنني أقرأ بلاهة ما بعدها من بلاهة وأقرأ غباوة
مدمرة..وأقرأ أمية سياسية ....
ماذا تنتظرون من هذا النظام وماذا تنتظرون من الرأي العام في هذا البلد....؟؟؟!!!
هل تنتظرون منهم ملاقاتكم بالتمر والحليب ؟؟؟؟
في كل تعاليقي يا إخواني تقريبا حول هذا الموضوع وأنا أصيح وأصيح...وأصيح وأنادي....بجمع
الهمم ....بتأليف القلوب بين المغاربة أجمعين..
بتجنب الضغينة ....بكراهية التمييز بين المغاربة ...
بإحقاق الحق وإبطال الباطل والقضاء نهائيا على
الفساد بالمغرب...كي نتفرغ لهؤلاء القوم..ولكي نعد العدة.....ونتوكل على الحي القيوم..فلقد تنتظرنا ربما أيام سود تجعل الولدان شيبا مع
طغاة ....أفكارهم متحجرة بائدة....لكي لا ندافع فقط عن بلادنا العزيزة لكن لكي نهاجم هؤلاء
الطغاة المتملقون....الذين جعلوا من وحدتنا الترابية قنطرة لشن هجوم غاذر علينا ...في السياسة...في العتاد والعدة...في معركة حامية
الوطيس في جميع المجالات.....لا تنتظروا منهم حسن جوار ...ولا تعقل...ولا هم يحزنون....!!!!!!!
18 - الحقيقة الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 15:48
مادام النظام القائم في الجزائر فلن يكون هناك أمل في الانفراج في العلاقات بين المغرب والجزائر وسيتمر العداء الذي يكنه حكام الجزائر لأن النظام كمثل شجرة شوكية لايمكن أن تتغير أبدا
19 - توهالي الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 15:50
بلغ هدا الحزب جميل جدا لكن يجب تقويته بتضمن كل قوة البلد وأحزاب أخرى والمجتمع المدني انه بلغ مهم بلغ مهم جدا. ويصرني كذاتك شباب صحراءنا الدين يشتغلون لجمع شمل وإحباط كل ما تقوم بيه ا مينتو حيدر ضد وحدة البلد الترابية.
20 - حيزبون الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 15:53
ستفتح قريبا الدكاكين الحزبية قريبا استعدادا لموسم البيع والشراء.سنسمع اسماء حزبية لم نسمع بها .تتجاوز الخمسين حزب. يبعون التزكيات فقط ولا يفقهون للسياسة قولا ولا فعلا.
21 - عبده الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 16:30
الله يهديهم ولا يديهم. أقصد النظام وليس الشعب الجزائري الطيب والذي هو كذلك ضحية
22 - DRISS الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 17:14
بداية محترمة لهدا الحزب ...اين الأحزاب الاخرى في كلا البلدين من هدا العداء المستشري كالداء الخطير في جسم كيان مغرب الشعوب ...لمادا لا تصدح حناجرهم عالية مادامهم يدعون انهم ضماءر شعوبهم وانهم من يمثل الشعب الدي اختارهم ووو ..اين جرؤتهم في طي الموضوع واماطة اللثام عن الحقيقة نيابة عن الشعبين الجارينن في كشف صدق المحبة والتضامن التاريخي بين الشعبين وسد الطريق عن التصريحات الناهقة ....يجب سحب السجادة من تحت ارجل السياسيين وعلى رأسهم من استخلف مؤخرا في الحكم في الجزاءر بأوامر العسكر الدي لم يبقى له من زاد في تأكيد شرعيته الدولية سوى صب الزيت لإذكاء نار العداء والكراهية ضد المغرب ايهاما للرأي الشعبي الجزاءري وتحويرا لمبدءه التاريخي وبالتلي الزج به في عالم البغض والانتقام عوض بعث روح الحياة في علاقات المحبة التاريخية العاءلية والدينية بين الدولتين... انه انبطاحا وتنفيدا. للأوامر .... حسبي الله ونعم الوكيل في كل خاءن مدبر ....
23 - benha الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 17:32
اذا لم لم تنفع اليد الممدودة التي قدمناها لجيراننا ، ولم ينفع التعامل الاخوي الذي نعاملهم به ، فعلينا ان نغير اسلوبنا و تعاملنا ، باسلوب وتعامل مخالف تطبعه الصرامة والجدية وتحمار الوجه ، والجلوس الى المحاسبة لتصفية قضية الحدود التي لازالت قاءمة ، وكادت ان يطالها النسيان وهذا هو قصدهم ، وهو تخويفنا بفزاعة الصحراء حتى يلهوننا عن اثارة قضية الحدود الشرقية التي يجتمون عليها بدون حياء ، اعتقادا منهم ان الزمان ومناوراتهم ااخسيسة وتلاعبهم بقضية الصحراء كفيلة بان تثنينا او تنسينا حقنا في ارضنا الشرقية ، اننا لن نتنازل عليها مهما طال الزمان ولابد لنا من استرجاع حقنا الذي يحاولون بكل الوساءل الاستيلاء عليه نهاءيا ، معتبرين اننا غافلين عن ذلك ولا نعيره اي اهتمام ، غير واعين باننا انما نهادن ونتحاشى اثارة القلاقل ، ولكن هؤلاء ، ربما ، لا يفهمون الا لغة القوة والعين الحمراء .
24 - عدي الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 17:51
ما به هذا النظام الجزائري لماذا لا يحب المغرب...النظام المغربي يحب كثيرا الجزائ...على الأقل يجب أن يبادلنا نفس الشعور...هذا ظلم وبهتان
25 - marocelectrique1 الثلاثاء 29 شتنبر 2020 - 18:11
الجبهة الداخلية قوية ولكن الطبقة ابمترسطة والكادحة هي التي تحارب اعلانات الجزائر وعصابتها وما هو مطلبوب هو غياب الحقوقيين والجمعيات المدنية التي، كسرت، رؤوسنا، بحقوق المراة فهي، صامتة ونائمة، تستيقض، عندما، يحدث شيء لاستاذة او واحدة، من، بني صنفهم اما المستضعفات لا احد، معهم الا الله. لهذا فليخرجوا الاحزاب والجمعيات، للدفاع عن الصحراء المغربية كافاكم النوم
26 - مازير الأربعاء 30 شتنبر 2020 - 08:21
حزب مغربي يحذر من تنامي ... علاه باقي العداء في مرحلة النمو؟ خمسين عام هذي ديال العداء و انت تقول "تنامي" بحال يلا حنا في البدايات. السي الناس راه ماتوا ولادهم، و بواتهم، و خوتهم و انت كتهضر بحال يلا عاد بدينا. فعلا" ما حاس بالمزود غير لي مضروب به". و الله او ما تعاودات ضربة 63 لا بعدوا علينا حكام الجزائر المارقون. الوجوه تتغير و السياسة و المواقف تابتة، و هذا كيدل على ان العسكر من يسير هذا لبلاد.
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.