24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

4.12

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | الملك محمد السادس: مانديلا احترم شرعية المغرب في صحرائه

الملك محمد السادس: مانديلا احترم شرعية المغرب في صحرائه

الملك محمد السادس: مانديلا احترم شرعية المغرب في صحرائه

قال الملك محمد السادس في برقية تعزية لرئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما، على إثر وفاة الزعيم الافريقي نيلسون مانديلا ، مساء أمس الخميس عن سن 95 عاما، إنه "خلال توليه مقاليد الحكم ، احترم الراحل شرعية المغرب في صحرائه ولم يرغب أبدا في الاعتراف أو دعم تقسيم أو تجزيء بلادي".

وذكَر الملك السادس في ذات البرقية، التي تقدم فيها لأفراد شعب جنوب إفريقيا، بأصدق عبارات التعازي والمواساة، أنه "تلقينا بتأثر عميق نبأ وفاة أول رئيس لجنوب إفريقيا لما بعد نظام الأبرتايد، الفقيد نيلسون روليهلاهلا تغمده الله بواسع رحمته"، معربا عن "إشادته بالخصال الحميدة والشجاعة السياسية للراحل، رمز السلام ، الذي يسجل له التاريخ كفاحه ضد العنصرية والتمييز، وكذا نضاله لبناء جنوب إفريقيا جديدة".

البرقية الملكية نوهت بذاكرة رجل دولة استثنائي ، حظي بحب شعبه، واحترام الجميع عبر العالم، من أجل كفاحه المستميت ضد ويلات التفرقة والفوارق الاجتماعية، كما ذكر الملك محمد السادس بأن "الفقيد ربط علاقة خاصة جدا مع بلدي الذي سانده منذ بداية كفاحه ضد نظام الابرتايد وأقام الراحل بالتالي فترات طويلة مطلع الستينات، حيث حظي خلالها بدعم سياسي ومادي رائد لنضاله".

http://t1.hespress.com/files/mandelamohamedVi_187705957.jpg

الملك أضاف في البرقية ذاتها أنه "بعد ما عانق الحرية، حرص الفقيد في نونبر 1994 على زيارة المملكة للتعبير عن امتنانه لها لتضامنها اللامشروط مع شعب جنوب إفريقيا الشقيق. وبهذه المناسبة، قلده والدنا المغفور له جلالة الملك، طيب الله مثواه، بأعلى وسام للمملكة، كعربون على كفاحه الاستثنائي من أجل المساواة والعدالة".

كما جاء في البرقية أن "الروابط المتفردة التي جمعت بين الراحل والشعب المغربي وملكه ما فتئت تتطور بعد اعتلائنا العرش، لاسيما وبمناسبة آخر زيارة خاصة قام بها للرباط في غشت 2005".

وسجل الملك محمد السادس أن "الفقيد الرئيس نيلسون مانديلا تمكن، بحكمة وتبصر، من إعلاء القيم العالمية للحرية والعدالة والسلام والتسامح. كما تمكن بعزم قوي من إبراز المثل التي آمن بها وموقفه الثابت من أجل الحفاظ على السيادة الوطنية والوحدة الترابية لمجموع الدول الإفريقية الشقيقة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (74)

1 - Mohamed الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:14
جاك شيراك كتب في مذكراته ان الحسن الثاني اقنعه بضرورة مساعدة شعب جنوب افريقيا على مواجهة نظامها العنصري.
2 - مانديلا المناضل الحر الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:18
مانديلا المناضل الحر الذي افنى حياته بين المقاومة و السجن 27 عاما للتخلص من نظام الابارتيد العنصري لا يمكنه ان يدعم نظاما مثله خارج جنوب افريقيا و في اي مكان في العالم و لا يمكن ان يخطئ شخص في قامته بان تشوه صورته.
3 - Adham الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:20
Parfois je trouve que la politique et le système au Maroc est basée sur les sentiments et non pas la réalité !
Réveillez vous messieurs et soyez fort plus que jamais car nous sommes en 2013 et chaque nation défends ses intérêts et les intérêts de leurs people !
Soyez réaliste car nous sommes dans la jungle et ceux qui restent sont les plus intelligents et les plus forts !
4 - robyyyyyyyy الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:24
اذكر ان الفقيد هو الكبير نلسون مانديلا .............و ليس الولع المفاجئ بافريقيا و كأن المغرب هو المخلص لأفريقيا....و مختصر الكلام أن " شاط الخير علا ازعير".....
5 - EL ARABI الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:25
مانديلا احترم شرعية المغرب في صحرائه
الزعيم الراحل ايقونة النضال الحقيقي لكل زعيم في هذا الكون ..ان الايمان بالنضال الحقيقي من اجل الحرية والانعتاق من سلاسل القهر لا يباع من اجل دنيا فانية ومناصب ..بصبره الحقيقي حصد كل الالقاب وظل شامخا محترما اينما حل..
فهل استفاد حكام الربيع العربي من دروس مانديلا في تجاوز الخلافات الضيقة والتلهف على الكراسي ضاربين عرض الحائط طموحات شعوبهم...?
6 - عبدالله ب. الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:25
الزعيم الذي لا يحظى بحب واحترام شعبه لا يستحق البقاء على رأس الهرم السياسي، والقائد (قائد الدولة) الذي يحترم نفسه والقيم الذي تجمعه ببلده، وما يتصل بقيم التاريخ والجغرافيا والأخلاق.. لا يمكن أن يزكي دعاوى التجزيء التي تستهدف الدول في كيانها وأبنائها ووحدتها...
ولذا، وجب الوقوف احتراما وتقديرا لروح فقيد النضال ضد العنصرية والظلم والطغيان...
والحق أن الراحل كان محظوظا جدا لأنه كان جنوب افريقيا ولم يكن جزائريا، فلو كان كذلك لكان صفي - مثلا - على الطريقة التي طالت الراحل محمد بوضياف وألصقت التهمة بـ "الجماعة الإسلامية المسلحة" أو بأي كبش فداء لأنه أيد الحق وانحاز إلى الحق...
7 - ابويه محمد الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:32
سبحان الله هناك اشخاص وشخصيات يذخلون التاريخ من بابه الواسع واخرون يذخلون مزبلة التاريخ ...بمواقفهم السياسية كحكام الجارة الشرقية !!!
8 - marocatn الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:33
برقية فيها رائحة ذكاء المغفور له الحسن الثاني رحمه الله ...من اين ذاك العرش من تلك الشجرة...الله ينصر ملكنا محمد السادس.......................
9 - Hamid Hakou الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:47
كل من يحترم شرعية المغرب في صحرائه نحترمه علی قدر إحترامه لمقدسات بلادنا فالصحراء مغربية.
10 - Adel الجمعة 06 دجنبر 2013 - 11:58
Je trouve que c'est une grosse erreur de parler su sahara dans une lettre de condoléances; meme sur la photo on remarque la distance entre le roi et Mandela, tout le monde sais que mandela a été formé par le FLN algerien et soutenu par l'algerie d'ailleurs sa permiere visite apres sa sortie de la prison c été l'algerie . ce pays a des gens intélligent qui ont profité de soutenir mandela, cheguivara...etc qui sont des personnages influantes mondialement et c'est pour cela qu'ils ont soutenu la cause du polisario qu'ils ont trouvé juste. l'erreur du maroc c'est de toujours soutenir le plus fort et le plus riche; cette politique nous a mis dans un état que le monde nous donne pas beaucoup de respect.
merci de publier hespress car il faut liberé la verité.
11 - مغريبي مسلم. الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:07
الله يرحم هد الرجل العضيم رمز الحرية الخقيقية نتمنة من ربي العلمين يرحمه ويعطيه بيت ف الجنة الفردس إنه رجل قوي نقل كل من هو حر يصلي.صلت جنازة اليم الجمعة إن لله ون اله رجعون نتمنة من بلاد جنوب إفريقية تستمر ف تريخ هد رجل والعلم يعلم رحمك الله يا عزيز العلم شكران هسبريس. 
12 - hassan الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:08
والله.......هل كان فعلا مناضل قومي ....الم يكن ككل الذين خرجوا في مظاهرة فوجدوا انفسهم داخل السجن لتلفق لهم مؤامرة ويبقوا داخله لمدة معينة وبعد خروجهم يقولون لنا بان فلان مناضل ....ياود اشمن نضال الله يجيبكم على خير
13 - الصحراء المغربية الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:16
السلام عليكم لكن انا اعرف انا جنوب افريقيا هي تاني اكبر عدو للقضية الوطنية بعد جيران السوء الله يهديهوم
14 - جمال/ألمانيا الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:25
جنوب افريقيا من أول الدول التي اعترفت بالجمهورية الصحراوية، وأوّل من يُسانده، وعلاقات المغرب توتّرت بسبب تافه كأس العالم 2010 وكالعادة بسبب تخلُّفنا وعدم نضج السياسه الخارجية لدينا. واتخذنا أنذاك من قطر وجنوب افريقيا عوض النظر بإستراتيجية بعيدة
لأننا لحدّ الآن لم ننظم كأس العالم ولم نتأهل لأي كأس عالم منذ حينها. لأننا بلد متخلّف من العالم الثالث ولا نريد العمل بالواقع، TGV والبغال تجّر العربات في الشارع، تنظيم كأس العالم ومدن بأكملها لا تتوفّر على قنوات الصرف الصحي،
و...و.. بلد يعيش بمحض الصّدفة، حتى السيّاح الذين يأتون إلى المغرب لا يرجعون مرّة أخرى لأنهم تعرضوا للسرقة والإحتيال و....
بل حتى أبناء البلد يُعاملون بالعنصرية....
دولة تائهة لأن جسدها إفريقي عربي مسلم وعقلها وتصرفاتها تجري وراء الغرب لتسمع ، الحكم الذاتي فكرة جيدة، والمغرب بلد جميل....
15 - Aziz الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:27
رحم الله المجاهد مانديلا ،اما الوقت الان ليس مناسبا ان نقول هل كان مع الصحراء مغربية او غربية ، اتركو مانديلا ان يبقى رمزا للمقاومة والحرية ، ولا تلطخو يده بدماء كم ، فهو بريء ،
16 - الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:33
sahara marocaine et reste marocaine
17 - Anti*Apartheid الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:33
رحمة الله الوآسعة على هدا العبقري*مديبا*الدي ضحى بحياته من أجل البلاد والعباد.تعد جنوب إفريقا اليوم أقوى بلد إقتصاديا،عسكريا...
أما الجبنآء، المنآفقين، الإنتهآزيين، الشفآرة...إلى مزبلة التاريخ!
18 - rachida الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:39
يقال أن نلسون مانديلا كان يدعم الكيان الوهمي للبوليزاريو هل هذا صحيح أم افتراء ؟
19 - komar الجمعة 06 دجنبر 2013 - 12:50
المناضل الراحل مانديلا رحمه الله،
احترم شرعية بلاده وبهدا حصل على احترام العالم،وعلى النظام المغربي أن يستفيد منه.
20 - مانديلا المناضل الحر الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:02
مانديلا المناضل الحر الذي افنى حياته بين المقاومة و السجن 27 عاما للتخلص من نظام الابارتيد العنصري لا يمكنه ان يدعم نظاما مثله خارج جنوب افريقيا و في اي مكان في العالم و لا يمكن ان يخطئ شخص في قامته بان تشوه صورته.
21 - عامر التكريتي الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:05
الى ابو الزعماء والمناضلين الاحرار الى من ترك اروع الامثله في الكفاح والنضال ضد الظلم والاظطهاد الى من تخلد اسمه بتاريخ الانسانيه سوف نظل نتعلم من ماتركته لنا من ارث وعبر ناضلت وصبرت وجاهدت حتى وصلت الى القمه وتركتتها لانها كانت نتنه تابى نفسك ان تسكن اليها تركت هذا العالم وهو عالم فاسد ومحبط وظال لاوجود للفضيله الا ماندر ليت زعمائنا الخالدون يتعلمون قليلا من ماتركت وليتهم يستوعبون من دروسك في النضال والزعامه والزهد والعفه والنزاهه حقا وجب الحزن علينا لانك تركتنا الله يعلم بعباده ويلطف بهم ويتولاك باعلى الجنان
22 - kayssar الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:08
ماندلا دخل التاريخ و بقي وفيا بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للمغرب في قضية الوحدة الترابية للمملكة رغم الضغوطاط من قبل الاعداء و هدا يحسب له.
اما الدي سيدخل مزبلة التاريخ من بابها الواسع فهو حاكم جارة السوء،الدي اكل من طعامنا و شرب، ودرس في مدارسنا،ونكر و سب الملة، اللهم خد فيه حق المغاربة
في الدنيا و الاخرة. ...والصحراء مغربية رغما عن انف الاعداء، كانوا في جنوب افريقيا او في الجزائر.
23 - مغربي حر الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:40
تفاعلا مع موجة عزاء منديلا......... عاش المغرب.

