24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

3.83

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | شباب شمال المغرب وتنظيم "داعش" .. حكاية عشق لا تنتهي

شباب شمال المغرب وتنظيم "داعش" .. حكاية عشق لا تنتهي

شباب شمال المغرب وتنظيم "داعش" .. حكاية عشق لا تنتهي

في شهر فبراير الماضي، دق مركز أبحاث إسباني ناقوس الخطر بسبب ما أسماه "مخاطر محدقة بأمن سبتة ومليلية"، لافتا إلى "وجود معسكرات تدريبية مصغرة لجهاديين في منطقة جبلية وعِرة ممتدة بين مدن الفنيدق وتطوان وطنجة، مشكلة ما سمّي بـ"المثلث الأسود".

مركز الاستخبارات والاستشارات الأمنية أفاد أن المعسكرات المذكورة ترمي إلى تكوين عدد من "الجهاديين"، وتلقينهم الأسس الأولية للقتال، مشبهة المنطقة التي يوجدون بها بـ"غرف انتظار"، وذلك قبل ترحيلهم نحو جبهات الاقتتال بالشرق الأوسط، خاصة التراب السوري.

من المضيق إلى حضن "داعش"

نهاية الشهر الماضي أعلن أحد التنظيمات المقاتلة التي يوجد عناصرها موزعين بين سورية والعراق، عن التحاق شاب من المضيق يدعى "منير الداودي"، من أجل القتال في صفوفه، دون تحديد تاريخ، ولا كيفية التحاقه.

ورحب الشاب "أشرف جويد"، الملقب بـ"أشرف الأندلسي"، الطالب في مسلك التاريخ والحضارة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل، والذي كان قد التحق بتنظيم "حركة أحرار الشام الإسلامية"، على صفحته الفيسبوكية، بزميله الجديد ووصوله لما سماها "أرض الخلافة"، حيث تم منحه لقب "أبو حمزة المغربي".

وكتب "أشرف جويد"، يوم 28 فبراير الماضي، وهو يعلن عن الخبر: "بفضل الله وصل إلينا إلى أرض الخلافة الأخ الحبيب الفاضل ابن مدينة المضيق "منير الداودي" حفظه الله، ليكون آخر من التحقوا من مدينتنا الغالية، الحمد لله سيدنا منير، حللت أهلا وطأت سهلا".

ويبدو من خلال التدوينات الحائطية لجويد أن هذه الأخير التحق بـ"داعش"، ذلك أن ورود كلمة "أرض الخلافة" توحي بأنه تحت إمرة "أبي بكر البغدادي"، بالإضافة إلى إشارته المتكررة لإنجازات "جند الخلافة" بمدن العراق، كساموراء، وتكريت، وتهليله بدحر جنود "الرافضة"، حسب تعبيره.

أسرة كاملة تلتحق بـ"داعش"

في سرية تامة، كما هو اختصاص التنظيمات المحظورة، وتوجيهاتها لعملائها بالحذر، وعدم إثارة الشبهة، تمكنت عائلة كاملة من مرتيل، نهاية الأسبوع الماضي، من مغادرة المدينة صوب معسكرات "داعش"، قبل أن ينكشف أمرها، وينزل الخبر على سكان حي "الأغراس" كالصاعقة.

هول الخبر تمثل في التحاق أسرة بكاملها، مكونة من الأب، ويدعى بدر الشاطبي، ويبلغ من العمر 33 سنة، وزوجته البالغة 22 سنة، وابنهما البالغ 4 سنوات، ما خلط أوراق الأجهزة الأمنية المغربية التي لم تكتشف الأمر إلا بعد فوات الأوان.

وانضافت هذه الأسرة المارتيلية إلى سلسلة العائلات والشبان شمال البلاد، وبالأخص من ولاية تطوان، الذين التحقوا بتنظيم أبي بكر البغدادي، والذي أظهر قدرة كبيرة على استقطاب العشرات منهم خلال الأشهر القليلة الماضية.

شقيق ثنائي كوميدي

وفي بداية فبراير الماضي صدمت عائلة الثنائي الكوميدي المعروف "حسن ومحسن"، بخبر التحاق ابنهم الأكبر بصفوف تنظيم "داعش"، حيث غادر المنزل أسبوعا قبل الرحيل نحو مدينة الفنيدق التي تعتبر قاعدة لتجنيد الشباب للتنظيمات الإرهابية.

وأوهم شقيق الكوميدي أسرته بتوجهه إلى هناك بغاية العمل، قبل أن تتلقى الأسرة اتصالا هاتفيا من مجهول، يخبرها أن ابنهم يتواجد في سوريا، بغاية الالتحاق بصفوف تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

شقيق الثنائي الكوميدي لم تكن تبدو عليه أي من علامات التطرف، ولم يسبق له أن أظهر تعاطفا مع الجماعات المتطرفة في سوريا والعراق، حيث على ما يبدو كان ينفذ تعليمات "مجنديه" بغرض عدم لفت الانتباه، الشيء الذي جعل خبر التحاقه بالتنظيم الإرهابي، يثير موجة استغراب في صفوف أصدقائه وعائلته.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (65)

