24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5008:2213:2716:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | شبكة محلية تنتقد مشروع الطاقة الحرارية بآسفي

شبكة محلية تنتقد مشروع الطاقة الحرارية بآسفي

شبكة محلية تنتقد مشروع الطاقة الحرارية بآسفي

نددت شبكة الدفاع عن البيئة بأسفي، بتوطين مشروع المحطة الحرارية بعاصمة عبدة، داعية المواطنين للانخراط في الحملة الوطنية والدولية من أجل رفض هذا المشروع.

وطالبت الشبكة في بيان توصلت به هسبريس، الدولة المغربية بالإيقاف الفوري لبناء مشروع المحطة الحرارية في المدينة، إضافة إلى تطبيق استراتيجية بيئية في مجال التغير المناخي وفقا للاتفاقات والبروتوكولات التي صادق عليها المغرب.

وزادت الشبكة المشار إليها، مطالبة بالحد من انبعاث الغازات الدفيئة(المحرمة دوليا)، وتوفير مراكز صحية استشفائية متخصصة في الأمراض التي تسببها الغازات الكيماوية، كما طالبت بمراقبة مداخن المركب الكيماوي والمياه الصناعية العادمة وفقا للمعايير الدولية للبيئة، مع تفعيل المرسوم رقم 2.93.1011 الصادر في 20 يناير 1995.

وعلل البيان رفضه للمحطة الحرارية بما أسماه الأخطار التي كان وراءها المركب الكيماوي، "والتي تهدد البيئة، وتدمر الثروة الطبيعية، واستشراء الأمراض المزمنة كالسل وهشاشة العظام وتساقط الشعر، والتشوهات الخلقية لسكان المناطق المجاورة للمركب".

وكانت شبكة الدفاع عن البيئة، قد شبكة نظمت، أمس الأحد، وقفة احتجاجية أمام عمالة أسفي، بمناسبة انعقاد قمة للأمم المتحدة حول المناخ بنيويورك.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - Ben Mohammed / Boujaad الاثنين 22 شتنبر 2014 - 18:58
au cours des années 70 la ville de Safi avait une renommée mondiale due à sa sardine
Aujourd'hui plus d une dizaine d usines de transformation de sardines sont fermées
Les chercheurs dans ce domaine sont presque unanimes sur ce passage se l abondance a la rareté du poisson en général et de la sardine en particulier qu il est du a l implantation du complexe chimique de l OCP et de ses rejets malgré le manque de moyens fiables permettant un suivi et une mise a jour des études hydrographiques du littoral marocain
On essaie de saupoudrer l opinion publique par l état des plages et on laisse de côté l'état de la faune et de la flore maritime ,vraie richesse du pays.
2 - المغربي الحقيقي الاثنين 22 شتنبر 2014 - 19:38
ماذا تقولون!!! المشروع الاكبر في افريقيا...
المشروع اصلا يستمد قوته من الاشعاع الشمس الذي يدخل الى الارض و انبعاث الغازات الدفيئة سببها التجارب النووية والمعامل الكبيرة من حرق المليارات الملاين من الوقود فامريكا والصين وروسيا والهند وكورياتان و البرازيل كلهم يقومون بالتجاربة النوووية.
الغازات الدفيئة فهي توجد في الغلاف الجوى تمتص الاشعاعات التى تفقدها الارض الاشعة الحمراء ومن بين هذه الغازات غاز الدفيئة بخار الماء ثانى اكسيد الكاربون والميثان الاوزون المركبات الكاربون..
اذا لم يعجبكم المشروع انا من مدينة تازة واتنمى هذا المشروع ان يتحول الى الرشيدية او زاكورة او الريصاني فهم يستحقونه ولن يعارضه..
ارجو من الاخوة البحث في الموضوع انا اعرف ان هذه الشبكة هدفها تفويت المشروع ولاتريده اصلا في المغرب والجميع يعرف ان فوائد الطاقة الشمسية كثيرة وانها متجددة وتستعمل كوقود بديلة ولاتحتاج الى صيانة مكلفة...
3 - safi الاثنين 22 شتنبر 2014 - 19:57
حشومة او عيب علاش ماديروهش في الرباط او الدار البيضاء .قتالتو هاد المدينة او ماليها اي حاجة مسمومة دفنوهة في اسفي الحوت والسمك كل هرب .حوكومة مجرمة او رشيوية .الله اهديكوم
4 - khalid الاثنين 22 شتنبر 2014 - 20:05
ا لمشروع كان مصا دقا لاقامته بمدينة اغادير الا انه رفض من طرف الساكنة و الجمعيات وبالتالي الغي وتم توقيف المشروع وبالتالي الغي وبقي في دهاليز الحكومة !السابقة حكومة عباس الزفت بواسطة صفقة في الكولسة !! ????
من يستفيد من مداخيل مبيعات الفوسفا ط ومشتقاته اللدي غازاته والمياه المستعلة في تحويله تقتل مواطني مدينة اسفي والتروة البحرية والحقول المجاورة : لامشاريع تنموية لا مصحات لامرافق ترفيهية منسية من جميع البرامج السياحية ومدارس بالتالي تستفيد مدن اخرى مجاورة من عاءدات مبيعات فسفاط
نرفض رفضا قاطعا اقامة مشروع ثاني قاتل لمدينة اسفي
5 - نزهة الاثنين 22 شتنبر 2014 - 21:05
هاد الناس راهم بغاو يهجرونا من مدينتنا.ضروري ناس اسفي يتحركو باش يتوقف هاد المشروع المهلك.ولادنا قاهراهم الضيقة غير بالكبريت .بقى غيرلازادونا الفحم.
6 - الادريسي الاثنين 22 شتنبر 2014 - 21:41
العديد من الذين يسعون بكل الوسائل للظهور طلبا للشهرة يعميهم طموحهم الجانح والمبالغ فيه، وقد يؤدي ذلك إلى الوقوف عكس التيار ومواجهة التنمية على المستويين المحلي والوطن.
هذه التي تسمي نفسها 'جمعية' تقف ضد أكبر مشروع حراري للطاقة الشمسية بإفريقيا.
هل أعضاء هذه الجمعية يفهمون أكثر من الحكومة بجميع أطرها وخبرائها وسياسييها؟
ألا تعلم هذه الجمعية أن المشرف على المشروع هي وزارة تعنى كذلك بالبيئة (وزارة الطاقة والماء والبيييييئة)؟
أتمنى أن يغلب الحس الوطني والمصلحة العليا للوطن لدى هذه الجمعية ومثيلاتها من الجمعيات التي لايهمها إلا الشهرة والسعي وراء الدعم المادي الداخلي والخارجي.
7 - اكتديري الاثنين 22 شتنبر 2014 - 21:59
المشروع أنجزه له دراسة بمبالغ مهمة وأين المدافعين عن البيئة والجمعيات تريد فقط المحافل والاسفار لأسمع الأصوات المغلوطة .الدول المتقدم كلها لهى المحطات الحرارية .انتم لا تريدون التقدم لهذ الوطن الحبيب.
8 - abdou الاثنين 22 شتنبر 2014 - 22:07
proteger la santé de tt citoyen marocain est la responsabilité de l'Etat.ce dernier doit nullement avaliser la realisation d'un projet au detriment de pauvres citoyens n'ayant point les moyens d'ester en justice les responsables.malheureusement, la santé public est releguée au dernier plan dans tous les pays du tiers monde.le ministre de la santé devait s'imposer avec acharnement à ce projet qui met en danger des vies humaines ainsi que la faune et la flore au point de deposer sa demission pour garder une conscience tranquille et faire preuve d'integrité et de citoyenneté.
9 - مسفيوي الاثنين 22 شتنبر 2014 - 22:19
لا حياة لمن تنادي.......................
10 - نزهة الاثنين 22 شتنبر 2014 - 22:38
ا الاخوان هاد المحطة راه غادي تولد الكهرباء انطلاقا من الفحم الحجري ماشي من الطاقة الشمسية
.وسيرو قراو اضراره على الصحة قبل متكلمو
11 - khalid الاثنين 22 شتنبر 2014 - 22:52
je repond a monsieur le commentateur 6 idrissi : tu parle d interet du pays pourquoi ne pa l installer a coté de chez toi cette usine comme tu va s enrichir : ecoute monsieur le maroc est large faudra penser a l installer dans une autre ville pauvre et comme ca l economie va s enrichir ; deux grand usines poluant a safi c est trops
12 - aabdi الاثنين 22 شتنبر 2014 - 22:53
لا نريد هاد المشروع الا ادا استفادت اسفي من حصة من المداخيل لتشغيل الساكنة واقامة مناطق سياحية و....ها هو ل ocp ربعين عام وهو تا يقتل فالسكان وما قدر يبني حتي مستشفى لعلاج السكان من هاده السموم! الملاير ديالت ا ocp كايقسموها الشفارة دياول فاس والمافيا الحاكمة! لا لمحتطكم سيرو بنوها حدا قصوركم! الناس دياول اسفي شرفاء ومقاومون ولن يرضون بالدل من حكومة الشفارة والزناديق! الرجاء المشر وشكرا
13 - زيزو الثلاثاء 23 شتنبر 2014 - 00:23
البيئة اخر الاهتمامات للحكومات المغربية رغم الاتفاقات الدولية الموقعة في هدا الشان ولم تطبق الى الان كما لم يفعل المرسوم 2.93.1011 بتاريخ 20يناير95
من السلطات المعنية رغم الشعارات المرفوعة كالمغرب الاخضرمن خلال استعمال
الطاقات النظيفة كالطاقة الشمسية بورزازات والطاقة الريحية بالشمال لتخفيض
الانبعاثات الغازية الدفيئة الناتجة عن احتراق المواد الهيدروكربورية الصلبة السائلة والغازية
ساكنة اسفي تعاني مند زمن بعيد من الغازات السامة التي تنفتها المصانع الكماوية في هواء المدينة اما الاثار الصحية فتبدوا من خلال الامراض المتفشية كالحساسية الالتهابات الصدرية الربو تشوه الاجنة وهشاشة العظام
اما التاثير الاكولوجي على مياه المحيط بالنسية للاحياء فحدث ولاحرج من
خلال المقدوفات الكيماوية السائلة.
البيئة بمدينة اسفي تحتضر(هواء.ماء.تربة) ومعها سكان المدينة.
وما زاد من جروح هده المدينة المنكوبة اصلا بناء مصنع انتاج الطاقة الكهربائية الدي يعمل بالفحم الحجري وهو يتنافى وشعار المغرب الاخضر.
مدينة اسفي صندوق نفايات المشاريع البيئية الضارة لكل الحكومات المتعاقبة
لا مشاريع تنموية .مدينة خارج التغطية.وا رباه
14 - Yassine bennis الثلاثاء 23 شتنبر 2014 - 00:39
لماذا لاتقومون بادراج برنامج يشخص الحالة البيئية بالمغرب ؟خاصة المدن الاكثر تلوث كاسفي ؟هل لكم ان تستضيىفوا المسؤول عن المشروع او وزيرة البيئة للتقف عن الحالة البيئية المزرية بالمدينة نتيجة الافرازات السامة للمركب الفوسفاط والان سموم اخرى .علما ان الثروة للرباط ومدن اخرى وسم وتهميش لاسفي العريقة للهذا ستنقرض الساكنة المسفيوية
15 - مسفيوي الثلاثاء 23 شتنبر 2014 - 01:01
الملاحظ هوان اغلب من يؤييد اقامتها في اسفي هم ليسوا من اهلها وبالتالي لا يحسون بالمعاناة التي يحس بها المسفيويون من جراء مقدوفات المركب الكيماوي. كالشخص الدي يدعي نفسه( بالمغربي الحقيقي) الدي يتمنى هذا المشروع ان يتحول الى الرشيدية او زاكورة او الريصاني تشاورتي مع السكان ديال هد المدن؟ههه ...او علاش ا خويا ما تمنيتيهاش تكون في تازة لي نتل كتقول راك منها؟ سير قرا شويا ا شوف علاش ما يمكنش دار في المدن لي دكرتي عاد جي تمنى...راه ما كيحس بالمزود غير لي مدروب بيه.واقول لك في الاخير ولي امثالك راه المغربي الحقيقي هو الدي لايتمنى الضرر لاخيه المغربي .وشكرا.
16 - Khalid الثلاثاء 23 شتنبر 2014 - 01:21
Personne viens négocier sur notre santé , l état a le droit et elle est oblige'´ de protéger la santé de ces citoyens .,et sauvegarde' l environnement
17 - ناصر الأربعاء 24 شتنبر 2014 - 00:20
بعض الإخوة لا يميزون بين المحطة الحرارية ، التي تعمل بالفحم الحجري و محطات الطاقات المتجددة ، كالهواء والشمس ، المرجو من الإخوة البحث في الموضوع قبل إطلاق الكلام ... تحية لمناضلي الشبكة على التصدي لهذا المشروع المدمر للبيئة والإنسان ، وادعو المسؤولين أن تكون لهم الجرأة ويمكنو الساكنة من حقها في المعلومة خاصة ما يتعلق بالمشروع ومخاطره ، لأننا نعرف انهم لن يسكنو في المدينة غذات تشغيل المشروع خاصة أنهم يخضعون الى الحركة الإدارية كل أربعة سنوات ، اما ساكنة المدينة الفقيرة فإن مصير صحتها وصحة ابنائها محكوم عليه بالتدمير، لهذا فما أمامها الا النضال ضد المشروع ومخاطرة على البيئة وعلى الإنسان وعلى مستقبل التنمية في المدينة ....
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

التعليقات مغلقة على هذا المقال