24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4706:3013:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. بوريس جونسون .. صاحب مواقف مثيرة للجدل رئيسا لوزراء بريطانيا (5.00)

  2. صلاحيات جديدة للسلطات القضائية تمنع الاستيلاء على عقارات الغير (5.00)

  3. حامات مولاي علي الشريف .. مزار استشفائي يداوي المرضى بالمجان (5.00)

  4. تجار يشرعون في تسويق الأضاحي عبر الإنترنيت بأسعار منخفضة (5.00)

  5. الرياضيات حذرت من تعريب العلوم منذ 40 سنة (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | "المرجان" يلوِّثُ مصبَّ نهر "تانسيفتْ"

"المرجان" يلوِّثُ مصبَّ نهر "تانسيفتْ"

"المرجان" يلوِّثُ مصبَّ نهر "تانسيفتْ"

أبانتْ وثيقة جماعية محلية، تعرضِ مصب نهر تانسيفت الواقع بالمنطقة الجنوبية للصويرية القديمة، 25 كيلومترًا جنوبِي آسفي، لتأثيرات بيئية سلبية ناتجة عن طرح مادة "المرجان" من لدن معاصر الزيتون بالنهر، يتعرض منذ نهاية الشهر الماضي.

تقرير جماعة "المعاشات" كشفَ عن عمدِ أرباب المطاحن العشوائية للزيتون بالمنطقة، التي يفوق عددها المائة ي إلى التخلص من مادة "المرجان"؛ وهي مادة سائلة وملوثة، من مخلفات عصائر الزيتون، عن طريقِ طرحها بالنهر أْوْ قنوات الصرف الصحي أو عبْرَ إلقائها مباشرة في الوادي.

كما نبهَ التقرير إلى أن انسياب السائل الملوث الذي يعبر عددا من الدواوير، انطلاقا من جماعتي لغيات ولمعاشات، قبل وصوله إلى مصب تانسيفت، يلحق أضرار بالأراضي الزراعية، مع ما يفضِي إليه من تلويث للفرشة المائية للآبار المجاورة، سيما في منطقة "الولجة".

فضْلًا عن ذلك، تسببت العملية، وفق التقرير ذاته، في نفوق العديد من الأسماك وانبعاث الروائح الكريهة، فِي خميس أولاد الحاج التابع للجماعة، كمَا على امتداد شاطئ الصويرية القديمة، الذِي ظفرَ أكثر من مرة باللواء الأزرق.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - mohcine new york الجمعة 03 يناير 2014 - 03:05
ا لسؤال اين هي وزارة البيئة ?????وهل من توعية لاصحاب المطاحن بضرورة بناء صهاريج داخل كل مطحنة حتى يجف او ينقل بواسطة شاحنات محملة بصهاريج التجربة عممت بنواحي مكناس ,اشم رائحة الرشوة للمكلفين بمراقبة المطاحن والفاهم يفهم
2 - Brahim الجمعة 03 يناير 2014 - 10:44
لا حديث لمجموعة من الاطباء الا على مزايا "المرجان"في شفاء مجموعة من الامراض الجلدية كما أن هناك من يشجع على تناوله لقضائه على مجموعة من الامراض الباطنية فلما لا يستغل من قبل العارفين بدلك مما يجعلنا نستفيد من عدم تلويث البيئة وفي نفس الوقت يستغل في الطب الطبيعي ونكون قد أصبنا عصفورين بحجرة واحدة
3 - jihane الجمعة 03 يناير 2014 - 15:08
ce qu'il faut notet c'est que cette matière (almarjane)est bénéfique pour la peau et les cheveux et la beauté en général. il faut juste savoir l'exploiter et pourquoi pas la commercialiser par la suite.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التعليقات مغلقة على هذا المقال