24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0413:1916:0118:2419:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | بورتريه | العنصر .. أمازيغي دخل مكتب أحرضان "فقيرا" ليغادره وزيرا

العنصر .. أمازيغي دخل مكتب أحرضان "فقيرا" ليغادره وزيرا

العنصر .. أمازيغي دخل مكتب أحرضان "فقيرا" ليغادره وزيرا

عندما دخل امحند العنصر، وهو في ريعان الشباب، ذو طمرين، مدفوعا بالأبواب ولا يُؤبه له، إلى باب مكتب وزير البريد حينها المحجوبي أحرضان، ذات يوم في ستينيات القرن الماضي، طلبا لوظيفة بعد أن حصل على شهادة جامعية، لم يكن يدر بخلده أنه سيخلف أحرضان نفسه، في الوزارة والحزب، بعد سنوات من ذلك.

وهكذا وجد ابن إيموزار مرموشة، المولود في أحد أيام سنة 1942، نفسه يشغل مناصب وزراية كثيرة في حكومات متعاقبة، فكان وزيرا للبريد والمواصلات بين 1981 و1992، ووزيرا للفلاحة بين 2002 و2007، كما جلس على كرسي الوزارة في قطاعات الداخلية والسكنى والرياضة.

ولارتباط هذا الوزير القادم من "المغرب العميق" بالمناصب الوزارية، فإنه سجل رقما قياسيا غير مسبوق في تاريخ الاستوزار بالبلاد؛ فقد انتقل بين ثلاثة مناصب وزارية في وقت زمني وجيز خلال ولاية حكومية واحدة، بدأها بوزارة الداخلية، ومر بوزارة السكنى، لينهيها بوزارة الشباب والرياضة، قبل أن يذهب إلى رئاسة جهة فاس-مكناس.

العنصر نادرا ما يطلق تصريحات تثير جدلا سياسيا، باعتباره من طينة الشخصيات العمومية التي تتقن "كلام الخشب"، وتجيد اللغة المهادنة، وتحب السير "جنب الحيط"، حتى لا يثير عليه الزوابع السياسية التي قد تعصف بمستقبله السياسي، لهذا لا تراه شاتما أو منتقدا إلا فيما ندر، وبلغة "باردة مهادنة".

ويرى خصوم العنصر في معترك السياسة بالبلاد أن الرجل مجرد تلميذ نجيب للدولة والنظام، ينفذ ما يُشار عليه بالقيام به، ويطبق ما يؤمر بفعله، ويخضع التعيينات الحكومية لمبدأ "الولاء" و"صلات القرابة"، دون مراعاة لكفاءات حزب "السنبلة"، حتى إن هناك من يتهمه بإفراغها من ثمارها.

