24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:0613:4616:4919:1820:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. اليماني يربط ضبط أسعار المحروقات بالتكامل بين التكرير والاستيراد (5.00)

  2. معرض الكتاب يستعيد ذكرى "فقيد الثقافة الأمازيغية" محمد المنوّر (5.00)

  3. نشطاء يحسسون بمعايير السلامة الطرقية بوزان (5.00)

  4. أمزازي يتخطّى رفض "فرنسة التعليم" ويُدرّس الرياضيات بلغة موليير (5.00)

  5. إنترنت الحياة .. سباق عالمي محموم نحو تكنولوجيا "الجيل الخامس" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | عامل اشتوكة: الـINDH ليس شبّاكا بنكيا

عامل اشتوكة: الـINDH ليس شبّاكا بنكيا

عامل اشتوكة: الـINDH ليس شبّاكا بنكيا

بلغ عدد المستفيدين من مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم اشتوكة آيت باها خلال الفترة الممتدة ما بين 2005 و2014 حوالي 350430 من مختلف الفئات، فيما وصلت التكلفة الإجمالية للمشاريع المنجزة 261313122.20 درهم، بلغت حصة مساهمة المبادرة منها 136749039 درهم.

أرقام كشف عنها عامل إقليم اشتوكة آيت باها عبد الرحمان بنعلي خلال لقاء تواصلي بمقر عمالة الإقليم، اختير له شعار "حصيلة 10 سنوات من تحسين مؤشرات التنمية بالإقليم"، حيث أبرز المسؤول في كلمة بالمناسبة، أن المبادرة الوطنية ساهمت في إحداث تحولات كبيرة في المشهد التنموي باشتوكة آيت باها خلال العشر سنوات الماضية، والمرتبطة أساسا بتسريع وتيرة إنجاز عدد من المشاريع ونوعيتها، والمنهجية المتبعة في اختيار الأولويات.

وأورد عامل اشتوكة آيت باها أن المبادرة أضحت قيمة مجتمعية و"ليست شباكا بنكيا لتمويل المشاريع، حيث ساهمت في خلق خطاب جديد بمفاهيم ذات حمولات تنموية كبيرة"، مضيفا أن دور المجتمع المدني كان حاسما في تفعيل الورش.

وكشف القسم الاجتماعي بعمالة اشتوكة آيت باها، أن البنيات الأساسية حظيت باهتمام كبير من طرف اللجن المحلية والإقليمية للمبادرة، حيث تم إنجاز 303 مشروعا مرتبطا بدعم الربط بالماء الشروب والمسالك الطرقية والكهرباء والتطهير الصحي ومراكز تربوية وصحية، بغلاف مالي ناهز 187153901 درهم، مساهمة بذلك في تحسين مؤشرات التنمية بالمناطق المستهدفة خصوصا المناطق الجبلية التي ظلت تعاني من خصاص شديد في هذا المجال.

وجاءت القطاعات الاجتماعية في المرتبة الثانية بإنجاز 138 مشروعا موزعا بين المركبات السوسيوثقافية، ودعم قطاعات التربية والتعليم والصحة والنهوض بقطاع الشباب، بتكلفة إجمالية بلغت 40818740.20 درهم، ساهمت في التحسين النوعي لمستوى العرض المدرسي والصحي.

وفي مستوى ثالث من الترتيب الرقمي، برزت الأنشطة المدرة للدخل بـ131 مشروعا، حيث ساهمت المبادرة في خلق أنشطة اقتصادية لحوالي 6000 من المستهدفين، بميزانية وصلت إلى 30012097 درهم، وهي مشاريع مكنت من استثمار المنتوجات الطبيعية المحلية وإعادة الاعتبار لمنتوجات الأركان والعسل والفلاحة البيولوجية، فضلا عن استغلال منتوجات الصناعة التقليدية والحرف اليدوية من خلال عمليات التثمين والبحث عن منافذ للتسويق، والرفع من القيمة الرمزية لصناعات ظلت مهددة بالزوال، يقول قسم العمل الاجتماعي.

مجال التكوين ودعم القدرات استفاد من 19 مشروعا موزعا بين قطاعي الدراسات والتكوين، بتكلفة مالية بلغت 3328384 درهم ووصل عدد المستفيدين منها 2094 شخصا.

ووزعت مختلف المشاريع التي تم إنجازها خلال العشر سنوات الماضية بين البرنامج الأفقي، ومحاربة الفقر بالوسط القروي، ومحاربة الإقصاء بالوسط الحضري ومحاربة الهشاشة والتهميش.

وفي تصريح لهسبريس،أبرز مسؤول قسم العمل الاجتماعي باشتوكة آيت باها، أن للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية تأثير مهم في جل مناحي التنمية البشرية، "حيث ساهمت في خلق دينامية بالاقتصاد المحلي والنهوض بالتنمية الترابية، وخلق فرص الشغل بطريقة مباشرة وغير مباشرة"، مضيفا أن الورش حقق العديد من المكتسبات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال