24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/04/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0606:4013:3017:0720:1221:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقعون لجوء المغرب إلى القوة العسكرية أمام استفزازات البوليساريو؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | موظفون بورزازات يشتكون من "تفويتَ أراض"

موظفون بورزازات يشتكون من "تفويتَ أراض"

موظفون بورزازات يشتكون من "تفويتَ أراض"

تحدثت شكاية قُدمت لعامل إقليم ورزازات عن استفادة أشخاص لا يمتون بصلة لجماعة ترمكيت، التي تبعد بـ3 كيلومترات عن المدينة، من أراض خارج القانون بذريعة كونهم "أسدوا خدمة لصالح الجماعة، دون توضيح نوعيتها".

وأوضحت الوثيقة ذاتها أن "الرئيس شخصيا قام ببيع البقعة التي استفاد منها رغم أنه لم تجر قسمة البقع بعد أو القيام بقرعة لمعرفة رقم بقعة كل مستفيد"، مطالبة بـ"توضيح وتفسير" لـما اعتبرته "خرقا سافرا للقانون".

عبد الهادي إيك، أحد موظفي الجماعة المتضررين، قال في تصريح لهسبريس إنه تم تقديم شكاية للعامل ووزير الداخلية ووزير العدل حول الأراضي التي تم تفويتها لـ"ودادية الوفاق لموظفي وعمال جماعة ترمكيت"، وزاد موضحا: "أرض الودادية ترجع ملكيتها للجماعة، وفوتتها المجالس السابقة لها بهدف توفير سكن لائق للموظفين، ومنذ سنة 2012 لم يتم تجديد مكتب الودادية".

واسترسل المتحدث ذاته: "في 2016 قالوا إن الأمور تسير بشكل جيد، وسنبدأ بتوزيع البقع، وعندما بدأ توزيع 100 بقعة واثنتين، 29 أخذوا بقعة، إضافة إلى 14 من رؤساء مصالح خارجية "أسدوا خدمة"، من العمالة، والوكالة الحضرية، والمحافظة، والمحكمة"، وأضاف: "عندما أردنا رفع شكاية للسيد العامل تلقينا تهديدات..أنا كموظف متضرر مثلا هددوني بإرجاعي إلى الجماعة التي كنت فيها، ويوجد موظفون آخرون تم تهديدهم بأن يتم إخراجهم من المكتب للقيام بأعمال النظافة"، مشددا على أن المسؤولين قالوا لهم مباشرة: "لي بغا يبقى فبلاصتو يفوت داك الملف"، ليتساءل بعد ذلك: "هناك 102 من البقع، ونحن 64 موظفا، فأين البقع المتبقية؟ وإذا كان رئيس الودادية يقول إنه تم اقتناء البقع فأين هي عقود الاقتناء؟ وأين هو المزاد العلني؟".

واستشهد المشتكون بالمادة 65 من القانون التنظيمي للجماعات المحلية، التي يقول نصها: "يمنع على كل عضو من أعضاء مجلس الجماعة أن يربط مصالح خاصة مع الجماعة أو مع مؤسسات التعاون أو مع مجموعات الجماعات الترابية التي تكون الجماعة عضوا فيها، أو مع الهيئات أو مع المؤسسات العمومية أو شركات التنمية التابعة لها، أو أن يبرم معها أعمالا أو عقودا للكراء أو الاقتناء أو التبادل، أو كل معاملة أخرى تهم أملاك الجماعة، أو أن يبرم معها صفقات الأشغال أو التوريدات أو الخدمات، أو عقودا للامتياز أو الوكالة أو أي عقد يتعلق بطرق تدبير المرافق العمومية للجماعة، أو أن يمارس بصفة عامة كل نشاط قد يؤدي إلى تنازع المصالح، سواء كان ذلك بصفة شخصية أو بصفته مساهما أو وكيلا عن غيره أو لفائدة زوجه أو أصوله أو فروعه".

من جهته نفى محمد الهاشمي، رئيس الودادية، أن يكون المشتكون منخرطين في الودادية، مضيفا أنه "لا معنى لشكايتهم".

ووضح الهاشمي أن الودادية اقترحت على المشتكين التوجه إلى القضاء، مشددا على أنهم "تدار فيهم خير" من طرف الودادية، وزاد: ''استفادوا كموظفين معنا لأننا لم نرد أن نمارس سياسة الإقصاء معهم، فإذا بهم ينقلبون هكذا"، وأردف بأن الودادية التي يترأسها "رفعت دعاوى ضدهم للتشهير الذي يقومون به"، خاتما بأن "القضاء سيقول كلمته".

*صحفي متدرب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - amazigh الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 10:54
vraiment abuser le Maroc ....Normalement les fonctionnaires sont pas le droit d'avoir un terrain de construire faut partagée ça ou pauvre qui sont pas de revenu. ...mais malheureusement ya que des voleurs.
2 - boui الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 12:34
يثحدثون عن رفع الضلم عن المواطن بالمحاسبة :اين هي في مثل هذه المشكلة .يتكلمون عن يحويل الاموال détournement de fonds.ماذا نسمي هذا التحويل détournement de parcelles.اذا حققت االمفتشيات في هذه الشكايات فسترون العجب.
3 - ouarzazien الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 14:18
il faut que le gouverneur lance une enquête concernant cette mafia !! sinon on va considérer qu'il fait partie de la bande!!
4 - rachid الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 14:22
هل الموضفون كانو سيقومون بكل هده الضجىة لو استفادو من البقع الارضية. للاسف اصباحنا نحارب الفساد ليس حبا في الوطن لكن بكل بساطة لاننا لم نستفد منه . حقيقة مره
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.