وفي الضفة المقابلة، يجد مناصرو العنصر أنه سياسي متمرس ومحنك، له قدرة هائلة على امتصاص الضربات التي توجه لحزب "الحركة الشعبية"، ويتوفر على قوة هادئة في إبعاد وإقصاء المعارضين الذين يشوشون على مسار "السنبلة"، وهو بذلك يبدو كمن يمتلك يدا حديدية مغلفة بقفاز من حرير.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - مواطن مغربي الخميس 06 أكتوبر 2016 - 23:06
الأمازيغ اكثر ثراء وغنى،واصحاب القرار والسيادة،نصف الحكومة منهم ونصف البرلمان منهم،ولهم احزاب امازيغية صرفة،
2 - نور الخميس 06 أكتوبر 2016 - 23:11
الانتخابات
حملات و تلاسنات و تبادل .... كل ذلك من اجلك ايها المواطن. فلتفخر بمغربيتك. اللهم لك الحمد عشنا و شافو ولادنا الديموقراطية الحقة
3 - زكرياء عبدالله الخميس 06 أكتوبر 2016 - 23:17
حزب احرضان هو الدي استفاد من السيد العنصر الدي طور هدا الحزب وعصرن هياكله.
والسيد محند العنصر بجدوره الامازيغية قبل ان يلتحق بحزب الحركة هو اطار اداري عالي حاصل على دبلوم السلك العالي بالمدرسة الوطنية للادارة العمومية وقبلها اطارا عاليا مارس التدريس بالمدرسة الوطنية للبريد والمواصلات وتقلد عدة مناصب عليا بالمصالح المركزية والمصالح الخارجية لوزارة البريد وبالتالي تقلده لمنصب الكاتب العام لوزارة البريد ثم وزيرا ومديرا عاما للبريد والمواصلات لم يكن هبة له بل كان عن جدارة واستحقاق.
على هدا رايي فيه حتى ولو كنت منخرط بحزب غير الحركة . انها شهادة محايدة
4 - Aknoul الخميس 06 أكتوبر 2016 - 23:34
Le Maroc est a ecrasente majorité amazigh
l'adjectif " amazigh" atribué a Alnsare laisse entendre que ce pays n'est pas Amazigh mais autre chose
5 - هنيئا لنا بهم الخميس 06 أكتوبر 2016 - 23:35
هنيئا لنا بهم
مزوار، والعنصر، وبنكيران، وبن عبدالله، والعماري، والآخرون، جميعهم ويتبادلون التهم في هذه الحملة الإنتخابية عوض تقديم برامج إنتخابية محاورها تصورات إجتماعية-سياسية-إقتصادية واضحة، وقابلة للإنجاز ضمن حيز زماني ومكاني مضبوط، ، ولكن كل واحد منهم يكتفي بالتشهير بالآخرين، ويدعي إمتلاك وإحتكار الحقيقة والصواب، وكل منهم يدعي أن حزبه ووزرائه وحاشيتيه ، ملائكة كراما، لا تكذب، ولا تخطئ كما نخطئ نحن الناخبون وتخطأ الصحافة في تقديرهم، ويدعون أن ممارساتهم السياسية مخلصة وصادقة، منذ عشرات السنين، وما علينا نحن المواطنون إلا أن نستمر في تصديقهم كما عهدناهم منذ كل تلك السنوات، الشاهدة على المنجزات التي حققوها لنا، وخصوصا “نعمة الإستقرار”، رغم أننا لسنا مستقرين، فكل يوم نجري طول النهار وعرضه بحثا عن لقمة العيش الصعبة المنال، ولانشعر ب “الإستقرار”، ويجب علينا أن لا نتنكر للجميل، ونسير كما ألفونا إلى الصناديق للتصويت على السنبلة والحمامة والكتاب والمصباح والجرار و بوبريص، والزرزومية، وبذلك سنكون من الفائزين بحكومة العالم القروي، وحكومة الحمام الأبيض والمعقول ونظافة اليد، فهنيئا لنا بهم.
6 - السلام عليكم الخميس 06 أكتوبر 2016 - 23:54
العنصر هو ابن وصنيع المخزن الذي جاء به في الثمانينات ليضرب به احرضان ولي نعمته فخلفه على راس الحزب ووزارة البريد لهدا فهو لا ينسى دور المخزن على النعيم ادي يعيش فيه
7 - جعونة مجبر الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 00:36
العنصر زعيم أبدي مخزني مجرد تلميذ نجيب للدولة والنظام، ينفذ ما يُشار عليه بالقيام به، ويطبق ما يؤمر بفعله، ويخضع التعيينات الحكومية لمبدأ "الولاء" و"صلات القرابة"، دون مراعاة لكفاءات حزب "السنبلة"، حتى إن هناك من يتهمه بإفراغها من ثمارها.
