24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/11/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3307:0312:1815:0117:2518:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من المسؤول عن تنامي الاعتداءات ضد الأساتذة؟
  1. باطما تختار غناء "ناويين نية" باللهجة الخليجية (5.00)

  2. "مجموعة الشعبي " تستثمر 80 ملياراً في صناعة الورق والكارتون (5.00)

  3. المحكمة تضع "معنف الأستاذ" بمركز حماية الطفولة (5.00)

  4. المدير الجديد لمستشفى مكناس يجالس محتجين (5.00)

  5. الجزائر وحشيش المغرب (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | صفقة إنارة قطب "زناتة الإيكولوجية" تثير انتقادات شركات مغربية

صفقة إنارة قطب "زناتة الإيكولوجية" تثير انتقادات شركات مغربية

صفقة إنارة قطب "زناتة الإيكولوجية" تثير انتقادات شركات مغربية

راسلت مجموعة من الشركات المغربية التي تشتغل في قطاع التجهيزات التحتية كلا من وزير الداخلية، ووزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي، ووالي جهة البيضاء-سطات، ورئيس المجلس الأعلى للحسابات، وعامل المحمدية، والمدير العام لصندوق الإيداع والتدبير، احتجاجا على ما أسمته تفويت صفقة عمومية لتجهيز "قطب زناتة الحضري" بعد إدخال تغييرات على دفتر التحملات حتى تستفيد منه إحدى الشركات الأجنبية.

واعتبرت الشركات المغربية في رسالتها الاحتجاجية أن شركة "تهيئة زناتة" المشرفة على المشروع الكبير لجعل هذا القطب المتواجد بين الدار البيضاء والمحمدية "مدينة إيكولوجية"، عملت على "إدخال تغييرات في دفتر التحملات في اللحظات الأخيرة وإقصاء المتنافسين المغاربة".

وطلب أرباب هذه الشركات من الشركة المشرفة على القطب الحضري الكبير تقديم "إيضاحات مقنعة" تكشف من خلالها "التغييرات التقنية التي طرأت على دفتر التحملات في اللحظات الأخيرة لتجهيز المدينة بأعمدة كهربائية".

ولفت هؤلاء إلى أن الصفقة عدد A00 N°56/2017، البالغة قيمتها 3.5 مليارات سنتيم، عرفت تفصيلا على المقاس مكن إحدى الشركات البولونية التي قدمت أحسن عرض من الفوز بها.

وأكدت الشركات المختصة في مجال البنية التحتية أنها عملت على المشاركة في صفقة تزويد المدينة الإيكولوجية بأعمدة للإنارة ذات جودة عالية، وقدمت عينات من التجهيزات التي أوردها دفتر التحملات في صيغته الأولى، إلى جانب عدد من البدائل، غير أنها تفاجأت بكون الصفقة فازت بها شركة بولونية.

وطالبت هذه الشركات الجهات المذكورة بفتح تحقيق في الموضوع، وكشف العروض التقنية المقدمة من الشركة الفائزة في إطار الشفافية من أجل معرفة كيفية رسو هذه الصفقة عليها.

من جهتها، ردت "شركة التهيئة زناتة" على لسان مسؤولة فيها، في اتصال هاتفي بهسبريس، بأنها "أصدرت في البداية طلب عروض وتلقت مجموعة من الأجوبة من الشركات. وبعد دراستها، تبين أنها لا تستوفي متطلبات التهيئة التي يجب أن تكون بالمدينة".

وأضافت المسؤولة نفسها أن الشركة "اضطرت بسبب عدم استيفاء العروض المقدمة للخيارات التقنية إلى إلغاء دفتر التحملات وإعادته من جديد مع إضافة بنود تقنية جديدة، وتوصلنا بعروض أخرى".

وأردفت أن شركة التهيئة زناتة "توصلت بعروض أخرى، من بينها شركة مغربية، وليست بولونية كما يتم الحديث عنه، فازت بالصفقة المذكورة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - kamal الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 10:39
يبدو ان المغاربة لا يعرفون معنى ؛؛ les ordres de grandeurs; صفقة 3ملايير لا تعني شيئا مقارنة بصفقات التهيئة الحضرية التي تقدر بمئات الملايير ومع دلك لا احد يتحدث عنها.
2 - عبد الحميد البكري الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 10:58
الشركات المغربية والمغاربة عامة وللاسف اقولها وبحسرة, همهم الوحيد الربح السريع وذالك بالغش و عدم احترام دفتر التحملات مقابل "Gamila" يتقاسمونها مع المهندس والتقنيين المشرفين على المشروع, اللهم شركة اجنبية "دير وتبقي" يتاقيو يتاقيو الله فالوطن ومايغشوناش فالجودة..عكس الشركات المغربية, كاياكلوا من قيمة الصفقة و كايسرقوووا فالسلعة والجودة باش يشايطوو ليهم..
3 - Probleme الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 11:16
C’est ca le problème de tous les appels d’´offres , les magouilles à gogos, l’es cahier de charges sur mesure déjà accomplis sur la société qui va gagner le projet et le reste des sociétés ne sont que pour le décor et l’eveloppe Ou les devidendes sont récoltés dans un compte à l’etranger , ni vu, ni connu

Alors qu’est ce sûil faut faire pour sortir de ce schéma ?
Voici à quoi sert les parlementaires et les juristes pas à dormir et chater sur Facebook
Pour l’egalites des chances , il faut donner l’offre au 3 bons dossiers à former un consortium
Comme ils font en Europe
4 - الشرقاوي الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 12:10
السلام.. ان الشركات المغربية ينقسهم. التسير وطريقة العمل.. تصلح حج أ تخسروا حاجة.. الفنيسيو zéro أ في الاخير.. إ خليو عرام ديال ازبل... شغل عام خصوا عامين... غش..وخاصة الشركات التي تشتغل مع المكتب الوطني للماء والكهرباء.. لاتجد إلا الشاف أ ما العمال من الموقف.. لان كلش منهم و إ ليهم...
5 - غيلان قدور الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 12:21
تتكلمون كان البلد بلد الحق والقانون والقضاء وتكافؤ الفرص والمنافسة الشريفة والشفافية وربط المسؤولية بالمحاسبة .
والواقع انه ما يقع كله عكس هذه المبادئ مجرد فوضى وتسيب ورشوة وفساد والجميع يعرف هذا الواقع
6 - حميد الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 13:33
مادا تقول في الصفقات إلانارة العمومية في مدينة الرباط كل هده الصفقات أخدتها شركة تابعة لمدير رباط امنجمو
ولذي لا يعترف الا بالشركة الكبرا ولتي تكون .......????????وفهم نتى
7 - Youtube الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 13:55
أين هي صفقات العمران بالمغرب وخصوصا بالدارالبيضاء .....وأين هي صفقات شركة ادماج سكن التابعة لولاية الدارالبيضاء ؟؟؟
وا الناس .....وباراكا من الانتقاء في الأخبار
الشفرة راها نايضة في العمران
8 - مول الذهب الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 15:43
يجب ان تتقبل الشركات الخسارة اذا كانت نافست بشرف، ولكن للاسف الجميع يسلك الأبواب الخلفية ويصاب بالصدمة عندما يخسر.

من خلال حديث سريع مع مستثمر اجنبي يملك مجموعة فنادق، اشتكى بشدة من الشركات المغربية لان وعودها اكثر بكثير من الواقع، اضافة للغش والمصالح التي تربطها بمكاتب الدراسات، فكان ضحية بين فكيهم لسنوات استغلو جهله بالتفاصيل التقنية.
اما الان فهو يعمل فقط مع الشركات الأجنبية.
9 - Ismail الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 17:32
انا اشتغلت في انجاز جزء من التهيئة في هذه المدينة, فالاشغال كانت كارثية و لاتراعي ابدا معايير الجودة. بالاضافة الى كونها اوسخ مدينة مغربية, فالايكولوجيا في واد و المدينة في واد اخر.
10 - ابن المنطقة الثلاثاء 14 نونبر 2017 - 20:18
اي الإيكولوجية في المنطقة وسكانها يعيشون التهميش والثلوت حتي اصبحت المنطقة تعاني الأمرين هذه المشارع ستضرنا اكتر ما ستنفعنا فلاولا شاطئ الجميل لرحلت كتير من السكان من هذه المنطقة وهو المورد ورزق العديد من ساكنة زناتة
11 - SBAI الأربعاء 15 نونبر 2017 - 12:48
Évidemment que les cahiers des charges sur mesure existent, mais aussi les pressions des lobyistes corrupteurs fâchés de perdre un marché incorruptible... et tout ce tapage médiatique et politique sans preuve sent le lobbyisme à plein nez...
La cours des comptes doit faire son enquête et la publier. Si C vrai, que les responsables soient jugés. Si C faux, les lobbyistes doivent être poursuivis pour diffamation.
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.