رحل مانديلا ملهم البوليساريو و عدو القضية الوطنية الأولى للمغاربة و ناكر جميل الشعب المغربي و مذا بعد؟
تحية تقدير لكل شهداء تحرير هذا الوطن و مقاوميه الذين يعيشون الإهمال و النسيان و خلف الستار،تحية تقدير و إجلال لجنود القوات المسلحة الملكية الذين يرابطون في أقاصي هذا الوطن دودا عنه و بعيدا بآلاف الكيلومترات عن أقرب عدسة تصوير،تحية تقدير لأمهات و آباء يعيشون في فيافي و جبال هذا الوطن باعتزاز و إيمان و حب ،تحية تقدير لدماء المعطلين التي تسال لترات متتاليات في شوارع المملكة،تحية تقدير لرجالات و نساء الصحراء الوحدويين و المؤمنين بالوطن و تبا تبا و خزيا لكل عدو لوطني.
لن ننسى أن منديلا بارك كل كلمات القدح و الذم و الهجاء اتجاه المغرب و الشعب المغربي في كل المناسبات تحت ذريعة النضال و قيادة الحركات التحررية بعدما كان المغرب أكبر مسانديه
و خير دليل أن تجهيزات بيته بجهنسبورغ من كرم الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه.
رحل و مذا بعد؟
24 - Amir الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:46
ر حمة الله عليه على الاقل هذا الانسان كان يدافع عن قضية انسانية عن الظلم والعبودية لم يكن طاغية ديكتاتوري او حاكم مستبد لهذا دخل التاريخ من بابه الواسع وسيبق زعيما في اذهانناو رمزا من رموز الحرية اتمنى ان يصبح محمد السادس يوما ما زعيما لنا نفتخربه كل شي عند الله قريب
25 - احمد الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:49
au numéro 10
si Mr Mandela a été forme par le FLN le peuple Sud Africain aurait souffert sous sa dictature et le Sud Afrique aurait atteint le cao alors que c est tout a fait le contraire
26 - marocain simple الجمعة 06 دجنبر 2013 - 13:59
La politique marocaine est pleine de fautes. L´afrique du Sud reconnait la Republique Sahraoui. je ne pense pas que la politique algerienne a une influence sur l´afrique du sud aujourd´hui. l´afrique du sud est tres riche et n´a pas besoin d´argent pour soutenir le Polisario. de plus les europeens ont tous des cartes geographiques tres anciennes qui montrent que l´histoire n´a jamais connu une republique qui s´appelle la republique sahraoui. de plus, le drapeau est fabriqué parce que c´est seulement le drapeau palestinien plus un croissant et une étoile. pas plus. donc toute " LA CAUSE SAHRAOUI" est fabriquée. de plus wali moustapha assayed voulait chasser les espagnols du sahra parce qu´il est du sahara et n´a jamais parlé de la republique avant la marche verte. Enfin, je dis une chose tres claire pour tout le monde : il n ya pas un peuple qui s´appelle le peuple sahraoui. IL ya seulement les habitants du sahra qui sont au sud du maroc, au sud de l´algerie, au sud de la tunisie etc
27 - BOUARFA LAHCEN goulmima الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:16
Salutations fraternelles
NELSAN MANDELLA un grand militant sud africain qui a passé plus de 26 ans dans les geôles de l Afrique du sud sous le régime raciste vient de nous quitter
je lui ai accordé un respect énorme et j avais même publié sur les colonnes de jeune Afrique l hebdomadaire international un article où j avais étalé le courage de ce valeureux guerrier
Repose toi en paix c est grâce à vous que votre pays connait le développement extraordinaire
BOUARFA lahcen
acteur associatif
goulmima
maroc
28 - يوسف خريبكة الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:17
ما أتار إنتباهي في مانديلا أنه خلال فترة مرضه بقي يعالج في بلده ولم يذهب للعلاج بأروبا أو أمريكا وهذا عكس مسؤولونا العرب الذين إذا بنزلة برد فروا للعلاج بالخارج...!!!! أنشري يا hespress
29 - abde_fes الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:34
bravo au message 26 il a tout resumé avec brio , vive la maroc libre de tangers à lagouira .
30 - ali الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:46
رحمه الله الفقيد الكبير نيلسون مانديلا ضحى بالغالي والنفيس من اجل كرامة شعبه وافريقيا ككل لانه رئيس افريقي وعربي الوحيد الدي دهب بجنوب افريقيا بعيدا ودخل بهم الى الدول الديمقراطية التي يحترم فيها شعوبهم ولكن سيبقى في التاريخ الى الابد .
31 - Ahmed الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:50
est ce que kel un sait pourquoi l afrique du sud a change sa position on sahara marocain, je voudrais savoir les vrai raisons.
qui a change la position du sud afrique: mandella ou son successeur.
svp si kel un vraiment connait les vari raisons:
merci
32 - Mohamed Amine T الجمعة 06 دجنبر 2013 - 14:51
كنت احب هذا الشخص و كنت من المطالبين بحريته لما كان مسجونا. لكني كرهته اشد كره لما زار الجزائر بعد خروجه من السجن و على موقفه من قضيتنا الوطنية.
واليوم ، كل من يتباكى على هذا الشخص فما عليه الا زيارة قبره و لو مرة في السنة كحاج او معتمر اما كرهي له سيبقى ما دمت حيا.
33 - jalal الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:12
المغرب وقف بجانب المناضلين السود من اجل تحرير افريقيا الجنوبية ابان الباغتايد والميز العنصري كما وقف بجانب الجزائر لتحريرها من الاستعمار الفرنسي كذلك , فالمرحوم مانديلا اعترف بمواقيف المغرب ومساعداته لبلده الى ان تحرر وعوض لنا ذلك بتضامنه معنا في وحدة ترابنا الى ان خلفه الحزب الحاكم الان والحليف للجزائر فتغير كل شيء فنسيت افريقيا الجنوبية وحليفتها الجزائر كل المساعدات والتضحيات التي ما فتئ المغرب يقدمها انذاك وفي ظروف صعبة وكان جزاءنا اليوم من طرف هؤلاء المنافقين هو الاعتراف بدولة خيالية اصطنعوها على ارضنا .