1 - oumirleft الأحد 29 مارس 2015 - 11:12
المخابرات الإسبانية هي التي سهلت دخول أفراد تنظيم داعش للمغرب ... وسهلت عملية دخول السلاح .. لنقل مواجهة داعش من أسباني المهددة الى المغرب وتجنب إنهيار الدولة و الإقتصاد... وثغورنا المحتاة سبتة و مليلية سنستعيدها و سنوصد الحدود و نشد الحزم و نحفظ بلدنا من نجاستكم يا أسبان يا مجرمون
2 - Mohamed tanger الأحد 29 مارس 2015 - 11:14
هذه الفئة من الشباب لا تمثل الاغلبية ولكن الاقلية اصحاب العقول الضعيفة والثقافة المعدومة
3 - ابني الأحد 29 مارس 2015 - 11:15
الثقة ثم الثقة في رجالات الأمن الوطني، الدرك الملكي، القوات المساعدة، والقوات المسلحة الملكية. الحمد لله علی النعمة التي خص بها الله بلدنا. وادام الله علينا السلم والسلام.
4 - Amzawrou الأحد 29 مارس 2015 - 11:19
Qui veut partir, laissez le, mais il faut le detionaliser, et interdit de retourner. Si non met la surete nationale en cause.
5 - sabri nordine الأحد 29 مارس 2015 - 11:21
ان انتشار منهج اﻻخون المسلمين بالمناطق الشمالية هو السبب في انتشار هذه الظاهرة المقيتة لهذا يجب محاربة هدا المنهج للقضاء على هده الظاهرة
6 - contra terrorismo الأحد 29 مارس 2015 - 11:32
el que no tiene nada que hacer en su tierra fácilmente será una víctima de la ideología de los isiles.
así que tenemos que cortar los raíces del terrorismo inmediatamente.
gracias
7 - hamid sweden الأحد 29 مارس 2015 - 11:33
لا حول ولا قوة الا بالله يذهبون الى سوريا والشباب السوري ا لمسؤول الاول عن الدفاع وتحرير البلاد يهرب الى الدول الاوروبية بحثا عن بلد بديل و يندمج شيئا فشيءا في المجتمعات الاوربية ناسيا ما يحدث في بلده مندمجا في مجتمع الاستهلاك والراحة مع دفع الاجرالشهري
8 - khalid lmaghribi الأحد 29 مارس 2015 - 11:39
المناطق الشمالية ارضية خصبة لاستقطاب الشباب للاتحاق بداعش والقاعدة لسبب بسيط هو قرب المنطقة للثغرين المحتلين سبتتة ومليلية ويضاف الى دلك طبيعة الانسان الشمالي المتسم بنوع من الانغلاق على النفس وعدم تفتحهم على باقي مناطق الوطن ....
9 - وديع الأحد 29 مارس 2015 - 11:50
عندما تطَّلع على مقررتنا الدراسية، لا يمكنك أن تستغرب من وجود شباب يرحل للالتحاق بهذا التنظيم الارهابي.

عندما تغرس في عقول أطفالك أفكارا تمجد القتل و السبي و التدمير باسم الدين فلا يمكنك إلا أن تجني ثمار ذلك إما عاجلا أم آجلا
10 - عاش الملك الأحد 29 مارس 2015 - 11:51
لماذا يا شبابنا ترمي نفسك الی التهلكة .هل تظنون حقا انكم ستجدون الكنز عند ما يسمی دولة الخلافة .هل تظنون انهم من سيعيشكم عيشة كريمة .هل تظنون انهم هم من سيدخلونكم الی الجنة ..... ماذا تظنون هل انتم مكنسة لتطهير العالم من الفساد و الكفر ؟ هل تعتقدون اأنكم بأفعلكم هاته ستدخلون الجنة حقا ..... وافيقو من الغفلة راكم غير تتحلمو فما يحدث هناك ليس جهادا بل إجرام .إن ديننا الاسلامي لم يأتي بالعنف ولم يجبر احد في دخول الاسلام بل خيره ان يختار و بقناعة تامة ...
أدعو الله ان يطهر أرضنا من أمثالكم و ينشر الامن و السلام علينا و علی الجنيع
الله يهدي الجميع
لاحول و لا قوة الا بالله
نحن جنودك يا حبيبنا وملكنا الغالي محمد السادس
عاش الملك
11 - خبايا المثلث الأحد 29 مارس 2015 - 11:53
لماذا المثلث الأسود ؟ستكشف الأيام عن تورط سلطات الإحتلال في المدينتين السليبتين عن بث شرورها في المناطق المجاورة ،أما أجهزة الأمن المغربية فمنهمكة في الركض وراء الباعة المتجولين والمهربين تاركة الحبل على الغارب في ما يخص الإرهاب ،لا أنسى يوما دخلت أحياء الفنيدق أبحث عن عنوان صديق إستقر هناك فلم أجد أحدا أسأله وما شعرت إلا بأربعة أنفار إحتجزوني وبحثوا أوراقي وساقوني إلى العنوان وخرج الصديق وتطابقت روايتي مع روايته فأطلقوا سراحي مهددين إن كنت مخبرا فأديهم طويلة ،وسأكون من جنى على نفسه، نعم إلى هذا الحد وصلنا لم أبلغ عنهم خوفا على حياتي.
12 - مواطن مغربي الأحد 29 مارس 2015 - 11:55
يجب البحث عن الأسباب التي تدفع هؤلاء الشباب إلى الالتحاق بتلك التنظيمات بدل نهج المقاربة الأمنية الذي لن يفيد في محاربتهم. وفروا العدالة الاجتماعية، طبقوا شرع الله و عندها سيكون شباب المغرب مؤمنا روحيا ضد الأفكار المتطرفة.
13 - بوجمعة الأحد 29 مارس 2015 - 12:02
مع تنامي نزوع بعض شباب بغض المناطق من المغرب الى التطرف تحديدا مناطق الشمال؛ حيث أصبح الملتحقين بالجماعات المتطرفة من الشمال تستأسر بحصة الاسد مما أصبح يطرح التساؤل عن الأسباب الحقيقية التي تجعل شباب الشمال المغربي يفضلون التطرف ويجدون ملاذا في الغلو وهنا يطرح التساؤل حول السياسات العامة من تعليم وتنمية المناطق الشمالية لأنه لا يعقل أن يكون الشمال مصدر كل المآسي من مخدرات إلى الإرهاب إلى التهريب كان الشمال كتب عليه أن يكون مصدر كل القلاقل
14 - الجوهري الأحد 29 مارس 2015 - 12:05
عندنا كثير من الشباب لو وجد كيف لذهب لسوريا لكن السؤال لماذا هل هؤلاء يعلمون ما هم مقدمون عليه ام الفراغ الفكري والمادي هو من يدفعهم لذلك ثم لماذا المسؤولين ﻻ يقومون بحملات تشرح لهؤلاء انهم سيموتون على الكفر بلتحاقهم بمن يحرق البشر احياء اعتقد ان الحل ﻻ يزال متوفر لجعل داعش منبودة عند شبابنا المغرر به وشكرا
15 - شمالية و افتخر الأحد 29 مارس 2015 - 12:11
سبب دلك هو تخلي الدولة عن المواطنين و اغراقهم في الفقر و الفقر و الفقر و البطالة و التهميش و اﻻقصاء و الظلم و الحكرة و اﻻستبداد و الجهل و المحسوبية و الزبونية و التعدي على حقوق الشعب المقهور و المظلوم و المغلوب على امره.
يكفي تجهيزا للشوارع. نريد العمل و الحياة الكريمة و العدالة اﻻجتماعية...
16 - عراقي أصيل الأحد 29 مارس 2015 - 12:23
نحن أبناء العراق العظيم قد عاهدنا الله ورسوله بأن نسحق كل جرذان داعش من شذاذ الافاق ولن يسلم كل من بعثهم ومولهم وسهل لهم بأي طريقة كانت. لو كانوا رجالا لقاتلوا المحتل الذي لا يبعد عنهم سوى دقائق. جرذان قميئة فاقدة لرجولتها تستقوي بحجة الجهاد على النساء والأطفال وعباد الله المستضعفين. ولكن لا تقلقوا فأن غدا لناظره قريب وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
17 - كريم طنجة اصيلة الأحد 29 مارس 2015 - 12:24
باعتباري ابن الشمال و درست بمدينتي فاس و الدار البيضاء حقيقة اجد ان هناك اختلاف كبير بين ثقافة سكان طنجة تطوان و ثقافة باقي سكان المغرب
18 - AHMED الأحد 29 مارس 2015 - 12:37
اتمنا لو يفتح المجال لكل من يريد الالتحاق بداعش من كل ارجاء المعمور, تم يطوقون من طرف دول التحالف ,لاخروج ولادخول,ما دامو يريدون دولة الخلافة فل يكن لهم ما يريدون تم يمنع عنهم الانترنيت والنور والادويت والبترول وكل ما هو ما صنع بيد الكفار, ولنتركهم يحلمون
19 - محمد الأحد 29 مارس 2015 - 12:42
ا ن الفكرتطرف هو فلحقيقة شيطاني ادبح وقطع اللاعناق وبيع نساء في نخاسة هو عمل غير اسلامي اوحتئ جهادي نحن نعيش في اسبانية كمسليمون فتحنا المساجد ولم تتدخل السلطة المحلية لمنع البناء المساحد بل ساعدونا احيانا الاسلام دين عمل ومعاملة وليس قتل وارهاب بل رحمة للعالمين
20 - motha9af الأحد 29 مارس 2015 - 12:46
كلامك عنصري يا أخي الكريم، عائلات الشمال نعم مازالت محافظة على التقاليد و ألعادات الإسلامية ولكن مع تزايد الوافدين من الجهات الأخرى المنفتحة برإيك بثقافة العري و اللباس المفضوح بدئت بنات الشمال بتقليد البنات القادمات من الجهات "المنفتحة" برإيك، أما بخصوص إلتحاق الشباب بالتنظيمات الإرهابية فهذه مشكلة يجب على الدولة مراجعة سياستها بهذه الجهة من الوطن، أدعو االله أن يهدي شبابنا إلى طريق المستقيم و أن يحفظهم من هؤلاء اليهود الدواعشة الذين يشوهون الإسلام.
21 - رشيد منار الأحد 29 مارس 2015 - 12:58
أرى أن المنظومة الأمنية الإستخباراتية وحدها لم ولن تجدي نفعا في إيقاف الظاهرة...لأن حصار هؤلاء الشباب ومراقبة المطارات لمنعهم من الإلتحاق بصفوف داعش،ليس خوفا عليهم،ولكن خوفا من تكاثر نفوذ داعش...فإذا كان هؤلاء يشكلون خطرا على أمن واستقرار الدولة، فاتركوهم يلتحقون بداعش أو غيرها. ..لترتاحوا وتريحوا ..!؟
22 - فكرهم الدم و العنف الأحد 29 مارس 2015 - 13:11
بحكم سفري الكثير الى الشمال لاحظت أن فءة كبيرة من ساكنة الشمال حوارهم هو التشدد و العنف و الدم والقتل.مع إحترامي الكبير لأهل الشمال فأنا أحبكم في الله.هذا الراي ليس معمم
23 - مستغربة الأحد 29 مارس 2015 - 13:18
عجبا لهذه التعليقات. من يقترح أن لا يعود هؤلاء، و من يسميهم جهاديين. ... وهم في آخر المطاف إرهابيين. ولكن انفصام الشخصية الذي نعيشه يجعلنا ننعتهم بالجهاديين لما يتجلى الأمر بقتل السوريين الذين رفضوا حمل السلاح و تدمير وطنهم، ولكن عندما يعتدي هؤلاء على بلدنا المغرب فهم إرهابيون. هؤلاء إرهابيون لا غير، وأينما نفذوا عملياتها. ومن يسميهم بالجهاديين فهو مثلهم.
24 - ابن سوس المغربي الأحد 29 مارس 2015 - 13:30
مساكين بعض ابناء المغرب غافلون يذهبون الى الانتحار المجاني ، هم سا يكونون مجرد حطب لنار يوقدها اناس يغسلون دماغهم بشعارات خرافية لا تمت بالإسلام بصلة ، تتار ومغول العصر يدبحون ويقطعون الرؤؤس على الكاميرات وجوه الشر جهلاء الاسلام برئ منهم. ندعو اﻷهل والدولة الى توعية ابناءهم من التطرف واتجاه الى التكوين وخلق فرص عمل لهم في وطنهم وندعو الدولة عدم السماح لهم بالتهلكة ومنعهم من السفر حفاظا على ارواحهم التي سا تذهب هدرأ من أجل اناس وحوش العصر
