24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4108:0713:4616:4819:1720:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.68

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | وزير في حكومة بنكيران: الدستور الحالي للمملكة دستور ممنوح

وزير في حكومة بنكيران: الدستور الحالي للمملكة دستور ممنوح

وزير في حكومة بنكيران: الدستور الحالي للمملكة دستور ممنوح

قال الحبيب الشوباني الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني والقيادي في حزب العدالة والتنمية إن الدستور الحالي للمملكة يجوز وصفه بالممنوح، محددا مانحيه في السياق "المنتفض" للشعوب العربية ثم القوى المختلفة التي خرجت يوم 20 فبراير في أغلب المدن المغربية، ثم الملك محمد السادس من خلال خطابه "التاريخي" لـ 9 مارس وكذا الشعب المغربي من خلال مساهمته في النقاش العمومي وتقديمه لمذكرات ومقترحات للجنة التي كُلفت بإعداد الدستور ثم من خلال التصويت على نسختة النهائية.

وأكد الشوباني الذي كان يتحدث في لقاء تواصلي جمعه يوم الأحد 8 يوليوز الجاري بالمآت من الفاعلين الجمعويين بمدينة كلميم، أن الدستور هو مجرد أوراق يحتاج إلى نضال لكي يصير واقعا، مبرزا أن "معركة" تنزيله مسؤولية مشتركة بين مختلف الفاعلين سواء في الحكومة أو المعارضة أو المجتمع المدني.

وذكّر الشوباني الحاضرين في اللقاء المشار إليه بالسياق الذي جاءت فيه حكومة بنكيران واصفا إياه بغير العادي، والذي "كاد يعصف بالدولة المغربية لولا وقوفها على أربعة ركائز" أجملها الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني في الدين الإسلامي والنظام الملكي والوحدة الوطنية في مختلف أبعادها وتبني الخيار الديمقراطي، مشيرا إلى أن المغرب تميز عبر التاريخ باعتماد آليات في تدبير الخلافات التي وصلت في أحايين كثيرة يقول الشوباني إلى مستويات كبيرة، وهذه الآليات هي التي جعلت المغرب ينجو مما وقع في عدد من الدول العربية سنة 2011 وما يزال يقع في دول أخرى إلى اليوم، يضيف الوزير معتبرا أن طريق الإصلاح في ظل الاستقرار الذي سلكه المغرب بات محط غبطة لدى العديد من الشعوب التي فقدت نعمة الأمن والاستقرار.

وكشف الشوباني في اللقاء التواصلي نفسه عن اشتغال وزارته والحكومة التي ينتمي إليها على ترسانة قانونية قال إنها ستمكن من إعطاء المجتمع المدني السلطة التي أرادها له الدستور، مبينا أن العمل جار من أجل تعديل قوانين واقتراح أخرى تتعلق بتأسيس الجمعيات وإرساء ثقافة التطوع ووضع موظفي الجماعات الترابية رهن إشارات الجمعيات الفاعلة وفق تعاقدات واضحة محددة بنصوص قانونية.

كما كشف الوزير المكلف بالمجتمع المدني أن تعديلا سيشمل المرسوم المتعلق بالجمعيات ذات المنفعة العامة، لكي تصبح الامتيازات الممنوحة لها في متناول كل الجمعيات في إطار ضوابط تخدم المجتمع وتجعل الجمعيات تساهم في تأطير المواطنين ونشر الوعي بينهم.

وفي السياق ذاته أشار الشوباني إلى أن معطيات تتوفر عليها وزارته تفيد بأن حوالي 9 مليار درهم راجت خلال سنة 2007 كسنة مرجعية بين 10 في المائة فقط من مجموع الجمعيات المصرح بها بشكل قانوني، متحدثا عن وجود أكثر من 95 في المائة من الجمعيات لا تقدم أية كشوفات ولا تقارير عن حساباتها المالية، مُخبرا بأن نقاشا جاريا حول إعداد نظام محاسباتي خاص بالجمعيات سيستجيب لشعار ربط المسؤولية بالمحاسبة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (63)

1 - saifeddine الاثنين 09 يوليوز 2012 - 01:55
تحية نضالية علية للوزير المناضل و هكذا يكون الوزراء المنضلون نعم يجب أن يتحمل كل مواطن من موقعه المسؤولية من أجل تنزيل الدستور و المساهمة في الاصلاح المنشود.
2 - ولدلبلاد الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:12
تمنيت لو كنت أنت رئيسا للحكومة لأنك تجمع بين المواصفات المطلوبة والكاريزما,أعانك الله ﻷن جدار الممانعة سميك جدا تطلب 6عقود ولن يسمحوا بهدمه على رؤوسهم
3 - Etudiant de Management الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:13
وهو كذلك دستور مخزني ممنوح ,, واسجل بمداد من فخر واعتزاز مقاطعتي له
4 - طالب علوم سياسية الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:20
الدستور الممنوح هو الدستور الذي يكون "منحة" من صاحب السلطة، و لا يكون الشعب طرفا في صياغته. و هو دستور دون أي قيمة قانونية.

و باراكا آالسي شوباني ما تعجن فالهضرة.
5 - ولد الشعب الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:24
إذا كان الدستور الذي صوت عليه المغاربة ممنوح فإن الحكومة التي صوت عليها المغاربة أيضا هي كومة " ممنوحة " ...!!!
6 - البودالي عباس الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:29
لم يقال "تنزيل الدستور"؟ هل هو قران ام ماذا؟ قليل من الحياء و الحشمة و التةاضع يا سادة - الاجدر القول : تطبيق او تفعيل او اجرأة الدستور اما التنزيل فيحيل انه منزل من الفوق، من السماء، من قوة فوقطبيعية الخ - فرجاء عدم الخلط بيد الدين و السياسة لانه خطأ جسيم جدا خلطهما -
7 - محمد الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:30
و الله العظيم كنت أحترم ابن الرشيدية سي شوباني ولكن بعد مجموعة من التصريحات و المقابلات التلفزة خاصة آخر برنامج تلفزي قدمته قناة أمريكية صدمت فيه و تبين لي أن تمخزنيت فيروس أصاب قيادات العدالة و التنمية عافاهم الله منه
8 - achibane الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:30
اسمع يا أخي الشوباني ما تقوله ديماغوجية مئة في المئة وأنت تعرف ذلك.إن الشعب المغربي كان دائما ينتفض ويثور ضد الا ستبداد والتمييز والعنصرية إلا أن الأحزاب السياسية وأنتم واحد من هذه الأحزاب بل كنتم الأسوأ بالإ ضافة إلى الا ستعمار الفرنسي وقوى امبريالية أخرىتتدخل ضد إرادة الشعب في التغيير وحقه في الدمقراطية.ألم تتدخلوا أنتم ضد الدستور المطلوب لكي تحولوه إلى دستور ممنوح كما تؤكد ذلك أنت.أنتم تعتقدون أن الشعب ينسى,إن الشعب لا ينسى ياأخي.سوف تحاسبون فردا فردا,والضلم والفساد مهما ظال لا بد يوما سيأتي يتحقق فيه العدل.
9 - موحا الملولي الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:32
" إلي يلعب عاالحبلين لازم يوقع" كما قال إخواننا المصريين، والسلام
10 - مسلم الاثنين 09 يوليوز 2012 - 02:39
لا اله الا الله محمد رسول الله
11 - marocain الاثنين 09 يوليوز 2012 - 03:00
ههه يلاه وصلاتك ا سي شوباني ؟ ربي ربي غي جوبني هه
12 - med oujda الاثنين 09 يوليوز 2012 - 03:15
عجبا لهذا البلد الغارق في المتناقضات معطلون من الدرجة 1 يحتفى بهم في الصحراء و معطلون من الدرجة 2 تهشم رؤوسهم بالرباط بل وهذا هو التنزيل السليم لدستور و تكافؤ الفرص. التزام بعقد غريتس و نقض لمحضر 20 يوليوز . الأزمة خانقة و كثرة المهرجانات. الشعب مقهور زيدوه الزيادة في المحروقات حتى لا يستطيع أي أحد أن يحرق ذاته. الله عزيز ذو انتقام من حكومة النفاق و الزواق الخاوي.
13 - MIGHIISS الاثنين 09 يوليوز 2012 - 03:56
علاش قبلتيه , ما هذه الازدواجية في الخطاب ? حملة انتخابية ام تناقض في المواقف ?
14 - khalid الاثنين 09 يوليوز 2012 - 04:21
نعم الدستور ممنوح لكن انتم قبلم به لدى لا يجوز لكم انتقاده اليوم. بل يجب عليكم تفعيل وتطبيق كل ما جاء به. لقد سئمنا من كثرة الانتقاد والنواح, اعطيناكم اصواتنا لكي تتحدوا جيوب المقاومة وتصلحوا ما افسده السابقون, لكن لحد الساعة كل ما قمتم لا يتجاوز اصلاحات او بالاحرى لمسات هامشية شعبوية. لماذا لم تعدلوا قانون الضرائب..لماذا لم تفصحوا عن ميزانية الدفاع والقصور...لماذا اكتفيتم باشهار اسماء اصحاب الgريمات الصغيرة وتركتم رخص الصيد والمقالع?...يجب ان تعلموا ان المغاربة ليسوا اغبياء, ولن نصبر طويلا. اما ان تتحلو بالشجاعة وتبدؤا اجراءات عملية في طريق الاصلاح الجدي واما عليكم مواجهة جيوش العاطلين والفقراء. فتداعيات الازمة بداءة تضهر وتنعكس خصوصا على جيوب المساكين, وما اكثرهم في هذا البلد. وشكرا
15 - Hitchkok الاثنين 09 يوليوز 2012 - 04:31
عنوان التعليق يليق باثارة الجرائد الصفراء. يا لها من اثارة. انشر يا ديمقراطي !
16 - said الاثنين 09 يوليوز 2012 - 04:41
استغرب اين وصلت قضية الوزير اعمارة مع الشامبانيا و مجلة الان...هذا الصمت الاخير للصحافة لا يطمئن...شكرا هسبرس على تتبع القضية
17 - mohamed الاثنين 09 يوليوز 2012 - 05:04
hhhhh vous m'avez eu encore une fois hespress !!!
18 - دستور ممنوح الاثنين 09 يوليوز 2012 - 05:16
و هو كذلك ! لكن العيب ليس في من منحه و لكن فيمن تلقاه بالزغاريت و في البرلمانيين و السياسيين الانتهازيين الذين لا زالو يطبلون و يزمرون له لانهم بقوا في مناصبهم و لم يتغير شيئ ! و الله يستر العقبة على خير.
19 - عبد اللطيف بن علي الاثنين 09 يوليوز 2012 - 07:17
لماذا دخلت العدالة والتنمية اللعبة وهي تعرف أن الستور ممنوح
.
يتأكد يوما بعد يوم أن المخزن هو المخزن ولو وعد بتطبيق القرآن والسنة
20 - مغربي الاثنين 09 يوليوز 2012 - 08:15
وشهد شاهد من أهلها
21 - لعروسي عبد الرحمان بفرنسا الاثنين 09 يوليوز 2012 - 08:30
مسيرة موفقة و الله المعين لكم و للحكومة التي تنتمون لها فالى الامام .
22 - مغربي من الصحراء الاثنين 09 يوليوز 2012 - 08:40
هنيئاً للمغرب لامتلاكه رموزاً مثل الحبيب الشوباني، إنها الجرئة المسؤولة التي كنا نفقدها باتت اليوم تضحو وتسمو.
 
