24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | جهات | مواطنون يتسببون في تراكم الأزبال بشوارع البيضاء

مواطنون يتسببون في تراكم الأزبال بشوارع البيضاء

مواطنون يتسببون في تراكم الأزبال بشوارع البيضاء

تثير رؤية الأزبال والنفايات متراكمة وسط الشارع العام غضب المواطنين، وتدفعهم إلى توجيه الانتقادات إلى السلطات المعنية والشركات المكلفة بتدبير هذا القطاع، لكن كثيراً ما لا يتم الحديث عن دور المواطن في هذا الأمر.

ويعتقد عدد من المغاربة بشكل قطعي أن النظافة مسؤولية الدولة، وهذا الفهم يبقى ناقصاً لأنه لا يستوعب بشكل عام المسؤولية الجماعية للحفاظ على مدننا وأحيائنا وشوارعها، وهي المهمة التي تؤرق بال عدد من المجالس الجماعية وتكلف ميزانيتها الملايين من الدراهم.

ومن خلال ملاحظة سلوك عدد من المواطنين المغاربة، يتجلى مدى عدم اهتمامهم بالمساهمة في نظافة بلدهم، حيث يمكن أن تصادف شاباً يلقي بقنينة بلاستيكية مباشرة على الأرض ولا يرميها في الحاوية المخصصة لذلك.

ساحة الأمم المتحدة بمدينة الدار البيضاء هي خير دليل على هذا الأمر؛ فمتابعة حالتها من الصباح الباكر حتى منتصف الليل كافية لتجلي الصورة الحقيقية لسلوك المواطنين المغاربة في أكثر الساحات كثافة في العاصمة الاقتصادية.

في الساعات الأولى من اليوم يبدأ عمال النظافة في جمع ما خلفته الأيادي من الأمس، من أوراق وأكياس وقنينات بلاستيكية، لكن في المقابل يستمر السلوك اللاحضري طوال اليوم حتى تصبح الساحة مليئة مجددا بما يلقيه مرتادوها من نفايات.