25 - موح الأحد 29 مارس 2015 - 13:34
ما يدفع الشباب إلى التطرف؛ و الوقوع في أحضان الإرهاب من داعش و قاعدة و غيرهما هو سياسة الريع؛ التي تنتج الحفر و الأوساخ و الازبال؛ و تبدر المال العام دون حسيب و لا رقيب. الشباب يرى يوميا بأم عينه كيف يدار الشأن المحلي من طرف مفسدين تحميهم أحزاب ريعية: الغش في البينات التحتية؛ نقل عمومي مهترئ؛ بيروقراطية إدارية؛ أملاك عمومية محتلة؛ كفاءات عليا مهمشة؛ منتخبون فاسدون يسرقون الأموال العامة و تفضحهم الصحافة و تكتشفهم الدولة بنفسها و لا يحاسبون.
26 - ذة . نورة الأحد 29 مارس 2015 - 13:44
السلام عليكم قراء هسبريس الاوفياء......اقول وفي القلب غمة،وفي الحلق غصة :كيف لشباب تربى على المذهب التوسطي والمبادئ الاسلامية الصحيحة ،وفي هذا البلد الغالي ،وبين ظهراني اسر مغربية بسيطة تحب الجار وتتمسك بما تبقى في نفوسها من من كرم وايثار وحسن اخلاق وفطرة سليمة،،،توحد الله وتحب الملك ،وتعشق هذا البلد الامن المطمئن رغم الفقر و الطبقية،،،كيف لشباب ولد وترعرع في هذه البيئة ان يتغير رصيده الفطري والفكري بين عشية ومسائها فينزلق الى مهالك التطرف؟ كيف وكيف وكيف،؟ وتتوالد الاسئلة وتتناسل التساؤلات ، غسيل ادمغة ام حقد دفين على الظلم الاجتماعي تفجر فلم يجد الا حضن داعش دافئا
27 - التفليد الاعمى الارهابي الأحد 29 مارس 2015 - 13:51
هدا التسيب المفرط نتيجة منضومة حقوق الانسان المسيحية الاصل اجل الفتنة بين المجتمع واعطاء الحرية المطلقة للتصرف وفرض المكبوتات الدفينة العنفية الخارج عن القانون باسم القانون تبيح الانتفاضات والمسيرات وثورات والانقلابات والمواجهات والاقتتال والعنف والتطرف والتعصب وما نراه في الشمال عبارة على شردمة من الشباب السادج العنفواني المنحرف والمنسلخ من الضوابط والنضام نحو جو اخر جو للعب بالسلاح الايراني والسلاح المهرب من ليبيا ومالي وبوليساريو لقتل اخوانهم العرب وربح الشهرة الشيطانية للنفس الامارة بالسوء ولهادا وجب اعتقال كل اصحاب مثل هد التجمعات المتطرفة عن الاسلام السليم وتقديمها للعدالة بتهمة الانقلاب وبث الفتنة وتشكيل عصابات واستعمال السلاح وزعزعة امن البلاد والهجرة السرية وعدم التبليغ عن شاحنيهم او امرائهم اوكل من له علاقة بالاجرام
28 - free الأحد 29 مارس 2015 - 13:53
السلام عليكم السؤال المهم هو لماذا يلتحق هؤلاء بداعش هل هو التهميش هل انعدام افاق المستقبل! بدل ان نجد الاسباب والحل وجدت بعض التعاليق نمطية وعنصرية عن الشمال وعن ابناء الشمال مثل هؤلاء الاشخاص يزيدون التفرقة بين المغاربة
29 - souad 5 الأحد 29 مارس 2015 - 13:54
تعليقك ليس الا وجهة نظر تتميز بالحقد الذي تكنه لاهل الشمال.تعميمك وتهمتك لهم بالتطرف دليل على انك لا تفقه عنهم شيئا.فاهل الشمال حالهم من حال اهل الجنوب وللشرق والغرب.والمتطرف الداعشي هو انت الذي سلطت سهمك عليهم.فاهل الشمال محافظين متدينين ولا يتمتعون بفساد الاخلاق التي نراها في مراكش التي تعتبر عالميا معقلا لل.....مع كل احترامي لكل شرفاء مراكش والمغرب
انصجك ايها المتطرف الصغير ان توسع في معرفتك لهلنا في الشمال.وبالرغم من ان هناك متطوعين ومنخرطين في شبكة داعش ينتمون من المناطق الشمالية فهناك ايضا متطوعين من الصين واليابان امريكا واوروبا وليس فقط شمال المغرب او جنوبها.
داعش شبكة عالمية.
30 - شمالي الأحد 29 مارس 2015 - 14:28
ابحثوا عن السبب ستجدون العجب اوﻻ التهميش واﻻقصاء قص على دلك من تمييز عنصري صريح فهو مجرد جبيلوا مهوكر ﻻشيء غير هذا في العمل في المقاطعة في اﻻدارة لن تجد اﻻ لغة السب والشتم شهادة السكنى 50درهم بطاقة التعريف الوطنية مائة درهم اوﻻ مشي واجي القابلة 300درهم اوﻻ مشي ولد على جنب البحر شكون انت ﻻشيء مجرد جبيلوا هدا الواقع هو اللدي دفع هؤﻻء الشباب للحاق بهده المنظمات اﻻرهابية مادا قدمتم لهؤلاء ﻻ شيءغير الحكرة من الوﻻدة حتى القبر ﻻننسى ان نسبة اﻻنتحار تزداد يوما بيوم اللهم إنا نسألك العفو والعافية
31 - mohamed الأحد 29 مارس 2015 - 14:33
Je suis étonné la passivité de nos dirigeants pour lutter contre la propagande de recrutement par Daach des jeunes Marocains désœuvrés. A quoi sert la télévision ,la radio et tous les médias pour mettre en garde notre jeunesse contre cette secte qui leur lave le cerveau, et leur fait croire qu'ils agissent au nom de Dieu, quand on sait que c'est des criminels qui tuent d'abord leurs frères et sœurs et qu'ils donnent une mauvaise image de l’islam dans le monde
32 - صوت من الجنوب الأحد 29 مارس 2015 - 14:35
أرجو أن لا يعتبر رأيي حكم قيمة أو تعميما وهناك طبعا استثتاءات...
لكن للأسف النفسية الشمالية عموما (بلاد جبالة والريف) عنيفة مانوية تجد ضالتها في التطرف بكل أشكاله، سواء كان دينيا أو جهويا أو كرويا أو غيره...
- الجميع يعرف "التطرف الجهوي" في مدن الشمال ضد باقي المغاربة...
- تأملوا معي مثلا مشجعي المغرب التطواني وكيف يعتبرون أنفسهم أفضل من باقي أنحاء المغرب...
-تأملوا معي كيف يسوق الشبان المترفون سياراتهم ودراجاتهم النارية في طرقات تطوان والشمال عموما...
- تأملوا قرار السلطات الرياضية عدم إقامة مبارايات هامة في ملعب طنجة الكبير أو ملاعب أو مركبات أخرى بالمنطقة لأنه يستحيل ضبط هوس وعنف الجماهير هناك، وكم من مباراة لم تتم...
هؤلاء لا يحركهم لا دين ولا جهاد...دافعهم فقط فرط الأدرينالين والرغبة في اختبار المشاعر القوية...كيف لا ولعبة فيديو ISIS واقعية تخول لك فرصة حصد الرؤوس واستعمال مختلف الأسلحة والبطولة الوهمية على صفحات الفيسبوك...
33 - لبنى الملحدة الأحد 29 مارس 2015 - 15:10
مرارا و تكرارا شرحنا لكم إيديولوجية من يحلمون بدولة الخلافة و تطبيق الشرع النصي و الأحاديث كما جاءت حرفيا . في السنوات الأولى ترددون نفس الكلام ان داعش صناعة مزمبيقية و أرجنتينية . لكن بعد توالي الصدمات والتحاق مغاربة بداعش أصبحتم تتساءلون ما الدافع !!! حاول يا متلقي و لو لمرة في حياتك ان تكون صريحا مع نفسك واقرأ النصوص بالعقل و بالتفاسير المعروفة .
34 - بـــاسو نعمي الأحد 29 مارس 2015 - 15:12
تعتبر طنجة، تطوان والمضيق من أقدم مدن المغرب التي تأسست على يد الملك الأمازيغي سوفاكس ابن الأميرة طنجيس حوالي 1320 سنة قبل الميلاد منطقة، وقد عرضها موقعها الجغرافي المتميز الى موجات إجتياح من قبل الكثير من الأقوام والأجناس من إغريق ويونانيين وإسبان وبرتغاليين و...
هذه الأعراق شكلت في ما بعد فسيفساء سكان المنطقة بالإضافة طبعا الى سكانها الأمازيغ الأصليين، والعرب الغزاة الذين اجتاحوا المغرب واستعمروه في ما بعد الى يومنا هذا.
حروب والاجتياحات التي عرفتها المنطقة طبعت سيكولوجية السكان وحفرت في طبائعهم حب عميق للحروب وسفك الدماء. وظاهرة تحول جزء من هؤلاء الى مجرد إرهابيين وذباحين همج في حرب لا يدافعون فيها لا عن الأرض ولا عن العرض، لا يمكن تفسيرها إلا بأصولهم الإغريقية اليونانية الهمجية المتعطشة لسفك الدماء التي كانت تنتظر فقط من يوقظها وليس بالتهميش والفقر كما يسوق البعض، لأن غالبيهم تركوا ورائهم ممتلكات وأدوات كسب العيش.

لقد ورث هؤلاء العدوانية في سيكلوجيتهم العميقة تجاه كل شيئ وهذا ما يفسر أيضا صعوبة إندماجهم في المجتمع المغربي وضلوا متمردين على الدوام حتى على الدولة المغربية.
35 - marocainnnnnnn الأحد 29 مارس 2015 - 15:15
نعم الأخ وديع :
لنعد الى المحتويات الدراسية كما قلت لتعرف كيف سقيت هذه النبتة المرة في المغرب كله وليس فقط في الشمال .هي محتويات تكفيرية تدعو لكل ما تقوم به داعش . للأسف هده هي الحقيقةالتي لايريد الكثير فتح أعينهم عليها.
36 - كافر على الوضعية الأحد 29 مارس 2015 - 15:17
المقولة تقول : الشيئ اذا زاد عن حده إنقلب الى ضده
الامتيازات و العناية الزائدة التي تعطى لمدن الشمال بما يكفي لانقلاب شباب هذه المنطقة الى ما هم فاعلوه الأن
37 - عزالدين الأحد 29 مارس 2015 - 15:44
عندما تقوم ادارة فندق هيلتون بوضع اعلان عن الطلب العمال
و شرط الاساسي ان لا يكونوا من الاصول طنجاوية . عندما يقوم مكتب توضيف في الميناء المتوسطي بتوضيف اكثر من 80 في 100من خارج مناطق الشمال و طنجة تعج بالبطالة .عندما تقوم مسوولة انابك في طنجة بتهميش طلبات العمل للطنجاوين بينما تجد لمن جاء من خارج المناطق الشمال
ماذا تنتظر من شباب الشمال غير الهجرة الى مناطق النزاعات و تشدد و رفض الاخر الموضوع يجب ان يعااج من داخل
38 - Ali الأحد 29 مارس 2015 - 16:00
Comment ça, c'est l'espagne qui nous informe de ce qui se passe chez nous maintenant, w finahoma almokhabarates almaghribiya, finahowa almakhzane, finahowa albouliss, finahoma jirane? p u t a i n je suis en colère, si on laisse ce cancer se multiplier chez nous, je vous jure qu'au bout de quelques mois, on ne pourra plus marcher librement chez nous, et dans quelques temps, tu vas trouver les marocains entrain de faire la manche devant les portes des mosquées dans d'autres pays, exactement comme la syrie. wallah s'ils ne se bouge pas le gouvernement, qu'on va se soulever du nord au sud du maroc pour irradiquer had wjouh charr, ils font détester la religion partout dans le monde.
il faut les dénoncer ces microbes, dés que vous voyez un barbu sale , fermez lui sa guele avant que ça ne soit trop tard. raddouna allawr allah yakhod fihom alhak, dahkou fina le monde entier, ils ne boivent que du sang, je prefere la mort que de voir leurs visages sales, et mouche ces barbares.
39 - عياد الأحد 29 مارس 2015 - 16:01
تعليقات عنصرية على ناس شمال و حنى كاع مغاربة من بعد قولوا علينا حنى عنصرين
40 - فقر الأحد 29 مارس 2015 - 16:05
إلى باسو نعمي بدئت بتاريخ الامازيغ و لم تكمل لماذا، يوسف بن تشافين أمازيغي إذن لماذا تفتخرون به ؟ عبد الكريم الخطابي الذي أنقذك من براغيث الإالجستعمار أيضا أمازيغي ، الأمازيغ صنعو تاريخك أيها الجبان
41 - youssef الأحد 29 مارس 2015 - 16:12
داعش هي ليست خيار وإنما نتيجة حتمية لتراكم سياسات الغطرسة والإستبداد التي مارسها الحكام على الشعوب بصفة استثنائية في العالم العربي. المغرب ليس استثناء ولكن ولمعرفتي ببلدي، فلأسف الشديد تشارك الغالبية في إخماد النار وتعطيل نشاط البركان الذي هو آت لا محال. الرشوة، الفساد، الربح السريع وبآي طريقة، الإنحلال الأخلاقي والإجتماعي أصبحوا طريقة هذا الشعب في الحياة. فلما الإستغراب اليوم من النتائج? هل كنتم تتوقعون مآلا أخر? أسألوا أنفسكم قبل أن تتكلموا؛ من منا لم يعطي الرشوة للحصول على حق من حقوقه? يعطيها وهوفخور بما قدمت يداه. ربنا لا نسألك رد القدر بما عملت أيدينا بل نسألك أن تغفر وتلطف بنا.
42 - شمالي و راسي عالي الأحد 29 مارس 2015 - 16:57
من التعاليق تظهر عنصريتكم ضد سكان الشمال، وتتهموننا بالعنصرية ، الكل فيكم عندما يأتي إلى جهتنا يرى الفرق في نظافة مدننا وفي تربيتنا المحافظة و مدى جمالية لباس المرأة الجبلية بالمنديل و شاشية على عكس مدنكم وعقليتكم متخلفة
43 - مروان الأحد 29 مارس 2015 - 17:10
الأهم من المهم هو يجب طرح سؤال لما ذا يلتحق شباب هذه المنطقة بداعش.؟ وكفانا من لغة العنصرية والحقد باعتبارنا كلنا مغاربة وتحت راية واحدة.
ولنكون واقعيين ان المنطقة تعيش أوضاعا مزرية ترجع الى غياب بنيات اقتصادية واجتماعية قادرة على دمج الشباب في الحياة العامة . لذا نتساءل ما ذا قدمت الدولة لهؤلاء الشباب لتشغيلهم ودمجهم في الحياة الاقتصادية والاجتماعية ,فالشباب الساخط على هذه الوضعية يكون اكثر عرضة للاستقطاب . لذلك فالدولة هي التي تتحمل المسؤولية على هذه الوضعية ،باعتبار المقاربة الأمنية وحدها غير كافية وغير مجدية.
44 - حمزة الأحد 29 مارس 2015 - 17:17
التطرف والارهاب ليس وليد اللحظة بل هو نتاج لبعدنا عن تعاليم الاسلام واتباع الهوى . وقد حذرنا الرسول عليه الصلاة والسلام من اتباع الشعب والسبل فنتفرق بل تركنا عليه الصلاة والسلام على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها الا هالك (كتاب الله وسنة نبيه) والاحاديث التي تناولت ما سيقع من فتن في آخر الزمان خير دليل على ما آلت إليه أحوال المسلمين اليوم . فقبل أن نلقي باللوم على الآخر يجب البدأ بالنفس أولا (ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)

