24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. الجالية الصحراوية بإسبانيا تتمرد على قرارات قيادة جبهة البوليساريو (5.00)

  2. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  3. مسيرة حاشدة تنتفض ضد الإجرام بسلا .. والساكنة تنشد تدخل الملك (5.00)

  4. حالات تبييض الأموال في مصارف أوروبية تكشف اختلالات الرقابة (5.00)

  5. رصاص أمني يشل حركة كلب شرس بالمحمدية‎ (4.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | لاجؤون سوريون يرفضون العودة إلى الجزائر بعد دخولهم المغرب

لاجؤون سوريون يرفضون العودة إلى الجزائر بعد دخولهم المغرب

لاجؤون سوريون يرفضون العودة إلى الجزائر بعد دخولهم المغرب

رفض لاجئون سوريون موقوفون بالحدود المغربية الجزائرية العودة طواعية إلى الجزائر، بعدما دخلوا التراب المغربي بشكل "غير قانوني"، يوم الأحد، قبل أن توقفهم عناصر الجيش المغربي، المكلفة بمراقبة الحدود.

جاء ذلك في لقاء، حضره مراسل وكالة الأناضول، عقده اللاجئون السوريون، الذين ارتفع عددهم إلى 49 موقوفا، مع ممثلين لجمعيات غير حكومية ومسؤول بهيئة حقوقية مغربية رسمية مساء الإثنين.

وقال اللاجئون السوريون للنشطاء الذين زاروهم بالنقطة الحدودية "لكنافدة"، التي تبعد حوالي 13 كيلومتر عن مدينة وجدة إنهم يناشدون السلطات المغربية السماح لهم بالاقامة بالمغرب "لاعتبارات انسانية"، مشيرين إلى أنهم يرفضون المقترح الذي تقدم به النشطاء المدنيون بالتوسط لدى السلطات المغربية للسماح لهم بالعودة الطوعية إلى الجزائر٬ التي قدموا منها إلى المغرب.

وفي تصريحات لوكالة الأناضول، قال محمد العمرتي، رئيس اللجنة المحلية لحقوق الانسان بوجدة، وهي لجنة تابعة للمجلس الوطني لحقوق الانسان، إن زيارته "تندرج في إطار عملية الرصد والمتابعة لقضية المهاجرين السوريين العابرين للحدود المغربية بطريقة غير قانونية، من أجل رفع تقرير شامل للمجلس الوطني لحقوق الانسان حول هذا الوضع مع اقتراح معالجة حقوقية في الموضوع".

وكشف العمرتي، الذي التحق بدوره إلى مكان تواجد المهاجرين السوريين أن "المجلس الوطني لحقوق الانسان في تشاور مع الحكومة للدفع في اتجاه إيجاد معالجة لوضعية المهاجرين السوريين في المغرب بشكل يتلاءم مع الالتزامات الدولية للمغرب في مجال حقوق الانسان وقانون اللاجئين".

وبلغ عدد المهاجرين السوريين المحاصرين من طرف السلطات الأمنية المغربية في خيمتين نصبت لهما بالمنطقة الحدودية "لكنافدة" على مستوى الشريط الحدودي المغربي الجزائري، حتى مساء الإثنين، 49 مهاجرا، بعدما قامت عناصر القوات المسلحة الملكية بإيقاف تسعة مهاجرين سوريين عبروا الحدود المغربية من الجزائر بشكل "غير قانوني" في الساعات الماضية.

وكانت عناصر الجيش المغربي قد أوقفت، مساء الأحد، 40 سورياً عبروا الحدود الجزائرية المغربية، على مستوى النقطة الحدودية "لكنافدة"، التي تبعد حوالي 13 كيلومتر عن مدينة وجدة.

*وكالة الأناضول


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (135)

1 - simo hamou الثلاثاء 28 يناير 2014 - 04:32
أتركوا إخواننا السوريون يدخلوا،الشعب المغربي سوف يتكفل بهم،لماذا لاتقومون بهذه الدوريات مع الأفارقة،اللهم السوريون قريبون منا في الدين واللغة والثقافة ولا الأفارقة
2 - مغربي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 04:35
لكم الله يا سوريين الحرب والخوف والتشرد والجوع الله يعلم كم عانوا من بشار النصيري قاتله الله .ارجوا من السلطات المغربية ان تستعجل في عمل الاجراءات اللازمة بأقصى سرعة لمساعدة اخواننا السوريين .
3 - صحراوي/أمازيغي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 04:42
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
حال هؤلاء الناس يؤلم ويمزق القلب والجوارح، لقد هجروا من بيوتهم كراهية ولم يكونوا يعلمون أن مصيرهم سيكون هكذا، لقد كانوا بالأمس مثلنا ينعمون بالأمن والأمان ويعيشون حياتهم العادية كمواطنين في بلدهم الأصلي قبل أن تقوم فيه القائمة وتنقلب الأوضاع رأسا على عقب.
وهذه عبرة وآية يجب علينا أن نتأمل فيها قبل أن يأتي يوم قد نقول فيه " بالأمس كنا، واليوم صرنا" ولن يتم ذلك الا بشد أواصر الأخوة بين أبناء بلدنا الموحد ونبد كل أشكال العنصرية والتفرقة، ومواجهة دعاتها من العنصريين المتشددين والمفسدين، واحباط مخططاتهم والحيلولة دون تحقيق آجنداتهم الظلامية. فلا خير في من يدعون الى تهميش أبناء بلدهم واقصائهم، ويبحثون عن العزة والكرامة لدى اليهود - وخاصة منهم الصهاينة - بكل معاني النفاق والتملق والدل والخنوع، غير مدركين أن هؤلاء هم سبب الفتنة العظمى التي عانت منها البشرية جمعاء على مر العصور.
وفي علاقة بالموضوع أعلاه، يجب على الدولة المغربية القيام بوجبها الإنساني اتجاه هؤلاء المستضعين الا أن تستقر أحوال بلدهم ليعودوا الى ديارهم آمنين.
4 - رشيد الثلاثاء 28 يناير 2014 - 04:45
حسبي الله و نعم الوكيل، الافاقة تمنح لهم الإقامة والشعب السوري الشقيق يتم طردهم من طرف نظام بنكيران.
5 - الجزائر كبيرة الثلاثاء 28 يناير 2014 - 04:45
اللاجئون السوريون هم بالالاف في الجزائر التي تعد رابع دولة عربية في استقبال السوريين لاسباب تاريخية و لانه يوجد حوالي مليون سوري من اصل جزائري هاجروا الى سوريا في القرن 19 ابان الثورات الشعبية الجزائرية ضد فرنسا و سقوط الخلافة في الجزائر.2- هو سبب اداري يكمن في ان سوريا و الجزائر مازالتا تفتحان سفراتهما في العاصمتين دمشق و الجزائر الى حد اليوم و لهذا السبب نزح اللاجئون السوريون من تونس و ليبيا الى الجزائر و كذلك من المغرب بعد غلق السفارات السورية في هذه الدول و تدهور الامن فيها خاصة تونس وليبيا.3- لا توجد فيزا بين الجزائر و سوريا منذ 10 سنوات الى اليوم-4-ما زالت الرحلات الجوية قائمة بين الجزائر ودمشق الى اليوم.5-يستعمل السوريون الجزائر كمحطة الى التوجه الى اوروبا و هو ما حصل فعلا حيث تناقصت اعدادهم في الجزائر..اما هؤلاء الذين تسللوا بطريقة غير شرعية الى المغرب ارادوا العبور الى اوروبا عبر المغرب و ليس الجوء اليه و عندما لم يساعدهم الحظ ارادوا العودة الى الجزائر فاصدموا بحرس الحدود المغلقة...للاضافة حالة اللاجئين السوريين في الجزائر هي الافضل بين كل الدول العربية خاصة الاردن و لبنان
6 - zabata الثلاثاء 28 يناير 2014 - 04:47
يجب على الحكومة ان تعتني بهم وتمد يد المساعدة لانهم اخوتنا في الدين لا يجب عليا تركهم في العراء والبرد القارس والاعتناء بهم بالاكل والصحة وغيرها ولما لا تحسين وضعيتهم ---------- اذا كانت الجزائر غير قادرة عليهم في تحسين اوضاعهم فمرحبا بهم في بلدهم الثاني المملكة الشريفة .نتمنى من المسؤولين بالوقوف بجانهم ومد يد العون
7 - العبودي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 05:18
واش هما مساكن هاربين من سوريا الأسد بغيتوهم يمشيوا لسوريا بوتفليقة. مرحباً بهم في الدار الكبيرة والعز للمغاربة وياربي اجعل المغرب بلدا امناً وفتح هل أهله بركات من السماء والأرض آمين.
8 - مغربي غيور الثلاثاء 28 يناير 2014 - 05:21
هؤلاء 49 لاجئ و ليسوا 490 ألف، لم يأتوا للمغرب للسياحة بل الضروف القاسية هي التي جعلتهم كرة في رجل المجتمع الدولي. على المغرب، ارض الكرم و الشهامة، أن يتقي الله فيهم خاصة وان أغلبيتهم نساء و أطفال، و الكف عن لعب السياسة مع الجزائر بمأساة المسلمين. مادا لو صمنا يوما حتى يقتاتون إذا اقتضى الحال؟ الأزمة السورية سوف تنحل أن شاء الله، و سيذكر التاريخ مواقف الرجال من عبث الصبيان
9 - MusaUSA الثلاثاء 28 يناير 2014 - 05:44
وكانت عناصر الجيش المغربي قد أوقفت، مساء الأحد، 40 سورياً عبروا الحدود الجزائرية المغربية،?!!!!!! the Syrians are welcome to Morocco, not just the 40 or 50 that made it but all of them, we have an obligation to serve them not just to welcome them, why are we trying to send them back to Algeria??? Whyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyyy?? rah 7shouma et 3ar. these refugees deserve our 5 star hotels not just some cold tents, we should feel very lucky we got the chance to serve some of them!!!
10 - Ablade الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:20
هذا هو النظام الجزائري قد اظهر حقيقته للشعب السوري الذي طالما ادعى انه سيقف بجانبه ولقد سبق لسوري مقيم في الجزائر ان عبر عن اسفه لما يتعرض له اللاجئون السيوريون في هذا البلد خصوصا بعد ان اصدرت السلطات منع السوريين من الحصول على إذن لممارسة التجارة في حين ان الجزائريين المقيمين بسوريا كانوا يتمتعون بجميع الحقوق التي يتمتع بها المواطن السوري..وهذا عيب كبير على من يتشدق بالوحدة العربية
11 - walid الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:25
جيد.! أقول مرة أخرى أن تتوخى السلطات الحذر قد يتسلل إلى أرضنا جواسيس كن الجزائر مع هاؤلاء اللاجئون ..فحرام على البلد اللئيم الذي يزداد كرها ونذالة من طرد هاؤلاء أو معاملتهم معاملة غير إنسانية لذا لجأوا إلى المغرب بالرغم عن أنفسهم..لو لقوا الخير والمعاملة الحسنة في الجزائر لما فروا منها ..قد لا تدري الجزائر ماذا سيصيبها مستقبلا!!
12 - kimo الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:39
ce sont vos fréres acceuillez les bien et comme il faut yarhamkoum allah
13 - Bakkali الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:46
ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء، جزاكم الله الف خير
14 - Tunisian /expert الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:50
Message to Seryan in border with Maroc ,I used to live in Maroc ten years ,I left the Maroc ,but the Maroc still is my sigen country ,Maroc people are most welcoming people ,
God bless Tunis and Maroc .
15 - KhalidGermany الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:57
C'est la politique de l'algérie est de faire en sore que le maroc soit innondé par tous les problèmes du monde
16 - رشيد القنيطرة الثلاثاء 28 يناير 2014 - 06:59
رحمة بمن لا مأوى لهم. اللهم ارزقهم الصبر والفرج.
17 - Roudani in Arizona الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:02
انا مع مساعدة المستضعفين في الارض و مع مساعدة السوريين. و لكن ماذا لو كان وراءهم مخطط ما جاءوا لتنفيذه أو أنهم سينقلبون ضدنا، ماذا ربحنا من مساعدتنا و جهادنا مع من نصفهم بالاخوة... من وقف بجانبنا في محننا؟ لم تقف و لو دولة عربية معنا في حروبنا ضد الاسبان و البرتغال و فرنسا... الم يذهب المغاربة حتى فلسطين لدعم صلاح الدين، و قاتلو و ماتوا في الجولان و مصر و و و... نحن نفتح بلادنا و بيوتنا لكل من هب و دب و نقول الكرم و الجود المغربي، و نلدغ ( ضم النون) في الاخير.عندما ذهبت لزيارة المغرب، وجدت بعض من ما يصفون انفسهم بالسوريين يتسولون قرب المساجد، بنفس الطريقة في مدن مختلفة، هل هي صدفة ام هناك شيء لا نعرفه. المهم لا يجب ان نكون بلهاء و نترك العاطفة تتحكم في عقولنا، لا بد من الحذر. خصوصا ان المشرقيين و الجيران كذلك يكنون لنا حقدا و كرها لا نجد له سبب. اتمنى من الله ان يكون في عون المظلومين في سوريا و ان ينعم عليهم بالامان و يدمر الطاغوت الاسد و من معه.
18 - بوتفليقة الوجدي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:02
كل واحد منا يتفهم الاخوان السوريين كيف يعقل انك نجوت من بلد بشار القاتل ويرمي بك القدر الى بلد الحركي الذي هو اعفن من بشار وحاشيته. لكم الله ايها السوريين. جريدة الشرور هذا الصباح تكتب بان حرس حدود جمهورية الورق رفض دخول مطرودين سوريين من المغرب لقد اصبحوا يتفننون في كل شئ ضد المغرب ولهذا اقول لابن الحركي نجوم السماء اقرب لكم من زعزعة قلوبنا تجاه اخوتنا السوريين فانتم لكم بشاركم ونحن لنا امتنا العربية وعلى راسها الان اخوتنا السوريين ايها الحركي لما تريد ان تكذب فعليك بكذب الحلال والفاهم يفهم
19 - عبدالرحمن الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:03
أننا أهل الكرم والضيافة إخواننا السوريون لهم الحق علينا أن نساعدهم دون أن يحسوا بأنهم لاجئون
20 - khalid الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:20
السلام عليكم .....علاش ومية الف علاش واش هاد الناس يهود هادو راه مسلمين وفهموني راني تكلخة,,,,,والله اننا لمسؤولون امام المولى عز وجل اريد ان احضنهم وابكي ادعو الله ان يفرج عنهم الاحزان وان يردهم الى ديارهم....مرحبا بكم في بلدكم التاني.....ارجو من اخواني المسلمين الدعاء لهم والله ان القلب ليحزن والدمعة .......................تصيح هيهاة على سوريا....بل هيهاة على الشام كله...والسلام عليكم
21 - جزائري صريح الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:28
لا تبخسون الجزائريين حقهم . هناك 10 الاف سوري يعيشون بيننا في ظروف احسن من ظروف بعض الجزائريين انفسهم . رغم ان بعضهم من الطوائف الاحمدية و القشبندية و الشيعية و ما يشكل دلك من خطر على الوحدة الروحية للجزائريين .10 الاف ما جاع منهم احد و ما برد . ما معنى ال 49 فقط . بعض السوريين سامحهم الله يستغلون ورقة الهروب من الحرب و الاضواء المسلطة عليهم لابتزاز بعض الدول المستضيفة لهم و مخيم الزعتري بالاردن الفقير نمزدجا . كلامي للسوريين ... كولوا "من الموجود" و تغطاو "بالموجود" و لا تحملونا ما لا طاقة لنا به و ان لم يعجبكم الحال الطريق التي اتت بكم مازالت مفتوحة تستريحون و نستريح من "فتن المشرق" و سلمولي على قطر و السعودية و تركيا و باقي "اصدقاء" الشعب السوري .
22 - Abdou الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:28
اللهم فرج كربتهم و اجعل لهم مخرجا وكن لهم معينا حتى يتجاوزوا محنتهم انك على كل شيئ قدير.
23 - syriavictory الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:35
المقترح الذي تقدم به النشطاء المدنيون بالتوسط لدى السلطات المغربية للسماح لهم بالعودة الطوعية إلى الجزائر٬ التي قدموا منها إلى المغرب.
les plus intelligents trouveront les 7 erreurs dans cette phrase et voir aussi les 7 erreurs de
la derniere photo par rapport aux premieres