34 - Mohamed Amine T الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:13
au commentaire 31
cher Ahmed
le point de départ de la déviation politique de l'afrique du sud était au cour de la visite de Mandella à l'Algérie quant à son successeur il n'a qu'à terminer la tâche
35 - Observator الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:20
ايام قليلة تم تقديم وتائقي تلفزيوني عن الحالة الأقتصادية و الاجتماعية التي يتخبط فيها جنوب إفريقيا بعد مشاركة السكان الاصليون في الحكم و التمرد عن الجنس الابيض، الحصيلة هي انتشار العنصرية بمعناها الحقيقي ضد من هو غير اصلي، انتشار كل انواع الفساد، انعدام الامن و الحالة اخطر من ذلك حين يتم اقصاء البيض من جل الوظائف مما الزم الاجيال خصوصا الشباب منهم للمغادرة نحو اوروبا و امريكا بحثا عن عيش في المستوا.
36 - Filouane الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:29
Lors de sa visite au maroc, Mandela etait furieux contre Hassan II lorsqu il a vu des esclaves noirs touareg au palais, qui ne s arretaient pas de se plier en 2 devant le despote monarque.
37 - المناضل - هولندا الجمعة 06 دجنبر 2013 - 15:55
نلسون مانديلا أعظم شخصية في التاريخ....27 سنة قضاها في السجن وهو يدافع بطرق سلمية عن شعبه لأجل الحرية والكرامة...لقد خرج من السجن ليس في قلبه حقد ولا كراهية على اللدين أودعوه السجن ,بل انطلق مساهما في بناء دولة ديمقراطية وحديثة مع جميع الفئات من البيض والسود والمسلمين والبوديين.......وبهدا أنقد جنوب أفريقيا من حرب أهلية....
وشتان بين هده الشخصية الفدة وهدا السفاح معه في الصورة( الحسن)....
38 - hamooz الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:23
c'était un grand hommme, comme on n'en a jamais eu ici. mais je trouve que ce n'est pas correct d'aborder le cas du Sahara dans un message de condoléances, ce n'est pas une occasion pour en tirer profit
39 - Ahmed الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:43
merci Mohamed Amine pour ta reponse, mais je trouve ce que tu as dis un peu pas logique. cad un pays ne peut pas changer sa position 360 degre pour une simple visite a alger. meme si c est le cas: pourquoi il a fait ca, ksk les algerians ont leur dit. comment ils ont arrive a leur convaincre.
Filouane: j ai entendu parle de ce que tu dit:je crois que c est l une des raisons, mais j en suis pas sur
merci a vous tous
40 - slimane الجمعة 06 دجنبر 2013 - 16:56
الدول الكبرى ديما عندها زعيم مثل منديلا وعبد الناصر و بومدين الله يرحمهم
41 - عبد الحق الجمعة 06 دجنبر 2013 - 17:02
عاشت المملكة المغربية الشريفة حرة مستقلة بصحرائها و ترابها و ملكها و شعبها إلى ان يرث الله الأرض و من عليهاو بعيدا عن الديبلوماسية اقول الموت لأعداء المغرب كائن من كان.
42 - رتيبة الجمعة 06 دجنبر 2013 - 17:04
سبحان الله الرحمات نازلة شتا شتا على مانديلا ولكن الذي لايفهمه من يدعو له بالرحمة وبيت في الجنة انه لا تجوز عليه الرحمة لانه مات على الكفر قال الله تعالى ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين يعني الحكم محسوم فهو عاش مدافعا عن الدنيا وأصبح رئيساً فكان له ذلك ولكن ليس له في الآخرة نصيب اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين
43 - غير دايز الجمعة 06 دجنبر 2013 - 17:15
كلما كبرت خيبتي من هذه القيادات الأقزام التي أفرزها الربيع العربي زاد إعجابي بهذا الرجل العظيم، نلسون مانديلا، الذي تجرد من كل رغبة في الانتقام وساهم في بناء دولة ما بعد نظام التمييز العنصري ثم تنحى عن السلطة في ذروة شهرته وآثر حياة البسطاء.
44 - en passage الجمعة 06 دجنبر 2013 - 17:42
Le meilleur commentaire est le nº42
Faire attention chérs lecteurs
45 - البوهالي محمد الجمعة 06 دجنبر 2013 - 17:49
هل كان إحتراما أم خوفا من , من على شماله قعيد ؟؟؟؟
قالوها سيادنا الأوالى العافية تتولد رماد , زول زوما هوا وشيخ حمد قسموا سودان غير بالضحك وللعب . الشعب السوداني شعب طيب صراحة
تحية إلى إخواننا في السودان
46 - Flex الجمعة 06 دجنبر 2013 - 18:37
Je vois beaucoup de commentaires qui démontrent le vide intellectuel présent chez le citoyen marocain, incapable de donner un jugement précis sur une question donnée. Introduire la question du Sahara dans l'événement de la mort de Madiba (le vrai nom de Mandela) relève de l'idiotie. Oublier le caractère universel de cet humain exemplaire et focaliser la réaction sur un problème interne, on appelle ça être borné.
Le cerveau du marocain lambda est tellement désorienté, on mêle souvent nos situations personnelle dans les jugements qu'on fait, et on oublie souvent d'affronter la réalité.
A bon entendeur
47 - المغربي حتى للموت الجمعة 06 دجنبر 2013 - 18:42
كان رجلا عظيما و لم ينس فضل المغرب الذي قضى فيه فترة تدريب عسكري سري في بداية الستينات قبل أن يعود لبلده عام 1962 ليخوض أعظم و أشرس نضال ضد نظام الميز العنصري. لذا كان يقف بقوة ضد بعض قيادات حزبه الميالين لحكام الجزائر و صنيعتها البوليزاريو التي لم يتم الإعتراف بها إلا بعد أن ترك السلطة.
48 - samir الجمعة 06 دجنبر 2013 - 18:47
قال تعالى: (ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم) [التوبة: 113].

و قال النبيّ عليه الصلاة والسلام :
(والذي نفسي بيده لا يسمع بي أحد من هذه الأمة يهودي ولا نصراني ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من أهل النار). أخرجه مسلم.

وعن أبي هريرة ، قال : زار رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبر أمه فبكى وأبكى من حوله ، ثم قال : " استأذنت ربي أن أزور قبرها فأذن لي ، واستأذنته أن أستغفر لها فلم يؤذن لي فزوروا القبور ، فإنها تذكر الموت "
49 - Adel الجمعة 06 دجنبر 2013 - 19:02
Les services secrets Algerians sont tres actifs sur Hespress. Ils savent bien que le site est visite par bcp d'algeriens. Ils ont meme developpe leurs strategies sur le site en creant des conversations. Voir les commentaires 3, 4,10,14,23,26,29,31,32,34,36,39,40). C'a fait presque la moitie des commentaires. Qu'est ce qu'ils nous veulent ces mercenaires!!!!
50 - MARROQUI الجمعة 06 دجنبر 2013 - 19:30
Pour M. Adel, poste N° 10
M. vous avez vraiment besoin de relire l'Histoire et plus particulièrement la biographie de MANDELA avant de proférer des bêtises
51 - الحكيم الجمعة 06 دجنبر 2013 - 20:41
اذكروا امواتكم بخير . برقية في منتهى الحكمة.
52 - Morabite الجمعة 06 دجنبر 2013 - 21:11
Ceux qui se font passer pour des marocains et qui se croient plus intelligents que la moyenne des lecteurs marocains ont tort. Cette manipulation à 3 francs six sous ne prendra pas . Le lecteur marocain est intelligent et averti. Vos méthodes que vous croyez subtiles ne constituent qu'un atirail stylistique stérile. Allez donc sur les sites algériens où l'insulte et la vulgarité coulent à flot. Votre malaise y sera assouvi dans une transe collective..
53 - louca الجمعة 06 دجنبر 2013 - 21:59
Vous parlez d'une réalité historique, Mandela et la cause sud Africaine a été soutenu essentiellement par l'Algerie, elle a obtenu même l'expulsion du régime de l'apartheid de l'assemblée générale des nations unis sous la présidence Algérienne....aussi l'introduction du défunt Yasser Arafat avec l'olivier dans sa main pour la première fois au sein de l'onu.
54 - .change we need الجمعة 06 دجنبر 2013 - 22:40
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإذا ثبت أن شخصا ما مشرك أو يهودي أو نصراني أو غيرهم من ملل الكفر، وأنه مات على شركه وكفره من غير توبة فإنه لايجوز الترحم عليه ولاالدعاء له بعد موته ، لأن الله تعالى قد قضى عليه بالخلود في النار، والدعاء له بالرحمة طلب لتغيير قضاء الله المبرم الذي لا يغير ولا يبدل بالدعاء، وقد قال تعالى: (ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين ولو كانوا أولي قربى من بعد ما تبين لهم أنهم أصحاب الجحيم) [التوبة: 113]. ولقوله عليه الصلاة والسلام في الحديث : ( والذي نفسي بيده لايسمع بي أحد من هذه الأمة ، ولايهودي ولانصراني ، ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من أصحاب النار ) رواه مسلم وغيره .
وهذا غير الدعاء للكافرين بالهداية حال حياتهم رغبةً في إسلامهم، فإن ذلك جائز ، وقد دعا النبي صلى الله عليه وسلم لدوس وكانوا كفاراً فقال: "اللهم اهد دوساً وائت بهم" متفق عليه. والله أعلم.
55 - jam3 الجمعة 06 دجنبر 2013 - 23:11
Ce que je voit lessais la politique pour ces gens 'ne melangais pas tout parmais vous monsieur ali n°30 qui dit mandila est un arrabe .dans un autre cas ci le moment de parler du sahara 'il est vrais mandila malgre cest un monadil mais il a respecte notre frantires et en plus sm m6 est bien place poue ca ce nest a vous de lui dire ce quil va faire .pour qui vous cerais pas ministre de lexterieur mesieurs md
56 - أيـــــــــوب الجمعة 06 دجنبر 2013 - 23:13
حقا إنه رجل عظيم يستحق الإحترام لما بدله من جهد حيث قضى أكتر من عقدين من وراء القضبان دفاعا عن مبادئه إنه عملة نادرة ما أحواجنا إليها في العالم العربي
57 - MOHAMED السبت 07 دجنبر 2013 - 01:26
تحية لكم.مات مانديلا اشوف حسابو اما ان نقول الله ارحمو فهذا خطا فان الله وعد المسلمين العاملين على طاعته فقط بالجنة ثلة من الاولين و قليل من الاخرين
58 - محمد بودرة السبت 07 دجنبر 2013 - 02:26
اسطورة منديلا وعبقرية الحسن الثاني ودهاء محمد السادس والصحراء مغربية
59 - sam السبت 07 دجنبر 2013 - 02:49
mandela soutin tout simplement le maroc car hassan2 qui a convaincu metternd de soutenir la cause de mandela car il prenait l'ANC comme une organisation terroriste "et pas chirac au commentaire 1car a l'epoque chirac n'ete pas president" et ce que je dit par des journalistes français alors que metterand ete de gauche et on sait bien qu'ils ne sont pas tjs d'accord avec la cause marocaine et malgre ça hassan2 a convaincu metterand et c apres le depart de mandela que afriq de sud a changé de positon mais ça va pas durer car les ennemis tout le monde commence a les connaitre en vrai la preuve c le peuple lle plus detester en europe meme eux ils le savent et toujours enface des français en particulier ils se prennent pour des marocains mdr
60 - abazayd السبت 07 دجنبر 2013 - 03:38
فعلا هذا لرجل كان مناضلا حقا .فقد ادرك ان ما امن به من مبادئ اشتراكية يستحيل تطبيقها.فلم يكن انانيا ابدا بل كان في قمة الدهاء السياسي فنسي الاحقاد وتعالى عليها.فاخذالابيض والا سود ومن لالون له والشلح والصحراوي ومن ليس لا بهذا ولا ذاك .فخلطهم في وطن بالوان قوس قزح.فالا بيض هو باني البلد وغيره هو الاصل .ولايمكن لاحدهما ان يقول للاخر انت لست من هذا البلد.وهذه هي افريقيا الجنوبية الحديثة وهؤلاءهم الزعماء الحقيقيون لا كاعرابنا.
61 - red-mars_2 السبت 07 دجنبر 2013 - 04:25
اتدكر يوما علقت فيه سكرتيرة منديلا,بغضب شديد على الانعدام الكامل للامن البريطاني MI5
وكل الاجهزة الامنية البريطانية اجمالا اثناء زيارة منديلا لبريطانيا ,ثلبية لدعوة الملكة .
كانه متحكم فيه مند البداية...هل تحكموا في احمد ديداااات?,سيبقا منديلا رجلا,عادلا حارب الظلم,وسيبقى احمد دييييدات,اشرف دعاة القرن القااارئ يبحث عن الحقيقة,لكن سيبقى السؤال مطروحا..للمغاربة
مااااهي اخطاااؤنا تجااه ارضنا و شعبنا,ولمادا نتهم غيرنا باخطائنا...
من العيب والعاااااااااار ان يمتل تااااجر مخدرات قوميتنا,ام نزلنا للحضيض حتى نتبنا سياسة الغير,لبلد تاريخه البعيد القريب,اقرب لحظارة اليونان والرومان ازلية وانتاجا??????
شلت ايادي الجبناء..ولينطق امين مرشد....حتى لا نتخبط,مرة اخرى في دهاااليز وكواليس نادي شبابيييط...ولا تقولوا مرة اخرى,انها اموال فقااقيير
ورشاوي بو تفقير...بل كونوا امناء ثقوا واسثثمروا في عقول ابنائكم وبناتكم
لقد اجاب دنك سياو بينك,ماو تسي تونك من السجن فقال:لا يهم ان كان القط ابيضا او اسودا المهم انه يصطاد جردانا..ففهم مااو فشله الدريع وعاد دينك وبنى الصين من جديد وتمعنوا....وترحموا على عقولنا
62 - عبدالله منصور السالمي السبت 07 دجنبر 2013 - 05:26
منديلا اسلم وكان يقوم لصلاة الليل ويسبح الله اناء الليل والنهار،ويصدق ويصوم شهر رمضان بل يصوم للاجر كل اثنين وكل خميس
كل ذلك خلسة من المستعمر،منديلا الفقيد كان لايجلس في حضرة النساء المتبرجات وكان يلقي في بصره الى الارض كلما جائته سكريترته الشقراء الحسناء،منديلا كان يحب المغرب ويحب تقالده العريقة ولهذا اقلع مبكراعن احتساء الشامبانيا والروم والكوكاكولا وكان كلما حل بالفنادق الخمسة نجوم والتي كان يمتص سعر تكالفها صديقه الحميم بيل كلينتن ،،في تلك الفنادق كان يفضل شراب كؤوس من الشاي بالنعناع والشيبا شانه في ذلك شان مرادجي وحليم
63 - أنكاد أكدال السبت 07 دجنبر 2013 - 05:55
تتبعت بعض التعاليق الذاكرة للسيرة الذاتية للراحل مانديلا ولم أسمع عن السنوات الذي قضاها في المغرب وبالضبط في مدينة وجدة ، أفي هذا تعتيم إعلامي كذلك ؟ سبحان الله لاشئ من حسنات هذا المغرب البلد العظيم يذكر . أم أن العظماء لاتذكر محاسنهم فهي بارزة أصلا.
64 - MAROCAIN السبت 07 دجنبر 2013 - 08:02
je voudrais dire que beaucoup de gens qui font des commentaires sur le sahara marocain ignorent l histoire malgres la facilite d aujourd hui avec internet .avant de porter des faux jugement consultez l histoire et non la propagande des dictateurs militaires qui vous endorment depuis plus de cinquante ans .reveillez vous du sommeil ..nous les marocains nous avons une legitimite historique sur notre sahara car notre cicilisation de 12 siecles le prouve .la france vous a laisse le plus grand territoire d afrique sans passe glorieux ni legitimite historique qu est ce que vous en avez fait de cette richesse ? rien si ce n est d emmerder et jalouser votre voisin qui a toujours soutenu le peuple frere algerien et le soutiendra toujours .
65 - aziz السبت 07 دجنبر 2013 - 10:27
le Maroc a donné beaucoup au sud Afrique et à l'algérie . Ajroho li Allah .dima Maroc .dieu patrie roi
66 - chouaib azzouz الأحد 08 دجنبر 2013 - 05:44
لا يسعني الا ان اقول لا حول و لا قوة الا بالله لما وصلت اليه امتنا من جهل بامور دينها.كل التعاليق تترحم على شخص غير مسلم.وهدا التعظيم و الحب لو كان لرسول الله و صحابته لغزونا العالم.لكن أعظم نقمة أن يكون الجاهل جاهلا و لكن يحسب نفسه عارفا.هداني وهداكم الله
67 - SLIMANE الأحد 08 دجنبر 2013 - 11:05
عندما نقرأ المقال وغالبية الردود، نحتار حقا من العقلية المخزنية؟ يعني مونديلا عندما يشاهد حفل الولاء من ركوع وإستغلال العبيد السود في طقوس تهين الإنسانية والرجل الأسود، فسيحترم النظام المخزني ومواقفه المساندة للقوى الإستعمارية؟ قولوا لنا بدل الكلام ماذا قدم نظامكم في نظال شعب جنوب افريقيا ضد النظام العنصري؟ لو كان نظامكم مساندا للشعوب المظلومة، لما زيارات المناظلين من شيغيفارا ومونديلا وأبو عمار وغيرهم دائما تكون للجزائر؟ الجزائر تقدم العون بالأفعال وتتحمل نتائج مواقفها، إقرؤوا السيرة الذاتية لمونديلا، فقد كان مدعوما هو وحزبه من الجزائر، وتم تدريبهم على ارض الجزائر، كما فعلت الجزائر مع مصر وفلسطين وسوريه وغيرها من الدول...لنا خلاف حول الصحراء الغربية، لكن من النفاق والكذب ان تتكلموا بإسم الميت للدفاع عن قضيتكم الفاشلة، أن تكرهوا الجزائر والجزائريين فهذا دينكم، لكن مواقف الجزائر مشرفة ولا تتغير بتغير الرجال، أما انتم فلستم إلا حديقة خلفية لفرنسا واسرائيل والقوى الإمبريالية.
68 - حسن الأحد 08 دجنبر 2013 - 11:15
رجل ضحَّى بالغالي والنفيس من اجل شعبه واخر ضحَى وقاتل شعبه.
69 - Rifland الأحد 08 دجنبر 2013 - 11:27
مانديلا زعيم كبير دفن في بلاده وارضه وبحفاوة كبيرة. الامير عبد الكريم اكبر الزعماء ولم يجد المغاربة لجثمانه ولو قبرا في الارض التي ضحا من اجلها!؟. حلل و ناقش
70 - hassan الأحد 08 دجنبر 2013 - 12:19
الخطء الفاظح الذي ارتكبه المغرب بعد التنافس الشرش من اجل تنضيم نهائيات كاس العالم فقد طلبت سلطات جنوب افريقيا المغرب التنحي عن المنافسة من اجل نيلسون مانديلا لكن المغرب رفض فكانت نقمة جنوب افريقيا جامحة فاننظمت الي الجزائر ظذ صراعها مع المغرب وما فتئت تقف ظد المغرب في جميع المحافل الدولية انها الدبلومسية الرابح الاكبر للمغرب من اجل صحرائه فالجار اللذوذ الجزائر يستغل متل هذه الاخطاء الفاضحة.
71 - sami33 الأحد 08 دجنبر 2013 - 15:00
أعظم رجل في جنوب إفريقيا هو :