نحن بحاجة 1 الى إعادة هيكلة منظومة التعليم برمتها لأنها بصراحة لاتربي في الأجيال حب الدين واتباع الطريق الصحيح بل أصبحت تقتصر على مواضيع أقل شأنا 2 دور الأسرة في تربية الاجيال ، فالأسرة للأسف أسندت مهمة التربية للتلفاز والأنترنيت والهاتف فلم يعد لها ذلك الدور الأساسي الذي أنشأت لأجله بل أصبح دورها توفير المطعم والمأوى ليس إلا
45 - حمزة الأحد 29 مارس 2015 - 17:17
التطرف والارهاب ليس وليد اللحظة بل هو نتاج لبعدنا عن تعاليم الاسلام واتباع الهوى . وقد حذرنا الرسول عليه الصلاة والسلام من اتباع الشعب والسبل فنتفرق بل تركنا عليه الصلاة والسلام على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها الا هالك (كتاب الله وسنة نبيه) والاحاديث التي تناولت ما سيقع من فتن في آخر الزمان خير دليل على ما آلت إليه أحوال المسلمين اليوم . فقبل أن نلقي باللوم على الآخر يجب البدأ بالنفس أولا (ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)
نحن بحاجة 1 الى إعادة هيكلة منظومة التعليم برمتها لأنها بصراحة لاتربي في الأجيال حب الدين واتباع الطريق الصحيح بل أصبحت تقتصر على مواضيع أقل شأنا 2 دور الأسرة في تربية الاجيال ، فالأسرة للأسف أسندت مهمة التربية للتلفاز والأنترنيت والهاتف فلم يعد لها ذلك الدور الأساسي الذي أنشأت لأجله بل أصبح دورها توفير المطعم والمأوى ليس إلا
46 - شمالي ولي الفخر الأحد 29 مارس 2015 - 17:27
غريب أمر بعض سكان الداخل تراهم ينتقدون الشمال وأهله ويخرجون مكبوتاتهم في كل فرصة أتيحت لهم ومع ذلك يعشقون الاصطياف فيه والسكن فيه
سكيزوفرينية الحقد ونفاق الحسد لكل ماهو شمالي حر لا يركع الا لله
47 - جبلي الأحد 29 مارس 2015 - 17:33
ارى مجموعة من المعلقين ينعتون ابناء الشمال بانهم مجموعة من المهربين والمافيا ..هده نتاءج الاقصاء الممنهج والمنضم من قبل الدولة التي يعامل بها ابناء الشمال اسالوا كم عدد المستفدين من الورشات الكبرى في المنطقة واجزم انهم لايتعدونا 3 في المئة وهل القانون يقول هدا لقد قاموا بنزع اراضي بالقوة وبدون مقابل لانشاء مثل الميناء المتوسطي ومصنع الرونو وجاؤو بالعمال من شتى المدن الا جبالة والشمال ان كنتم تكرهوننا لهاته الدرجة فقوموا بتفكيك الميناء ومصنع السيارات وانشؤوها في مدنكم واتركونا بسلام ..اما الهجرة لاراضي المعارك فانها الخلاصة....
48 - youssef الأحد 29 مارس 2015 - 17:54
داعش هي ليست خيار وإنما نتيجة حتمية لتراكم سياسات الغطرسة والإستبداد التي مارسها الحكام على الشعوب بصفة استثنائية في العالم العربي. المغرب ليس استثناء ولكن ولمعرفتي ببلدي، فلأسف الشديد تشارك الغالبية في إخماد النار وتعطيل نشاط البركان الذي هو آت لا محال. الرشوة، الفساد، الربح السريع وبآي طريقة، الإنحلال الأخلاقي والإجتماعي أصبحوا طريقة هذا الشعب في الحياة. فلما الإستغراب اليوم من النتائج? هل كنتم تتوقعون مآلا أخر? أسألوا أنفسكم قبل أن تتكلموا؛ من منا لم يعطي الرشوة للحصول على حق من حقوقه? يعطيها وهوفخور بما قدمت يداه. ربنا لا نسألك رد القدر بما عملت أيدينا بل نسألك أن تغفر وتلطف بنا.
49 - شمالي متواضع... الأحد 29 مارس 2015 - 18:40
تعليقات عنصرية بالمجان.. تعليقات جاهلية من الجاهلية اﻷولى..
هل نحن من قطب ما وراء استراليا؟
50 - free الأحد 29 مارس 2015 - 19:26
إلى باسو37' من اين جئت بهذه الاساطير. والتخاريف اظن ان لديك عقدة النقص من الشماليين لاننا نحن سكان الشمال احرار بطبيعتنا ولدينا الكرامة وعزة النفس نحن لانركع لاحد إلا لله . والشمال دائما يبقى هو الافضل .لي مالحاق شي عنقود كيقول حاميط. شكرا هيسبريس
51 - ابن سوس المغربي، ملاحظة؟ الأحد 29 مارس 2015 - 19:26
ادعو اخوتي في الوطن والدم الوطنية المغربية الاصيلة ، أن ينتبهو الى طابور خامس مرتزق من جار حاقد ودميته القزم، يدخلون المواقع ينتحلون جنسيتنا ومناطقنا المختلفة في مغربنا الحبيب شمالي عروبي فاسي سوسي الخ، يندسون ينتحلون ويلعبون لعبتهم المندسة الخبيثة لززع الكراهية والتفرقة بينا شعبنا ومناطقنا المغربية حتى يصلو الى خبثهم الدنئي، بعد أن فشلو على أرض الواقع ﻹننا في وطننا التاريخي من البوغاز الى تخوم الكويرة، فا تعالقيهم معروفة بسمومهم التي تشبهمهم هم واسيادهم، انتهى تعلقي على المندسين بولي زبال. وادعو ابناء شعبناء عدم دفع انفسهم الى التهلكة والتركيز على العلم التكوين والتضحية وبناء الذات وكون نفسك في بلدك ولا تستسلم لليأس وترمي نفسك الى جهلاء العصر
52 - شمالية متزوجة عروبي ومفتخرة الأحد 29 مارس 2015 - 20:06
انا شمالية متزوجة عروبي ومفتخرة, بعض الشماليين يضنون ان مغاربة الداخل معجبون بشواطئ و مدن الشمال, لكنه خطا يجب الحد منه لانه, بحرنا يستقبل مجموعة من واد الحار والاوساخ, اما من اراد ان يشتري طعاما فلا يجد سوى كالينتي و البوكاديوس.
ثم ان لولا سهول وشساعة اراضي المغرب العميق و سخاء الفلاح العروبي لما وجد اهل الشمال ما ياكلون, بل حتى الماء الشروب يجلب لنا. بالاضافة الى الادمغة واليد العاملة.
رجالنا لايشتغلون ولايهتمون بنسائهم, بل همهم الوحيد هو التغزل بغلمان البارصا والريال, ما فطنت له المراة الشمالية التي اصبحت تختار شريكها من مدن الداخل, لما لذلك من امتيازات وتفوق معروف لذى اهل الداخل.

احسن اختيار في حياتي هو اختيار شريك حياتي من الداخل, وانصح به اخواتي الشماليات, لان اهل الداخل ليسوا منحلي الاخلاق, بل متصالحون مع ذاتهم ,ولايحبون التزمت و النفاق الديني المترسخ في الشمال.
شكرا هسبريس
53 - marrokki الأحد 29 مارس 2015 - 20:47
Parce que les hommes du nord refusent de perdre leur dignité comme chez la majorité des marocains
54 - كلمة حق الأحد 29 مارس 2015 - 21:17
كفانا سبا وشتما في حق المجاهدين الأبطال الذين دفعتهم الغيرة على ديننا الحنيف اتقوا الله في المجاهدين وكفاكم عتابا في حقهم إن ما قاموا به هو عين الصواب فهم يؤمنون به حق الإيمان انظروا ماذا تفعل إيران حزب المجوس وحزب اللات اللبناني من سفك للدماء واغتصاب أخواتنا وامهاتنا في أرض الشام التي أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالنفير إليها وقت الشدة لأنها أرض مقدسة ومباركة والقتال لحمايتها من الطواغيث واجب على كل مسلم يؤمن بالكتاب والسنة فمن لم يستطع أقل الإيمان أن يدعوا للمجاهدين أن يتبت أقدامهم وينصرهم على الشيعة الروافض الانجاس فوالله ما ذهبوا إلا لنصرة إخوانهم واخواتهم المستضعفين أمام جبروت النظام السوري الإرهابي الذي لا يفرق بين المقاتلين ولا الأطفال ولا النساء ولا الشيوخ في صمت المنظمات الحقوقية الدولية وعلى مرأى من الدول الإسلامية وشكرا.
55 - شمالي و افتخر الأحد 29 مارس 2015 - 21:30
اوﻻ ﻻفرق بين الشمال والجنوب.كلنا في سفينة واحدة،العدل هو مفتاح النجاة،اذا اصررنا على الحال المزري وتقبلناه...فلن يكون اﻻ ما نراه من ردود افعال،داعش ما هي اﻻ ناقوس للخطر القادم ..فﻻتي امر..نهيب باهل القرار ان يستوعبو الدرس قبل فوات اﻻوان...عاش مغربنا وعاش اهل الشمال والجنوب والشرق والغرب ...كلنا امة واحدة..ربنا واحد...
56 - rachid tetouani الأحد 29 مارس 2015 - 21:36
si vous detestez le nord porquoi vous etes comme les fous pour entre a ceuta pourquoi vous payez 500 dirhmes por les documents de residens ici a tetopuan , la moitier de maroc vivvre de nord tous les pauvres de maroc sont ici , tout les policiers les gendarmes payent pour etre ici , nous etion sain y sauf avec les espagnol ; jusqua la rive de de , din amok y din rabek vous etes que des racicette civilisacion africain nous a enmerde ba ucoup
57 - عبد العزيز الطنجاوي . الأحد 29 مارس 2015 - 21:44
لا حولة ولا قوة إلا بالله.
بعض التعاليق تفوح منها رائحة العنصرية النتنة.
أنا أتشرف بالإنتماء للشمال. كما أتشرف أيضا بالعلاقة الطيبة التي تربطني ببعض أصداقئي من مدن الجنوب والشرق.
"كلنا من آدم وآدم من تراب"
58 - التطواني الأحد 29 مارس 2015 - 22:00
إلى الإخوة العنصريين الشباب الشمالي هم شباب مثل باقي الشباب المغربي لمذا هذا التمييز العرقي بحقنا لكل من نطق بهذا التميز أقول له إن أبناء تطوان والحمد للله منفتحين على جميع الحظارات المغربية والعربية والعالمية ونكن لجميع المغاربة حبا أخويا حتى النهاية ونحن في تطوان خصوصا ننبذ العنف والتطرف والإرهاب اللفضي والمعنوي والمادي ونصر الله ملكنا الغالي والموحد لمملكتنا فكريا وماديا نعتز بنتمائنا إلى الأقاليم الشمالية وشكرا
59 - Just ana الأحد 29 مارس 2015 - 23:38
انا الشيء الذي يحيرني هو لماذا كل هذه الفوضى للسفر لأجل الجهاد الى سوريا للجهاد بالتحديد ، هل فلسطين لا تستحق هذا الجهاد وهي التي كادو اناسها ان ينقرضو من على وجه الارض استيقظو أيها المسلمون ، ام أنكم من اليهود خاءفون
60 - طقطوقة الأحد 29 مارس 2015 - 23:47
ا لى rachid tetouani
لقد خرجت من جحرك, ولخصت عقلية الشماليين الذين يفضلون(الاسبان) بورقعة الجاءع على حساب اخوه المغربي, ثم ان من يصطاف عندكم من ابناء الداخل هو من قبيل الانفتاح وحب التغيير, اما شواطئ الاطلسي انضف,اجمل واوسع. اما عن الشغل, فلانكم كسالى, لاديبلوم لا ذراع, بل تجيدون مشاهذة الليغا والنوم.
pour ce rachid tetouani
t'as bien résumé la mentalité du Nord. Vous préférez le pauvre espagnol au lieu de vos compatriotes.
les gens du centre passent leurs vacances au nord, juste pour le changement, car les plages atlantiques sont plus vastes, propres et belles. et concernant les gens qui travaillent chez vous, c'est car vous etes fainéants, sans diplomes, et obsédés par la liga

