24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | الطرد والانسحابات يضعان PAM الناظور على صفيح ساخن

الطرد والانسحابات يضعان PAM الناظور على صفيح ساخن

الطرد والانسحابات يضعان PAM الناظور على صفيح ساخن

يعيش حزب الأصالة والمعاصرة بالناظور، على وقع خلافات بين منتمين للأمانة الإقليمية وقيادة الحزب بالجهة، ما ينذر بصراعات ستزيد من وضعية التنظيم بالمنطقة، والذي بدأ يرمم صفوفه خلال الأشهر الأخيرة، أملا في إيجاد موطأ قدم في الخريطة السياسية للمدينة التي لم يفلح منذ تأسيسه في فرض وجوده بها.

مغضوب عليهم

الأمانة الجهوية للحزب بالجهة الشرقية، وفي بلاغ تتوفر عليه هسبريس، أعلنت من خلاله عن طردها لخمسة منتمين للتنظيم، وذلك لارتكابهم لأخطاء اعتبرها الفرع جسيمة، حيث وصلت إلى حد اتهامهم باستغلال الحزب لقضاء أغراض شخصية، والمس بكرامة المنتمين للـ"جرّار".

وأورد الحزب أنه قرر طرد كل من حكيم أقلعي عضو اللجنة التحضيرية الوطنية للمؤتمر الوطني التأسيسي لمنظمة شباب الأصالة والمعاصرة، ومحمد اوهراي العضو المنخرط بالحزب عن إقليم تاوريرت، ويوسف الراشيدي نائب الأمين العام الإقليمي بالناظور، وبنعيسى قوبع نائب أمين مال الأمانة العامة الإقليمية بذات الإقليم.

وبرر الحزب قراره، بنتائج البحث والتقصي حول الأفعال المنسوبة للمطرودين، و"بعد تقييم لأثارها وملابساتها، وتقدير تداعياتها على عمل الحزب بالإقليمين، والتي تدخل في حيز الأفعال المخلة بالواجبات الملقاة على المنخرطين"، موردا أن المعنيين بالأمر لم يلتزموا بأهداف وقوانين الحزب، زيادة على عدم الانضباط لقرارات أجهزته وتوجهاته، ولمسهم بكرامة وشرف المنتمين للتنظيم، واستعمال الحزب لأغراض شخصية.

الغاضبون يردون

وفي رد على قرار الطرد، توصلت هسبريس بوثيقة تم توجيهها من طرف منتمين للتنظيم بالإقليم إلى الأمين العام مصطفى الباكوري حاملة لتاريخ الـ3 من مارس، ومرفقة بعريضة تضم العديد من التوقيعات لمنخرطين وقيادات محلية، وعنونت بـ"عريضة احتجاجية من المنسحبين الساخطين على الوضع التنظيمي".

وأوردوا خلالها أن الوضع التنظيمي المتردي للحزب "خلال المرحلة الحساسة، ونحن مقبلون على الإستحقاقات الإنتخابية المحلية والجهوية، يتسم بالعشوائية واللامبالاة من طرف الأمين الإقليمي الذي يتحكم فيه عضو واحد هو الذي يعتبر الأمر والناهي في الحزب".

وحملت العريضة المسؤولية في وضعية الحزب للأمين الإقليمي، موردين أنه رغم مرور أزيد من سنة على المؤتمر الإقليمي لم يتوصل الحزب بعد بوصل الإيداع القانوني من السلطة المحلية، معتبرين وضعيته بغير القانونية، داعين لعقد مؤتمر إستثنائي لتجديد المكتب والتصريح به أمام السلطات.

واعتبر المنسحبون أن الأمينين الإقليمي والجهوي أقدما على تضخيم الحزب بـ42 عضوا، موردين أن التنظيم عقد اجتماعين خلال سنة حضرهما 15 فردا، معتبرين المسؤول الإقليمي مفتقرا للتواصل، وأنه يعتمد على ثلاثة أشخاص في تسيير التنظيم.

وحمل موقعو العريضة المسؤولية للأمين الإقليمي، على عدم أخذه مسؤوليته الكاملة لتوفير مقر قار للحزب "بعد أن التزم بذلك إبان ترشحه للأمانة الإقليمية وبدعم وتأكيد من الأمين الجهوي"، معتبرين الأخير يخرق القانون التنظيمي للحزب بطرد أعضاء بارزين في الأمانة الإقليمية للحزب بالناظور ترضية للمسؤول الإقليمي.

واستنكر الغاضبون تصرفات الأمين الجهوي و"إقدامه على زرع الفتنة بين الأعضاء"، معلنين إخلاصهم وإيمانهم بمبادئ وأهداف الحزب واستعدادهم الدائم للدفاع عنه في جميع المحطات، معلنين توجههم صوب المكتب السياسي للطعن في قرار الطرد.

الأمانة الجهوية ترد

فؤاد الدرقاوي الأمين الجهوي للبام بالجهة الشرقية وفي رده على اتهامات الغاضبين على وضعية الحزب، اعتبر أن قرار الطرد جاء على خلفية تقارير توصل بها، تبرز تصرفات غير مقبولة، موردا أن إتخاذه تم وفق القانون الداخلي الذي يمنحه صلاحية الحسم في المسائل التنظيمية، مشددا على أن المطرودين لهم الحق في الطعن في القرار لدى المكتب السياسي.

وردا على كون الحزب في وضعية قانونية، أكد الدرقاوي أن أعضاء المكتب الإقليمي للناظور شددوا على ضرورة أن يكون الفرع المحلي متوفرا على أعضاء كثر للعمل على تقوية الحزب بالجهة، موردا أن ذلك ما تم، ليفرز فيما بعد مشكل الحصول على وثائقهم الشخصية لإعداد ملف تجديد المكتب لدى السلطة المحلية، مخبرا أن المكتب قانوني في الوقت الراهن بعدما تم إنهاء الإجراءات القانونية.

وعن عدم توفر الحزب على مقر، أكد الأمين الجهوي أن هناك مقرا بمدينة الناظور تم كراؤه مباشرة بعد تأسيس الفرع، وأنه رهن إشارة المناضلين جميعا بدون استثناء، مشددا على أن الحزب مفتوح أمام الراغبين في الإنضمام على أن يتم احترام مبادئه وقوانينه، وأضاف "ومن أراد الإنسحاب أو الإستقالة فله ذلك".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - خالد النوايل السبت 07 مارس 2015 - 06:33
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد ما وقع في الناظور يقع في يعقوب المنصور بالرباط هو أن الحزب لا يتوفر على مقر وان فرد واحد (م / م د)هو الدي يهيمن على الحزب بيعقوب المنصور والكريثة هو نصب الأمين العام المحلي بدون جمع عام وبدون حضور المنخرطين (وأصبح بوشعيب بن درويش هو الأمين العام المحلي) أين المناضلين الدين يناضلون مع الحزب مند 2009 ومن هدا المنبر اقول إلى السيد حكيم بن شماس بصفة رئيس جماعة يعقوب المنصور ورئيس مجلس الوطني حدري الحزب في يعقوب المنصور بالرباط يحتضر وما يصلك من أخبار عن يعقوب المنصور من أشخاص يقول انهم يمثل الحزب (إلا الكديب والضلم على المناضلين ونحن لن تقبل بهدا ولانريد مناصب وسنناضل مع الحزب حتى نكون عند حسن ظن الجميع ولا نكون (مرتزقة) !!!!!!!!!!
2 - فاعل جمعوي السبت 07 مارس 2015 - 15:53
نفس الأمر حدث باقليم الرشيدية اذي اختفى على اثره حب البام من الساحة السياسية هناك وتم حل امانته الاقليمية وجميع فروعه.. الفساد يأكل نفسه تدريجيا.
3 - nice الأحد 08 مارس 2015 - 13:38
dis moi qui tu es je te dis d'ou tu viens
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التعليقات مغلقة على هذا المقال