23 - ba3mrani الاثنين 09 يوليوز 2012 - 09:08
سيتم تجميد هذا الدستور الممنوح إلى غاية استبداله بالدستور القديم في استفتاء لاشعبي جديد. ليكن الأمر مجرد ما يقع عند تغيير التوقيت -الساعة الجديدة أولا القديمة...
24 - hisham الاثنين 09 يوليوز 2012 - 10:14
كون الدستور ممنوحا ليس بالخبر الجديد او سبقا اعلاميا للوزير الشوباني بل تم تداوله و نشره على مستوى عالمي و بتحليل و تاكيد من محللين و مؤسسات مختصة دولية.
25 - واقع معروف ! الاثنين 09 يوليوز 2012 - 10:17
هدا واقع منطقي ... الشعب لم يكن له أي وزن في تنزيل الدستور
و من يقول بغير هدا الكلام فهو ينافق نفسه خوفا من ألدين انزلوا هدا الدستور !
26 - Najim الاثنين 09 يوليوز 2012 - 10:30
نفاق ثم نفاق الى يوم الدين ام انتم ممن غض الله ابصرهم ...اتقو الله
27 - laila الاثنين 09 يوليوز 2012 - 10:47
les pjdistes de malheur vous n'etes que des marionnettes qu'on tire avec des ficelles et tous vos discours sont vides de vérité ...des paroles ...des paroles des faibles qui ont peur de perdre le prestige du pouvoir vous percez un bouton gonflé de pourriture et de bactéries et dès qu'on vous menace vous rentrez dans votre coquille le corps tremblant de frayeur de perdre vos sièges
28 - طاب استثناؤكم الاثنين 09 يوليوز 2012 - 10:56
حتى جدتي بارك الله في عمرها أصبحت تعلم أن الدستور ممنوح. ما الجديد في ذلك؟

الدول التي عرفت دستورا شعبيا ديمقرطيا حقيقيا عبّدت لذلك بدماء أبنائها وتضحياتهم وهو ما استعصى على المغاربة في "استثنائهم المغربي"

يقول الألمان von nichts kommt nichts ومعناها: من لا شيء يأتي لا شيء.

طاب استثناؤكم

أنشر أخي مقص الرقابة
29 - marrrrrrrrrrrrocino الاثنين 09 يوليوز 2012 - 11:00
on a ratter l'occasion!
de liberte maleheusement
30 - igassi الاثنين 09 يوليوز 2012 - 11:01
كفى من الضجيج والضوضاء نريد ان نرى اعمالا صائبة تنجز على ارض الواقع لا اقوالا تتبخر في الهواء كالفقعات الهوائية. انا شخصيا قد سئمت سماع كلامكم لانكم اخلفتم وعودكم فليصلح الله من امركم و يهديكم الى طريق الرشاد والنجاح.
31 - مغربية الاثنين 09 يوليوز 2012 - 11:11
أيها المغاربة الأعزاء يجب أن نتعود على التركيز وكذلك الفهم الصحيح لما نسمع أو نرى حتى لا نترك مجالا للتأويل الخطأ وحتى لا نظلم الناس .
قال الوزير الشوباني الدستور الجديد يمكن اعتباره (ممنوحا ) والكلمة التي أثارت غضب البعض ليس المقصود بها كون الدستور ممنوحا من طرف سلطة عليا كالحاكم أو الملك ولكن الوزير يقصد أن
- الحراك الذي عرفه العالم العربي والثورات التي جابت أنحاء متعددة منه .
- الحراك الذي عرفه المغرب والمتمثل في المسيرات التي عاشتها مجموعة من المدن المغربية .
-النقاش الإيجابي والفعال الذي ساد في كل الأوساط المغربية .
-خطاب جلالة الملك في 9 مارس والذي كانت فيه رغبة حقيقية للإصلاح ودعوة لتجديد وتغيير الدستور بما يضمن العيش الكريم لكل المغاربة .
- ثم تصويت نسبة مهمة من المغاربة على الدستور الجديد .
كل هذه الأحداث والظروف شكلت سلطة عليا اعتبر الوزير أنها هي السلطة التي منحت الدستور الجديد .
أقول لإخوتي المغاربة لسنا بحاجة إلى تأويل الكلام في الاتجاه السلبي بل نحتاج إلى الفهم الصحيح لكل ما نرى ونسمع .نحتاح إلى الأمانة في نقل وتفسير أي قول .
بلادنا روحنا نحمد الله لأن حالنا كان أفضل .
32 - أحمد الاثنين 09 يوليوز 2012 - 11:21
ما يقوله ذلك الوزير ماهو إلاتصديق وإعتراف على إستحياء لما قالته حركة ٢٠ فبراير منذ وقت طويل و التي تعرض أفرادها لشتى أنواع التنكيل و الاتهامات بالكفر و الالحاد و إفطار رمضان والعمالة للبوليساريو والقائمة طويلة،هل تعلمون أن تونس و مصر بسياسيها و علمائها و مثقفيها لم ينجحوا لحد هذه الساعة في وضع دستور جديد للبلاد، صحيح لقد صدق الفبراريون حين كانوا يرددوا شعار الدستور الممنوح في المزبلة مليوح
33 - حماد الاثنين 09 يوليوز 2012 - 11:25
في الحقيقة الدستور ليس ممنوحا و أسطر عليها :
1 - الدستور عصارة لفكر خبراء العلوم الدستورية في هذا الوطن
2- الدستور استجاب لمطالب و انتظارات مكونات الشعب المغربي
3- مذكرة الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان حول الدستور لا ترقى إلى مذكرة بعض الجمعيات الثقافية .
3- الدستور استجاب لمطالب الجمعيات الحقوقية
إجمالا يمكن القول أنه استجاب لمطالب المرحلة الحالية وربما مستقبلا قد تظهر مطالب اخرى انذاك يتم العوة للمطالبة بدسترتها .
المشكل بالنسبة لي يكمن في التنزيل السليم لمضامينه . ومراجعة كل النصوص التشريعية التي تعود الى عهد الحماية الفرنسية . والكف عن استنساخ التجاريب الأجنبية في كل شيئ يجب الإبداع و الإبتكار والبحث عن شيء إسمه made in mrocco
34 - كمال الاثنين 09 يوليوز 2012 - 11:37
على الجميع أن يدرك حقيقتين لاثالث لهما :
1- إذا كان العدالة والتنمية يحمل معه أهدافا سامية، نيتهم في ذلك مصلحة البلاد والعباد مع استحضارهم بأن الله سيحاسبهم قبل الشعب ويخافون مراقبة الله .فنجاحهم مضمون عند الله قبل الشعب .
2- أما إذا كانوا يحملون أهدافا دنيوية من أجل السلطة والجاه ومعاقبة الآخر وانهزامه، وتقوية سلطة الذات على سلطة المجتمع ...فالنتيجة عند الله قبل الشعب .
لذلك نطلب الله تعالى أن يعين كل مواطن يهدف لمصلحة العباد أين ماكان وزيرا أو مواطنا عاديا فالكل سيحاسب يوم القيامة لأن لكل واحد دوره في التغيير...خصوصا العالم ، والمثقف ، والطالب لأن مسؤوليتهم في توعية الناس مسؤولية كبيرة مادموا ينتمون لهذا الوطن ونسأل الله العافية
35 - el testigo الاثنين 09 يوليوز 2012 - 12:20
الركائز الثلاثة التي تحدث عنها هي للاسف ركائز آئلة للسقوط لأن المغرب يحتاج إلى ملكية برلمانية تسود و لا تحكم و هو أمر بعيد المنال أما الديموقراطية فلن تتحقق بوجود الفقر و الظلم و التفاوت الطبقي الصارخ
أما الوحدة الترابية فهي مؤسسة أصلا على احتلال أرض الغير بالقوة و هذا النوع من الوحدة لن يدوم لأن ما ضاع حق و راءه مطالب
الركيزة الرابعة تتعلق بالاسلام كدين للدولة تم اختزاله في عادات و ليس معاملات تكرس الأخلاق الفاضلة و تنهى عن الفحشاء و المنكر بل أضحى وسيلة لتكريس حكم السلطان
كل الشعوب التي عرفت الربيع العربي و تخلصت من طغاتها هي الآن على السكة الصحيحة ماعدا سوريا ودل أخرى لم تشهد هذا الربيع وهذه الدول هي فوهة بركان لأن أوضاع شعوبها ليست أحسن إذن كلام الوزير هو ذر للرماد في العيون لاغير
36 - جمعوي باعمراني الاثنين 09 يوليوز 2012 - 12:24
يا سيادنا, يبدو أن لا احد منكم قرأ المقال, الحبيب شوباني قال : " إن الدستور الحالي للمملكة يجوز وصفه بالممنوح"... محددا مانحيه أولا في :
- السياق "المنتفض" للشعوب العربية
- القوى المختلفة التي خرجت يوم 20 فبراير في أغلب المدن المغربية
- الملك محمد السادس من خلال خطابه "التاريخي" لـ 9 مارس
- الشعب المغربي من خلال مساهمته في النقاش العمومي وتقديمه لمذكرات ومقترحات للجنة التي كُلفت بإعداد الدستور ثم من خلال التصويت على نسخته النهائية.

يعني أن الوزير يقول بأن الدستور المغربي ممنوح من كل أطراف الشعب المغربي قمة و قاعدة, و ليس كما فهمتم أنتم العنوان.. يا لغباء بعض المعلقين.
37 - jloul الاثنين 09 يوليوز 2012 - 12:25
Grande contradiction dans l'article!!: comment Mr. le Ministère peut refuter notre constitution, et en même temps oeuvrer pour sa mise en oeuvre : les anti développement de notre pays travaillent hardement pour bloquer le gouvernement actuel, mais n'ont trouvé que de la paille pour réussir leur démagogie (leur seul et unique domaine de compétence)
38 - لن تمرر علينا الخطاب الاثنين 09 يوليوز 2012 - 12:27
لنفترض أنه دستور ممنوح، لماذا قبلت ايها السيد الترشح وتحمل المسؤولية في ضل هذا الدستور. فعلا استغرب لهذه الازدواجية.
أفهم من خلال هذه التصريحات أنكم تخترعون خطة جديدة لإقناع الشعب مثل الوعود التي تقدمتم بها للحصول على المقاعد.
الشعب ليس بقنطرة أو بقر علال.
عاش الملك محمد السادس نصره الله.
39 - مفر الاثنين 09 يوليوز 2012 - 12:28
لماذا لاتقدم استقالة أيها الوزير؟
40 - تصحيحا للمعلق رقم 7 الاثنين 09 يوليوز 2012 - 12:57
الى صاحب التعليق رقم 7
السيد لحبيب الشوباني لا ينحدر من الرشيدية انما كتب له رزقه بثانوية سجلماسة كاستاد في مادة العلوم الفزيائية و ممثل لائحة حزب العدالة و التنمية
لمرتين على التوالي
لكن لا ينحدر من مدينة الرشيدية
الرد للتصحيح فقط
41 - sami الاثنين 09 يوليوز 2012 - 13:20
السي الشوباني المغاربة قهزتوهم غير بالشفاوي الدستور راه ديال المغاربة كامل أوتنتمنا حتى الثروة تكون ديال المغاربة قليلة واكثيرة تقسم على المغاربة أوباركة من الشفاوي راكم قهرتون غير غنديرو مشفنا والو وهدا الكلام أصبح ممل
42 - لمنصف الاثنين 09 يوليوز 2012 - 13:28
لم يقل عن الدستورانه ممنوح كما يشيرالعنوان الفتان .فلو قالها لماقال:(ان الدستور مجرد اوراق يحتاج الى نضال لكي يصير واقعا,مبرزا ان معركة تنزيله مسؤولية مشتركة بين مختلف الفاعلين سواء في الحكومة او المعارضة اوالمجتمع المدني)
43 - غيور الاثنين 09 يوليوز 2012 - 14:16
ا لدستور ممنوح ,هو كذلك بدون نقاش. المغاربة والعرب والامازيغ ملوا طريقة السياسة. كفى الان ,خلقنا احرار كل شيئ يعود الى الشعب والى المنطق ومرجعية المغاربة. فكر جيدا هل انت عادل?هل تحب ان ياكل الجميع?وهل اعطيت الحق للجميع? ولماذا الظلم?اين دولة الحق والقانون? لم ارى شيئا من هذا? عيب علينا الكذب والمراوغة ونحن مسلمون; متى يعيش المسلم بكرامته وبدون خوف? لاحظ اوروبا كيف تعامل ابناءها وليسوا مسلمون. لم افهم .اغسل عقلك وسافر لترى ,عار ثم عار نبقى هكذا. لتسود سياسة ما لابد من الديمقراطية. المغربي واع, لا يحب البرتكلات. اعمل واعطي الحق للجميع يحبك الجميع. هبة الدولة في عدلها وليس في هراوتها.
44 - tasttifti harfoochi الاثنين 09 يوليوز 2012 - 14:18
ان الدستور المغربي الاخير شلبته عدة شوائب ابرزها طريقة تكوين اللجنة التي صاغت الدستور وعدم دراسته بتمهل وتمحيص دقيقين واشراك المجتمع المدني والاخذ بعين الاعتبار رأي المواطن والنقابات والجمعيات وكل وكذى دعوة الملك للتصويت بنعم
45 - stoff الاثنين 09 يوليوز 2012 - 14:26
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ؛أتمنى للسيد الوزير الحبيب الشوباني وللحكومة برئاسة السيد عبد الإله بنكيران وتحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس التوفيق والنجاح ؛وبعد
فكلمة ممنوح ليست انتقادا للدستور بل تعني منحة لهذا الشعب حيث تجنب بتوفيق من الله ونعمته وبذكائه ورزانته ويلات الفتن التي عصفت ببعض الشعوب
المجاورة واستطاع أن يخرج منه هذه الحكومة الجادة والمقتدرة لتقوده إلى بر
الأمان رغم صعوبات الأمواج والعراقيل التي تحيط بها وأقول سيري على بركات الله تعالى ولا تلتفت الى الفاشلين والمعرقلين والإنتهازيين...