Vas stp prendre des cours de Français, car c'est honteux ce que vous avez écrit....
61 - شعاندو معاك فلير الأحد 29 مارس 2015 - 23:57
ابناء الشمال يحبون العمل لاكن عندما تتوفر شروط حقوق الانسان اما عندما تشتغل12ساعة في اليوم زاءد السب والقدف فاشتغل انت ومن على شاكلتك واخيرا نحن لسنا كالعبيد فنحن عند حيات ثم وفات فنحن عباد الله ويكفينا شرفا ان نكون دالك
62 - سفيان من القصر الكبير الاثنين 30 مارس 2015 - 00:05
المرجو من المتدخلين احترام سياق الموضوع فنحن لسنا بصدد معالجة موضوع الشماليين و الجنوبيين...
فكل واحد و خبيزتو .
63 - راصد المغربي الاثنين 30 مارس 2015 - 00:41
أمام خمول الهيئات العمومية المكلفة بالإرشاد و الوعظ و حماية الأمن الروحي للشباب أصبح هذا الشباب عرضة لرياح شرقية قوية حملت معها مذاهب متزمتة فجة متسلطة متطرفة سواء سنية كانت أم شيعية.الأمن الروحي للشباب حصانة له و للوطن وهنا كنا دئما نطرح الأسئلة كيف يتم السماح للخطاب المتطرف أن يتغلغل بين الشباب في الأحياء و المدارس في غيبوبة تامة للأمن؟ .كيف تغلغل المد التكفيري الهدام و سيطر على العقول؟ كيف سمح لبعض الإيرانيين و العراقيين المقيمين في المغرب استقطاب الشباب للمذهب الشيعي الهدام ؟ كيف سمحت الدولة لإيران و أفسحت لها مجال تأطير مهاجرين مغاربة في هولندا و بلجيكا و المانيا و تشييعهم؟. واليوم ينخرط المغرب في عملية عربية عسكرية مشتركة ضد الشيعة الحوثيين ام إجماع شعبي واسع لكن أول ما قام به المتشيعون المغاربة هو إعلان معارضتهم للأمر و تأييدهم للمد الفارسي. هو إذن طابور خامس يتم بناؤه على مهل وغدا قد يصبح لدينا حزب الله تسلحه إيران يعمل ضد المغرب.الأمن الروحي لا يقل اهمية عن أي شيء آخر والدولة تفطنت أخيرا لذلك يتم إصلاح الحقل الديني مع توحيد الخطاب درءا للطائفية و التطرف.
64 - عبد الكريم الخطابي الاثنين 30 مارس 2015 - 21:10
لولا الشماليين لبقينا تحت الاستعمار... كفاكم عنصرية.
الذيب الا ماوصلش الدالية يقول عليها مرة.
65 - خطب الخطابي الثلاثاء 31 مارس 2015 - 00:29
مللنا خطب الخطابي,
وهذه المرة خرجت عن الموضوع, لان ريافة لم يكونوا موضوع الحذيث, وليكن في علمك ان الشماليين لن يعترفوا بعبد الكريم الخطابي, لانهم ارادو البقاء تحت وصاية (بو رقعة) الجائع.
المجموع: 65 | عرض: 1 - 65

التعليقات مغلقة على هذا المقال