الشيخ : أحمد ديدات ..
وليس مانديلا ..!!
الإعلام العالمي واذنابه في الدول العربية والإسلامية يتغنون بمانديلا ..!!
بينما الشيخ ديدات خدم الإسلام والمسلمين ..
وقهر الصليبين بمناظراته .. ومع هذا الفضل العظيم لا يذكرونه .. !!
بل غادر الدنيا دون ضجيج ودون أن يشير الإعلام إليه ..!!
هكذا الأحرار في دنيا العبيد .
72 - nassim الأحد 08 دجنبر 2013 - 17:35
Salam o alikoum
Some comments after Nelson Mandela death seems to be wrong. Because this man as we call him a legend was beside a terrorist organisation named after his partner M.Gadafi and other partner like our next door. Nelson Mandela contributed as fence for a race cause against the worldwide white supremacy for their colonialism and imperialism. So the equation here is the friend of the enemy consider as enemy. So the death is a fact but why we let this 95 years old man 10 days to bury him. Anyway Moroccan as we are we ask Allah to forgive him for his sense toward his political side for our Sahara. Also let's remember the shake and owe in Iraq, Gaza, Libya and other places round the world where he didn't stand up against the aggression. Let's remember in this occasion the other legend like A. khatabi, MLK, Malcom X, O. Mokhtar, Shaves S.koutb. B Hassan, Hmidou, A. Didat in southe Africa JFK, Azam and list is too long those who sacrificed with their life seeking justice. CU
73 - ABED الخميس 12 دجنبر 2013 - 17:42
n'a jamais etais pour Le Sahara est marocaine
nous sommes sur notre sahara
vive le maroc
74 - djamel alg الجمعة 13 دجنبر 2013 - 09:39
moi je suis contre les deux regime m6 ou boutef mais croyé moi les deux peuple s aiment boucoup et ca se voit ici en france
المجموع: 74 | عرض: 1 - 74

التعليقات مغلقة على هذا المقال