24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4007:0713:2816:5419:3820:54
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. السرطان يهدد رحاب (5.00)

  2. إدانة أمريكي بالبيدوفيليا عقب إعادته من المغرب (5.00)

  3. لشكر ينتقد "مدّ الرجعيّين" وينادي بدعم النساء من لدن اليساريّين (5.00)

  4. القضاء البلجيكي يحقق في اتهام وزير بالفساد (5.00)

  5. أمن البيضاء يوقف متورطا في قتل وحرق فتاة (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | رمضانيات | "مدفع رمضان" .. تقليد "مملوكي" يُجابه التطور التكنولوجي

"مدفع رمضان" .. تقليد "مملوكي" يُجابه التطور التكنولوجي

"مدفع رمضان" .. تقليد "مملوكي" يُجابه التطور التكنولوجي

يعد "مدفع رمضان" أحد أهم مظاهر الاحتفال بشهر رمضان التي حافظ عليها المصريون حتى مع التطور التكنولوجي، وأمسى "لازمة" لابد منها تضاف لمظاهر أخرى تؤثث مشهد هذا الشهر الكريم من قبيل "فانوس رمضان" و"المسحراتي".

"مدفع الإفطار - اضرب" هي الجملة الشهيرة التي تعود على سماعها المصريون متتبعو التلفزيون، والتي تسبق طلقات المدفع ثم رفع آذان المغرب، وأصبحت بالتالي من المظاهر التي لابد منها في هذه المناسبة السنوية، خاصة وأنها تعود لعشرات السنين خلت.

وتختلف الروايات حول بداية هذا التقليد، وإن اتفقت، في أغلبها، على ضرورة الحفاظ عليه واستمراره، لأنه استمرار لماضي تليد زاهر يليق بمجتمع يفخر دوما بهذا الماضي العريق في مجالات عدة.

ويرجع تاريخ ظهور "مدفع رمضان"، وهو المدفع الوحيد الذي يسعد الناس ولا يرعبها كباقي المدافع الأخرى، إلى العهد المملوكي والحاكم "خوشقدم" عام 859ه/1439م حيث عهد هذا السلطان المملوكي، حينما تلقى "مدفع هدية "من صاحب مصنع ألماني، فأمر "خوشقدم" بتجربته على الفور فتصادفت تجربته أول يوم رمضان حيث خرجت دانة من المدفع تزامنت مصادفة مع غروب الشمس فظن سكان القاهرة أن ذاك إيذانا لهم بالإفطار.

ويقول سامح الزهار، باحث أثري في تاريخ الدولة الإسلامية والقبطية، أنه بعد الإفطار توجه المشايخ إلى منزل السلطان خوشقدم لشكره على هذه العادة الجديدة، فتفاجأ السلطان وأعجب بذلك الأمر، فأمر بإطلاق المدفع عند غروب الشمس في كل يوم من أيام رمضان واستمرت هذه العادة إلى اليوم.

وفي رواية أخرى أن والي مصر محمد علي الكبير اشترى عددا كبيرا من المدافع الحربية ضمن خطته لبناء جيش قوي لمصر، وفي إحدى أيام شهر رمضان،كانت تجرى الاستعدادات لإطلاق أحد هذه المدافع كنوع من التجربة، فانطلق صوت المدفع مدويا في نفس لحظة غروب الشمس مع أذان المغرب. فاعتقد الصائمون أن هذا تقليد جديد وسألوا الحاكم أن يستمر هذا التقليد خلال شهر رمضان في وقت الإفطار والسحور، فوافق وتحول إطلاق المدفع بالذخيرة الحية مرتين يوميا إلى ظاهرة رمضانية مرتبطة بالمصريين كل عام.

وظل المدفع يعمل بالذخيرة الحية حتى عام 1859 ليتم استعمال الذخيرة المزورة التي تولد الصوت فقط.

وانتقل المدفع من عدة أماكن حسب التوسع العمراني للعاصمة حتى استقر به المقام حاليا في جبل المقطم الذي يطل على القاهرة.

ويبقى هذا المدفع الفريد يؤشر لفترة ماضية زاهية عرفها المجتمع، وحرص الناس على الاحتفاظ به كموروث لا يجب التفريط فيه لأنه يغني تاريخ وثقافة الأمة، حيث التاريخ هو أساس يرتكز عليه الحاضر للتحرك نحو المستقبل بثبات وثقة.

* و.م.ع


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - Atlas السبت 04 يوليوز 2015 - 02:54
Je ne sais pourquoi on parle de cette habitude 'egyptienne ' alors que la meme coutume est bien présente au Maroc, a Oujda plus exactemene!
2 - ورزازية السبت 04 يوليوز 2015 - 03:29
نحن ايضا هنا في مدينة ورزازات عند غروب الشمس واقتراب اذان المغرب يسبق صوت المدفع وعند السحور كذالك تسمعه وبات ضروري هنا وعند اعلان عن اول ايام رمضان تسمعه شيء جميل
3 - محمد عبد السلام المرابط السبت 04 يوليوز 2015 - 03:43
لا تنفرد مصر وحدها بمدفع رمضان؛ بل إن هذا التقليد معروف شهير بالمغرب. وإلى عهد قريب كان الناس بمدينة تطوان حينما يسمعون ضربة المدفع في المغرب أو السحور يعقبون بعبارة "اللهم ارحم مولاي محمد". وذلك لأن هذه العادة بدأت بالمدينة المذكورة خلال حكم السلطان العلوي سيدي محمد بن عبد الرحمن رحمه الله الذي أهدى المدينة مدفعا للا ستعمال لهذا الغرض. وقد حافظت سلطات الحماية الإسبانية على هذا التقليد الذي استمر في عهد الاستقلال، ولم يتوقف العمل به سوى في السنوات الأخيرة للاسف. فضاع كما ضاعت تقاليد وعادات كثيرة كانت تميز هذه المدينة. وشكرا
4 - Amine السبت 04 يوليوز 2015 - 04:18
تطرق كاتب الموضوع لمصر تحديداً لأن أصل العادة بدأ في أرض الكنانة مع الظاهر خشقدم (أو الوالي محمد علي حسب الروايات) ثم إنتقل بعد ذلك لسائر الدول العربية والإسلامية التي تستعمل المدافع وقت رمضان.
5 - taha السبت 04 يوليوز 2015 - 05:14
مدينة الرباط مثلاً... إلى يومنا هذا نسمع ذوي مدفع الإفطار، ليلة رمضان،ليلة العيد ،ميلاد أمير من البلاط، اسقبال شخصية أو رئيس دولة...،و أكثر من هذا يتم استعمال المدفع التقليدي مما يعطيه أكثر أصالة و تشبث عميق بالتقليد.
6 - Mus السبت 04 يوليوز 2015 - 09:04
نحن في تمارة يقال انه توقف دوي المدفع منذ ثلاثة ايام وذلك بعد ان انطلق دويه عن طريق الخطء بضعة دقائق قبل الإفطار .. والله اعلم
7 - اتبير السبت 04 يوليوز 2015 - 09:36
هذا المدفع من العادات المزعجة التي يجب اعادة النظر فيها. الهزات التي يحدثها لا داعي لها الان، لان السكان قادرون على الاستغناء عن هذا الدوي المزعج، خاصة في عصر التيكنولوجيا.
8 - أحمد حرباوى السبت 04 يوليوز 2015 - 09:42
مدفع رمضان له فرحة خاصة للمصريين ولكل اطفال مصر وله فرحة مما جعل الاطفال بخداع الناس الصائمين بتجميع الفرقعات حتى يستعملوها مع تزامن مدفع الافطار أو قبل بدقيقة حتى يظن البعض هذا المدفع إذن لهم بالافطار علكل حال هذا المدفع من العادات القديمة والجميلة التى تتوجه لها كل الاذان حتى ستمعو له وفى هذه المناسبة العطرة بشهر رمضان لايسعنى إلا ان أتقدم بالتهنئة لكل الشعوب العربية والاسلامية داعيا المولى عز وجل بتوحد كل الدول العربية والاسلامية على الحب والخير والعطاء 000 وتحية من القلب إلى المغرب البلد العربى الجميل والشعب الطيب المضياف داعيا المولى عزل وجل بأن ينعم على المملكة المغربية بمزيد من الاذدهار والتقدم فى شتى المجالات وينعم عليها بالحب والخير والعطاء .وشكرا
9 - Aziz السبت 04 يوليوز 2015 - 10:50
الصورة ليست للقوات المسلحة المصرية بل لشرطة دبي
10 - اصلي السبت 04 يوليوز 2015 - 12:40
هل الطربوش ايضا لباس مغربي كل هذه العادات دخلت المغرب عن طريق الجزائر العثمانية
11 - ملالي السبت 04 يوليوز 2015 - 17:29
السلام عليكم ورمضان مبارك سعيد. بالنسبة للمدفع فمدينة بني ملال لا زالت بها طلقات المدفع اثناء غروب الشمس في رمضان
12 - abou youssef said السبت 04 يوليوز 2015 - 18:16
وما عن النفار؟ المرجو أن تعطونا الجوأب.وشكرا
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التعليقات مغلقة على هذا المقال