24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3317:1420:4522:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. السكن ومشاكل المال يرفعان عدد قضايا الطلاق في محاكم البيضاء (5.00)

  2. تجار مغاربة يرفعون شعار "المقاطعة" أمام "كوكاكولا" (5.00)

  3. انفجار "بوطة" يرسل أشخاصا إلى مستشفى برشيد (5.00)

  4. عندما تحترم الكلاب المشردة القانونَ (5.00)

  5. "الظهير البربري" يغضب هيئات أمازيغية في تزنيت‬ (5.00)

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الرميد: لا وجود لمعتقلي الرأي..والملك لن يقبل حضور نتانياهو

الرميد: لا وجود لمعتقلي الرأي..والملك لن يقبل حضور نتانياهو

الرميد: لا وجود لمعتقلي الرأي..والملك لن يقبل حضور نتانياهو

نفى مصطفى الرميد وزير العدل والحريات أن يكون في علمه أي معتقل سياسي في سجون المغرب، حيث قال إنه في اللحظة التي يتحدث فيها لا يَحضُره وجود أي سجين للرأي في البلاد، وذلك جوابا على سؤال للإعلامي سامي كليب حول وجود سجناء سياسيين في المغرب خلال حواره مع الوزير "الإسلامي" أمس الثلاثاء في قناة الميادين الفضائية.

وقال الرميد إن سجناء سياسيين بالمعنى المضبوط للكلمة أمر فيه نقاش باعتبار أنه من بين 65 ألف سجين ـ وهو عدد السجناء في المغرب ـ نتحدث عن سجناء الحق العام، كما أنه من ضمنهم معتقلون على خلفية ملف مكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن موضوع هؤلاء المعتقلين سيتم التعاطي معه في وقته، كما سيتم التمييز بين من ما يزال مصرا على قناعاته الإرهابية، ومن ليسوا على ذلك النهج.

وفاجأ المذيعُ وزير العدل، خلال الحوار ذاته في قناة "الميادين"، بسؤال حول ما إذا كان سيقبل الالتقاء برئيس الكيان الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إذا ما طلب منه الملك محمد السادس ذلك، فكان جواب الوزير ذكيا وفطنا عندما قال إن الملك لن يطلب منه ذلك.

وأردف الرميد جازما بالقول إن نتانياهو لن يحضر إلى المغرب لكون المغرب ـ ملكا وحكومة وشعبا ـ ينحاز إلى جانب الشعب الفلسطيني، كما لا يمكن للملك أو الشعب أن يقبل حضور رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى البلاد، فضلا على أنه لن يتم استقباله من أي أحد".

ومن المرتقب أن تثير تصريحات وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، وهو المناضل الحقوقي البارز قبل أن يتقلد مسؤولية حقيبة العدل في الحكومة الحالية، العديد من التعليقات وردود الفعل بخصوص نفيه وجود أي معتقل رأي أو سجين سياسي في سجون المملكة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (61)

1 - Incorrectement الأربعاء 01 غشت 2012 - 18:49
و هاذوك الدراري ديال 20 فبراير اللي قرقبو عليهم، سجناء ديال الحق العام وقيلا ؟
2 - دايز زربان الأربعاء 01 غشت 2012 - 18:55
ليس هنالك اي معتقل سياسي بل تلفق له تهم اخرى للاتمويه اتق الله يا وزير "يوم لاينفع مال ولا بنون الا من اتى الله بقلب سليم" من يحارب في سوريا غير السجناء المضلومين؟ و المعتقلين السياسيين و المناضلين لنصرة الشعب السوري الابي
3 - الطالب الافناوي الأربعاء 01 غشت 2012 - 18:56
السي الرميد هادي كدبة واش غانقولو على معتقلي الحركة الطلابية و معتقلي الجمعية الوطنية لحملة الشواهد المعطلين ومعتقلي حركة 20 فبراير والا هادو ف نظركم قتلة ومجرمين راجع نفسك سيدي الوزير
4 - مغربي بزايد الأربعاء 01 غشت 2012 - 18:56
اليس الهيدوري الدي اخد ثلاتة سنوات سجين الراي او المقدسات كما تتدعي . الهيدوري ابن تازة ... اخطئت يا رميد عناك المئات لفقت لهم تهم وهمية وهم في الحقيقة سجناء سياسيييييييييين
5 - med الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:00
ناس مشاو بعيــــــــــــــــــــد و حنا باقين فأسفل السافلين
6 - salim الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:03
المقياس الحقيقي لمصداقية وزير العدل ملف رشيد نيني لما كان يترافع عنه صرح غير مامرة ان الفصل الدي يحاكم به غير قانوني وقاطع الجلسات وكانت مواقفه منسجمة ولكن لما اصبح وزيرا للعدل تجاهل الملف حيث كان عليه احالة الملف من جديد على هيئة اخرى للنظر فيه مع تطبيق القانون لكن لاشيئ من هاذا حصل لماذا حبدا لو يجيب على هاذا السؤال لان هناك بقية
7 - مواطن مغلوب على امره الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:04
سبحان الله كيف تتغير المواقف والاراء بين عشية وضحاها.كلمة حق هي ما نريد قبل كل شيئ.اكذب على المغاربة كما شئت .لكن لا تنسى ان تستغفر الله كثيرا.فعند لقائه لا تنفع ندامة.
وكاننا نعيش في عالم اخر.اخطر الاعتتقالات عرفها المغرب في الاونة الاخيرة;
عبد الحليم البقالي ,الطالعي;مصطفى اوهني....
8 - مصطفى بن عبد الرحمان الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:05
نتمنى أن لا يكون بسجون المغرب أي معتقل للرأي مستقبلا.
أما وأن ينفي السيد الوزير وجود معتقلي الرأي فهذا جزء من مهمته الحكومية أن يدافع عن شيء حتى وإن كان مقتنعا بعكس ذلك...
وحينما يودع الحكومة بعد حين، طال أو قصر، فسيكتب مذكراته أو يقدم تصريحات تبرر خلفيات وظروف قوله مثل هذا الكلام،كما يقولون بالفرنسية:"C'EST LA RAISON D'ETAT".
نعذرك ياوزير ولا نسامحك يامناضلا حقوقيا ـ سابقا ـ
9 - anonymat الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:07
Nous as-tu demandé si nous acceptons la présence au Maroc de Benjamine Netanyaho ? Non, donc tais-toi monsieur wazir