dans tout l'article ni video aucun syriens ne dit ou affirme qu'ils sont rentré depuis l'algerie ou que l'algerie les a expulsé

si le maroc accuse que l'algerie a explusé 40 syriens alors que l'algerie a accueilli 20000, le maroc doit envoyé une lettre au conseil de sécurité de l'onu
si on n'aime pas les commentaires alors il faut faire comme les jeunes en italie coudre sa bouche
thank you hess
24 - abdelhakim.S.B الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:42
نتمنى من الحكومة المغربية ايجاد حل مناسب لهؤلاء السوريين خاصة النساء والاطفال لانهم اخوة لنا في الاسلام وفي الانسانية.فكما استقبلتهم الاردن وتركيا...فعلينا كمغاربة مسلمين ان نرحب بهم مصداقا لقول رسول الله - ص - (المؤمنون في توادهم وتراحمهم كالجسد الواحد ادا اشتكى منه عضو استجاب له سائر الاعضاء بالسهر والحمى ).فلنكن كما علما رسول الانسانية بامر من الله عز وجل.
25 - عمر المانيا الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:46
اتمنى من السلطات المحترمة ان تقوم بمساعدة هاؤلاء الابرياء و خصوصا الاطفال اللذين لا حول و لا قوة لهم كفا انهم أخرجوا من ديارهم و ابتعدوا عن ذويهم إنني متأكد من كفاءت السلطاة المغربية اللتي سوف تقوم إن شاء الله بواجبها على احسن ما يرام تحت القيادة الحكيمة ل صاحب الجلالة ملكنا و حبيبنا محمد نصره الله و أيده
26 - احمد الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:46
اعينوا من في الأرض يعينكم من في السماء
27 - عبد اللّه.م الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:50
المعروف عن المغرب أنه بلد حقوق الإنسان، زد على ذلك هو بلد غنّي ،لم يجد اين يكدّس أمواله حتى صار البنك الدولي يستدين منه، فلماذا إذن لا يستقبل إخواننا السوريين، علما أنه لم يستقبل لحد الآن حتى عشر ما يوجد في الجزائر
28 - mostafa الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:51
حتى اللاجئون يرفضون رجوع و عيش في بلد بوتفليقة
29 - abdoulah الثلاثاء 28 يناير 2014 - 07:53
نأمل من الإخوة والأخوات السّادة والسّيّدات الوزراء والمسؤولين وصانعي القرار في المغرب وعلى رأسهم أمير المؤمنين حفظه الله ورعاه ، أن يلتفتوا إلتفاتة إحسان وتقدير لحال اللاّجئين السّوريّين الفارّين من بطش أعداء الدّين من النّصيريّين والصّفويّين والرّوافض الملاعين . وأن يُحسنوا مثواهم حتّى يتيسّر لهم الرّجوع إلى بلدهم ، بعد أن يسقط هذا النّظام المستبدّ ويتمّ نصر الله تعالى كما وعد الصّابرين المُبتَلين . وهذا فضل سيدكره لكم الشّعب السّوريّ أبد الدّهر وسيجازيكم الله عنهم خير الجزاء حين تلقوه عزّ وجلّ .
30 - Ahmed الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:03
Ils sont des milliers de syriens qui veulent venir au Maroc, car c'est le seul pays arabe stable pour eux. Les syriens sont des gens cultivés et intelligents, mais ce que les marocains souhaitent c'est qu'ils ne ramènent pas leurs problèmes avec eux tout simplement.
31 - حديدان الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:03
مادام اختاروا ان يدخلوا المغرب لماذا يرفضون العودة للجزائر !!!
هل الحكومة المغربية ارادت إرجاعهم للجزائر ؟
ام ان الحرب الإعلامية بين البلدين أتت على الأخضر و اليابس واصبحت تتاجر بالأبرياء
و الله حشومة هاذه الصور ان دلت على شئ فإنها تدل على ان السلطات المغربية تريد التخلص منهم بأي طريقة .
راه كلشي باين !!!!!
32 - خالد الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:05
قوم استجاروا بكم فاجيروهم واكرموهم وحسبهم ماذاقوا من ويلات وآلام ومعانات حتى يكشف الله ضرهم ويفرج كربهم وليضع الواحد منا نفسه وأولاده مكانهم ثم لينظر ما هو فاعل.فلا يؤمن أحدنا حتى يحب لأخيه ما يحبه لنفسه
33 - gamra الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:06
الأرض أرض الله و لكل شخص الحق في التنقل والإقامة بكل حرية.ونحن المغاربة شعب مضياف و سموح و معتدل المدهب و محب للغير و الخير ؛ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء.
34 - laila الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:08
الرحمة ثم الرحمة ثم الرحمة باخواننا السوريين فلا يدري المرء كيف تدور الدوائر فكم من شعوب كانوا امنين مطمئنين في اوطانهم حتى اصبحوا بين عشية وضحاها مشردين تتقادفهم الاهوال من كل حذب وصوب ...
وان كانت الجزائر طردتهم فمرحبا بهم بين ظهرانينا واموال الحفلات هم احقوا بها انسانيا قبل ان نقول اسلاميا
35 - algerien chaoui الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:10
في المقال السابق اتهمتم الجزائر بطردهم والان تقولون عبروا الحدود بطريقة غير قانونية,للتذكير هم عبروا الى المغرب ليس لان المغرب جنة او لسواد عيون المغاربة بل طمعا في العبور الى اسبانيا,وان لم يعبروا الى الضفة الاخرى سيعودون الى الجزائر.انا مكانهم افضل الموت في الحرب تحت قصف المدافع على الموت بالجوع والبرد في المغرب.
36 - freeman الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:14
قمة التخبط والانحطاط في محاولة يائسة لاستغلال وضعية اناس لم يجدوا الامان في بلدهم فتم استغلالهم من طرف المخزن المجرم واعطاء الصورة بان المخرب بلد يصون حقوق الانسان ويتكفل باللاجئين بانسانية في المقابل شيطنة الجزائر وتصويرها على انها تطرد السوريين ومحاولة يائسة لاستغلال دلك في مشكلة غلق الحدود .كل العالم يعلم ان اكبر نسبة للاجئين السوريين خارج دول الجوار موجودة في الجزائر اي اكثر من 20 الف لاجئ .
37 - - أحمد - الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:23
دعوا العالم العربي والاسلامي يشهد على خبث النظام الجزائري وزيف بلاغاته الكادبة .
38 - Zarbane Brahim الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:28
و رأي الإسلام في هذا...
من حق كل فرد أن تكون له حرية الحركة، والتنقل ، وله حق الرحلة والهجرة من موطنه والعودة إليه:
(هو الذي جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه).
(قل سيروا في الأرض ثم انظروا كيف كان عاقبة المكذبين).
(ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها).
39 - alawi الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:29
اصبح المغرب بؤرة لكل المارة سواء الحراقة او اللاجؤون..وسياسة الجزائر واضحة جدا وهي اغراق المغرب بهؤلاء لخلق اللا توازن في المجتمع المغربي...الكل طامع في المغرب العجب ...السوريون قطعوا الاف الكيلومترات ومروا على دول عربية من الجوار...ولم يحلو لهم الى المغرب..البقرة الضاءعة....لدينا معطلين بالجملة ...الفقر...ارتفاع الاسعار..مشاكل في الجنوب وفي الشمال... السؤال لماذا لم يذهبوا الى قطر او الامارات او السعودية؟ الجواب سهل لان قوانينهم سارمة...ولن يحلموا ابدا بشئ اسمه جواز السفر او اقامة دائمة.الله استر...
40 - عبد الفتاح الجزائري الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:32
يواء أ دخل هاؤلاء السوريون بطريقة شرعية ام غير شرعية، أليس من حقكم استظافتهم لحين انتهاء المأسات التي تعيشها سوريا؟ ألي من غير الإنسانية طردهم و هم على هذا الحال؟
41 - Med الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:35
هذا اللاجييين لن يحترموا قانون اللوجو و هدفهم طلب اللجو السياسي في اوروبا و من السهل ان يطلبوا اللجو في المغرب لان في المغرب تسهل عليهم الامور للعبور الي اسبانيا، نفس الشيً الذي فعلوه الافاريقا من قبل.
42 - moussa dz m86 الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:35
هذفهم هو العبور الى الى سبتة و ميلية و سيفعلون نفس المسرحية لما يدخلون الى اراضي المغربية المحتلة لانهم لقو كل الظروف المريحة في الجزائر و لا واحد منهم يبيت في الشارع و صخرت لهم المباني التابعة للكشافة الجزائرية و هلال الاحمر مشرف على المتابعة الصحية و الطباخيين معهم في المباني كل شئ متوفر لهم حتى ابنائهم دمجوا مع ابنائنا في الدراسة و اذا قرنا باخوانهم الذين يعانون في تركيا و لبنان من البرد و كلهم في خيم و ابنائهم بدون دراسة فعليهم ان يحمد الله على ما لقوه من الخير في بلدنا و سوف يعدون الكرة مع المغرب عندما يدخلون الضفة الاخرى و تدكروا جيدا ما اقول وانا كنت في زيارة الى اروبا فزرت اصدفاء لي كانوا لاجئين في باجيكا وجدهم قابعيين في سنتر فيه كل الاجناس 5 في غرفة واحد و اكل لا نتكلم عليه من ما حرم الله و سرقت اغرادهم لما يمشون الى وسط المدينة فعلى اخواننا ان يحمد الله ما دام سلمت يداهم واعرادهم
43 - Karim الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:36
في ظل ما تعرفه سوريا هده الارض العزيزة على قلوب العرب و ما يعرفه هدا الشعب من محن و ويلات الحرب و الجوع و البرد و التشرد في ربوع العالم اصبحت قلوبنا تنفطر لما نشاهده من مشاهد على القنوات الفضاءية و ادعو من خلال هدا المنبر لكل المغاربة ان تحتضنوا السوريين اللجءين في بلادنا و ان نمد لهم يد العون و نتقاسم معهم اللقمة و ابكسوة و الغطاء لان ديننا حثنا على التآزر و التكافل وهده من خصال شعبنا المغربي المشهود له بالكرم اما بخصوص بلاد الاعراب في الخليج فأقول لكم كما تدينوا تدانوا والله يمهل و لا يهمل الامس بعتم العراق و الان سوريا لكن الدور قادم عليكم لا محالة فإستعدوا ليومكم الموعود
44 - Nawaf الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:39
وضعيتهم صعبة.هناك عصابات سورية بالمغرب تتاجر في معانات السوريين وهي المسؤولة عن استقدام هدا العدد من المهاجرين السوريين.كما ان الفوضية العليا للاجئين شجعت والافارقة والسوريين من جعل المغرب وجهة مفضلة لسهولة الحصول على الاقامة والعمل بدون شروط ودلك لغياب السلطة في هدا البلد.خوفا من ردة فعل الملك المبتكر لهده الحيلة لتغيير التركية الديموغرافية للمغرب.ربما التركبة الحالية لا تعجبه.
45 - الضفدع سحقوق الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:40
لدي سؤال لماذا لا تستقبل قطر أو السعودية هؤلاء اللاجئين ؟ أليست دول الخليج أكفاء بتقويت وتسكين هؤلاء المساكين وهم اقرب لبلدانهم ؟ لماذا لا يفتي القرضاوي بهذا في جًُمُعاته بعدما كان من قبل يفتي عليهم بقتل بشار ؟ لماذا لم يفتي علماء الدين البترودولار باستواء هؤلاء ببلدان الخليج ؟ الًِان قطر تستعد لكأس العالم ؟ اين خادم الحرمين الشريفين ؟ اين هؤلاء العلماء الدين المنافقين امثال القرضاوي وعمر خالد و و و ملك السعودية ربما رصيد ابنه الأصغر في البنك كاف ببناية مدينة جديدة بأرض الرسول واستواء كل لاجئي سوريا وتطعيمهم ولن يمس ذلك 1%من مجموع ثرواته وسيكلفهم اقل مما يصرفون على الريال مدريد. لكم الله يا فقراء المسلمين على ايت حال المغرب بلدكم ولن نرفضكم حتى ولو ليس عندنا بترول شاركونا في ما كتبه الله لنا ومرحبا ببلدكم الجديد المغرب .
المرجو النشر
46 - JOUBA الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:42
وجب منح اللجوء لهؤلاء السوريين ، و فضح إعلاميا المناورات البئيسة للعسكر الجزائري ...
47 - سعيد من الاندلس الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:56
الله يخليكم اخواني المغاربة لطفا باخواننا السوريين
لطفا بالنساء والاطفال والمعوقين
لطفا بهم اقتداءا باخواننا في عهد الرسول ص والانصار الدين استقبلوا بالاحضان المهاجرين,حبوهم في الله ,ساعدوهم قدر المستطاع
واحذروا من الذين يستغلون نساءهم ويستغلون عجزهم للتحرش بهن
بل قوموا بحملة دعائية للمجتع المغربي قصد مساعدتهم وسوف ترون العجب في المغاربةو سوف ترون كيف سيساعدون اخوانهم السورييس بكل ما يملكون
لطفا لطفا لطفا باخواننا السوريين
48 - المليلي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:57
تتبجح الجزاار وتقول بان المغرب لا يحترم حقوق الانسان فلماذا لا يرغب الاخوة السوريون في البقاا اوالرجوع اليها ، لماذا الجزاار لاتراقب حدودها ؟ لقد حفرت خندقا عميقا لحماية حدودها مع المغرب .قرات اخيرا ان العمامرة قال ان بلاده تحمي جيرانها وذلك بمراقبة الحدود وبوساال متطورة .......................كلام في كلام قصد الاستهلاك الاعلامي لا غير.
49 - Houcin الثلاثاء 28 يناير 2014 - 08:58
Je me demande pouquoi non freres Syriens choisissent le Maroc comme pays d'accueil et pas le pays riche ! qui est l'Algerie. Le Maroc est donc par definition un meilleur pays d'accueil pour les Syriens mais aussi pour les Algeriens. Demandez ca a Bouteflica et il vous dira...l
50 - Hassan Alwajdee الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:02
ا رحموا من في الارض يرحمكم من في السماء ......اخوتي في الله كلنا نعلم بمايجري الان في سورية من تعديب ودبح وتشريد فهؤلاء الاخوة اصبحوا في ضيافتنا بعدما وطؤوا ترابنا فوجب علينا ادن الاخد بايديهم ومساعدتهم قدر المستطاع فالشعب المغربي معروف بجوده وكرمه .......فوالله مانقص مال عبد من صدقة
51 - sara الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:02
لا حول ولا قوة إلا بالله صور تقطع القلب ، اللهم ساعدهم يا رب، لكن أتسأل شنو هو ذنب هاد الأطفال الصغار مع هذه المعاناة في عز هذا البرد القارس. في حين كل واحد منا جالس في البيت ديالو تحت الدفئ العائلي يأكل و يشرب و و و و ...
52 - hamid الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:04
سياسة الجزائر مع اللاجئين السورية هي نفسها التي اتخذها سابقا مع اللاجئين الأفارقة, والقصد من ورائها تأزيم المغرب وتوريطه في ملف شائك يثقل كاهل المغرب, كملف اللاجئين.
ولعل الوقوف على الحالات الانسانية التي تطرد وتهجر من الجزائر نحو المغرب والكشف عنها ردا على تصريحات مسؤوليهم التي تنفي هذا الأمر ضروريا للحد منه. لكن لا نرجوا أبدا أن يجد اللاجئين السوريين أنفسهم بين المطرقة والسندان يعيشون في خيم تتكاثر عند حدود البلدين لتصفية حسابات سياسية يكون ضحيتها نساء وأطفال وشيوخ لا حول لهم ولا قوة.
كمواطن حر, ورغم كل تخوفاتنا, ومعرفتنا بخبث الجار ونواياه الدنيئة..إلا أنني أناشد الحكومة المغربية النظر بانسانية نحو اخواننا السوريين في ظرفيتهم الصعبة,وايوائهم وحفظ كرامتهم إلى أن يفرج الله عليهم.فلا يليق أن يوصد المغاربة أبوابهم في وجه من قصدهم سائلا المعروف وهو في محنة.
53 - AISSA الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:12
C est pas un probleme , le maroc peut recevoir des milliers de familles et meme la moitié de la population de la syrie et les regulariser et leur donner de l emploi . Aussi toute l afrique meme les gens malades de sida ou maladies graves sont les bienvenues . Et si quelqu un connait des familles partout qu il leur demande de venir , le maroc est un pays ouvert
54 - amnay الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:15
مرحبا باخواننا السوريين فالمغرب بلد الاسلام والكرم كان كدالك وسيضل كدلك بفضل الله تعالى وبحوله اللهم وفقنا جميعا لمساعدة اخواننا السوريين على كل المصاءب والابتلاءات
اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا و المسلمين جميعا ووفقنا لماتحبه وترضاه امين
55 - ودادي تسعينات الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:15
وا معتصماه . وامعتصماه وامعتصماه هل المغرب بلد مسلم ؟ هل بن كيران مسلم ؟هل البرلمانيين مسلمين ؟ او بلاحرى هل هناك انسانية في هؤلاء لاتنسو القبر وضلماته هدا ان قبل عليكم القبر ربما تجد اناكوندا تنتضرك في قبرك ربما قبرك حفرة من حفر جهنم يعني تجد النار بانتضارك وربما تجده رياض من رياض الجنة هدا ان اشفقتم على هؤولاء اين المتشبهات بالرجال اللواتي صدعو رؤوسنا با حقوق الانسان ؟ ها لانسان امامكم اتبتو حقوقه
56 - مغربية الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:34
الحمد لله على بلدنا الحبيب ويارب يارب يظل مغربنا امن .
بالنسبة للسوريين الف مرحبا نحن عرب ومسلمون واخوة لكن الخوف كل الخوف ان اللاجئين سواء كانوا سوريين او غيرهم يعظوا غدا اليد التي ستمد لهم المساعدة اليوم . والمغرب الحبيب له من المشاكل ما يجعله يحتاط الف مرة قبل ان يضيف مشكلا اخر، اعداء بالشرق وطامعون بالشمال والجنوب ، بطالة وفقر و...... يعني مشاكله تكفيه
ولو ان القلب يتمزق لحال اخواننا السوريين . ورايي حتى وان تم قبول لجوئهم الى المغرب فيجب الحذر ثم لماذا رفظوا العودة للجزائر ؟ اكيد هناك سبب وسبب مقنع لانهم من المفروض بلا ماوى وهاربين من الرصاص والموت في سوريا يعني اي مكان غير سوريا جيد بالنسبة لهم فام المغرب بالضبط؟؟؟؟؟؟؟
57 - مغربي متالم لحال المسلمين الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:34
الأفارقة يسوون وضعيتهم وإن كانوا من غير المسلمين وهولاء المساكين يتركونهم عالقين في البرد والجوع إنا لله وإنا إليه راجعون
لو كان سيدنا عمر إبن الخطاب فينا لأعزهم ونصرهم ولكنا نعيش في زمان الخسة والنذالة في زمان حكام طواغيت لا تهمهم إلا مصالحهم الشخصية ومايزيد الطين بلة أن أناساً من المنتسبين لالاسلام نصبوهم علينا أمراء للمؤمنين ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
أما أنتم يا أهل سوريا فصبراً فإن مع اليسر يسرا إن مع اليسر يسرا
ولن يغلب عسرٌ يسرين
58 - عابر سبيل الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:35
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،

مرحبا بإخواننا السوريين في بلدهم الثاني المغرب، المغاربة من شيمهم الكرم، عكس جارة السوء اللذين ما إن وجدوا الفرصة سانحة حتى باشروا في طرد هؤلاء الأسر المسكينة للأراضي المغربية، و يدعون الدفاع عن العروبة و الإسلام، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم (أقصد بذلك النظام الجزائري و ليس الشعب). و أقول كما حضى الأفارقة بإجراءات تسليم بطاقة الإقامة، فالأولى بالحكومة المغربية (الإسلامية) إعطاء اللاجئيين السوريين الحق في نفس الإمتيازات، فهم أحق علينا من غيرهم لأنهم إخوان لنا في الدين و الدم.

أرجوا من هسبريس النشر، و شكرا.
59 - laneutralité الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:36
voilà donc une situation qui embarrasse le maroc qui devait avoir une position neutre devant le conflit sanglant syrien entre le régime criminel baath et les terroristes islamistes ,
il ne devait pas faire
partie des "amis de la syrie" crée par l'occident et le petroliers arabes voulant l'élimination du baath ami de l'iran leur ennemi,
alors le maroc doit s'attendre à ce que l'algérie lui renvoie tous les réfugiés syriens pour le mettre dans une situation intenable ,
éloignons nous des complots routiniers des arabes ,on veut un maroc neutre ,calme et stable ,
ne parlons meme pas de la constitution de la tunisie,ni de la situation en syrie,restons à l'écart et résolvons nos problèmes qui sont nombreux!
60 - العبد الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:37
المهاجرين السوريين وقعو في فخ مغازلة النظام السوري للنظام الجزائري الذي يعبر بلسانه بما ليس في قلبه ,لاكن الاخوان السورين المقهورين اللذين يعشقون الحيات وباي ثمن كان; جاؤ ليشاهدو بام اعينهم حقيقة النظام الجزائري ا لذي انزعج بدخولهم الا انه فكر وبمساعدة مخبراته تصدير هذا الانزعاج الا المغاربة ,وخلاصة القول ان النظام الجزائري له يد طويلة في اغراق المغرب بالمهاجرين الافارقة وغيرهم ...اننا واعون بما يفعله النظام المغفل.
61 - l’Algérie de NIF BIDON الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:37
AMAR BALANI dément une réalité présente sur place rapportée par les témoignages de plusieurs dizaines de réfugiés syriens [Femmes,Enfants,nouveaux nés],expulsés par la junte militaire Algérienne inhumaine,l’Algérie de NIF BIDON

La junte algérienne ordonne de creuser une tranchée "illégale" longue de 120 km, non pas pour empêcher les sub-sahariens et les réfugiés de traverser les frontières vers le Maroc,non pour les stopper de retourner en Algérie après les avoir autorisé à entrer au Maroc

Les officiels algériens ont fait du MENSONGE un métier,à GHARDAIA comme LE PRINTEMPS DE TINDOUF,les réfugiés sahraouis marocains ont commencé UNE RÉVOLUTION sans précédente contre Les Terroristes Polizariens qu'ils les empêchent de se déplacer librement,un comportement qui a été soldé par le massacre de 5 réfugiés sahraouis marocains par l'armée algérienne récemment et pour ce,nous n'avons pas vu la réaction des associations créer aux violations des droits de l'homme par les militaires algériens
62 - lallaaini الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:38
السوريون ليسوا سلعة تباع وتشترى في اسواق السياسة اللعينة .السوريون هم منا ونحن منهم والجزائر ترحب بشعب اكرم الامير عبد القادر وقصتكم لااساس .من اراد دخول الجزائر فالابواب موجودة وسبعة
63 - مغاربي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:44
إنسانيا و واجبا إسلاميا إيواء المدنيين السوريين قبل كونه حقاًّ حسب القانون الدولي
والتاريخ يسجل وحرمة المسلم أعظم عند الله من حرمة الكعبة والأقصى
64 - addi.ouchou الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:45
على الدولة المغربية توفير كل الحاجيات الضرورية للعيش الكريم لاخواننا السوريين في افق ادماجهم في المجتمع المغربي و نحن في حاجة اليهم كما هم في حاجة الينا.
المغاربة كانوا و هم دائما كرماء
المغاربة كانوا و هم دائما رجال المواقف الصعبة
المغاربة كانوا و هم دائما مهد الحضارة العربية
65 - Wesam الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:48
يسري عليهم ما جرى للمهاجرين الأفارقة الذين تمت تسوية أوضاعهم قانونيا رغم دخولهم للمغرب بطرق غير شرعة او إقامتهم المنتهية الصلاحية. بل هم احق من الأفارقة بمساعدتنا و دعمنا لهم. فدائما ما يتم استثناء الفارين من الحروب من قوانين الهجرة لغرض إنساني.
66 - un musulman الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:53
, le Maroc n'appartient pas seulement au marocain mon pays appartient à Dieu, tout le monde à droit d'y vivre, si on ne
les aide pas aujourd'hui pas la peine de dire que l'ASSAD est le seul Assassin, nous le seront aussi car on les tuerait de famine et de froid lentement. Ayant un peu de compréhension 49 ou 100 ou même 10000 personnes ne vont pas être un fardeau pour notre pays. (comme le sont les quelques 300 parlementaires )
67 - Mohamed الثلاثاء 28 يناير 2014 - 09:55
نداء لكل المغاربة الاحرار على راسهم جلالة الملك حفظه الله ان يهبو لنصرة اخوانهم اللاجئين السوريين ببلادنا كما عودونا دائما
رؤية الاطفال وهم يفترشون الارض لتحزن القلب وتدمع العين
حقيقة لاافهم مواقف السلطات الجزائرية حيال اللاجئين السوريين اهو تضامن مع ال الاسد في قهرهم للسوريين ام هو كيد من المكائد ضد المغرب على كل حال لدي شقة فارغة و لن اتوانى في جعلها موقتا بعد اذن السلطات لاخواننا ماوى ريتما تستقر الامور بسوريا
68 - hro الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:06
نحن لاجؤون في بلدنا ..................
فمادا ينتظرون الاخوان السوريون من هده الدولة?
69 - Saad Handi الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:08
لو تعلمون كيف يعامل هؤلاء اللاجؤون هنا بالسويد والامتيازات التي يحصلون عليها لمتم غيضا. الحاصول يجب على كل بيت مغربي ان يأوي فردا من اخواننا السوريين لمن استطاع لو كنتم تعقلون. انظروا الى هذا الكم الهائل من اليتامى والارامل.
70 - oui الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:10
انضروا اليهم ربما يكون الجزئرين لمادا السلطة الجزائر لاتعمل شئ في وجه دالك المقهورين علئ امرهم الحقيقة الجنيرلات لارحمة ولاشفعة لهم ذالك الاخوان السورين يعرفونا ان الجزائر لاحيات فيها لهم ولا ليشعب الجزائر الفقير المغرب سيبقاء انشاء الله بلادا امنا كرمن والسلام عاش الغرب من طنجة الئ لكويرة
71 - مغربي وافتخر الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:18
اتمنى من السلطات ان تتفهم الوضع وتسمح لهم بالدخول للمغرب
بلدنا واسع ويسع كل الاخوة العرب والمسلمين
72 - La realite d un peuple. الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:23
Au commentateurs algeriens,vous me parrait bizzard,d apres vos commentaires vous m avez impressioner on dirait que vous etes un pays de l autre cote des pays dugolf peut etre ,vous etes des bons a rien,vous etes connu par vos blablabla,sachez que la chaine El Magharibia qui a avouer une realite d un peuple encore endormie dans un system communiste,vous etes exagerant,les syriens sont partout dans le monde ils etaient au Maroc avant ici on parlent d une explusion et pas plus.
73 - ابن الوطن الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:23
يوجد في الجزائر وفق إحصاء رسمي 20 ألف لاجيء سوري،الجزائر لم تطرد أي واحد منهم الا من فضل الهجرة الى المغرب طواعية،ظنا منهم أن إمكانية
الهجرة الى أوروبا عبر المغرب تكون سهلة. لقد وفرت الجزائر لهم وسائل
العيش الذي يحفظ لهم كرامتهم الإنسانية ومنها تعليم أطفالهم ، والعلاج
المجاني داخل المستشفيات الحكومية .
الجزائر لم تطلب منهم الهجرة الى المغرب،ولم تضيق بتواجدهم على أراضيها
وإنما من هاجر متسللا الى المملكة المغربية فبرغبة منه ، للهجرة الى الدول
الغربية ، من أجل الحصول على الإقامة بعدما علم أن المغرب قد منح الأفارقة
حق الإقامة فيه،أعيد في الجزائر اليوم 20 ألف مهاجر سوري بسبب أن
التأشيرة بين الجزائر وسورياغيرمعمول بها،الجزائر لم ولن تدفع بالسوريين
نحو المغرب،إنما هو سلوك فردي،وأهلا وسهلا بإخوتنا السوريين وغيرهم
في الجزائر كما هو عدد المغاربة (أكثر من 30 ألف) في الجزائر يعملون في
شتى الحرف،ومن إستطاع أن يتسلل من المغاربة الى الجزائر فأهلا وسهلا
به،ستجدون العمل والإيوان والترحاب في الجزائر اليوم ما يقارب 15 الف مصري،وأما التونسيون دون حساب خاصة في الشرق الجزائري،مرحبا بالمغاربة في الجزائر
74 - مصطفى الرحماني المغربي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:24
تحية عربية امازيغية الى كل المغاربة والمغاربيين .ارد على الاخ رقم 35 واقول له ان لا احد يموت من الجوع في المغرب .لقد لا حظت غير ما مرة ان الكتير من الاخوة الجزائريين لديهم نظرة خاطئة عن الاحوال المعيشية في المغرب .عار عليك يا اخي لما تقول دلك ،ربما انتم لديكم نذرة في توفر اللحوم والدجاج والسمك ،اما وانا مغربي عمري 50 سنة لم اعرف يوما ان المغرب عاش مجاعة .لو زرت المغرب لتغيرت نظرتك ولراجعتك العديد من افكارك عنه.اقول لك ايها الاخ ان ما يستهلك يوميا من اللحوم والخضر والفواكه في بعض مناطق المغرب وخاصة في الاسواق الاسبوعية يمكن ان يصدر الى بعض الدول التي تعيش ازمة مواد غدائية ولا مشكل .والاخوة السوريين يبقون اخواننا ولقد ساعدناهم سياسيا وماديا ،لدا راجع معتقداتك حول المغرب والمغاربة .
75 - رشيد بن سيدال الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:25
أقول لكل من نشر تعليقه من إخواني المغاربة المندفعين وراء ما آلت إليه السياسة القطرية السعودية التركية بالشام، أو ما أسميه شخصيًّا بسياسة المتنورين من أصحاب المثلث و البيكار؛ أقول لكم إقرؤوا التعليقين 5 و 21 ، و إتعظوا بما حدث مع أصحاب إن الوطن غفور رحيم و ما لا زالوا يخلقون من مشاكل لوطننا الحبيب.
حكموا العقل ولا تحكموا القلب.
76 - الكوكبي حسن باحث الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:29
إن المغرب يرفع فقط الشعارات إذا لا النظام ولا الحكومة عندهم برنامجا ولا مخططا بداخل المغرب لمساعدة الشعب السوري الهارب من النار التي أشعلتها السعودية وإسرائيل وقطر وتركيا وباقي منافقي العالم
للأسف كان السوري يعيش في رفاهية ولهم بيوتهم وأشغالهم حساباتهم المالية أما اليوم وعلى سبيل المثال لا الحصر يمثلون إستثمارا بالنسبة للمغرب من رحم المعانات فالسوري بالمغرب يكثري منزل يستهلك إدا يساهم في التنمية
أما الفقراء فهم مهانون إد يشحتون في الأسواق وقرب المساجد......فهذا هو البؤوس بنفسه الإهانة بعينيها وأين اءأخوة في الدين وشعار الوحدةالعربية....يأسفاه على سوريا الأسد فلتسألوا فقط من كان بسوريا قبل الحرب لكي تعلموا أين وصل السوريون كانو يتحدون ما بإقتصادهم حتى تركيا ماباللك أنظمة رجال تحت الصف 
77 - انشر يرحم شوابن الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:43
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم اين وصلنا واينا اصبحنا لقد اصبح العرب اضحوكة الغرب لماذا كل هذا الحقد الذي زرعناه في داخلنا مرة الجزائر طردت لاجئين سوريين والجزائر تقول انها رفدت ادخالهم عندما تم طردهم من المغرب بربكم من نصدق ومن نكذب ذهب العرب او بالاحرى ثم طرد الاسلام من عقول المسلمين (اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن يا رب امن بلادنا وسائر بلاد المسلمين اللهم من يريد بنا سوءا فخده اخد عزيز مقتدر امين يا رب العالمين )تحية من اخت اولا مسلمة جزائرية ومغربية وعربية
78 - ahmed الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:45
اشكر كل المعلقين الدين ابانوا عن اخلاق و نبل و كرم عهدناهم في الشعب المغربي المضياف.لكن ﻻ نترك العاطفة تتحكم فينا الى ابعد الحدود.هناك هيأت دولية اممية لها كل الوسائل المادية و البشرية لكي تتحمل مسؤوليتها امام هاد الوضع الانساني.المغرب اصبح قبلة لكل انواع المهاجرين و المهربين و المجرمين فادا استقبل بترحاب كل من وصل حدوده، فبعد سنوات قليلة صنصبح غرباء في بلدنا.مرحبا باخواننا السوريين في بلدنا لكن بضوابط قانونية دولية تسهر عليها منظمة الامم المتحدة لغوت اللاجئين.فيقام لهوم مخيم خاص و بطائق ﻻجئ.عندما تنتهي الحرب يعودون الى بلدهم.فلا يحق لنا ان نلوم الجزائر او المغرب.الكل يراعي مصلحة بلده.
79 - الله يشهد الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:46
كفى من التوضيف السياسي و التعتيم..الله وحده من يعلم كم الاف اللاجئين السوريين و الليبيين في الجزائر التي تحتضن الجميع....شكر خاص الى الجزائري الصريح رقم 21....كان يجب الهجوم على من يدعون انفسهم اصدقاء الشعب السوري على راسهم السعودية و قطر و تركيا و هنا استغرب مقال الاناضول التركية عن هؤلاء اللاجئين السوريين (49)و تتناسى معاناتهم على الاراضي التركية في عز الشتاء.
80 - hassane الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:53
الحمد لله المغرب ارض الامن والسلام فاتركوا إخوننا السوريين يعيشون بيننا فمرحبا وسهلا بهم.
81 - salwa الثلاثاء 28 يناير 2014 - 10:58
يجيبو على الحكومة المغربية بيموسعدات الجيئين السورين بدوخول الى المغريب لان الله وصنة بموسعدات اخوانينا المسليمين في جميع دوال الاسلامية في محنتهم لان هد السورين معندهمش ماؤى ؤمكان ياستقرونفه تنتنى من الله العزيز الرحيم ان يرحما اخوانينا في سورية وان يمنحهم اسلام والامان يارب امين
82 - moro الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:04
ا لسلام عليكم
معالجة لوضعية المهاجرين السوريين في المغرب بشكل يتلاءم مع الالتزامات الدولية للمغرب في مجال حقوق الانسان وقانون اللاجئين".جميل جدا يعني المغرب هو الوحيد الذي يفرض عليه قانون اللاجئين وحقوق الانسان!!!!!!!
