24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الوالي السيد .. "تحرري" خانه حماسه فوجه فوهة بندقيته إلى وطنه (5.00)

  2. "لقاء مراكش" يوصي بالتآخي والحفاظ على الذاكرة اليهودية المغربية (5.00)

  3. بعد 129 عاما .. الاستغناء عن خدمات الكيلوغرام (5.00)

  4. القضاء الأمريكي ينصف "سي إن إن" أمام ترامب (5.00)

  5. خبراء يناقشون آليات الاختلاف والتنوع بكلية تطوان (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | كشف مبكر عن "الطلاسيميا" الوراثي بوجدة

كشف مبكر عن "الطلاسيميا" الوراثي بوجدة

كشف مبكر عن "الطلاسيميا" الوراثي بوجدة

نظمت الجمعية التنموية لمساندة مرض الدم بالجهة الشرقية، يوم السبت المنصرم بمركز الدراسات والبحوث الانسانية بوجدة، حملة طبية للتوعية والكشف عن الطلاسيميا الذي يعد مرضا وراثيا ينتج عنه فقر الدم لدى المريض.

وتروم هذه الحملة، التي أشرف عليها فاعلون بالجمعية وأطباء أمراض الدم والأطفال بمستشفى الفارابي بالمدينة، بمناسبة اليوم العالمي للطلاسيميا، التوعية والتحسيس بهذا المرض وكذا القيام بفحوصات مجانية سريرية ومخبرية لتشخيص حاملي هذا المرض لدى أقرباء المريض والحاملين المعروفين.

وأكد الدكتور نافل حاتم اختصاصي في أمراض الدم بمستشفى الفرابي بوجدة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الطلاسيميا منتشر أساسا في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط وينتقل وراثيا لاسيما عندما يتعلق الأمر بالزواج بين الأقارب.

وأضاف أن الهدف من هذه الحملة الطبية، المنظمة تحت شعار "الكشف المبكر يساوي الحد من الطلاسيميا"، هو التعريف والتوعية بخطورة هذا المرض وتكاليفه العلاجية الباهضة وانعكاساتها على المرضى وعائلاتهم من الناحية الصحية والاجتماعية والاقتصادية والنفسية، مشيرا إلى أن معرفة وتشخيص وكذا فحص الحاملين لهذا المرض من شأنه المساهمة أكثر في الوقاية والحد من تبعاته.

وبعد أن ذكر بأن هناك حوالي 30 مصابا بهذا المرض بالجهة الشرقية سواء من الأطفال و الكبار وغياب إحصائيات مضبوطة لعدد المصابين على المستوى الوطني، أكد أنه تبذل مجهودات لخلق سجل وطني للطلاسيميا بالمغرب يشمل جميع المرضى على الصعيد الوطني.

من جهته، أبرز محمد الشتواني رئيس الجمعية دور هذه الأخيرة في توفير الدعم المادي والمعنوي لمرضى الدم أثناء وبعد فترة العلاج، وتطوير آليات علاج مرضى الدم بالجهة، فضلا عن تحسيس المجتمع المدني بوجود هذه الفئة من المرضى وباحتياجاتها وضرورة تقديم المساعدة لها.

وتهدف الجمعية التنموية لمساندة مرض الدم بالجهة الشرقية، التي تأسست في 9 يوليوز 2004 بوجدة من طرف مجموعة من أولياء مرضى الدم وبعض الأطر الصحية، إلى توفير الأدوية لمرضى الدم حسب الإمكانيات المتاحة، والبحث عن كفيل لكل مريض بالدم، وخلق التواصل والتكافل بين المرضى وعائلاتهم والطاقم الصحي، بالإضافة إلى تنظيم دورات تكوينية وتحسيسية لفائدتهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال