24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0413:4616:5019:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حركة التأليف في الثقافة الأمازيغية (5.00)

  2. أسرة "طفل گلميمة" تقدّم الشكر للملك محمد السادس (5.00)

  3. احتضان العيون قنصلية كوت ديفوار يصيب خارجيّة الجزائر بـ"السعار" (5.00)

  4. روسيا تحذر أردوغان من استهداف القوات السورية (5.00)

  5. "كعكة" التعيينات في المناصب العليا تمنح الأحزاب 1100 منصب (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | "اللسان الأزرق" يجمع المسؤولين بعمالة بركان

"اللسان الأزرق" يجمع المسؤولين بعمالة بركان

"اللسان الأزرق" يجمع المسؤولين بعمالة بركان

انعقد بمقر عمالة إقليم بركان اجتماع لتدارس سبل الوقاية من مرض "اللسان الأزرق" لدى الماشية، ومحاربة انتشاره عن طريق ناقلات العدوى.

وقال حوضي، عامل إقليم بركان، إن التدبير المندمج لمحاربة ناقلات العدوى يمثل إطارا ملائما لتسخير الوسائل المتاحة بالطرق الناجعة لمحاربة مرض "اللسان الأزرق" لدى الماشية في احترام تام للبيئة، وفق توصيات المنظمة العالمية للصحة، مؤكدا على ضرورة وضع استراتيجية متكاملة لمحاربة هذه الآفة واتخاذ التدابير اللازمة للحيلولة دون تفشيها.

وفي هذا الصدد، ألح العامل في كلمته على ضرورة تعزيز نظام المراقبة الوبائية والرصد والكشف المبكر، وتجند الجميع للتصدي لهذه الآفة والإعلان عن أي حالة فور ملاحظتها، وتكثيف الجهود قصد المراقبة بالمناطق الحدودية لمنع دخول حيوانات أو مواد حيوانية مهربة وذلك بتنسيق مع السلطات المحلية وجميع المصالح المعنية، داعيا جميع الكسابين والفلاحين وأصحاب الأحواض المائية وأصحاب حظائر تربية الماشية والتعاونيات الفلاحية والجمعيات وجميع المتدخلين في القطاع إلى ضرورة الانخراط الفعلي في البرامج الوقائية.

وتم، بالمناسبة، تقديم برنامج العمل للوقاية من هذا الوباء، خاصة بعد التساقطات المطرية التي عرفتها المنطقة خلال شهري يناير وفبراير من هذه السنة، والتي نتج عنها ظهور مجموعة من البرك والمستنقعات في مواقع مختلفة على طول الأودية، ما قد يشكل بيئة مناسبة لتكاثر حشرة البعوض، إحدى ناقلات العدوى.

وبحسب المندوبية الإقليمية للصحة، فإن هذا المرض لا يشكل خطرا على صحة الإنسان، مع ضرورة أخذ الحيطة والحذر، كما أن وزارة الصحة تواكب عن كثب عملية محاربة ناقلات العدوى.

وفي السياق ذاته، تم تقديم عرض حول حصيلة منجزات برنامج التدبير المندمج لمحاربة ناقلات العدوى لسنة 2016 والبرنامج المقترح برسم سنة 2017 ، خلص إلى أن أفضل طرق منع تكاثر الحشرة الناقلة للعدوى هي عدم توفر أماكن تكاثرها والبيئة الحاضنة لها دون الإخلال بالتوازن البيئي. حضر هذا الاجتماع رؤساء الجماعات الترابية بإقليم بركان وممثل للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغذائية والمندوب الإقليمي للصحة ورؤساء مكاتب حفظ الصحة والطبيب رئيس المكتب البلدي لحفظ الصحة ببركان والمنسق الإقليمي لمكاتب حفظ الصحة ورئيس المجلس الإقليمي للبيئة وممثل للمجلس الإقليمي للسياحة ورجال السلطة ورؤساء المصالح الخارجية الأمنية والإدارية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - البرتقالة المرة السبت 25 فبراير 2017 - 03:14
"خاصة بعد التساقطات المطرية التي عرفتها المنطقة خلال شهري يناير وفبراير من هذه السنة، والتي نتج عنها ظهور مجموعة من البرك والمستنقعات في مواقع مختلفة على طول الأودية،ربما كان يقصد ظهور مجموعة من البرك والمستنقعات في مواقع مختلفة على طول على طول الشوارع و الازقة داخل المدينة خاصة المدخل الرئيسي من جهة الناظور فلولى لطف الله لسقطت في احدى الابار عفواً اقصد الحفر والتي لاتعد ولا تحصى فرفقا بهاته المدينة
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.