24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0213:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. جمال الثلوج بآيت بوكماز (5.00)

  2. الشرطة الإيطالية تصادر فيلات "عصابة كازامونيكا" (5.00)

  3. أبقار بقرون أم بدون قرون؟ .. السويسريون يصوتون لحسم الخلاف (5.00)

  4. تسييس صراع الأجيال .."نخبة الضباع" تسفه "جيل الأمل" (5.00)

  5. رحّال: "بّاك صاحبي" في بعثات الصحراء .. ولوبي انفصالي بالرباط (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | سياسة | بروحو: المعارضة مثيرة للشفقة.. وترفض التعلم من أخطائها

بروحو: المعارضة مثيرة للشفقة.. وترفض التعلم من أخطائها

بروحو: المعارضة مثيرة للشفقة.. وترفض التعلم من أخطائها

انتقد عبد اللطيف بروحو، البرلماني في حزب العدالة والتنمية والمتخصص في المالية العمومية، المعارضة بمجلس النواب، على خلفية القرار الأخير للمجلس الدستوري الذي أقر أن طعنها في مالية 2014 "غير مبني على أسس دستورية"، مؤكدا "أننا ابتلينا بمعارضة لا تريد أن تتعلم من أخطائها، ومن تخبطها المتكرر"، و"المجلس الدستوري وجّه صفعة قاسية لها".

وبعدما وصف القيادي في حزب رئيس الحكومة نقاشات المعارضة "بالضجيج الذي ملأت به الدنيا خلال سنة 2013 في عدة مناسبات"، أكد بروحو في تصريحات لهسبريس، أنها قدمت "طعنا غريبا أمام المجلس الدستوري في قانون المالية لسنة 2014".

ويذكر أن المجلس الدستوري أصدر قرارا بت بموجبه في دستورية قانون المالية برسم سنة 2014، كما صرح بأن "المآخذ المستدل بها للطعن في دستورية قانون المالية لسنة 2014 لا تنبني على أساس دستوري صحيح، وأن مقتضيات هذا القانون المرتبطة بهذه المآخذ ليس فيها ما يخالف الدستور".

ادعاءات فارغة

وأبدى بروحو استغرابه مما اعتبره "إصرارا عجيبا لهذه المعارضة على اللجوء لأساليب تثير الشفقة، في محاولة منها لعرقلة عمل الحكومة، أو لجذب انتباه الرأي العام إليها، خاصة أنها حاولت بشتى الوسائل عرقلة المصادقة على قانون المالية 2014، لتلجأ في الأخير للطعن فيه أمام المجلس الدستوري".

البرلماني عن مدينة طنجة قال إن "ادعاءات المعارضة بخصوص طعنها الدستوري فارغة وبئيسة، إلا أن احترام عمل المؤسسات الدستورية جعلنا نحجم عن مناقشة مضامين هذا الطعن المثير للشفقة، وحتى لا نتهم باستباق قرار المحكمة الدستورية".

وأفاد المتحدث أن "الغريب في الأمر أن المعارضة بمجلس النواب تضم أساتذة القانون وأطرا محترمة، متخصصة في مجال القانون والمالية العامة"، مردفا أنه يستغرب بشدة من "سقوط فرق المعارضة التي طعنت في القرار في مثل هذه المستمسكات"، يقول بروحو.

عجز وورطة المعارضة

وسجل بروحو، في ذات التصريح، أن المعارضة طعنت بحيثيات لا علاقة لها بقواعد الطعن في دستورية القوانين، من قبيل رئاسة لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، ومسطرة إحالة المشروع من مجلس المستشارين، وكيفية مناقشته بمجلس النواب.

وأعرب المتحدث عن أسفه من كون "المعارضة ركزت على هذه الشكليات المسطرية"، مضيفا "هذا دليل عجز الحكومة وضعفها الشديد عن مواكبة النقاش الاقتصادي والمالي، وعدم قدرتها على مجاراة النقاش داخل اللجان بخصوص قانون المالية، إذ فند قرار المجلس الدستوري جميع هذه الادعاءات، ورفض جميع دفوعات المعارضة، واعتبرها غير ذي أساس".

"المعارضة ورطت نفسها في هذا الطعن الذي أقامت الدنيا عليه، وهددت به منذ أكتوبر الماضي، ومنذ بداية مناقشة قانون المالية بمجلس النواب"، يورد بروحو الذي أردف أنه "تبين في الأخير أنها عبارة عن جعجعة بلا طحين".

ووصف المتحدث المحاولات التي أقدمت عليها المعارضة بكونها "أصبحت تثير الشفقة على حال المعارضة البرلمانية اليوم، والتي عوض أن تمارس مهامها الدستورية تتورط في كل مرة في المحاولات اليائسة لعرقلة عمل الحكومة، أو اتهام الأغلبية بالتضييق عليها".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - الياقوت بنعلي الأربعاء 01 يناير 2014 - 22:11
لا حاجة للمعارضة لمعرفة خطورة و كارثية ما تقوم به حكومة "البواجدا": لا شغل لها غير الاجهاز على المواطنين - ماذا قدمت عمليا للمواطن المستضعف الفقير و الطبقة الصغيرة؟لا شيئ غير الزيادات في كل شيئ : ملح سكر نقل غاز بنزين خضر ضرائب ماء كهرباء زبدة حليب ملابس اقتطاعات تجميد الاجور اقتراض لم يسبق له مثيل توقيف الاستثمارات و الغلاء الغلاء و خوصصة كل شيئ و ضرب المعطلين و الموظفين الخ- فعلا لا حاجة للمعارضة لتوضيح كوارث البيجيدي و انتقامه من الشعب و تحالفه مع مفسدي الامس الخ
2 - bouhlassa الأربعاء 01 يناير 2014 - 22:38
lors de la discussion de l'augementation de la TVA sur des produits, tels que la boite de sardines,M berrahou a déclaré que les menages ne consomment pas les boites

de sardines, si meme c'est vrai et ce n'est pas le cas, que direz vous des ouvriers qui en consomment, c'est bizarre, quand le pjd pense aux classes laboriuese
3 - معارضة كارثية الأربعاء 01 يناير 2014 - 22:47
فعلا المعارضة مثيرة للشفقة ضعيفة الى حد مخيف أمام الحزب ألأغلبي .
ويرجع ذلك لثلاثة أسباب .
- أولها ضعف مخيف من الناحية القانونية المعارضة خسرت جميع القضايا التي معها نزاع مع الحزب الأغلبي أمام المجلس الدستوري.والجلسة الشهرية لرئيس الحكومة امام البرلمان تحولت الى نجاح باهر لبنكيران على حساب المعارضة.
- ثاتيا ضعف مخيف من الناحية اللغوية لايعقل رئيس الحكومة يصحح اللفة العربية المنصوص عليها في الدستور وابيات شعرية للنواب شيئ مضحك "ألأمة بفتح الهمزة تحول الى ألأمة بضم الهمزة" انها مهزلة.
- ثالثا ضعف مخيف من النا حية ألاحصائية ضبط التواريخ والاحصائيات الاقتصادية فلا يعقل مستشار يقول ان الحكومة تم تنصيبها 2011 ويعطي لها ثلاث سنوات من التسيير واحصائيات غير منسجمة من المديونية.
- رابعا الشعب فقد الثقة في المعارضة الاستقلال معروف بماضيه الاستغلالي والفاسد .ألاتحاد ألاشتراكي ماضيه الذي استغل فيه الشعب في "سنوات العنف" وحول الشعب الى خشب للنار بينه وبين النظام لم يجني من ذخولهم للحكم سوى الويلات.ألأصالة والمحاصرة حزب المتناقضات بامتياز.
اذن هي معارضة لاخير يرجى من ورائها كا رثية بامتياز.
4 - متتبع الخميس 02 يناير 2014 - 00:12
أشكرك على إثارة هذا الموضوع ويجب الا يمر على المعارضة كما يريدون في صمت وهدوء لانهم لو كنتم انتم وقعتم في خطأ لجعلوا منه صخبا فساروا يفتشون في ارشيف المقرئ المفكر والمطالبة بحل حراكة رائدة في استقرار بلدنا الحبيب
شكرا دكتور على فضح مقالبهم وهي لا تعد ولا تحصى
5 - samara الخميس 02 يناير 2014 - 00:18
oui benkirane va augmenter les prix de tous les produits. Laissez le faire car ce n est pas lui qui a arnaque notre argent . Il a trouve toutes les caisses vides. Lui au moins on est sur qu il ne nous va voler aucun sou
6 - خالد تاك الخميس 02 يناير 2014 - 02:42
إنها معارضة من أجل المعارضة فقط، لاتهمهم مصالح البلاد ولا مصالح الفقراء همهم الوحيد هو الدفاع عن مصالحهم
7 - محمد بودراع طنجة الخميس 02 يناير 2014 - 04:02
هل في المغرب عندنا المعارضة, سؤال يبقامعلق .المعارضة لها الارت تقيل من النضال وهي في الحقيقة يجب ان ننصفها لانها راكمت التجاريب والخبارات والتقنيات من الفاسد واركان الستبداد والطغيان والكدب والتمثيل والنفاق والدجل .فلدا لايجب ان نضلمها ولانقزم من حجمها لانها فالحقيقة لها انصار رغم اختبائهم ونشر الرديلة في المجتمع . وقدمو للمغرب واللمغاربة مالم يكونويحلمون فحياتهم طوال 60 سنةمن الانجزات وهي فحقيقة عدة على الحصر فميدان التعليم 1 الامية رقم واحد بشمال افرقية 2الصحة مستشفى لكل مدينة وفي المستعجلات الطوارئ (شدصرف\يعني ار شد صرف,بقشيش)3 ميدان الشغل فحقيقة شغلو الكتير من اصدقاء والعلاتهم والاقارب وكتيرمن المحسوبية والزبونية 4 العدل وهادا القطاع هوكدالك راكم الانجزات من الفاق تهم وتفريق البراءات لمن يستحقهامن المجرمين ودوي الحق العام وفي الختام نقول لحزب الاستغلال والمتطرفين الاشتراكيين نقول لهم نحنو ورائكم وزمن طويل وشكرا طنجة
8 - عبدالله الخميس 02 يناير 2014 - 07:02
‏‎ ‎أحسنت بروحو ياليتهم يتعلمون من أخطائهم.نريد عجاعج بطحائن لا بدون.
9 - محمد الخميس 02 يناير 2014 - 12:07
الزيادات.غياب الحوار.القمع.تشجيعالظلامية.إهانة الفقراء.تبييض الأموال.الضحك على المغاربة.البولميك الخاوي.الإجهاز على القدرة الشرائية للمواطنين
10 - علي الخميس 02 يناير 2014 - 13:53
من يثير الشفقة فعلا هو العدالة و التنمية و لا أحد غيره. أصبه يخطب خبط عشواء و فقد البصر و البصيرة.
11 - المعلم الجيلالي الخميس 02 يناير 2014 - 22:27
بلغ الى علمي ان السيد برحو صرح خلال اجتماع لجنة المالية بمناسبة مناقشة قانون المالية لسنة 2014 ان العائلات لا تستهلك السردين المعلب دفاعا على الرفع من نسبة الضريبة على علب السردين،
شيئ غريب، ان يتناسى السيد برحو ان العمال و الفقراء والطلبة و المزاليط هم الفئة التي تستهلك السردين المعلب، انه التناقض في اغلى صوره
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال