24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

4.14

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بنكيران: وكالة "رويترز" أخرجت كلامي عن سياقه

بنكيران: وكالة "رويترز" أخرجت كلامي عن سياقه

بنكيران: وكالة "رويترز" أخرجت كلامي عن سياقه

أكد رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران أن وكالة "رويترز" عمدت إلى إخراج ما ورد في كلمة ألقاها في اجتماع لحزب العدالة والتنمية أمس الأحد بالرباط عن سياقه وتحميله ما لم يقصده٬ مشددا على أن الديمقراطية المغربية تشاركية تقوم على التعاون بين المؤسسات الدستورية تحت قيادة الملك محمد السادس.

وقال رئيس الحكومة٬ في توضيح توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم٬ إن وكالة رويترز "نشرت يوم الاثنين 23 ابريل 2012 خبرا مفاده أن هناك بوادر مواجهة بين رئيس الحكومة والمحيط الملكي بناء على كلمة ألقيتها في اجتماع حزبي يوم الأحد 22 ابريل 2012".

وأضاف بنكيران "وبهذا الصدد أؤكد أن كلامي تم إخراجه عن سياقه وتحميله ما لم أقصده باعتبار الديموقراطية المغربية ديموقراطية تشاركية تقوم على التعاون بين المؤسسات الدستورية تحت قيادة جلالة الملك حفظه الله وبتوجيهاته"

وكان مراسل وكالة "رويترز" في الرباط، قد ذكر في قصاصة عنونها بـ"رئيس الوزراء المغربي ينتقد المحيطين بالملك" أن بنكيران وجه انتقادا نادرا للاشخاص المحيطين بالملك محمد السادس فيما قد يكون دلالة -حسب المراسل ذاته- على بدء مواجهة بين الحكومة التي يقودها "إسلاميون" والشخصيات القوية المقربة من الملك.

وأضاف المراسل في القصاصة عينها، نسبة إلى ما وصفها بالصحف المحلية، أن بنكيران قال يوم الأحد المنصرم إن "الملكية في هذه البلاد نفسها تحتاج اليوم الى المواطنين الساعين الى الاصلاح ... الملوك لا يكونون دائما محاطين بالاشخاص اللازمين بل يكونون احيانا محاطين بخصوم يصبحون أول من يتخلى عنهم."


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - اسماعيل الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 01:12
يوم على يوم ازداد إعجابا بالسيد بنكيران اعانك الله
2 - عبد اللطيف الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 01:34
أسأل الله العظيم أن يحفظك. كن مع الله ترى الله معك.
شفاف كما عهدناك.
أعانك الله.
3 - محمد ج الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 01:37
اللهم ارزق ملكنا و حكومتنا بطانة صالحة تقود هذا البلد الطيب أهله إلى مصاف الدول المحترمة بالحال و المقال.
4 - مغربي حر الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 01:51
أعانك الله الواحد الأحد السي بن كيران إني أحترمك وأعرف المسؤولية الكبيرة التي تحملتها واتمنى لك التوفيق ....إدن موعدنا الاستحقاقات المقبلة ......
5 - المراكشي الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 01:53
و نِعمَ الرجل، بارك الله فيك و سدد خطاك، و جعل الجنة مثواك، نحبك و نحب ملكنا و قائدنا الشهم الشجاع و وطننا.
6 - سيمو الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 03:44
ارجو من المغاربة ان يحترسوا من بعض الصحف،بعض العناوين و بعض الصور تكون معرضة،سواء اكانت مغربية او اجنبية،و بعض الاخبار الخطيرة يتضح انها مفبركة.
7 - وجدي غيور على وطنه الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 09:46
الديموقراطية في المغرب تسير بخطى تابتة فقط يجب التغلب على مشكلة توظيف الشباب ،الاكثار من المباريات انطلاقا من كل المستويات،ادا تغلبنا على هده النقطة السوداء سنكون أحسن بلد ليس فقط عربيا بل دوليا ،الله ما أجعل بلدنا أمنا ووفق الحكومة تحت قيادة ملكنا في دلك
8 - 100%magribi الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 10:47
نحبك و نحب ملكنا و قائدنا الشهم الشجاع و وطننا.
9 - mohammed الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 11:13
je suis un sympatisant du PJD et totalement pour un changement democratique tranquille au maroc,mais plus les jours passent plus ma conviction de la possibilitè de ce gouvernement de conduire des vraies changement courageux et d'ouvrir des vraies debats publiques sur des question d'interet general...plutot on assiste a une difficultè du PJD de se separer de son populisme des temps de l'opposition et d'assumer le role et la responsabilitè de conduire le pays..jusqua maintenant rien ..juste des actes hautement demagogiques mais qui ne portent rien pour la population,le peuple prèfere changer le système de gestion des transports publics plutot de divulgè la liste des benificiaires des agrèments..pour rien du tout le controle des medias publiques a travers des cahiers de charges au lieu de liberer d'avantage le domaine, ne constitue une prioritè pour les marocains..on avous attends sur l'economie,le programme de crèation d'emploi,la securitè dans les rues et dans les stades urgent..urgent
10 - عبد اللطيف الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 11:17
انا مكانش عندي مع البجدي و مصوتش عليه،ولكن المواقف لي تياخد سي بنكيران خلوني نحترمو ونعاود نفكر،ربما يلا استمر بحال هاكا غادي نولي نتعاطف مع البجدي بشرط يبقى بنكيران على راس الحزب.عاش الملك
11 - omar الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 11:25
حياكم الله تعالى....
السيد رئيس الحكومة المنتخب ديموقراطيا و بأغلبية ساحقة:
قل ما تشاء يا سيدي و لا تخف في الله لومة لائم،الشعب وراءك أنت و إخوانك في pjd فسيروا على بركة الله و نحن معكم،وأذكركم و أذكر نفسي بالمحافظة على الصلاة في وقتها و في المسجد ،بها ينتصر المؤمن في الدنيا و الآخرة ........
السلام عليكم
12 - patriote الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 11:45
Vivre notre Roi et vivre le gouvenement actuel. main dans la main nous combattons ceux qui ne veulent pas du bien pour ce Maroc et son peuple.
13 - عبد الله الحارث الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 12:21
تذكر فقط أسي بنكيران أن المناصب تزول ولا يبقى إلا الإخلاص والعمل الصالح. أعانك الله لما فيه مصلحة هذا المغرب الحبيب.
14 - tazmamart الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 12:53
نخبة ثرية .هذه المجموعة هي عقبة في طريق التحول الديمقراطي في المغرب، كما هو معروف للجميع.
15 - بارى من الراشدية الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 13:17
نسأل الله أن يوفقكم لما فيه خير لبلدنا
نحن ممتنين لإنجازاتكم التي تبهرنا يوما بعد يوم
لقد تأكد لنا جميعا أنكم تتوفرون على ترسانة من الوزراء الذين يستحقون كل الإحترام و التقدير إلى جانبكم و لكم أن تكونوا مرتاح البال ما دمتم متكئين على الله و أمثال وزرائكم
بالمزيد من العطاء إن شاء الله
16 - bilal الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 13:39
الحمد لله وحده
يجب على رئيس الحكومة وكافة مكوناتها الحداري من بعض أسئلة صحفيي الصحف والمجلات الوطنية أو الدولية من بعض الأسئلة الملغومة يكون من ورائها هدف مقصود (وكذلك حتى في بعض الأسئلة الشفوية بالبرلمان) لذا التمس من الحكومة أن تكون الإجابة كتابية تجنبا لأي تأويل فيما بعد ولن يتبث ذلك إلا بالدليل من أحد الطرفين . ففي هذه الحالة اي الطرفين على صواب رغم انني اثق في نية رئيس حكومتنا الأستاذ عبد الإلاه بنكيران.
17 - ben mbarek الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 14:00
هل كلام السيد رئيس الحكومة فيه إخلال بالواجب. ه>ا الكلام كان يقوله وهو في المعارضة من باب النصح والإحتراز, ولنا في القذافي خير دليل عندما خذله المقربون منه. الكتاب الذي يقيم اليوم ضجة"الملك المتوحش" من ساعد على تأليفه أليس من قربهم الملك إليه؟ إن السيد رئيس الحكومة يحب الملك أكثر ممن يعيشون جنبه. وتارخه السياسي وتربيته الدينيه لا تسمح له بما ألصقوه به.
18 - joseph الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 14:14
كما كان متوقعا لم يحمل لقاء اليوم اي جديد فقد أكدت الامانة العامة في شخص السيد ادريس الضحاك انها لم تستلم اي مراسلة او ملف من طرف الحكومة فيما يخص ملف اصحاب محضر 20 يوليوز.
حلل و ناقش!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
19 - dahrouchi الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 14:29
أكثر من 30 سنة أعرف هذا الرجل لما كان يلقي دروسه الدعوية بمساجد سلا، والله مابدل ولا غير بل يتألق ويكون في مستوى الوقت والزمن والتطور من كل قلبي الله ينصرك
20 - ع االرحمان امازغي عربي مسلم الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 14:53
سلام الله عليكم اشكر اخواني الذين يقدمون النصائح لاخوانهم في الحكومة لان اعداء الاصلاح موجودون في الداخل والخارج لكن هههه الحكومة ورئسها السيد بن كيران والشعب لهم بالمرصاد نريد الاصلاح .................والسلام
21 - marocain الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 15:03
pas la peine de panique à Ssi Benkirane, votre spontanéité et votre franc parlé n'ont révélé que la vérité. il faut que le roi fasse le ménage au sein de chez lui car le maroc entier fi raqabatihi. donc, M. Benkirane nous vous remércions d'avoir osé révéilles dormants et montrer aux profiteurs que le peuple prendra sa vengence un de ces jours, tôt ou tard. il faut que le roi sache que le peuple marocain commence à se révéiller. et comme dirai quelcun du mouvement du 20 février: houma ka 3îchou iwa bghina htta hna n'3îchou surtout que c'est la richesse de notre maroc qui est ravagée!!! et cette richesse appartient à tout les marocians. encore une fois merci Ssi Benkirane
22 - marocain-pur الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 15:13
je ne vous aime , ni benkiran ni le roi . publiez Hesspress svp comme vous êtes une magazine tangible et crédible!
23 - سعد الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 15:37
تحية تقدير واعزاز لحكومة الملك و لحكومة الشعب, علاقة الحكومة بالملك امتن واقوى من ان تتاثر بقصاصة من هنا او هناك توكل على الله والله ثم والله لن يخذلك الله ,انت وهذا الملك الشاب وهذا الشعب الاصيل, ولن نقول لك الا ماقاله الانصار لرسول الله اذهب انت و اخوانك الوزراﺀ وربكم " فقاتلوا " انا معكم " مقاتلون "
24 - القاشوش الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 15:52
لا يا أصحاب المقال.ما قاله بن كيران ليس له إلا معنى واحد.يا إما القصر وحوارييه ينخرطوا في الإصلاح الذي تعهدت الحكومة بالانخراط فيه يا إما الربيع المغربي ينتظر في "رأس الدرب" وسيجرف الجمل بما حمل.
25 - ولد البلاد الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 15:54
وكأنني أمام عباس الفاسي باللحية. يقول الله عز وجل: "وليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الله الكاذبين"
26 - بنحمو الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 16:56
. Hespress emploie la censure!!! Dommage
أما المقال فهو يظهر ما زال لم يستوعبه محبي و تابعي بنكيران , و هو أنه لن يحيد قيد أنملة من "تحت قيادة جلالة الملك حفظه الله وتوجيهاته". أو باركة من حمل الرجل أكثر ما يمكن أن يتحمله. أما من يحلف بالربيع العربي فعليه أن ينتظر مصير الليبيين و السوريين و حصلة المصريين.
27 - نجم الدين نسيم الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 17:27
منذ أن عرفت بنكيران وهو يصرح ويتبرأ من تصريحاته أما لكونها حرفت أو خرجت عن سياقها وأضن أنه لا يمكن أن تجد شخصية في العالم تبرأت من تصريحاتها كما يفعل بنكيران فقد تابعته لما كان رئيس حركة الإصلاح والتجديد ورئيس لجريدة الراية إلى اليوم وحضرت لندوات ومهرجانات خطابية لم تحضرلها الصحافة أو حضرت ولم تعر الأمر إهتمام قال فيها العديد من الأمور لو عرضوها عليه لتبرأ منها خصوصا لو كانت فيها شبهة يمكن تسيئ لعلاقته مع القصر كما يمكن أن يتخلى عن أي شخص أو فكر أو إعتقاد حتى يتبت ولاءه للقصر وقد صرح مرة أنه لمكي أكثر من الماك .
28 - ابن المغرب الثلاثاء 24 أبريل 2012 - 20:51
على الأستاذ بنكيران التقليل ولو نسبيا من الحديث إلى وسائل الإعلام لتفادي التأويلات الخاطئة التي يستغلها حتما أعداء التجربة الحكومية الحالية خصوصا أنها لا تزال في مراحلها الاولى.
29 - إلى 25 - ولد البلاد الأربعاء 25 أبريل 2012 - 01:38
المرجو تصحيح الآية التي ختمت بها تعليقك والصواب هو: فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ.
30 - pragmatic الأربعاء 25 أبريل 2012 - 15:58
Benkirane doit assumer ses declarations,etant un homme si haut placé, les medias s'emparent tout naturellement de chacun de ses mots,de quel roi parlait il donc avant qu'on deforme ses dires.c'est mignon quand un enfant gaffe par avec innocence mais un chef du gouvernement
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

التعليقات مغلقة على هذا المقال