46 - المهمشة الاثنين 09 يوليوز 2012 - 14:38
الدستور عقد بين للحاكم والمحكوم تتحدد فيه مسؤلية الحاكم وحقوق المحكوم ويفترض ان المحكوم شارك في وضعه والاتفاق على شروطه اما بنفسه او بواسطة من انابهم عليه وعليه يجب ان يختار من ينويون عنه فى وضعه اما الدستور الموضوع بواسطة الحاكم وان استشار مع المحكوم واستفرد بوضعه فيعتبر المحكوم محجورا وقام وليه بتسيير اموره نيابة لم يحق فيها للمحكوم ان يختار من يمتله منهنا لا تكون المراكز متساوية فالحاكم فى درجة عليا بمتابة الوصي عن المحجور او المقدم عليه او الولى وعليه لا يمكن ان يناقشه او يرفض ماختار له الولى كما لا يجوز للقاصر ان يرفع عينه فى الولى وعليه طاعته والخضوع له وعدم مناقشته او التجراء عليه والا اصبح الشعب مسخوطا يعصى وليه رئيس الحكومة هو بمتابة الزوجة تنفد المهام خانعة وراضية تم تتحمل غضب القاصرين وعدم رضاهم والدين ما ان يرووا ولى نعمتهم حنى يسكتون
47 - توضيح الاثنين 09 يوليوز 2012 - 15:34
عنوان بعيد كل البعد عن الواقع والصحيح،لقاء رائع ووزير اروع
48 - فخ العنوان وغباء معلقين الاثنين 09 يوليوز 2012 - 15:59
مرة أخرى يتم تغليط الناس ويتم استغبائهم
فكون الدستور ممنوحا ليس بما قاله هدا الشوباني .لكنه ممنوح لأنه لم ينبثق من الإرادة الشعبية بل من إرادة من يحكم
لدلك ندعوا هؤلاء للكف عن التلاعب بالألفاض
أما صاحب التعليق رقم 1 الدي يتحدث عن نضالية الشوباني فنقول له ربما أنت لم تقرأ سوى عنوان المقال فوقعت في الخطا كما وقع الكثير لأن ما قاله الشوباني بعيد كل البعد عن أية نضالية,ثم أليس هو في الحكومة؟أليس هو من صوت وحزبه وأتباعه على الدستور؟فهل سيناضل في نفسه ورئيسه وأسياده؟
49 - سعيد الاثنين 09 يوليوز 2012 - 16:06
أول وزير غير مخزني في المغرب
تحية للسيد الشوباني
50 - aissa الاثنين 09 يوليوز 2012 - 16:10
ce titre n'a aucune relation avec le sujet ....
51 - مغربي الاثنين 09 يوليوز 2012 - 16:16
واش قريتو غير العنوان راااه ولا شنوو راه قال السيد قال مممنوح ماشى بمفهوم 20فبراير بل بمفهومه حينما اشار و700الف تحت كلمة مانحيه وجاءت فى السياق التالى ..... إن الدستور الحالي للمملكة يجوز وصفه بالممنوح، محددا مانحيه في السياق "المنتفض" للشعوب العربية ثم القوى المختلفة التي خرجت يوم 20 فبراير في أغلب المدن المغربية، ثم الملك محمد السادس من خلال خطابه "التاريخي" لـ 9 مارس وكذا الشعب المغربي من خلال مساهمته في النقاش العمومي وتقديمه لمذكرات ومقترحات للجنة التي كُلفت بإعداد الدستور ثم من خلال التصويت على نسختة النهائية.على نسختة النهائية....وعلى راي بن كيران ايوا دبا واش فهمتنى باركة من التعاليق ديالو والو وقراو الموضوع وعاد بداو تعلقو وانتما شفتو غير العنوان وبدتو هاك يراس واش يقوووول .بفففففففففف
52 - احمد الاثنين 09 يوليوز 2012 - 16:25
ها هو فاق من النوم. اهل انتم من اهل الكهف? وحتى الممنوح لا تطبقوه. نسمع فقط ترديد تنزيل الدستور والثرثة الخاوية.
53 - محمد الورايني مكناس الاثنين 09 يوليوز 2012 - 17:26
آه أسي الحبيب على الأيام النضال الحقيقي في ثمانينات الرشيدية في سجلماسة وحي المحيط والنادي السينمائي ومقر الكدش ..وغيرها كثير..ما كنت اتوقع ابدا أن أراك على هذه الحال من التزلف ،وإغداق الأوصاف المبالغ فيها على من كنت تعطس لمجرد سماع أسمائهم. والحديث عن خرافة وأكذوبة-سامحني-الاستثناء المغربي والاصلاح في ظل الاستقرار...آه ثم آه كنت نموذجا للمناضل القوي العفيف ..أما الآن صدقني لم أعد قادرا على التعرف عليك ، لذا أكتفي بالذكريات الطيبة..
54 - هشام الاثنين 09 يوليوز 2012 - 17:52
هلكتونا غير بالشفوي ،العدالة والتنمية أصبحوا ملكيين أكثر من الملك ،الشعب ينتظر منكم ما التزمتم به اتجاهه وكفانا ديماغوجيا وكلام فارغ .
55 - un passant الاثنين 09 يوليوز 2012 - 17:52