Tu aurais du nous demander si nous acceptons les palestiniens et non les Juifs, car ces palestiniens détestent notre pays et j'en ai rencontré énormément .Contrairement aux Juifs qui nous aiment et aiment notre pays. Pourquoi vous etes palestiniens plus qu'eux memes ?
Concernant les détenus politiques, veuillez seulement relâcher les détenus amazighs incarcérés depuis 2007 pour des banalités qu'ils n'ont pas commises, ou vous ne considérez que les islamistes responsables des explosions terroristes de CasaBlanca comme méritant d’être amnistiés .La honte tout ça ...meric
10 - مسلم الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:09
الرميد سيد احترمه كل الإحترام.
لماذا يا سيدي تقول أنه ليس هناك معتقلين سياسيين؟ ماذا يمكننا أن نقول عن معاد بلغوات رغم اننا لا نتفق مع أغانيه؟
ماذا يمكننا أن نقول عن الضرب و السجن الذي كان ضحيته نشطاء 2O فبراير في مدن متعددة في المملكة؟
طبعاً يمكنك أن تجيب أن البعض سجن على حيثيات أخرى، لكننا نعرف معاً يا سيدي الوزير أن تهم الإتجار في المخدرات التي ألصقت إلى البعض منهم خاصةً في مدن الشمال ليست إلا تهماً وهمية المراد منها إضفاء مصداقية إلى اعتقالهم.
مع كامل الإحترام يا سيدي الوزير لا تدع الظلم يقع تحت اشرافك.
11 - Mohammed الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:10
Et notre Ministre de la Justice oublie ses clients, entre autres Monsieur NINI qui est libre maintenant après avoir purgé sa peine. Si je croit la presse. Et peut être sans passeport
12 - نفاق معلوم الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:15
نعم لعوفير برينشتاين لا لبنيامين نتنياهو
13 - wahd khayna الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:18
grosse déception ces ministres, ils ont vendu leurs principe contre une place au chaud et des salaires confortables. Le problème est qu'ils deviennent vraiment pires au vue des marocains, car il y'avait une grande attente... Pffff
14 - ولد البرنوصي الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:19
سبحان مبدل الأحوال!!! بالأمس كان الرجل "يحامي" على من يعتبرون سجناء رأي واليوم ينكر وجودهم !!! اللهم خلينا فصباغتنا حتى تتدينا سالمين !!!
15 - monadel الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:34
جماعة العدل و الإحسان كلها معتقلة و محاصرة بسبب أرائها و مواقفها يا وزير الحريات.الحاقد، نشطاء 20 فبراير....
16 - حماة الإستبداد الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:36
الرميد وحزبه انكشفوا للشعب المغربي,لقد أصبحوا الحماة الجدد للضلم والإستبداد والإستغلال
17 - إلياس الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:40
اللهم إني صائم ,أما تستحيي يا سعادة الوزير تكذب في الشهر المبارك ,كيف تسمي معتقلي 20 فبراير وعلى رأسهم مغني الحركة بالبيضاء الحاقد .إتقوا الله يا وزراء فروائح كذبكم إشمأزت منها نفوسنا والله قد شوهتمونا.
18 - adel05 الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:45
et le chanteur el heqed,entre autres,n est t il pas un pris onnier politique?
19 - محمد مستعد الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:50
عبد الحليم البقالي رئيس الجمعيةالوطنية لحملة الشهادات فرع ايت بوعياش وعضو عركة 20 فبراير اخر المحكوم عليهم
20 - مناضل جمعوي الأربعاء 01 غشت 2012 - 19:54
من هذا الملف :ملف الاعتقال السياسي يتأكد لنا من جديد ان حزب العدالة والتنمية اصبح اليد السحرية للنظام القائم بالمغرب هذا النظام الطبقي الذي يعتقل كل من قال لا امام نعم السائدة ، يسجن ويقمع كل من قال كلمة الحق في وجه الباطل ، واني سأشهد نفسي عليكم يا رموز حزب العداوة والتقلية يوم القيامة انكم نصرتم الفساد في البلاد ودافعتم عن المجرمين وحرفتم الحقائق.جميع المحاكمات التي تعرض لها المناضلون كيفما كان نوعهم سياسية شئتم ام ابيتم.
21 - خالد الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:05
