24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. نشطاء يطالبون الحكومة المغربية برفض استفزازات الإسبان في مليلية (5.00)

  3. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  4. عائلات ريفية تتوجس من مصير عشرات "الحراكة" صوب إسبانيا (5.00)

  5. روسيا ترفض لعب "دور ثانوي" في مشاريع "ناسا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | احتراق مدرسة "الحريشة" يسائل واقع التعليم بمدينة أولاد تايمة

احتراق مدرسة "الحريشة" يسائل واقع التعليم بمدينة أولاد تايمة

احتراق مدرسة "الحريشة" يسائل واقع التعليم بمدينة أولاد تايمة

هي الحضن الذي احتضن الكثير من أبناء أحياء الحريشة وبوخريص والكرسي، ومكّنهم من مقاعد دراسية منذ أزيد من عقدين من الزمن، هي المساحة التي بقيت لسنوات طويلة لا تتكون سوى من أقسام بسيطة دون سور أو باب رئيسي أو ساحة ، وهي ذاكرة المئات التي انتهتْ حزينة في ليلة باردة من هذا الشهر.

هي فرعية مجموعة مدارس الحريشة بمدينة أولاد تايمة التي التهمتها ألسن النيران نهاية الأسبوع الماضي، وبالضبط في خمس حجرات دراسية من سبع هي الأساس الذي تتكون منه هذه البناية، ليجبر قرابة 400 تلميذ على التنقل إلى المؤسسة الرئيسية في انتظار إصلاح ما يمكن إصلاحه من حريق لا زالت أسبابه مجهولة إلى حد الآن.

تتواجد هذه الفرعية في مساحة واسعة خالية تُعرف لدى ساكنة المنطقة بـ"لاكابال"، استخدم الأطفال والشباب عدداً من أطرافها ملاعب كرة قدم، قبل أن يبدأ البنيان بالزحف إليها متثاقلاً في السنوات الأخيرة، مساحة لا زالت بعض أركانها تشهد على أراضٍ خُصصت لنشر الأزبال ورعي الأغنام وللمشردين الذين لم يجدوا مكانا غيرها من أجل أحلام اليقظة والمنام.

محمد، واحد من التلاميذ القدامى لهذه المدرسة، يتذكر أحوالها بكثير من الحسرة: "بداية سنوات التسعينيات، التحقت بهذه الفرعية التي لم تكن تتوفر لا على أي شيء يوحي أنها مؤسسة تعليمية، كثيرا ما كنا نجد دفاترنا وكتبنا قد تعرضت للسرقة لغياب حارس يحمي المدرسة، وفي أوقات الاستراحة، كنا نلعب في أنابيب الصرف الصحي التي بقيت لمدة من الزمن قُرب المدرسة".

ويضيف محمد، وهو فاعل جمعوي، أن السور الذي تم بناءه مؤخراً حول المدرسة، لم يقم بوظيفة حماية التلاميذ كما كان منتظراً، وإنما ساعد المشردين على التوفر على مبنى لأنشطتهم الليلية.

لحسن أوحتي، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم فرع أولاد تايمة، شدّد على أن هذه هي المرة الثالثة التي تُحرَق فيها هذه المدرسة التي لا تتوفر على خدمة الكهرباء، مشيراً أن فرعية "الحريشة" تُعتبر مثالاً مصغراً لإهمال الدولة للتعليم حتى داخل المدن، مطالباً بالبحث عن الجناة مادام حادث الإحراق على حد رأيه، متعمدا ومقصودا.

وقد اعتبر مدير مجموعة مدارس الحريشة، محمد بلا، في اتصال مع هسبريس، أن الغرض الأساسي من بناء هذه الفرعية سنة 1992، هو تقريبها من تلاميذ المنطقة الذين كانوا يعانون من بُعد المؤسسة الرئيسية، إلا أن عملية بنائها تمت بشكل سريع وبميزانية ضعيفة، الأمر الذي أثر على جودة البنيان، فستة أقسام بُنيت بمواد أولية لا تصلح لمؤسسة تعليمية ولا تساعد التلاميذ على التمدرس في أجواء مناسبة.

وأكد بلاّ أن الفرعية كانت تعاني من غياب الكهرباء بحيث لم تكن تُنار سوى بمصباح وحيد ممدودٍ خيطه من عمود للإنارة العمومية، الأمر الذي يثير شكوكاً حول أن تماساً كهربائياً هو السبب في هذا الحريق، لا سيما وأن التيار الكهربائي انقطع لبعض الوقت خلال تلك الليلة بالمنطقة، مضيفا أن السلطات تدرس منذ مدة مشروع بناء مدرسة جديدة في حي الحريشة، إلا أنها وجدت مشكلاً في الأرض المُناسبة لذلك، خاصة بعد رفض عدد من الملاك عملية بيعها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - ابو انس محمد الأربعاء 12 فبراير 2014 - 10:00
انن المشكل الان هو من احرق هذه المدرسة وحرم التلاميذ منها.لا يجب تحميل الدولة كل المسؤوليات . اين هم الاباء اين هي الجماعات المحلية ثم اين هي الاخلاق والمروءة عند من تسبب في اتلاف المدرسة.
2 - Mohamed الأربعاء 12 فبراير 2014 - 10:21
من قال ان التعليم تقدم في المغرب فانه مخطئ فهناک مدارس والله لا تحمل اي علامة توحي انها مدرسة الا ان ترى التلاميد يخرجون حينها تعلم انها مدرسة فاين حق التعليم الدي يعتبر اول حق في الحياة لا للاهمال لا للاهمال.‏‎ ‎
3 - charaf الأربعاء 12 فبراير 2014 - 10:33
والآن ماذا عساكم ان تفعلوا يا وزارة بلمختار بالمنظومة المسماة مسار ومدارس قائمة أساساتها على "الكارطون"
4 - دسم هواري الأربعاء 12 فبراير 2014 - 10:50
واقع المدرسة العمومية هذا سببه الدولة والوزارة التي تتعمد ترك اﻷمور كما هي وتتعمد تجويع اﻷستاذ ليبقى الشعب أميا لكي يستبغلونه متى أرادوا
5 - fils de lahraicha الأربعاء 12 فبراير 2014 - 11:42
bonjour a tous les lecteurs....et specialement aux habitants de lahraicha (shab attirra)
je suis l'nefant de cet ancien bidonville créer au depart pour acceuillir les émigrés de chiadma et de safi ,et suite a une grande explosion démographique aux années 85 , les constructions continuent a se devollopper sur des terrains agricoles (petite pensé a Chakir et leurs famille les premiers habitants "lmrabta" venu de chtouka ait baha ..")sans aucun plan d'urbanisme ni le moindre moyens des infrastructures(pas d'eau potable, ni éléctricité , assinaissement , bref l'abscence totale de dinité humaine.......avant pour aller a l'école je faisais des allées retour jusqu'au 44 c(centre ville) et quand si l'hiver c'est l'horreur total entre les clouchrads "chmakrya "et des innondations des petites ruelles dans le noire absolue ......vers les elections municipale des années 90 certains representant de ce bidonville " et que je suis fier d'y grandir" on bien profité de la situation...sui
6 - نجل الشهيد صدام الأربعاء 12 فبراير 2014 - 12:14
في ظل الهجمات المتكررة والحملات الممنهجة التي يتعرض لها رجال التعليم في الآونة الآخرة أتـساءل أتراه الأستاذ من أحرق هذه المدرسة ما دامت التهمة في هذه البلاد أضحت معدة مسبقا. شكرا هسبريس
7 - khalid الأربعاء 12 فبراير 2014 - 13:48
انا تلميد سابق بالحريشة و الله من العيب و العار ما تعيشه هده المدرسة فهده ليست المرة الاولى التي يشب حريق فيها فقد حدث دلك في العديد من المرات و السلطات المحلية لجهلها باهمية التعليم و لاستفحال الفساد في عملهم جعل من الحادث امرا عاديا فهل من الصعب توفير حراسة و ادخال اصلاحات على المدرسة التي صمدت قرابة 20 عاما , لا اظن دلك
8 - kassm الأربعاء 12 فبراير 2014 - 14:06
هذه مؤسسة داخل المجال الحضري .... وهذا الحريق حريق مادي ..... ولنتذكر مجموعات مدرسية وفرعيات تعيش وسط لهيب التهميش وللامسؤولية لا مديرين ولا نيابة تحاسب ولا أكاديمية تتبع وضعية التعليم بالجهة.... ساكنة وتلاميذ يعانون في صمت مرعب .... استوقفتني حالة دوار أمسمسا حيث اجتمعت ساكنة الدوار للمساهمة بمبلغ 3000 درهم لربط الوحدة المدرسية بالتيار الكهربائي الذي تبعد أعمدته بثلاث أمتار عن القاعات، لكن ملف الترخيص بالربط بقي محجوزا في رفوف نيابة تارودانت فلا قاعات ربطت بالكهرباء ولاضمير المسؤولين استفاق من سباته.
9 - تلميذ الأربعاء 12 فبراير 2014 - 14:43
تم اعتقال المتهمين في هذه القضية وهم اطفال القاصرين اعمارهم مابين 14و 15 سنة
وياتي هذا فعل حسب التصريحات اولية بسبب احتجاج اولئك التلاميذ على منظومة التعليمية جديدة المسار
10 - سمية الأربعاء 12 فبراير 2014 - 15:51
احراق المدرسة لم يأت من فراغ
فغدا قد يحرقون الاطر
السبب؟

قبل ان يرتكب المجرم جريمته هناك من يحدد له الهدف وشير بالاصبع نحو الضحية

بمعنى كثر التحريض مؤخرا ضد المدرسة العمومية
وتم شن حرب ساخنة ضد العاملين فيها بالانتقاص والاتهام والاحتقار وووو
11 - Karitha الأربعاء 12 فبراير 2014 - 17:06
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله:Il est des gens qui pensent que la marocanité a laquelle ils adhèrent leurs donnera une éducation,alors que celle-ci n'a fait que les diviser,ils se leurrent a penser qu'elle est source a leur union,depuis des générations qu'ils sont dans ces situations et cela ne pourra changé tant qu'ils resteront dans l'espoir qu'un jour la dictature change de cap,a vous ce hadith ,il mérite une méditation ou a défaut une visite auprès d'un cheikh afin d'explication,juste savoir de vos propres moyens ou du cheikh si la dictature la présidence la royauté sont des pouvoirs légitimes:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم"تكون النبوة فيكم ما شاء الله ان تكون,ثم يرفعها اذا شاء ان يرفعها,ثم تكون خلافة على منهاج النبوة,فتكون م شاء الله ان تكون,ثم يرفعها اذ شاء ان يرفعها,ثم تكون ملكا عاضا,فيكون ما شالله ان يكون,ثم يرفعها اذا شاء الله ان يرفعها,ثم تكون ملكا جبريا,فكون ما شاء الله ان تكون,ثم يرفعها اذا شاء ان يرفعها,ثم تكون خلافة على منهاج النبوة,ثم سكت"
12 - المسكيوي ياس.friends yes. الأربعاء 12 فبراير 2014 - 17:59
وهل ادراج برنامج 'مسار' في التعليم الابتدائي، له دور او يد خفية في احراق مدرسة "الحريشة".
13 - ام غاضبة الأربعاء 12 فبراير 2014 - 18:15
والله ثم والله لا يعقل ان مؤسسة تعليمية و تربوية منعدمة من الحراسة كما ان هناك مؤسسات عديدة لا يوجد فيها لا سور الوقاية ولا حراسة ولا منظفة اين هو حق التلميذ في هذه المؤسسة في اي جو سيقضى هذا المعلم المسكين و هؤلاء الاشخاص الذين يقضون اليوم في مؤسسات من هذا النوع عرضة لشتى الاكراهات هذا عار اين هو الشعار =النظافة من الايمان= اين النظافة؟ او اين هو الايمان؟ تدفعون بالاباء باقاف ابنائهم عن التدريس في الوقت الذي تحاربون الهدر المدرسي.هذا عــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارعدم نظافة و حراسة المدرسة باقسامها ومرافقها وساحتها يشكل ويسبب لابنائنا امراضا خطيرة. اننا نناثد المسؤلين باعطاء المدسة و التلمبذ حقه .سيبقى عار على عاتقكم. فقدتمونا حب المدرسة
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات مغلقة على هذا المقال