ويظهر الفيديو الذي يرصد الساحة لمدة تقارب 24 ساعة عدم اكتراث عدد من المواطنين، ومنهم الشباب، بنظافة الفضاء العام، وعدم إيلائهم الاهتمام لمهمة عامل النظافة التي تصبح أصعب كلما تم إلقاء الأزبال في الشارع وليس في الحاويات المخصصة لذلك.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - Hassan Sima الجمعة 03 غشت 2018 - 17:18
المشگل في الشرگة ليس المواطن على الأقل المواطن گيرمي الزبل حد الزبل المشگل قلة البرگاسات والشركة تتهـاون من قبل طرو حد طرو و الشرگة گتجمعو أما حاليا الناس گتخرجو حتى البرگسة أما ثمن الضريبة فلم ينقص في حين قل مجهـود الشرگة للحديت بقية مع التعليقات شگرا
2 - الصامت الجمعة 03 غشت 2018 - 17:19
شيء طبيعي ان ترى الازبال في الشوارع اذا باطن قومنا اي(القلب) اسود نتن بالكراهية والحقد والسم والغل
3 - المواطن البئيس الجمعة 03 غشت 2018 - 17:26
مانراه اليوم هو نتيجة لسياسات متعاقبة و متعمدة تهدف لتنشئة اجيال جاهلة و مستهترة مشرملة لا تهتم لا بنظافة لا بالقراءة ولا بالسياسة ولا بالحكامة الجيدة..فقط كرة القدم الحشيش والزهو...كل ذلك وسط بيئة اجتماعية بئيسة..والا فالنتيجة معروفة لا اولي الالباب فقط...
4 - idane الجمعة 03 غشت 2018 - 17:29
النظافة مسؤولية مشتركة بين المواطن و الشركةو الاعلام و الدولة. الشركة عليها احترام دفتر التحملات. و الدولة عليها مراقبة مدا الاحترام و سن عقوبات و كذلك مراقبة المواطن بعد حملة اعلامية موسعة. برميل القمامة ولو فارغ فرائحته كريهة لذا يجب الاعتناء بالمظهر العام
5 - mouktadi abderrazak الجمعة 03 غشت 2018 - 17:30
انها السلوك الغير الحضاري لكافة الشعب المغربي تقريبا . إن روح المواطنة والغيرة على هذا اليلد تبدأ من القاعدة من ابناء الشعب للحفاظ على جمالية المدن والمساهمة في النظافة وبناء الوطن كل من موقعه .ان التغيير الذي يترجاه ويحلم به شعب المداويخ لن يتحقق حتى نغير من سلوكنا ونشارك جميعا في التصدي للفساد الاخلاقي اولا .ولتكن بداية وحملة ومقاطعة اسمها (مقاطعون لرمي الازبال في الشوارع والى الابد ) فأرجوا ان تكون مقاطعة ناجحة وبمشاركة أكثر .
6 - ADAM الجمعة 03 غشت 2018 - 17:34
شيء مخجل حد القرف، نرى مثل هذه المشاهد المقززة مرات عديدة بالشوارع والأزقة. الله ينعلها تربية.
7 - racha الجمعة 03 غشت 2018 - 17:36
السلام عليكم أولا تحية لأصحاب النظافة وآلله يسمح لنا منهم. المشكل المواطنين في هدا الفديو كيلح غير ورقة او 2 .كين بالبعض لكيجيب حشاكم طارو ديال الزبل ويقلبو على الارض بلا بلاستيك الازبال. اوا تصوروا هد المنظر مع هده الحرارة كيفاش حالتنا غدا تصير. والمشكل مكنعرفوش راه كنرتكبوا الذنوب بهده الطريقة. ألله يهدينا على انفسنا
8 - مغتربة الجمعة 03 غشت 2018 - 17:38
احييكم على هد الفيديو . المواطن تايشوف عا حدبة الدولة وينسى حدبته هههههه. انا ماتندافعش على الدولة ولكن هدشي حشومة
خاصنا نترباو من أول و جديد.
خاص الي يورينا أخطأنا
9 - طارق الجمعة 03 غشت 2018 - 17:42
انا شخصيا خرجت الصباح ملقيت حتى بركاصة واحدة بعدما كانوا 3 المواطن كيخلص الضرائب باش ايشوف النتيجة ماشي باش تشرا بيها طيارة ب 65 مليار
10 - سعيد الجمعة 03 غشت 2018 - 17:48
وانا لم اثمم قراءة المقال رأيت بأم عيني سيدة أنيقة فتحت لابنها الصغير (كورني ) مثلجات ورمت الغلاف في الارض،و علبة القمامة تبعد عنها بخطوتين وصعدت إلى إلى سيارتها الفارهة، الشركات مقصرة لكن المشكل في التربية والقدوة في الوالدين
11 - عبد الفتاح الجمعة 03 غشت 2018 - 17:59
مصيبة هذه عجزنا حتى على تدبير أزبالنا.
والحل بسيط والمسؤولية جماعية :
- إصدار قانون صارم بعدم إخراج الأزبال إلا مرتين أو ثلاثة في الأسبوع حسب الميزانية, ووضعها في أكياس بلاستيكية مغلقة عوض أن نراها مشتتة بالأرض, وكل مواطن مسؤول بالتبليغ عن أي مخالفة.
ومن واجب الدولة تتبع ومراقبة عمل الجهات المسؤولة عن عن جمع الأزبال في الوقت المحدد.
12 - ح.عبد الله الجمعة 03 غشت 2018 - 18:10
عقلية المواطن المغربي متخلف, ولا يصنفوننا ضمن العالم الثالث المتخلف إلا لأننا متخلفين حقا
فالمواطن يضن أنه له الحق ان يرمي الأزبال أينما أراد وشركات النظافة والبلديات من واجبهما ان تجمعا تلك الأزبال أينما القي بيها المواطن !

بل بعض الأسر ترميها قماماتها حتى من النوافذ ليلا ويريدون من الشركات التي تجمعها صباحا !
على العلم ان شركات الأزبال تعمل وفق دفتر تحلات شديد الدقة ولا يمكن أن تتصدق بأية خدمة خارج ما هو منصوص عليه في العقد الذي يربطها مع مجالس المدن
ويمكن ان يتضمن العقد مثلا وضع الحاويات في أماكن معينة ومؤشر عليها بالصباغة ولا تلتزم بإفراغها إذا نقلها المواطنين من أماكنها
كما يمكن أن ينص أيضا فقط على إفراغ حاويات الأزبال في الشاحنات دون جمع الأزبال التي توجد خارجها في الشارع
... الخ
فمن السهل أن يدعي المواطن بان شركة جمع الأزبال لا تقوم بعملها ولكنه من الصعب عليه قراءة وفهم العقد الذي يربط الشركة بالبلدية والدي لا ينص في اي حال من الأحوال على ان تجمع الأزبال أينما رماها الموطن.

كونوا متحضرين وانفضوا عنكم التخلف راه حنا عارفين معدنكم واشنو كا تسواو، رميو أزبالكم في الأماكن المخصصة
13 - Adil الجمعة 03 غشت 2018 - 18:16
زرت إسطنبول هذا الصيف و مكث بحي الفاتح الشعبي القريب من السلطان أحمد،تأكد لي بالملموس أننا المغاربة أوسخ شعب في العالم،المغاربة و الأزبال حكاية عشق لا تنتهي،الأتراك يمشون مسافة طويلة لرمي الأزبال في أماكنها و لا يفكرون بوضعها أمام بيوتهم أو بيوت جيرانهم
14 - احمد الطانجاوي الجمعة 03 غشت 2018 - 18:24
ليست البيظاء وحدها التي تعاني من هذا اتصرف الا حظاري بل عديد من مدن المغرب وهذا انما يعكس واقع يجب الرد عليه من طرف الجماعات الحضرية بوضع االية من الجزر و ردع كما هو في اوربا تلقي تذكرة حافلة في الارض توءدي ما يناهز 80 EUR
15 - هشام الجمعة 03 غشت 2018 - 18:25
ما قلتموه كله صحيح المواطن يتحمل المسؤولية فقد زرت العديد من المدن الاوروبية نظافتها ترتبط بوجود الأفارقة و العرب فالمدن التي بها غير الاوروبيين كباريس و بروكسيل و مارسيليا تجب الازبال و اعقاب السجائر و البول على الجدران و في مواقف السيارات التحت ارضية لكن المدن التي بها الاغلبية اوروبيين تجدها نظيفة و الازبال شبه منعدمة النظافة من الايمان كما علمونا لكننا لا نتبع ديننا الحق
16 - زهير الجمعة 03 غشت 2018 - 18:25
من شب على شئ شااااااب عليه .يجب ان تطبق في حقهم غرامة مالية 50 درهم مع إلتزام بعدم تكرار رمي الأزبال .
17 - مغربي من طنجة إلى الكويرة الجمعة 03 غشت 2018 - 18:31
العقلية المتسخة الحاقدة لن تتغير حبذا لو أريتمونا وجوههم
18 - متابع الجمعة 03 غشت 2018 - 18:33
النظافة مسؤولية مشتركة بين الدولة والمواطن،غير أن هذا الأخير يتحمل المسؤولية الكبرى، فمن ملاحظتي الشخصية أرى أننا كمواطنين لا نهتم برمي الازبال في الأماكن المخصصة لها.
19 - bouje qui bouje الجمعة 03 غشت 2018 - 18:35
إنا اقترح عوض إدراج مسلسل سامحوني اوسامحيني اللذي ليس له معنى إعطاء دروس ومعضة لجميع المغاربة مع اشتراكهم في النقاش مباشرة في التلفزة وبث صور نم الاماكن في المدن ومقارنتها مع مدن العالم لإعطاء المثل وكيف لا خطاب خاص من جلالة الملك لأعضاء بعض المواطنين من مواطنتهم أن كانوا من يسب في الأوساخ لأن هاذا أصبح ينداس له الجبين
20 - حسن الجمعة 03 غشت 2018 - 18:45
لا حول ولا قوة إلا بالله
المواطن يحافظ على بيته ولا يحافظ على الوطن ..يحس انه يملك البيت لا الوطن
هو مسؤول عن نظافة بيته وغير مسؤول على نظافة الملك العام
21 - mohammed الجمعة 03 غشت 2018 - 18:48
الناس تتخلي حاويات الازبال و ترمي حداها بالاضافه للبصق و التبول فالشارع...هاد الشي ماشي الدوله راه بنادم اللي ناقص تربيه. الحل : غرامات ماليه.
22 - said الجمعة 03 غشت 2018 - 19:07
ملوك الازبال هو هذا الشعب المعفون لا تربية ولا أخلاق
23 - مشاهد الجمعة 03 غشت 2018 - 19:12
أغلب الأجوبة التي سمعناها من هؤلاء.لما نومهم على فعلته..هي : هههه أتحسب أننا في أوروبا..
جوابي دائما لولاك أنت لكنا مثل أوروبا..
24 - casablancais الجمعة 03 غشت 2018 - 20:11
a casablanca il n.y.a que 30% de vraies casablancais 70% tous viennent des autres villes surtout laaroubia.
25 - ترامواي والإقبال الجمعة 03 غشت 2018 - 20:13
بالله عليكم هل وصلنا إلى هذا المستوى من الانحطاط بمدينة كالنارالبيضاء والتي هي العاصمة الاقتصادية للمغرب .إقبال متراكمة وعربات مجرورة بالدواب و كلاب ظالة تتجول بأكبر الشوارع والنصابين والنشالين داخل الحافلات والمتشردين عبر الطرق وبالقرب من المحطة الطرقية اولاد زيان اينك يا من يسمي نفسه بالعمدة مدن بدوية وعمداءها دون مسؤولية
26 - au commentaire 13 Adil الجمعة 03 غشت 2018 - 20:15
meme en turkey il y.a des quartiers sales surtout istambul il faut voir les quartiers ou habitent les refugees. et les africains.
27 - تائب الجمعة 03 غشت 2018 - 20:51
كل هذا سببه الجهل والامية اللذان انتجا مواطنة مبثورة دائما تجد المغربي يتحدث عن حقوقة وينسى واجباته ويقارن نفسه بمواطن سويسري مع انه على خلاف بقية الخلق لا زال بعض مواطني هذا البلد لا يجدون حرجا في قضاء حاجاتهم شرف الله قدركم في كيس بلاستيكي ويرمون بها الى الشارع .
ملاحظة في فرنسا رمي علكة او عقب سيجارة يكلف صاحبه غرامة 68 اورو في مدينة كان يرتفع مبلغ الغرامة الى 100 اورو هذه غرامات تصالحية يفضل المخالفون تاديتها كي لا تحال المحاضر على المحاكم الفرنسية التي تحكم بعقوبات اكبر .
28 - اسمهان الجمعة 03 غشت 2018 - 21:50
خاص ايجيبو شي شركة تعاود تفورماتي دماغ وسلوك المغاربة الا من رحم ربي... لان المشكل ماشي داءما فالشركات المسؤولة عن النظافة ولكن في عقلية المواطن اللي ياكل او يرمي فالارض.... اللي يدفل فالارض.... اللي فيما كاين شي حيط بايلين عليه.... اللي يرمي الزبل من نافذة سيارته او في الشاطيء.... إلى الخ من السلوكيات لانجدها الا في هذه البلاد السعيدة والدول المتخلفة..... وتطالبون بخدمات اجتماعية تظاهي تلك التي بالدول المتقدمة!!!!!! واش عندكم بعدا عقليتهم ؟؟؟؟؟سركم الخدمات المتدنية لان دماغكم وسلوكياتكم متدنية
29 - Touhali السبت 04 غشت 2018 - 00:47
Casablanca centre ville pleine d'ordures.
أوساخ مدينة في المغرب هيأ الدارالبيضاء خصوصا وسط المدينة. نرى ﻷزبال بﻷطنان. طرق شوارع المدينة وأزيقاتها أنظر شارع ﻻ أريد ذكر ﻷسماء شوارع إحترامي ﻷاصحبها.
30 - المجيب السبت 04 غشت 2018 - 03:03
هو الطفل عندما يكون صغيرا ( حوالي سنتين) وتكون علاقته بامه يشوبها التوتر لسبب او لآخر، فبحكم صغره وبما أنه لا يستطيع ان يعبر عن انفعاله بالكلام او باسلوب مفهوم، فانه يلجأ للانتقام من أمه بتوسيخ ملابسه بالتبرز مرارا وتكرارا مما يثير حفيظتها. وهذا هو نفس التصرف الذي يتعامل به المغربي مع مدينته وبلده عندما يلجأ لرمي الازبال في الشوارع بوعي او بغير وعي. ومما يعزز هذا التفسير هو عندما يسأل بعض المواطنين السلبيين الغاضبين، يقولون بعفوية صادمة انها الدولة هي المسؤولة عن الازبال( مرة أخرى انه يسعى للانتقام من أمه-الدولة). فعاهات الصغر النفسية تبقى راسخة حتى عند بلوغ الكبر، وهذا ما يفسر هذه التصرفات الصبيانية في رمي الازبال برعونة ولا مبالات ولا أي احساس بالذنب.
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.