"........... فضلا على أنه لن يتم استقباله من أي أحد". الله أودي أسي الرميد قول شي حاجا معقولة راه كاين الله فوق منك ومنا. الحاصول هاد العدالة صدقو كدابين منافقين وزايدينها بالشموتية. أودي على الرجال أودي دغيا قلبو الفستا
22 - abdellah2kaza الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:12
Mr ramid a commencé lui aussi a raconté n importe quoi en disant que ya pas de prisonnier politique , iwa goulou baz
23 - lost الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:21
لا حول ولا قوة الا بالله, الهدا الحد بدلتكم الكراسي.
كل كلمة ستحاسبون عليها يوم الحساب .
24 - المغربي الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:23
مهمتكم يا محكومة هي تلميع صورة الفساد و الاستبداد...
و ماذا نسمي ملفات معتقلي حركة 20 فبراير ؟
25 - zakaria men tiflet الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:25
نفى وزير العدل والحريات المغربي وجود معتقلين سياسيين .فماذا عن معاد بلغوات أليس معتقل سياسي ياسيد الوزير’
26 - nord الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:27
معاد الحاقد أسي الوزير نسيتيه
27 - CIORAN الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:27
احمد الله على شيئ و هو انني لم اصوت ابدا في حياتي على اي حزب كيفما كان,و مهما كانت ادعاءاته او الالقاب التي يحيط بها نفسه,على الاقل ضميري مرتاح لاني لم اساهم في مثل هده المهازل او "المزابل".قد يتعجب القارئ لمثل هده التصريحات من شخص لطالما اثقل مسامعنا بالحديث عن العدل مستحضرا بمناسبة او بغير مناسبة احاديث نبوية و ايات قرانية,لقد كنت دائما استمع اليه وهو يتحدث و اقول في قرارة نفسي :"هدا الشخص فيه شيئ ما لا اعرف ما هو بالضبط يجعلني اشعر بانه منافق" اقسم بالله العلي العظيم كان هدا هو شعوري,و ها انا الان اتاكد من اني لم اظلمه.لقد اقتنعت دائما بان الساسة المغاربة يجمعهم قاسم مشترك:"الكدب,النفاق,الانتهازية,المصلحة الشخصية..." بحيث من الغباء ابتلاع خطاباتهم.و الغريب في الامر هو كيف ان حزب "بن كيران" اصبح يردد نفس ما كانت تقوله الاحزاب الاخرى بما فيها احزاب "البصري":لا وجود لمعتقلي راي,المغرب الحمد لله,لا يمكن محاربة الفساد,نحن في مصاف الدول المتقدمة...نفس الهلوسات التي كان حزب "بن كيران" ينتقدها قبل دخول الحكومة.الماساة هي ماساة من صوتوا لهدا الحزب اعتقادا منهم انه حزب"عمر بن الخطاب".
28 - Adnane الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:31
العنوان يكذبه المقال ،لقد شاهدت البرنامج وكان المقدم يوجه أسئلة مفاجئة ،وكان جواب الوزير ذكيا
شتان بين وزراء المغرب قبل وبعد رياح التغير
29 - Brahim arazay الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:32
ماذا عن مصطفى أوسيا و حميد أوعظوش معتقلي الحركة التقافية الامازيغية؟
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
30 - زيزفون حسن الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:32
كما قالتها نجاة اعتابو "آه آه هذي كذبة بابينة قول الحق الموت كاينة..."
هذا الكلام لا يصدقه عاقل و الجميع يعلم أن الإعتقال بناء على التعليمات لازال ساري المفعول و سيبقى كذلك وهذا هو أبشع الإستبداد فتصفية الحسابات و الإنتقام من الخصوم و تلفيق التهم هذا يحدث و لعل "الحاقد" يشكل التجسيم الأمثل لهذه الخروقات...
31 - عمر مغفور الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:33
حسب علم وزير العدل لا يوجد سجناء راي او سياسيون معتقلون.لقد اصبح في المغرب والعالم كل السياسيين وقادة الدول امام طاحونة مصطلحات كل منهم قد يسهر الليل الطويل من اجل انتقاء تصريح او ايجاد مصطلح ليتفادى به الانتقادات او يصل به الى بعض مقاصده.اذا كان السيد وزير العدل غير متاكد من سجناء راي او السياسة فهل السيد الرميد ليس متاكدا من مظلومين مظلومين من القضاء او النيابة او الامن او المجتمع.والاكيد ان السيد الوزير يعلم علم اليقين ان وزارة العدل قبل ان يتراسها كانت وكرا للصفقات والرشاوي والتدخلات واللامبالات بقضايا الشعب وانا متاكد انها لا زالت فيها جيوبا كما كانت عليه بدرجات اقل.والكل يتذكر في وقت مضى اننا كنا نكذب بوجود تزمامرت وقلعة مكونة الى ان اخرج الله ما كانوا يكتمون.وكان الافيد له والجواب الحسن او الافضل لا اعلم والله اعلم.كيف بالمواطن العادي يدرك ان السجون المغربية غيبت عن الانظار الظالم والمظلوم والرميد الحقوقي والوزيرلا يعلم سبحان الله.لقد شرب من عسل السياسة وارتوى وعسل السياسة ليست كالماء تروي العطشان
32 - خادم القدس الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:42
أعرف شخصيا من معتقلي رأي و سجناء سياسيين ما لا يمكن للوزير المحترم عدهم , و خاصة منهم الإسلاميين الذين يحتلون المرتبة الأولى في مجوني الرأي و السياسة , و الكل على علم بذلك و أجد أنه من السخافة و اللعب على عقول الناس إطلاق مثل هكذا تصريح .
33 - المستقل الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:49
نعم هكذا هي الامور دائما، يبدأ المرء بتنازل أول ثم يتنازل عن كل شيء.
نعم سيبيع وزراء العدالة و التنمية دينهم و ماء وجوههم شيئا فشيئا لارضاء الحكام و يوم لا يبقى لهم ما يبيعون سيرميهم النظام في مزبلته و لن تبقى لهم سوى لعنات هذا الشعب تتبعهم حيث حلوا.
و قديما قال الشافعي:
إن الملوك بـلاء حيثما حـلـوا ... فلا يكن لك في أبوأبهم ظــل
ماذا تؤمل من قوم إذا غضبـوا ... جاروا عليك وإن أرضيتهم ملوا
فاستعن بالله عن أبوأبهم كرمـا ... إن الوقوف على أبوابهــم ذل
34 - Tchiva الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:58
أعتلى صوت الأسود، لن يقوم أحد باستقبال الكفار، ولو كان دلك، لزئرت 40 مليون أسد
تحيةً لك يا سيد الوزراء
35 - Amghar الأربعاء 01 غشت 2012 - 20:59
لا لا سيد الرميد لن نسمح أن تضحك علينا بهذه السهولة، السجن مليئ بمعتقلين الرأي فقط لأنهم لبقت لهم تهم أخرى لا علم لهم بها لكي لن نقول على أن هؤلاء أعتقلوا لأنهم إنتقذوا النظام أو مناضلين ونعلم أنك كنت تصرخ في وجه الوزير السابق لكي يتم الإخراج عن المعتقلين وكنت تقول أنهم أبرياء ،اليوم وبعد أن أصبحت في مكان نفس الوزير الذي إنتقذته تحاول تغطية الشمس بالغربال ، عقنا بكم والحل هو الثورة ،بالثورة سيحاكم المفسدين الذين عفوتم عنهم وبالثورة سيرى المناضلين النور بعدما أذاقوا أشد وأقصى المعملات الللإنسانية وهتكتم أعراض السجناء وأرغمتهم على الجلوس على القرورات واليوم تريد أن نقول العام زين.
36 - ABD ALLAH الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:00
Je crois que Mr Ramid a reason, il est tres intelligent et parait honest, s il ya quelque petite observations c est que person n est parfait.xx
37 - Mohamed الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:01
سأختصر القول وأقول لا حول ولا قوة الا بالله العظيم
38 - معلق الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:08
يعجبني كثيرا هذا الرجل
غير ان التحاقه بدواليب الادارة والدولة لم يصب في صالحه و ربما في نظري اضحى يفقده تلك المكانة التي كان يتمتع بها الاستاد الرميد .
وربما كذلك ان من ضمن الاخطاء التي ارتكبها في نظري هي عندما صرح بعدم وجود معتقلين سياسيين في المغرب .
39 - علماني الأربعاء 01 غشت 2012 - 21:15
" لا وجود لمعتقلي الرأي إن هم إلا إرهابيون." اين بوشتى الشارف المسكين الذي بث صرخته من خلال اليوتوب وأين صرخات أطفاله وزوجته ؟ألم تسمعها؟رحم الله عمر بن الخطاب والخلفاء.
40 - جواد الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:05
باراكا من الكذوب... إتقي الله يا أيها الوزير.
41 - EL BAY الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:07
vraiment je me suis étonné , ramid a changé totalement son lok et sa chemise politique
42 - امازيغي سوسي نبيل الاخلاق الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:31
كنت قبل ان تكون وزيرا معارضا ولما كنت وزيرا تنفي اي شيء يكون ضدك اين هي الديمقراطية ان كانو موجود ين قولها وللا تخاف مجرد ادوار سينمائية تلعبونها على الرأي العام
43 - kadour الأربعاء 01 غشت 2012 - 22:39
Monsieur Rmid il ne faut pas parler à la place des autres....dans le Maroc..il n'y a pas des principes et la logique....je vous rappel bien la convocation et la participation de madame LIVNI après qu'elle déclarer la guerre contre les gazauoi a partir de CAIRE moubarak....il a participé au congrès à Tanger fils fassi....garder tes parole et laisser le temps au temps.....après le printemps arabe vous allez voir quand vous seriez hors responsabilité......vous allez voir à venir......?????
44 - معتقل اميضر الأربعاء 01 غشت 2012 - 23:15
نحن سكان جماعة اميضر نستنكر تصريح الرميد ...اين العتقلين السياسين للقضية الامضرية ..حركة علئ درب 96..فسجن ورزازات يحرم 5مناصلين من الحرية بتهمة الدفاع عن الحقوق المنهوكة من ضرف ...شركة معادن اميضر.... انشري يا هسبريس
45 - jalil الخميس 02 غشت 2012 - 00:22
les detenus de bouaayach Imider...... 20février
46 - ناقم الخميس 02 غشت 2012 - 00:36
الرميد يطبق مقولة معروفة في السياسة
اكذب اكذب حتى يصدقك الناس
وهل في مرجعيتكم الاسلامية
الكذب حلال ?
اما ان كل شيء يهون من اجل الكراسي
استيقظوا انهم يكذبون عليكم
وانتم غافلون
والله المستعان !
47 - السلامي الخميس 02 غشت 2012 - 02:10
و هادوك صحراوة لمنوضة عليهم الجمعيات الحقوقية ديال العام ماشي معتقلين سياسين .
الرجوع لله يا وزير
48 - farhan الخميس 02 غشت 2012 - 02:43
السلام عليكم الوزراء لفتوا كانوا مزينين ،لأن مكنوش إكذبوا أمام الصحافة عمرنا شفناهم ،الأن
إكذبوا علينا باينين،هذ الوزراء ديل المصرحية والتنمية إو خلي على الله أوكان،أيامكم جاية مكاين ليحصل غير انتم أسي الوزير فيق
49 - fatima الخميس 02 غشت 2012 - 02:47
مسؤول رفيع المستوى أخرج ملفات خطيرة تتعلق بمسؤولين مغاربة متورطين بتعذيب مواطنين فطاحونة المحاسبة شرعت تدور الملفات بين أيدي قظاة دوليين كانوا في أحر الشوق لهذه اللحظة
50 - ilham الخميس 02 غشت 2012 - 02:52
ما اتعس من يحطم مجده بيده يا اخ الرميد
51 - borhan salem الخميس 02 غشت 2012 - 02:58
ضروري أن يقول الرميد هذا الكلام فهو مخزني ولو لم يكن كذلك لما ترأس حزبه الحكومة.
لأن للمخزن أوراق يلعب بها مع الشعب، وورقة "المصباح" إختمرت وهي الآن داخل رقعة الملعب؛ فكما حدث لورقة"الإتحاد" يحصل مع المصباح، وبعده هناك أوراق أخرى يدعي أصحابها أنهم معارضون وعند الأزمة يخرجهم المخزن من الظل،وهكذا دواليك منذ الإستقلال
52 - Noureddine الخميس 02 غشت 2012 - 03:07
What about Feb 20 Movement activists who are being picked up one after the other? What category should we put them in? Drug dealers? Mafia? Corruption guys? Tax evaders
53 - yahya الخميس 02 غشت 2012 - 03:09
تحية نضالية لحزب العدالة و التنمية..اول حزب عربي اسلامي جريئ و منظم. وطبعا يحتاج الى وقت ليكتسب خبرة محترمة تلبي حاجيات المغاربة المشتاقون لمؤسسات الحرية و ليس الذل.
54 - محمد حنين الخميس 02 غشت 2012 - 03:31
سلام الله التام
اللهم اجعل هذا المغرب جمعا مباركا تعز به الصادقين
و تذل به المنافقين المتأسلمين الوصوليين الانتهازيين
الرميد يذر الرماد في العيون
و أكيد أن التاريخ سيذر عليه السموم
بالامس كفى من الاعتقالات التعسفية
بالامس افتحوا مقر المخابرات للحقوقيين و الصحفيين
و اليوم لا .... و لا .....
اللهم ثبت الاقدام و الاقوال
أمين
55 - Arrifi الخميس 02 غشت 2012 - 03:49
Il faut punir ces hypocrites "islamistes"qui ont vendu la dignité des marocains et marocaines en ne leur votant pas dans les prochaines échéances.
56 - hassan de Msmrir الخميس 02 غشت 2012 - 04:59
بالله عليك ما هذا الهراء تتحدث وكأننا ننعم بفردوس الإستبداد العربوبعثي البائد الذي تسعى حكومتكم الظلامية إلى تكريسه فماذا سنقول عن الطلبة الأمازيغ حميد أوعضوش و مصطفى أوسايا و يوسف عاهد القابعين في سجون الدولة الشريفة يا وزير والله إنكم تغردون خارج السرب أونشري يا هيسبريس شكرا
57 - Haitam الخميس 02 غشت 2012 - 11:24
معتقلو أحداث تازة يتحدثون عن تعذيبهم
تحدث معتقلون على خلفية الأحداث التي شهدتها مدينة تازة بداية السنة الجارية، عن تعرضهم للضرب والتعذيب يوم الخميس الماضي داخل السجن المحلي بالمدينة، بعد تنظيمهم لأشكال احتجاجية على الأوضاع التي يعيشونها داخل السجن، وهو ما أسفر حسب قولهم عن إصابتهم بجروح ورضوض في مختلف أنحاء جسمهم.