على الجمعيات المتواجدة و الصحافة ان توتق بالصوت والصورة اقوال اللاجئين من اين دخلو الى المغرب هل من الجاء زائراو من موريطانيا او اسبانيا وهذا غير ممكن,انهم ولما سمعو ان المغرب يسوي اوضاع المهاجرين,يريدون الان تصدير كل المهاجرين عندهم ومن جميع الجنسيات,بمن فيهم ارهابيين وكل من ليس لهم فيه رغبة,انها البدايه.يا ايها الجمعيات لاتكونو عاطفيين اكترمن الازم ,الحيطة والحذر نحن مع جار ماكريتربص بوحدتا لايهمه الانسان,وهويعيش وضعا مئساوي لم يستصيع توفير مادة الحليب الاطفاله وشعبه مابالك لللاطفال السوريين.
حقوق الانسان العصى الغليضة التى تصلط عليناونحن دائما لها راكعون,مادامت قضيتنا الوطنية لم تحل يعني غير حنا (لذبانة حرام ومصارنها حلال) ان المسالة سياسية اكتر منها عاطفية,كل دولة دات سيادة لها حقوق وواجبات,وواجبنا هوان يطبق الدرك الملكي والجيش القانون لخدمة البلاد والعباد والسلام
83 - ccv الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:04
le peuple marocain ne sera jamais refuser les refugés de guere syriens, l etat aussi doit bouger son cue pour trouver l abrit à ses pauvre innocants.
84 - فوزي ن الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:04
والله أيها المغربي الشهم لقد أثار اعجابي تعليقك لما يحمله من كلام حكيم مبين و مؤثر أنا لي نفس رؤياك أعاننا الله على هؤلاء الأجلاف الأنانيين العابدين للبترودولار و علمائهم الواضعين فتواهم تحت خدمة من يدفع أكثر السوريون أخوة لنا مرحبا بهم بين اخوانهم الجزائريين و المغاربة و تحيات من أخيك الجزائري
85 - دحمان الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:06
بعض المعلقين من إخواننا المغاربة كلما وجدوا فرصة لسب الجزائر الا فعلوا
حتى لو كان الأمر يتعلق بأمر مغربي .
الجزائر فيها اليوم أكبر جالية سورية لاجئة في الوطن العربي حيث تقدر بـ20
ألف لاجيء سوري كلهم يحظون بالرعاية الكاملة، من تعليم وعلاج ، وإيواء
ولم تتاجر الدولة بهم إعلاميا ، ولم تدفع أحدا منهم الى الخروج من أراضيها
الا من خرج بنفسه ، والذين دخلوا الأراضي المغربية هدفهم الوصول الى
أوروبا عبر مضيق جبل طارق .
الذين يدخلون المغرب عربا كانوا أو أفارقة يريدون الوصول الى الغرب
والمغرب يستغل ذلك إعلاميا ضد الجزائر ، ولعله يسلك ضيقا سيضيق عليه
مستقبلا.
86 - Amira الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:29
ماذا لو كنا نحن مكانهم لقدر الله، إتقوا الله فهم بشر مثلنا، إلى الذين يتساءلون لماذا لم يقصد هؤلاء اللاجئون دول الخليج، هل لديكم إحصائيات بعدد السوريين في الخليج العربي، يكفي إخواننا السوريون أنهم هجروا أرضا غالية على قلوبهم، تركوا فيها أعزاءهم إما موتى أو في عدادهم، تركوا ديارهم، سوريا لمن ذاكرته ضعيفة كانت إلى أمد قريب من أجمل الدول العربية، التعليم من الأحسن في الدول العربية، الشعب السوري عموما شعب خلوق محترم، سوريا الفن والثقافة والحضارة، فإن جار عليها الزمان فسيأتي يوم تعود كما كانت، نسأل الله لهم العون ونسأنه الأمن والأمان لمغربنا الحبيب، ولا تنسوا كما تدين تدان.
87 - Asmaa الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:33
Bien dit frere, moi aussi je partage ton opinion, ils fut pas faire confiance a qui que ca soit, notre histoire nous enseigne les conspiracy de ceux du Mashere9e contre le Maroc et meme recement leurs politiciens et leurs media jaunes. je prefere aider un Mrocain de mon pays meme si il est mauvais il reste un Marocain et peut etre qu'il changera mais eux ils mangent notre nouriture et profite de notre bonte et generosite pour nous poignarder dans le dos, je vis en Europe et je sais tres bien ce que je dis.
88 - ابن القاسم الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:57
انها اتفاقية سايكس بيكو الملعونة بتقسيم الشعوب الاسلامية الى دويلات
89 - جلال الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:00
اخواننا السوريين هم الاواءل يابنكيران.
90 - هرمنا الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:01
الجزائر تستقبل اهل بشار الاسد فقط اما السنة فتطردهم الى الجحيم وسياسة الجزائر من لا يعرفها فهو ليس في المغرب يكفيك طرد المغاربة الذين ضحوا من اجل الجزائر ايام الاستعمار ة=وطردتهم بدون شفقة ولا رحمة وحتى جردتهم من كل شئ نتمنى من الشعوب ان تحضن بعضها بعض اما السياسيون وهم يمدون ايديهم الى ما ااتمنوا عليه من مال العام فلا تنتظر منهم الكثير يله اشبع البطون انتاوعهم
91 - مغربية حرة الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:03
ا سمعو هذا الشيء استفحل لايمكننا استقبال المزيد من المهاجريين السوريين سياسة الحركي الخداعة ا لتي تغرق المغرب بالقرقوبي والسموم وتوهم شعبها بان المغرب يصدر لهم الحشيش والزطلة وتنعث المغاربة بابشع النعوث لتغطي على سياسة حكامها الذين نهبو خيرات البلاد وشردو وفقرو و اكثر من هذا غسلو اذمغة الشعب اوهموهم بانهم احسن شعب وبلد النيف وكرد على الرقم 8 Boumcفي جريدة الشروق الربيع انشاء الله سيكون عندكم انتم باذن الله و حتى ان كان هؤلاء السوريوين مطرودون من المغرب من ادخلهم الينا من حدودكم العين بالعين والسن بالسن هاانتم قلتمونها سوريون مطرودون من المغرب يرفضون العودة الى الجزائر لماذا??? لانهم لم يجدون.. مايتغزز..عندكم المجاعة والفقر وقلة السكن والفم الماضي وحتى واحد ما تيهرب من دار العرس
92 - مريم الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:05
اذا كانت الدولة عاجزة عن تسوية اوضاعهم فهي دولة جبانة نقول لاخواننا اللاجئين السوريين مرحبا بكم في دياركم سنتكلف باحولكم ان شاء الله ونطلب من المسؤولين في الابناك فتح حساب خاص لغوث اللاجئين وان شاء الله سنكون اول من يحسن اليهم لانني سمعت ان عدد من السوريين في مدن سياحية يتسولون في شوارعها عار علينا ;مرحبا بكم في الصحراء انتم قلة وستكرمون باذن الله نريد مد يد المساعدة المرجو من الصحفيين مدنا بمعلومات عنهم جزاكم الله خيرا
93 - Tunisian /expert الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:07
المعروف عن المغرب أنه بلد حقوق الإنسان، زد على ذلك هو بلد غنّي ،لم يجد اين يكدّس أمواله حتى صار البنك الدولي يستدين منه، فلماذا إذن لا يستقبل إخواننا السوريين، علما أنه لم يستقبل لحد الآن حتى عشر ما يوجد في الجزائر
94 - 10 في عقل الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:11
ر د على التعليق رقم 35 سبحان الله اظن ان اصحاب 10 في عقل يصدقون اكدوبة جنرالاتهم بان المغاربة يموتون جوعا اضنك لم تزر يوما المغرب لكي تاخد لك صورا مع انواع الفواكه و الخضريات و انواع الاسماك اسئل الجزائريين الذين زاروا المغرب و اندهشوا بخيراته فمنهم من كان ياخذ صور مع الفواكه و منهم من اخذ صور مع الاسماك حتى اصبح كل وجدي له نكتة خاصة بالجزائري انا من سكان مدينة وجدة ان قلت لك بان في مدينة وجدة فقط توجد مئات العائلات الجزائية التي تقطن وتشتغل وتعيش في وجدة .. بغض النضر عن سكان مغنية اللدين يدخلون يوميا الى وجدة اما من اجل البحث عن عمل و اما من اجل شراء الخضر و الفواكه و اشياء اخرى مدينة وجدة للوحدها تزود سكان الجهة الغربية للجزائر بالخضروات بكل انواعها الفواكه الاسماك اللحوم البيضاء حتى الحليب المبستر اصبح يهرب الى الجزائر ان لم تصدقني اسئل سكان الجهة الغربية للجزائر سوف يقولون لك الحقيقة المرة و الان ياجيعان من منا ياترى يموت جوعا,? ان لم تستحيي فقل ماشئت انتم اخر شعب من يتكلم عن الجوع وجوه البطاطا
95 - amazigh الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:20
سؤال وجيه طرحه رقم45 وحوابه هو ان هؤلاء الدين لم يهتموا باستقبالهم وهم اقرب اليهم ينتضرون ان يكون هؤلاء اللاجؤون سببا اخر للتوتر بين بلدين جارين المغرب والجزائر .المرجو من الاخوة المغاربة والجزائريين العقلاء الكف عن هده الاتهامات الفارغة .ان كان السوريين يريدون الدهاب الى اوروبا فل يدهبوا من نقطة انطلاقهم عبر تركيا القريبة من اوروبا دون ان يخلقوا اي مشلك بين دولتين جارتين .اما ادا ارادوا الاستقرار سواء في الجزائر او المغرب فمرحبا بهم مع الرضا بما وجدوا.الضيف ميشرط و مول الدار مايفرط. والسلام عليكم.
96 - Assezdhypocrisie الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:28
jour et nuit, depuis 3 ans Aljeezira ,voix de qatar encourage les opposants syriens de tout bord ,meme les terroristes islamistes,à combattre le régime syrien ,le résultat ,les syriens sont chassés de leur pays par le régime et les terroristes,une catastrophe sans précédent ,des millions de refugiés syriens devenus des mendiants du fait que les petroliers arabes arment et financent la guerre en syrie
voilà donc la fraternité chantée à longueur des ans par les arabes comploteurs ,et israel se réjouit de l'aide inestimable que ces arabes lui offrent en détruisant la syrie et son peuple,
97 - حديدان الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:40
مادام اختاروا ان يدخلوا المغرب لماذا يرفضون العودة للجزائر !!!
هل الحكومة المغربية ارادت إرجاعهم للجزائر ؟
ام ان الحرب الإعلامية بين البلدين أتت على الأخضر و اليابس واصبحت تتاجر بالأبرياء
و الله حشومة هاذه الصور ان دلت على شئ فإنها تدل على ان السلطات المغربية تريد التخلص منهم بأي طريقة .
راه كلشي باين !!!!!
98 - مغربي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:44
والله إن مأساتهم تذكرنا بمأساة الأندلسيين يومها على الأقل كان أجدادنا رجالا، استقبلوا اللاجئين و مسحوا دموعهم، أما اليوم غابت المروءة للأسف و كثر أهل النفاق ٠ علينا أن نقف مع إخواننا السوريين فقد كانوا أعزاء في بلادهم وفي غنى عنا و ما رماهم إلينا إلا البلاء الشديد ، فلنتق الله فيهم فلسنا ندري ما يخبئه المستقبل لنا نحن أيضا ٠ ولله عاقبة الأمور ولا حول و لا قوة إلا بالله
99 - ليلى فرحات الثلاثاء 28 يناير 2014 - 12:51
اتركوا السوريين في وطننا المغرب فهم اخواننا والله سيرزقكم وإياهم لكم الله يا سوريين شعب المغرب شعب مضياف
100 - nory الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:02
je demande au associations sur place ,ou a la presse de faire une video en interrogeant ces gents de leur periple j'usqu'au maroc comme ca tout le monde decouvre la verite est merci?
101 - حفيظ الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:20
عندما رفض المغاربة استقبال الأمير عبد القادر استقبله السوريون بحفاوة وعرفوا جلالة منصبه
102 - تحمونت الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:21
اتمنى ان يوضع صندوق لدعم اللاجين السوريين يوضع تحت اشراف وزارة الاسرة والتضامن وبمشاركة جمعيات المجتمع المدني النزيهة حتى نوفر الماوى و الماكل و الدواء و الحليب للاطفال و حتى لانشاهد بعض مظاهر التسول عند ابواب الاسواق التجاريةو المساجد ونشك هل هؤلاء المتسولين فعلا اخواننا السوريين ام بعض مقتنصي الفرص يتكلمون باللهجة السورية للنصب .
103 - salim الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:24
توضيح للجزائريين
السوريون يقصدون الجزائر اولا لان المغرب يفرض التاشيرة عليهم . والطائرات لازالت تعمل بين دمشق والجزائر تحمل المهاجرين ايابا والسلاح لبشار دهابا . وهم محتاجين للرعاية والاكل بالمغرب وليس للدكتاتورية وقمع وجوع حتى البرتقال يدخل بالتهريب . الامور واضحة كالشمس .
104 - bienvenue الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:32
Bienvenue à nos frères et soeurs syriens
Vous êtes dans votre deuxième pays le Maroc
Régi par des lois et code que vous devez respecter

Dans ce cadre nous sollicitons des associations de bienfaisance d'aider ces citoyens et nous sollicitons de l'Etat marocain de leur consacrer le minimum nécessaire vital au moins tout en leur consacrant un abri ou ils peuvent rester en attente de la fin de guerre en Syrie

Ce sont des musulmans comme nous

Nous sollicitons une intervention de Sa Majesté le Roi

Certe ils sont dans une situation illégal
Mais doivent être respectés et avoir le droit de vie
ET ILS ONT DES BOLIGATIONS SUBIR LE CONTROLE

ET ETRE IDENTIFIE

BIENVENUE
105 - المواطن الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:38
هذه الضروف التي يمر منها اخواننا السوريون اختبار لفهمنا للدين الاسلامي ....اذا لم نساعدهم ونمد يد العون لهم في محنتهم فنحن إدن مجرد جيوش من المنافقين ... فالدين كما اعرفه ليس عبارة عن عبادات طقوسية رتيبة ...
106 - kamal الثلاثاء 28 يناير 2014 - 13:53
مرحبا بيهم في بلادهم المغرب و ربي يفك كربهم و يغلبهم على من ظلمهم
107 - freedom الثلاثاء 28 يناير 2014 - 14:05
بعدما دخلوا التراب المغربي بشكل "غير قانوني ما هدا الغباء ا و جهلهم للقوانين الدولية متى كان الاجيء يدخل لاي بلد في العالم بطريقة قانونية والا اصبح سائح
108 - simo الثلاثاء 28 يناير 2014 - 14:40
وهل المغاربة المطرودين من الجزائر سنة 1978 ليس لهم الحق في الاستقرار باي بلد عربي مسلم?اين هي حقوقهم? اليس لهم الحق في استرجاع ممتلكاتهم?واين هي الانسانية ?اليست ارض الله واسعة وللجميع?كفاكم من تكتيم الحقائق وتحريف التاريخ.
109 - rer الثلاثاء 28 يناير 2014 - 14:58
Bienvenue à nos frères et soeurs syriens
Vous êtes dans un pays de paix et de sécurité grâce à Dieu
et ses gens sont généreux

Nous avons tout les respect à ces refugiés
et nous sollicitons une interventio nde Sa Majesté le Roi dans ce cadre
aussi bien que de la société civile

Le Maroc est une terre de sécurité
qui est controlé via le système juridique et exécutif

Nous remercions hespress pour cette page à volet humaintaire

et bienvenue
110 - امبارك الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:09
من جديد توالت علينا ويلات العرب، لماذا لم يلجأوا إلى الدول المجاورة لهم، المغرب بلد أمازيغي، توافد المزيد من العرب على شمال أفريقيا إشكالية عويصة يجب التصدي لها، ومن بين التعاليق الغبية من قال إننا مثلهم في الدين واللغة والثقافة، وجرد الأفارقة من هذا الحق، كيف تدافعون عن حقوق فئة من اللاجئين وتبغضون فئة أخرى.
111 - abd da3if الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:16
14 - Tunisian /expert
93 - Tunisian /expert

Voila donc des algeriens qui traitent le sujet avec un chauvinisme flagrant.
sachez que le camp Zaatari en jordanie comporte plus de 144000 refugies syriens.
le maroc y a installe un hopital ambulant et que sa majeste a visite.
plusieurs villes marocaines abritent des syriens d Oujda a Tanger a Rabat,leurs nombre depassent facilement les 7000.
Nous savons mieux que quiconque ce qui se passe en Algerie et le train de vie mene par son peuple.
alors inutile de jouer les GRANDS en toute circonstance,vous etes un peuple qui pousse a la pitie non par ce que vous avez une situation materielle dificile,non, c est que la fibre du patriotiqsme excessive et le chauvinisme exagere sont bien exploite par la junte militaire au pouvoir pardon c'est Bouteflika le president et c est votre futur president inchaalh .
car candidature est egale a investiture dans la democratie algerienne.
Bienvenue au freres syriens nous avons pas beaucoup materiellement mais
112 - echouli الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:35
المغرب يعرف جيدا بان الحدود البرية مغلوقة ومن المستحيل ان تقبل الجزائر بدخول ترابها بغير القانون .فعلى المغاربة ارسال من ارادو طرده من المغرب عبر النقل البري وفي احترام القانون الدولي.الحدود مغلوقة والجزائر لن يدخل ترابها الا بجواز سفر ولو كان جزائري فلا داعي للابتزاز الاعلامي فالسوريون في بلدهم الثاني الجزائر
113 - Ali الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:37
Prenez les en charges dieu vous récompensera ils ne font que passer leur destination c'est l'Europe
114 - خالد الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:48
أريد فقط الرد على المتدخل رقم 5 الذي قال أن الجزائر هي من أحسن البلدان المستقبلة للاجئين السوريين " أقول له " إذا لم تستحي فقل ما شئت " فاللاجئون الذي يتوافدون على المغرب هربا من الجزائر يصرحون بسوء مقامهم بالجزائر لهذا ينشدون الاستقرار بالمغرب فليس عبثا أن تتوافد أعدادا كبيرة كل يوم على المغرب الفاهم يفهم يا عبيط
115 - بوفوس مصطفى الثلاثاء 28 يناير 2014 - 15:51
السلام عليكم
اين هي القنوات العربية اداعة الفتن الجزيرة لنقل حقائق المهجرون السريون على الحدود المغربية اكيد مافيا من الجنرالات تهريب البشر مادامت الجزائر وضعت مراقبة مشددة وحفرة خنادق للمهربين (البق ما يزهق) على الحدود المغربية من اتا بهم بالاعداد الكثير من اسر واطفال واباء الا عن طريق حافلات او سيارات المهربين بمرا العسكر الجزائري او العسكر نفسوا
اقول للاخوان الجزائريين ان يقيموا مخيمات للسريون في بلدهم مثل مخيم دمشق او مخيم حلب ودير الزور والرابوني وتبناو قضيتهم في المحافل الدولية بتقرير مصير الشعب السوري بالاستفتاء ضد الانفصال عن بشار المجرم ولا غير النيف ولهضرة السريون ادا ضاق لحال بيهم في الجزائر فمرحبا بهم ببلدهم المغرب وسوف يشملهم النضام الجديد للهجرة بممارستهم لحقوقهم مثل المواطن المغربي وسوريون الجزائر لهم علم بهاد القانون زيادتا على الرعاية التي خصهم بها جلالة الملك لهادا تراهم يجمعون الفلوس ويبيعون كل نفيس يحملونه معهم من اجل تادية ثمن الدخول الى المغرب من مافيات تهريب القرقوبي والبشر وعلى الجمعيات ان تتعبا لانها سوف تستقبل اعداد من الاسر السورية التي تقصد الحدود
116 - jamalasmi الثلاثاء 28 يناير 2014 - 16:14
si notre pays a choisi d'etre une terres d'accueil, nous préférons l'offrir aux syriens, nos frères de culture, de sang et de religion, au lieu de la laisser envahir par des chomeurs incultes africains. Hespress, ne censurez pas cela. laissez
117 - assia الثلاثاء 28 يناير 2014 - 16:20
ou est le problème nous avons plus de 20 000 syriens chez nous peut etre ces 49 syriens n'aiment pas l'algerie accueillez -les c'est pareil le maroc ou l'algerie ils pourront rester chez vous sans problème

ce que je n'ai pas compris c'est pourquoi les marocains n'arretent pas de nous insulter sans rien car nos frontières sont fermées chacun chez soi ou est le problème?
118 - الباشا الثلاثاء 28 يناير 2014 - 16:26
كذب في الاونة الاخيرة وزير جيراننا في الخارجية ما نشرته هسبريس حول طرد هؤلاء السوريين من الجزائر وقال انها حملة لتشويه صورة الجزائر ليس الا لكن اخواننا الجزائريين في تعاليقهم اليوم يؤكدون تسللهم نحو بلادنا لاسباب شتى وشهد شاهد من أهلها كفى من الضحك على الذقون وتبليد الشعوب اذا لم تكن لديكم القدرة على استقبالهم في الجزائرفاتركوهم يهيمون واعترفوا بعجزكم .ام البوليزاريو احسن منهم ؟؟؟؟؟؟ فاقوا
وسيظل المغرب والمغاربة دائما هم الملاذ والملجأ فمرحبا بالشاميين والافارقة.....
119 - مغربية الثلاثاء 28 يناير 2014 - 16:46
إخواني المغاربة أناشدكم أن تحضنو إخواننا السوريين خاصة النساء والأطفال افتحو بيوتكم لأخواننا السوريين لو كل بيت مغربي تكفل بفرد واحد منهم والله لانتهت مشاكل الكثيرين ولا تتسو الأجر والثواب عند الله ولا تنسو أنهم عملو بالمثل أثناء حرب العراق ولبنان نحن بالمغرب اول مرة نشهد قدوم لاجئين عرب لبلادنا أعطو صورة مشرفة لهدا البلد العزيز انا عن نفسي قمنا بالتكفل بطفلة سورية فقدت أمها واباها وأخوها بسوريا وهي تقطن الان بطنجة جاءت مع جارتها أرجوكم تكافلو مع إخواننا المسلمين
120 - الإدريسي الثلاثاء 28 يناير 2014 - 16:55
دعوهم يدخلون ويقيمون بيننا يا قلوب الحجر. أتستقبلون الغواني بالأحضان وتضيقون بعشرات السوريين؟ المغرب والجزائر وليبيا وتونس وموريتانيا قادرة على إيواء كل سكان سوريا وليس البعض. العالم يحاسب بريطانيا وفرنسا والغرب لأنهم وافقوا على إيواء عشرات الآلاف وأنتم تضيقون درعا بأرحامكم. ألا ترقون لأولئك الرضع المنبوذون في العراء؟ ألا ترأفون بالنسوة اللواتي يتعرضن للهوان كل يوم؟ إذا لا خير يرجى منكم..
121 - simo الثلاثاء 28 يناير 2014 - 17:02
شكرا صاحب الضربة القاضية تعليق( 94 - 10 في عقل), الله يحفضك اخويا شفيتيلي الغليل فهاذ اصحاب 10 في عقل.النيف والزلط فيهم ,واللسان عندهم بحال الافعى ولكن غي فالخاوي.مخليتيلي ما نقول والى اراد يكتشف حقيقتهم هاذ الخرائز(جمع خرزة) يتابعوا قناة المغاربية التي تفضح الواقع المر الخرائزي,اجبن وافشل شعب في الكون الذي لم يستطع تحرير نفسه من عبودية المافيا العسكرية مصاصي دماء الشعب المقرقب.غرقوا في القرقوبي وكلشي مبنج كيفاش يخدموا وفاش يخدموا?في السرقة راهم دايرين حالة فاوروبا مسببي الازمة الاقتصادية.شكرا اخي 94 ,شكرا للمغاربية التي كشفت عن عورة هذا البلد الفيروسي.وشكرا هيسبريس على النشر.vive le maroc
122 - يا مغاربة ادخلو لشروقهم الثلاثاء 28 يناير 2014 - 17:15
وشوفو ماذا يكتبون عنا وعن بلادنا واقرئو تعليقات شعبهم التي لم أرى لها في الغباء مثيل!!كتب موقع شروقهم بأن حراس حدودهم رفضو دخول سوريين طردهم المغرب!!والغريب ان شعبهم بسهولة ينساق كالقطيع وراء إعلام نظامهم وكلهم يسبون ويشتمون أسيادهم المغاربة ملكا ومخزنا وشعبا لكن لا أحد منهم تسائل كيف دخل هؤلاء السوريين لأرض المغرب كي نقوم بطردهم؟؟ففي شمالنا توجد أروبا وبغربنا توجد القارة الامريكية وبجنوبنا توجد موريطانيا يعني كل هذه الجهات لا يمكن لهم الدخول منها سوى جهة واحدة وهي جهتهم يعني هم من قامو بطردهم لا نحن وهذا جاء حتى على لسان الاخوة السوريين والفيديو لازال موجود كما طردو الأفارقة من قبل بل وطردو المغاربة بليلة عيد الاضحى بعدما سرقو منهم كل اموالهم وممتلكاتهم فهل مثل هذا الشعب المُتجرد من الضمير والإنسانية يستحق أن نثق فيهم وفي كلامهم؟؟وأستغرب لمن يذهب إليهم فكأنه يذهب للجحيم برجليه!!أريد أن أقول لرقم5 الذي يقول بأن الجزائر كبيرة!!صحيح بلادك كبيرة بالعصابة التي تسيطر عليكم وعلى عقولكم وكل ثرواتكم حتى أصبحتم كالقطيع بين يديها ولو كانت بلادك تعامل السوريين أفضل لما هربو منكم جميعهم
123 - nadia الثلاثاء 28 يناير 2014 - 17:36
les pauvres mais je me demande est ce que le maroc va s'en sortir avec tous ces gens qui arrivent de tous les pays africains et la syrie maintenant
124 - الى algerien chaoui الثلاثاء 28 يناير 2014 - 17:43
مشكلتكم كجزائريين أنكم شعب مريض شحنكم النظام بالأكاذيب وجعلكم غصبا عنكم تصدقونها نظرا لسداجتكم / علموكم أن ثورتكم أعظم ثورة ولا مثيل لها بالعالم بل وتدرس بكل الجامعات العالمية !! وكذبو عليكم بأن مليون ونص قتيل الذين سقط أغلبهم بأيدي بعضكم البعض بين حركيين مع فرنسا وبين من ضدها بأن هذا العدد هو دليل على قوتكم ورجولتكم التي لا مثيل لها بالعالم ولذلك تتفاخرون بهذا العدد الكبير من القتلى عوض أن تتأسفو !! وكذبو عليكم بأنكم آخر الرجال بالعالم والباقي كلهم نسوان !! وكذبو عليكم بأن بلادكم أجمل بلاد الدنيا والباقي كلها صحاري قاحلة !! وكذبو عليكم بأنكم تعيشون بنعيم وغنى لا أحد من الجيران وصل إلى ما وصلتم إليه !! وكذبو عليكم بأنكم شعب ثوري يرفض العبودية وأنتم لم تتحررو بعد منذ وجودكم على وجه الأرض !! تقول بأنك تفضل الموت تحت القصف على الموت بالجوع والبرد بالمغرب لكن 800.000 من جاليتكم ومعهم أبناء اميركم عبد القادر فضلو العيش بالمغرب على البقاء في النعيم الذي تضحكون على أنفسكم به !! لو تخرج من السجن الذي انت عايش فيه وتذهب فقط لموريطانيا ستجدها تتفوق عليكم بأشياء كثيرة فما بالك بالمغرب عقدتكم
125 - yasamine الثلاثاء 28 يناير 2014 - 17:51
l Algerie a refoulé en 75 350000 marocains qui étaiet mariés a des algériens et comment voulez vous quecette meme petite Algerie accueille les Grands Syriens. laissez les vivre au Maroc. et nous sommes prets à ouvrir compte syrien a condition qu il soit geré par des mains qui connaissent bien Dieu et ont peur de lui .
Allah yfarraj aala nos amis et freres et sœurs syriens et syruiennes
126 - azeddine الثلاثاء 28 يناير 2014 - 17:54
la gentilesse est une fiblesse. on les admis s ils viennent de la syrie puisque ils viennent d un pays qu on l apprecier pas politiquement donc la conclusion qu ils retournent en alegi le pays qui est proche politiquement avec eux et pas le maroc. car le maroc pour les marocains d abord ensuite pour les gens qui aime le maroc et arreter les sentiment on se fait toujour remarqui par nos filles par la drogue par le sahara par le nord ..on a assez de problemes c est pas un idiot qui va nous dire ce qu on va faire
127 - ق.م الثلاثاء 28 يناير 2014 - 18:06
إيجاد حل لهؤلاء الإخوة السوريين الذين أصبحوا تقذفهم أمواج الزمن هنا وهناك
ضروري لعدة إعتبارات منها الإنساني والحقوقي وإلتزامات المغرب الدولية فهذه الوضعية تضع مصداقية المغرب في مجال حقوق الإنسان على المحك خاصة بعد المقاربات الدولية الأخيرة التي أصبح يتبناها في هذا المجال
128 - بوفوس مصطفى الثلاثاء 28 يناير 2014 - 18:17
112اردعلى هاد الرقم لنفرض تطردهم المغرب الى حدودكم اليس لديكم جمعيات مدنية تتكفل بهم لانهم مهجرون مسلمون خوفا من الحرب ببلدهم اطفال رضع واسر باكملها
( فعلى المغاربة ارسال من ارادو طرده من المغرب عبر النقل البري وفي
احترام القانون الدولي.الحدود مغلوقة والجزائر لن يدخل ترابها الا بجواز )
شوفو هاد التناقض ولجهل الحدود البرية مغلوقة وتقول النقل البري كون ناس وهران ومغنية ووجدة والسعيدية داخلين خارجين عن طريق النقل البري لان النقل الجوي انهكهم وتقول القانون الدولي وجواز سفر اي قانون قراته السريون لهم حماية دولية كلاجئين واللاجئ تتكفل بهم منضمةغوث اللجئئن وتخصص لهم اجرة في البلد المقيم وله جميع الحقوق المواطن البلد المستقبل (يدخل ترابها الا بجواز سفر ولو كان جزائري فلا داعي للابتزاز الاعلامي)
ولو كان جزائريا ادن جزائري بلا جواز سفر ميدخلش لبلادو مشكلة هادي حنا عندنا جمعياة تتكفل بمثل هاد الحالاة الى ان يصل لاسرته بكامل اوراقه الثبوتية
واي اعلام تتكلم عنه الاعلام الاداعي الوطني نقل كلام وشعور السريون بالواضح وما رايك في اعلام الانترنت حتى هو نسميه ابتزاز معا من انا
ش هس
129 - الى ابن الوطن الثلاثاء 28 يناير 2014 - 18:29
يكفي كذب وتزوير ونفخ في ذواتكم ألم تعلمو بعد أن العالم أصبح قرية صغيرة جدا يصعب فيه نشر معلومة خاطئة لأن بسهولة سينكشف زيفها تقول بأنه يوجد ببلادكم 20.000 لاجئ سوري لكن الحقيقة التي نشرتها أهم وأشهر القنوات والمواقع العربية أن عدد اللاجئين ببلادكم كان 12.000 سوري ببداية الثورة 11.000 منهم اختارو اللجوء لأروبا وخاصة فرنسا وبقي عندكم 1000 من بينهم هؤلاء الذين هربو هم كذلك منكم ومن صعوبة العيش بينكم أما عن الالاف المغاربة والتونسيين فإذا كان عندكم 30.000 مغربي ففي بلادنا يوجد 800.000 جزائري دون ذكر المجنسين والحراقة ونفس الشئ بتونس فأنا سمعت مرة من أخ تونسي بأنه يوجد تقريبا 2مليون جزائري بتونس وبسوريا نفس الشئ يعني ما يوجد عندكم لا يساوي شيئا مقارنة بما يوجد من جاليتكم بهذه البلدان
130 - zghayba الد ا خلة الثلاثاء 28 يناير 2014 - 18:54
لا تا تخافوا يا سوريون الحمد لله الدي جعل في هادا المغرب ملكا حنونا ملكا يحب الفقراء و الشعب المغربي معروف بكرمه فمرحبا بكم .اما جنيرالات الجزائر يديرو الخير غا فالشعب ديالهم اللي تقهر .
131 - نور الدين الأربعاء 29 يناير 2014 - 02:24
النضام الجزائري ليس اول مرة يفلعها فقد طرد 50 الف مغربي وشردهم فليس غريب عليه ان يطرد اللاجئين السوريين فقد طرد قبلا عشرات الاف من المغاربة
اما قضية الافارقة فالنضام الجزائري هو من يرمي المهاجرين الافارقة علي الحدود المغربية
132 - محد نورالدين الأربعاء 29 يناير 2014 - 02:54
الحمد لله على المغرب يحكمه نظام ملكي حكيم و عريق الذي بعث في نفوس المغاربة كرم الضيافة وحسن الجوار والعروبة والأخوة السمحاء فهنيئا للشعب المغربي بهذه الهيبة التي وهب ألله له التي لمعت وجهه عبر العالم يتلألأ كنجم في السماء عندمارفضت الجزائر إخواننا السوريين التي شردتهم الحرب الظالمة وتوجهوا إليها طالبين اللجوء بحكم الروابط الأخوة في الإسلام و فجأتهم بالطردالقسري يمشون على أقدامهم جياع منهمكين متوجهين إلى المغرب التي إحتضنتهم بصدر ترحاب في كرم الضيافة إخوانهم المغاربة لن يبخلوا لهم أي شيئ في إطار التكفل الإجتماعي ويبقى وصمة عار في جبين النظام الجزائري إلى يوم الدين بالله على الإخوة العرب بأي منطق يتقبله العقل بهذا التصرف النظامي الجزائري المخزي والمتصهين ضد إخوانه ويسعى إلى تمزيق المغاربة بخلق العنصرية الصحراوي التي تخلق الشغب وتقسيم أرض المغرب تحت دريعة موروثة في عهد الإستعمار دفاع عن الشعوب في تقرير المصير وحقوق الإنسان وهو ينتهك حقوق الإنسان المهاجر من بني جلدته أتى من سوريا فارا من ويلات الحرب وحازته إلى العصا الإجرامية النظامية لاتوجد فيها درة الرحمة حسبي الله ونعم الوكيل
133 - الزبير الجمعة 31 يناير 2014 - 00:46
القضية صغيرة تحولت الى سيرك و بهلوان..الجزائر تستضيف 50 الف سوري و هي الرابعة بعد تركيا و الأردن و لبنان..مع ملاحظة أنها لا تلقى التمويل الدولي مثل لبنان و الأردن... ثم أن كلمة دخول المغرب بطرق غير قانونية تعني أنهم دخلوا بدون تأشيرة و هذا عار... معروفٌ أن الجزائر لا تطلب التأشيرة للسوريين لذلك يأتيها كثيرون للجوء أو الذهاب الى أوروبا ...و هؤلاء الذين ذهبوا الى المغرب عبروا الحدود البرية المقطوعة لأنهم أجانب و يحق لهم ذلك خلافا للجزائريين و المغاربة ...ثم أن استدعاء السفير على قضية تافهة حولها (بعض) الى تطاير و افتخار بالقول بلد الكرم و الشهامة و غيرها ..و سب الجزائر بكل الطرق ...لا أدري لماذا يصر الاعلام المغربي على صنع أجيال مغربية حاقدة على الآخرين ...كلمة واحدة لا تهتموا بما يحدث في الجزائر رجاءا سواء يحكمهم جنرالات أو ملائكة هم أحرار و سعيدين بما لديهم ..و فرحين بفقرهم أو غناهم...على الأقل استقبلوا ربع العدد الذي تستقبله الجزائر ثم تحدثوا عن حقوق السوريين ..عيب و الله.. سيرك و استثمار دنيء لمساكين سوريين قذف بهم الموت في كل اتجاه!أرجوا التأكد من كل شيء قبل التفاخر و سب الآخرين!!!
134 - حميد الجمعة 11 أبريل 2014 - 23:51
قال رسولنا صلى الله عليه وسلم أعطوا ابن السبيل ولواتاكم على فرس،فمن كان يملك الفرس في عهده صلى الله عليه وسلم كمن يملك اليوم سيارة الدفع الرباعي اوشاحنة ، فالسوريون اخوتنا وغيرهم من بشرحقهم علينا شئنا ام ابينا فالزمن دول : من سره زمن ساءته ازمان ، فاقرؤوا التاريخ الم يطرد اخوتنا من الاندلس الم يفتحها عقبة ابن نافع وموسى ابن نصير ويوسف ابن تاشفين ، من احتقر احدا اونظر اليه شزرا لم يعلم ما مصيره مستقبلا فالعالم يتغير سريعا ونرجوالله ان يجنبنا الفتن قال رسولنا صلى الله عليه وسلم تاتي الفتن كقطع الليل يصبح المرءمومنا ويمسي كافرا او كما عليه السلام ،المرء ينظر كم عمره في الدنيا فنبى الله نوح عاش في الدعوة الف سنة الاخمسين عاما فسئل عن حياته فاجاب كمن دخل دارا من باب وخرج من آخر من يستطيع ان يعيش الف عام؟ في قصر نظرنا مستحيل فقد عاشها نوح عليه السلام فالسعيد من عاش دنياه لاخرته ، لقد غفر لزانية سقت كلبا عطشان ،وادخلت امراة جهنم منعت هرة من الاكل حتى ماتت فاتقوا الله في اخوانكم من لم يستطع مساعدتهم ان يدعوا لهم فالله متم نوره احب من احب وكره من كره ونسال الهداية لحكامنا لتحرير شعوبهم
135 - منار القنيطرة الجمعة 21 نونبر 2014 - 02:32
اخواننا السوريون لهم الحق عندنا في المأوى و المأكل و المشرب.اليسو اخواننا في الدين؟ ربي فرج كربتهم و انصرهم.
المجموع: 135 | عرض: 1 - 135

التعليقات مغلقة على هذا المقال