24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | خبراء يلتئمون بمراكش لمناقشة المهن العقارية

خبراء يلتئمون بمراكش لمناقشة المهن العقارية

خبراء يلتئمون بمراكش لمناقشة المهن العقارية

انطلقت، الخميس بمراكش، ندوة دولية حول العقــار والبناء بالمغرب تحت شعار "أي رافــــعة للانطــــلاق: ابتــكار وتـكويــن وتمـــويل"ّ، من تنظيم المدرسة العليا للمهن العقارية، بتنسيق مع وزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة، وبمشاركة فاعلين وخبراء في المجال.

نبيلة لمريني، ممثلة وزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة، عرضت، نيابة عن الوزير نبيل بن عبد الله المكلف بهذا القطاع على مستوى الحكومة، السياسة الرسمية في مجال إنتاج الشقق، قائلة إن الدولة تقوم بكل ما في وسعها لتسهيل ولوج المواطنين لامتلاك منزل كحق دستوري.

وأضافت المتحدثة أن السكن يشكل ورش كبيرا وأولوية الأولويات في البرامج الحكومية، مستدلة بأرقام ونسب مئوية، حيث بلغ الاستثمار سنة 2015، 11 مليار درهم، بزيادة بلغت سبعة في المائة مقارنة بسنة 2014، مشيرة إلى أن القطاع يوظف بشكل دائم مليون فرد، وبلغت قروضه البنكية في السنة الماضية 27 في المائة.

وأوردت لمريني أن سنة 2015 تميزت بارتفاع في استهلاك الإسمنت بـ1.4 في المائة، مقارنة بسنة 2014، وأبرزت أن 225.116 وحدة سكنية تم إنجازها خلال سنة 2015، منها 183.234 سكنا جاهزا و41.882 قطعة سكنية.

أما مولود سادات، عن الفرع المغربي للمدرسة المنظمة للندوة، فأوضح لهسبريس أن النشاط يأتي في سياق التفكير في مستقبل مهن البناء والعقار، باعتبارها تساهم في الحياة اليومية للمواطنين والمقاولات والصناعات المختلفة بالبلاد.

وأضاف الخبير ذاته أن اللقاء يشكل قوة اقتراحيه بحضور مسؤولين حكوميين ومنعشين عقاريين وخبراء في المجال نفسه، إذ سيتم التفكير في القوانين المنظمة للقطاع وكيفية جعله يحترم البيئة، كما سيركز على سبل الابتكار وطرق تتبع المشاريع، وهي آليات ومهارات مفيدة للمهنيين، يقول سادات، مشيرا إلى أن قضايا إنتاج وتمويل السكن وتجويده واحترام التنمية المستدامة وتنوع مهن العقار وإشكالية تنظيم القطاع ينتظر أن تكون مركز تفكير المشاركين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.