أحسن وصف والمخزن يريد ان يعمل مع مثل هؤلاء لا ينتظر سوى ما يجود عليه المخزن من مناصب مقابل الولاء التام .
ينحدر من بلدة لا زالت تعيش في القرون الوسطى رغم انه كان برلماني لها اكثر من ثلاثين سنة
8 - متتبع الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 00:45
هذا ماتيسمى بالانتهازية والاصولية لا مبادء ايديولوجية ولا هم يحزنون غير مع الجهة الغالبة التي تضمن له المنصب على الاقل احرضان كان يعرف يقول لا لكان لازم يقول الا مالي جاء هذا السيد للحركة الشعبية فقدت مصداقيتها واكبر دليل فضاءح وزراء العنصر حتى لا اقول الحركة
9 - مغرببي..... الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 02:44
السيد امحند العنصر ... مغربي حر و شخصية مواطنة تستحق التقدير والاحترام رغم عدم تصويتي لحزبه ، وغدا إن شاء الله لن أصوت لشخص ولا لحزب وإنما إلزاما سأصوت لوطني رغم موقفي من الحزب الذي سأعطيه صوتي و الذي ارتكب احد رجاله جريمة نكراء في حق اقرب الناس إلي، لكن مصلحة وطني أولى من نفسي.
10 - مرحبا2017 الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 03:53
هذا واقع المرير تعيشه ساحة السياسية التي تضم العديد من الطعارجية ولحاسين الكابة وخدام دولة العميقة وهؤلاء كثيرون وبفضلهم تقوت شوكة المخزن لأنه خلق تربة خصبة لزرع أحزاب إدارية ساندته على طول سنوات الرصاص وخلقت حكومات مشوهة جينيا هدفها سرقة المال العام وتأمين وتسمين رصيدها البنكي وهذا على حساب البسطاء مما خلق أجيال هشة همها الوحيد فوز البارصا وريال مع غياب كل البنيات التحتية في العديد من القطاعات التي صارت تسبح في الديون ونتيجة الجهل قلة الصحة والسكن ومحاكم تحكم بالمال السلطة وقطاع التعليم الذي وصل للحضيض وطبعا ستبقى هذه الانتخابات مجرد ديكور الحل بيد الدولة العميقة وربط السياسة بالشفافية والمحاسبة وتقسيم العادل للثروات وإخلاء البرلمان من الحياحة والطعارجية وخدام دولة العميقة .
11 - وعزيز الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 08:24
كل واحد يبدأ من الصفر ..ويصل ..راجل كما يقال .
اما من يولد والمنصب ينتظره ، فهذا هو الغريب ..
حكى احد أبناء الراشدية انه أراد اجتياز مبارة ولوج كلية الطب في أوائل السبعينات ، فجلس امام ( (شخصية مرموقة ، من رجالات الدولة فيما بعد )) لاختبار الشفوي ، فلما سأله عن اسمه ، وتبين له انه ( بريري ) من خلال اسمه العائلي ! قال له : انهض ماذاجئت تعمل هنا ؟؟؟؟؟
وأعطاه صفر نقطة ...وخرج الطالب مذلولا محتقرا !!!
وتقدم الى مدرسة تكوين الممرضين ، ونجح ..
وقد حصل على التقاعد منذ فترة ..
ولم ينسى ذاك اليوم ، ورغم ذلك قال رحم الله الذي اخطء في حقي ..
كانت عقلية خاصة في التسيير ... كأن شعار المغرب لنا لا لغيرنا ، لا يقال أمام المستعمر ..!
12 - abdou الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 08:33
اقدم تمساح فالحكومات المتعاقبة منذ التمانينات
تايمشي يكدب على فقراء الاطلس وماتايدير ليهوم والوا
بقا ليا سؤال للعنصر شحال وصل تقاعد ديالو حيت راه فكول حوكومة عندو منصب
والموظفين هاد الشهر بداو ليهوم الاقتطاعات اللي صوت عليها هو
اللهم ان هذا منكر
13 - Amin الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 10:42
السيد العنصر رجل دول بكل المقالييس
عرفته عن قرب لما كان المسؤول عن الحركة قبل إدماج الحركات الأخرى الوطنية وديمقراطية.
له بعد النضر يحب وطنه ورجل سياسة هادء دو أخلاق عالية.
14 - soussi65 الجمعة 07 أكتوبر 2016 - 12:33
السنبلة رمز للخير والرفاه فمن الاحسن ان يبدل العنصر رمز اخر غير السنبلة فقد احرقها هو واتباعه
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.