وراه زرقين مساكن راه ما كيعرفو والو
56 - مصطفى الاثنين 09 يوليوز 2012 - 18:25
الوزير لم يأتي باي جديد فنحن اصلا لم نأمن يوما انه دستور شعبي و لكن مع دلك ستحق الوزير الدي نحترمه و نجله كل التنويه على شجاعته في التعبير عن ارائه بخلاف الاخرين
57 - noureddine الاثنين 09 يوليوز 2012 - 19:08
إذا كان الدستور الذي صوت عليه المغاربة ممنوح فإن الحكومة التي صوت عليها المغاربة أيضا هي " ممنوحة " ...!!!نفاق ثم نفاق الى يوم الدين ام انتم ممن غض الله ابصرهم ...اتقو الله....علاش قبلتيه , ما هذه الازدواجية في الخطاب ? حملة انتخابية ام تناقض في المواقف .....
58 - lahcen.oubella الاثنين 09 يوليوز 2012 - 21:11
كنت من الحاضرين للقاء الوزير ...العنوان قزم المجهود المبدول من كل الأطراف لعقد مثل هده اللقاءات...لمادا نؤاخد الوزير الحالي بمفهومنا الضيق لما قيل.... ولم نؤاخد نحن أبناء كلميم الوزير السابق الحامل لنفس الحقيبة عدم حضوره ولو لمرة واحدة وعقده لمثل هده اللقاءات بمدينته الأصلية ...مادام ابن تغجيجت ..ما المانع من تأطيره لأخوانه وأبناء عمومته...الحبيب الشوباني ألقى ما بجعبته مم علمه الله ونحن طبقنا عليه قاعدة "ويل للمصلين" ...علينا أن نكمل الآية حتى يتضح جيدا لمن الويل ...الوزير لم ينتقص من دور أي من الفاعلين في البلد....وتحية أخوية للجميع....
59 - mahgour الاثنين 09 يوليوز 2012 - 22:52
اما عن حراس الامن الخاص بمدينة جرسيف تازة واد امليل تاهلة و.... فحدث ولا حرج
لا حقوق ولا كرامة
واش باقي شي بلاد كيخدمو فيها باجر ديال 40 الى 50 درهم لليوم مع العلم ان__ كيلو واحد ديال البطاطس ب 5 دراهم وكتاب مدرسي واحد ب 40 درهم ودواء الرضيع مينزلش على 250 =درهم اما اللحم محروم منو المستخدم حتى يوم العيد )
هادي فقط امثلة من الواقع المزري الدي يعيشه حارس الامن الخاص بمدبنة جرسيف وتازة و..... بكل قطاعاتها
واش باقي شي بلاد كيخدمو فيها يدون
cnss زد على دلك الساعات الاضافية بدون مقابل
الطرد التعسفي من حين لاخر
ممنوع تقديم شهادة طبية لانها تعتبر الورقة الحمراء
انعدام العطل الاسبوعية والعطل السنوية والاعياد وزيد وزيد
وفي الاخير واش كاين شي مسؤول كيتمتع بالمواطنة الصادقة ويغير على بلادويراجع نفسه ويحب لوطنه الخير والرخاء في ظل ملكنا الهمام محمد السادس نصره الله وايده
شعارنا الخالد :الله الوطن الملك
60 - اعرور الثلاثاء 10 يوليوز 2012 - 01:14
" ان المنافقين لفي الدرك الاسفل من النار" اذا كان ممنوحا فلماذا قبلتم المقاعد البرلمانية و المناصب الحكومية، للاسف الشديد لا تميز معالي الوزير بين مسؤوبيتكم الرسمية ومسؤوليتكم السياسية، وقد كنا صادقين بالحركة الطلابية بنعتكم بطلبة بنكيران كجناح ماجور كانت مهمته نسف الحلقيات الجادة ومواجهة اليسار الراديكالي, قانونيا ودستوريا انتم الان متهم بخيانة الامانة وسياسيا تمارسون النفاق السياسي ودينيا لايوجد هناك طريق بين الجنة والنار فلماذا لاتبادرون بتقديم استقالتكم لنصدق ادعاءكم.
61 - baha الثلاثاء 10 يوليوز 2012 - 02:13
اغلب المعلقين لم يقرؤوا المقال مما يدل على اننا غير ديال الشفوي . والانتقاد فقط



قراوا بعد المقال البشر عاد نتنقد
62 - يونس طنجة الثلاثاء 10 يوليوز 2012 - 02:14
تعريف الدستور الممنوح هو الدستور الذي صيغ من طرف الحاكم ولا يكون لأي كان لا الشعب ولا أي جمعية تأسيسية أي دخل في إخراجه، ولا يتم التصويت عليه، والسيد الشوباني في مقاله يدفع بمغالطة واستعمال كلمة ممنوح في غير معناها القانوني محورا إياها إلى معناها الأدبي البلاغي.
63 - الهضرة الخاوية الثلاثاء 10 يوليوز 2012 - 16:12
ا تعليق رقم 40 يكون من الراشدية ؤلا يكون حتى من باماكو احنا ملنا المهم ما بقاتش غير ف بلا بلا بلا ما شفنا منهم والو غير العيان على خوه
المجموع: 63 | عرض: 1 - 63

التعليقات مغلقة على هذا المقال