وأوضح هؤلاء المعتقلون الذين يقضون عقوبات حبسية متفاوتة، أنهم تعرضوا لهجوم من طرف ما يزيد عن 30 عنصرا من حراس السجن بقيادة نائب رئيس المعقل، وقاموا بضربهم باستعمال العصي والهراوات، وأسفر التدخل حسب بيان صادر عن المعتقلين، عن إصابة عبد الصمد الهيدور الناشط في حركة 20 فبراير بإصابات بليغة حيث سقط مغمى عليه، كما أن الطالبين المعتقلين طارق حماني ولحسن دراجو لازالا يعانيان من مرض القصور الكلوي والجيوب الأنفية، حيث عمد حراس السجن إلى مهاجمتهما وضربهما في الأماكن التي يشكوان منها خاصة على مستوى الكلي والرأس، حسب البيان، كما أصيب طالبين آخرين وهما جادة بوبكار ويوسف أحجيج بإصابات وصفت بالبليغة في مختلف أنحاء جسمهما.
58 - أفرزيز دو ليلي الخميس 02 غشت 2012 - 13:19
ماذا عن مصطفى أوسيا و حميد أوعظوش معتقلي الحركة التقافية الامازيغية؟
59 - assanhaji الجمعة 03 غشت 2012 - 20:23
وماذا نسمي للحاقد الذي حكم عليه بسنة سجنا نافذا بتهمة غنائه قصيدة ضد البوليس أثناء تدخله العنيف ضد حركة 20 فبراير بالمقر المركزي لحزب الاشتراكي الموحد و بعده التحق به آخرون لمجرد أنهم تظاهروا علنا احتجاجا على الأوضاع المتردية التي تعيشها الساكنة بالمناطق المتضررة والمعزولة بالمغرب الغير النافع.
60 - RACH السبت 04 غشت 2012 - 13:47
لن يقبل الملك لقاء النتن ياهو ويضع بجانبه بل امامه وفي كل القرارات <<المستشار>> ازولاي ياله من انحياز للقضية الفلسطينية???????????????
61 - مروكي الأحد 05 غشت 2012 - 16:30
الرميد, لمذا عليك بالكدب اما ان تقول الحقيقة المر ة التي يعرفها الجميع وهو في المغرب الحالي مع الدستور ا لممنوح ان اغلبية السجناء هم سجنا ء الرءي والتعبير ,اللصوص الكبارو اصحاب المخدرا والمحضورات يتفطحون بكل حرية عليك بالاستقالة لو كنت في بلد يحترم نفسه لوطئت اقدامك الوظيفة العمومية من جديد .
الاسقالة لاننا لم نمنحكم ولاية اخرى لتواطئكم في العملية التجميلية المزيفة.
ارجوا الارسال وشكرا.
المجموع: 61 | عرض: 1 - 61

التعليقات مغلقة على هذا المقال